24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/08/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1706:5013:3617:1120:1221:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

تلويح وزراء بالاستقالة من الحكومة؟
  1. "المنصور الذهبي" وساحة الموحدين ينتشلان ورزازات من قيظ الصيف (5.00)

  2. تعطيل النص أم تغيير العقل؟ (5.00)

  3. استفحال ظاهرة احتلال الملك العمومي يؤجج غضب سكان الناظور (5.00)

  4. السياحة التضامنية بالبراشوة .. مشروع بـ"صفر درهم" يُشغّل 60 أسرة (5.00)

  5. صحافة التنجيم .. فوضى إلكترونية تتعقب خطوات وقرارات الملك (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | شبح الدهس يتواصل في بريطانيا .. سيارة تصرع مُصلين بلندن

شبح الدهس يتواصل في بريطانيا .. سيارة تصرع مُصلين بلندن

شبح الدهس يتواصل في بريطانيا .. سيارة تصرع مُصلين بلندن

أعلن متحدث باسم الشرطة البريطانية عن سقوط قتلى وجرحى، في ساعة مبكرة اليوم الاثنين، إثر قيام سيارة بدهس عدد من المارة قرب مسجد فنزبري بارك، الذي يعرف باسم المسجد الكبير شمالي العاصمة لندن.

وذكرت وسائل إعلام بريطانية أن الضحايا من المسلمين الذي تعرضوا للدهس أثناء خروجهم من المسجد بعد أداء صلاة التراويح، أو اثناء تناولهم وجبة السحور قرب المسجد.

وأشارت المنابر الإعلامية ذاتها إلى مصرع 4 أشخاص على الأقل.

وقال المتحدث إن الشرطة "تتعامل مع حادث كبير بشارع سيفن سيسترز"، وأنها اعتقلت الجاني الذي تشير تقارير إعلامية اإلى أنه "يميني عنصري معاد للمسلمين".

وسبق للعاصمة البريطانية أن عاشت قبل أسبوعين حادثة دهس مرعبة على الجانب الجنوبي من جسر لندن بريدج بوسط العاصمة البريطانية، أفضت إلى مقتل وجرح العديد من الضحايا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (45)

