24 ساعة

مواقيت الصلاة

25/12/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5607:2812:3215:0617:2818:49

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

هل كانت القناطر المنهارة بفعل فيضانات الجنوب تستوجب تحقيقات وتوقيف وزراء؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

3.63

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | منظمة تتهم الريسوني بتوظيف الدين للهجوم على الحركة الأمازيغية

منظمة تتهم الريسوني بتوظيف الدين للهجوم على الحركة الأمازيغية

منظمة تتهم الريسوني بتوظيف الدين للهجوم على الحركة الأمازيغية

اتهمت منظمة "تاماينوت" الأمازيغية الدكتور أحمد الريسوني، عالم مقاصد الشريعة، بخصوص تصريحات نُسبت إليه أخيرا حول الحركة الأمازيغية، بكونه "يوظف الدين" في هجومه على الأمازيغية من خلال "الاستعانة بالكثير من الافتراء وغير قليل من التضليل"، وفق تعبير بلاغ المكتب الفدرالي للجمعية توصلت به هسبريس.

وكانت تصريحات نُسبت إلى الريسوني قال فيها خلال إحدى الندوات بقطر، حيث يعمل أستاذا زائرا حاليا، إن "الحركة الأمازيغية مصحوبة بنزعة عدائية شديدة ضد العروبة والإسلام، وهذا عمل هدام ضد الدين وضد الوحدة الوطنية، وأرجو أن هذه النزعة تنكسر في وقت من الأوقات وتعود إلى الاعتدال...ولو اتبعنا هذا السيناريو، وأعتقد أن هذا لن ينجح، لوصلنا إلى حالة "الهوتو والتوتسي".

وأفاد بلاغ المكتب الفدرالي لجمعية "تاماينوت"، الذي وقعه رئيسها أحمد برشيل، بأن "الريسوني تحول من أستاذ في فقه المقاصد إلى محاضر في السياسة، وعراف ينذر المغاربة بوقوع حرب طائفية قاتلة في البلاد، على شاكلة ما حصل من تطهير عرقي برواندا بين الهوتو والتوتسي إذا ما ازداد وهج الحركة الأمازيغية".

وزاد المصدر بأن تصريحات الريسوني "تدفع كل مواطن غيور على هذا الوطن إلى طرح سؤال حول الأعراق التي يتحدث عنها "شيخ المقاصد" الذي أضاع مقاصد النبل والمحبة والإسلام، علما بأن الحركة الأمازيغية التي يتحدث عنها تعتبر بأن كل المغاربة أمازيغ، وبأن الأمازيغية ملك لهم جميعا".

وطالبت المنظمة الأمازيغية السلطات الأمنية المغربية بالاستماع للسيد الريسوني بشأن "القائمة السوداء للمفكرين وغيرهم، التي توجد عند الحركة الأمازيغية لمعرفة أسماء من فيها ومن وراء هذه اللائحة، لأن أسلوب القوائم السوداء لا يوجد إلا في قواميس الجماعات الإرهابية والتنظيمات المافيوزية" وفق تعبير البلاغ ذاته.

وأعربت الجمعية ذاتها عن كونها قلقة على "الأمن الروحي للمغاربة الذي يعبث به العابثون، من خلال زرع الشقاق بين المغاربة باسم تأويلات منحرفة للإسلام، وتوظيف للمنصب الديني في غير مقاصده الدينية الروحانية" بحسب لغة البلاغ.

ودعا المصدر عينه الحكومة إلى "تحمل مسؤولياتها في حماية الأمن الروحي للمغاربة عبر إعمال المقتضيات الدستورية ذات الصلة، وتحرير المنظومة التعليمية من التأويلات المتطرفة للنص الديني وتقوية مناعة المغاربة، من خلال إعلام وطني يشيع القيم التاريخية التي راكمها المغاربة وساهمت في تميزهم عن باقي الدول الإسلامية وحصانتهم من الاحتلال العثماني، ومن الذوبان في ثقافة الغزاة على مر آلاف السنين"، وفقا لما جاء في بلاغ "تاماينوت".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (108)

1 - morocco السبت 16 مارس 2013 - 20:48
Morocco is for Imazghen and those type of ppl like Rissouni should be deported back to where they came if they do not wanna acknowledge and respect what the constitution says. Those days the Arabs used to make fun of Imazighen on the basis of religion has surely passed!! now enough is enough our fight is one and our cause is one and destiny is one . Imazighen are moving forward not backwards
2 - amazighi السبت 16 مارس 2013 - 20:57
je suis d'accord avec Mr Rissouni bienque je suis amazighi. il faut chercher les points communs qui nous unissent et negliger au max les autres
3 - Ait Znassen السبت 16 مارس 2013 - 21:10
je suis Amazigh et je le resterais et mes fils seront des vrai Amazighs fière de leurs origines
4 - منير السلاوي السبت 16 مارس 2013 - 21:13
كلما نظرت وتأملت وقابلت وقرأت وسمعت وعاشرت أمازيغيا - أقصد بطبيعة الحال هؤلاء المنخرطون في الحركة الأمازيغية - إلا وذكرني بمخططات الصهاينة في تفريق الأمة وإظهار غير ما يبطنون فهم يكرهون الإسلام ويكرهون المسلمين، كما يبغضون العرب ولغتهم التي هي لغة القرآن ولا أدل على ذلك ما تضمنه بيان هذه المنظمة حيث قال كاتبه: { علما بأن الحركة الأمازيغية التي يتحدث عنها تعتبر بأن كل المغاربة أمازيغ، وبأن الأمازيغية ملك لهم جميعا }
من أخبرك بهذه المعلومة الخاطئة المغاربة جنس مختلط من سلالات متتابعة حكمت المغرب، فهلا سألت نفسك أيها الذكي النبيه عن من استوطن المغرب قبل الأمازيغ أم أن الله خلقكم ولسانك في أرض المغرب وخلق الباقين في مختلف أرجاء الأرض...
كفانا ضلالا وكذبا ، يجب أن نزيل عنهم القناع فإنهم دعاة فتنة ...
وبلا ما يجي تا شي واحد ويبدا يقول لي را هذا عنصري ... أنا تا نحكي الواقع وإلا فإن الإسلام لا يفرق بين عربي ولا عجمي إلا بالتقوى وأنا أصلا ماشي عربي الجذور ولكني أنتمي للإسلام وأعلم أن هؤلاء يكرهون كل ما يمس للإسلام بصلة
5 - المصطفى نواس السبت 16 مارس 2013 - 21:15
عجبا لأمر هذه الجمعيات كيف أنها تتقمص ثوب الخطاب الديني وتشرع في الرد على العلماء وتطعن في كلامهم مستعملتا مفردات اسلامية، بل زادت هذه المنظمة وتوجهت الى الشعب المغربي والجهات الرسمية في ضرورة قطع الطريق وتكميم افواه العلماء وخاصة الشيخ الريسوني الذي يعرف القاصي والداني في أصقاع المعمور وليس المغرب مدى حنكته العلمية وهو العالم المقاصدي الفريد في عالمنا الاسلامي المعاصر ، في الحقيقة يجب على الجهات الرسمية أن تعطي للريسوني وأماثله المكانة التي يستحقها لخدمة دينه هنا في المغرب والضرب على ايدي هؤلاء المتنطعين الذين يحاولون زرع الفتنة والطعن في هويتنا وتفسيرها حسب هواهم .
6 - AHHMED السبت 16 مارس 2013 - 21:22
الذين يستغلون الدين للقضاء على تمازيغت في المغرب يقصون غير العرب في في التدين بالاسلام..و ايمازيغن لم يبق امامهم سوى العلمانية كحل وحيد لاسترجاع دينهم دون المساس بهويتهم..و لان الاسلاميين العروبيين لا يهمهم الاسلام بقدر ما يهمهم تعريبنا فاننا سنبقى في قفص الاتهامات بسبب رفضنا الدوبان في العروبة التي اعتبروها الركن الاول في الاسلام..
7 - مسلم السبت 16 مارس 2013 - 21:25
تبعا لما جاء في اخر المقال :
تحرير المنظومة التعليمية من التأويلات المتطرفة للنص الديني وتقوية مناعة المغاربة، من خلال إعلام وطني يشيع القيم التاريخية التي راكمها المغاربة وساهمت في تميزهم عن باقي الدول الإسلامية وحصانتهم من الاحتلال العثماني، ومن الذوبان في ثقافة الغزاة على مر آلاف السنين"، وفقا لما جاء في بلاغ "تاماينوت".

هل لاحظتم كلمة " تميزهم عن باقي الدول الإسلامية" التي صدرت في النص أعلاه. إن منظمة "تاماينوت" الأمازيغية تندد بكل وقاحة عن رغبتها في تطهير عرقي شامل .خلاصة القول أنه قد تم ابتداع هكذا منظمة لزرع أفكار فاسدة في رؤوس الأمازيغ و زعزعت الإستقرارالكامن بينهم و بين العرب على حد سواء.كلنا مغاربة و كلنا مسلمون.
8 - سعيد .م السبت 16 مارس 2013 - 21:26
ا لحركة الامازيغية ليست كلهها بريئة منهم الوطني و منهم العميل المشدود للظهير البربري الاستخرابي الفرنسي نساند الاول و نقف بالمرصاد للثاني كامازيغ احرار نحترم علمائنا و نحبهم ونعادي من عاداهمم تحية للدكتور أحمد الريسوني
9 - almamoun السبت 16 مارس 2013 - 21:30
ان أخونا الريسوني علن حق فيما يبديه عن عداوة الشديدة للعروبة من قبل بعض الامازيغ ولا يعلم أحد حقيقتهم ان كانو حقا امازيغ ام صهاينة يعملون في مجال التشتيت بين المسلمين العرب والأعراق غير العربية كما هو جاري به العمل في العالم الاسلامي والمسلمون لا يفيقون من نومهم لحد الان للأسف
10 - احمد السبت 16 مارس 2013 - 21:31
لن نسمع اي عالم اسلامي او مفتي يتكلم حول وضع القطريين من سياسة واقتصاد واجتماع وحقوق الانسان ووو ولكن تراهم كلهم يتهافتون حول دولارات قطر مثل ايام القذافي. هؤلاء العلماء يتحملون مسؤولية كبيرة لما يحدث من كوارث في الدول العربية الاسلامية لان اغلبهم علماء القصور والبلاط والرءساء ويمزجون الدين بالسياسة حسب اهواء الانظمة. هم الذين يشعلون الفتن والحروب باسم الدين والمذاهب والطاءفية وهم الذين يحرضون على العنف والقتل واصبح الاسلام والمسلمون يقترنون بالارهاب. وهم الذين نسوا كلام الله الذي يقول"يا ايها الذين امنوا انا خلقناكم شعوبا وقباءل لتتعارفوا ان اكرمكم عن الله اتقاكم". نحن المغاربة الامازيغ والمسلمون ليس عندنا اي مشكل مع مختلف الشعوب واللغات ولكن نحن ضد الظلم والعبودية والاستبداد ونريد ان نعيش احرار لان الله خلقنا وخلق الانسانية ان تعيش حرة في الدين في الاراء واما الحساب والعقاب فاتركوه لله الواحد القهار.
11 - سوس العالمة السبت 16 مارس 2013 - 21:41
خلق الله قوميات عربية كردية امازيغية فارسية ولا فضل قومية على قومية ولا علو واحدة على اخرى وكل قومية لها جدورها ولغتها وعادتها قال الله تعالى ولقد كرمنا بني ادم وحملناهم في البر والبحر
12 - hassan السبت 16 مارس 2013 - 21:45
le PGD a continue leur discrimination vers les amazighes
13 - جلال الترجيستي السبت 16 مارس 2013 - 21:45
الأستاذ أحمد الريسوني لم يعمم في كلامه وإنما خص" المتطرفين" من الحركة الأمازيغية، وهم قلة قليلة كما أكد على ذلك في أكثر من مناسبة. فلا تقولوا الرجل ما لم يقله. وهؤلاء المتطرفون يسعون لتنفيذ أجندات لا علاقة لها بالأمازيغية، وإنما تفتيت الشعب المغربي وتقسيمه. ليس هناك أمازيغ ولا عرب. هناك المغاربة والمغاربة فقط، بغض النظر عن محتدهم العرقي
14 - ابو الفتح السبت 16 مارس 2013 - 21:49
كلام العقلاء العقلاء مصان عن العبث والحكمة ضالة المؤمن فالزمن زمن التوحيد والاتحاد عربا وأمازبغ كما وحدهم الدين وما لم يفلح فيه الاستعمار بظهيره البربري نرى من تطوع له في زماننا منهم المأجور والمدعوم الباحث عن التموقع ومنهم المغرر به وعليه فكلام الريسوني ليس فيه عنصرية أو فتنة كما يدعون ولكنها نظرة المتبصر لفقه المآلات وما يخطط له البعص من زرع بدور الفتن التي تقود لشتى المحن
15 - الريف السبت 16 مارس 2013 - 21:52
السيّد الريسوني أبدى رأيه في الحركة الأمازغية التي ينتمي إليها بعض العلمانيين المتطرفين الذين يشيعون الفرقة بين المغاربة وذالك بتصنفيهم الى أمازيغ وعرب ...ويكّنون عداء مكشوف للعربية والإسلام. إن الأغلبية السّاحقة في المغرب لا يمكن أن تثبت ما إذا كانت من أصول عربية أو أمازغية. المغرب عبارة عن فسيفساء غني ومتعدد والمغاربة إخوة في الدين والدم ولن يفرقهم أحد مهما كان موقعه. والحمد لله الذي أنعم علينا بنعمة الإسلام. بالمناسبة أنا من الريف وأحب المغرب والمغاربة كلهم.
16 - moslim du maroc السبت 16 مارس 2013 - 21:53
L'amazigh est une culture
du maroc sighnifie des
valeurs et des coutumes
importants et spéciles mais pour l'instant reste un obstacle vis à vis pour le mouvement de la société
17 - مغربي السبت 16 مارس 2013 - 21:54
المغاربة امازيغ لكن المشكل جاء من اعراب الامازيغ القاطنين بالجبال. الدين حافظو على اللسان الامازيغي. انبشبوا قبور اجدادكم و حاسبوهم لم اختارو الجبال مسكنا. الامازيغي المتحضر تعايش مع العربية فانتج لغة مغربية تجمع بين العربية و الامازيغة. عكس اعراب الامازيغ في الجبال تجدهم متعصبين. ناضلو في جبالكم اتركونا نعيش في سلام دعاة فتنة
18 - tetwani السبت 16 مارس 2013 - 21:55
بعدما فشل بنو امية واحفاذهم و العباسيون بالنيل من الامازيغ وطمس هويتهم ولغتهم باسم الفتوحات الاسلامية ونشر الدين هاهنا يعدون الكرة بجلباب الوهابية السلفية مدعومون بالبترو دولار بلاد تمزغة ستبق لي امزيغن اسمعوا جيدا لي امزيغن لا اننا احرار و العرب عبيد ولا يمكن ان يعيش الحر و العبد في حجرة واحدة
19 - وهيبة المغربية السبت 16 مارس 2013 - 22:01
نـعم ،كـل المغـاربة ينددون بـإستغـلال الـدين للـتحـريض عـلى الإسـائة بـأي

