24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تدريس التربية الجنسية بمدارس المغرب؟
  1. "الهاكا" تتيح للمغاربة توجيه شكاوى ضد البرامج الإذاعية والتلفزية (5.00)

  2. الكتاني يُثمن تحسن نتائج "التجاري وفا" بالمغرب ومصر وإفريقيا (5.00)

  3. لفتيت يقود وفدا وزاريا لتفقد "مشاريع ملكية" بمدينة الداخلة (5.00)

  4. "تنافي" بن الشيخ يثير جدلا .. ومصدر حكومي: ضغوط على العثماني (5.00)

  5. العراق يبدأ تخليص منطقتين من سيطرة "داعش" (5.00)

قيم هذا المقال

3.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | المهدوي يبعث "رسالة استشهاد" من سجن الحسيمة

المهدوي يبعث "رسالة استشهاد" من سجن الحسيمة

المهدوي يبعث "رسالة استشهاد" من سجن الحسيمة

تداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي رسالة نسبت إلى الصحافي حميد المهدوي؛ وذلك بعد أن أيّدت محكمة الاستئناف بالحسيمة الحكم الابتدائي، مقررة تمديد مدة الحبس إلى سنة.

وأعلن المهدوي، في الرسالة التي وجّهها إلى الرأي العام الوطني والدولي، "دخوله في إضراب عن الطعام حتى الاستشهاد، ابتداء من اليوم الثلاثاء 12 شتنبر 2017"، منذرا أنه لن يوقف الإضراب "إلا بضمانات في التحقيق في ظروف الحكم"، مؤكدا أنه مستعد لأية مساءلة أو تحقيق أو الإدلاء بالدلائل والبراهين القاطعة التي تثبت براءته.

وزاد المهدوي مخاطبا زوجته: "أدعو زوجتي إلى الصبر، كما عهدتها صبورة ومناضلة لا تقبل الظل"، قبل أن يطلب منها أن "تحضر كفنا إلى سجن الحسيمة، وتكتب عليه "الشهيد حميد المهدوي"".

كما أضاف: "أدعو أفراد عائلتي إلى أن يبقوا صبورين ووطنيين، وليسامحوني بعد قراري هذا؛ لأنهم يعرفون حق المعرفة أن ابنهم حميد المهدوي لا يستطيع أن يعيش مظلوما، وكما يقول المتنبي في بيته الشعري: عش عزيزا أو مت و أنت كريم ** بين طعن القنا و خفق البنود".

المهدوي دعا أيضا المجتمع الدولي وسفارات العالم بالمغرب، باسم الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وباسم حقوقه كصحافي، إلى "أن يتحملوا مسؤولياتهم أمام هذه الجريمة القضائية البشعة ضد طفلين وزوجة لا معيل لهما غيري"، طالبا من المغاربة أن يجعلوا زوجته وأبناءه "أمانة في أعناقهم".

وقرّر الصحافي حميد المهدوي ألا يتفاعل مع أية محكمة مغربية في رسالته تلك، داعيا هيئة دفاعه وذوي النيات الحسنة "إلى عدم محاولة ثنيي عن قرار الإضراب عن الطعام، لأنه قرار لا رجعة فيه ولا مناص ولا بديل عنه، فأن أعيش بعيدا عن أبنائي داخل قبر أهون وأرحم عندي من أن أبقى حيا وأرى أبنائي يتعذبون بسبب حكم جائر"، يضيف المهدوي.

كما أوضح المهدوي، في آخر رسالته، أنه أخبر كلا من مدير السجن والوكيل العام للملك بالحسيمة والمندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج بدخوله في إضراب عن الطعام.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (59)