1 - beeman الاثنين 19 يونيو 2017 - 01:48
Moi jaimerais bien voir si sa majesté hafidahou Allah
va envoyer une lettre de solidarité au gouvernemrnt britanique pour denoncer cet acte terrorist
2 - السباعيFR الاثنين 19 يونيو 2017 - 01:48
هذه العملية البربرية تزيح اللثام عن غموض حادث احتراق البرج, اذ اصبح قريب لليقين ان حرق العمارة غالبية سكانها مسلمين ,وكذا العمل الذي عرفت بها محاكم التفتيش بالاندلس حرق الناس احياء اسلوب موروث عند المتطرفين المسيحيين لارحمة ولا شفقة وقد احيوها الاان ,وانكشفت المؤامرة وقديكون التنكيل والترحيل لمسلمي اوروبا قد بدت بوادره
3 - رد فعل الاثنين 19 يونيو 2017 - 01:48
الرجل ليس عنصريا بقدر ما يعاني من من يحسبون أنفسهم على الاسلام الذين جعلوا حياة بني جلدتهم جحيما لايطاق حتى أصبحو كالمنبوذين يتحاشاهم الجميع ويسارعون لمغادرة مقصورة تجمعهم بمن يشتم منه أنه من أصول عربية صحيح أن ردة فعله غير مبررة وغير مقبولة ولكنه القدر يعمى حتى تتصرف الأقدار .
4 - حلا الاثنين 19 يونيو 2017 - 01:50
يبدو ان مثل هذه الحوادث ستتكرر كثيرا.ماذا استفاد الدواعش الان الا إذكاء روح الانتقام ضد المسلمين المسالمين.
5 - moha الاثنين 19 يونيو 2017 - 01:51
غادي اسميوه مجرم مشي ارهابي لأنه ليس بعربي أو مسلم
6 - ابو علي الاثنين 19 يونيو 2017 - 01:57
هذه المرة ليس عربي او مسلم و الان سيقولون ليس ارهابي سيقولون مختلون عقليا
7 - مجب وطنه الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:01
المتطرفين و الارهابيين لا ملة لهم و لا دين . عنصريين حاقدين يعتدون و يقتلون بدم بارد مع سبق الاصرا ر و الترصد. احذروهوم و واجهوهم على جميع الاصعدة و ضيقوا عليهم الخناق اينما وجدوا. لا تاخذكم بهم رحمة و لا شفقة .
8 - elias الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:03
سنرى الخرافيون يتاباكون و يولولون. اما عندما دهس اخوانهم في الدين الناس الذين يعتبرونهم كفار(رغم انهم يعيشون في يلادهم) لا نسمع حسا لهم. ديانة قريش هي منبع الشر و الويلات.
9 - salami الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:04
الإسلام كعين ماء في أعلى جبل يخرج منها ماء نقي صافي.هذا هو دين الإسلام الذي جاء به محمد.ينزل الماء من الجبل والنزول هو الزمن، فيأتي مكانا في نزوله فيفترق إلى مجريين في كل مجرى يأتي أناس فيغسلون اجسامهم و لباسهم و يرمون أشياءهم ظنا أنه نهرهم.وينزل الماء أقل نقاء فيلقى أناسا فيغسلون اشياءهم و أوعيتهم ونزل الماء ويفترق ويتلوث الى أن يصلنا بعد 1400 متر من النزول ( 1400 سنة) فنذوقه فنجد فيه حلاوة ومرورة ونجد في رائحة وملوحة وسوء مذاق فنأخذه ونصفيه و ننقيه من الأوساخ والروائح والمرورة فنجد المذاق الذي خرج به من العين الإسلام الحقيقي.
فأذاة التنقية هي العقل و الناس الذين غسلوا أشياءهم هم "الذين ضيقوا فهمه وقسموا طرقه هم الذين يتكلمون باسم الدين.
10 - tokyo الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:07
