24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقعون لجوء المغرب إلى القوة العسكرية أمام استفزازات البوليساريو؟
  1. تقرير أمريكي رسمي ينتقد إفلات مسؤولين مغاربة من العقاب (5.00)

  2. قضية الصحراء والجدار الدفاعي .. مكاسب أمنية وإشكالات حدودية (5.00)

  3. سيبي ينتقد منظمي "جائِزة الحسن الثاني" للتنس (5.00)

  4. طالبة مغربية تنافس على جائزة علمية في النرويج (5.00)

  5. أسلوب مقاومة جديد .. طائرات ورقية فلسطينية تحرق أرض إسرائيل (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | حادثة سير تودي بحياة إمام مسجد في تنجداد

حادثة سير تودي بحياة إمام مسجد في تنجداد

حادثة سير تودي بحياة إمام مسجد في تنجداد

توفي شخص في حادثة سير وقعت، الاثنين، على الطريق الوطنية رقم 10، الرابطة بين مدينتي تنجداد وكلميمة الواقعتين بالنفوذ الترابي لإقليم الرشيدية، إثر دهسه من قبل سيارة خفيفة، فيما أصيبت طالبة بجروح خفيفة.

وأوضحت مصادر محلية، في اتصال هاتفي بجريدة هسبريس، أن الضحية، الذي يشتغل إمام مسجد بآيت عاصم بسيدي يحيى بجماعة تنجداد، توفي على الفور، فيما أصيبت الطالبة بجروح.

ووفق المصادر ذاتها، فقد تم نقل الطالبة بواسطة سيارة إسعاف إلى المستشفى المحلي بمدينة تنجداد لتلقي العلاجات الضرورية، فيما تم إيداع جثة الضحية بمستودع الأموات بالمستشفى ذاته.

وحلت بمكان الحادثة عناصر الدرك الملكي من أجل تحرير محضر رسمي في الواقعة، وفتح تحقيق، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد المسؤوليات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - اسفي الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 01:14
ان لله وأن إليه راجعون اللهم اغفر له وارحمه وشافي المصابة
2 - محمد الزموري الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 01:40
إنا لله وإنا إليه راجعون رحمه الله تعالى وأسكنه في الجنة مع تعازينا الحارة إلى ذويه.
3 - الموت كأس كل الناس ذائقه الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 02:50
اللهم اغفر له وارحمه وألحقه بالصالحين ممن سبق من هذه الأمة المحمدية المباركة
4 - عبد الرحمان الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 14:25
هده الطريق التي يصل مداها 14 كلم داخل مدينة تنجداد و التي تربط كل من مراكش و اكادير وورزازات بالراشيدية تعرف نشاطا حركيا كبيرا ولاسيما انه بمثابة الشارع الرئيسي للمدينة قرابة 50 الف نسمة , الا ان هده الطريق طال انتظار اصلاحها نظرا لمعيقات بيروقراطية متمثلة في انقسام المدينة لثلاث جماعات تعامل كل منها على انها بلدة منفصلة مما يعيق تحويل اعتمادات و ايضا يعيق خلق المراكز الادارية نظرا لان كل جماعة من الجماعات لا تفوق 20 الف نسمة , و هده الطريق التي تسمى محليا بطريق الموت لغياب اشارات مرور و ضيقها و عدم وجود مدارات دائما ما حصدت ارواح مواطنين صغار وكبارا و خصوصا تلامذة الثانوية الذين ياتون افواجا في مخاطر لطالما اودت بحياتهم , فأين هي قيمة المواطن المغربي من هدا
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.