1 - baaaz الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:06
حسبي الله و نعم الوكيل.الظلم و الحكرة بمعنى الكلمة.....
2 - توفيق الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:06
كل المغاربة الشجعان والأحرار معك يا بطل لن نتخلى عنك أبدا ولن ننساك ياحبيبنا الله يكون معاك ومع وولادك وزوجتك...
3 - Ssimerouane الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:09
لا يقبل العيش تحت الظلم سوى العبيد.
4 - wood الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:10
بسبب هذه الرسالة ربما سيتم الحكم عليه مرة اخرى ب 30 سنة سجنا نافدة .الحقيقة هي ان هذه الاحكام جائرة لجرائم ملفقة . فالمخزن تعرت سوئته و انكشف وجهه القبيح الذي كانت تلمعه ابواقه الدعائية طوال سنين !! فهذا الحكم اشارة الى الكل بان يدخل سوق راسو و يشوف و يسكت و يقول العام زين !!!
5 - فرنسا الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:10
تحية خالصة للصحفي حميد و كل الصحفيين المغاربة..الصحفي الذي يقول الحق يودع في السجون !!!! je ne sais pas un avis d'expression réel interdit à propos de certains circonstances !!! et les vrais voleurs pickpockets de notre chère royaume se baladent dans leur villas et profitent de la richesse sur le dos du peuple marocain pauvre !!! و المسؤولين يتمتعون على ظهر المواطنين الفقراء !!! حسبي الله ونعم الوكيل..شكرا هسبريس
6 - yaaaaaaaaaaaadriss الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:11
السيد أراد أن يعيش حرا ، و نسي أن زمن الأحرار قد ولّى منذ زمان
7 - ALHOCEIMA CITY RIF الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:11
السيد المناظل المحترم المهديوي اختطفوه لانه هو ايظا فظح وعرى وبهدل المفسدين والنهابين وكروش لحرام ,حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم يا الدولة المخزنية الانفجار قريب باذن الله عاجلا ام اجلا
8 - Dayron الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:15
محاكمة غير عادلة هدفها الإنتقام من فاضحي الفساد و المفسدين. من إتخد هذا القرار يسعى لتخويف كل من تسول له نفسه الإقتراب من العفاريت والتماسيح وأن جزاء من يناظل هو المعتقل. نفس المصير داقه كل من الكرطومي،البداحي،الزفزافي...
التقارير الدولية الساخطة على أوظاع حقوق الإنسان ستتقاطر على المغرب وستصنفه كتلميد كسول
9 - MAJID de Paris الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:18
إنها رسالة موجهة إلى قلوب حية ، فأما من كان وراء هذا الوضعية الشادة فلا قلب و لا ضمير له!
حسبنا الله و نعم الوكيل
10 - بنالمادني الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:22
استحكم الطاغوت عليك بعدما فأراد ان بجلدك في بدنك وفكرك واسرتك ، ابيت الا ان تقف شامخا وان تتحداه ، هو الذي اراد ان ينقض عليك اصبحت تؤرقه فلم يكن لينام ولن ينام. اما أبنا ئك وزوجتك فالله يرزقهم ولقد ترعرعنا كلنا أيتاما ، كان لنا الشرف ان ورثنا كلام العز من اجدادنا وآبائنا الذين ضحوا من اجل وطن لكل المغاربة وليس لثلة من المقربين كما هو الحال .
11 - citoyenne du monde الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:23
Tenez bon, Mr El Mehdaoui! Vous étiez psychologiquement préparé pour ce coup dans un pays où les lanceurs d'alerte et les dénonciateurs de la corruption, de l'abus de pouvoir et des passe-droits sont considérés plus dangereux que les lanceurs de bombes et les égorgeurs qui peuplent nos rues.
12 - حياة الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:24
لاحول ولا قوة الا بالله هذا هو الجهل بعينيه ناس مظلومين ديال بصح وعقوبتها كانت عشرة سنوات وصبروا ومن بعد خرجوا قبل ماتنتهي المدة والمهداوي سنة دوز منها بعض الشهور وقاليك باغي يدير اضراب عن الطعام باش يموت وزوجته تجيبليه الكفن للسجن كيسحاب ليه راه تم غادي يكفنوه ونسا بللي الجثة كنمشي الفريان اولا ومن البعد التشريح والكفن هو الاخير وزيدها قاليك شهيد هههه الانتحار حرام من فعلها يدخل جهنم بلا حساب ...لا سعيد ولا هم يحزنون و كيهدد مازال المخزن ما كيتهددش واللي دار الذنب يستاهل العقوبة
13 - موغرابي الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:33
اخي المهداوي شكرا لك. ناضل في سبيل حريتك .ولن ينسى التاريخ هدا
14 - YOUSERSSIF الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:33
هذا راه منكر ظلم حكرة اتقو الله يا المخزن راكوم غدي تجرو البلاد الى ما لا يحمد عقباه ,دابا حاليا راه عندكم الزهار حيت الشعب مازال ساكت وصابر ولكن غدي يجي نهار لي غدي تتفركع فيه الرمانة ومتلقى متجمع
15 - الوجدي الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:34
أشياء نحن في غنى عنها ، أطلقوا السيد الصحفي من السجن ،