هل هذا حادت ارهابي ام كما العادة الجاني يعاني مرض نفسي ام ان الارهاب مرتبط فقط بالمسلمين داعش تدهس و يميني متطرف يدهس اذا كلهم ارهابيون الارهاب لا دين له هؤلاء مجرمون كلهم الله يرحم هؤلاء المصلين الذين ماتو وصبر اهلهم اسكنهم الجنة ان شاء الله العالم فقد البوصلة الله يستر جميع المسلمين اما الارهاب فجل ضحياه مسلمين وهم اكثر من يعاني من هذه الافة
11 - مجد الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:08
لن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم . قطران بلادي ؤ لا عسل بلادات الناس
12 - Ssijamal الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:08
انا لا اعرف لمادا لم يقتلونه الشرطة كما فعلوا مع الداعشيين
13 - zaza الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:12
الكراهية ازدادت في السنوات الاخيرة تجاه امة محمد في كثير من دول المعمور والسبب هي الصورة السيءة التي يزرعها الاعلام الغربي عن الاسلام والمسلمين .فديننا دين تسامح ووساطة واعتدال لذا يجب عن الاعلام الاسلامي ان يضاهي ما يروجه الاعلام الغربي حتى يفرق بين التشدد والوساطة
14 - فؤاد الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:14
مما يدل على أن حريق برج غرينفل الذي يسكنه الغالبية المغاربية بفعل فاعل و ليس عرضي. إنه الإنتقام من المسلمين لأن ما فعله الإرهابيون في بريطانيا باسم الإسلام جعل من له عقول الحمير و البغال يصدقون أن المسلمين هم إرهابيون و يجب القضاء عليهم و بالتالي تتعدد أوجه الإنتقامات
15 - باحث في علم الاديان الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:16
حدث مؤسف لكن ماهو الا رد فعل طبيعي من استفزازات المسلمين المتشددين والذين سوقوا للارهاب الاسلامي الدولي اي اصبح الارهاب كمرادف للعقيدة الاسلامية للاسف ..ومن هنا فعلى المسلمين ان ينتقدوا الذات ويعالجوا اصل المشكل لا ان ينتقدوا ويهاجموا الاخرين على انها مؤامرة على الاسلام ! . وانا ارى ان اصل المشكل يكمن في خلل المفاهيم في فقه الجهاد لان الاسلام الدين الوحيد الذي تطرق اليه واعطاه اهمية واغلب المسلمون يعتمدون من فقه الجهاد المفسر فقط من طرف الوهابية او السلفية التي تسيطر وتحتكر الدين وهذا امر خطير.
16 - الزياني الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:20
الا يعتبر هذا حادث ارهابي
ام ان الارهاب مرطبت بالمسلمين فقط
17 - دين التسامح ! الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:25
ما القول الآن ؟
« ...الشر بالشر و البادي أظلم ... » ؟
على أي،
1) ردة فعل لصالح داعش : "إسلاموفوبيا ؛ المسلمون الضحية ؛ الحرب على الإسلام ؛ ... إلى نهاية الشريط إذا كانت له نهاية " !
2) عدد القتلى "المسلمين" على يد "مسلمين" فوق أراضي "الإسلام" لا نظير له في أي مكان آخر على سطح الأرض !
3) المساجد مسموح بها في بلدان الغرب "الكافر" و لا أحد يشتكي خوفاً من زعزعة عقيدته الكاتوليكية أو البروستنتية أو غيرها ... لو فُتحت كنيسة و احدة في بلد يدعي "الإسلام" لأقام الملتحون و محجباتهم الدنيا و لم يقعدوها ...

