24 ساعة

مواقيت الصلاة

02/10/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5407:2013:2216:3819:1420:29

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

هل ترَى بأنّ أثمان أضاحي العيد توافق مداخيل المغاربة؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منبر هسبريس | الجزيرة في المغرب والمغرب في الجزيرة

الجزيرة في المغرب والمغرب في الجزيرة

الجزيرة في المغرب والمغرب في الجزيرة

أؤمن أن الحياة يصنعها الإعلام بمفهومه الواسع، فلو افترضنا أن مدينة نيو يورك احتضنت ندوة لمدة أسبوع وحضرها ألف شخص، وأطّرها ساسة متميزون، لكن ذلك كان خارج التغطية الإعلامية، فهذه الندوة بالنسبة للرأي العام النيويوركي لا وجود لها، كما لو أنها لم تحدث؛ بالمقابل لو أقام بضعة أشخاص لقاء في مكان خال، وسجلوا ترهاتهم وبثوها عبر اليوتوب، ثم تناقلت أهم الوكالات والفضائيات منا بثّه اليوتوب، وتناولته بالشرح والتحليل، فبطبيعة الحال، فإن هذا اللقاء سيشد إليه الرأي العام العالمي وسيخلف من ورائه ضجيجا وعجيجا....

وقناة الجزيرة منبر إعلامي لايستهان به، فقد استقطب أهم الكفاءات الإعلامية العربية، وأمدها بكل الإمكانات وسمح لها بمساحة واسعة من الحرية والإبداع، ولكن داخل خطوط مختلفة الألوان، لا مكان فيها للحياد، وحتى الحياد في حد ذاته هو شكل من أشكال الانحياز.

ذات يوم - ونحن نتابع هذه القناة- قال لي :"ألم تلاحظ شيئا في شعار الجزيرة". قلت له :" لم أفهم قصدك"، فرد علي :" الشعار يظهر لنا الكرة الأرضية تغرق في البحر، وفي الآن ذاته تصعد الجزيرة دون أن يظهر الكوكب" ثم أضاف :"كما لو أن الشعار يقول: في الوقت الذي يغرق العالم تزدهر الجزيرة". الحوار دار بيني وبين الشاب المغربي، وبدا لي أن تأمله السيميولوجي ينطوي على جزء كبير من الصحة، فهو تأويل، حتى وإن اختلفنا معه، لا يقبل الدحض.

ثمة مواضيع طغت على الساحة هذه الأيام، وكان لتعليق نشاط قناة الجزيرة بالمغرب، قسط وافر من النقاش والتنديدات والتعاليق. من حق قناة الجزيرة أن يكون لها موقع قدم على أرض المغرب، وكان لها ذلك، كما من حق أي منبر إعلامي أن يكون له وجود في أي بلد من هذا العالم. وما دام من حق قناة الجزيرة أن يكون لها موقع قدم على أرض المغرب ففي نفس الوقت من حق أي مواطن مغربي أن تكون قناة الجزيرة في خدمته، وأن تكون المنبر الذي ينقل صوته، دون إفراط أو تفريط. فهل حرصت الجزيرة على صون هذه المعادلة؟

تحرص الجزيرة على نقل رسائل أسامة بن لادن والظواهري مثلا، رغم اختفائهما الكلي؛ والسؤال المطروح: ما الذي يلزم الجزيرة بذلك؟ أو من الذي يجبرها على ذلك؟ إن أقوال بن لادن، ستكون بلا أهمية إذا لم يتناولها الإعلام، ولن يسمع بها أحد؛ فعندما تسارع الجزيرة إلى بث تصريح لاقيمة له، وتعمل على معالجته تقنيا، وبالمؤثرات الصوتية والبصرية، فهذا لا يعني سوى شيء واحد: التأثير في المتلقي، وإيهامه أن الحدث جلل وجدير بالاهتمام، وبالتالي الحرص على تمرير رسالة ما، من أجل مقصد ما، ولمصلحة جهة ما. فهذا الاهتمام الكبير من الجزيرة بتصريح بن لادن مثلا، يقابله اهتمام بارد بأحداث أخرى، وأحيانا التجاهل الكلي. فالجزيرة تعاملت، على مضض، و بخجل واضح مع ملف مصطفى سلمى، كما لو أن مبادرة الرجل لاتستحق انشغالها الإعلامي، أو ما يحدث في المغرب الكبير بسبب المافيا السياسية وعدائها الممنهج للشعب المغاربي، لا يستحق ضوءها الإعلامي المقدس.

لقد حظيت الجزيرة بالترحيب المغربي، في وقت بقيت غير مرحب بها، خارج أسوار عدد من الدول العربية، و لايمكن للقناة أن تنكر أنها كانت واحدة من أهل الدار وفق الشروط المتاحة، فالمغرب الدمقراطي ينتمي إلى محيط متخلف ومفخخ بالأزمات، كما أنه – داخليا – يبادر ويبحث عن بدائل لمعالجة الذهنيات المتحجرة التي لم تستوعب بعد فلسفة العهد الجديد، و يصارع الفلول المتبقية من أعداء الدموقراطية وحقوق الإنسان؛ ويبدو أن الجزيرة لم تكن مؤهلة لفهم هذه المعطيات، وهذا ما جعلها أسيرة الفهم النمطي الذي ظل يتحكم في سياسة المنطقة، وهو فهم "لاتاريخي" بالقياس إلى النسق السياسي للتاريخ عامة، والتاريخ المعاصر خاصة.

لقد ظلت صورة المغرب في مرآة الجزيرة مبتسرة، إن لم نقل مفارقة للحقيقة، ولعل ما كتبه المحلل السياسي عبد الرحيم المنار السليمي يوضح جزء هاما من المعضلة التي ظل يعاني منها المتلقي العارف حينما يجلس إلى الجزيرة وهي تقص عليه سيرة المغرب؛ وهي معضلة ظلت تعاني منها القناة التي لم تتفهم انشغال هذا المتلقي الذي ظل يحاورها بكل دمقراطية، ويعاتبها بود، فكان لا بد من هذه النهاية. فإذا تجاهلت الجزيرة جوهر العلاقة المبنية على تبادل المنافع المشروعة طبعا، وما دامت الجزيرة لا تحترم مصالح المغرب المشروعة، فما الذي يلزم المغرب الدمقراطي على اختضانها؟ هل من الدمقراطيبة أن أفتح بيتي لمن لا يحترم قواعد الدمقراطية؟؟؟؟ ما حدث هو خسارة للقناة وليس للمغرب، فالقناة تستمد قوتها من سعة انتشارها، وما دامت هذه القناة لا تتحرى الحقيقة في تعاملها مع الملف المغاربي، وبالطريقة التي ترجع بالنفع على الشعب المغاربي، فليس من حقها أن تغضب من القرار المغربي، وليس من حق المنددين أن يلقوا باللائمة على وزير الاتصال المغربي إلا في إطار ما يعزز التوجه الدمقراطي للسياسة الإعلامية في المغرب.