الى المسؤولين الذين لهم ضمير و قليل من الانسانية أطلقوا صراح السيد .
16 - أوديع مصطفى الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:39
لا تحزن يا حميد الحق يعلو ولا يعلا عليه!!!
دعوة المظلوم مستجابة
وليكن في علمك اخي الكريم انك بريء كبراءة الذئب من دم يوسف
الحرية والعدالة الحرية والعدالة الحرية والعدالة لحكيم المهدوي
17 - عادل القنيطرة الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:43
رسالة مضحكة ... الان فقط بدات بالعويل و البكاء و تذكرت ان لك اسرة تعول عليك ... اضنك انسان ساذج و صحفي هاوي...
18 - MRE الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:44
والسيد دار فبها بطل،وصراحة نت لقلبتي عليها،و بلا متبكي،غدي تالحسيمة ماللك عليها و صرف هد العام و ترجل
19 - مهاجرة الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:44
ما عرفنا واش انت صحفي ولا ثوري . كنت تتشعل العافية بفمك وكام حساب لك ما كاينش لي غادي احاسبك شحال من مرة كنت تنشوف الفيديوهات ديالك وكنت تنقول اخرتك الحبس وكنت بغيت لك الحبس ودعوتي تحققت لانك كنت تتشعل العافية وكنتي باغي تنوض الحرب فالبلاد لي عطاتك هوية والله اعلم لمن جهة كنت تتخدم لكن الله كبير والمغرب بلد الاشراف لذلك فضحك. دابة سير خلص الفاتورة ديالك وباركة من بلا بلا والاستشهاد لي قتل راسو راه لجهنم لاش غادي امشي وحتى صلاة الجنازة حرام تصلى عليه، بالنسبة لاولادك وزوجتك انت لي جنيتي عليهم كون دتيها فراسك وسديت فمك كون دابة راك حداهم.
20 - sohail الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:46
قلوبنا معك ايها المناضل الشجاع
21 - mohamed الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:46
عندما كنت تحرض وتصب الزيت على النار الم تفكر في العواقب؟
22 - bar الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:47
ا ن هدا الرجل كان يقول الحق في من يفعلون الخراب والدمار فى المغرب
والمخزن الحكار الدى لازال يعيش فى القرن الحجرى
23 - المتفائل الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:48
استشهاد ك - ياسيدي- ببيت من شعر المتنبي مردود عليك لان الله خالقك وخالق المتنبي وخالق كل شيء قال: " وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا "
عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي- صلى الله عليه وسلم- قال: «مَنْ تَرَدَّى مِنْ جَبَلٍ فَقَتَلَ نَفْسَهُ، فَهُوَ فِي نَارِ جَهَنَّمَ يَتَرَدَّى فِيهِ خَالِداً مُخَلَّداً فِيهَا أَبَداً، وَمَنْ تَحَسَّى سُمّاً فَقَتَلَ نَفْسَهُ، فَسُمُّهُ فِي يَدِهِ يَتَحَسَّاهُ فِي نَارِ جَهَنَّمَ خَالِداً مُخَلَّداً فِيهَا أَبَداً، وَمَنْ قَتَلَ نَفْسَهُ بِحَدِيدَةٍ، فَحَدِيدَتُهُ فِي يَدِهِ يَجَأُ بِهَا فِي بَطْنِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ خَالِداً مُخَلَّداً فِيهَا أَبَداً». متفق عليه.
24 - Allah Yahfad الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:54
الاضراب عن الطعام حتى الموت يعتبر إنتحارا و الانتحار هو قتل النفس الذي يحرمه الدين الاسلامي و جميع الديانات السماوية -فلايمكن إطلاقا لقاتل النفس التي حرم الله ان يكون شهيدا-أقول لهذا المسلم إياك أن تخسر الدنيا و الاخرة
25 - Mohamed el mouden الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 22:59
غير موت اعلى احسابي
شهادة ديالك مقبولة على احسابي
غا تريحنا من تخربك ديالك
26 - APOPIS الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:02
خدام الدولة المذلولين تهجمو عاوتاني هنا ف التعاليق
