24 ساعة

مواقيت الصلاة

25/07/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:4905:3112:3916:1819:3821:05

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

هل أنت راض عن الدراما الرمضانية التي أنتجها التلفزيون العموميّ المغربيّ؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

3.32

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | النفط الصخري المغربي .. بين عرقلة الجزائر والتربص الأمريكي

النفط الصخري المغربي .. بين عرقلة الجزائر والتربص الأمريكي

النفط الصخري المغربي .. بين عرقلة الجزائر والتربص الأمريكي

كشفت مصادر صحفية مغربية، وجود أكبر احتياطي للنفط الصخري بجهة تمحضيت، يُتوقع أن يكون المصدرَ الأساسي للطاقة مستقبلا، مما يشكل تهديدا للنفط التقليدي الأحفوري وللبلدان المصدرة له، التي ذكرت ذات المصادر أن هذه الأخيرة تسعى لافتعال مسبّبات وإحداث عقبات لمنع الاستثمار في صناعة استخراجه وتكريره بالمغرب.

ونشرت جريدة "ما وراء الحدث" في عددها الـ117 ملفا حول النفط بالمغرب، استندت فيه على مقالات منشورة بالصحف الأمريكية، وأبحاث حول الاقتصاد والنفط، مشيرة إلى أن أوّل هذه البلدان المُعرقلة لاستثمار المغرب في احتياطه النفطي هي الجزائر، حيث أنشأ جيشها خارطة وقائية ضدّ المغرب تمتدّ إلى ميدلت، ليشمل أمنها عرقلة أي استثمار للمخزونات الجبلية لتمحضيت وما حولها، وذلك بعد أن قررت منظمة "الأوپيك" إدراج النفط الصخري أو ما يسمى بالزيت الصخري في اجتماع مايو القادم لملتقى الإعلام البترولي، باعتبار مخزون صخور تمحضيت يجعل جبالها على صدارة الاحتياط الدولي، ويعني هذا الإدراج إزالة كل المغالطات التي حاولت بعض الدول نشرها لمنع المغرب من الاستفادة من احتياطه خوفا من المنافسة، ويعني أيضا أن حقل تمحضيت سيدخل في مرحلة الاستغلال والتوسع ابتداء من 2020.

ومن بين المغالطات التي نشرت حول النفط الصخري أنه مضرّ بالبيئة، وأنه سيقضي على الاحتياطات المائية بالمنطقة، وتلوثها كيماويا من جراء محاولة تكسير الصخور النفطية، غير أن الشركات المكلفة بهذا النوع من الصناعة أكدت على أن تقنيات التكسير الهيدروليكي "المائي"، إضافة إلى الحفارات المتعددة الرؤوس، ستمكن من استغلال النفط دون المساس بالثروة المائية لموقع تمحضيت الجبلي، ودون تلويث كيماوي.

وتضْمن الشركات الأمريكية المنوطُ بها استخراج النفط الصخري المغربي الالتزام بهاته المعايير، وتؤكد احترامها للجانب البيئي، وتنفي قطعا مغالطات شركات النفط التقليدي الجزائرية، التي تنشر هاته المغالطات لحماية مصالحها بعد علمها بامتلاك المغرب للمخزون الأول عالميا.

الآن، يُعتبر حقل تمحضيت الصخري مُهَيئا للاستغلال، ولا يقف في وجه الشركات الأمريكية المقرر شروعها في العمل إلا جنرالات الجزائر الذين يحتكرون شركة "سونطراك" الجزائرية، كما يحتكرون أرباحها لأنفهم، وذلك كله لتعقد دخول هذه الاستثمارات إلى المملكة. كما أن هناك تخوفا نيجيريا من تطور هاته الصناعة، رغم تأكيد المنظمة أن استغلال النفط الأحفوري في المناطق الأفريقية سيظل مستقرا ولن يهدده الزيت الصخري بأي شكل من الأشكال، وأن سعر الزيت الصخري سيحدد في ثمن يحفظ للنفط التقليدي مساحة للتصدير.

