24 ساعة

مواقيت الصلاة

21/10/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0807:3413:1716:2118:5020:05

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

​هل شاهدت عرضا مسرحيّا خلال الأشهر الـ12 الماضيَة؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

2.54

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | بنشماس: هذه هي معانَاتِي مع ما طالنِي من الانتكَاهَات الحقوقيّة..

بنشماس: هذه هي معانَاتِي مع ما طالنِي من الانتكَاهَات الحقوقيّة..

بنشماس: هذه هي معانَاتِي مع ما طالنِي من الانتكَاهَات الحقوقيّة..

قال حكيم بنشماس، القيادي ضمن حزب الأصالة والمعاصرة حاليا ورئيس مقاطعة يعقوب المنصور بالرباط، إنّه ليس طالب ثأر أو داعيا للانتقام من الجلادين والمجرمين الذين اعتدوا على حقوقه.. وزاد أنّ هؤلاء "صادروا حقه في عيشة سوية وامتهنوا كرامته، وأسرته، وقطاع عريض من المغاربة".

قول بنشماس يعود إلى العام 2005، حين مثوله بمدينة الحسيمة أمام هيئة الإنصاف والمصالحة للاستماع إلى شهادته كواحد من ضحايا الانتهاكات الحقوقيّة بالمغرب".. وقد عمد موقع "الجزيرة ريف"، الناشط بالحسيمة، على نشر شهادة بنشماس التي يعود تاريخها لما قبل 7 سنوات من الآن.

القيادي الحالي بحزب البّام، وهو المنحدر من بلدة بني بوعياش، صرّح وقتها بأنّ "سنوات من الجهد لم تفلح في جعله يتغلب على الجرح الغائر الذي يحسّه، وكبر معه، بحمولته من ألم وحسرة ومرارة وغضب".. "أنا عاجز عن التخلص من هذه الكأبة التي تخنق أنفاسي، و صارت أيضا تخنق أنفاس اشخاص أبرياء هم أفراد أسرتي، في مقدمتهم زوجتي الطيبة التي رافقتني ولا زالت، و التي تحملتني وصبرت.. عاجز عن إيجاد أجوبة للأسئلة المقلقة التي تطرحها على ابنتي ملاك، وهي تسألني ببراءة: ماذا حل بك أبتي، أنت الحزين الغاضب دوما؟" يورد بنشماس.

"أنا مواطن مغربي من الريف، أنتمي لأسرة، أراها بتواضع شديد، تلخص بشكل مكثف جزء من العذاب و الآهات و الأحزان التي لحقت بأبناء هذه المنطقة.. ولدت في 12 سبتمبر 1963 ببني بوعياش، وبالضبط بعد حوالي 11 شهرا من خروج والدي رحمه الله من سجن أمضى فيه قرابة 5 سنوات من الاعتقال والاحتجاز، ذاق خلالها، هو ورفاقه، كل أصناف التعذيب و القهر والإذلال و امتهان الكرامة الإنسانية" تزيد نفس الشهادة.

وخلال ذات الموعد الذي يعود لعام واحد بعد "زلزال الحُسيمة" قال بنشماس لهيئة الإنصاف والمصالحة: "اعتقلت ذات يوم من نونبر 1984 في سياق الاضطربات والهزة الإجتماعية التي اجتاحات عددت من مدن المملكة، كالحسيمة والناظور.. الجريمة التي اعتقلت بسببها، فيما بدا لي، هي انخراطي، وأنا في العشرين من عمري، ضمن النضالات التي كان يقودها الاتحاد الوطني لطلبة المغرب.. الجريمة التي اعتقلت بسببها هي أنني اعتنقت، بعنفوان الشاب الذي هو في مقتبل العمر وبأحلام و أمال، إنضاج شروط بناء جامعة مغربية تتسع للفكر الحر".