إن حرية الإعلام جزء من كينونة المجتمع الدمقراطي، ومطلب كل منافح عن حقوق الإنسان، غير أن هذه الحرية بوصفها حقا فهي تلزم صاحبها بواجب الامتثال إلى حق الآخر الذي يريد لصوته أن يصل بنفس المعايير التي يريدها لحريته هو، والعكس صحيح. وعلى الذين أدانوا هذا التعليق أن يتحروا الحقيقة في إدانتهم وأن يراجعوها قبل أن تصبح مشاعا في حقل التداول الإعلامي والسياسي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (78)

1 - الجزيرة ليست صهيونية الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:08
السلام عليكم .كفاكم كلاما عن الجزيرة.الجزيرة قناة عالمية ولا توجد قناة تضاهها شهرة.اذا كانت الجزيرة صهيونية كما تدعون لماذا تبث ما يحصل في فلسطين والعراق ولبنان....لمادا???اذا كانت الجزيرة تتحيز للجزائر لماذا تمنعها الجزائر من فتح مقر هناك في بلدها???الجزيرة ما هي الا قناة تظهر للعالم ما يحصل فيه من ظلم وجور وحروب.للاسف الحكومة المغربية اثرت على عقلية المواطن ودست السم في تفكيره وشلته عن التمييز.الله يهديكم
2 - allali الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:10
ارجو من كل المغاربة نسيات شيء اسمه قناة الجزيرة لانها ابانت عن نواياها العدائية للمغرب في عدة مناسبات. والحقيقة ان هذا العداء سببه الحقيقي حسد وغيرة بعض الاطراف التي تجد نفسها محرجة امام ما يحققه المغرب من تنمية بدون غاز ولا بترول ومن استقرار سياسي واقتصادي تخت القيادة الرشيدة للملك الشاب حفظه الله
3 - un homme الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:12
quand on fait quelque chose de bien est jamais dite sur Aljazeera c'est Aljazeera qui n'est pas effective et si il y'a un evenement qui merite la discussion objective ( Aljazeera n'est pas marocain et represente les differents points de vue exterieurs) on dit que c'est contre le Maroc ... il faut entendre avant de reflechir et reflechir avant de juger ... ne soyez pas subjectives e vous ne voulez entendre que ce que vous pensez...
4 - علي الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:14
أظن أن الجزيرة أنتهت شعبيتها لدى الراي العام المغربي فهي قناة دائما ضدالمصالح العربية فإذا كانت تدعي أنهاضد الديكتاتوريات في العالم العربي ,أليس دعمهاللحركات الإنفصالية في اليمن و السودان و جنوب المغرب و شمال الجزائر ...من خلال فتحها منابر للإنفصاليين أخطر من هذا ,ناهيك عن آستضافتهاللإرهابيين .فإذاكانت قناة في المستوى كما تدعي فعليها أن لاتفتحها أبوابها لمن هب و دب (بوزبال) فالكل لاحظ ليلةتفكيك المخيم أتت السيدة الجزيرةبشخص على الهاتف يدعي بان المخيم أبيد عن آخره وفي الاياملا المواليةتاتي بعصابة البوليساريومع العلم أن الصحراء بكاملها لاتتعدى الساكنةالصحراوية بها150000 في حين أن المغاربة تعدوآ35مليون نسمة.
5 - Zooom الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:16
قناة الجزيرة كانت و مازالت و ستظل كذلك بمثابة طعام شهي على موائد العرب و المسلمين ، لكنه طعام مسموم .
6 - محمد بن محمد الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:18
ردا على التعليق رقم 54،النضام المغربي - يا الخانز هو - يرعى من بعيد وسائله الإ علامية أما المستوى فهو ما تفتقت عنه عقول ابناء الشعب فقط ، أما قناة الجزيرة فبالإضافة لأمول البترول المسيطر عنه من طرف الامراء ، فإن كل ما يبهرك فهو من إبداعات الدول الغربية و الكل يعرف ذلك أما الطاقم الاعلامي العربي فهو نخبة من الاعلاميين العرب قدمت لهم الامكانات فأجادوا ومن بينهم المغربي ناصر و غيره. أما انت فتبهرك الاضواء كالفراشة ، أياك ان تحرق نار الغباء عقلك.
7 - فدوى الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:20
شكرا لك يا اخي على تحليلك الموضوعي وعباراتك المتقنة والمتزنة.انا اتفق معك في كل ما قلت. واغضبني كثيرا ان ارى شخصاكنت احترمه كثيرا مثل خالد السفياني يدافع عن القناة.
8 - abou amine الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:22
و انا اشاهد اخبار الجزيرة صبيحة يوم امس الاثنين و الخبر يتعلق بموريطانيا و كما هو حال الجزيرة تقدم خريطة المنطقة و الغريب هذه المرة فعلى خريطة المغرب منطقة الصحراء مكتوب المغرب عكس سابقا اذ تعنون المنطقة بالصحراء الغربية فهل هي بداية عهد جديد في سياسة القناة اذن الجزيرة بدات تردخ للواقع
9 - marocain الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:24
بسم الله الحمد الله الجزيرا هي مركزعسكري للجزاير وكدااك فتنتا للمغرب واما الجزيرا اردت ان تستعمر المغرب قلنالهم برا برابرا بلا عودت ولا اي كمرا ولا صحوفي في المغرب ابدا الدا بلادنا نضيف ولايقبل الا النضفين والسلام عاشالمغرب
10 - Amine الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:26
Outil de propagande de régime despotique du Qatar, al jazeera ne cesse sans vergogne de donner les leçon de "moral" aux détracteurs. Al jazeera n'a jamais osé fouiller dans les années sombres du régime du Qatar comme il le faisait pour le maroc aux d'autres pays comme l'égyte ou la jordanie. Al jazeera n'a pas pipé un mot sur les relations secrètes qu'entretient le qtar avec isreal...al jazeera n'a pas donné d'explications au sujet du dépard de Robert menard du centre Doha d'information..Al jazeera n'a non plus jamais parlé des attaques lancé contre l'Iraq depuis la base américaine sur le sol du Qatar...de l'état d"'alertte de cette base contre tout pays musulmnas osant s'attaquer à israel pdt la guerre du gaza...et sans parlé de la traite des femmes au qatar et les nuits de milles et une nuit du père de l'actuel Emir a canne et en coté d'azur...
11 - rabiaa de maroc الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:28
رغم ما قامت به الجزيرة في حقنا إلا انها تبقى أحسن ألف مرة من قنواتنا الزائفة فعلى الأقل نحن لا نصرف عليها من جيوبناوعليه من حق الجزيرة ان تقول ما تشاء و للمشاهد الحق في متابعتها أو عدمه
فكفانا شتما لها و تجندو ضد هذه القنواة المحسوبة علينا والتي لا تلبي أدنى إحتياجاتنا
سئمنا فعلا الجزيرة قد رحلت و البكى وراء الميت خسارة ./.
12 - محمد سلماوي الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:30
أثلجت صدورنا أيها الأخ الكريم وإنك لنعم الضيف الشقيق في بلدك المغرب. فالجزيرة تركز من بين ما تركز عليه وضعية حقوق الإنسان وحرية التعبير في المغرب والحال وبشهادة من يحق له الشهادة وآخرهم فليبي غونزاليس,الحال أن المغرب واحة للتعدد وحرية التعبير في محيطه الإقليمي والعربي بالرغم مما يميز هذا التعدد من إجحاف وتشنيع ضد تيار إسلامي بعينه أو بعينهما و ضد تيار المحافظة على القيم اإسلامية .فما عسى الجزيرة أن تقول عما حدث من مجازر واختطافات وانتهاكات رهيبة في الجزايرة(الجزائر)وماذا عن تونس وليبيا سوريا (بلد فيصل القاسم)وماذا عن الخليج .