المشكل الأخير أن صناعة الزيت الصخري تجرّ ملايير الدولارات ليستفيد أصحاب الشحن والمضاربة والوسطاء بين المصدر والمستهلك، مما يسلب المصدر كثيرا من الأرباح ويزيد على المستهلك السعر، ويذهب الفريقان إلى إلغاء الوسطاء حفاظا على أرباح المصدر والقدرة الشرائية للمستهلك. وهنا تقف أمريكا موقف المعارض، إذ أنها تشكل أول وسيط بين المغرب والشركات الأوروبية المتوقع استهلاكها وشراؤها للنفط المغربي، بما أن أمريكا لن تقوم إلا باستخراجه، إذ أنها تحقق الاكتفاء الذاتي من احتياطها النفطي الخاص.

وقد يذهب البعض إلى التفكير في أن الضغط على المغرب بورقة الصحراء كان لأجل مساومة المغرب على عدم التخلي عن أمريكا كوسيط في استغلال أرباح النفط بين المغرب المنتج والأوروبي المستهلك، إضافة إلى وجودها كشريك في استخراجه بمدّ المغرب بالآلات اللازمة لذلك، وهذا التخوف ربما بدا حين رأت الاستقبال المغربي لفرنسا كحليف اقتصادي مباشر أول.

هكذا تفتضح الكثير من الوجوه المتربصة بالمغرب، بين الجزائر المعرقلة لاستفادة المغرب من خيراته، وأمريكا التي تتربص به وتلعب بقضاياه لتبقي على وساطتها في كل ما يدرّ عليها الربح، في انعدام وجود لوبيات ضغط اقتصادية مغربية قوية، تقف وقفة المدافع عن مصالح المغرب وتساوم كي لا تسرق خيراته وأرباحه.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (36)