مـواطن أو مـجموعة من المواطنين لا تـوافق " أســيـاد الـسي الريسـونـي فـي

قـطر و الـسعـودية "،

وإن كـان الفـقيه مـعذورا ،لـفشل قـرار إستـقراره فـي المـغرب حـيث شـد

الـرحيل إلـى السعـودية الـتي يـظهر أنـهـا استغـنت عـن خـدمـاته ،

ويمـكن تصور حـالته النفسية ومرارته بـعـد طــرده مـن لــيبيـا..!

ومـنهـا إلتـجـأ لـخـدمة مـشـيخـة عـشـائر قـطـر (حـيث دفـعوه بــإصـدار أشــهـر

فـتـاويه فـي المـقــاصد واصفـا المغـاربة ب" التوتسي و الهوتو " بـعد

أن مـدت له قـائمة " سوداء لمنـاظلي القضية الأمـازيغـية !!

بمـا أننــا مـغـاربة و أبــنـاء قـريـتـــكم ، نـعرف جـيدا مـدى لـطفـكم ، وأدبـكم

وأنتـم سعـادة الـفقـيه غير قـادر لإبداء رأي مـخـلف لمقــاصد أوليـاء أمـركـم:

( ومــا عرفنـا عنكم لايتغير ألا وهـو سيل لـعـابكم أمـام الورقـة الـخضراء
بـرائحـة زيت البـترول ( البترودولار )

ومع كل إحـترامـاتنـا لـعـلم الـمقـاصد

( ولو أفـتت و حرضت على قل إخـوته في المواطـنة )


وهيبة المغربية
20 - abdoullah najib السبت 16 مارس 2013 - 22:02
".. منظمة تتهم الريسوني بتوظيف الدين للهجوم على الحركة الأمازيغية.."

هذا لغو و هراء, لان اي مسلم مهما كان مستوى وعيه و تعلمه, يجب عليه ان يندد بالمحاولات المشبوهة الرامية الى خلق فتنة في بلادنا و التي تخدم اهداف الاستعمار القديم/الجديد,
فكيف بالعالم المشهود له بمكانته العلمية بالداخل و الخارج.

هذه الجمعيات التي كثر ضوضاءها في السنوات الاخيرة, و تضاعف منذ هبوب الربيع العربي, هدفها الاول و الاخير هو احياء الظهير البربري (1930) الذي ارادت به فرنسا تقسيم الشعب المغربي الى عرب و بربر.

هذه محاولات خيانية ينبغي على كل مغربي مسلم واع ان يستنكرها و يفضحها.

و هذا واجب ديني و وطني لصد الخيانة و الاعداء الذين يمولونها و يشجعونها
21 - ***arsad السبت 16 مارس 2013 - 22:08
إتهام الجمعية لدكتور الرسوني هو محاولة لإخراص الأخر وتلجيم افواه العلماء من حق الدكتور الرسوني ان يعبر عن رايه مدمنا نطالب بحرية التعبير أما مثل هذه الخرجات ومطالبة السلطة بمسائلة الأخر أو رفع الدعوة هي أساليب يقصد منها التهديد والتخويف وهذا ليس أسلوبا حضاريا ويعبر عن العقليات التي لاتنظر لغيرها إلا بحتقار ومحولات إلقاء التهم على مخالفيهم وهذا ماحاولت الجمعية المضي فيه بقولهم إن اللاحة السوداء هي تعبير ارهابي والحقيقة أن كلمة اللائحة السوداء هي مقولة امريكية تصنف بها الدول والحكمات والجمعات الأسلامية المناهضة اوالرافضة لهيمنتها
22 - ريفي بدون مذهب السبت 16 مارس 2013 - 22:11
معنى الاسلام
الإسلام هو الخضوع لله بكل اللغات وفى كل زمان ومكان وفى كل الرسالات؛ استسلام لله وحده بلغة القلوب، وهى لغة عالمية يتفق فيها البشر جميعا مهما اختلف الزمان والمكان واللسان..
أما الإيمان فى معناه الظاهرى هو الأمن والأمان فى التعامل مع الناس. أما في معناه الباطنى فهو الاعتقاد في الله وحده إلها لا شريك له. والحكم على هذا الاعتقاد- الذى يختلف فيه الناس- مرجعه لله وحده يوم القيامة، وبالتالى فإن المهم فى تعامل الناس فيما بينهم أن تسود بينهم الثقة والأمن والأمان.وعلي ذلك فالمؤمن هو كل من تأمنه ويكون مأمون الجانب ،أما عقيدته فهذا شأن خاص بعلاقته بالله الذي يحكم علي الجميع يوم القيامة.
والامازيغ بالذات أكثر المغاربة إيثارا للسلام والمسالمة والأمن والأمان وهم بذلك من أحق البشر بوصف الإسلام بمعنى السلام والمسالمة وبوصف الإيمان بمعنى الأمن والأمان. وبالتالى يكون المعتدى عليهم بنفس القدر أبعد الناس عن الإيمان فهم في ارضهم ولم يقوموا بغزو ارض احد او الاعتداء على اي احد بل هم الذين تعرضوا للغزو والاعتداء وما زالوا يتعرضون للاعتداء والتحقير والتكفير والتخوين من طرف عباد صنم العروبة .
23 - moha السبت 16 مارس 2013 - 22:16
je suis d'accord avec Dr raissouni ; l'arabe restera la langue du coran et la langue de notre prophete ce qu'il faut faire et de s'interesser au peuple amazigh et non pas la langue amazigh ;la langue amazigh poura etre enseigné pour ceux qui sont interessé par cette langue merci
24 - sifaw souss السبت 16 مارس 2013 - 22:17
الامازيغ احرس على الاسلام من الاعراب.انضر الان من يتعرى في الشارع و يملأ الحانات؟ و من يخادع و يمارس كل انواع الرذيلة؟ الامازيغ دائما أغراس اغراس. ما زادوا شمال افريقيا الا تشتيتا.و إليكم كيف يتم تبدير امول الحج في الحرام في كل بقاع الارض.
25 - ahmed السبت 16 مارس 2013 - 22:18
L'islam est pour tous! aucun n'a pas le droit de parler au nom de l'islam. Imazighen aiment l'islam plus que les arabes
26 - العلوي السبت 16 مارس 2013 - 22:32
إذا كانت الحركة الأمازيغية تعتبر بأن كل المغاربة أمازيغ فهي خاطئة، لأنني عربي أباً عن جد من أمي وأبي، وذلك منذ عدة قرون.
وأعتقد كما قال الأخ الأمازيغي أننا كلنا إخوان مغاربة، وعلينا أن ننمي ما يجمعنا في هذا الوطن، وما يجمعنا كثيرا.ل عولتوبيقى لكل خصوصيات.
27 - taha السبت 16 مارس 2013 - 22:34
سبحان الله صار من يدافع على حقه المشروع ثقافة و لغة و تاريخ و أرض ينعث لدى هؤلاء الشخوص بمسميات عشوائية لا اساس لها من الصحة من شيء عليكم أن تعلموا بأن تهديد الامازيغية هو اعلان الحرب ليس على 2% من الامازيغ بل على جميع الامازغيين ساء كانوا اسلاميين أو علمانيين وحذاري من هؤلاء القومجيين العروبيين المعروفيين بالولاء للمشارقة أكثر من بلدهم المغرب
28 - CASAoui السبت 16 مارس 2013 - 22:36
لأنهم جهلاء بتاريخهم مغسولين الدماغ يتسكعون الهوية من الغير يضنون أنهم إدا كان عربا فهم أحسن ناس وهدا جاء طبعا من سياسة تعريب و غسل الدماغ و حكايات الدين و الأزليات ملفقة عن شخصيات لدرجة دهشة القداسة وخيال فيصبح طفل مند صعره متشبعا و في الحقيقة مقهورا ضدا عن هويته الأصلية و يحلم أن يكون خالد بن الوليد متلا أو أبوجهل أو .. . فهؤلاء يقلدون تقليدا أعمي الأعراب بحكم تشبع وغسل الدماغ وهؤلاء أعداء الأمزيغية عن جهل رغم أنهم أمازيغ بالحمض النووي.
بنسبة لي (القومية والعروبة خزعبلات) و العربية لغة لا أقل و لا أكتر كأي لغة أتعلمها كإنجليزية و صينية ,فلن أصبح صينيا بمجرد تكلم صينية هه....لاكن هويتي راسخة رسوخ جبال الأطلس حتي لو لم أتكلم كلمة أمزيغية واحدة.
اريد ان اعرف شيئا ؟؟؟؟ هل كل من يدخل الإسلام يفرض عليه ترك تاريخه و هويته و نكران أصله؟؟؟
اريد الجواب من فضلكم !!
29 - Krimou El Ouajdi السبت 16 مارس 2013 - 22:38
وأفاد بلاغ المكتب الفدرالي لجمعية "تاماينوت"، الذي وقعه رئيسها أحمد برشيل، بأن "الريسوني تحول من أستاذ في فقه المقاصد إلى محاضر في السياسة
Si certains peuples ont ratés le train du développement humain, c’est parce qu'ils ne le méritent pas. Ils doivent, d’abord, apprendre comment se comporter et respecter l'autre. A chaque jour qu'on vie on découvre quelque chose de nouveau dans le pays des démocrates. Depuis quand, Monsieur le président de l'association qu'un élit religieux ne doit pas faire de la politique? Je trouve qu'il y a un problème quelque part. Je reste perplexe devant cette situation.
30 - أحمد السبت 16 مارس 2013 - 22:39
لحوم العلماء مسمومة، وعادة الله تعالى في الانتقام من أعداء أوليائه مسمومة.
31 - مصطفى أزعوم السبت 16 مارس 2013 - 22:42
الملاحظ هو أن التشدد صفة عالقة بالمفكرين المغاربة على
جميع مشاربهم ، هذا الجو المكهرب حول المجتمع المغربي
إلى مجتمع مغلق و في أغلب الأحوال أضحى التطرف الفكري
سمة تغلب على سلوكنا وكلامنا .
هاته الوقاحة في المناظرات السياسية ولدت التشاؤم واليأس
والتمزق بين صفوف الشعب .
32 - red السبت 16 مارس 2013 - 22:58
je suis d'accord avec monsieur rissouni le mouvement Amazigh est un mouvement d'origine Juif et ces gens amazighs sont des rassistes et ne sont pas des vrais musilmants . Alla yahdihoum ila al, islam . et l'Islam unit tous les marocains et pas les mouvements amazighs
33 - عبدالله بن التهامي السبت 16 مارس 2013 - 23:00
كان الدين في مامضى لله سبحانه وتعالى ويسخر لعبادة الخالق أما الآن أصبح الدين تجارة في أيدي فقهاءالدولار لايقولون ماقال الله بل مايريده من يدفع أكثر
يحليل ماحرمه الله ويحرم ما حلاله الله وان سأله أحد أواعترض يقولون لك لاتناقش أهل الدين كأن هذا الدين ملك لهم وليس للجميع وعليهم أن يناقشوا في أموردينهم ليعريفوا مالهم وماعليهم ولكن ماعسنا نقول لاشئ الاأن ندعوالله ان ينظر في حالنا وحال فقهائنا ،الدين عندما يكون مسياس ويدخل في
نفق المصالح المظلمة يكون دين أعراج لايفي بما جاء به من عند المولى عزاوجل الدين والسياسة مثل الماء والزيت لايمكن أن ينصهرا في اناء واحد
والسبب وضح للجميع لأن الدين مبني على الحق والسياسة على النفاق وكيف
للحق أن ينصهر مع النفاق في اناء واحد . وشيخنا الريسوني أول من يعرف
هذا ولايحق له أن يوظف الدين في المسألة الأمازيغية لأن الله هوالذي يحاسب
عباده ان كانوا على حق أم على الضلال من منا لايعرف الحلال من الحرام الكل
يعرف لأنه تربى على ذلك على اسلام نظيف خال من الشوائب السياسية والمصالح الكذابة الدين عندما يبتعد عن المساجد ومنابرها لايجدي نفعا
الله ارجع بنا الى الصواب .
34 - مغربي السبت 16 مارس 2013 - 23:03
تقول هاته الجماعة «علما بأن الحركة الأمازيغية التي يتحدث عنها تعتبر بأن كل المغاربة أمازيغ، وبأن الأمازيغية ملك لهم جميعا»
ونحن نقول بان كل المغاربة مسلمون لا فرق بينهم الا بقدر خدمتم لدينهم ووطنهم.

