24 ساعة

مواقيت الصلاة

03/09/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3006:5913:3217:0319:5521:12

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

اتجاه مشروع قانون "مالية 2015" لخفض مناصب الشغل الحكومية إلى "الحد الأدنَى"..

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | باحثون: كتابات المغاربة حول تاريخ بلادهم تتسم بالغزارة

باحثون: كتابات المغاربة حول تاريخ بلادهم تتسم بالغزارة

باحثون: كتابات المغاربة حول تاريخ بلادهم تتسم بالغزارة

أجمع عدد من الباحثين والمؤرخين٬ على أن البحوث والمؤلفات التي كتبها المغاربة حول تاريخ المغرب تتسم بالغزارة.

وأكدوا أمس الجمعة ٬خلال ندوة تنظمها مؤسسة علال الفاسي ٬ لمدة يومين٬ حول موضوع "كتابة التاريخ المغربي .. إشكالات ورهانات"٬ على أن التاريخ المغربي يحتاج إلى تغيير منهجية كتابته من حيث اعتماد مقاربات أخرى غير تلك التي تعتمد على الثنائيات والمقارنة بل على تاريخ المجال.

كما أكدوا على ضرورة القيام بدراسة علمية لكتابة تاريخ المغرب والتعريف به لدى الأجيال الشابة٬ والعمل على جعل الأجيال تتلقى المعطيات التاريخية الحقيقية.

وفي هذا الصدد٬ أبرز الكاتب عبد الكريم غلاب أن تعريف الأجيال بتاريخ المغرب يأتي لكون العديد منهم تكونت لديهم صورة مشوشة ومغلوطة عن تاريخ بلادهم وبعض تلك الصور.

وقال غلاب وهو رئيس اللجنة الثقافية للمؤسسة٬ إنه ينبغي أن "نشق الطريق لتكون كتاباتنا كتابة علمية منقحة مثقفة لمن يريد التثقيف من تاريخ المغرب".

أما الجامعي عبد الرحيم المصلوحي٬ فأبرز أن "كل أمة تترك الآخرين يكتبون تاريخها قد تتخلف عن الركب التاريخي"٬ معتبرا أن ذلك لا يعني أن المغاربة لم يكتبوا تاريخهم بل إن الجامعة المغربية أنتجت مدرسة في علم التاريخ.

من جانبه٬ أكد الأستاذ محمد القبلي مدير المعهد الملكي للبحث في تاريخ المغرب أن الدراسات التي تم القيام بها في إطار عمل المعهد خرجت منها نتائج أكدت أن هناك إنتاجا علميا غزيرا حول تاريخ المغرب كتب بعضه مغاربة وآخر أجانب وبلغات متعددة٬ وأن الكثير مما أنجزه المغاربة بعد الاستقلال يكاد يكون مجهولا لدى الأجانب٬ مشيرا إلى أن الإنتاج المغربي يغلب عليه الطابع التجزيئي أكثر من الدراسات التركيبية.

كما قدم الأستاذ القبلي نظرة عن أسباب إحداث المعهد والأهداف المتوخاة من إنشائه والمتمثلة على الخصوص في الارتقاء بالدراسات المتصلة بتاريخ المغرب٬ والارتقاء بالمعرفة التاريخية ونشرها مع تحسين مستوى التعرف على ماضي المغرب بالمغرب و الخارج٬ واستعمال جميع الأدوات المناسبة للتواصل وخاصة منها المتاحف التاريخية والمعارض المتنقلة وكذا الوسائل السمعية البصرية والتقنيات المعلومياتية المتقدمة.

وأبرز أن إحداث المعهد ارتبط بفترة الانتقال الديمقراطي وتجربة التناوب التوافقي التي أدت إلى إحداث مؤسسات كان المغاربة يطالبون بها٬ وهي مؤسسات جديدة تحاول أن تهتم بالقضايا الآنية المطروحة على المجتمع المغربي.

كما قدم الأستاذان لحسن حافظي علوي وعبد الرحمان المودن (خبيران بالمعهد) نظرة عن مشروع مؤلف تركيبي حول تاريخ المغرب الذي أنتجه المعهد الملكي للبحث في تاريخ المغرب والذي يرصد فترات تاريخية مهمة من تاريخ المغرب عبر مقاربة جديدة تتوخى الدراسة المجالية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - ابو عبدالعزيز السبت 16 فبراير 2013 - 06:54
تعرفت ع تاريخ المغرب العام من خلال كتابات العروي وكذلك الجابري . احببت المغرب بصدق لاني عرفته من خلال الكتب والكتاب المغاربة . جذبني تاريخ المغرب لاني في البداية قراءة تاريخ المسلمين في الاندلس الذي قادني لمعرفة تاريخ المغرب . كتب الاستاذ والمفكر العظيم العروي و زميلة الجابري في المعرف والفكر والثقافة ولا انكر ان مصادر معرفتي وثقافتي هما العروي والجابري بالدرجة الاولى .هناك تاريخ لكل مجال مثل التاريخ السياسي والثقافي والاجتماعي والسياسي والتاريخ العسكري وتحى الزوايا لها تاريخ فلم يعد التاريخ محصور بي السرد والحكايات المروية . ومن هنا فأنه يصعب تدريس كل هذه المجالات للطلبة المبتدئين في المراحل الدنيا
2 - AZUL السبت 16 فبراير 2013 - 11:55
Une autre histoire des fassis et de la partie isti9lal


depuis quand karim ghellab a fait ces études en histoire??
quand est ce que vous allez être franc avec le peuple et avec vous même..?