1 - Fracturation hydraulique الاثنين 22 أبريل 2013 - 21:42
La technique de la fracturation hydraulique a été interdite en France parce qu’elle s'est avérée dangereuse pour l'environnement notamment pour les nappes phréatiques. Parce que les exploitants des puits utilisent des substances chimiques extrêmement les huiles extrêmement toxiques pour fluidifier les huiles et faciliter leur pompage. r
2 - ben acha الاثنين 22 أبريل 2013 - 21:53
فعلا الموقف الامريكي الاخير من ملف صحرائنا اثار الكثير من الاستغراب بالنظر الى ما يردده اعلامنا العمومي من كون المغرب هو الحليف النقليدي لامريكا في شمال افريقيا.وهذا مايدعونا الى التكثل والوقوف وقفة رجل واحد للتصدي لكل من تسول له نفسه المس بسيادتنا واستخلاص الدروس وعدم الاعتماد على الطرف الاجنبي لحل قضيتنا المفتعلة لان الغرب لاتهمه سوى مصالحه الخاصة لاغناء خزينته المتدهورة جراء الازمة.ومن هذا المنبر اناشد جميع المسؤولين ان يسارعوا الى سحب الملف من اروقة الامم المفرقة وذلك بوقف المفاوضات مع من يمثل الموقف الجزائري و بتنزيل مشروع الجهوية على ارض الواقع ومحاربة الفساد واحترام القانون ونهج الحكامة وتخليق الحياة العامة وضمان كرامة كل مواطن...
3 - mostafa الاثنين 22 أبريل 2013 - 21:58
ماشاء الله أي تحليل هذا!!!
وجود أكبر احتياطي للنفط الصخري بجهة تمحضيت، يُتوقع أن يكون المصدرَ الأساسي للطاقة مستقبلا، مما يشكل تهديدا للنفط التقليدي الأحفوري وللبلدان المصدرة له،
4 - ملاحظ عابر سبيل الاثنين 22 أبريل 2013 - 22:38
جميل أن يكون لنا نفط صخري. و لكن:
1- كيف تعرقل الجزائر استغلاله؟ هل المغرب حر في أرضه أم ماذا؟
2- ما هي الضمانات الفعلية لعدم الاستغلال المفرط للثروة المائية التي هي أهم من الثروة النفطية؟
5 - Ali الاثنين 22 أبريل 2013 - 22:43
حتى ان وجد النفط بالمنطقة وتم استغلاله فسوف تتكالب عليه لوبيات الفساد ‏‎ ‎
6 - عين على البلد الاثنين 22 أبريل 2013 - 22:54
خلال التسعينيات و لم اذكر تاريخ تلكة المقابلة الصحفية التلفزونية في امريكا مع المبعوث الاممي السابق الى الصحراء السيد جيمس بيكر بعد انتهاء مهامه كمبعوث. و لما سئله ذاك الصحفي عن الحل لقضية الصحراء ، قال بيكر ، سوف تنتهي القضية مع اكتشاف النفط في المنطقة. و هذا شيئ منطقي بالمفهوم السياسي الامريكي. لا حل بدون مصالح لامريكا في المنطقة. اللذي يدفع الاكثر للشركات الامريكية هو الصديق. اذا كان هاذا صحيح ، فاين هم الاؤروبون من كل هاذا .لماذا لا يحمون مصالحهم. اعتقد ان العيب الحقيقي هو في من هم يسيرون هذا الملف. الفرق بين رجال الامس و ( رجال) اليوم في الدبلماسية المغربية كبير. اين هي مدرسة السيد السنوسي وتلامذته من الدبلماسيين الكفئ. لقد همشو جميعا. لانهم ليسو من تلك العائلة. اخيرا، لو رئيتم مقابلة ما يسما لوليشي، سفير المغرب في الامم المتحدة مع الصحفية المرموقة Anampoor في CNN.لفهمتم ما يجري في الخارجية المغربية. انه لم يستطع اقناعها. الضيف الثاني كان اكثر دقة. جل المغاربة في شمال امريكا ام يقتنعوا بما قاله. فما بالكم بالمجتمع الدولي. يعيد نفس الاصطوانة في كل مقابلة.انه افلاس ديبلوماسي.
7 - Arsad الاثنين 22 أبريل 2013 - 23:58
كلما كان هنالك حراك ما الا وكثر الحديث عن ثروات بترولية اكبر حوض في العالم الزيت الصخري الذي سينافس المغرب به العالم وووووو
ولا شيء على ارض الواقع تحقق اذا كان للمغرب كل هذا فان الصين كأكبر كتلة بشرية واقتصادية بإمكانها ان تحمي المغرب من امريكا واروبا وغيرها وما ينقص المغرب الا ان يمد يده لها ويفتح لها ابواب الاستثمار فلعاب الصين على المغرب سار بحرا بركا من الكدوب قهرتونا
8 - sido الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 01:01
نتمنى ان توزع هده الثروات في بلادنا بعدل و ان لا يظهر عندنا جنرالات لاحتكار ما انعم الله علينا من خيراته في بلادنا
9 - Tarik الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 01:27
فرنسا رفضت القيام بهاته التقنية على أراضيها لاستخلاص البترول لانها تشكل خطرا على الاحتياطات الماءية الارضية ولا داعي لتكلم عن الجزائر حينما نحاول تبرير الأشياء
10 - allmed الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 01:28
أمريكا تحب النفط اين ما كان وليس لها صديق . (( ومغاديش تعقل علي المغريب فهاد القاضية ))
11 - tkharbiq الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 01:57
1- "la fracturation hydraulique a été interdite en France parce qu’elle s'est avérée dangereuse pour l'environnement"