لقد اخطأ الشيخ اذن حين تكلم عن الهوتو والتوتسي ، فهاته المنضمة لا جذور لها بيننا بل مجرد اوراق صفراء تتلاعب بها رياح شمالية واخرى شرقية فيصير لها صوت كفحيح الافاعي.

فليهنأ الشيخ، لا توتسي ولاهوتو بيننا، اما هؤلاء فلا يمثلون احدا سوى مصالحهم ومصالح من يهمسون في آذانهم.
35 - ADEL السبت 16 مارس 2013 - 23:09
الحركة الأمازيغية مصحوبة بنزعة عدائية شديدة ضد العروبة والإسلام، وهذا عمل هدام ضد الدين وضد الوحدة الوطنية، وأرجو أن هذه النزعة تنكسر في وقت من الأوقات وتعود إلى الاعتدال...ولو اتبعنا هذا السيناريو، وأعتقد أن هذا لن ينجح، لوصلنا إلى حالة "الهوتو والتوتسي".
36 - يونس السبت 16 مارس 2013 - 23:10
الأستاذ الريسوني فقيه جليل له مكانته لذى المغاربة والمسلمين أما هؤلاء الأقزام من الحركات الأمازيغية الذين أعتقد أنهم يخدمون أجندات صهيونية وعدائية للوطن لا يمثلون الأمازيغ المسلمين المتشبثين بعقيدتهم الإسلامية ووطنهم وملكهم فهم علمانيون منحرفون يبحثون عن مواقع سياسية ومأدونيات بأي وسيلة ولو على حساب أعراضهم وهم بذلك متشبعون بأفكار سيدهم عصيد الذي يرسم لهم طريق الفتنة والتفرقة حتى يكون هذا الشعب لقمة صائغة للأعداء لكن نحن الأمازيغ هيهات أن تنطوي علينا مثل هذه الأكاذيب والخزعبلات ومن يحاول زعزعة عقيدتنا ووحدتنا سنكون له بالمرصاد لأننا أمة واحدة أمة نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ولينظر هؤلاء المتبربرون أن الإسلام ووحدة وطننا المغرب ونظامنا الأبي خطوط حمراء لا نقاش فيها لأن كل ذلك هو الهواء الذي نتنفس به والحياة التي نحياها ونورثها لأبنائنا حتى يوم ينفخ في الصور أحب من أحب وكره من كره
37 - حسام السبت 16 مارس 2013 - 23:10
علما بأن الحركة الأمازيغية التي يتحدث عنها تعتبر بأن كل المغاربة أمازيغ، وبأن الأمازيغية ملك لهم جميعا".




