24 ساعة

مواقيت الصلاة

22/10/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0907:3513:1716:2018:4920:04

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

​هل شاهدت عرضا مسرحيّا خلال الأشهر الـ12 الماضيَة؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.28

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | فن وثقافة | أحمد سلطان: قادرون على الوصول إلى العالمية من داخل المغرب

أحمد سلطان: قادرون على الوصول إلى العالمية من داخل المغرب

أحمد سلطان: قادرون على الوصول إلى العالمية من داخل المغرب

اعتبر الفنان المغربي أحمد سلطان الذي يخوض غمار المنافسة على لقب MTV Europe Music Awards الغنائية بعد وصوله لنهائي المسابقة، أن غنائه بالعديد من اللغات هو من أجل أن يصل فنه إلى مختلف بقاع العالم، وأن أسلوب "نايضة" الذي ابتكره جزء رئيسي في العمل الموسيقي لـ"شباب اليوم".

ويرى سلطان في حوار مع "هسبريس" أن الفنان المغربي ليس مجبرا على الخروج من المغرب بحثا عن الشهرة، بل يمكنه أن يصل إلى العالمية من خلال فنه...

غنيت بأربع لغات الأمازيغية العربية الانجليزية والفرنسية، هل تعتبر هذا من أبرز مميزات ترشيحك لنيل جائزة لـ"إم تي في"؟

الموسيقى بالنسبة لي هي "سجني". لهذا أحب الغناء بالعديد من اللغات واللهجات حتى أوصل ما أريد أن يصل للناس ويفهمه العربي والأمازيغي والإنجليزي.. وقناة "إم تي في" اختارت الأمازيغية كلغة لمشاركتي لأنهم اعتبروا أن الاستماع لها سلس، ومريح، وسهل، بالرغم من أنهم لا يفهمون الأمازيغية نهائيا، لكن أحسوا بموسيقاها، وهذا هو الهدف.

أنت مبتكر ما يسمى بـ "نايضة". كيف استطعت أن توصل هذا الأسلوب إلى الناس؟

"نايضة"، ليست أسلوبا موسيقيا وكفى، بل هي جزء رئيسي في العمل الموسيقي لشباب اليوم الذين يغنون جميع الألوان الموسيقية مثل الراب والروك.. و"نايضة" هي بمثابة لون من الألوان الغنائية التي يمكنها أن ستصل إلى شريحة كبيرة من الناس على مختلف ميلوهم الموسيقي.. ومنذ أزيد من عشر سنوات نحاول أن نصل إلى ما يسمى بـ"الأفروعربي" أو موسيقى الروح.

بدأت علاقتك بـ "إم تي في" منذ سنة 2007 أي سنة انطلاقة هذه القناة، هل يمكن القول أن هذه الأخيرة وجه خير على مسيرتك الفنية؟

نعم، يمكن قول ذلك.فبعد أن بدأت "إم تي في" سنة 2007، عرضتُ العديد من الفيديو كليبات عليها، ومنذ ذلك الحين استمرت العلاقة بيني وبين القناة، ولم تتوقف هذه العلاقة بالرغم من أني لم أكن أصدر جديدي الغنائي. وبعد أن قمت بتصوير فيديو كليب لأغنية "سجني" أعجبت إدارة القناة به، وأرادت التفاعل مع أغنيتي هذه.. ودعني أصارحك، فيمكن أن نقول أن "إم تي في" تحولت إلى وجه فأل عليّ وعلى أعمالي الغنائية.

هل أنت مع لجوء الفنان المغربي إلى الخارج لتحقيق شهرة أوسع؟

لا يمكن أن أقول مع أو ضد هذا الاختيار لأن كل شخص أولوياته واختياراته من أجل إنجاح مسيرته الفنية، والوصول إلى الهدف الذي يصبوا إليه. وأنا كفنان مغربي بالرغم من الإكراهات الموجودة داخل الساحة الفينة المغربية اخترت أن أقوم بالاشتغال على كل شيء في المغرب، وأترك موسيقاي هي من تسافر لجميع أنحاء العالم. والحمد لله أصبحت لدي شهرة سواء داخل المغرب أو خارجه.