2- Une loi votée ce mois-ci par le parlement algérien a permis l'utilisation de cette technique dans le sahara algérien. Contrairement à ce que dit votre article, qui prétend que l'Algerie est contre l'utilisation de cette technique.
12 - مسلمة مغربية الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 02:18
السلام عليكم
استغربت لامر النفط.الحمد لله كل الخيرات كلها اقول و بدون استثناء هي في هده الارض المباركة.
الجزائر تعرقل ?و كيف دلك? هل نعتبرها المستعمر الجديد ام مادا?!
تدخل امريكا افهمه عظمة قوتها تخول لها التحكم في العالم نوعا ما لكن اين تكون الجزائر في هدا و هي من دول العالم الثالث!
الان و اكثر من اي وقت مضى اعزموا على عدم التنازل!
اتساءل هل اصبحنا اسفل السافلين نحن و قد وقف اسلافنا في وجه الامبراطورية العثمانية و صد الهجومات الاوروبية?
ا لم نرث و لو جزءا ضئيلا من شجاعتهم و شهامتهم و عنفوانهم و قوتهم??
جدير بالدكر امر باقي الثروات المغربية... لا يصلنا منه شيء كمواطنين.اسماك بيعت بارخص الاثمان و لم يتلق الشعب المغربي منها سنتا.احجار كريمة و معادن كبرى لم ارها قط بام عيني.ترقبوا نفس السيناريو بالنسبة للنفط ..هدا ادا تمكن المغرب من دفع الاعداء بعيدا و تحرر من قبضتهم.
13 - حالم الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 02:32
المردودية التجاربة للنفط الصخري ضعيقة اذ يستلزم استخراج هذا النفط الحفر ونقل الصخور وتكسيرها و عصرها واستخراج النفط ثم تكربره وتبقى عملية التخلص من بقايا الصخور الشديدة التلوث وهذه العمليات مكلفة عكس البترول التقليدي الذي يصعد بمضخة واحيانا يصعد بنفسه عندما يكون معه غاز قي الخزان الجوفي .فلا مجال للمقارنة او المنافسة بين هذين الصنفين ولا خوف للجزائر من المنافسة المغربية بالنفط الصخري
14 - Moha الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 03:54
L'Algérie et les USA n'ont rien à voir là-dedans.Je connais très bien cette région qui s'appelle Tassemmact.Le vrai problème ,c'est le cèdre qui se trouve sur ces terres.Faut-il sacrifier l'or vert pour l'or noir?A cet endroit il ya "Tizi L3afit ou le col du feu" où le feu se déclarait tout seul à cause de l'existence des schistes bitumeux.Et puis c'est là que le Sebou prend ses sources.
15 - قوم الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 04:24
كان فيما مضى المسؤلون يسرقون الشعب الآن أتى من سيسرق المغرب كله، كما تدين تدان وسنبقى كلنا فقراء في يوم من الايام
غير نشر باش يوصلهم الميساج
16 - Atlasi الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 05:40
Je demande à Hespress de mener une enquête à ce sujet parce que c'est grave:
est ce qu'il y a une industrie qui exploite déjà ce genre de gisement dans le monde?
Quel est le coup d'extraction?
Timhdit est sur le moyen Atlas qui est le resrvoir du Maroc des eaux douces (source de Melouya-Sebou -oum Rbii...)
et puis c'est le pays de plus de 30% de cèdre du monde entier!
Quels sont les garanties de la sauvegarde des nappes phreatiques?
à quelles profondeurs se repose ces roches pétrolières?
Quelle la quantité et la qualité des déchets de cette industrie?
Quel est le degré de certitude des prévision annoncées?
Chèrs Marocains soyez vigilants surtout quand il y a des informations qui ne sont ni reèles ni ni exactes.
ON POUSSE LE MAROC A DES AVENTURES
17 - mohamed b driss الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 09:24
je crois que l auteur fait une grande confusion entre le gas shiste et les shistes butimineuses
j espere qu un geologue petrolier eclaire les visiteurs hespress à ce sujet
aussi wikipedia explique clairement la difference entre les 2 produitd
18 - MAN الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 10:51
Cette version de la théorie de complot est sans aucun fondement. Certes l’Algérie a une peur bleue de voir ses pays voisins se développer et exporter plus de ressources mais n’a ni les moyens ni leviers pour leur imposer son hégémonie encore moins au Maroc et lui dicter la politique économique à suivre. Les USA exploitent chez eux et massivement la fracturation hydraulique, avec le concours d’entreprises françaises, pour extraire du gaz et du pétrole des schistes ils peuvent servir d’exemple. Les schistes se trouvent aussi et en grande quantité à Tarfia et les entraves à lever pour l’exploitation sont la maitrise et le choix du procédé de fracturation de même le coût par rapport au marché, les bruler comme du charbon étant un procédé fort nocif pour l’environnement.
