24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/03/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:5706:2312:3916:0318:4620:01
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل تؤمن بحظوظ المغرب في تنظيم مونديال 2026؟
  1. قد تصدق وقد لا تصدق ! (5.00)

  2. نقابات تعليميّة تُضرب وتحتج أمام "مديرية سطات" (5.00)

  3. فعاليات حقوقية تساند "الجماعة" لمواجهة الإعفاءات من الوظائف (5.00)

  4. فجر: غادي نْلعب للرجاء .. والمنتخب عائلة (5.00)

  5. دركيون يوقفون مشتبها بمحاولة اغتصابه تلميذة (5.00)

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | نازلون | مليكة العلوي

مليكة العلوي

مليكة العلوي

"حاميها حراميها"، مثل رائج يضرب كناية على من يفترض فيه حماية شخص أو شيء أو ملكية ما فيكون هو أول من يدوس على صيانته ولا يحافظ على حرمته. والدبلوماسي يفترض فيه أن يصون حقوق المستخدمين لديه قبل أن يدافع عن حقوق المهاجرين الذين يقيمون في الدولة التي هو ممثلا لبلاده لديها، لا أن يبخس حقوقهم أو يعتدي عليهم وينتهك إنسانيتهم.

ملكية العلوي، قنصل المملكة في مدينة أورلي الفرنسية، قفزت فجأة إلى واجهة الأحداث، ليس لتفانيها في العمل، أو لخدمتها المهاجرين المغاربة بفرنسا، ولكن بسبب العاملة المنزلية لديها التي جلبتها من المغرب، والتي عوض أن تحميها من نوائب الزمن، أساءت معاملتها إلى حد أن المسكينة هددت بالانتحار إذا لم تغادر بيت الدبلوماسية المغربية الذي كانت محتجزة به.

وبعد أن راج مقطع الفيديو الذي بدت فيه الخادمة سميرة تستغيث وتطلب النجدة من الجيران لاستدعاء الشرطة، وبعد أن دخلت منظمات حقوقية على الخط، لم تجد السلطات المغربية بدًّا من التحقيق مع القنصل واتخاذ تدابير زجرية ضدها وإرجاعها إلى البلاد، لكونها أساءت إلى صورة الدبلوماسي في بلد المهجر.

حياة بئيسة تلك التي تجرعت مرارتها الخادمة سميرة في بيت الدبلوماسية العلوي لا يمكن أن تُحيا سوى في أفظع الكوابيس؛ فبعد أن أغرتها براتب سمين وحياة هنيئة، اصطدمت سميرة بواقع مغاير كليا؛ فلا هي حصلت على الراتب ولا هي نالت راحة البال، علاوة على تعنيفها من طرف ابن القنصل، وأشياء أخرى لا يمكن إلا أن ترسل العلوي إلى نادي النازلين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (39)