وأنا كفنان أختار أن يصل الفن إلى الدول الغربية بطابع مغربي إفريقي عربي أمازيغي، وأيضا باللغة العالمية الإنجليزية، ولحد الآن كل شيء على ما يرام والوضع ممتاز.

ما رأيك بمستوى الأغنية المغربية؟ وما أهم الأسماء التي ساهمت وتساهم في تطويرها؟

الموسيقى المغربية مع الجيل الحالي نرى أن لديها مستقبل، هناك العديد من الأسماء التي تساهم في تطوير الأغنية ولا يمكن حصرها.. أسماء جاءت من أصغر مجموعة راب في العالم القروي إلى اسم يعرف بـ"نايضة"، كـ"هوبة سبريت" و"البيك" و"الفناير" ثم "أش كاين".. وآخرون، والعديد من المجموعات الغنائية، علما أن الفنانين عانوا كثيرا، ولم يتوقفوا حتى تبقى الأغنية المغربية بجميع ألوانها خارج وداخل المغرب كـ"ناس الغيوان" و"جيل جيلالة"..

كيف نواجه المد الجارف من الأغاني الهابطة والدخيلة على الفن حتى نحافظ على أصالة تراثنا الغنائي، ونرتقي بالأغنية المغربية إلى المستوى المطلوب؟

عندما دخلت المجال الفني، أدركت أنه تنتظرني مسيرة شاقة وطويلة، وأني سأواجه العديد من المشاكل في طريق النجاح، وأنه يجب علي مواجهتها حتى أصل وعلي أن أقدم للفن المغربي لونا غنائيا جديدا من خلاله يمكنني مخاطبة العالم أجمع وليس المغاربة فقط.

في النهاية، المهم هو الصبر والمثابرة والعمل الجاد وقوة الإرادة والإصرار على بلوغ الهدف، لأن كل التعب يذهب وتبقى الموسيقى التي صنعتها موجودة.

أين يجد أحمد سلطان نفسه على الساحتين المغربية أم العالمية، ولماذا؟

أغني بالعديد من اللغات واللهجات وهذا ما ساعدني في عمل قاعدة جماهيرية كبيرة سواء على المستوى العربي والإفريقي والأمازيغي والإنجليزية... وبما أن الموسيقى ليس لها حدود تحصل لي العديد من المفاجئات، فأحيانا لا أتوقع أن أجد من يسمع لي في بلدان كاليابان والكوريتين وفي أمريكا الجنوبية والعديد من بقاع العالم وهذا شيء يسعدني ويشرفني كمغربي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - user الخميس 01 نونبر 2012 - 11:51
بالنسبة للوصول الى العالمية لا اظن دالك من المستحيل لأن هنالك العديد من المغنيين لديهم شعبية على الصعيد العالمي تم جل اغاني أحمد سلطان لا تتطرق الى واقع المغرب مع كل احترماتي للفنان وجهة نظري تحترم
2 - marrueccos الخميس 01 نونبر 2012 - 12:33
صحيح يمكن للمغربي أن يصل إلى العالمية من داخل بلده ! العديد من " الجامايكيين " فعلوا ذلك وللذكر فقط وليس الحصر " بوب مارلي " صاحب " الريڭي " الذي ( غزى ) العالم بإيقاع جديد إمتلك كل القلوب من كل القارات !
3 - سوس العالمة المرابطية الخميس 01 نونبر 2012 - 12:54
هذا هو المغربي القح اللذي لم ينسى اصله و لا لغته
لكن اتمنى ان تغني باللغة الامازيغية او العربية الفصحى بدل الدارجة
4 - Maroki الخميس 01 نونبر 2012 - 13:32
تحية كبيرة الى ابن سوس الأبية ، هكذا يكون الامازيغي متشبتا بأصله مفتخرا به و منفتحا على الاخر مرحبا بثقافته
رسالة الى كل شباب المغرب فنانون كانوا او صناع او اي شيئ اخر عليكم "بتامغرابيت " فهي سر النجاح.
5 - A fan الخميس 01 نونبر 2012 - 14:06
Ahmed Soultan a une voix relaxante dire magnifique, un style assez unique ( mélange cohérent, arabe amazigh anglais français) De plus il est modeste et a l'air de quelqu'un de si simple