19 - zouhir chimiste الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 12:02
Le gaz de schiste est aujourd'hui présenté comme étant la nouvelle solution à nos besoins énergétiques croissants. Cependant, si l'on constate que de plus en plus de grandes entreprises font pression pour le développement de cette nouvelle source énergétique dans le monde, sa production fait peser de très sérieuses menaces sur le climat et l'environnement mais également sur les communautés
20 - عبد العزيز الورزازي الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 12:59
أخطأ المغرب كثيرا حين وضع ثقته في الغرب عموما وأمريكا خصوصا ذلك أن أمريكا صديقها الوحيد هو مصلحتها فقط
21 - fouad الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 13:22
تحليل لاباس به وكل شيء ممكن!!لكن الحقيقة الشعب لم يرى شيء من ثرواته التي تقدر بالمليارات ;الفسفاط ;ساحلين;حديد;وو......!الشعب نحره الفقر ولا نعرفف اين تدهب!!!! المشكل هو ليس التنقيب عن النفط والغاز وليس هو الحل الوحيد للخروج من فقرنا وازماتنا!! المشكل في حكومتنا ومسيريها الدين نهبوا ثرواتنا والهروب بها الى اسيادهم خارج الوطن!! هل اروبا مصدرة للنفط والغاز?? بل مستوردة ومع دالك يعيشون في بهاء احسن من بعض الدول المصدرة ! لانهم يفكرون بعقولهم بكل بساطة ونشروا الديمقراطية ;نشروا العدل ;محاكمة الوزراء في المحاكم وحتى الرئيس ان تبثت عليهم الخيانة ;والنظام والحرية بانواعها وما بالكم البنية التحتية من طرق ومستشفيات و.....وكدلك تطوير التيكنلوجيا التي هيمنت على الدول الاسلامية وخاصة الدول المصدرة لهاده المادة! هادا السر يا حكومتنا ان اردتم التقدم والازدهار وليس ما نراه الان من نصب وحقرة والجري وراء المناص والانتخابات وكثرة الاجتماعات بدون مردود ونتائج اجابية! الحل ليس النفط بل الحل هو تغيير سياستكم واتباع سياسة اسيادكم الاروبيين!
22 - ALI الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 16:27
المغرب دولة ذات سيادة واما النفظ الصخري فلن يتم استخراجه ابدا لان هذا لن يصب في مصلحة البلاد حيت سيجر عليه ظغط اكبر بكثير منما هو مفروظ عليه الان وما هذا الا زوبع في فنجان وعسى ان تكرهو شيئ وهو خير لكم
ولهذا توجه المغرب نحو الطاقات البديلة وستتمر اموال ضخمة وسيستثمر اموال واموال فهي مسالة استقرار واستقلالية عن التبعية للدول المهيمنة وهذا ما يزعج الغير و من ظن ان الانتصارات تاتي دون قتال فهو واهم
23 - maghrebii الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 16:57
- ben acha الاثنين 22 أبريل 2013 - 19:53
فعلا الموقف الامريكي الاخير من ملف صحرائنا اثار الكثير من الاستغراب بالنظر الى ما يردده اعلامنا العمومي من كون المغرب هو الحليف النقليدي لامريكا في شمال افريقيا.وهذا مايدعونا الى التكثل والوقوف وقفة رجل واحد للتصدي لكل من تسول له نفسه المس بسيادتنا واستخلاص الدروس وعدم الاعتماد على الطرف الاجنبي لحل قضيتنا المفتعلة لان الغرب لاتهمه سوى مصالحه الخاصة لاغناء خزينته المتدهورة جراء الازمة.ومن هذا المنبر اناشد جميع المسؤولين ان يسارعوا الى سحب الملف من اروقة الامم المفرقة وذلك بوقف المفاوضات مع من يمثل الموقف الجزائري و بتنزيل مشروع الجهوية على ارض الواقع ومحاربة الفساد واحترام القانون ونهج الحكامة وتخليق الحياة العامة وضمان كرامة كل مواطن...
TRES BIEN DIT.. C'EST LA MEILLEUR SOLUTION
24 - test الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 17:31
Je ne comprend plus rien, après s'être improvisée precheuse de la bonne parole islamique sans aucune compétence. Mayssa s'autoproclame spécialiste en petrochimie et même en écologie...
Elle a même l'audace de dire :
ومن بين المغالطات التي نشرت حول النفط الصخري أنه مضرّ بالبيئة
Quels sont ces références...
Dans beaucoup de pays développés notamment en Europe , cette question est en débat permanent... et la prudence voudrait que les politiques interdisent l'exploitation des gaz de schiste...