لماذا ؟
18 - مقيمة بلندن الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:27
شخصيا صرت أعيش في رعب واخاف على اسرتي الصغيرة
19 - Zorilo الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:33
هذا شيء منتظر و السابق انه الانتقام و الضحية ابرياء . يجب على المسلمين تفادي تلك التجمعات و الاندماج الفعلي اما العيش في مجموعات و السكن الجماعي يهدد امنهم . يجب ان يعلموا انهم في بلاد غربية و السكان لن يقبلوا مثلا الضجيج في 4 صباحا حيت المسلمين يتناولون السحور و يصلون و كانهم وحدهم في لندن.
20 - simo bm الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:40
المشكل الذي يقال....تاخر سيارة الاسعاف....هذا دليل على ان المسلمون ليست لهم قيمة انسانية للاسف ........تستمر الحياة ....والله شاهد على الظالمين...
21 - علال كبور الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:42
الطريقة البءيسة التى نقلت بها الحادثة وساءل الاعلام الفرنسية تثير الاستغراب خصوصا عندما علمت ان الضحايا مسلمين فكان شبه تجاهل عكس طريقة نقل الحوادث الاخرى التي مست غير المسلمين . وهذا يبين مدى خبث وتفاهة هذا الاعلام العبثي الذي يفتقد للحياد والاحترافية
22 - juif الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:49
ils ont raison si les arabes ne font pas de mal donc ils seront bien cueilli mais hélas que les crimes il faut prendre les juives comme exemple
23 - المسلمين رهاءن في اروبا الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:55
الامر سياسي و خطير و تصفية حسابات بين الماسونية و الحكام المسلمين و اراذت تركيع الحكام العرب الذين قبلو بالدخول في الماسونية و هاهم اليوم يجنون تمن الرمي بأنفسهم في احضان الماسونية المغرب له نصيب الاسذ و هوا المستهدف دخول الحمام ليس متل خروجه المسلمين لم يفهمو انهم رهاءن في أوروبا افيقو افيقو
24 - british citizen الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:57
هدي علامة الساعة,,,,,,,,,,peut etre la fin du monde approche.
25 - abdellatif الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:59
les plus grands racistes du monde sont les britanniques et cela par ce qu'on voit maintenant
26 - sali الاثنين 19 يونيو 2017 - 03:03
عجبا لجهل بعض المعلقين الذين لا زالوا يربطون بين الإرهاب والدين أو بين الإرهاب والمسلمين.عموما أغلب المسلمين يدينون جميع أشكال القتل والإرهاب أيا كانت الضحية.والتطرف موجود في جميع الأعراق والاجناس وليس حكرا على المسلمين
27 - مغربي حر من بلجيكا الاثنين 19 يونيو 2017 - 03:05
بما أن سكان البرج جلهم مسلمين إذن فالجاني بريطاني ينتمي إلى حزب اليمين المتطرف.
28 - جزائري من رام الله الاثنين 19 يونيو 2017 - 04:04
بكل صراحة الغربيين عندما تحترمهم يحترمونك وعندما نقومو باءعمال التي تمس امنهم وعند ردت فعلهم نقولو عنهم عنصريين ورغم انهم استقبلو الاجئين من كل بلدان العربية ووفرو لهم العيش الكريم اما نحن مذا قدمنا حتى لمجموعة متشرة من اطفال ونساء لقد تحاصرو وانعتوهم بالارهابيين فهل هذا يعقل فهل المسلم يفعل في اخيه المسلم هكذا ونحن في شهر الرحمة مذا تقولون امام الله يا مسؤولين لو كانت لك ذرة من الرحمة ربمى في وقت الافطار افتكرتهم وقلت يا رب مذا ذنب تلك الابرياء والله لو كنت تخاف ربك فلا تفطر حتى ترى تلك المساين ياكلون امام اعينك اناشد مسؤولين الدولتان الجزائر والمغرب اقول لهم ان لديكم ذرة من الرحمة ارحمو تلك المساكين ودعكم من سياست التعنث وانا احسنك والله سوف ياءجر من يفك العزلة عنهم وسوف تاءجرون فالدنيا قبل الاخيرة وشكرا
29 - ابو زياد الاثنين 19 يونيو 2017 - 04:11
