24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/08/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1606:4913:3617:1120:1321:33
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

تلويح وزراء بالاستقالة من الحكومة؟
  1. عُمان تستعد لبناء أول محطة خليجية لطاقة الرياح (5.00)

  2. "التعاطف مع إرهابيين" يطرد مغربيين من إيطاليا (5.00)

  3. الملك يتذكر وفاء ووطنية وتفاني الراحل المدغري (5.00)

  4. في صيف الحسيمة السياح الأجانب يتراجعون والمغاربة يتوافدون (5.00)

  5. المدغري .. عراب الإسلاميين الذي حوّل مراقبة الأهلة إلى وزارة سيادة (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | نازلون | محمد إدعمار

محمد إدعمار

محمد إدعمار

بالرغم من إلغاء مقعده من قبل المحكمة الدستورية إثر مخالفات لا يرتكبها سوى مبتدئ في العمل السياسي، فإن حزب العدالة والتنمية أعاد ترشيح محمد إدعمار لعضوية مجلس النواب عن دائرة تطوان، برسم الانتخابات الجزئية التي ستجرى يوم 14 شتنبر المقبل، بعدما سبق إسقاط عضويته بسبب خرقه للقوانين المنظمة للانتخابات.

إدعمار، الذي أصابته نيران صديقة بعد الطعن الذي تقدم به الأمين بوخبزة، المرشح المستقل الذي غادر "البيجيدي"، لم يجد في الانتخابات السابقة غير استغلال وسائل مملوكة للجماعة الترابية لتطوان، التي يرأس مجلسها الجماعي، لتنظيم مهرجان خطابي خلال الحملة الانتخابية، بهدف الحصول على أكبر عدد من الأصوات.

مرشح "البيجيدي"، الذي زكته أمانة المصباح من جديد، سيواجه تحديات عدة للدفاع عن مقعده؛ وفي مقدمتها حالة التشرذم التي يعيشها تنظيمه السياسي خصوصا في مدينة تطوان، إذا لم يقم بما قام به سابقا من استعمال وسائل الجماعة الترابية، من توظيف عمال الجماعة الحضرية وتسخير شاحنات تابعة لها.

البرلماني السابق في صفوف "البيجيدي" يجد نفسه ضمن "النازلين" على هسبريس، ليس فقط بسبب أخطائه التي أفقدته المقعد البرلماني بل بسبب نزاله أمام مستثمر يعتبر نفسه ضحية إدعمار الذي استمعت إليه الشرطة القضائية لمدة عشر ساعات متوالية بخصوص شكاية التزوير في محرر رسمي، التي رفعها ضده المستثمر.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - ملاحظ الخميس 10 غشت 2017 - 06:25
بل كان يتعين إدراجه ضمن الطالعين للأسباب التالية:
-الخيانة أتته من المقرب لحزبه و ليس هو من خان حزبه،و كذلك من نائبه في الجماعة الذي كان أولى به تقديم النصح له لا توريطه.
-وسائل الجماعة المستخدمة للمهرجان الخطابي للأمين العام للحزب (رئيس الحكومة السابق) ،كهرباء عمومية ،حواجز للنتظيم،عمال بلدية،تتاح عادة للمهرجانات المماثلة للأحزاب الأخرى.
-الأصوات التي حصل عليها كانت كافية لتمكين وصيف لائحة ادعمار من الحصول على مقعد ثاني لولا التلاعب،و هذا يعني أنه له الضمانات الكافية لتخييب ظن خصومه.
-تجديد ثقة حزبه فيه دليل آخر على أنه من الطالعين.
2 - متتبع الخميس 10 غشت 2017 - 12:57
ادعمار رجل نزيه ويشتغل جيدا لخدمة المواطنين كحال جل رؤساء حزب العدالة والتنمية.لم يتورطوا في أي اختلاس أو سرقة وسنصوت عليه من جديد لأنه مكاينش لمن تصوت آخر.
3 - observateur الخميس 10 غشت 2017 - 13:52
C'est ausi un docteur et professeur scientifique à l'université...
4 - رأي آخـــــر الخميس 10 غشت 2017 - 18:20
الشعب ليس غبيا، أعضاء العدالة والتنمية نزهاء ويعملون بجدية لمصلحة الوطن والمواطنين، الشعب هو من اختارهم وسنعيد اختيارهم في قادم المواعيد..
5 - MAGHRIBIYA HORA الخميس 10 غشت 2017 - 18:21
راه كملتوا كل العدالة و التنمية ديرو دورة اخرى يمكن تبرد لكم الفقسة
6 - FOUAD السبت 12 غشت 2017 - 00:17
تحية طيبة لصديق قديم لا اعرف عنه الا كل خير ! لا نزكي عل الله احدا ! و اما خصومه فارجو الا يعبا بهم ! المهم ان يكون هو م طمئنا لما يفعل !
و مع اني اتفق مع المعلق الذي قال بان الجماعة توفر "اللوجستيك" لكل التجمعات للاحزاب و غيرها كالقاعة و الحواجز و الكهرباء شريطة افادة جميع الفرقاء السياسيين منها ! فحضور الجماعة و القيادة و الامن معروف لذا الجميع ! و مع ذلك كان عليه الابتعاد عن الشبهات !
الدكتور البيولجي ايدعمار انسان جدي ! الامازيغي ابن طاطا الذي عشق تطوان !
Mon salam
7 - احمد العاربي الأحد 13 غشت 2017 - 12:10
سأنقل ما قاله الأخ صاحب التعليق رقم 5:
"راه كملتوا كل العدالة و التنمية ديرو دورة اخرى يمكن تبرد لكم الفقسة".
لقد نصبت هذه الصحيفة التي يتابعها جل المغاربة في الداخل والخارج العداء لهذه الحزب.
الأحزاب كلها تخظئ وتصيب، إلا هذا الحزب، فهو مخطئ دائما.
النازلون كلهم من حزب العدالة والتنمية، لماذا؟
N.B: لست متحزبا.
8 - صالح المجدي الاثنين 14 غشت 2017 - 12:40
رغم الخطاب الملكي الذي وضع المسؤولية على كل الأحزاب وعلى جميع الإدارات وختى على الأفراد أنفسهم أن يتقوا الله في هذا الوطن إلا أن عقلية البعض متصدئة بنخرها الفساد وعدم استخدام الضمير خصوصا من بعض الصحافيين وبعض الجرائد الإلكترونية فيحلوا لهم أن يسموا هذا بالطالع وهذا بالنازل بعيدا عن الواقع وتزويرا للحقائق . اتركوا الأمور تمشي كما هي واتقوا الله في هذا الوطن
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.