je pense que hespress gagnerait en crédibilité en filtrant les articles...
On ne s'improvise pas spécialiste de ces questions .
On a beau avoir les meilleurs intentions du monde, il n'en demeure pas que dans ce domaine seule la compétence scientifique compte.

A bon entendeur
25 - maroc الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 18:11
La quantité d’énergie nécessaire pour produire du pétrole à partir des sables bitumineux es
considérable. Par conséquent, ce pétrole laisse une empreinte carbonique plus marquée que tout
autre produit pétrolier sur le marché. Les sites les plus polluants consomment d’énormes
quantités de gaz naturel pour créer la vapeur qui sert à liquéfier et extraire le bitume contenu
dans le sol. Dans certains cas, l’extraction du pétrole des sables bitumineux est désormais 10
fois plus polluante que le pétrole de la Mer du Nord. 2,5 barils d’eau sont nécessaires pour
produire un baril de pétrole des sables bitumineux
Des étangs de résidus toxiques : Une fois le bitume séparé du sable et le pétrole extrait, les
résidus de ce processus doivent être stockés dans d’immenses bassins de décantation, des
étangs toxiques à ciel ouvert
Selon les scientifiques, le contaminant le plus dangereux dans les résidus
26 - rachid الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 18:24
دوختون بهاذ الأخبار حن مبغين لبترول الصخري ولزيتي واحن بغين العدالة الإجتماعية وديتوا الماضي والحاضر وكتخطوا للمستقبل وعار أعليكم التاريخ لن يرحمكم
27 - RIfi الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 19:16
وقد يذهب البعض إلى التفكير في أن الضغط على المغرب بورقة الصحراء كان لأجل مساومة المغرب على عدم التخلي عن أمريكا كوسيط في استغلال أرباح النفط بين المغرب المنتج والأوروبي المستهلك، إضافة إلى وجودها كشريك في استخراجه بمدّ المغرب بالآلات اللازمة لذلك، وهذا التخوف ربما بدا حين رأت الاستقبال المغربي لفرنسا كحليف اقتصادي مباشر أول
28 - abdellah الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 19:53
هي مشكل الصحراء خلقته الجزائر حسدا من عندها تخاف من المغرب ان يجد البترول ويكون احسن منها وهذا ما سيكون انشاء الله. الحسود لابد من ان يهزمه الله الحسود لا يضر الا نفسه ويخرب بيته في النهايةوما يكون الا ما اراد الله.
29 - جلال الحلبي -- ايطاليا الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 20:46
اتدكر يوما ونحن وانا اعمل خلال منتصف الثمانينات بالمكتب الوطني للابحاث والاسثمارات النفطية ONAREPعن المسح الميداني الذي قامت به الشركة الاجنبية ان هناك كميات هائلة من الصخور النفطية لكن مهندس عراقي الاصل وامريكي الجنسية يعمل لدى شركة ويليامس برودس الامريكية صرح لي ان استغلال هذه الصخور تتطلب ميزانية ضخمة من الدولة لان لاستخراج لتر واحد يكلف اكثر والمغرب هو البلد الوحيد في هذه اللحظة الذي به الصخور النفطية بكثرة المهم تم التخلي عن مشروع استغلال هذه الطاقة فقط للافران الباهظة الثمن لاحراق الصخور واستخراج النفط واليوم نسمع عن نية استخراجه فربما يساعد على تخفيف الضغط عن الاموال التي تصرف لشراء البترول من الخارج والتكلفة لتكريره المهم الله يبارك
30 - الحجام الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 22:28