وعلى لسان ينشماس ورد أيضا: "أمضيت في السجن المدني بوجدة الرهيب، رفقة حوالي 190 طالبا، سنتين من السجن.. و كان يفترض أن أمضي أكثر من سنتين.. فبفضل تدخل بعض أفراد عائلتي، ممن تربطهم علاقة مع شخصية نافذة في الدولة، أمضيت فقط سنتين.. بينما حكم على كل الطلبة المنحدرين بالريف، استئنافيا، بمدد من السجن تتجاوز أكثر ممّا حكموا به ابتدائيا، لأكون أنا الوحيد الذي تمت معاملته هكذا من بين مجموعة الطلبة، بفعل الشخص النافذ الذي تدخل عند القاضي.. وعرفت فيما بعد أنه قد تعذر على القاضي تقليل مدة الحكم لصدور أوامر عليا من الرباط تصرّ على تشديد العقوبة في حق المنحدرين من الريف".

"أمضيت سنتين في السجن، و قبلها شهرا أو أكثر في أقبية سجون القوات المسلحة ببني بوعياش، والدرك الملكي بالحسيمة، وكوميسارية الحسيمة، وأسبوعين في مكان مجهول رفقة مجموعة من الطلبة بوجدة.. عرفنا فيما بعد أنه مقر للقوات المساعدة.. لن أقص عليكم رحلة العذاب التي ذقت فيها، أنا ورفاقي في زنازين مكتظة كنا ننام فيها وتعجز عن وصفها كل قواميس الدنيا، ولعل صديقي عبد السلام بوطيب يتذكر كيف كنا نخوض معارك شرسة مع معتقلي الحق العام كي ننتزع مساحة شبر وأربعة أصبع من أجل أن نفرش فيها الأغطية التي يعطوننا إياها، ولعله يتذكر أنه بسبب الإختناق، الذي كنت أشعر به في الزنزانة رقم 7، كنت أفضل أن أنام في المرحاض على أن أنام في شبر و أربعة أصبع التي تحيلنا على مقياس القبر".

كلام بنشماس، وهو الذي كان قبل بلوغه لمكانته السياسية والتدبيرية الحالية، ذكّرت بما أصابه من سلّ خلال فترة الاعتقال.. إذ يورد: " لن أقص العذاب الذي ذقناه مع القمل ومع مرض السل الذي أصابني بسسب أن جلادي السجن المدني، بوجدة، قد زجوا بي، ورفاقي، في كاشوهات لا تتسع إلا لشخصين، و نحن عراة حفاة في برد وجدة القارس.. حيث كنا نرمى فيها كالزبالة، ولن أقص عن المرض الذي نخر صدري والإضرابات غير المحدودة عن الطعام، وهي التي خضناها بعد أن منعنا من اجتياز الإمتحانات، لن أقص كل العذاب الذي ذقته لأني اعتبره تافها إذا ما قورن مع العذاب الجهنمي الذي قضاه المعذبون في تزمامارت و قلعة مكونة و الكومبريس".

"لا أريد بالتأكيد محاكمة ومساءلة أولئك الجلادين البؤساء، لأني ببساطة أعتبر أنني انتصرت عليهم لما تمكنت، بفضل دعم عائلتي وأخي الأكبر، من أن احتفظ بقواي العقلية وبعض توازني النفسي، ولأنني مقتنع بأن بلادنا في غنى عن الدخول في هذه المتاهات.. أريد فقط أن أعرف لماذا عذّبت لمدة 42 سنة، و لماذا عذبت عائلتي، وأي ذنب ارتكبه والدي الذي قاتل و ترك عائلته خلال فترة معينة غارقة في البؤس، وراح يبيع بعض ممتلكاته لشراء السلاح لدعم و نصرة المجاهدين الذين كانوا يلتفون وراء محمد بن عبد الكريم الخطابي، أريد أن أعرف لماذا سلط عليّ، وعلي جيلي و سكان هذه المنطقة، كل هذا العذاب.. لماذا أمتهنت كرامتي، لماذا لا يريد هذا الكابوس الذي يخنق أنفاسي أن يتركني أعيش حياة هنية سوية مع ابنتاي.. أريد أن أعرف لمدة كنت أخاف لمدة 20 سنة، أنا الذي درست في وجدة والرباط، وأصبحت مدرسا بعدها.. أريد أن أعرف لماذا كنت أخجل من الاعتراف بانتمائني لهذه المنطقة، ولماذا تستثى منطقتنا من التنمية والمشاريع.. لماذا ألصقت بنا تهمة أننا مساخيط سيدنا، مع أننا لسنا كذلك" يزيد بنشمّاس.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (79)