وكذلك كل المغاربة عرب و العربية ملك لهم جميعا
38 - SAID السبت 16 مارس 2013 - 23:11
والله الا هدا صحيح. وشيخنا العزيز السي الريسوني الله يحفظه علىصواب. وهو من لديه كل الحق لكي يتكلم في الدين و في السياسة وفي علم الفلك وفي الامازيغية... لانه مسؤول امام الله و امام المغاربة /*ولانها الفتنة الامازيغية */. الخوف كل الخوف من بعد هؤلاء الامازيغ المكلخين فلقد رايتهم و سمعتهم في اوروبا. عندما يسالونهم الاوروبيون من اي بلد انتم.فيستنكرون للمغرب ويجيبون اننا نحن من البربر او من الريف او من الصحراء وهم يفتخرونو كانهم من صنعوا الاقمار الاصطناعية .وعندما تقول لهم ادن من المغرب يغضبون ويرفضون ويعتبرون المغرب مستعمر لهم .الله يهديهم.
يجب ان ناخد حدرنا من هده الانقسامات ولنتعض بالاتحاد الاوربي الدي نسي الحدود و اللغات والتاريخ والحروب ولننظر الى اين وصلوا .ونحن لا زلنا انا ريفي هداك جبلي هو عروبي ...ناسين او متناسين قوله تعالى *ان اكرمكم عند الله اتقاكم* و قوله تعالى*ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى ....
39 - ابو ربيع السبت 16 مارس 2013 - 23:13
الامازيغ منذ ان كانوا في الشرق او الغرب يحبون العربية لغة القران ولغة السنة المصدر الثاني من مصادر التشريع الاسلامي ويدلفعون عنها ويتحمسون لها ويفردون في بيان قواعدها واصولها موؤلفات قل نظيرها كما كانوا شديدي التمسك بالدين الاسلامي حيث يعتبرونه الدين الوحيد الواجب الاعتصام به ان اراد المسلم السؤدد في دينه ودنياه ..فخلف من بعد هولاء خلف اضاعوا العربية وانحرفوا عن تعاليم الاسلام السمحة واذا ما اتاهم مصلح يريد ان يردهم عن غيهم رموه بكل دنئة وبكل سقيطة انه داب المغلوب لايجد امامه سوى السب والتجريح والافتراء.
40 - محمد السبت 16 مارس 2013 - 23:21
نعرف مكانة الريسوني العلمية و مطالب هؤلاء الجمعيات و مزاعمهم العنصرية. و الحمد لله المغرب له قاسم مشترك أساسي هو الاسلام و نعرف دوره في محاربة المستعمرين على مدى العصور. و الان جاؤوا هؤلاء للتفرقة و العنصرية. لا أنجح الله مشروعكم و حفظ الله شعبنا بكل أطيافه الطاهرين بما فيهم الأمزيغ الأحرار الدين تعايشوا مع الصحراوي و الفاسي و الريفي. عاش مغربنا الموحد بدينه و ملكه و شعبه
41 - amqrane السبت 16 مارس 2013 - 23:31
كل من يذهب الى قطر أو السعودية ملزم بالقيام بدور العمالة للعروبة مقابل الدولار انه الدولار ياأخي وهم كثيرون من الأمازيغ المعربين وهذا النوع من المعربين الأصوليين أبانوا تاريخيا عن عمالتهم للاستعمار وللأجنبي.فهؤلاء اللا وطنيين هم الذين جعلوا من المغرب بتعاونهم مع الاستعمار الفرنسي يفقد عضمته التاريخية.الريسوني فقيه وأنتم تعرفون من هو الفقيه في نضر المغاربة هوالذي يعيش بالصدقات والعطاءات فهو يمثل اليد السفلى وحتى الأشخاص الذين يتوجهون للدراسات الدينية فهم أشخاص مشبوهون وانتهازيون وغير سويين.فقبل الأصولية الاسلامية كانت هناك أصولية القوميين العرب وكان الجابري العروبي يبيع أمازيغيته بمقابل أقل بكثير مما يحصل عليه الريسوني رغم أنه كان مفكرا كبيرا.أما ححقيقتهم فهم ليسوا لا قوميين ولا عروبيين ولا أسلاميبين فهم مجرد عبادة الدولار.
42 - igidre السبت 16 مارس 2013 - 23:33
إلى السيد السلاوي صاحب التعليق٤
تقارن إديولوجية الصهيونية، التي يتبرؤ منها اليهود أنفسهم، بالأمازيغية هوية سكان المغرب الأولون. لا مقارنة مع وجود الفارق. إسمح لي أنت لا تفقه شيئا. أنا وفيٌّ لجذوري العربيةـــــالأمازيغية الشريفة المباركة.
43 - ابوفراس السبت 16 مارس 2013 - 23:34
الحركة الامازيغية لا تمثل الامازيغ البسطاء المتشبثين بالاسلام و الحافظين لكتاب الله تعالى.وروادها قلوبهم تتقطر سما على كل مخالف لهم وكأن ما يقومون به لا يعلمه المغاربة.متى كان الاسلام دخيلا والعرب مستعمرين ؟التاريخ يشهد اننا المغاربة اعتنقنا الاسلام عن طواعية ولم نتعرض لاي اكراه ولم نسمع عن فتنة اشتعلت بين المغاربة امازيغا وعربا الى هذا الزمان.اما الشيخ الريسوني ان تكلم في السياسة فهو اهل لها ورايه يحترم كما تحترم آراه غيره من اخوتنا الامازيغ.ولا داعي للتخوين واساءة الظن بفقيه المقاصد لنؤمن بالاختلاف يا دعاة الديموقراطية والحداثة.
44 - red السبت 16 مارس 2013 - 23:40
,je suis d'accord avec monsieur erissouni nous sommes des musilmans plus que autre chose
45 - Omar السبت 16 مارس 2013 - 23:41
I think this gentelman is absolutely right .These so called amazigh,s plan is change the language today ;change the religion tomorrow and divide the country the next day .we know who is behind their stupid plan and the we are not naive.
Mr Raissouni you are right and keep up your good job as most of Moroccans want to keep the arabic as their language ,islam as their religion and Morocco as their country.
46 - egeder nodrar السبت 16 مارس 2013 - 23:49
يوم فاز ألإسلاميين في ألجزائر سنة91 بألإنتخابات ذُقت أجراس ألإنذار في فرنسا وإجتمع كبار ألساسة ألفرنسيين وتباحثو ألمستجدات وكيفية ألتصدي للمارد ألقذيم ألجديد (ألإسلام ألسياسي )في مناطق نفوذ فرنسا في شمال إفريقيا و وسطها ووظعو خطط عاجلة وآجلة أما ألعاجلة فكانت إجبار ألشاذلي على ألإستقالة وإنزال ألجيش ألجزائري لشوارع وإلغاء ألإنتخابات وحل ألجبهة ألإسلامية للإنقاذ...إلخ أما ألآجلة فهي ضرب أللغة ألعربية ألتي هي ألبوابة ألرئيسية لفهم تعاليم وتاريخ ألإسلام وضرب ألعرب أنفسهم إذا أمكن أما ضرب ألعربية فيتمثل بظهور فجأة حركات قومية أمازيغية في شمال إفريقيا تنادي بتحجيم ألعربية بدعوى أنها لغة وافذة وإحلال مكانها ألأمازيغية ألتي وظعت لها حروف وقواعد على عجل وظهور أفلام أمازيغية...إلخ وظهور مناصرين للفرنسية في موريتانيا لأن ألأمازيغ ليس لهم وزن هناك كما ألمغرب وألجزائر أما ضرب ألعرب فتمثل في محاولات حكومات ألتشاد وألنيجر ومالي لطرد ألقبائل ألعربية وألتظيق عليها بدعوى قلة مراعي ألماشية وألإبل وقلة ألموارذ ألمائية...إلخ وعليه فهذه ألجمعيات مشاركة بعلم أو بجهل في هذا ألمخطط ألجهنمي ألذي يستهذف ألكل
47 - toto السبت 16 مارس 2013 - 23:49
كنا نسمع عن تهمة معاداة السامية اما الان فلا حديث الا عن معاداةالمازيغية اصبحت الحركات اامازيغية تتربص بكل ما يخالفها الراي وتنعته باقدح النعوت معتقدين ان المغرب لهم فقط متناسين انه على الاقل خمسة مدن مغربية عربية تشكل اكثرمن70في المائة من سكان المغرب وربما هم اكثر عددا لكن ليس بالمغرب فربما بموريطانيا اوالجزائر او تمبكتو باعتبار انه لم تكن هناك حدود عندما جاؤوا من المشرق وجميع الحضارات التي مرت على المغرب تركت ارثا ثقافياوحضاريا يشهد عليها الا الامازيغية
48 - الدكتور خالد م مكناس السبت 16 مارس 2013 - 23:51
احمد الريسوني عالم كبير ولا عداء له مع الأمازيغ المغاربة المسلمين فهم إخوة للعرب والعربية والإسلام ، لكن الذي يقصدهم هم الأمازيغ المتطرفون الذين اتخذوا الأمازيغية دينا ومعتقدا.
49 - amazigh الأحد 17 مارس 2013 - 00:04
أقول لمن يحاول زرع الفتنة بين الأمازيغ والأمازيغ وبين الأمازيغ والعرب و أيضا بين المغاربة والجزائريين أن عصر الخلافات والحسابات الضيقة قد ولى بدون رجعة ، وجميعا لرأب الصدع والنضال من أجل حياة أفضل ، الوطن يسع للكل ولا مكان للأنانية.وعاش الشعب بكل إثنياته وليسقط الفساد والدوغمائية.
50 - عبدالله الأحد 17 مارس 2013 - 00:26
مشكلة المتطرفين الامازيغ لم تعد مع العرب،الذي نعتهم البيان بالغزاة،بل مشكلتهم الكبيرة في الانحصار والعزلة الكبيرة التي يعانون منها في المناطق (الامازيغية) حيث اصبح الناس يكتشفون يوما بعد اخر حقيقة اهدافهم التخريبة المتمثلة في التفرقة العنصرية والانفصالية ونشر ثقافة الكراهية والتمييز في ابشع صوره .
51 - سعدون أفيف الأحد 17 مارس 2013 - 00:30
سلام الله عليكم إخوتي المسلمين العرب، وأزول نربي فلاون أياتم اموسلمن إمازيغن نتودرت كلت (الدنيا كلها)
أعزائي الفضلاء أحمد الله تعالى على أمازيغيتي ولن ولن يزايد علي فيها أحد، فإني ارتضعتها بحمد الله من ثدي أمي، كما أحمد الله على إسلامي، وجزى الله خيرا من كان سببا في ذلك من عرب وامازيغ، ثم ثالثة الأثافي المؤرقة لم ولماذا ولأجل من تشتغل تلك المنظمات التي تتحدث باسم الأمازيغين ومتى خولناها لتتحدث باسمنا، والغريب في الامر أنك لن تجد من بين هؤلاء في الغالب ـ اقول في الغالب حتى لا تحملوني كما حملتم كلام الاستاذ الريسوني ما لم يقله ـيحوم او يسبح معظم منخرطيها في علامات استفهامات متلاحقة ولا تجد لها جوابا، وقليل جدا من هؤلاء تراه يحمل بحق هم الامازيغية، ولا يعطاه المجال ليعبر عن رأيه، ثم بالله عليكم كم لاحقت تصريحات هؤلاء فلا اجد الا عدد الاصابع ممن يجيدون الامازيغية، ولغتهم الام هي اللغة الفرنسية وهي التي ارتضعوها من فرنكات ويوريات ـ جمع اوروـ فرنسا، ثم يتباكون على الامازيغية، لكن ستبدي لهم الايام ما كانوا جاهليهن وياتيهم بالاخبار من لم يزودوه،فحذار من هذه الدعاوى المغرضة المقيتة
52 - سوس العالمة الأحد 17 مارس 2013 - 00:32
الامازيغ شعب واعي والحركة الامازيغية تدافع عن هذا الانسان هويتا ولغتا اما الاسلام اكثر تشبتا هم امازيغ طبعا ولا يمكن الدخول في التفاصل لان طارق بن زياد متال كبير على ذلك انا لم اعرف هل العربية ركن من اركان الاسلام ان اكون مسلم امازيغي لا يعني اني كافر لان نسيت ركن من الاركان المصنوعة من الطبقة المسيحية العربية في لبنان و سوريا ليكون العالم الاسلامي غير متداول لانه يزعج المسيحيين هذا من جهة الدين اما من جهة العرق عن أبي ذر رضي الله عنه أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول ومن ادعى قوما ليس له فيهم نسب فليتبوأ مقعده من النار
53 - mustapha الأحد 17 مارس 2013 - 00:33
السلام عليكم
لا هم علمونا العربية ولا هم تركونا لأمزبغينتا نحن تركوناما بين بحرين وهذا ما ارادو ليستغلوا ضعفنا ويكونوا هم من يفهم ويتحكم
54 - hocine الأحد 17 مارس 2013 - 02:08
أتفق مع صاحب التعليق رقم 50 عبد الله
55 - مسلم سوسي الأحد 17 مارس 2013 - 02:26
لتجاوز حساسيات في هذا العالم العربي المزعوم ان نسمي الاشياء باسماءها احسن شمال افريقيا الشرق الاوسط الخليج ولنجمع بينهم نسميهم العالم الثالت الى اجل غير مسمى والسلام عليكم
56 - Arifi الأحد 17 مارس 2013 - 02:50
vive tamazight vive arif inooooooo
57 - مليكة من المهجر الأحد 17 مارس 2013 - 04:29
الصراعات و الحروب لا تنشب في دولة الحق و القانون, لو لم يكن هناك ظالم و مظلوم لما وجد اصلا هذا الصراع, و اختزالك لاسباب هذا الصراع في بعض الجرائد و الاقلام دليل على انك واحد من الاقلام الغير المخولة للكتابة في هكذا مواضيع.
اما من الظالم و من المظلوم فهذا سؤال لا يطرحه الى اجنبي لا يعرف واقع المغرب و تاريخه او مستهزء يستهزء بقرائه. فكلنا نعرف ان الامازيغية هي المظلومة و كلنا نعرف ان كره الامازيغ للعروبيين ( و ليس العربية او العرب) مبرر, فلا وجود لشعب يحب من يريد طمس لغته و استراد لغة اجنبية يفرضها عليه, فما اظن ان العرب سيحبون من يمزغهم او يفرنسهم او ينجلزهم على حساب لغتهم العربية.

هل على الفليسطينين حب اسرائيلي يريد تهويد فليسطين ؟ لماذا لا تستحكم عقلك انت اولا و تقول كلمة حق ؟
ثم ان اكبر دليل على ان العروبيين هم الظالمون هو سكوتهم حتى يوم ترسمت اللغة الامازيغية , هل يمكن ان نفسر ذلك بشيئ اخر غير حقدهم على هذه اللغة
58 - الحاج الأحد 17 مارس 2013 - 08:25
ا لمغرب محتاج لتعبئة ابنائه بكل اطيافهم وراء ملك اثبتث ايام حكمه عن حسن نيته وتفانيه
نحن نعاهدك يا حبيب الشعب ان عيوننا ستبقى مفتوحة للسهر على سلامة مغر بنا الحبيب لحمة واحدة
امضاء
امازغي :الاب والام :عربي مسلم مغربي حتى للموت
59 - افريقية الامازيغية المسلمة الأحد 17 مارس 2013 - 09:24
على ما يبدو شيخنا الجليل يربط العروبة بالاسلام و يدافع عن العروبة بالاسلام. لكنه نسى ان الله تعالى ارسل الاسلام للعالمين لا لتعريبهم و تبديل السنتهم و الوانهم. الله ارسل الاسلام للعالمين رحمة و وسيلة للتعايش بين الشعوب و القبائل.المغرب بلد امازيغي دينه الاسلام و لايمكن ابدا القبول بعروبة المغرب. لان الله خلقنا امازيغا بلسان امازغي قح. فلا داعى ايها الشيخ الجليل الى السعي الى تبديل خلق الله بتعريبهم القصرى. لا داعى الى السعي لتعريب الارض والبشر و الحيوان و الشجر. شمال افريقيا لها اهلها هم امازيغ ارتضى الله تعالى لهم الاسلام دينا و الامازيغية لغة. كما ارتضى لجزيرة العرب الاسلام دينا و العربية لغة و كذالك نفس الشاءن لمليزيا و اندونسيا و تركيا و ايران.بعد الان لا يمكن القبول بتعريب شمال افريقيا الامازيغية المسلمة
60 - soussi الأحد 17 مارس 2013 - 10:33
il faut savoir que berber amazighi or arabe on est tous musulman et maroccain pas de defference , je ss amaziqui mais avant ca je ss musulman et je sais qu il y as des gens qui sont amazighis comme morocco 1 qui n ont qu a but detruire le maroc au nom d amazique
61 - taoufi kbadri الأحد 17 مارس 2013 - 10:34
أيها الأمازيغ ،أنتم كيان ثقافي مغربي محترم جدا ليس إلا، والأمازيغية ،بطبيعة الحال ، هي اللهجة التي تتواصلون بها ، لا تكونوا عاطفيين وكونوا عقلانيين ، واقبلوا بفكرة أن الأمازيغية لن تكون أبدا لغة : فاللغة لها استقلايتها ولها مقومات وتقبل التطور...وسبق لنا أن أوردنا مثالا في هذا المضمار يفند الطرح الذي يعتبر اللهجة الأمازيغية لغة يمكن استعمالها في دراسة العلوم والتدبير الإداري ،حيث طالبنا من أحد الأمازيغ المتشددين ترجمة الجملة العربية التالية إلى الأمازيغية " العيد غدا ، سأذهب إلى السوق." فرد صباح العيد ريغ السوق" فتبين أن نسبة الترجمة تمت ب25 في المئة، حيث تم ترجمة كلمة واحدة فقط إلى الأمازيغية وهي "ريغ" أي "متوجه إلى"، اما الكلمات الأخرى كلها عربية ،فتحجج بأن بقوله أن مقابل هذه الكلمات موجود إلا أن عدد كبير من الكلمات الأمازيغية اندثرت عبر الزمان.
62 - عبد الرحيم الوجدي الأحد 17 مارس 2013 - 10:46
السلام عليكم

اولا: الامازيغية -كارث تاريخي- ملك لكل المغاربة بكل اعراقهم

ثانيا: الحركات الامازيغية المنتشرة في الوقت الراهن مشبوهة الخلفيات والنوايا, لا نرى الا العلمانيين على رؤوس هذه الحركات وكلام الريسوني صحيح في مضمونه لكنه لم يكن موفقا في مكان التصريح ولا شكله.