1 - محمد أيوب الجمعة 17 مارس 2017 - 01:21
الطغيان
لعل هذه المسؤولة لا زالت تعتقد انها تعيش في زمن غير هذا وان تصرفها سيمر بسلام لانها ربما لا زالت تؤمن باستعباد الفقراء بسبب منصبها وربما بسبب اسمها العائلي ايضا ونسيت اوغفلت عن الواقع الحالي الذي يرف تحولا كبيرا في مجال الاتصال والتواصل
2 - Mockingbird الجمعة 17 مارس 2017 - 01:35
تشوفهم يتكلموا قدام الكاميرا تقول قمة االتحضر و الإنسانية والثقافة و الوعي ولكن في الحقيقة هم ليس إلا ذئاب وحشية لا يرحمون وطن ولا مواطنين .
3 - بوغطاط المغربي الجمعة 17 مارس 2017 - 02:41
مليكة العلوي. وقصتها مع الخادمة انها فضيحة من العيار الثقيل ونكسة لعمل المصالح الخارجية للمغرب وخصوصا في فرنسا .عيب اوعار. الخادمة المسكينة ما ذنبها لماذا هاذ الاسلوب في المعاملة القاسية والاحتجاز من سيدة اسمها مليكة العلوي من علية القوم ومن المفروض ان تكون سيدة محترمة مدافعة عن الحقوق المضلومين من الجالية واولهم هاذ الخادمة سميرة هي الاولى بالحقوق لكن يا حسرة سيدة قنصل عام وفي بلد ديمقراطي كبير والكل فيه سواسية انها فرنسا طبعا . والسؤال المطروح والهام .اين الثقة الملكية والتي وضعها في هاذ السيدة القنصل ؟ لاحول ولا قوة الا بالله.
4 - Abdallah الجمعة 17 مارس 2017 - 02:42
je crois bien que la France a volontairement et inteligememt éviter une crise diplomatique avec le Maroc. Les autorités française aurait pu arrêter la diplomate pour maltraitance de sa domestique.
Malgré cela je ne peux donner raison à personne dans cette affaire (machaft walo b3iniya). La bonne acuse le fils de la diplomate de voile et d'attachement sexuel, un autre affaire comme celle de Saad Lmjarrad.
5 - المجيب الجمعة 17 مارس 2017 - 03:12
تم ارجاعها للبلد؟؟ ماعليناش ولكن مانوع التذابير الزجرية التي اتخذت ضدها؟؟ هذه الكارثة يجب ان يبث فيها القضاء الوطني والدولي والكوني والالهي.نارري ي ي!! مع من حنا...مصيبة هاذي... وا الشوهة اللي ما بعدها شوهة.دبا السفراء ديالنا كلهم هبطوا للحضيض والعالم غادي يعايرنا بسبب هاذ الكارثة!!!
6 - دبلوماسيتتا فاشلة الجمعة 17 مارس 2017 - 04:22
الدبلوماسيين ديالنا كلهم فضاءح منين كيكثر عليهم الاموال راه الفساد العلني خاصة الرجال الي ما كياخذوش زوجاتهم معهم او غير المتزوجين خاصة في اسيا وافريقيا يعدون بيوتهم للقسارة والدعارة واستغلال بنات البلدان الفقيرة تلبية لشهواتهم الحيوانية ويتقاضون اجورا ضخمة لا يستحقونها اما السفراء فيستغلون الخادمات ويقتطعون من اجرتهم الهزيلة للنفخ في رواتبهم الضخمة
المرجو فتح تحقيق في هذا الموضوع لان هذا القطاع يستنزف جيوب المغاربة دون فاءدة لانها دبلوماسية فاشلة في الغالب ونستثني فءة الشرفاء طبعا
7 - المطرقة و السندان الجمعة 17 مارس 2017 - 06:48
متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا ؟
8 - عبده/ الرباط الجمعة 17 مارس 2017 - 06:50
غريب امرنا ... نستمع لطرف واحد و نؤيده و ندافع عنه دون غربلة او تمحيص و كان كلامه قرءان منزل.... بينما نغيب الطرف الثاني و نحكم عليه بالإعدام دون ان نستمع الى دفاعه الذي يمكن ان يقلب القضية رأسا على عقب... لقد تكلمت رمزا عسى الا تصيبوا قوما بجهالة
9 - said الجمعة 17 مارس 2017 - 07:04
pourquoi les associations féminines n'ont pas réagi contre cette injustice et la maltraitance d'une femme par une autre femme .est ce que ce silence signifie un feu vert .le ministère des affaires étrangères doit revoir et bien silectioner les représentants du Maroc aux hautes fonctions et mettre fin à cette anarchie de nomination et donner des chances aux cadres compétents . quelle honte