1 - safdebelgique الأحد 14 أبريل 2013 - 02:41
Je suis désolé pour ce que vous avez subi.
Dans des cas pareille le rôle de psychologue est primordial pour essayer de remédier aux problèmes psychologique qu'on arrive pas à effacer.
J'étais votre étudiant à la fac de droit à Meknès,première promotion en 1995 ,aussitôt nous avons remarqué son sérieux, son engagement nous n 'avions pas compris pourquoi on avait pas droit a un sourire, maintenant je comprend plus le pourquoi.
Je n’oublierai jamais le jour ou je suis intervenu dans l'amphitiatre quand il a posé une question pour demander un exemple de la guérilla, j'ai levé le doigt pour demander s'il s’agit du Maroc,le prof m'a répondu est ce que on a une guerre au Maroc?; j 'ai répondu oui Monsieur ; Mohamed ben abdlkarim alkhattabi était le précurseur de la guérilla.
!!!!
En tout cas merci pour les 14`/20 que tu m' a donné à l'oral........
Un Salam d'un marocain qui a immigré en Europe de force,alors que notre place normal est parmi mes compatriotes.....
2 - Soufian De Nador الأحد 14 أبريل 2013 - 02:52
سي بن شماس إنسان يستحق كل التقدير و الإحترام و كذلك يعتبر صورة طبق الأصل لأبناء منطقتي الريف الذين كافحوا وناضلوا ضد النظام القائم بالمغرب ولكن في الأخير صنع نفسه بنفسه المشكلة الوحيدة التي تأرقني وهو إنتمائه لحزب فاسد مع العلم أنني أومن وبشدة أنه حتى في حزب الإستقلال يوجد فيه مناضلين حقيقيين ولكن يبقى في الأخير حزبا فاسدا أتمنى أن يكون لديك أيضا الغرض ذاته وهو تحسين شروط المعيشة في وطننا الحبيب

ريفي معتز بمغربيته
3 - kamal الأحد 14 أبريل 2013 - 03:07
نعرفك جيدا أستاذ بنشماس انا أنتمي لحزب آخر ولكن دعني أقول لك بأن ترابي يأسر قلبي و يرجوني ان اسامح الماضي فليكن الماضي درسا و عبرة ليس إلا ..
4 - العلواني عزيز الأحد 14 أبريل 2013 - 03:11
لانك قلت لا،وهنا فقط نعم،ولا ل لا.الاغلبية تعاني (اقصد اغلبية الشعب ليس اغلبية الحكومة ) ريفيا كنت اوغرباويا فالامر سيان.
قم بزيارة الى الغرب واخرج من الطرق المعبدة(الماكياج)لتقف على حجم البؤس اننا خارج الزمن،زر دواوير المنطقة لتعرف حقيقة ان دواوير باكملها تعمل لصالح ملاك ( اقطاعي) واحد يملك الالاف من الهكتارات ونحن لا نملك قطعة ارض ندفن فيها،انها نفس واقع السجن عندما اخترت ان تنام في مرحاض السجن لعدم وجود مكان تدفن فيه جثتك وتنام قرير العين ،لتحلم بغد افضل ،انهم يصادرون حقك في الحلم،انهم يسجنون حلمك_حلمنا_.انت الان هناك ونحن لا زلنا هنا،فلا تنسى ابدا انك كنت هنا؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!
تصحيح اضيفوا لرجل ثلات نقاط فهو يدعى بنشماش.
لقبه يعود لمناضل قاوم الاستعمارمن اجل حرية هذا الوطن
فلا تصادروا على الاقل حقه في ان يكتب اسمه صحيحا.
5 - عاشق الريف الأحد 14 أبريل 2013 - 03:21
اتمني التوفيق والنجاح للمناضل الكبير حكيم بنشماس انه رجل مناظل يحب
وطنه مثله مثل المناظل الياس العماري اكن لهم التقدير والاحترام
واتمني لهم التوفيق والنجاح في مسيرتهم الحزبية والعملية
وعسي ان تكرهوا شيأ وهو خير لكم
وشكرا جنود الخفا
6 - Abdoump الأحد 14 أبريل 2013 - 03:24
Tout ce que pouvait endurer un homme de ton calibre, Si Benchemass, pour une cause qu’il défendait jusqu’au bout ne pourrait être qu’un cauchemar qu’on oublie aussi vite que l’aube s’invite et le soleil brille.