تنبأت شخصيا بازمة الهوية "المغربية" منذ سنوات خلت, لأننا اوكلنا امرنا لغيرنا وتركنا من هب ودب يتحدث باسم الامازيغ والكثير منا معطل العقل ولا يفقه من الامر شيئا ولايرى صوابا الا فيما يدغدغ مشاعره.

من اراد خيرا بارث الامازيغ فليتحمل مسؤوليته الشخصية كعنصر امازيغي وليتعلم ويعلم ابناءه وبني جلدته لغة وثقافة اجدادهم اما التكاسل والانصهار في وسط حضري والاتكال على حركات -لا تحمل من الامازيغية الا الاسم- فهذا هو الغباء عينه. الامازيغية لن تتقوى بمعاداة كل ما هو عربي...هذا فكر منخرف ومضيعة للوقت لن يغير من الامر شيئا...ولناخد العبرة من اليهود في اسرائيل الذين احيوا العبرية وحرروا بها ابحاثا في العلم والادب وبالتالي اقول انني ساحترم اي حركة امازيغية يوم تكف عن الكلام الفارغ وتترجم لنا بحثا اوكتابا علميا واحدا الى الامازيغية.
63 - sifao bis الأحد 17 مارس 2013 - 11:01
اتتهمونا بكراهيه العوبه والاسلام فقط لكوننا نحاول استرداد ما ضاع من هويتنا وتقافتنا، اتريدون ان يكون مصيرنا كمصير الهنود الحمر في امريكا الشماليه؟ لمادا تستعملون روحانيه الاسلام لتحقيق اهداف سياسيه وايديولوجيه تخدم فقط العروبه... اين هي حقوقنا الثقافيه ايها الآمرون بالمعروف والناهين عن المنكر؟ تطبقون علينا سياسه الصهاينه في فلسطين وتتهموننا بالعماله لاسرائيل .
كم من شعب اعجمي يجمع بين الاسلام واصالته الثقافيه والحضاريه كالسنيغال وتركيا وايران وماليزيا ووو... لمادا لا نقول الامازيغيه والاسلام عوض العروبه والاسلام ؛ الحاصل ضربني وبكى سبقني وشكى
64 - الاسلام هو الحل الأحد 17 مارس 2013 - 11:10
الاحظ ان كل تعليق يتحدث عن عنصرية الامازيغ المتطرفين يكون مصيره عدد اكبر من النقط السالبة ؟ شوفو يالخوت حنا ماشي عايشين فالجاهلية اي قبل الاسلام نتعصبو للامازيغية او نتعصبو للعربية فهذا لن يخدم الا مصالح الاعداء
"فرق تسد" فنحن مسلمون ايا كان عرقنا سواء كان المسلم امازيغيا اوعربيا او هنديا او صينيا او اوروبيا او امريكيا او حبشيا او...... لا فرق بين عربي وعجمي الا بالتقوى .قال الله تعالى ان اكرمكم عند الله اتقاكم .
65 - عمر 51 الأحد 17 مارس 2013 - 11:37
أولا أنا أمازيغي حر, وأتكلم أمازيغية الأم منذ ولادتي , وإلى الآن , وعمري يزيد عن 62 عاما . وإلى الآن لا أعرف معنى [تاماينوت] . ولا أتبع هذا ولا ذاك , فعلى أي أمازيغية يتكلم هؤلاء؟؟ عليهم أن يصنفوا أنفسهم م ن هم ؟؟ هل هم من سوس ؟ فليتكلموا أمازيغيتهم التي لا يفهمها إلا سوسيون ,أ ما الآخرون فلا شأن لهم بهم . فلهم أمازيغيتهم , ولهم شأنهم . أما ما قاله الدكتور الريسوني فهو صحيح ولا غبار عليه , فنحن معه نقدره ونجل علمه . أما هؤلاء فعنصريون , يجرون البلاد إلى الخراب . فالذي يقول في الكنيست الإسرائلية : أنتم اليهود ونحن الأمازيغ (وهو من المغرب) لنا عدو مشترك وا حد : وهو العرب . فهل أمثال هؤلاء يعرفون التعايش ؟وهل هناك عنصرية أكثر من هذه ؟؟؟؟
66 - almamoun الأحد 17 مارس 2013 - 11:44
أعود بالله من الفتنة ظاهرها وباطنها ومن ايقضها!اريد ان أعلم من أعطى لهذه الجمعيات التافهة ان تدافع عن الأمايغ كما يصورون أنفسهم! أنا في نظري وما تفضل به اكثر المتدخلين وجميعهم مغاربة اهل البلد وعاشو ويعيشون بسلام بينهم والأمازيغ أشد حرصا على هذا الدين العظيم اللذي جأنا به سيد العرب والخلق جميعا من العرب والعجم. اما من جهة ضهور الأصوات المعادية للعروبة في نظري أنها جمعيات صهيو أمازيغية تخدم أعداء العروبة والمسلمين وتعمل على تشتيت الدول المسلمة كيفما كان عرقها .والقضاء على العربية هو القضاء على الدين. ولاكن الله سبحانه يقول . يريدون اطفاء نور الله .والله متم نوره ولوكره الكافرون. وفي اية اخرى. ومكرو ومكر الله ومكر ؤلائك يبور. كما اني أعتقد ان المتعلقين كلهم أمازيغ وأنا ريفي مغربي ناظوري اقطن بألمانيا وأستحيي عند سماعي من أحد يلفظ كرهه للعرب.والله انهم صهيون وأفكار صهيونية.أنا احب علمائنا وأحب العرب واوقرهم اجلالا لنبينا محمد صلى الله عليه وسلم. وكونو مسلمين كما كان أجدادكم ولا تتركو احدا يتلاعب بشرفكم. فالظلم يقع على الأمازيغي والعربي فيجب الاتحاد لمحاربة الظلم وليس محاربة العرب
67 - الفصل بينناوبين ودعاة الأعراب الأحد 17 مارس 2013 - 11:53
أنا لا أفهم هل الريسوني يدافع عن العروبة أم عن الإسلام؟
النبي محمد عليه الصلاة والسلام لم يبعث لنشر العروبة بل بعثه الله لنشر الإسلام لكن بلسانه العربي،
بالله عليكم أدكروا لي آية واحدة أو سورة واحدة تظهر النبي محمد يدعو للعروبة؟ هل قال الله عز وجل في سورة أو آية أو قال ولو لمرة واحدة في كتابه العزيز :يا أيها العرب؟؟؟ في القرآن الكريم يخاطب الله عز وجل خلقه في كثير من السور ب"يا أيها الناس""يا أيها الذين آمنوا""يا أيها الكافرين""قل للمومنين والمومنات""يا أيها الإنسان ما غرك بربك...""قل لعبادي""قل للمنافقين"
حسب علمي دكرت العربية أو العرب مرتين في القرآن الكريم الأولى تبين أن الله بعث محمدا بلسان عربي والثانية فيها قدح للأعراب الذين وصفهم الله بالأشد كقرا وتفاقا,فكيف يريد السيد الريسوني أن يفرض علينا عربيته(التي رغم دلك نحبها ونتقنها أحسن بكثير من الأعراب)بل أكثر من دلك يقدح إخوانه الأمازيغ ويسفههم في عرين الأعراب المنافقين المتخلفين الدين وهبهم الله خيرات البترول وينفقونها لتكريس التخلف والإستبداد والجهالة بدل تكريس الأخلاق والمعرفة والتحديث والعلم والتمنلوجيا والإنتاجية.
68 - أختار الأحد 17 مارس 2013 - 11:54
إذا كان الريسوني يقصد بكلامه متطرفي الأمازيغ فلا تنسوا أن الريسوني مفكر عفوا رجل متطرف بكل المقاييس ولا أدل على ذلك من مفهومه الفوضوي للأمة الذي يريد من خلال توظيفه للدين زرع الشقاق في لحمة الأمة المغربية بتجريدها من المؤسسات الضامنة للاستقرار والعمران واستمرار الدولة المغربية لقد جاء بمهمة كلف بها من أسياده في قطر غرضها زرع الفوضى وبث الشك في نفوس المغاربة تجاه مؤسساتهم وهو ينفث الآن سمومه بين الذين يعتبرونه عالما في المقاصد (مقاصد الفوضى طبعا)إنه ينفذ أجندة قطر التي كلفت بزعزعة كل الأنظمة العربية بتشجيع من أسيادهم الأمريكان والإسرائيليين وذلك بتوظيف علماء السوء الذين يؤولون الدين لخدمة السياسة.والسؤال الموجه للريسوني وأتباعه : أليس الأمازيغ من تصدى للتفرقة الاستعمارية وناضل ضد المستعمر تشبثا بالوطن والدين ’ لماذا لم يصدح الريسوني بمفهومه للأمة في قطر والسعودية ’ أم أن خشيته من أن يطرد من أولياء نعمته حينما يدعو إلى الأمة/الفوضى هو الذي جعله يتجه إلى الحائط القصير بالمغرب ليدعو لسياسته خارج المؤسسات ما دام أن الأمة بفهمه دينية والدولة لا دينية .إحذروا من السموم القطرية فقد بدأت تظهر
69 - عمر الأحد 17 مارس 2013 - 12:02
العالم اليوم يسير وفق منطق مغاير لمنطق الريسوني اي نحو الاعتراف بالانسان كانسان بغض النظر عن لونه وعقيدته....فالريسوني قد يجد في ما يقول ربما مكسبا ماديا خاصة من طرف اباطرة البترول الدين سخروا اموالهم لكل شيئ عدا البحث العلمي والتكنلوجي وما له علاقة بالتعايش بين بني البشر لقد برهن التاريخ ولايزال ان التجارة بالدين لن يجدي في شيئ فالاجدى بالنسبة للريسوني ان يعلم ان العالم اليوم تجاوز مثل هدا التحليل الدي تفضل به عن الامازيغية كما عليه ان يدرك ان الدين صفقوا لاطروحته الهزيلة هده في قطر وغير قطر لاتشكل اي شيئ بالنسبة لما يتجه اليه العالم اليوم من ابحاث علمية والنضال من اجل حقوق الانسان
70 - حسن الجزولي الأحد 17 مارس 2013 - 12:08
أثفق وأأيد طرح الإستاد الريسوني ، بل أكتر من ذلك والله لإن الأمازيغ لعنصريين أكثر من بغض النصارى واليهود . وهذا الاعتقاد توصلت له بمصاهرتي لهم ولاحتكاكي بهم لآكثر من عقدين . فعوض وضع يد في يد للتقدم بالبلاد يبحتون في الفراغ .
فالعنصرية اتجاه الآخر متجدرة فيهم مهما بلغ شأنهم في الدين والعلم
71 - السلام عليكم الأحد 17 مارس 2013 - 12:33
لا يريد أحد أن يقرأ هذا الكتاب الطاهر و يعلم أن الدين ليس له لغة و العربية هي لغة القرآن و الصلاة فقط لكن لا أحد مجبور للتكلم بها أو حتى التعامل بها الإسلام جاء ليوحد الأمم تحت رايته دون طمس الهوية. و كما تهتم هذه الجمعيات باللغة الأمازيغية فلتعط بعض الأولوية لحالة الأمازيغ خاصة و المغاربة عامة سواء في البادية أو الحاضرة أرجوكم نريد جزءا من هذا النضال للنهوض بباقي المجالات الحيوية أين هي البنية التحتية الصحة التمدرس...؟ وشكرا
72 - aziz الأحد 17 مارس 2013 - 12:38
ا تمنى ان يكون الجمهور مستوعب ويفهم ما ارادوا الوصول الى تبليغه للضمائر الحية وياخدون العبرة من الحوار, الافكار تختلف لكن الاصول يجب الحفاض عليها والحرية ان تبقى في حدود احترام الانسانية ,التمييز يضر بالمجتمعات ويؤدي بها الى الانحلال الخلقي والحرية في حد ذاتها حق من حقوق المواطن الاحساس الكامل بانه مواطن مغربي بجميع المواصفات له الحق في العيش الكريم دون اى تمييز كما يعتبره بعض الطغاة المغرب النافع والغير النافع دون الدخول في التفاسير لان جل الشعب يعيش هاته الاوضاع وماتصيبنا من مصيبة الا من انفسنا هذا هو مغربنا
73 - oubaha الأحد 17 مارس 2013 - 12:55
أولا من هو الريسوني يا منير السلاوي ألم تعرف أن السلاويين هم أمازيغ من قبل أن يولد جدك يا أخي لاتخلط الأوراق فأنت لاتعرف تاريخ المغرب ولا أصول العرب الأكراد سلالة سيدنا إبراهيم عليه السلام معلوماتك فيها شئ من العنصريى الدفينة....
74 - MLGO الأحد 17 مارس 2013 - 12:57
on vous laisse vivre votre vie comme vous preferez, pkoi vous nous accepter comme on est.on est berbere depuis des milliers d'annees et maintenant vous nous demander de laisser notre passe et notre identite pour abeiller comme vous. vous voulez choisir notre maniere d'ecrire notre langue. vous voulez faire vote mais vous nous avez pas donne le droit de choisir si on veut apprendre l'arabe ou non. vous devez etre tolerents pour vivre en paix. on est toleresnt et induljents avec des arrives arabes , alors vous devez faire comme nous pour qu'on s'accepte. Rissouni trahit son pays pour le compte des qataris
75 - Taounati الأحد 17 مارس 2013 - 13:13
تحية اسلامية للعلامة الريسوني الذي لم يقل إلا ألحق، وهو كما عهدناه لم يعمم على الحركة الأمازيغية وإنما تكلم عن نسبة صغيرة جداً من الملحدين المتعصبين الذين يعتقدون بأن التمكين للأمازيغية بمفهومهم العرقي البئيس لا يمر إلا عبر محاصرة ألدين الإسلامي واحتقار اللغة العربية.

