24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/04/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0706:4113:3017:0720:1121:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

من يخرق مبادئ حسن الجوار؟
  1. ضيف هسبريس: أقصبي "يحاصر" وعود التنمية لحكومة العثماني (5.00)

  2. خيمة الشعر الأمازيغي (5.00)

  3. خصومة المغرب وفنزويلا تسائل "التنمية البشرية" لحكومة العثماني (5.00)

  4. الفلاحة المغربيّة تختار بدائل لمواجهة مضايقات الاتحاد الأوروبي (5.00)

  5. "صحافيو السودان" يطالبون بطرد "مراسلي مصر" (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | نازلون | سعيد حسبان

سعيد حسبان

سعيد حسبان

يعيش سعيد حسبان، رئيس فريق الرجاء البيضاوي لكرة القدم، أياما سوداء منذ أن أخذ مشعل قيادة نادي "النسور الخضر" من يد محمد بودريقة، خاصة عندما ظهر في تسجيل صوتي وهو يتلقى مبلغا نقديا من منخرط كان يرغب في الانخراط في الفريق الأخضر، والذي اتهمه بالنصب والابتزاز.

وتعدت قضية حسبان مع المنخرط حدود السيارة التي كان يمتطيها، وهو يتلقى مبلغ الانخراط مخالفا بذلك القوانين الجاري بها العمل، لتصل إلى المحاكم وأيضا إلى الجامعة الملكية لكرة القدم. وقد طالب فوزي لقجع، رئيس الجامعة، بالتحقق من وثائق الأندية وسجلات المنخرطين والجموع العامة.

وليس هذا وحده ما يُنْزل حسبان، الذي لم يُقِم "حسابا" لتصرفاته، إلى أسفل نادي النازلين في هسبريس هذا الأسبوع؛ بل أيضا عدم حسمه في مشكلة المستحقات والمنح المالية للاعبي الفريق، والتي ما زالت في ذمة النادي، حيث طالبه اللاعبون بالوفاء بوعوده التي بات يلقيها يمنة ويسرة دون تنفيذ؛ وهو ما جعل الجامعة تدخل على الخط لحل الأزمة المالية لـ"النسور الخضر".

اللاعبون ليسوا فقط من يشتكون من تأخر حسبان في صرف مستحقاتهم المالية، بل أيضا عمال نادي الرجاء في ملعب "تيسما"، والذين لم يحصلوا على حقوقهم منذ خمسة أشهر؛ وهو ما أفضى إلى مشاكل أسرية واجتماعية عديدة لهؤلاء العمال، لكن "الرئيس" صدهم بدعوى الأزمة المالية التي يعانيها الفريق، وضغط اللاعبين الذين يطالبون بالحصول على منح توقيعهم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - ملوك الجمعة 30 دجنبر 2016 - 23:57
هذه نتيجة حتمية لكل المتهورين الجبايهية الذين تجدهم يتسابقون عن الرئاسة أينما كانت حتى لو كانت جمعية صغيرة جدا همهم الوحيد أن ينادوا بالرايس حتى وإن لم يفهموا معنى الصفة القانونية والمسؤولية أمام الله وأمام العباد.
تراهم يستفيدون من خدمات بعض الحياحة والكومانجة أثناء الجموع العامة مقابل بعض المصالح المشتركة المشتركة بين الحياح ورابس الحياحة حينها تضيع حقوق الفريق وتضيع الأمانة والنتيجة كارثة في الأخير.
2 - البرنوصي السبت 31 دجنبر 2016 - 00:03
وكأنه يبيع ويشتري في الجوطية ،يحسب الأموال داخل السيارة وبتلهف، هدا أكفس رئيس رأيته في حياتي .
3 - المواطنة السبت 31 دجنبر 2016 - 00:07
العذر ديال السيد الرءيس يقول بان المنخرط اعطاهم شيك مخالف فيه التوقيع ورجع بدون تسديد لهذا السبب قبط من عندو تمن الانخراط مباشرة وبموعد في الشارع وليس في مكتب الادارة. وفي السيارة. وماذا عن مستحقات اللعبين؟ ومستقات العاملين في تيسيما؟ رغمة انهم يعيلوا اسر. المشكيل الصعيب والخطير والذي جعل هؤلاء . مسيرين الفرق الرياضية او مسيرين اداراة او قطاعات حكومية يحلبوا كيف ما ارادوا صباحا مساءا هو القضاء. حتى ولو كانا الدليل قاطع بدون شك متل فيديو الرءيس. القضاء غاءب لو كان القضاء لما تنشر شي فضيحة يتدخل في الحين لما كتروا هؤلاء الحلابة في البلاد
4 - حيمود السبت 31 دجنبر 2016 - 11:58
جعل حسبان على رئاسة نادي الرجاء العالمي هي مآمرة دنيئة محاكة من أعداء النادي الذي يعتبر المنافس الأقوى على البطولة بل أكثر من ذلك نسف كيان النادي العريق حين يدخل فيروس هدام كما أضعفت و أبيدت عدد من الفرق الوطنية العريقة التي كان لها شأن في كرة القدم المغربية مثل الراك و الإتحاد البيضاوي و الحياة و نجم الشباب و النهضة السطاتية و سيدي قاسم و شباب المحمدية و غيرهم من النوادي التي لا يسعنا ذكرها فكانت بمثابة مزود للنوادي الكبيرة و المنتخب المغربي بأجود اللاعبين الذين تركوا بصمتهم في تاريخ كرة القدم المغربية وطنيا و قاريا. فحين يتسلط رئيس على نادي كبير مثل الرجاء و هو ليس مقدرا ما ينتظره من المسؤوليات الجسيمة حتما النتيجة ستكون وخيمة ليدمر ما بناه سلفه في غياب حماية قانونية تفرضها الدولة من طرف أجهزتها المسئولة حتى لا تضيع أموال الشعب و استثمارات الدولة و تضعف المردودية المرجوة رياضيا و كرة القدم خاصة على مستوى المنافسات القارية و البطولات.
5 - Mohammed الثلاثاء 03 يناير 2017 - 09:05
على الرغم من أنّني لست من محبي الرجاء البيضاوي. إلّا أنّني اعتقد انّا هدا الفريق يستحق رئيساً افضل من وجه الشر هذا.
6 - samir الأربعاء 04 يناير 2017 - 11:59
notre sport souffre de ce genre de personnage opportuniste, sans éducation et sans principe; il faut a. Je ne suis pas rajawi mais je trouve honteux que ce club soit dirigé par ce genre de hors la loi...s'il y a une justice dans ce pays ce gars doit comparer devant la d justice
7 - حميد الخميس 05 يناير 2017 - 09:40
في الحقيقة حسبان وجد الفريق غارقا جدا في الديون، وهدا ليس دفاعا عنه، ولكن لايعقل أن لايمضي على تحمله المسؤولية سوى شهور عديدة ، ليصل الأمر إلى هذا الحد من الديون. هي أمور تتطلب من مجلس الحسابات أن يتحرك ليس في حق الرجاء ولكن في حق جميع الفرق، فالمغرب التطواني هو الآخر وصلت ديونه 7 ملايير سنتم، واللائحة طويلة. ما تم صرفه هو من المال العام، ويجب محاسبة هؤلاء المسيرين كيف صرفوا هذه الأموال
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.