27 - مول البابوش الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:05
أري في التعليقات داءما ان النساء أكثر من يدافع عن المخزن !!!!!!!!!!!!!!
ما العلاقة ؟؟؟؟؟
28 - Amazighi الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:07
ادا مات احدهم سيموت النضام معهم
29 - عبدالكريم بوشيخي الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:10
هذا تهديد فقط من هذا الصحفي الذي لم يكن يتوقع انه سيدخل السجن في يوم ما حيث كان يعتقد انه فوق القانون و ان الدولة جبانة هي و اجهزتها لانها سمحت له في جو الحرية و حقوق الانسان بممارسة حقوقه لكنه تجاوز تلك الحقوق التي يكفلها له القانون حينما ترك عباءة الصحفي الشريف الذي يكون محايدا في مهنته و ينقل الخبر و المعلومة بكل مهنية بعيدا عن المزايدات و انخرط مع المحتجين في التحريض على العنف و التظاهر و تهديد امن و سلامة الوطن بدون سبب وجيه سوى الركوب على الموجة لبناء شهرة مزيفة ليس اهلا لها فاعتقد ان هذا التهديد بالاضراب عن الطعام هو محاولة يائسة منه لارغام المحكمة عن العدول عن حكم تم النطق به و هو يعرف ان النطق بالحكم لا يمكن التراجع عنه مهما كانت الاسباب فاعتقد ان الحكم عليه بسنة سجنا يعتبر حكما مخففا و قد امضى منه حوالي 3 اشهر فالينتظر 9 اشهر المتبقية لتمضية عقوبته و بعد ذالك سيطلق سراحه ليعرف قيمة الحرية التي كان يعيش فيها و لم يستغلها في الاشياء الايجابية التي تعود عليه و على وطنه بالنفع لانه لم يكن ينقصه اي شيء في حياته كان معززا مكرما لكنه فضل التحريض على الفتنة فنال جزاءه وفق القانون.
30 - الاحكم الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:15
"فأن أعيش بعيدا عن أبنائي داخل قبر أهون وأرحم عندي من أن أبقى حيا وأرى أبنائي يتعذبون بسبب حكم جائر"
ça veut tt dire. .
31 - هشام الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:15
إن الظلم ظلمات يوم القيامة. حسبي الله ونعم الوكيل
32 - عابر الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:16
استشهاد !! و متى كان الإنتحار استشهادا !؟ ربما يريد الإضراب عن الطعام لا لأنه سيقضي سنة بسجن الحسيمة بل العشر سنوات التي تنتظره بعكاشة !
بماذا سيفيدونه أولئك الدين حرصهم على التظاهر و العصيان رغم المنع !؟ من سيتكلف بأبنائه ؟ ما مصير زوجته ؟ جنى عليهم بدون سبب !
33 - دايز الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:18
السيد توحش فلوس اليوتوب.المرجو منحه هاتف نقال وتعبءة.لكي لا يضرب عن الطعام.
34 - النزق الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:20
غريب أمر هذا المهداوي،خفتك ،آندفاعك ، محاولة خلط الأوراق ،معرفتك بجميع الملفات ودواليب الدولة مع الفتنة الواضحة واطلالتك البهية من بيت ما يسمى (ايقونة الفتنة) أشياء تحسبها في خانة النضال،لم تفكر رويا لم تفكر في عائلتك الكبيرة المغرب والصغيرة بيتك،والآن تفكر في الإضراب عن الطعام،ذلك شأنك أما البعثات الدبلوماسية لا تلعب بمصالحها لسواد عيون متهور.
35 - رأي متواضع . الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:24
فكرة الإضراب عن الطعام لم اتقبلها في أي وقت من الأوقات .وأعتبر ذلك من باب قتل النفس بغير حق .ويسأل عنها من فعل ذلك أمام خالقها . ولا اعتقد أن ذلك من قبيل العمل المباح لرد الإعتداء أو لدفع الظلم .اجر المظلوم عند الله سبحانه وتعالى كبير.ومن غبر المقبول عقلا ودينا ان يحرم الإنسان نفسه من الثواب بإزهاق روحه .
36 - meknassi الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:34
حسبي الله و نعم الوكيل.الظلم و الحكرة بمعنى الكلمة.....