أما هذه الجمعية المتطرفة التي قررت هكذا بأن كل المغاربة أمازيغ، فهي تعرف نفسها بأنها لا تأمن بالتعدد ولا تحترم الدستور الذي يعرف ألهوية المغربية بأنها عربية اسلامية بروافدها الأمازيغية والإندلوسية والحسانية.

المغاربة مسلمون من أعراق مختلفة، يجمعهم الإسلام والعربية منذ 14 قرناً.

مثل هذه الجمعيات تمثل خطراً حقيقياً على نهضة ووحدة المغاربة، وهي تعطل مسيرة النمو وتشوه الإرث الثقافي والحضاري للمغرب.
76 - مغربي الأحد 17 مارس 2013 - 14:40
نحن كلنا مغاربة امازيغي صحراوي فاسي شمالي وكل جهات ومناطق الوطن المغربي الحبيب وكلنا يجمعنا الاسلام العظيم الذي يقول في القرآن (وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم ) ان من يتأمل هذه الاية الكريمة بعقل وقلب صافي يدرك أن الوطن والارض لله تعالى وحده وان الانسان مستخلف فيها وان الانسان هو اخو الانسان قال رسول الله عليه الصلاة والسلام ( المسلم اخو المسلم لا يظلمه ولا يحقره --- ولا فرق من عجمي وعربي الا بالتقوى ) صدق نبي الرحمة ، اذن هذه مبادئ الاسلام والمسلمين فما بال هذه الحركة الامازيغية وليس كل الامازيغيين يريدون ان يتميزوا عن باقي اخوتهم المسلمين المغاربة ويريدون ان يعلنوها قومية عرقية عنصرية ثم ما بالهم يحاربون اللغة العربية القرآنية التي اختارها الله ولم يخترها احد وهذا ما يدّعيه ( عصيد) وحركته ، افلا يدعو كل هذا الى أن يتصدى له علماء المغرب وكل المغاربة الغيورين الذين لا يفرقون بين مغربي ومغربي إلا بالتقوى ، والله من وراء القصد والسلام.
77 - امير الأحد 17 مارس 2013 - 14:50
انا أمازيغي
و ظلت هويتنا ثابتة و لغتنا مستقرة عبر الزمن دون حاجة لجمعية تناصرها أو معهد يعضدها...حتى جاء المرتزقة و المعتاشون من ملفات الشبهات واستهلوا الحديث عن الهوية و عن اللغة و عن الحضارة التي لها الاف السنين ونعتوا عقبة بن نافع رحمه الله و طارق بن زياد و غيرهما بنعوت مشينة ....لكن الملاحظ و المراقب لهؤلاء انهم لم يقدموا للأمازيغ أي انجاز يذكر...فقط يرقصون على الجراح و يكذبون على الناس يصعدون أعالي الاطلس يقومون ببحث ثقافي بائس أو يكتبون مقالات يتيمة و يحاضرون هنا و هناك و كل شيء مدفوع الثمن...
أما الامازيغي في الريف و الاطلس فهو يقتتل مع الدهر و الفقر و المشاكل المستجدة و لا نصير له الا ربه المتعال..أنا اوافق السيد الريسوني حفظه الله ...فهم عدائيون جدا و كذابون و سليطوا السان اثناء التحدث و لا شأن لهم الا سب الدين و لعن التاريخ و كراهية اللغة العربية و في نفس الوقت يرسلون ابناءهم للمدارس الخصوصية لتعلم اللغات الحية أو خارج البلاد لاتقان الفرنسية و الانجليزية. و عندنا يتباكون على الامازيغية التي لم تنتظر مفكريهم لاحيائها و لا منظريهم لنصرتها..فاتقوا الله و اصلحوا ذا ت بينكم
78 - AHHMED الأحد 17 مارس 2013 - 15:02
ما راي الريسوني في من يقول لن يدرس ابناءه تمازيغت..هل هؤلاء هم من يريد الخير لوطننا..ما رايه في ان نرفض العربية بدورنا..اين سننتهي عندما يلصق الريسوني التطرف بايمازيغن فقط بينما يسكت عن جرائم الاطراف الاخرى..هل الريسوني و مناصريه متفقين على تقسيم المغرب الى طرف يدرس العربية دون تمازيغت و طرف يدرس تمازيغت دون العربية..اجيبونا من فضلكم..
79 - عبدو الأحد 17 مارس 2013 - 15:21
اخواني اخواتي ان الفتنة نائمة لعن الله من ايقضها (الحديث( اقول للحركة الامازيغية انني من بني جلدتكم وافتخر بذالك لاكن قبل ان اكون امازيغيا اعتز وافتخر انني مسلما فلا تموتن الا وانتم مسلمون(الاية( الذي يوسفني ان الامازيغييين والمغاربة في امس حا جة الى مثل هؤلاء لا كن في مصلحة البلاد والعباد على سبيل المثال محاربة الرشوة والزبونية والحاسوبية والفساد الاداري وووووووو الله اعف علينا
80 - amsebrid الأحد 17 مارس 2013 - 15:35
الى الجبناء وعبدة البترودولار الذين باعوا ذممهم لقطر هل تتجرؤون بتوضيف دين النبي محمد وتوجهون نفس الاتهامات لأسيادكم الأتراك الذ ين يتمسكون ويعتزون بتاريخهم وثقافتهم ولغتهم التركية!
81 - المغرب ليس هو الخليج ياريسوني الأحد 17 مارس 2013 - 15:39
الاحظ في هدا الموضوع انه ليس فقط منظمة "تاماينوت" هي التي تتهم الريسوني بتوظيف الدين للهجوم على الحركة الأمازيغية، بل كدلك حتى أغلبية قراء هسبريس بتعاليقهم وتصويتاتهم، هم ايضا لايبرؤون الريسوني من ساحته العنصريته وحقده ضد العِرق الأمازيغي وثقافته ولغته.
وهدا إن دل على شيء إنما يدل على أن المغرب سيبقى كما كان منذ آلاف السنين لكل المغاربة مهما كانت أصولهم العرقية وديانتهم ولغتهم،
المغرب إدن سيبقى وسيظل وطن لكل ابنائه الى الأبد، سواء كانوا أمازيغيين أويهود مغاربة أوعرب أومغاربة من اصول افريقية واندلسية.
أما بعض القومجيين العنصريون وكدلك بعض سماسرة الدين! الذين نراهم يحاولون دائما فرض ثقافتهم وهويتهم ولغتهم تارة باسم العروبة وتارة أخرى باسم الدين؟ فإنهم لن يفلحوا ابدا مهما فعلوا، لأن حيلهم ومناوراتهم اصبحت واضحة ومعروفة للكثير من الناس.
82 - said.arifi الأحد 17 مارس 2013 - 15:43
في نذري الصيراع ليس على الدين ولاعلى اللغات ا لصيراع على السياسة والوجود
83 - Taounati الأحد 17 مارس 2013 - 16:36
الى 67 - الفصل بينناوبين ودعاة الأعراب

أنا معك، الرسول (ص) كلفه الله بنشر الإسلام الذي أنزله الله بلسان عربي مبين، وانتشر دين الله بهذا اللسان في الأرض دون اقصاء للألسن الأخرى، والدليل هو وجود تارفيت، تمازيغت وتاشلحيت الى يومنا هذا. لكني اختلف معك في اتهامك للعلامة الريسوني بأشياء لم يقلها أبداً. فهو لم يهاجم اللغات البربرية ولم ينتصر للقومية العربية ( مبدئياً التعصب لأي عرق مخالف لتعاليم الإسلام ) وإنما عبر عن مخاوفه من وقوع فتنة في بلدنا بسبب تعصب فئة قليلة من الأمازيغ ولعلك لست منهم.

إذا كان التعصب للعرق العربي غير مقبول فكيف يكون مقبولاً للعرق الأمازيغي؟

قال (ص): أتروكوها (أي العصبية) فإنها نتنة. فكيف تتيح لنفسك النيل من العرق العربي ( وإن كنت اتفق معك بأن أي عرق لا يخلو من الأشرار ) بينما يضيق صدرك لكلمة حق قالها العلامة الريسوني في متطرفين أمازيغ يمثلون خطراً على المغرب بتعصبهم الأعمى ؟

