24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/04/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1006:4313:3117:0720:0921:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل تتوقع (ين) حدوث انقسام داخل حزب العدالة والتنمية بعد تشكيل "حكومة العثماني"؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | باحثون مغاربة يخوضون في "الذكاء الصناعي"

باحثون مغاربة يخوضون في "الذكاء الصناعي"

باحثون مغاربة يخوضون في "الذكاء الصناعي"

شهدت قاعة المحاضرات بمركز مغارب للدراسات في الاجتماع الإنساني بالرباط قراءة علمية في كتاب "الذكاء الصناعي وتحديات مجتمع المعرفة.. حنكة الآلة أمام حكمة العقل" للدكتور حسان الباهي، أستاذ الفلسفة بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالقنيطرة ورئيس مختبر الدراسات في الفلسفة وعلوم الإنسان والمجتمع.

واستهل الدكتور حسان الباهي الحديث بتقديم فكرة كتابه، مبينا علاقة الذكاء الصناعي بالتقدم، وأثر تقنية المعلوميات في تفعيل القرارات السياسية والاقتصادية. كما تساءل عن الإشكالات المتعلقة بالأصالة والمعاصرة ودورها في التقدم.

وعرج أستاذ الفلسفة بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالقنيطرة على علاقة الذكاء الصناعي بتقانة علوم الأحياء وتقانة النانو، لينتقل بعد ذلك ليبرز أبرز الإشكالات المتعلقة بالذكاء الطبيعي في علاقته بالذكاء الصناعي.

وبعد ذلك كانت الكلمة للدكتور أحمد الفرحان، أستاذ الفلسفة بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالقنيطرة، إذ نوّه بالكتاب متسائلا عن طبيعة مضمونه، هل هو في الفلسفة أم في العلوم المعرفية، إذ ذكر أن المتن يضم آراءً متضاربة تترك القارئ في حيرة؛ وذلك ناتج عن احترافية الكاتب، ومعالجته لسؤال التدخل من مدخل معرفي جديد.

وبعدها، انتقلت الكلمة إلى الأستاذ عثمان أمكور، الباحث بمركز مغارب، الذي قامت مداخلته على فرضية حتمية تحقق الذكاء الصناعي باعتبارها تندرج ضمن صيرورة مسار الفكر الإنساني الذي يتطور اليوم ضمن مسار الحداثة، وأضاف أن الكاتب كان له ميزة السبق في فتح موضوع مهم يحمل أهمية كونية ووضعه على الساحة الثقافية العربية.

وفي الأخير، ناقش الدكتور مصطفى المرابط، رئيس مركز مغارب، الكتاب مبينا أن إشكال الذكاء الصناعي ليس من قبيل التّرف الفكري، بل اعتبر هذا الإشكال نواة عدد من الإشكالات الأخرى تمس القضايا الاجتماعية والسياسية والثقافية. وعدّ رئيس مركز مغارب الكتاب مثقلا بالأسئلة والإشكالات، ومستشرفًا لما هو قادم.

وتوقف المرابط عند مفهوم الحنكة والحكمة، مجلّيا أن العنوان الفرعي للكتاب "حنكة الآلة أمام حكمة العقل" يلخص إشكال الذكاء الصناعي مقابل الذكاء الطبيعي، وبيّن أن الحنكة تدل على التجربة والخبرة والغواية أيضا دون حضور الوعي بالفعل؛ لأن هذه المهام تندرج ضمن برنامج البحث عن وسائل التكيف لـ"البقاء"، وليس من مهامها التساؤل عن الغايات.

وعرج رئيس مركز مغارب على مفهوم الآلة بالتوقف عند تحول دلالتها وانتقالها من الجانب الميتافيزيقي إلى الجانب المعرفي، ليربط دلالاتها بعد ذلك بحدّ الإنسان وعلاقته في التعامل معها؛ ليبين المرابط مستويات علاقة الإنسان بالآلة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - ahmed الاثنين 09 يناير 2017 - 10:44
الذكاء الاصطناعي هو المستقبل يجب مساعدة الشباب من جميع النواحي لنهوض بهاد المجال
2 - hemmou الاثنين 09 يناير 2017 - 13:23
طفرناها في الذكاء الطبيعي البسيط. بقا لنا غي الصطناعي...
3 - خربكى.كؤم الأربعاء 11 يناير 2017 - 19:55
SALUT C EST PAR CETTE TECHNOLOGIE DITE l intellegence artificielle qu on peut egaler les pays devollopees au lieu quand on reste les bras croisees et les bouches bee en consomant les produits techniques sans les fabriquer.a titre de rappel c est grace a cette technique que la GBR a pu remporter la seconde guerre mondiale contre la germany.
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.