Tous le monde sait que vous allez écrire et personne ne vous croira sauf vos enfants biensur
En tous cas, y en a des encyclopédies sur le net que vous pouvez cacher..

dans l'attente de la réécriture de la vraie histoire et rendre à césar qui est à césar

AZUL
3 - Tanjawi_Puro السبت 16 فبراير 2013 - 12:08
مابقاتش فالغزارة الله يهديكم..بقات فالجودة والمصداقية والصدق وفوق كل ذالك الجرأة على النقد والخروج عن المعتاد إن كان ذلك المعتاد حالة شاذة لا للعقل فيها دخل...الله يرزقنا بمغاربة متشبعين بالتمغربيت ويكتبون من أجل المغرب والمغاربة لا شرقية ولا غربية...
4 - marrueccos السبت 16 فبراير 2013 - 12:11
لا زلنا في نقطة الإنطلاقة مرة أخرى حيث الجدل حول منهجية كتابة التاريخ !! والبعض يقول ؛ لا منهجية قراءة التاريخ ليتحول الحديث عن أي شيء إلا التاريخ !!!
في الٱن نفسه أشاهد ARD history حيث المختص في التاريخ يستحضره بالأرشيف والصورة فإن تعذرت هذه الأخيرة يستعان ببقية الفنون والعلوم لتجسيد حقبة من حقب التاريخ ! بالنسبة للمتلقي ( المشاهد ) فهو يسافر عبر الزمان ليستكمل معلوماته عن تاريخ بلد وغالبا ما تساعد الصورة في تثبيتها داخل الذاكرة القريبة !!!
في ( المغرب ) لم نحسم حتى في ما أنجز ؛ أهو تاريخ أم مفترى على التاريخ !!! مثلا موت " أحمد المنصور الذهبي " يوجد من يقول أنه مات مسموما ويوجد من يقول أن ميتته ميتة طبيعية !!! جثة الملك ترقد بيننا ومكانها معروف ومن السهل علميا تأكيد سبب وفاته ليحسم الجدل نهائيا !!!!
أخشى أن يستبق رجال حال التاريخ كلامي هذا سيستبدلوا رفاتا برفات !!!!! فالحقيقة ربما مزعجة للبعض !!!!!!
5 - marrueccos السبت 16 فبراير 2013 - 12:40
إنها أزمة العقل مع العلم أن الحل لا يستلزم سوى السفر ساعتين بالطائرة إلى ألمانيا لنستفيذ من تجربتهم في " قراءة التاريخ " للوقوف على صحته من عدمها !!! في المقابل يفظلون قطع ٱلاف الكيلومترات لحضور مؤتمر في الخليج ليتحدثوا عن كان ٱباءنا وأجدادنا كذا وكذا ليطلق العنان للمتخيل الذي لا علاقة له بالتاريخ ؛ إنما هي صناعة لتغذية نرجسية أصحابها !!!!! حلت محل التاريخ لتنتقل إلى الكتب المدرسية والجامعات لتسقط أجيال المستقبل في فخ الخرافة ومتى كانت الخرافة دليل شعب أراد المصالحة مع التاريخ ؟
6 - hamid السبت 16 فبراير 2013 - 13:09
علال الفاسي; مؤسسةعلال الفاسي; الم يكفيكم ماقام به حزبه من تزوير التاريخ الحقيقي للمغرب والتغاضي وانكار 5000 سنة واكثر من تاريخ تمزغى لا ومليون لالالالا........ المغاربة جميعا بكل مكوناتهم .هم من سيكتب تاريخهم ; ولا نريد وصاية على الشعب المغربي من طرف حزب الاستقلال الذي نعرف اهدافه الحقيقية .بل يجب محاكمتهم عاى ماقترفوه وازالوا في حق هذالشعب // لما تنبه الكل لتخاريفهم يبحثون عن تخاريف جديدة ملائمة للعصر لتنويم المغاربة وليضل المريسكيون اسياد هذا الوطن
7 - رشيد اثر رحمة الله السبت 16 فبراير 2013 - 14:45
رغم الغزارة في الانتاج التاريخي ,مايزال البحث التاريخي, يحتاج الى كتابات نوعية تعتمد المقاربات الاشكالية الكبرى بدل التركيز على التاريخ السردي والسايسي . البحث التاريخي المغربي مازال في بدايته من الناحية الكيفية. صحيح ان الكم مهم ولكن الاهمية النوعية تفرض نفسها . لابد من توجيه الكتابات التاريخية نحو الكتابات التي تعالج الاشكاليات الكبرى مثل : التاريخ الراهن ,الانفتاح على العلوم الاخرى ,التاريخ الجهوي.. ومن ناحية اخرى فان البحث التاريخي بالجنوب المغربي بدوره قطع اشواطا مهمة بالموازاة مع البحث التاريخي المغربي , وذالك بفضل انفتاح الجامعة على محيطها الثاقفي والاجتماعي والتارخي بجهة سوس م درعة ودور بعض مؤسسات البحث الجامعي مثل ماستر تاريخ الجنوب , ماستر التراث ومركز الدراسات الصحراوية في خلق دينامية مهمة حول البحث التاريخي الجهوي من خلال ندوات جهوية ووطنية ورحلات دراسية الى مختلف المناطق في جهة سوس ماسة درعة ساهمت في بروز الجهة وتميزها. يبقى الرهان مستمرا مع الجيل الحالي والاجيال المقبلة التي ستساهم لامحالة في صياغة استراتيجيات جديدة في التعامل مع البحث التاريخي والتراث المغربي ككل .
8 - sukata السبت 16 فبراير 2013 - 20:16
quelle histoire du maroc dont vous parlez?
on a etudie l'histoire du Maroc et je parle de l'histoire contemporaine, SVP, on a jamais entendu parler des putchs qu'a connu le maroc dans les annees 70. vous ne pensez pas que ce sont des evenements importants de l'histoire du Maroc?
et qui ont marque un tournant important dans la politique du Maroc?
Malheureusement, on connait beaucoup plus sur les histoire des autres pays par les feuilletons et les documentaires mais jamais rien sur le Maroc.
POURQUOI?
9 - تاريخ مزور الأحد 17 فبراير 2013 - 12:28
الى حد الساعة تاريخ المغرب مازال مزورا ولم يكتبه الا القصر و المنتفعين و المقربون اليه
هذا التاريخ هو بصراحة تاريخ القصر و الفاسين
وكل الشعب يعرف هذا صغيرا و كبيرا
اما ما يروج له هولاء فهذا تذخل فيه اشياء كثيرة لا مجال لذكرها الان
كيف يتكلمون على تاريخ المغرب و لم يشار الى تاريخ الابطال الذي صنعوه كالبطل محمد بن عبد الكريم الخطابي و غيره
ان شاء الله سياتي من يكتب التاريخ الحقيقي للمغرب
فلا تايسوا
10 - badis الأحد 17 فبراير 2013 - 19:40
تاريخنا كله هو *العام زين*وكل شيء مزيان
11 - H A M O U DA الاثنين 18 فبراير 2013 - 09:17
....vous e^tes tous pareils!!?? DIT Mr
التاريخ الحقيقي لا يمكن ان يكتبه الا وفقط الا يد مغربية حقيقية......
12 - Z A R A الاثنين 18 فبراير 2013 - 17:17
....الهوية تتعلق بالارض *****.....اذن :