10 - عبدالله الجمعة 17 مارس 2017 - 07:32
لم تحرك الجهات المسؤولة عندنا ساكنا حتى هددت السلطات الفرنسية باتخاذ اللازم في حق هذه الدبلوماسية،فلو أنها شخص آخر غير "........." لتم التعجيل بإعفائها دون مباشرة أي تحقيق و لو لم يثبت في حقها المنسوب إليها،لكن في مثل هذه الحالات،لا تتخذ أية إجراءات حتى تزكم الأنوف برائحة الظلم و التجاوزات،في انتظار الضوء الأخضر الذي قد يأتي متأخرا أو لا يأتي!!.
11 - Yassine benfkir الجمعة 17 مارس 2017 - 08:06
هاده هي مشكلتوناء انهاء امراءة ولكنهاء شربت من الكراهية ضد ابناء الشعب .هي في منصب رفيع ولكن الاداراة في كل انحاء المغرب وخاريج المغرب يحسبون ابناء الشعب كا القومامة .الادارة والشعب كمتل القط والكلب.
12 - الصديق الجمعة 17 مارس 2017 - 08:34
السلام عليكم، الإخوان لا نستبعد احتمال أن هاذه القنسلة مضلومة، لربما افترت عليها تلك الخادمة الأكاديب ، لانه كما تلاحضون معي الخادمة حتى مرت سنتين عاد تكلمت يا حسرة و تدعي أن المراهق ابن القنسلة كان يمارس الجنس معها غصبا و ان لم تشأ كان يضربها، بالله عليكم لا حضو و حللو جيدا... لا يجب أن نحكم على طرف دون الإنصات للطرف التاني، و الله معنا شاهد و أعلم بكل شيء
13 - زهير الجمعة 17 مارس 2017 - 08:47
ماشي غير رجعات كنت افضل محاكمتها في فرنسا اما هنا سيتحرك الهاتف و في الاخير لاشيء او يعطى لها منصب بوزارة الخارجية في الارشيف . كنت اتمنى ان تحاكم في فرنسا هي و زوجها و إبنها تهم ثقيلة قد تصل بهم ل 15 سنة لكن للاسف تم ارجاعها. بنادم ما عندوش حس الانسانية الولد اغتاصب و الاب يشجع و الام تحتجز اي عائلة هاته الشر يقطر منهم و لكن دعوة تلك المسكينة سببت لكم فضيحة بجلاجل كيما قالو المصريين . سبحان الله بين ليله و ضحاها تم هدم عمل سنيين بسبب دعوة المظلوم عجيب عائلة قلبها عامر شر
14 - البيضاوي الجمعة 17 مارس 2017 - 09:25
لذلك اوجد القانون فلا تكفي الشهادة و لا المنصب لجعل الانسان افضل من الاخر و بعد رؤية الفيديو يتساءل المغربي البسيط ماذا لو وقع مثل هذا الحادث في بلدنا المغرب ؟!
15 - مواطن فايق الجمعة 17 مارس 2017 - 09:56
هذه نتيجة تعيينات الخارجية نتاعنا التي لا تستند على الكفاءة و الحنكة في اختيار الموظفين بل تعتمد فقط على المحسوبية و الزبونية و أشياء اخرى
لا يمكن ان ننتظر من هاته الأشكال سوى بهدلتنا في الخارج . لكن سترون ان هذه الموظفة سيتم إرجاعها للمغرب لفترة ما ثم ترسل قنصلة
او سفيرة فيما بعد الى بلد آخر
16 - علال الجمعة 17 مارس 2017 - 11:18
كم من مضطهد ومضطهدة في بلده و بين أفراد جلدته يستغيث ويئن من سوء المعاملة ولا من مجيب. كم من واقعة تحدث كل يوم في بلدنا اتجاه الخادمات الصغيرات اللواتي نشاهدهن يجرين في الشوارع صباح مساء بلباس ممزق وصندالة من الميكا في الرجل أو تجر طفلا أنيق الملبس ذاهبة به إلى المدرسة كل من رأى هؤلاء وكان في قلبه ذرة من الرحمة يقول لا حول ولا قوة الا بالله
17 - مواطن مغربي له رأي الجمعة 17 مارس 2017 - 14:17
مسؤولونا ينطبق عليهم المثل الدارج:
"آلمزوق من برا ، آش خبارك من لداخل" ، إذا رأيتهم تعجبك أجسادهم ، و إن يقولوا تسمع لقولهم كأنهم خشب مسندة ، أسماء طنانة ، و مظاهر جذابة خاصة بعد أن تتدخل المشارط و المشافط ، أما الجوهر فهو خبيث .
المسؤولون المغاربة جميعا إلا قلة نادرة غير متوازنين نفسيا ، فبعضهم مصاب بالنرجسية ، و آخرون بالسادية ، و بعضهم بجنون العظمة فبات يظن أنه محور هذا الكون و لولاه لما أشرقت الشمس و أن القمر ينخسف لحزنه ... ، و و بسبب عقدهم و أمراضهم بات الشعب المسكين بدوره يعاني من أمراض الاكتئاب ، القلق ، الفصام ... مما جعل وتيرة حالات الانتحار و محاولات الانتحار ترتفع بين (المؤمنين) يا حسرة .