تتهم د. الريسوني بفرض العربية، هل نسيت بأن العربية هي لغتك الرسمية منذ قرون؟ أنت تخالف الدستور بموقفك هذا من العربية وتستفز الأغلبية الصامتة.
84 - bassou الأحد 17 مارس 2013 - 16:47
Je confirme que je suis muslulmane mais je suis pas ARABE!! pour tous le monde mon identité c'est amazigh et je le suis toujours et mes enfants en plus je sais pas parler arabe et je ne sais pas parler alors! mes enfants aussi vont apprendre amazigh et d'autres langues mais si vous nervez chaque fois un jour on va changer la religion pas grave ne faut pas exploiter la religion pour arabiser tous le nord d'afrique .l'ISLAM C4EST UN RELIGION qui vous meme pas pratiquer .
85 - كاره المستلبين الأحد 17 مارس 2013 - 16:52
الى كل من يربط بين الدفاع عن الامازيغية و بين العداء للاسلام و اللغة العربية اقول ان اكون امازيغيا هذا لا يعني انني لست مسلما.ان اكون مسلما هذا لا يعني بالضرورة ان اكون عربيا.ان ادافع عن لساني و عن هويتي الامازيغية هذا لا يعني انني اكره العربية او العرب.ماذا سيقال عن عرب ايران الذين يدافعون عن هويتهم العربية و يرفضون الذوبان بين الفرس هل هذا يعني انهم يعادون الفرس و لغتهم
الاسلام جاء ليوحد نعم و لكن ليوحد الناس تحت كلمة لا اله الا الله محمد رسول الله و ليس ليوحد الالسن و اللغات.اختلاف الالسنة هو اية من ايات الله و من يحاربها فهو يحارب ايات الله.رب العالمين اراد من عباده ان يكونوا مسلمين و لكن هو قال ايضا في كتابه الكريم و جعلناكم شعوبا و قبائل و لم يقل جعلناكم شعبا واحدا..
اما من يحاججنا بان الامم تتجه نحو التوحد و ضربوا لنا مثال اوروبا اقول ان توحد البلدان الاوروبية لم يكن على مستوى لغاتها و خصوصيات كل بلد فيها بل احترمت ذلك التنوع و هذا امر بديهي
يا معشر القومجيين العروبيين احترموا لغتنا نحترم لغتكم
يا معشر المستلبين من الامازيغ قبح الله الذل و الاذلاء و اعز الله الاحرار الكرام
86 - مغربي غيور على الوحدة الوطنية الأحد 17 مارس 2013 - 17:07
الى حركة الفتنة اسالوا ابو التاريخ (بروكوم) عن سكان افريقيا الشمالية
ومادا يقول عن هدا المزيج التاريخي
استوطن الٱشوليين، والبربر،
الفنيقيين .
القرطاجنييين
الرومان
الوندال
البزنطيين
ولا ننسي عبيد هده الشعوب
أكثر من 5000سنة من الخليط بين سلسلة من الشعوب
أيها الأمازيغي لمدا اختراع الغة والسنة 2963 ومن اين جاءت 15 لهجة؟ومن اين جاء اختلاف لون البشرة ولون العيون الزرق واختلاف القاماة؟
كيف ثبث لي أنك أمازيغي من هدا الخليط من العديد من الأجناس؟
تضن أن جميع هده الأجناس ماتت واندترت ولم يبق إلا لأمازيغي
أين دهب هدا العديد من الأجناس
الدي عاش قرونا في شمال إفريقيا ؟
لا يوجد دليل واحد يثبث أصلك الحقيقي أما لهجتك فهي تنطق في سوس فقط
أما حروف التفناق فهي حروف فنيقية أين هي اللغة الأمازيغية؟
هده اللغة والسنة المصطنعة توجد في خيال ٱصحاب الحركات الأمازيغية
حرف التفناق لم يستعمل في المغرب أبدا
نحن مغاربة ولسنا أمازيغ أصولنا هي مرآت لتاريخنا والتاريخ يقول
الأمازغ لم يعيشوا لوحدهم قبل تسليم وتعريب المغرب.
ماتضنه أمازيغي قد يكون فنيقي أو قرطاجي أوبيزنطي أو روماني أو حتي عبدا للرومان والله اعلم
87 - Driss الأحد 17 مارس 2013 - 18:07
كاره المستلبين
القومجيين العروبيين
Commence par éviter ce genre d'insinuation à
connotation raciste et après on discutera
Nous aussi on a rien contre les berbères ni contre la langue berbère à condition qu'on l'impose pas à nos fils, car elle ne servira strictement à rien
88 - هدهد سليمان الأحد 17 مارس 2013 - 18:27
السيد الريسوني في هذه الحالة هو جد صائب؛ عملا بالقول المغربي المأثور: "إن الذي لسعته حية من الحبل يخاف".
لــكــن ما دخل هذه ?????? إذا أراد الريسوني أن يعبر بما يختلج بداخل كل مغربي مغربي حر غيور على وطنه و دينه و تاريخه و حضارته؛ سواء أكان مقيما بالوطن أو مهجرا منه؟
إن الريسوني لم يهدد ـ مثلا ـ بإستعداد أو نية المغاربة في إقامة المشانق لهؤلاء ??????، وهم حقا????? لا نذكرهم إلا في تعريفهم بخدم الإستعمار الجديد وجيوشه ومرتزقته وزبانية نظامه العميل.
إن الحال ؛كحال حرب تجرب فيها على المغاربة جميع أنواع أسلحة الدمار النفساني، منها إطلاق النكرات التي على شكل جمعيات و منظمات طفيلية ومشبوهة إنتشرت كالفطر بكل أرجاء البلاد وبتأييد المخزن الخاضع لإرادة سلطات خارجية ليس في مصلحته رفض أو عصيان أوامرها.
إنني إنطلاقا من تجربة وقناعة مبدئية أرى أن هذه الجمعيات و المنظمات?????? ـ!!!!!!!!!!!
89 - Taounati الأحد 17 مارس 2013 - 18:38
الى 63 - sifao bis

مقارنة المغرب بتركيا، إيران أو ماليزيا خاطئة. لأن البربر من العرب العاربة، استقروا في المغرب ضمن هجرات سابقة للفتح الإسلامي، وتعتبر هجرة الفينيقيين إلى المغرب واحدة من هذه الهجرات المتأخرة للأقوام العربية من الجزيرة العربية عبر الشام فنشروا البونيقية كلهجة فينيقية، حتى سادت في شمال أفريقيا، والفينيقية لهجة كنعانية، وهي بالتالي من جدات اللغة العربية.

معنى ذلك أن البونيقية كانت قبل الفتح الإسلامي، تقوم بنفس الوظيفة التي صارت تقوم بها اللغة العربية، بعده. وأن دخول العربية جاء ليخلف البونيقية، بأسلوب تطوري طبيعي، من لغة عربية قديمة إلى لغة عربية حديثة، طورت على يد الإسلام.

المغرب لم يُحكم بالخلافتين الأموية والعباسية، وإنما تناوب على حكمه بعد الأدارسة عدت سلاطين وأمراء برابرة ولم يحدث أن قال حاكم واحد من هؤلاء أن المغرب بربري، وأن العربية لغة دخيلة. بل عملوا كلهم على نشر العربية وتطويرها. بينما نجد الأتراك والفرس قد حُكِموا من الخلافتين الأموية والعباسية أكثر من خمسة قرون، وبمجرد سقوط الخلافة العباسية، عاد الفرس فرساً بلغتهم، والأتراك أتراكاً بلغتهم.
90 - سماسرة الدين عنصريون!!! الأحد 17 مارس 2013 - 18:42
الاحظ في هدا الموضوع انه ليس فقط منظمة "تاماينوت" هي التي تتهم الريسوني بتوظيف الدين للهجوم على الحركة الأمازيغية، بل كدلك حتى أغلبية قراء هسبريس بتعاليقهم وتصويتاتهم، هم ايضا لايبرؤون الريسوني من ساحته العنصريته وحقده ضد العِرق الأمازيغي وثقافته ولغته.
وهدا إن دل على شيء إنما يدل على أن المغرب سيبقى كما كان منذ آلاف السنين لكل المغاربة مهما كانت أصولهم العرقية وديانتهم ولغتهم،
المغرب إدن سيبقى وسيظل وطن لكل ابنائه الى الأبد، سواء كانوا أمازيغيين أويهود مغاربة أوعرب أومغاربة من اصول افريقية واندلسية.
أما بعض القومجيين العنصريون وكدلك بعض سماسرة الدين! الذين نراهم يحاولون دائما فرض ثقافتهم وهويتهم ولغتهم تارة باسم العروبة وتارة أخرى باسم الدين؟ فإنهم لن يفلحوا ابدا مهما فعلوا، لأن حيلهم ومناوراتهم اصبحت واضحة ومعروفة للكثير من الناس.
91 - الصدراوي من بلجيكا الأحد 17 مارس 2013 - 18:49
امازغيون او عرب كانوا يجمعهم جسد واحد وهو وطنهم المغرب ودين واحد وهو الاسلام وملك واحد وهو محمد السادس.
فكفانا كلاما جارحا وعنصرية ولنترك كل هذا جانبا او بالاحرى نتجاوزه فالمغاربة (جسد واحد اذا اشتكى عضو تداعت له باقي الاعضاء بالسهر والحمى) لهذا ودون ادنى شك فالامازغيون والعرب لن يستغني احد عن الاخر شاء من شاء وكره من كره
92 - Taounati الأحد 17 مارس 2013 - 19:05
الى 63 - sifao bis

هل بقاء المغرب عربياً حتى الآن صدفة تاريخية؟ لا توجد صدفة في التاريخ. فالمرابطون والموحدون والمرينيون اعتبروا أنفسهم عرباً وطوروا العربية وجعلوها لغة الدولة، أما البربرية فلم تكن لغة في تاريخها، وإنما كانت دائماً لهجات إلى جانب لغة الحضارة والثقافة في شمال أفريقيا، التي كانت اللغة البونيقية في عهد الفينيقيين ثم العربية مع مجيء الإسلام . فالمؤرخ الفرنسي أندريه باسي A. Basset، نشر كتاباً سنة 1929 في باريس تحت عنوان La Langue Berbereيقول فيه:“لم تقدم البربرية أبداً لغة حضارة، لا في الماضي ولا في الحاضر، كما أنها لم تقدم لغة موحدة موزعة على مجمل البلاد، كما لم يكن لها آداب مكتوبة، أو مدارس تُعلم فيها. لقد كانت ولا تزال لغة محلية. لقد فُتتت البربرية إلى لهجات متعددة، مجزأة حسب كل قرية، لدرجة أنه لا توجد لهجات للبربرية، ولكن يوجد لها واقع لهجوي. بل إن التفاهم بين جماعة بربرية وأخرى قليل أو معدوم”.
كما يقول المؤرخ الفرنسي غوتييه E.F. GAUTIER: “ويلاحظ أنه لا يوجد كتاب واحد كُتِبَ بالبربرية، كما أنه لا توجد كتابة حقيقية لها، بل لا توجد لغة بربرية منظمة
93 - maroc الأحد 17 مارس 2013 - 19:26
il ne faut pas dire que les amazigh et les mouvement amazigh sont des fanatique pour la simple raison qu'il defendent lamazighite et l'identite amazigh il sont tout a fait raison car ils sont conscient de certaines choses que plusieur d'entre vous ignorent mais que les fanatiques religieu savent et c'est pour cela que les fanatiques religieux sont contre l'amazighite . quand on dit l'hamazighite il ne s'agit pas seulement du faite qu'on va parler amazigh
comme le le cas du francais ou de l'anglais et l'identite amazigh ne veut pas dire les coutume seulement ou la la facon de vivre la langue amazig va changer notre societe il jouera un role important dans le changement profond du maroc elle aidera les gens a prendre conscience elle influencera sur beaucoup de choses dont les fanatiques religieu sont contre
une langue joue un grand role dans la societe elle peut influencer sur la mentalite des gens et cela les fanatique ont sont conscient
publiez hespress
94 - عبد العزيز الأحد 17 مارس 2013 - 19:33
لم أرى هنا سوى العرب لا أحد قال ولو كلمة بالأمازيغية تردون على العرب بالعربية و هم يكتبون بالعربية فمن الرابح إذن
لقد أنزلوكم إلى مائدتهم العربية للنقاش فماذا ينفعكم نقركم على تعليقهم مردود أو مقبول طبعا لا شيئ.
95 - عبد الرزاق الأحد 17 مارس 2013 - 19:50
بسم الله الرحمن الرحيم أولا أنا أتكلم الأمازيغية والحمد لله وأتكلم العربية التي هي لغة القرآن ولغة أهل الجنة إضافة إلى ذلك مع كوني أمازيغي الأصل والله أعلم وهذا ما يقوله أوائلنا فإني أشتغل الآن أستاذ اللغة العربية والحمد لله لأني أحبها وأحب من يحبها . وأريد أن أقول لهاته الحركات الأمازيغية إذا كنتن مسلمات حقا فشعار الإسلام هو ( إن أكرمكم عند الله أتقاكم ) وكذلك (إن الدين عند الله الاسلام) ........................
96 - Yufthen الأحد 17 مارس 2013 - 20:20
قرأت بعض الردود و التي تكن عداء ا شديدا للامازيغ.
أنا لن أقول لكم إن الأمازيغ يستجدون أحدا. نحن نحب السلم و نكون أسودا في الحروب. الامازيغي يعيش على أرضه في تامازغا (و لا تقولو لي تحدث بالامازيغية إذا, لأنني إذا تحدثت بها لن تفهمو أيها المنغلقون المتعصبون للعروبة بدل الإسلام) قلت يعيش على أرضه و لا تعنيه العروبة التي تقتلنا كل يوم, و مستعدون للحرب إذا لم يكف المسمون أنفسهم 'عرب المغرب" عن إهانتنا ...
97 - said arifi الأحد 17 مارس 2013 - 20:24
يجيب على الدولة اعادة الانصاف والمصالح بين الجميع اطياف الشعب واحالة الحزب السياسي اللذي تئامر على المقومة في المغرب والجزائر والحركةالشعبي اللذي كان شعارها يحيا الملك تصقوط الحكومةو و اعادت التريخ الوطن الا الطريق الصحيح وتجرم من يساء للاخرين بسم الدين ومسوات بينا ابناء الوطن سوسي ريفي شلحي غربي جبلي صحراوي وووووووالاسيكون القدم اسواء وسنسبحو فريسة سهل حتا للبنين
98 - عربي مغربي الأحد 17 مارس 2013 - 20:39
1: ماهو هذف "الحركة الامازيغية"؟ المنتشر ان الاقليات هي التي تؤسس لحرات تدافع عنها اليس كذلك؟ اذا كان الامازيغ -كما تدعي الحركة- انهم اغلبية سكان المغرب فما الحاجة لحركة "تتحدث" باسم الاغلبية؟