صحيح أن في داخل القناة القطرية هامش من حرية التحرير عند الصحافيين لكن تواجد لوبي الصحافيين الجزائريين المخترقين من المخابرات الجزائرية جعل القناة منبرا للتحامل والإفتراء على المغرب ومقدساته .بينما التقارير الآتية من ليبيا وسوريا بلدان الخليج تذكرنا بنشرات أخبارنا في السبعينات والثمانينات :البلاد بخير ولا يخصنا سوى النظر في وجه الزعيم العزيز. لكن هذا لا يعفي مراسلي القناة في الرباط الذين كانوا دائما يتوجهون إلى المطارح العمومية (الزبالات)بحثا عن السبق هناك (بحال البوعارة أو الميخالة) ولو كان على حساب صورة وطنهم فبئس المواطنين هم.
الجزيرة ممنوعة في الجزائر لكنها تأبى إلا الدخول لكن إلى مخيمات الإحتجاز في تيندوف ولا تتصوروا أنها ستكون هناك للقاء خاص مع ولد سلمى ف ولد سيدي مولود ليس من طينة أمنتو حيدر :أي عهر هذا (طبعا أقصد القناة ولا أقصد...ة).
ومرة أخرى أشكر المثقف والشاعر الجزائري الشقيق فعلا سعيد هادف أشكر له شهادته بالحق.
13 - محمد بن محمد الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:32
ردا على التعليق 51 ،لما تكون كتفهم و تميزغدي تعرف أن الجزيرة بزاف عليها تكون صهيونية ، الجزير أداة من أدوات المخابرات الغربة بما فيها الموساد ،يا بكم.
14 - مغربي وافتخر الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:34
الاتلاحظون ان جميع الشركات ممنوعة من الاعلانات علئ هده القناة معدا شركات بترول وغاز ال تاني بالتالي هدا لايكفي فالتجأت هده القناة الئ اي مورد سواء كان شرعي او غير شرعي فقبلت علئ نفسها رشاوي من الصهاينة ضدا علئ كل العرب وحتئ اموال المرتزقة الجزاريو ضدا علئ شعب مغربي اصيل
15 - محمد بن محمد الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:36
إن المقال والتعاليق عليه كلها تشير إلى أن أصحابها فهموا مؤخرا أو ضاق ضرعهم أخيرا بعد أن طفح الكيل ، أما من جهتي أنا فكنت على يقين تام مند أن افتضح أمر الجزيرة حين بدأ بث برنامج الاتجاه المعاكس للعرب إذ حرص هدا الأخير على تحريض و تحفيز و كذلك الإيقاع بالمشاركين المساكين كي يفضحون عوراتهم و عورات أممهم أمام الرأي العام الغربي كما تستغل المخابرات المعادية ما ينشر من غسيل الدول العربية بالتحليل و التمحيص و الدراسة المهنية و تنجز على غرار ذلك قاعدة بيانات يعرف ذووا الإلمام بالموضوع قيمة هذه البيانات و فيما تصلح ، والدليل على أن الأمر مقصود هو أن الجزيرة لا تستضيف غير العرب و إن حصل فذلك لدر الرماد في العيون كما أن الضيف الغربي لا يسقط في المصيدة لأنه عارف بالأمور قبل مشاركته وما حضوره إلا تمويه للمغفلين من العرب ، هذا أما باقي البرامج فكلها تصب في نفس السياق مع اختلاف نسبة الخطورة ، و من يتابع جيدا كل البرامج بإمعان و قراءة بين السطور و فهم الرسائل الموجهة ،و لمن هي موجهة ، يدري جيدا الإستهداف الممنهج للشقيقة مصر عبر برنامج الشريعة و الحياة ، يا للهول لم تسلم حتى البرامج الدينية من الاستغلال الذكي و المهني للمس بمن جندت الجزيرة للتشهير به و النيل منه ، على أي هذا غيض من فيض ، و سؤالي للجميع هو: عليكم بالله هل صحيح أنه هناك تنظيم يسمى القاعدة ؟ أم أن القاعدة التي تنهجها أمريكا هي ضرب قواعد الدول العربية و الإسلامية بعضها ببعض بأدوات و أموال من نفس المنطقة المستهدفة ، و ما الجزيرة إلا أداة من الأدوات
16 - ملاحظ الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:38
في الاستراتيجية العامة لدى الدول الغربيةهناك سياستان..:-سياسة معلنةواخرى غير معلنة خفية دات اجندة سرية تدار بواسطة الاستخبارات والادرع الاعلاميةودلك للحفاظ على المصالح العلياسواء اكانت دينية او عرقية او اقتصاديةاو عرقية ..اما جزيرتنا واحتنا الخصبةفقد اريد لها تفرق الصفوف وتكشف العورات وتفتن الناس وتصادم الاخوة في مداهبهم ودينهم ودنياهم..مدعية الديمقراطية والبحث عن الحقيقةمتناسية الاصلاحة بين الناس ورأب الصدع والفة اللحمة ووحدة الصف.. فما الهدف من برنامج كالاتجاه المعاكس فلم اجد له مثيلا في كل قنوات الدنيا.. فالمتحاورفيه يكون ممثلا لطائفة معينة اكانت شعبا او حزبا او دينا او مدهبا معينا يحاو الاخر على النقيض منه.. ومنشط البرنامج مرتزق مدفوع الاجر لا يتكلم عن قناعات ولكن يدعم احدهما لادكاء نار الطائفية والفتنة فتتولد لدى المحاور وكل من يمثله كراهية وحقد لا متناهي للاخر وكل من يواليه .. واخيرا اقول ان وضع الجزيرة في بلد لا يمت الى الدمقراطية بصلة يثير اكثر من علامة استفهام... وارجو النشر
17 - بدر الدين الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:40
شكرا لصاحب التعليق
لى سؤال من الخاسر الجزيرة ام المغرب
كما قال بنكيران لمادا هدا البلد لايعمل قناة تنافس الجزيرة
لمادا هدا البلد يقتصر على قناتين قنوات اتم والقناة التانية ولاشئ واخبار مكممة والصحافة مكبلة الى متى الحرية بمفهوم الحرية
18 - توناروز الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:42
أشيد بحرارة لكل غيور على وطنه، ولكل متكلمبلسان الشعب المغربي
فقد برهن فعلا المغاربة في الأحداث المتوالية الأخيرة أنهم يد واحدة بعد يد الله تعالى
إذ أثلج صدري ما بث إبان أيام إقفال هذه القناة التي فعلا لا تعدو أن تكون مجرد جزيرة، أثلج صدري ما قاله كل من تكلم هاتفيا في الحصاد المغاربي وكانوا مغاربة ولم أعد أذكر إسمائهم (بل لم أهتم لأسمائهم سوى أنهم مغاربة من المثقفين الذين كانوا من المتتبعين لها)
لقد قفز قلبي فرحا حين أوصلوا عبر مكالمتين هاتفيتين أثناء الأخبار كل ما أراد الشعب المغربي إيصاله إلى أن قال أحد من هاتفتهم الجزيرة (وكانت تأمل فيه أن يثلج صدرها لكنه طبعا أفسد مخططها من مهاتفته) حين قال بالحرف الواحد : "إن المغاربة جميعاً بدون استثناء متفقون مع إقفال مكتب الجزيرة لما تمارسه من التعتيم في قضايا تخص المغرب)
لأجل هذا فنحن شعبا واحدا لا يرضى بقناة تصادر آلامه لصالح حفنة بشر لا تعد من بنيه
19 - marocain الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:44
بسم الله الحمد الله الجزيرا هي مركزعسكري للجزاير وكدااك فتنتا للمغرب واما الجزيرا اردت ان تستعمر المغرب قلنالهم برا برابرا بلا عودت ولا اي كمرا ولا صحوفي في المغرب ابدا الدا بلادنا نضيف ولايقبل الا النضفين والسلام عاشالمغرب
20 - ولد بني اعيـــــاط الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:46