قبل أن يتم تعيين أي مسؤول في منصب سيادي و وظيفي يتعامل مباشرة مع المواطنين المرجو أن تُخضعوهم لخبرة الطب النفسي ، فما نعانيه من مرارة العيش يكفينا .
18 - شوهتينا الجمعة 17 مارس 2017 - 14:24
والله أحسست بالحكرة عندما رأيت الفيديو، خاصة عندما قال أحد الجيران للسيدة القنصلة "سيدتي نحن في فرنسا". .. فعلا او كانت في المغرب لسجنت الخادمة بتهمة ملفقة وأكلت الهرماكة وشي ما رأى. كفى من الفساد، كيف تريدون منا الإفتخار بأننا مغاربة وأنتم تشوهون صورة هذا البلد. دعيناكم لله.
19 - مواطن مغربي الجمعة 17 مارس 2017 - 15:20
مسؤولونا ينطبق عليهم المثل الدارج:
"آلمزوق من برا ، آش خبارك من لداخل" ، إذا رأيتهم تعجبك أجسادهم ، و إن يقولوا تسمع لقولهم كأنهم خشب مسندة ، أسماء طنانة ، و مظاهر جذابة خاصة بعد أن تتدخل المشارط و المشافط ، أما الجوهر فهو خبيث .
المسؤولون المغاربة جميعا إلا قلة نادرة غير متوازنين نفسيا ، فبعضهم مصاب بالنرجسية ، و آخرون بالسادية ، و بعضهم بجنون العظمة فبات يظنون أنهم محور هذا الكون و لولاهم لما أشرقت النهار و لما أضاء القمر سماء الليل ... ، و بسبب عقدهم و أمراضهم بات الشعب المسكين بدوره يعاني من أمراض الاكتئاب ، القلق ، الفصام ... مما جعل وتيرة حالات الانتحار و محاولات الانتحار ترتفع بين (المؤمنين) يا حسرة .
قبل أن يتم تعيين أي مسؤول في منصب سيادي أو وظيفي يتعامل مباشرة مع المواطنين المرجو أن تُخضعوه لخبرة الطب النفسي ، فما نعانيه من مرارة العيش يكفينا ، و لسنا في حاجة إلى مزيد من المرضي سيزيدون حتما من تأزيم أوضاعنا .
20 - القانون فوق الجميع الجمعة 17 مارس 2017 - 17:07
يجب محاكمتها على المخالفات القانونية التي التي قامة بها تجاه الخادمة، كما يجب توجيه تهمة التحرش والاغتصاب إلى إبنها ، كما يجب توجيه تهمة أخرى لزوجها بالتحريض على الاغتصاب .
هذا كله انطلاقا من شهادة الخادمة .
21 - ابوهاجوج الجاهلي الجمعة 17 مارس 2017 - 18:58
وهل ستتغير حليمة وتنسى عادتها القديمة. انها عقلية الذين ولدوا وفي فمهم ملعقة, هذه المرة ليست من ذهب ولكن من..... استسمح. لا يستوي الذين تربوا في احضان العقليات الاقطاعية المتكبرة والذين يؤمنون بالانسانية والمساواة. ماذا تنتظرون من هؤلاء الا بهدلة المغرب في الخارج والداخل لانهم لا يتوفرون على ضمائر وينظرون الى الاخر ك ( بوجعران او بوزكندل او لبخوش) تربية فاشلة على جميع المستويات وكانهم وجدوا ليعيشوا وحدهم. اما خدمة المهاجر تاتي في الدرك الاسفل من المسؤولية.
22 - الطيب بنكيران الجمعة 17 مارس 2017 - 21:26
هذا هو الوجه الحقيقي لجل المسؤولين المغاربة, اغلبهم يحنون الى زمن الاقطاع والعبودية عهد الباشا الكلاوي والصدر الاعظم زمن سيدي مولاي. هده الزمرة نسوا او تناسوا اننا قطعنا مع زمن استعباد الناس وان المواطن المغربي له كرامة وله حقوق وعليه واجبات. اتمنى صاقا محاكمة القنصل بتهمتين, 1- انتهاك كرامة مواطن. 2- تشويه سمعة الوطن.
23 - مغربي حر الجمعة 17 مارس 2017 - 23:33
يجب اعادة النظر في دبلوماسيتنا.
السفراء و القناصلة و اغلب الاطر التي تشتغل بالخارج ليست لهم دراية بتاريخ و اقتصاد و ثقافة و مؤسسات المغرب و لا يعرفون تفاصيل قضيتنا الوطنية. فبالله عليكم كيف سيدافعون عن بلدنا و هم في الحقيقة جهلة اميون لا مستوى دراسي لهم. و لا اخلاق لديهم.
اغلبهم متسلقون في الرتب.
الدبلوماسي المغربي همه الوحيد هو تكديس الارصدة البنكية.
ان الله يمهل و لايهمل اغلب هؤلاء الجهلة المتسلقون مطلق او ياني مشاكل جنسية نفسية و اجتماعية خطيرة.
24 - liege bruxelles anvers السبت 18 مارس 2017 - 01:00