الى elias اولا هذا الاسم لا يليق بك لانه اسم نبي تانيا تلك أرض الله ثالتة الذين تتكلم عليهم ليسوا قرشيين هم خوارج ليس لهم من الدين في شيئ انصحك باخذ العلم لو كان طبا او علم فلك لما تكلمت فالصمت زينة للجاهل الخوارج لو عندهم فرصة لقتلوا هؤلاء المسلمين فهم يكفرون اهل السنة و الجماعة فما بالك بغيرهم فلا تقل ما ليس لك به علم فالكلم اما لك او عليك اسال الله ان يرحم قتلى المسلمين و ان يرد كيد الخوارج الضالين
30 - Hina الاثنين 19 يونيو 2017 - 04:17
الحكام العرب نهبوا ثروات بلدانهم.فعم الفقر والمرض.صرنا اذلة في بلاد العجم. نهاجر للعمل والعيش والتطبيب.ولولا دلك لكنا أمة لاتحتاج للهجرة للقمة العيش الحارة.افقرونا فهنا عليهم وعلي أنفسنا ففعل الغريب بنا ما يشاء. بحران ولا ناكل الا السمك.فوسفاط وأولادنا عاطلون.معادن ولا نعرفها اصلا.غلاء في غلاء...حسبنا الله ونعم الوكيل.
31 - الامل الاثنين 19 يونيو 2017 - 04:29
هذه نتيجة العنصرية العمياء المتوحشة التي تجعل من صاحبها سفاك دماء الأبرياء وهذا ما لا نريد أن يقع فيه كل مواطن مغربي أمازيغي او عربي فكلنا اخوة في الدين والوطن.
32 - Amir الاثنين 19 يونيو 2017 - 05:54
هناك دائما من يذكرنا بالايه التي تقول. لن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم. ولكن يمكن ايظا القول لن يرضى عليك المسلميين حتى تتبع ملتهم........ وفي كل الحاله من ذهب إلى من?
33 - ابراهيم الاثنين 19 يونيو 2017 - 05:57
كون مسلم ارهابي و لكن حيت من جهتهم كاليك يميني عنصري .
34 - Amazigh الاثنين 19 يونيو 2017 - 06:00
le proverbe arabe dit: l ennemi derrière vous le mer en face de vous, voila la récolte de la culture arabo musulman, encore c est le debut!!! les 50 ans de world trade center ne sont pas encore passés, il faut se préparer à la haine la violence la méprise discrimination et et et
35 - Isamine الاثنين 19 يونيو 2017 - 06:44
على أهلها جنت دراقيش . ﻻ تلوموا من لا ذكاء له بارتكاب هذه النكسة بل لوموا الدواعش التي تقتل بجهالة وتذبح بوحشية
36 - saadouni الاثنين 19 يونيو 2017 - 06:58
يجب على المغرب ان يحذر السياح المغاربة لهاذا البلد هههههههه
37 - مغربي من فرنسا الاثنين 19 يونيو 2017 - 07:10
الدين جعل منهم كائن غدار، يفجرون الكفار الذين ادخلوهم بلدانهم وآووهم وعاملوخم معاملة إنسانية وأعطوهم حقوقهم مثل حقوق بني جلدتهم وفي الأخير يضعون حزام ناسف يدمرون به الأخضر واليابس بكل غدر وحقد وكراهية ليس لها اي معنى في 2017، هل هذا هو دين الرحمة؟ تصورو لو كان الهندوس يفجرون المسلمين بدعوى من دينهم ودهس مسلم بعض الهندوس الخارجين من معبدهم؟ كان سيكون بطل الأمة سيدنا قاتل الهندوس
38 - ابراهيم اخوكم من ألمانيا الاثنين 19 يونيو 2017 - 07:19
عزاءي لعاءلات الضحايا الذين لقو حدفهم متوسلا لهم الصبر والسلوان وللجرحى منهم شفاءا عاجلا،نندد بهذا العمل الهمجي الإرهابي الذي يادي بحياة الابرياء كباقي العمليات، الإرهاب لا ملة له ولا مبرر لقتل الابرياء كيفما كان مصدرها داعشي أو عنصري انتقامي.
39 - Farid الاثنين 19 يونيو 2017 - 07:19
Un mot pour le commentaire juif, je pense que tu donnes un mauvais exemple là, tu sais bien que l'origine de tout ces problèmes c'est les sionistes juifs , qui a volé la terres et extermine les habitats de la terre?qui finance ce terrorisme avec l'aide de sionistes arabe comme l'émirat arabe?il faut aller écouter ce que disent les grand rabins pour comprendre les vrais les terroristes
40 - لاديني الاثنين 19 يونيو 2017 - 07:25
البادي أظلم, رغم أنني أدين كل خطابات الكراهية والقتل لأجل فكرة أو عقيدة أو دين أو عنصرية أو ظلم. لهذا يجب إعادة النظر في الديانة الإسلامية وكتبها المقدسة المليئة بالدعوة الى القتل أكتر من السلم، السبب في كره العالم لكل ما هو اسلامي!!!!
أتسائل ألم يجد "إلاه" محمد الذي على كل شيء قدير حل آخر أكتر سلمية من تحريض أتباعه على قطع الرقاب لكل من عارضه.