هم لديهم الجزيرة ليشرعنوا بها وجودهم وتكلفهم ملايين الدولارات شهريا، ونحن لدينا تاريخنا وحضارتنا العريقة، والله، والانترنت لا تكلفنا ولو سنتا، فمن فضلكم انشروا هنــــــــا، غسيل شيوخ قبيلة قطر وكل ما من شأنه أن يساهم في فضح الشيخ الانقلابي على أبيه الذي يلبس عباءة حرية الإعلام والديمقراطية ويتباهى بها، بينما في حقيقة الأمر قناته ليست سوى أذات يخفي من ورائها عقوقه لوالده مسخوط الوالدين شرد أبيه وجعل منه شحاذ لدى شيوخ الخليج، وبهذه الصفة الحقيرة وقاحة العاقين يتجرأ على المغرب الكبير العريق الضارب في أعماق الحضارات ليعلن الحرب الإعلامية علينا، معتقدا انه ببوقه الإعلامي السخيف سيخضع المغرب ، لقد تبين من خلال أحداث العيون الأخيرة بما لا يدع مجال للشك أن قبيلة قطر كانت من ضمن الثلاثي المتآمر علينا، وهذا الثلاثي هم جنرالات طغمة العسكر الديكتاتورية التي تكلفت بتدريب الإرهابيين في قواعدها وتمويلهم وإرسالهم إلينا ليقترفوا جرائمهم بذات الطريقة التي اشتعل بها عميل مخابراتهم، عنتر الزوابري، ثم من جهة ثانية شيخ قبيلة قطر الذي تكلف بالجانب الإعلامي والدعائي للمرتوقة عبر بوق الجزيرة، ومن جهة ثالثة الفاشيست الإسبان مدعومين بإعلامهم العنصري الذي يبحث عن كل ما يسئ إلى المغرب لينفخ فيه وتضخيمه كدواء لتسكين حقدهم المرضي على المغرب. إذن قناة قبيلة قطر ومن يقف ورائها أبانوا عن كرههم الدفين للمغرب وقد كنا نحتضن أفعى بيننا كانت على وشك إن تلسعنا في إحداث العيون الأخيرة لولا تفطن مسئولينا بها وطرها قبلة اللسعة
21 - Marocain الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:48
au-lieu-de donner toutes ces crtitiques au cannel Aljazeera il ne faut pas oublier que nos chaines TV ne representent ni les marocains ni ces cultures, et on doit passer aux actions pour avoir une chaine TV equivalante ou meiux que JSC)
22 - كتامي الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:50
قياسا على سؤالك الاستنكاري:"هل من الدمقراطيبة أن أفتح بيتي لمن لا يحترم قواعد الدمقراطية؟؟؟؟".. يمكن طرح هذا السؤال أيضا: هل يجوز أن تُفرض على المواطن المغربي ضريبة محصصة للقنوات الوطنية في الوقت الذي تمطره هذه القنوات بثقافة غريبة عنه، ولا تحترم حتى شعوره؟ وهل يجوز أن تُفرض عليه ضريبة في قنوات يُفترض فيها توعيته؛ بينما هي تزيده وحلاً..
وهل صحيح أن المغرب "ديمقراطي"... وماذا جاء في هذا العهد الجديد؟؟
سماحلي أخويا، أنا كنشوف الناس كتزرع الكيف فالعهد ديال الحسن الثاني، ومازال الحال على ما هو عليه.. مازالت الفتاة القروية تنتهي حياتها التعليمية عند السنة السادسة، مازالت الأمية تضرب منطقتي كما كانت في العهد القديم، ومازالت الإدارة هي الإدارة، لم يتغير شيء...
اللهم إلا إذا كانت هناك ثورة اقتصادية وثقافية وصناعية وديمقراطية في الرباط أو في المدينة التي تتحدث منها فسأعذرك، وأقول لك بالفعل، أنت ومنطقتك ومن على شاكلتك لستم في حاجة للجزيرة، باش ما تشوش عليكم...
ولكننا، سكان المناطق خارج التغطية لازلنا في حاجة إليها..
23 - محمد التماري الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:52
الٍرأي : السلطات المغربية تتدخل بوحشية لفك مخيم العيون.
الرأي الآخر : عشرات القتلى من الأبراء في مجزرة العيون.
هذا شعار الجزيرة في التعاطي مع المغرب.
الحياد هو أكذوبة الإعلام الكبرى
24 - vergini الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:54
إذا لم يأتي النظام المغربي الخانز بالبديل عن الجزيرة إن لم يكن أفضل منها فلا غنى لنا عنها فهل من المعقول أن نغير فيصل القاسم بمصطفى العلوي
ليس لنا أطر كبار اللهم البراحة ديال العرس ، فاللوم علينا لا على غيرنا
25 - معتصم الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:56
ما من شك أن الجزيرة وقعت في فخ ما يسمى بالخطأ المهني .للأسف أن هدا الخطأ جاء في قضية تحضى بالأولوية و الأهمية لدينا نحن المغاربة.صحيح أن قناة الجزيرة زاغت عن الحيادية في تغطية الأحداث المتعلقة بالمغرب لكنني أرى أن اعتدارها على الهواء مباشرة مع تقديم هدا الاعتدار مكتوبا لوزارة الاتصال سيعيد الأمور الى مجراها الطبيعي - أي استئناف القناة لعملها فوق أرض المغرب - مع الالتزام بالتزام الحيادية في نقل أخبار المغرب.
الشيء الاخر الدي أود الاشارة اليه في هدا السياق هو ان الجزيرة الرياضية و كدا الوثائقية دهبتا ضحية هدا الخطأ المهني و هو أمر مؤسف حقا ادا ما نظرنا الى الانتاجات الكثيرة للجزيرة الوثائقية لمجموعة من الأفلام الوثائقية عن المملكة المغربية. اضافة الى تجميد عمل مراسل الجزيرة الرياضية لخضر النوالي - هدا ان لم يرحل هو الاخر الى دولة أخرى كما هو الحال بالنسبة للبقالي الدي يطل علينا الان من بيروت عبر تقاريره أقل ما يقال عنها أنها دون المستوى مقارنة مع تقارير الصحفي البارز و ولد الدار عباس ناصر الدي دخل هو الاخر في سوء تفاهم كبير مع بن جدو . لهدا لم نعد نرى عباس ناصر.
لكل هده الأسباب أدعو شخصيا قناة الجزيرة اعادة النظر في خطها التحريري تجاه المغرب أماالشخص المكلف بالتحرير في كل ما يتعلق بالمغرب فهو معروف و تمت الاشارة اليه في الحلقة الساابقة من برنامج "حوار"
أعود و أكرر أن كلمة اعتدار واحدة من طرف الجزيرة ستفي بالغرض
و الا فالسؤال المطروح هو لمادا سمح المغرب للجزيرة ببناء مكتب لها في الرباط وهو يعلم أنه سيأتي يوم و يوقف عملها.أضن أن المغرب تعامل مع القناة بحسن نية لكن للأسف تس استغلال هده النية بطريقة سلبية عجلت برحيلها. انظروا كيف أصبحت أخبار الحصاد المغاربي باردة جدا بسبب غياب أخبار المغرب. و الخاسر الأكبر هو الجزيرة دون الحديث طبعا عن الجزائر و تونس حيث منعت أصلا. أما ليبيا فدعاية سياحية فقط.
26 - ismail الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 10:58
كيف يجذب محركو الدمى الكبار في السياسة والإعلان ووسائل الاتصال الجماهيري خيوط الرأي العام؟
يقوم مديرو أجهزة الإعلام في أمريكا بوضع أسس عملية تداول »الصور والمعلومات« ويشرفون
على معالجتها وتنقيحها وإحكام السيطرة عليها ، تلك الصور والمعلومات التي تحدد معتقداتنا
ومواقفنا ، بل وتحدد سلوكنا في النهاية. وعندما يعمد مديرو أجهزة الإعلام إلى طرح أفكار وتوجهات لا تتطابق مع حقائق الوجود الاجتماعي ، فإنهم يتحولون إلى سائسي عقول. ذلك أن الأفكار التي تنحو عن عمد إلى استحداث معنى زائف ، وإلى إنتاج وعي لا يستطيع أن يستوعب بإرادته الشروط الفعلية للحياة القائمة أو أن يرفضها ، سواء على المستوى الشخصي أو الاجتماعي ، ليست في الواقع سوى أفكار مموّهة أو مضللة.
إن تضليل عقول البشر هو على حد قول باولو فرير »أداة للقهر«. فهو يمثل إحدى الأدوات التي تسعى النخبة من خلالها إلى »تطويع الجماهير لأهدافها الخاصة«. فباستخدام الأساطير التي تفسر وتبرر الشروط السائدة للوجود ، بل وتضفي عليها أحيانا طابعا خلابا ، يضمن المضللون التأييد الشعبي لنظام اجتماعي لا يخدم في المدى البعيد المصالح الحقيقية للأغلبية. وعندما يؤدي التضليل الإعلامي للجماهير دوره بنجاح ، تنتفي الحاجة إلى اتخاذ تدابير اجتماعية بديلة
27 - الدكتور الورياغلي الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:00
شخصيا لا أتفق مع الجزيرة في بعض أطروحاتها ومعالجتها لقضايا الساحة، وهذا شيء طبيعي فما كان للبشر أن يتفقوا على مهيع واحد ...