2: جل المشاركات المتعصبة للامازيغية تصب في نفس الاتجاه وهو ان مطلب الحركة هو فرض التعريب او العربية كلغة او اي شيء مشتق من كلمة عرب...هل نفهم من هذا انكم معقدين من العرب؟ لو اراد العرب الاولون الغاء اللهجات الامازيغية وثقافتهم لفعلوا كما فعل الاوروبيون بقارة امريكا...لكن منذ 12 قرن لازالت الامازيغية حاضرة كارث تاريخي ومشكل الامازيغية اليوم ليست العربية او العروبة ولكن الازمة تكمن وراء عدم مقاومتها لضغط العولمة التي تعاني منها شعوب العالم الثالث عامة.

3: اذا اعتبرنا المغرب بلد الامازيغ اين هم حلفاؤكم؟ فرنسا؟ اسبانيا ام الجزائر؟كيف سترجعون الصحراء؟ برقصات احيدوس ولا القدرة؟ كيف سيكون حال المغرب من دون 'هبات' دول الخليج؟ ياك غير البارح الكل في التعليقات كان يقيم المساعدة المالية من طرف السعودية.

4: العرب ضد التعريب لان االعرب الاقحاح لا يريدون تشبه العجم بهم حتى لا تختلط الاقوام.

عربي مغربي
99 - ayoub الأحد 17 مارس 2013 - 20:51
J'ai mal,atrocement mal de voir mes compatriotes s'entre déchirer de manière aussi stupide que sous développée
Le Maroc , notre Maroc est un et indivisible
Dans le quartier où je suis né et grandi à Rabat,L'GZA
Je suis né en 1950,nous formions une très belle mosaique,il ' y avait les aroubis,les chlouhs (soussis) j'en faisais partie,les andalous,les jbalas,ceux dont les origines étaient d'Afrique sub saharienne,deux familles
Rifaines,une famille de Figuig,une famille de guercif,une famille de Tantan,une famille Algérienne et une autre Tunisienne.On formait une seule et grande famille
parents et enfants.
Ouled L'gza étaient connu pour deux choses
une solidarité sans faille,pourtant on était nombreux
et l'amour indéfectible pour l'YCR, l'équipe de football le Youssoufia de Rabat qu'on suivait meme dans ses deplacements
Alors , laissez nous vivre en paix comme nous l'avons toujours fait dans un Maroc pluriel,uni soudé
Ne soyez pas les fossoyeurs de cette belle unité
pour une fausse not
100 - مغربي الأحد 17 مارس 2013 - 20:59
يا اخوان يمكننا تشبيه اللغة العربية بحرفها الارامي واللغة الامازيغية بحرفها تيفيناغ كفاكهتان لذيذتان يجب على كل المغاربة تناولهما اجباريا لأنهما مفيذتان تقويان المناعة وتخلصان المغاربة من الاحساس بالنقص والدونية اتجاه الاخر
101 - محمد سالم الأحد 17 مارس 2013 - 21:18
لا يتعلق الأمر فقط بالسيد محمد الخضير الريسوني، لكن ما قاله الريسوني، قاله أيضا: سعد الدين العثماني، لحسن الداودي، فؤاد بوعلي، محمد بويخف، عثمان الإسماعيلي، مصباح الإدريسي، حسن أوريد، عباس الجراري.... و غيرهم كثييير
و هؤلاء كلهم أمازيغ...... و لهم الحق في إبداء الرأي و النقد
و رفص الحركة الأمازيغية لمثل هذه الإنتقادات و تجريح أصحابها، يجعل منها "حركـــة بعثيــة" أكثر من حزب "البعث العربي الإشتراكي" أيام صدام حسين، و حافظ/بشار الأسد.....
102 - al 3osfoor الأحد 17 مارس 2013 - 21:46
إلى رقم 86 الغيور على الفتنة المغربية وليس الوحدة :

هذا التعليق الذي قرأناه أكثر من 50 مرة والذي يبين ان حيلكم انتهت وفي طريق الموت لذلك تعمدون حتى على نقل التعليقات القديمة الخادعة، المزورة تاريخياً، من أجل خلق الفتنة بين الأمازيغ المسلمين والمتماسكين..أرد عليك بكل إختصار حتى لا أدخل معك في شرح تاريخ لا تعرف فيه إلا ما تريد تزويره:

ليس هناك من المؤرخين من ادعى إستيطان الامم التي ذكرتها ؛ أبو التاريخ هو هيرودوت الإغريقي التركي الأصل، ولم يكتب ما ذكرت، بل كتب عن الشعب الأشوري (أظن أنه اختلطت عليك كثرة المفاهيم، و هذا جزاء من ينقل ولا يفهم، فقط من أجل القدح).

الفينيقيين (لبنان حالياً) لم يستوطنوا المغرب الأمازيغي بل تعاملوا معهم (التجارة. الصناعة ووو ..) فما دخل لبنان في الأمازيغ ؟ فلماذا تحرف التاريخ ؟

..يتبع
103 - al 3osfoor الأحد 17 مارس 2013 - 21:51
..تتمة

القرطاجيين (تونس حاليا) أيضاً تعاملوا مع الفينيقيين وكانوا أيضاً أمازيغ من قبل، واصبحوا فيهم كثيراً من الفينيقيين ثم بعد انهزامهم من الرومان لم نسمع عن هذا الإسم!

كذلك الرومان لم يستوطنوا أرض الأمازيغ بل احتكوا معهم ودخلوا معهم في شتى الميادين والعلوم وكانت أيضاً حروباً معهم، ولم ينهزم الأمازيغ أبداً، أما الوندال أرادوا أن يؤسسوا إمبراطورية في شمال أفريقيا من تونس إلى المغرب في القرن 4 الميلادي لكن انهزموا أمام الرومان فبقي بعضهم في شمال أفريقيا. أما العبيد الذين ذكرت فهم من افارقة واعراب الذين كان المنصور الذهبي يحمل عليهم أكياس الملح من السودان والاعراب العبيد كان يستغلهم في الحروب. أريد أن أقول لك أن كل تلك الأمم انتهت إلا الأمازيغ، لذلك تريدون القضاء على هويتهم بخلق الفتنة بينهم..(هناك الكثير لولا ضيق الحيز هنا)

الآن بعدما انتهت حيل الأعراب أصبح الخداع بإسم الدين من طرف المتسلطين عليه أمثال الريسوني.
104 - مسلم مغربي امازيغ اسوسي الأحد 17 مارس 2013 - 23:52
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على اشرف المرسلين
سأل احد المعلقين عن معنى كلمة تمينوت = الجديدة او الحديثة
اما فيما يخص الملقب بالجزولي 70 الذي لا يدري ان اسم منطقة جزولة الاصلي والتي ينتسب اليها هو اكزولن بالامزيغية وانصحه ومعه كثير من المتعصبين ان يعودوا الى رشدهم ويستغفروا ربهم على ما يكيلونه من السب والشتم لاخوانهم الامازيغ والاتهامات التي لا اساس لها من الصحة وهذا يشمل كذلك غلات الامازيغ والمغرر بهم والذين تاخدهم الحمية الجاهلية الى التفوه باقوال لا يرضاها الامازيغ الاحرار ولا يستسيغونها بل ويحاربونها ومستعدون لبدل ارواحهم من اجل ذلك لاقدر الله .
105 - مسلم مغربي امازيغ اسوسي الاثنين 18 مارس 2013 - 00:18
اما تمينوت المحدثة هذه مع بداية الترخيص لجمعيات المجتمع المدني في اوائل التسعينيات فهي لم تعد تشكل شيئا يذكر على ارض الوقع لا في الداخل ولا خارج الوطن بعد ان انفض المسلمون الامازيغ من حولها بعد ما تبين لهم معاداتها ومحاربتها للاسلام بذريعة الدفاع عن الامزيغية ولكم في عصيد خير مثال.
مع العلم ان هذه الدخيلة انشات خارج المغرب وليست منبثقة من اهل سوس المتمسكين بدينهم الحنيف.
وان هذه الهبّة لا تعدوا ان تكون ركوب على الوجة لمحاولة استرداد ما ضاع منهم ايام الغفلة تماما كما حاول البوم او ال pam الركوب على الا مزيغية من خلال افتعال مشكلة حرف تفناغ.
اركنين اتنتع اضاض اركن سول اسنتل يات
سير اكند اور اكس اغزر ا تلات
106 - said arifi الاثنين 18 مارس 2013 - 00:42
الى رقم 92 agaram na المرابطين امزيغان ام المغرب اسمه عيندا المرابطين اغراي نطفوش يعني بالعربية غروب الشمس على افرقيا امامراكش تعني agaram aw tamasmont na مجمع المرابطين الاحرار ام ازالماد ني فرقيا يعني شمال افرقيا ام الاخرين فهم محتلين الارض فقط اما الاموين احتلو وعربو بسم الاسلام امابغبيغ تعني الوحوش عندا بجروان او برقيع يصاف عندا الامزيغ بضفاضيع وبرقعات اما لغة الامزيغ قبل الملاد المسيح والايومنا اما assagas amayno aw lhagoz 2963 تعني رئس السنة الامزغية
107 - XX_1 الاثنين 18 مارس 2013 - 01:23
أصاب الريسوني في كلامه والدليل على ذالك ماقاله في الكنيست أحد المحسوبين على الأمازيغ لما زار إسرائيل، قال : " أنتم اليهود ونحن الأمازيغ في شمال إفريقيا ، لنا عدو مشترك واحد ، هو العرب" .
مثل هذا وغيره متعصبون ويشكلون خطراً على المغرب، ومن فوظهم أصلا ليتحدثوا باسم الأمازيغ. إن العزّة و الشرف الامازيغي أكبر من أن يلوثها مثل هؤلاء.
زد على ذاك الكثير مماقيل من كلام أخطر من هذا..
108 - رباطي الثلاثاء 19 مارس 2013 - 13:23
ان مثل هؤلاء العلماء عصريين ولا يبدلون اي جهد الا الكلام وراء الستار و الولائم الشهية و الاسفار عبر الطائرات و الجلوس في مجالس بمكيفات هوائية اين هم العلماء الذين رحلوا عند الله كانوا يعكفون على الكتابة ليل نهار ويركبون على الحمار للذهاب بعيدا كي ينشروا وعيا اسلاميا في اماكن عدة مع خلق مدارس قرانية ودفع المصاريف من جيوبهم الصغيرة وكان حبهم لكتاب الله و نصرة الاسلام من اولويات الناس وخير مثال العلامة المختار السوسي رحمه والله والكثير
المجموع: 108 | عرض: 1 - 108

التعليقات مغلقة على هذا المقال