37 - م المصطفى الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:48
يطبق في حق المهداوي المثل التالي : ساق نفسه إلى حتفه.
فرغم أنني لا أتفق معه إطلاقا في ما أدى به إلى السجن، فإن ما ذكره في حق أبنائه وزوجته جعلني أتعاطف معه لا من حيث افكاره ولكن عطفا وحنينا وشفقة لمستقبل أسرته.
فالله تعالى نسأل أن يحل هذه العقدة وأن يجعل له مخرحا حتى يغادر السجن ويعود لأسرته.
38 - خالد الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 23:55
اصبر يا اخي فاني اظن انه قد اقترب الفرج.....وكاني اراى تورة الكمون قد ازدهرت....وكاني ارى عروشهم قد اندترث....وكاني ارى الحرية قد اقتربت
39 - RIF 4ERVER الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 00:06
راك مهزوم يا المخزن وعند تظن بانك منتصر ونهار 21-09-2017 غادي تلقانا ف مسيرة حاشدة قدام مقر الامم المتحدة بجنيف السويسرية.
40 - جريء الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 00:15
انها رسالة لكل فاضحي الفساد، بان من فضح مفسدا من الطبقة المحضوضة، التي لا يملك القضاء القدرة على مساءلتها او حتى التقرب من ابوابها.
لك الله يا مهدي، سيذكرك الوطن انك من ابناءه البررة.
..... والله متم لنوره ولو كره الكافرون، صدق الله العظيم.
41 - Ahmed الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 00:26
Mandela n'a pas fait une grève de la faim mais il a résisté a l'appartheid pour devenir le président de la libération , alors arrétes ces conneries et résiste a ce régime et un an de prison n'est rien reviens a tes enfants et éléves les pour qu'ils soit encore plus résistant
42 - imane الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 00:31
ندعوك للصبر لم يتبقى لك سوى 8 اشهر او اقل.فنحن بحاجة الى امتالك
43 - صحراوي مغربي الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 00:38
المهداوي واحد من المتطفلين عن الصحافة لان الصحافة لها قوانين وحدون وهذا الغبي يريد الوصول بسرعة الى الشهرة ولقد تأتى له دالك ولكن في السجن وعندما يخرج سيرمى في مزبلة التاريخ لان كل المغاربة ملتحمين وراء ملكهم ولن تفرقهم طرهات المهداوي ولاغيره وان اردت الموت في السجن فلك دالك ولن تغير في مسيرة المغرب شيء لانت ولا اتباعك
44 - ناقد الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 00:42
.... المرجو إطلاق سراح المعتقل، ياسيدي القاضي إدا ضننت إن مات فسترتاح فإنك على غلط.
سوف يولد العديد من أمثاله. لا لقمع الرأي الأخر ..
45 - FAROUK الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 00:43
ا سي المهداوي جبتها فراسك امزال كاتزيد فيها .
46 - خليد الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 01:15
أقول للسيد المهداوي إدا قمت بالإضراب عن الطعام الذي يؤدي إلى تعديب النفس و إدا طال سيؤدي إلى قتل النفس التي حرم الله ولا علاقة له بالاستشهاد و ذالك هو الخسران المبين ستخسر الدنيا و الآخرة و مصيرك سيكون النار و العياذ بالله لهذا ما عليك إلا بالصبر مع هذا الابتلاء ،إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب صدق الله العظيم.
47 - امجد الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 01:37
الاضراب عن الطعام حتى الموت لا يعتبر استشهاداً ولكنه يأخذ حكم المنتحر وهناك فتاوى بذلك ، فليتق الله ويستغفره
48 - Howa ana الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 02:12
خوتي مساهلاج تخلي مرتك او ولادك على قبل الوطن نتمنا من الله يطلق صراحو او من المسؤلين مايكنوش واخدينها غير ضد فيه باش زعما يربيوه هاداك راه لي فراسو فراسو