ثم إني وإن كنت ألومها على مساندتها الخفية للانفصاليين ولو أن ذلك إنما أتى في إطار الرأي والرأي الآخر ونؤكد على هذاالقصد للجزيرة، إلا أن الجزيرة كانت وراء تبصير المغاربة بالكثير من الحقائق المخجلة في المغرب، حقائق تشمل جميع جوانب الحياة الاجتماعية والاقتصادية والثفافية، وكذلك السياسية، في حين أن قنوات المغرب الرسمية كانت تحرص دائما على إظهار المغرب كأنه جنة الله في أرضه، وكأن مواطنيه خير سكان هذا الكوكب وأكثرهم تنعما بالأمن والرفاه...
ولكي يستغني المغاربة عن إعلام حر كالجزيرة فلا بد للمغرب أن يخلق جهازا إعلاميا حرا يوصل هموم المواطنين للرأي العام، أما الإقصاء فذلك أسلوب قديم وهو غير مجد في زمن تكاثرت فيه وسائل الإعلام كالفطر.
-------
الجزيرة مثلا عقدت عدة ندوات عن المكلومين الإسلاميين ممن زجت بهم السلطات في السجون بتهم زائفة علم الله والمغاربة أجمعون أنهم براء منها براءة الذئب من دم يوسف، وأوصلت صوتهم للعالم الأبي، لكننا بالمقابل لم نر لهم ذكرا في وسائل إعلامنا التي حرصت دوما على وصف كل ما هو إسلامي بالظلامي المتخلف.
والجزيرة نقلت لنا معاناة إخواننا في زنازين وزارة الصحة التي يسمونها زورا بالمستشفيات، وكذلك نقلت لنا الكثير الكثير مما عملت قنواتنا على تغطيته كل هذه السنين كمن يغطي الشمس بالغربال.
28 - نرجس الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:02
نحن نشتكي من الجزيرة والعيب في حكومتنا التي يجب عليها ان هي ارادت ان تتفادى الضربات الاعلامية الموجعة ان تنشئ قناة اخبارية قوية مثل الجزيرة او احسن بوسائل متطورة وطاقم احترافي وتكون باغلب اللغات العالمية لكي لا تمرغ سمعتنا دائما في الاوحال امام انظار العالم فعوض ان ندفع الضرائب على قنوات عقيمة همها انتاج الاخلاق المنحلة والبرامج التافهة مئل استوديو دوزيم لالة العروسة وشراء المسلسلات المكسيكية والتركية والمصري وحتى المغربية الفاسدة وحتى تلك الدقائق القليلة من الاخبار يقدمها اشخاص يجب ان ان يعودوا الى الاقسام الابتدائية لكي يتعلموا الحروف الابجدية اما ان نلوم الاخرين فليس من الصواب فالصواب هو ان تضربه بمثل ما ضربك به ونزيد فان تم انشاء هذه القناة التي اصبح يطالب بها الجميع نظرا لدور الاعلام وقوته فاننا مستعدون لدفع ضريبة اكبر مما ندفعة للقنةات الفاسدة خدمة لوطننا الحبيب
فلنستفد من الدرس جيدا وان لا تمر هذه اللحظة الحرجة حتى تصحح الاخطاء الاعامية والسياسية والاجتماعية ووووووو
29 - الدراوي الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:04
فعلا قد ارتخنا من صوت مزعج كان لا يرتاح حتي يجد ما يعكر صفو المتلقي المغربي وان لم تجد تبحث عن مزبلة يقف بها مراسلها حتى ولو كان يتحدث عن الزهاروالحدائق اوالاصلاح الزراعي بالمغرب.فالجزيرة وبراحوها لم يرو قط ما انجز وينجز في المغرب من مشاريع غير قمع الاصوليين وسجن سلا و"الجمعية المغربية لحقوق النسان" التي لا تربطها بالمغرب غير الاسم
30 - mahir berkane الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:06
ALJAZEERA donne un seul mot Un phare de savoir et de connaissance et si la lumière de ce PHARE vous gène, ou plutôt vous n’acceptez pas le travail globale de cette canal parce que vous êtes habitué de vivre dans les ténèbres et dans les obscurités, je suis très déçu de discuter trop d’un petit problème médiatique habitué et quotidiennement dans les pays du 21ème siècles, je suis très déçu parce que on n’a pas la solution pour casher plus longtemps nos vrai problèmes (santé, éducation, travail, justice, corruption…).
Notre problème capitale que nos responsables traitent ses catégories des problèmes avec les autres (aljazeera) des mêmes agissements comme les notre (le journal).
Donc stop de dire n’importe quoi SANS aucune version pour l’avenir?
31 - حسين الفايسبوك الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:08
رغم انى جزائرى واعلم انكم تتهمون الجزيرة بمحاباة الجزائر لكنى انا مع اطروحة الكاتب فالجزيرة تتغدى من الصراعات وتستغها ايما استغلال وتوجه المشاهد ولا ننكر ان الجزيرة يديرها رجال اعمال ومن فوقهم سياسيون قطريون فهم يوجهون الجزيرة وفق الاطروحة القطرية والمعلوم للعام والخاص ان قطر والجزائر لهما علاقات مترسخة وظهرت عندما قام الامير القطرى بزيارته للجزائر قدم دعمه لجهود الجزائر فى الساحل وفى ما يخص الصحراء نحن الجزائريون اكتوينا بنيران الجزيرة فى التسعينات لما كانت الجزائر غارقة فى الارهاب الاعمى وكانت تستضيف زعماء الارهاب المعروفين ب الجيا وكانت تبت اقوالهم ضد الجزائريين كان الله فى عونكم اليوم لكن على الاقل معكم قناة العربية لانى لاحطت انها مغ المغرب فى كل نشراتها وهى تدعمكم فى عناوينها وفى موقعها الرسمى والمعروف فى الجزائر ان العربية مكروهة من طرف الجزائريين ككل تصبحون على خير
32 - الرأي الأخر الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:10
الجزيرة كانت وانتهت وعلى كل مغربي يعتز بانتمائه لهذا الوطن
ان يمسحها من ذاكرته وان لايمنح لهاثانية واحدة من وفته ولو لأنتقادهالأن ذلك يغتبر مضيعة للوقت وربنا يغتبره البعض تبريرا لاغلاق مكتبها من طرف وزارة الاعلام المغربية وهذا مايشم من هذا المقال الذى لم ارى له سببا
ون اصدق وصف لعلاقةالجزيرة مع المغرب هو انهاكزوجة طلقت الطلاق الثلاث بسبب خيانتهاالزوجيةالثابتة فى حقها اذافمهما بلغ جمالها فهي خائنة وفاسدة لاتستخق الذكر
33 - ilmas الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:12
تحليل منطقي ينطلق من تحليل شعار القناة الدي هو لغز و شعار دقيق يحمل كثير من الأسرار التي ما يزال يجب تبيانها
34 - عبد الله الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:14
"مقال" ضعيف ويعكس الوضع المضطرب لموقف الحكومة المغربية والواقفين وراء منع قناة الجزيرة: لنلاحظ أن محرر "المقال" صدر كلامه بالحديث عن الأهمية القصوى للإعلام وينهي كلامه بالقول بأن الجزيرة هي الخاسرة جراء قرار المنع وليس المغرب!!! أليس هذا هو الغباء الذي تحدث عنه أحد الكتاب في مقال سابق على موقع هسبرس ؟
كفانا من الديماغوجية الفارغة ولغة الخشب التي يتقنها وزير الاتصال ، ومن ينتظر من الجزيرة أن تحاكي قنواتنا الهزيلة جدا وبرامجها الرديئة فإنه واهم ولا يقدم خدمة لصالح بلده مهما أوهمنا بأنه يغير عليها "وسيمنع أي قناة لا تقدم ما يشتهيه المسؤولون في هذا البلد" . أصحاب هذا الكلام كأنهم يعيشون خارج كوكبنا أو خارج الزمن، لذلك يجب أن نلتمس لهم العذر!
35 - omai الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:16
لا احد لا يخطء
و لكن لا نحكم بالسلبيات وننسى الاجابيات
ان كانت الجزيرة مع الانفصال و لكن اظهرت حقيقة الحكومة المغربية في كثير من الامور
36 - morrocan الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:18
المغرب ليس بحاجة للجزيرة لأنه لديه قناتان تبثان المسلسلات التركية في نفس التوقيت و في نفس الوقت الذي بثت فيه الجزائر حصة حول ملف الصحراء