41 - casa الاثنين 19 يونيو 2017 - 09:32
يجب محاربة الارهاب المسيحي كيفما كان نوعه
42 - Kamal Londra الاثنين 19 يونيو 2017 - 09:37
Au commentaire 12; t'a dit pourquoi la police n'a pas illuminé ce terroriste sioniste chrétien anglais, car il n'ai pas été envoyé par les services secrets, comme les terroristes de paris illuminés pour fermer le dossier une fois pour toute, ou bien ce lui qui écraser les passagers à Manchester ou l'Allemagne ou Nice ou les attentats de Casablanca, ils ont été tous illuminés, comme ça on a facilité le travail et on a atteint l'objectif: bombarder les civils dans les pays musulmans justes pour essayer de nouvelles armes, ou pour avoir le pétrole ou le gaz...
On tout cas nos "houkams" nous ont vendu avec 1dollars par tête, donc la solution c'est s'armer avec la science et boycotter les systèmes arabes
43 - MOCRO الاثنين 19 يونيو 2017 - 10:52
وانقلب السحر على الساحر.
العين بالعين والسن بالسن.
هذه ردة فعل من أناس ذهب ضحيتها أبرياء لقوا حتفهم من بعض الإرهابيين المسلمين في بريطانيا.
العجيب الغريب أن المسلمين وصلوا الديار الأوروبية بمشقة النفس وتحت هياكل والقطارات وبعد الحصول الإقامة والجواز الأوروبي يتحول ثور هائج يأكل الغلة ويسب الملة.
44 - sana الاثنين 19 يونيو 2017 - 11:50
وكأن الإله عاجز عن حماية نفسه أو «دينه » أو « أديانه » أو « أماكنه المقدسة » .لقد وجد «علماء » الإسلام أنفسهم في ورطة أمام غير المسلمين من الأوربيين وغير الأوربيين الذين تتعرض بلادهم للعمليات الانتحارية التي يقتل فيها الأبرياء الذين لا ناقة لهم ولا جمل فيما تقوم به حكوماتهم . لتلميع صورة الجهاد يحاول فقهاء الإسلام إعطاء الجهاد معنى آخر غير المعنى الحقيقي له ، أي شن حرب دينية على غير المسلمين لنشر الإسلام في بلادهم أو إجبارهم على دفع الجزية أو ضرب أعناقهم ، مع العلم أن السيف لم يعد في مستطاعه مواجهة أسلحة « الكفار والمشركين » المتطورة .
يعرف مشايخ الإسلام الجهاد لغة وشرعا . ففي اللغة يقولون بأنه يعني بذل الطاقة والجهد والوسع لتحقيق هدف معين يعود بالمصلحة على الفرد المسلم والجماعة الإسلامية ( أو الأمة الإسلامية ) .
وفي الاصطلاح أو الشرع فيعني الجهاد على العموم محاربة الكفار وقتالهم . الكفار هم الذين لا يؤمنون بما جاء به الإسلام ، ويدخل تحتهم اليهود والنصارى والمحاربون ( محاربو الإسلام ) والمرتدون والبغاة . والهدف من الجهاد ـ في الأساس ـ هو إعلاء كلمة الله ، أي نشر الإسلام azul
45 - sana الاثنين 19 يونيو 2017 - 12:57
أصبح كل مسلم إلهاً مصغراً يضع نفسه مكان الله ويقوم مقامه بتكفير وقتل ومحاسبة وتقييم الناس وقبض أرواحهم وقد فوضهم فعل ذلك بالكثير من الأحاديث والآيات... يا أيها النبي حرض....ومن رأى منكم منكرا .... إلخ. ..وطبعا أي مسلم ممكن أن يرى ويشتبه بأي شيء لا يعجبه ويعتبره منكرا...
ومن هنا بدأ مسلسل الفوضى الخلاقة..
إذ يستطيع أي مسلم بموجب التفويض النبوي المفنوح والوكالة العامة الممنوحة له من سلفه أن يعلن الحرب على من يشاء ويعتدي على البشر ويغزو ويسطو ويسلب ويسبي ويستعبد البشر ويحلل الدماء والأعراض والأموال وأن ينصـّب من نفسه حاكما وقاضيا وخليفة وواليا وأن يطبق وينفذ حكم الله كما يشتهي وكما يراه....
لذلك انهارت الدول العربية والإسلامية جماعيا عبر التاريخ ودبـّت الفوضى والخراب في أوصالها وبات الطامعون بالسلطة والمال والنساء والأموال يلجؤون لحيلة وبدعة نصرة دين الله لتفريغ أمراضهم وعقدهم وأحلامهم السلطوية وشهواتهم الإمبراطورية والشخصية وكل مسلم يريد ويحلم ويتمنى أن يكون سلفه آخر في شخصيته استباحة المجتمعات الآمنة وغزوها وفتحها وقهرها وتطويعها لمشيئته ورغباته ويقلد سلفه azul
المجموع: 45 | عرض: 1 - 45

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.