*****جميع المغاربة امازيغيون لانهم ازدادوا فوق هذه الاض الطيبة...
....بالصحة والراحة....فقط ذو الاصول المختلفة .....منهم ذواصل امازيغي قح
ومنهم ذو اصل عروبي واصل يهودي واصل افريقي واصل اندلسي وفرنسي
وبرتغالي (بن عبا د في مراكش...) لوحة جميلة جدا.. ..و .و .و ....***********
13 - jamil sociologue الاثنين 18 فبراير 2013 - 18:15
إن المغرب اليوم من الدول القليلة التي ليس لها تاريخ موضوعي, بحيث يكتب التاريخ على الوتيرة التى كتب بها مايسمى رسميآ بتاريخ البلاد,هذه الكتابة التي هي ليست سوى مدح وتبجيل لسلاطين لم يعملوا شيئآ لما يسمى ألآن بلغة العصر وطن. بل نهبوا وسلبوا وقتلوا من أجل الثروة حتى أنهم كانوا يتاجرون من أجل طمعهم في سلامة تراب البلاد. كتابة عرفها مغرب الحكم السلطاني المخزني الشريف منذ أكثر من ثلاثة قرون, أي منذ منتصف القرن السابع عشر حتى يومنا هذا,حيث يتقاطراليوم حتى بعض ما يسمون أنفسهم مؤرخين- درسوا في الجامعات الغربية التي على الأقل منذ أكثرمن قرن تدرس التاريخ بطريقة تنويرية علمية و موضوعية- لخدمة السلاطين والسلطنة محولين انفسهم الى مصفقين مأجورين. وقد ساعد تطور هذا النوع من الكتابة عدم معرفة المغرب منذ 350 سنة حتى الآن تحولا سياسيآ مثلما حذث في معظم الدول الإسلامية والعربية , حيث نهاية حقبة سياسية تسمح على الأقل لكتابة تاريخية اكثر حرية و ربما موضوعية لحقبة إنتهت و لم يبقى لسيف السلطان أية كلمة فيها .
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

التعليقات مغلقة على هذا المقال