belgique يجب تسوية وضعية الاعوان المحليين من طرف وزارة الخارجية -===كما انتقد المجلس للحسابات كيف أن عونين محليين في الوظيفة نفسها وفي المركز القنصلي أو الدبلوماسي نفسه، ومع ذلك يتقاضيان أجرين مختلفين بدون أي مبرر منطقي. ومن بين المفارقات التي صاغها المجلس في تقريره أن بعض الأعوان يتقاضون أجورا أعلى من أعوان إداريين يتوفرون على تأهيل ودبلوم عال ... العناية التي يوليها الملك لمغاربة العالم،نعم جميل ونتمنئ من صاحب الجلالة ان يولي اهتماما للموارد البشرية خاصة الاعوان المحليين بالقنصليات والسفارات.المغربية ..اللدين دهست وزارة الخارجية حقوقهم ...من بلجيكا هل يعلم الملك صاحب الجلالة محمد السادس ان حقوق الاعوان مهضومة ....هنا في بلجيكا اعوان محليون بدون وثائق اقامة حلل وناقش ....كيف لوزارة الخارجية ان تحمي مصالح المواطنين ...وهي لا تهتم بمستخدميها ....
شكرا هسبرس الحرة علئ النشر
25 - Mohamed السبت 18 مارس 2017 - 10:26
المراة تطالب وتطالب وتطالب ب ب ب بالحقوق وفي نفس الوقت تجرد
اختها من حقوقها . إنها الكارثة
26 - hanichi السبت 18 مارس 2017 - 11:24
je vous en prie monsieur on va s arranger comme la bas;on va se calmer et des que vous tournez le dos ;on va essayer de d amadouer la femme de menage pour la calmer et enlever sa plainte sinon on va la menacer de prison ou de de mort et la faire disparaitre comme tant d autres;voila comment marche le systeme ;vous fermez votre geule ou on vous colle des fausses accusations et on vous menace vous et votre femme et ca dure depuis tres logtemps ;nous demandons la justice pour tous et nous scrutons la suite de l affaire pour voir la reaction de la justice et du roi mohammed 6
27 - ABOUD السبت 18 مارس 2017 - 14:24
إيوا داكشي علاش هاجرنا بكري لأوروبا بلاد النزاهة وإحترام كرامة الإنسان لافرق بين وزير أوعامل نظافة خوينا لبلاد لحقاش ماكيـــــــــــــــــــــــــنش معامن
28 - َسباحة ضد التيار السبت 18 مارس 2017 - 19:18
اين الجمعيات النسائية المغربية الواجب يقتدي تبني ملف هده المطهدة حتى تنال حقها من هده الدبلوماسية الوطنية النزيهة
29 - هبة الأحد 19 مارس 2017 - 23:36
لنفكر في دولة الحق والقانون أولا ،! لأنها دولة لها سيادة وقانون ودستور وملكية ، ليست لها قوانين مافيوزية تجعل بعض القناصلة الغير النزهاء يعملون ما يشائون بإسم الدولة المغربية بالخارج ، هنا على المسؤولين الوطنيين المغاربة الذين يعملون في الضل عليهم اليوم وأكثر من الأمس بأن يتخذو قرارات مع هذه الفئة من الديبلوماسيين الذين يجهلون ويلعبون بأومور الدولة المغربية وهم غافلون !
محمد بنتاجا أخطائه فادحة وغضبة ملكية بمدينة دينبوش الهولندية إلى الرباط !!كيف يعقل "بالدرهم "حصل على مسؤولية بوزارة الخارجية كرئيس لمكتب ! يتبع ......
30 - Tanjawi الاثنين 20 مارس 2017 - 08:38
Dans la vidéo une personne dit c est la France madame !!!!!!!!
31 - Said abdullah الاثنين 20 مارس 2017 - 13:31
Elle choisit bien ses victimes . La bonne femme ne parle pas Francais, Elle n'est pas permit de sortir ou de voir la tele. Après presque 15mois, la pauvre n'arrive pas a dire une seulement phrase en francais ce qui confirm qu'il ya une intention prealable de la part de Madame le consul d'exploiter cette bonne femme et j'en suis presque sure ce n'est pas la premiere.
32 - amine الاثنين 20 مارس 2017 - 14:56
Nous ignorons ce qui s'est réellement passé avec cette bonne, elles ont généralement tendance à mentir
33 - RAHMANI الاثنين 20 مارس 2017 - 15:42