Il mérite vraiment le prix MTV votez tous pour lui et pour ceux qui ne le connaissent pas je leur demande d'écouter son dernier tube "my jailer"
Cordialement
6 - الخريبكي العربي الخميس 01 نونبر 2012 - 14:33
هناك مايسمى ب"مدرسة" ليس مدرسة الإبتدائي بل خاصيات وأسس
توجد في مجتع ما أو عند فئة ما... تجعله يتميز في مجال أو فكر أو..
لنعطيك أمثلة: كرة القدم عند البرازيل كرة السلة في أحياء الهارلم
موسيقى الريكي عند جاميكا...وتوجد مدارس في الفكر والسنيما والفلسفة...
هذه "المدارس" نوعان:
المدارس "الشعبية" حيث أنه يوجد في مجتمع ما شخص أو مجموعة ألهمت الناس ونقلوا عنها وبذلك تطورت الظاهرة لتصبح أساس في مجتمع ما
ككرة القدم في الأحياء الفقيرة عند البرازلين
أو أن الدولة تقوم بواجبها...وفي هذه الظروف يكون سهل ظهور"مدارس" في كل المجالات ويكون سهل الإنخراط فيها أو معرفة قيمتها...لأن المجتمع
مكون دراسيا ثقفيا فنيا...
دعم الدولة مهم وهناك خاصيات للمجتمعات هذه أيضا نتيجة توجهات الدولة
ماأريد أن أقوله قبل أن تحلم بإيصال "الفن" المغربي إلى العالمية...يجب أن يصل إلى المغاربة أولا
1 منع عمل الأطفال حتى 15 سنة مع إجبارية التعليم
2 تكوين الفئة الناشئة ووضع كل الوسائل في خدمتها: مراكز موسقية مسرح مراكز رياضية مكتبات للجميع
3 ضمان حد أذنى لسكن وعيش وعلاج ذلك يساعد الجيل الصاعد على الإبداع
قال لك العالمية قال..
7 - الشكلي فالعكلي الخميس 01 نونبر 2012 - 14:50
الله إستر. شي وحدين خاصهم غير الفرص فن ادخلوا الشكلي فالعكلي. أي حاجة خاص ادخلوا فيه العرق. لا.. عروبي ..لا...أمازيغي.
خاصكم تعرفو بأن وصوله إلى النهائي بفضل المعجبين به مغاربة من جميع الفئات. او بفضل مومو ديال HIT RADIO لدار ليه الدعاية فلا راديو و على لا باج ديال مومو هيت راديو لوصلٍين المنخرطين فيها 200000. أنا عارف أن أحمد سلطان أمازيغي و أنا عروبي الكن أنا عطيتو 300 صوت فقط لأنه مغربي و كيعجبني ستيل ديالو. و أخيرا كنشكر أحمد سلطان و فريق هيت راديو لوصف مع هاد لفنان بزاف.
و أخير الله ارحم لكم الولدين بركا من التعليقات الخاوية ديال هدا أمازيغي، هدا عروبي.كلنا مغاربة من درجة وحده
8 - العربي....وبس الخميس 01 نونبر 2012 - 15:09
أولا هذا غناء بالطريقة الغربية المسموعة على كل الأمواج
ويتكلم البعض عن إيصال الفن المغربي للعالمية...!!!!
على هذا الشخص أن لا يستورد لنا فنهم الرخيص وإن أراد أن
يستورد فهناك فن راقي....موزار بتهفن... وحتى الحديث يوجد
مجموعات مبدعة
الأمية...الأمية هي أصل كل المشاكل..........
9 - ابنادم الخميس 01 نونبر 2012 - 15:20
هذا ما يجب ان يعيه كل مغربي لبمغلؤية كانوا افذاذا ياخلاصهم لهويتهم المغربية وليس الاستلاب الذي اصبح استعمارا لعقولنا
10 - marocain الخميس 01 نونبر 2012 - 15:26
on peut avoir une popularité mondiale,en restant dans son pays natal et d'ailleurs plusieurs chanteurs arabes l'ont fait comme amr diab par exple
11 - Omar Ouchen الخميس 01 نونبر 2012 - 16:01
اسمه الحقيقي احمد عموري وهو ابن أخ الفنان مبارك عموري. اما سلطان فهي من سول طان soul tan أي la musique soul bronzée
12 - marok1 الخميس 01 نونبر 2012 - 18:15
Sultan is a good artist, he has been singing for a while now,.His style is special compare to moroccan artists.
I don't understand why some people just talking and thinking all the time about amazighen and the succes.
The succes is the HARDWORK and that's it.
Im really very disappointed of my people arguing and digging into the roots of other people and judging their performences and their chances to succes based on this obsolete radical ultra old basis. RIP morocco
13 - امازيغي الهوية الخميس 01 نونبر 2012 - 18:30
"وقناة "إم تي في" اختارت الأمازيغية كلغة لمشاركتي لأنهم اعتبروا أن الاستماع لها سلس، ومريح، وسهل، بالرغم من أنهم لا يفهمون الأمازيغية نهائيا، لكن أحسوا بموسيقاها، وهذا هو الهدف"