Cet aube de liberté et ce soleil qui a rendu aux personnes qui ont combattu, alors que nous étions dans nos beaux rêves sur nos tendres oreillers, leur vraie place sous le soleil de Maroc d’aujourd’hui.

Malgré que j’appartiens à un parti qui n’est pas le votre, à une idéologie qui n’est pas celle de ton parti mais au moins je partage tes convictions et j’admire ton combat.

Bon vent Si Benchemass, et tes enfants ne pourront être que fiers d’un père comme vous.
7 - mohamed الأحد 14 أبريل 2013 - 03:34
desolle monsieur benchamass au debut ds le parti usp et maintenant ds le parti de pam c est pas logique pam? C est pas un parti des gens comme vous pan comme le parti de archane ok qui est deja ds cap1 et maintemant ds le prti resonsable de parti c est pas vrai  
8 - Abdel الأحد 14 أبريل 2013 - 03:49
هذه هي الحقيقة المرة التي عشاها أبناء هذا الوطن التواقين للحرية أنذاك.
قصة حقيقية من بين قصص ضحايا سنوات الرصاص.

تحية لك على ترفعك عن متابعة جلادي تلك الأيام.
9 - akram الأحد 14 أبريل 2013 - 04:45
Cher ami t es pas l exception dans ce petit monde de calvaire que nous avons tous vécu d une manière ou dune autre... mais une chose est sure c est que ton appartenance au PAM n est pas la bonne issue de ton histoire... je crains que tu t es affilie au mauvais camps et que t a fini par te vendre comme les autres...
sorry to say... But what do you have in common with Alhimmah et sa suite...just think a little?
10 - DRISS الأحد 14 أبريل 2013 - 05:35
صراحة لم أكن أعرف أن بن شماس رجل ينحدر من صلب أحد المقاومين و عانى الشيئ الكثير على يد جلادين من أبناء وطنه في ما يعرف زمن الرصاص. ودلك من أجل نصرة الحق واضهار الحق. في اليوم الدي كان كل من يفتح فمه كان مصيره التنكيل والعداب المبين. فأنا الآن عرفت سبب إنفالات بن شماس في جل مداخلته البرلمانية.فهدا الرجل يستحق التنويه والتمجيد ودلك لشجاعته ولشخصيته ولعلوي هاماته.فما أحوج المغرب والمغاربة إلى مثل هدا الرجل. مواطن مغربي في كندا.
11 - أبوذرالغفاري الأحد 14 أبريل 2013 - 05:43
بما أنك من الريف كيف تسنى لك التحكم في (دوار الدباغ)من خلال ترؤسك لبلدية يعقوب المنصور؟ألا تستحق هذه البلدية أبنا من طينتها وبراريكها ونوايلها يسمى:(محمد الساسي)؟أم أن المخزن العلوي لايتنغم بمطرب الحي؟وهل تريد أن تقنعني بأنك كنت (مناضلا)لايشق لك غبار؟ولو أفترضنا أنك كنت مناضلا فما سبب مخزنتك الآن؟هل في المخزنة ربحا ماديا ومعنويا كنت تبحث عنه ووجدته في الهمة العالية؟أم قي العمارية التي تعتبر النواة الصلبة للمخزنة الريفية؟هذه مجرد أسئلة وجدت نفسي مجبرا على طرحها عليك من باب الفضول والعلم بالشئء.ولكن الخلل ليس فيك بل في أشخاص محسوبين على الزنقة(50)يدهنون السير لكي يسير ونراهم في كل واد يهيمون وكأن حي يعقوب المنصور أصبح (مدهونا)باسمهم يورثنه لمن شاؤوا وكأنه ارث من (تريكتهم).
12 - Soufian de Nador الأحد 14 أبريل 2013 - 06:32
حكيم بنشماش تنطبق عليه مقولة الرجل المناسب في المكان الغير المناسب (الأصالة والمعاصرة)
13 - لكل جيل معاناته الأحد 14 أبريل 2013 - 07:09
أتضامن معك ومع أمثالك.