شكرا لعبدو رقم ثمانية نعم لك الحق يجب الاستماع الى الطرفين اما انا يا
عزيزي فان الخدامة ارادت ان تقفز وقد حرضت من طرف البعض وخلقت
هدا المشكل من اجل الاوراق لان القنصل لم يلبي رغبتها فانفجرت القنبلة
34 - عبد المجيد العماري الاثنين 20 مارس 2017 - 16:17
أظن أن مثل هذه الأفعال يعاقب عليها القانون،وهو في بلدي العزيز لا يطبق إلا على الضعفاء،أما هي فاسمها هو العلوي لذلك ستستمر في عيشها الراقي أكانت قنصلا أم لا.
35 - karimou98 الاثنين 20 مارس 2017 - 17:45
je me demande pourqoui tous le monde est au courant de cette affaire sauf les televisions marocaines qui n en ont pas parlé ;ca me pousse a penser qu on essaie d etouffer l affaire et de proteger madame la consul ;mais par qui ? qui cache qui ?nous attendons l intervention du roi mohammed VI dans cette affaire ainsi que le ministere de la justice ,et arreter de dire que cette femme de menage fait ca pour avoir des papiers ;ca se voit de quelle coté vous etes ,mais ca marche pas comme ca par un commentaire en faveur de madame la consul et contre la femme de menage ,la justice doit passer pour tous , en france sur le sol du pays du lieu de deroulement de l affaire et au maroc dans le pays d origine des deux personnes concernées ;nous gardons un oeil sur l avancee de cette affaireet nous esperons avoir des nouvelles sur la bonne intervention de l justice
36 - ZAWAK الخميس 23 مارس 2017 - 07:04
le plus grand scandale qu'a connu le Maroc c'est celui des diplomates marocains en URSS dans les années 1980 vous vous rappeler ? des photos et vidéos qui ont mis dans l'embarras notre image de marque ....cette fois-ci c'était sous le titre "شهوة البطن والفرج"
37 - مغربية خالصة الجمعة 24 مارس 2017 - 06:54
عبدو من الرباط 8 تعليقك دكي و منطقي و عادل فاغب المعلقين نزلوا شتما و تقريعا و تجريما لطرف دون معرفة الحقائق وراء هدا الحدث .. لا يهم سنعرف كل شيء في اوانه و لعل سبب هدا الطرح من المعلقين الاحاديي النظر و الحكم راجع الى مشاعر القهر و الاضطهاد التي تملا قلوبهم و تجعلهم يميلون الكفة الى صالح الفئة الفقيرة على انها فئة الملائكة بينما الفئة الغنية هي فئة الشياطين و المردة و النماريد .حقا ينبغي التريث في اصدار الاحكان قبل ان نصيب قوما بجهالة (ملاحظة لا انا بغنية و يحزنون ) لكن من فئة السامعين لكلام الله و العاملين به و منه قوله تعالى :"ان جاءكم فاسق بنبا فتبينوا ان تصيبوا قوما بجهالة و انتم لا تعلمون " صدق الله العظيم
38 - salim الجمعة 24 مارس 2017 - 12:36
ces postes ne sont pas octroyés pour des compétences et des gens instruits c du n'importe quoi il suffit d'être un lèche botte et d'appartenir à une clique qui a les clés en mains,je vois que bcp de consuls n'ont aucune culture ils ne sont pas différents de ces gens chez qui viennent travailler des ignorants qui se recrutés grâce à leurs diplômes initiale et rien que ça même le diplôme si il répéte le bac il ne l'aura pas ,c profession mérite qu'on soit instruit et qu'on le fait continuellement .tt cequ'elle a su faire c d'assouvir son sadisme dans une fille qui cherche à gagner sa vie,
39 - mowatina fi lmahjar الجمعة 24 مارس 2017 - 16:55
هناك مثل يقول ;الغائب دائما مخطئ
هنا الطرف الاخر لم يدل بوجهة نظره
رفعت الجلسة
المجموع: 39 | عرض: 1 - 39

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.