تلقى الخير فالبراني و ماتلقاهش فةلاد البلاد
14 - xadija dinshaslan الخميس 01 نونبر 2012 - 18:59
ahmed soultan i just wanna said ui like ur voice and ur style ...and good luck ... .....
15 - el mahdi الخميس 01 نونبر 2012 - 23:47
<< ودعني أصارحك، فيمكن أن نقول أن "إم تي في" تحولت إلى وجه فأل عليّ وعلى أعمالي الغنائية. >>


أليست قناة MTV ماسونية ؟؟
16 - sara sara الأحد 04 نونبر 2012 - 17:35
الى متى سنبقى على هذا الحال!!!!!!! احمد سلطان في اعين معجبيه هو فنان مغربي الجنسية. وقناة mtv قبل ان تختار الامازيغية لمشاركت احمد لقد فهمت معنى كل كلمة في اغانيه. استطاع احمد ان يفوز بقلوب مستمعيه لانه خاطب كل واحد بلغته.الامازيغية تعني المغرب الحسانية تعني المغرب الدارجة تعني هي الاخرى المغرب. والمغرب يعني الاسلام وسلام. لاداعي لان نكون اعداءا لبعضنا البعض. فلدينا مايكفي من الاعداء لنتحد ضدهم.
17 - ont n'est tous des marocain الجمعة 09 نونبر 2012 - 10:27
ahmed soultan j'aime son style unique sa personnalité modeste son voix magnifique je le remercie infiniment car il ma rendus fière de la musique marocaine et j'insiste que sa musique et marocaine que ça sois arabe ou amazigh ont tous des marocains finalement s'il vous plait voter a Ahmed soultan
18 - faisal الجمعة 09 نونبر 2012 - 17:20
صحيح يمكن للمغربي أن يصل إلى العالمية من داخل بلده ! العديد من " الجامايكيين " فعلوا ذلك وللذكر فقط وليس الحصر " بوب مارلي " صاحب " الريڭي " الذي ( غزى ) العالم بإيقاع جديد
laisse moi vous dire monsieur MARRUECOS , que c etait un producteur qui a monte bob marley , a l epoque il y avait beaucoup de chanteurs mieux que bob marley en jamaique . mais l industrie de musique en Angleterre ou en amerique peut transformer n importe qui en star .
les deux producteurs qui ont vraiment perce c est redone et joe youssef belmaati . ahmed sultan , allah ghaleb mazal khassou bezzaf .
19 - xmen السبت 10 نونبر 2012 - 10:47
وكلنا مغاربا او هدا فنان مغربي كسبوه لمغاربا كاملين بلاش من التفرقه
برافو احمد سلطان انا من اول المستمعين ليك
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

التعليقات مغلقة على هذا المقال