او تكون محاكمة عادلة
49 - from lausanne switzerland الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 03:31
تعليق 40 سيرو حتى للمريخ ماشي غير جونيف كي شفتو المغرب غير مسوق ليكم.
50 - orphelin الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 06:33
mes salutations les plus distinguées à monsieur mahdaoui et votre engagement est une conduite à suivre par tous ceux qui se réclame comme défenseure du droit de l’homme et à une vie digne pour chaque marocain et je lance un appelle à qui de droit à reviser cet approche sécuritaire car elle ne mènera qu’à plus de tension et conforter les externes car je crois fermement que seul le dialogue peut nous sortir de cet impasse comme je lance un appelle au honnête ministre de ce gouvernement hétéroclite de pressentez leur démission car ce gouvernement restera dans les annale (pjd bam isti pps ……..)c’est pas un gouvernement de solutions mais un un gouvernement de mange et t’ai t’ois
51 - شيكر عبد القادر الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 09:19
ا قول لك يالمهداوي هل مقولة المتنبي التي ذكرت هي من القران الكريم ?بل لا هي كلام بشر مثلك ما عليك الا ان تنبطح وتفكر طيلة هذه المدة التي تنتضرك لعلك ترجع لصوابك لانك لازلت شابا ولك عائلة صغيرة تنتضرك اما الذين يقدمونك للمعركة راهم دوزوا ايامهم بخير
52 - khalidsale الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 10:14
Nous sommes tous avec toi mon frère
53 - ابو ايمن الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 12:51
لا مجال للحديث عن الاستشهاد كما يعتقد البعض فالانتحار حرام و مصير المنتحر جهنم و بءس المصير.
54 - عبد الحق الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 14:03
في دولة يحكمها الخونة أقول لك يرحمك الله فلا حياة لمن تنادي حكامنا آذانهم صاغية لأمريكا وإسرائيل فقط صماء على الشعب
55 - الصوفي الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 14:22
النظـام المغربي تغيـر من نظـام يعتمـد الإختطافات و الإعتقالات التعسفية الى نظـام يعتمد المحاكمات الصوريـة و تلفيق التهم الواهية .... و يبقى نظاما دكتاتوريا رغم تغيير الشكل و المحتوى هو هو...
56 - السلاوي الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 16:59
اللهم أطلق سراح هذا المناضل يا الله ما هذا الجبروت في حق الضعفاء أنه المنكر بعينيه
57 - mustafa Amsterdam الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 17:30
حميد المهداوي من خيرة الصحفيين الذي عرفهم المغرب المعاصر .فكره النضالي ضد الحكرة ومصلحة المواطن المغربي وفضحه للطغاة والمجرمون وناهبي المال العام من صندوق المقاصة جعله يصل إلى هذا الحال وأقسم بالله العضيم على أن المغرب ستصدر في حقه تقارير سوداء عن ملف حقوق الانسان وبالتالي ملف الصحراء
58 - هند الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 18:01
أتعاطف مع هذا المناضل.و لكن لا أتفق مع قراره هذا لأن فيه ضرر لنفسه و لأسرته سترمل زوجته و ييتم أطفاله إن مات.ثم إنه هذا ما يريد أعداء الله أن يسكتو لسانا ينطق عن الحق.
59 - علي الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 20:18
حسبنا الله ونعمة الوكيل هذه هي الدول المخزنية
المجموع: 59 | عرض: 1 - 59

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.