ا ستغلال الصخور الزيتية لتمحضيت يعني تسميم وثلويت اكثر من 75% من الموارد المائية للمغرب على اعتبار وجودها وتمركزها بالاطلس المتوسط. وثلويت وتسميم 90% من الانهار والاودية المغربية (سبو ,ام الربيع ,ملوية ,بهت ,ابو رقراق ....الخ ) وتلويث اكبر السدود المغربية. و تبعا لذك تلويث مياه السقي لاكبر السهول والهضاب الفلاحية (سايس,الغرب,الشاوية,زمور..الخ) وكذا تسميم مياه شرب اكبر المدن والتجمعات السكنية بالمغرب ( مكناس فاس القنيطرة الرباط-سلا الدارالبيضاء سطات..الخ) .فمياه الشرب تاتي من الطبقات الجوفية للاطلس المتوسط اكبر خزان مائي بالشمال الافريقي !!(الحمد لله على نعمته !!.نحن من البلدان القلائل في هذا العالم التي لها منابع ومصاب انهارها الكبرى داخل الحدود الوطنية.الحروب الكبرى القادمة بين الدول لن يكون سببها النفط بل سيكون سببها الماء!!!
لا لاي استغلال للصخور النفطية لتمحضيت!!!!لا لتعطيش الشعب المغربي!!! نعمة الماء اهم من النفط !!!. الحمد لله على الشمس والرياح !!
31 - جميلة الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 22:37
تتكالب علينا الأمم كما تتكالب الذئاب على قصعتها
للأسف واقعنا مرير
32 - hassan الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 23:41
اذا كان استخراج هذه الصخور النفطية مضرة ببيئتنا فبناقص منها اللهم مياهنا العدبة ولا البترول
33 - majd الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 23:58
حيث انشا جيشها خارطة وقائية ضد المغرب تمتد الى ميدلت" اليس هذا دليلا اخر على ان الجارة الحقود الحسود هي الثي اقبرت مشروع تالسينت الثي تنتمي الى نفس المجال لميدلت واقليمها الذي يعد لوحده جنوب افريقيا مصغر للمعادن النفيسة?والله لو تحرر ميدان التنقيب عن ميدان المعادن والمحروقات واستبدلت الظهائر الفرنسية الثي ما زالت سارية وعوض اصحاب الارض باخر التعويضات لراينا عجبا..لا يعقل ان لصاحب الارض نصف متر عموديا وما تحتها ملك للدولة..ولو ان هذه الاخيرة صادقة في بحتها عن النفط لماذا تستني اسفالو تنغير من اية دراسة وسكانه يعانون من روائح النفط كلما حفروا مترا واحدا حثى انهم لا يملكون بئرا او مطمورة?
34 - HIBA MARIA الأربعاء 24 أبريل 2013 - 01:28
Je souhaite tout le bien pour mon pays et la perdition aux ennemies.
35 - tariq othmane الأحد 28 أبريل 2013 - 23:19
Le gaz de schsite est un gaz non conventionel capturé dans la roche de schsite , et extrait grace à la fracturation hydraulique . Certes cette technique est polluantes ..., mais les regions concernées ont une densites de popullations tres faibles , comparé avec la france ou le gaz de sciste se trouve en ile de france , pres de la defenses , donc les risque seront tres limite dans le regions concernées , et le benefices seront enormes , et pourront relancer l economie nationale , et requilibrer la geopolitique de toute la region , la question du sahara , du chomage ... seront resolu du jour au lendemain , surtout que les regions concernés ne setrouvent pas dans le saha , donc gogogogogogogogoMorocco
36 - stoner الجمعة 17 ماي 2013 - 04:23
le seul souci pour les jeunes c'est la qualité du . chanvre qui sauve des vies


. . et le prix de cannabis médicinal il faut légaliser aux adultes,je ne peux pas me destressé . ils sont ou les Medecins Ministres pour la recherche est le projet de loi pour dépénaliser ce commerce au nord
le pétrole ne vaut pas la santé ou le chômage .
voilà il faut suprimer l'education très jeune a lieux à 6ans de li ,enseignez les beaux arts et du sport
المجموع: 36 | عرض: 1 - 36

التعليقات مغلقة على هذا المقال