وأريد أن أهمس في أذنك أن لكل جيل معاناته. معاناتكم كانت بسبب السياسة والفكر الثوري.
كما لا أنسى تضامني مع مغاربة الشتات الذي هاجروا لظروف اقتصادية -إن لم أقل هُجِّروا- ومعاناتهم النفسية الناجمة عن بعدهم عن الوطن الذي أعطوه كل شيء وسلبهم كل شي.
14 - Mostapha الأحد 14 أبريل 2013 - 07:34
ce qui est contradictoire... c'est que tu défent maintenant le PAM... qu'est ce que tu fait dans le PAM.... je pense que ta place est ailleur
15 - mohamed001 الأحد 14 أبريل 2013 - 08:38
نضالات و اعتقالات وشعارات..االعبرة بالخواتم..المثل: لحرث الجمل دكوو
كولو واشربوا هنيءا لكم بما كنتم تفعلون
16 - كباش كريم الأحد 14 أبريل 2013 - 09:13
سالت نفسي وانا استمع اليك واحسست بالمعانات التي لا يقدر عليها الا مواطن حر لكن المرارة الكبرى ان ينتهي بك المطاف داخل هذا الحزب المخزني المخزي هل تريد التعويض ونسيان الماضي وهل تريد ان تجد توازنك فعد الى مكانك الطبيعي وهو النضال من اجل مغرب الجميع الحر المسلم فبناتك في حاجة ا الىبسمتك مع مناضلين تفتخر معهم بما قدمتموه في سبيل هذا الوطن فمكانك ليس مع هذا الحزب لانك ستوصف بالانتهازي او المشكوك فيه وستنسيك ولائمه واكاذيبه ومناصبه الجوفاء حلاوة الدفاع والمرافعة عن ابناء منطقتك وعن ابنا ء وطنك ودينك وحفظك الله دخرا لهذا ا لوطن
17 - hamid الأحد 14 أبريل 2013 - 09:27
لماذا استثنيت في سرد معاناتك معانات الكثير من رفاقك الشرفاء الذين قضوا اكثر من سنتين بعد ما فرج الله عنك بسبب ذلك النافذ في السلطة المخزنية ؟
إن معاناتك لاتصل الى........00000000 /1 من معانات هؤلاء, سواء داخل السجن اوبعد خروجهم.ومع ذلك لم يستجدوا المخزن ولم يركعوا ولم يرتموا في احصان الاحزاب الكارطونية.ومع ذلك لم يشتكوا ولم يتقربوا لمخلوق غارق في مستنقع العفن المخزني. إنهم من طالبي الشكوى والتقرب الى الله رب العزة
الكل يهوووون امام العزة والكرامة في بلاد انعدمت فيها الشهامة .
إني اشم من سطور هذا المقال رائحة المظلومية التحايلية الراكبة على صهوة النضال الانتخابي السابق لأوانه .......
18 - fedilbrahim الأحد 14 أبريل 2013 - 10:00
غريب فعلا ان نرى مثل هؤلاء في حزب يعترف الداني والقاصي بانه حزب مخزني -خاصة والكل يعلم ان المخزن لاتهمه في القوانين الا الزجرية والضريبية - فظهور الباموية كطبعة جديدة للفديكية لايزيد الا في هيمنة المخزن و ضرب لكل مصداقية للعمل السياسي المبخس من طرف المخزن نفسه لهذا غريب ان يرتمي الضحية في حضن جلاده.
19 - Marocain laïc الأحد 14 أبريل 2013 - 10:13
Vous êtes un homme courageux, monsieur. Bravo ! tous les marocains devraient présenter des excuses à nos frères et soeurs Rifains ! ce peuple qui a tout donné pour la résistance et hélas il était bien "récompensé" par Hassan II en 58 et 59 par un génocide et par la suite par une marginalisation totale et une persécution continue
20 - L emmigre الأحد 14 أبريل 2013 - 10:15
Avec tout ce que vous avez vécu de détresse vous osez y participer dans un parti sombre qui ne nous laisse pas couper avec ces temps de malheur, regret, et d'amertume...
Je vous vois politiquement mal place
Mes salutations
21 - issa الأحد 14 أبريل 2013 - 10:34
on l'impression que le maroc est l'otage d'une dizaine de personnes qui se comportent comme les vedettes de Hollywood qui au lieu de se penche sur la banqueroute de l'Etat nous cassent les oreilles par leur histoires personnelles et leur bravoure virtuelle , n'empêche qu'on mérite bien de vivre avec, car notre avidité les a conduits au parlement