37 - abdelkrimtazi الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:20
j'espère qu'aljezeera ne reviendra plus jamais chez nous ,
medi1tv et rien d'autre
38 - oke الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:22
الجزيرة تنقل الوضع المغربي الواقعي ولم تآتي بالخيال الاعلام المغربي
39 - Noura الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:24
لم أكلف نفسي عناء قراءة المقال. قرأت العنوان فقط. بسبب إشمأزازي من هته القناة. فهي تشن حربا تشويهية وتحقيرية, يومية, لا هوادة فيها على المغاربة من ساسهم لرأسهم. زد على ذلك أنها نصبت نفسها ناطقا رسميا بإسم الإنفصاليين الإرهابيين. الجزيرة رحلت من المغرب والحمد لله, إلى غير رجعة إن شاء الله.
40 - jalal elkadouri الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:26
طرح ممتاز زائد لماذا لا تنبش آلجزيرة في تاريخ قطر في برامجها. والتي تخفي الحقيقة لكي تظهر المفارقة للمشاهد
41 - حمو الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:28
يا كاتب المقال او هذه الخردة لا تعرف شيئا عن المغرب و لم تعش الضلم في هذه الارض السعيدة، نصيحة لوجه لله سير بيع الريب او النعناع بزاف عليك تكتب + اللهم انتقم من الضالمين في هذه الارض و من يعين على الضلم
42 - zerhouni mohamed الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:30
مصطفى سلمى مصطفى سلمى فى كل تحليل كأن هذا الشخص هو المهدى المنتظر و المخلص الذي سيحل كل مشاكل الصحراء
43 - vrais marocain الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:32
bravo pour l article bien écrit et j éspére que les gent d aljazira auron le temp de le lire merci encord
44 - vrais marocain الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:34
bravo pour l article bien écrit et j éspére que les gent d aljazira auron le temp de le lire merci encord
45 - احمد الشلح الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:36
نسيت اخويا ان الجزيرة هي المنبر الوحيد الدي يساعد على تبيان حقائق للعالم من نقائص وعيوب وبالمقابل محاسن وفوائد الا ان البعض يتقزز ولا تعجبه هاته الطريقة الاعلامية رغم انني لاحظت ان المنبر الوحيد الدي اشار واستظاف في الحصاد المغاربي لمناقشة ما وصفوه بطللب انشاء قانون ينظم مهنة تقنيي الصيادلة بالمغرب التي يتخبط اامستخدمن في هدا القطاع من مشاكل عدة وطغيان تلهف اصحاب الصيدليات او الصيادلة وراء الغنى الفاحش متناسين ان الوحيد الدي يجمع لهم الثروة هو المستخدم والدولة تتناسى هدا الكائن بل ولا تعترف حتى على دوره في التوعية الصحية عبر ربوع الوطن وما يكابده باجر زهيد من مجهودات لانجاح مستخدمه والسير بالصيدلية نحو الازدهار فهل لاداعاتنا وقنواتنا نحن الجراة في اظهار ه والخروج به من الظلم الدي يعانيه هدا بالفعل مستبعدددددددددددددددددددددددددد
46 - اباسيدي الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:38
الحقيقة واضحة و لغة المصالح هي التي تحكم فإن لم تستوعب الجزيرة هده المعادلة فمن الأفضل لها أن تبتعد عن الأخبار السياسية كليا و تعوض الأخبار أغاني فقنوات الفديو الرخيصةالأن أصبح لها شان في وقتنا الحاضر لربما نستهويها في هده المرة و لباسها الجديد
47 - mghribi 9o7 الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:40
أو الله إلا حماضتو كاع وا الجزيرة إذاعة واعرة بغا لي بغا او كره لي كره و ديما طوب او عندها ما تقول المسؤولين شحال هذي حيت ما خداماش ليهوم بغاو هما شي إذاغة لي تكلخ المغاربة بحال الإذاعة التانية شي إذاعة لي تير الحيا بين مالين الدار بالأفلام ديال الكيلو او الإشهارات ديال أولويز عاش الشعب المغربي وعاش الملك او من غيرو شفارمن المقدم حتى الوزير الأول
48 - امازان الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:42
في كل مرة يناقش فيه قضية الجزيرة فصاحب التعليق 5 الدكتور الورياغلي يتبجح و يزكي ما قامت به جزيرته و الكل اجمع ان هده القناة غير مرغوب فيها في المغرب لان ضررها اكبر من نفعها(اضهار الفقر البطالة ..) لكن يتضح من كلام الدكتور انها هده القناة لها فضل عليك و أنت لا تساوي اي شىء وسط 30 مليون مغربي قرروا و كفى من الكدب على دقون الشعب ....
49 - sami الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:44
الحل هو اعلام حر بضوابط دستورية ، نتمنى ان تطرح في مشروع الاصلاحي و يدلي الجميع برئيه فيها والا لمادا فتح المجال لغيرنا ان يفضح عيوبنا، ونحن قادرين على فعل ذلك ونناقش الحلول بكل رشد و عقلانية وليس بعقلية التظليل والطابوهات التي تضعنا تحت الضغط الخارجي . ارجو فهم الغاية ونترك العواطف و الاحاسيس جانبا .
50 - مغربي الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:46
لدي سؤال لقناة الجزيرة: كيف تتوصلون بأشرطة بن لادن و الظواهري؟
و كيف تتأكدون من صحة مصدرها؟
و لماذا تتوصلون "حصريا" بهذه الشرائط دون غيركم من وسائل الإعلام؟
هل تتوصلون بهذه الشرائط عبر الإنترنت أو عن طريق البريد؟.
::
اذا لم تجيبوا عن هذه الأسئلة بأجوبة مقنعة و منطقية, فسيكون الجواب هو كونكم قناة أسسها الأمريكيون لبث الشرائط المفبركة التي ينتجها البنتاغون من أجل تنفيذ عملياته القذرة و نسبها للإسلام و المسلمين.
اذ لا يعقل أن لا تعرف أمريكا التي تتحكم في الإنترنت عبر العالم و التي تملك مواقع جوجل و ياهو و التي تتوفر على أقمار اصطناعية تراقب العالم بأسره و تتجسس على كل وسائل الإتصال في العالم من معرفة مصدر الشرائط التي تبثها قناتكم (المشبوهة).
و في انتظار الجواب الشافي نرجو من هسبريس مشكورة أن تنشر هذا التعليق.
51 - مغربي و كفى معتدل الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:48
تحليل موضوعي أصاب فيه الكاتب الحقيقة ..
الجزيرة في المغرب كانت كضيف أدخلته لبيتك كي يتعرف على طريقة عيشك فبدأ يعاتبك أمام الملأ في مأكلك و مشربك و طريقة لباسك و أفكارك و معتقداتك و بصفة محتقرة و قذرة في بعض الأحيان..
أسيدي شبيني و بين هذا الصحافة القرعة نمشط راسها..؟؟
52 - maghribia 100% الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:50
لي دار الذنب يستاهل العقوبة
53 - Benhamou الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:52
Merci,au gouvernent marocain de nous avoir débarrasser,de cette chaîne Aljazera, trop arabe à notre gout,qui falsifie jusqu'au noms bèrbères ex:Aradir ,pour la ville d'AGADIR,.
Cependant ,MEDI-1 tv doit prendre la relève et pourquoi pas la surpasse ,arabophone ,francophone des atous que n'a pas Al jazera tv ,
54 - touzani الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:54
dans cette surenchère entre l Etat marocain veulliez comprendre le ministère de la "communication" et aljazeera channel,le véritable perdant est bien el Maroc,au lieu de profiter de la grznde audience de cette chaine arabe d un pays frère eh bien le Maroc a choisi de se recroqueviller encore une fois dans son moyen age paisible!!et de fermer la représentation d AL jazeera au Maroc!n ayant pas tirer les enseignements des premieres démélées avec al jazeera les officiels marocains se comportent avec la presse internationale comme un mokhazni dans un souk aux légumes!! dommage on constate depuis des décénnies déjà que le pays est en quadrature retard de plusieurs siècles dans ce domaine particulierement ,les évènements de Laayoune l ont démontré récemment,des erreurs enormes de jugement ont paralysé les presses nationales et ont fait du Maroc une chape fermée ou seuls les médias autorisés communiquent!!comme si la gestion du pays n appartient pas à tous les citoyens!et quand il s agit de responsabilités on ne trouve personne!!ceci s appelle en terme courtois de la lâcheté politique !!aujourd hui si lon veut connaitre des beaux reportages sur le Maroc ou des auteurs interdits marocains on doit ecouter d autres canaux comme aljazeera!!!
55 - الفــــــاروق الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:56
اود ان أشكرك على مجهودك في انتاج المقال.قيل الكثير حول القناة نكتفي بذلك القدر، وبارك الله في جميغ المغاربة الاحرار من طنجة الى لكويرة .
56 - جمال الوجدي الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 11:58
الجزيرة و الجزائر وجهان لعملة واحدة...قبح الله سعيهما
57 - ورحوا علال الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:00
الى الجحيم انشاء الله رب العالمين يقول الخوة المصريون ** الباب اللي يجي منو الريح سدو واستريح ** نقطة نهاية
58 - أبو سليم البيضاوي الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:02
سلينا أعريبان ؛ عقنا بكم المغرب حلقم في حلقكم مشات يامكم
59 - yons الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:04
الجزيرة لاتهمنا اراؤها مادامت متحيزة بشكل واضح، كل ماعلينا هو كشف الاعيبها، وكل ماعلى المغرب هو دعم قناة اخبارية تكون قوية تبين الحقائق وتوجه بالعربية ماية بالماية ثم قناة بالفرنسية ثم الاسبانية ثم الانجليزية ، هات اللغات الحية اما تجتمع في قناة واحدة او كل كناة بلغة، هاته ممكن باقة، مكلفة كثيرا لكنه مشروع قومي كبير
60 - مغربي وافتخر الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:06
اتمنئ الا تتراجع حكومتنا عن هدا القرار ولو بعد مليون سنة
61 - maghrebia الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:08
شكرا اخي على تحليلك الموضوعي وعباراتك المتقنة والمتزنة ولكن حبدا لو طوينا صفحة موضوع الجزيرة ..فهي لا تستحق كل هدا الوقت وكل هده الاقلام التي كتبت عنها فهي اكيد شاهدة زور...نعم فالصمت عن قول الحق زور..بل طمس الحق بالباطل اشد هولا .الجزيرة يجب ان يعتبرها المغاربة نكرة...والمغرب يجب ان ينظر الى الامان متجاوزا كل العقبات التي وضعت في طريقه . والظالم له يوم.
62 - Solaris الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:10
من المعروف ان للجزيرة اجندة خاصة فهي قناة صنعها امير قطر لصالح الاستخبارات الامريكية و الصهيونية لكي تتكفل بالدعاية الاعلامية للقاعدة و قد كانت ضمن مخطط 11 سبتمبر الذي ما كان له لينجح لولا اعلام الجزيرة لكي تتمكن ماما امريكا من احتلال افغانستان و العراق ، و الا فلماذا الجزيرة الذي تباكت على مقتل مصورها في العراق و قصف مقرها به من طرف امريكا لم تقل لنا من اين انطلقت تلك الطائرات الامريكية؟ الجميع يعلم انها انطلقت من مطارات قطر التي تضم اكبر قاعدة امريكية في الخليج ، و امريكا هي من ساعدت امير قطر في انقلابه على ابيه حيث انتشرت القوات الامريكية وقت الانقلاب في المناطق الحساسة في قطر لضمان نجاح الانقلاب و قبول العسكر القطري به و اسألوا القطريين الذين رأو بام اعينهم الجيش الامريكي في ذلك اليوم
63 - يوسف الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:12
1)الديموقراطية هي حكم الشعب نفسه بنفسه و المغرب يحكمه الملك ولا حق للشعب حسب الدستور في محاسبته=المغرب بلدغير ديموقراطي
2)حرية الاعلام هي ان يكون للمؤسسة الاعلامية حق نقل الاخبار التي تشاء و ترك التي تشاء واعطاءها التصور الدي تشاء وتحليلها بالكيفية التي تشاء = حرية الاعلام محدودة في المغرب
3)الجزيرة هي قناة الراي والراي الاخر واسامة بن لادن له راي اخر
4)ما هو حسن هو راي تبته قنواة القطب المتجمدالعمومي وما هو سئ راي اخر تتكفل قناة الراي والراي الاخر بايصاله للشعب المغربي
5)طرد الجزيرة هو خسارة للمغرب وليس للجزيرة لاننا في عصر التكنولوجيا الرقمية وكل الاخبار السيئة ستصل اليها وستبث بدون اقتصاد اتدكر حينما كانت الجزير تبث من الرباط ضننت ان قناة الراي والراي الاخر باعت الماتش
6)الجزيرة ستبقى لها شعبيتها الواسعة في المغرب وستزداد لانها هي الوحيدة التي تعبر عن اهتماماته وطموحاته الحقيقية في استرجاع كافة الاراضي المغتصبة من كشمير مرورا بافغانستان والعراق و فلسطين ووصولا الى الاندلس وافريقيا الغربية
7)اوا كون سبع وكولني
64 - خايب الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:14
خلاصة .. يبدو من خلال تعليق دعمك لقناة الشؤم . انك عديم الغيرة على وطنك..انصر اخاك ظالما او مظلوما.
65 - bidrati الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:16
التلفزة من غير الجزيرة والقنوات الإسلامية لا تساوي شيئابل سأتجرأ على الفتوى وأقول حرام شراء التلفاز من غير هذه القنوات
والله أعلم
66 - إلياس الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:18
تلك القناة بدأت جيدا في الميدان لكنها تثير الجدل و الفتنة من مواضيع صغيرة و تافهة [ دايرة من الحبة قبة ]. و الأكثر من هذا أنها لا تقوم بتحليل قضايا بلدها ، حيث تعتبره كالجنة ، فلا توجد فيها أدنى سلبية.
67 - كتامي الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:20
قياسا على سؤالك الاستنكاري:"هل من الدمقراطيبة أن أفتح بيتي لمن لا يحترم قواعد الدمقراطية؟؟؟؟".. يمكن طرح هذا السؤال أيضا: هل يجوز أن تُفرض على المواطن المغربي ضريبة محصصة للقنوات الوطنية في الوقت الذي تمطره هذه القنوات بثقافة غريبة عنه، ولا تحترم النظام العام؟ وهل يجوز أن تُفرض عليه ضريبة في قنوات يُفترض فيها توعيته؛ بينما هي تزيده وحلاً..
وهل صحيح أن المغرب "ديمقراطي"... وماذا جاء في هذا العهد الجديد؟؟
سماحلي أخويا، أنا كنشوف الناس كتزرع الكيف فالعهد ديال الحسن الثاني، ومازال الحال على ما هو عليه.. مازالت الفتاة القروية تنتهي حياتها التعليمية عند السنة السادسة، مازالت الأمية تضرب منطقتي كما كانت في العهد القديم، ومازالت الإدارة هي الإدارة، لم يتغير شيء...