22 - مسؤول عن امة الأحد 14 أبريل 2013 - 10:36
لقد ذاق كل المغاربة اكثر من هذا سواءا ايام سنوات الرصاص او ايام الاستعمار الفرنسي و الاسباني
كثيرون من ناضلوا ودفعوا الثمن غاليا ولم يشكوا بل عالجوا جراحهم ولم يطالبوا لا من طرف بالاستماع هيئة الإنصاف والمصالحة ولا حتى بطاقة مقاوم بالنسبة للذين قاوموا الاستعمار فتلك ضريبة النضال
23 - Kant الأحد 14 أبريل 2013 - 10:51
رغم هذه المعاملة القاسية التي مورست عليك من طرف المخزن أصبحت من المهندسين الكبار الذين شاركوا في تأسيس حزب مخزني بامتياز.
24 - محمد المغربي الأحد 14 أبريل 2013 - 11:08
السلام
المغاربة كلهم يعانون وعانوا...
والمشكل حتى من الذين يدعون أنهم ظلموا...........
يريدون أن يأذون الآخرين....بنسماس همه الوحيد مع لشكر وشباط هو ايذاء العدالة والتنمية فقط لان العدالة والتنمية محبوبين من طرف الشعب.....
الى هؤلاء الثلاثة أقول كفى استهتارا .....ارجعوا الى عقولكم
25 - الدياني الأحد 14 أبريل 2013 - 11:14
بنشماس بعد التحاقه بالحزب الجديد يعتبر كمن سقط من النخلة وهوى في بئر{مثل امازيغي}
26 - FOUAD الأحد 14 أبريل 2013 - 11:17
بنشماس مناضل معروف و له عندي تقدير خاص رغم ان الايديولوجية مختلفة بل متضاربة! و من باب النصيحة -ان قبلها- اتتوجه له بهذه الكلمات عسى ان تجد لديه و لامثاله صدى
- من اراد ان يخدم البلاد فعليه ان يفر من احزاب "الكوكوت" فراره من الاجرب! و PAM ليس الاطار الامثل لمحاربة الفساد!
- الاعتزاز بالانتماء للريف لا غبار عليه لكن الانتماء يكون للامة اولا!
- التعاون مع الغير من اجل الصالح العام!
- احتساب الاجر عند الله عز وجل!
Mon salam
27 - alkaateb الأحد 14 أبريل 2013 - 11:24
الحمد لله الذي أنقذ المغرب منكم أولا لما كنتم تعدون بالتغيير إلى الاشتراكية والشيوعية كيسار في الجامعات وثانيا كحزب البام الذي كان في الطريق لإنشاء الدولة البوليسية على غرار دولة بنعلي في تونس.. فالوجه الذي ينبغي للمواطن أن يرى به بنشماس هو وجهه السياسي ومسؤوليته في حزب البام وليس وجهه أنه ريفي أو معتقل سابق أو.. فالريف فيه من كل الانتماءات السياسية والمعتقلين السابقيين كثيرون ومشاربهم السياسية كذلك كثيرة لذلك الأصل في نظرة المواطن المغربي إلى شخص هو انتماؤه السياسي والنموذج التغيير الذي يعد به.. وبنشماس لا يعد بجمهورية الريف ولا يعد بدولة اشتراكية ولكنه مسؤول في حزب البام
28 - mousy الأحد 14 أبريل 2013 - 11:27
الناس دوزوا فتازمامارت سنوات من الويل لكحل ولم يتحدثوا بهذه الطريقة الدراماتيكية ... أتضامن مع كل من ضُلمَ في هذا البلد ولكن لا أحب كثرة البكاء
29 - احمد الأحد 14 أبريل 2013 - 11:28
تحية تقدير واحترام للمناضل بنشماش عبد الحكيم ولجميع الاحرار.
نتمنى في هذا العهد الجديد ان يتعلم الجهاز الامني وذوي المسؤولية في تسيير شؤون البلاد والعباد من الحقبة التاريخية السوداء التي مر بها كثير من الابرياء المغاربة ومناطقهم والوطن بصفة عامة.
نعم للمصالحة والانصاف الفعلي باحترام كرامة جميع المواطنين.
ولكن الواقع المعاش لاخواننا في مختلف المناطق لا يدخل الفرحة على القلوب وترى التاريخ يعيد نفسه. كم من مواطن نزل للشارع ليطالب بحقوقه المشروعة ابتلعته ماكينة القمع والتنكيل بدون احترام لكرامة الانسان وكم من مواطن يتالم في صمت لا هو حي ولا ميت. ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء !!!!
30 - brahim الأحد 14 أبريل 2013 - 11:31
il faut faire un therapie monsieux benchmass
, c est le role d un psychiatre et pas d un politicien , essayer le moin possible de se rapprocher a dieu