اللهم إلا إذا كانت هناك ثورة اقتصادية وثقافية وصناعية وديمقراطية في الرباط أو في المدينة التي تتحدث منها فسأعذرك، وأقول لك بالفعل، أنت ومنطقتك ومن على شاكلتك لستم في حاجة للجزيرة، باش ما تشوش عليكم...
ولكننا، سكان المناطق خارج التغطية لازلنا في حاجة إليها..
68 - razguini الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:22
الجزيرة :الوجه ، و الوجه الاخر
69 - observateur الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:24
(سالينا من هذا الموضوع الجزيرة غرقت ) وكفا المومنين شرالقتال لماذا تعاودون مناقشة الموضوع فكروا في شغل مكان الجزيرة بقناة بديلة تمارس الحياد التام فالساحة خالية تماما من قناة عربية احترافية مهنية وقوية دوليا ومحايدة في معالجة اخبارالبلدان دون استثناء ودون الخطاب الموجه للمتتبع لحساب جهة معينة على حساب النزاهة.ودون العمالة لحساب مخابراتي فجل القنوات العربية يطغى عليها طابع التكلم باسم هيئة سياسية ،هلموا اصحاب الاموال ودوو الفكرالحرلانشاء منبر اعلامي نزيه لاتشوبه شائبة ولايخدم اي وجهة ولا اي وجه سوى الخبر المقدس والمعلومة التابتة، هنا فين لي بغا يبان واعر
70 - حسناء الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:26
كونى مغربية سعدت كثيرا بتوقيف قناة الجزيرة من المغرب لقد كنت اكره صوت مراسلتها الهام اقبالى لقد كان صوتا مليئا بالكره والحقد لم تكن تنقل اخبار بل كانت تفتش فى المزابل مثلها مثل الشحات مع احترامى الشدي للشحاث لاننى اقدر ظروفه وبرائته لكن هده المراسلة كانت جد مستفزة فانا من الشعب المغربى ولقد كنت اغير القناة كلما شاهدتها والله العظيم لا اعرف كيف تحملتها الحكومة
انا مع حرية التعبير والاختلاف فى الراى لكن لست مع حجب الحقية وتزوير الواقع
وهو ان شعورنا بتحن المغرب هو ملموس ولا يمكن انكاره وبصراحة الجزيرة فقدت مصداقيتها لما اغمضت عينها لترينا الظلام التى تراه
اشكر الحكومة المغربية جدا على هدا القرا رغم تاخره كثيرا
71 - hanane الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:28
ملاحضة جيدة ولكن ما نساوش أن الجزيرة خاصة الوثائقية بينات الجانب الإيجايي ديال المغرب
72 - the patriot الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:30
even before the moroccan government prevet aljazeera from working in morocco i always raised the following question when i watch its programes am i living in morocco? because the image aljazeera gives about morocco is totally diferent from my reality asa moroccan .according to aljazeera morocco is the land of crimes prostitution and the big gape between social classes according to aljazeera people live in hell and can t afford their needs .what i want to say is that closing aljazeera s office in morocco doesn t mean erradicating the truth and facts because this channel has nothing to do with facts it s a complete biases channel that devote and dedicate its abilities to destroy morocco and make the world against morocco infact i don t know the reason behind this but my message to the world is that you are not able to judge because what hapened is the result of the accumulation of errors that was commiteted by aljazeera throught time
73 - chokri الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:32
الا يكفي ان طردت هده القناة من المغرب مادا تريدون بعد هدا الجزيرة ليست القناة التي تطبل لكل من سمح لها بالبت من وطنه هده قناة دولية عربية تحاول ان تتكلم على ما يجري من هدا البلد او داك و على ما لا تستطيع القنواة المحلية الكلام عنه بحكم الرقابة المفرطة هي ليست قناة تابعة للمخزن كما هو الحال لمعظم القنواة المطبلة مثال بسيط هل سبقة لاداعة من هده الاداعاة ان نقلت خبرا تطلع فيه المواطن على فضائح الحكومة ابدا الاهم ان كان الامر يتعلق بحزب اسلامي اظن ان اغلبية المعلقين و المتهجمين على هده القناة هم عملاء المخزن
74 - ابوفداء الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:34
ياأخي الكريم ‘الجزيرة قناة اعلامية غير رسمية وغير مغربية،وغير مواطنة ‘ومن حقها ان تقول ما تشاء شريطة ان تكون حقيقة.اما ان نطلب منها ان تكون مغربيةمواطنة فهده حماقة.اليس بين المغاربة انفسهم انفصاليون ومع دالك ياكلون غلة المغرب .في حين ان المواطنين المستعدون للتضحية بارواحهم يعانون من شضف العيش.الم تاتي كجمولة من بلادالجوع فاصبحت لها بين عشية وضحاها مناصب سامية واموال طائلة ومع دالك تؤيد الانفصاليين؟اليس لدينا طلبة يسكنون ارقى الاحياء الجامعية وياخدون اسمن المنح ويركبون افخم الحافلا ت ومع دلك يصرحون جهرا وامام الملا وفي العاصمة الرباط بان الصحراء ليست مغربيةوتحت حماية الامن المغربي...الصحراء يجب ان تكون في قلوب المغاربةوفي برامج احزابهم السياسية وفي مقررات مدارسهم ، وليس في نشرات الجزيرة..كفاكم نفاقا ايها الباحثون عن المصالح.الجزيرة ضرورة للمغرب الدي نريده ان يكون ديموقراطيا.اما كيف فتلك تفاصيل يمكن معالجتها.
75 - عبد الله الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:36
لقد صدم الكثير من المغاربة لرؤيتهم على شاشة الجزيرة الرأي المخالف لذلك الرأي الذي طالما طبلت له وسائل إعلامنا المغربية، في هذه الوسائل لم نسمع يوما عن أناس في أقاصي الجبال يعانون البرد ونقص حطب التدفئة، في إعلامنا السمعي البصري لم نسمع يوما بتاريخ المغرب من انقلابات وثورات، في إعلامنا الحالي ممنوع تغطية المحاكمات الحقوقية أو مناقشة اقتصاد الريع... كل هذه القضايا وغيرها التي تبتعد عن سهرات الموسيقى وتغطيات المهرجانات نراها لبعض دقائق في قناة بعيدة عناجغرافيا قريبة بمضمونها وأهميتها، إنها الجزيرة...
البعض يريد من الجزيد أن تتبنى وجهة النظر الرسمية، وهذا خطأ، الجزيرة ليست وكالة المغرب العربي أو قناة ميدي1سات، او القناة الأولى لنسمتمع فقط للتطبيل والتزمير...
لطالما شاهدت في الجزيرة الرأي والرأي المخالف، لكن يمكن القول إنه لا ينبغي أن نحمل الجزيرة مسؤولية فشل الإعلام المغربي، لو كنا أقوياء إعلاميا، لما احتاج المغاربة الى مشاهدة هذه القناة التي تبقى القناة الأولى عربيا ومن أكبر الشبكات دوليا إلى أن يثبت العكس...
76 - ROUDANI الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:40
حظيت الجزيرة بالترحيب المغربي، لكنها لم تكن في المستوى
77 - MOHCINE الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:42
اتمنى من الجزيرة ان تخجل من نفسها.
78 - MELLALI الثلاثاء 23 نونبر 2010 - 12:44
لماذا ادرجتم جميع الانقلابات العسكرية التي وقعت في الدول العربية ماعد انقلاب الذي حصل في قطر
و لماذا لم تدرجو زيارة عاهل القطري الى اسرئيل
اين هي حرية الصحافة في بلدكم
وشكرا
المجموع: 78 | عرض: 1 - 78

التعليقات مغلقة على هذا المقال