allah ichaffi a monsieux benchmass
31 - d.baba driss الأحد 14 أبريل 2013 - 11:37
بالأمس تكلم إلياس العماري واليوم يتكلم بنشماس ليقولول لنا بأنهم عانوا من ظلم المخزن ، فلماذا لم تنخرطوا في حزب غير ملطخ اليد بدماء الأبرياء أو تكونوا حزبا من شرفاء المغرب الذين لم يشاركوا في المخزن،وانخرطتم في حزب مخزني بامتياز صنعه المخزن في 24 ساعة من مجموعة من الأعيان والمغضوب عليهم داخل أحزابهم ومن الطامعين في الوصول إلى السلطة من أقصر الطرق ، ومن ناهبي المال العام ، ومن الباحثين عمن يفسح لهم المجال ليعيثوا في الأرض فسادا دون أن تطالهم قبضة العدالة .أليس عراب حزبكم الذي أخرجكم للوجود هو الهمة الذي كان الناس في بنكرير يقولون بأنهم سيصوتون له لأنه صديق الملك الذي سيحقق لهم أحلامهم وإلى حدود الساعة من يدعمكم من وراء الستار، ألم تخلقوا لمحاربة الإسلاميين و تكوين حزب قوي يمكنكم من الحصول على الأغلبية لتفعلوا بالمغاربة ما تشاؤون. وبعد فشلكم في الوصول إلى الحكم ألم تحددوا هدفكم في نقطة واحدة وهي محاربة البيجيدي وعرقلة كل إصلاح تقوم به الحكومة..المغربة كلهم عانوا من سنوات الرصاص ولم يتكلموا لأن من يقوم بواجبه لا يفتخر بذلك إلا إذا كان يريد مقابلا .تتشكون من المخزن و أنتم جزء منه.عجبا..
32 - متتبع الأحد 14 أبريل 2013 - 11:53
لا أدري كيف عومل بن شماس بصفة خاصة ؟ اعرف شخصا قضى 3 سنوات و هو ابن 17 عشرة عاما في هذه الفترة.
و انخراطه بالبام يفسر هذا الرضى في سنوات الثمانينات.
33 - chafik boubouch الأحد 14 أبريل 2013 - 12:08
تحيةالمجدو الخلود للبن شماس وغيره من المناضين الشرفاء الذين عذبو ا وقاسوا ومازالو يحامون بمغرب الغد.
34 - يساري سابق الأحد 14 أبريل 2013 - 12:33
ا ن الله لا يغير ا بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم اخي بنشماس انت ماضل بلا شك لكن تذكر ان عالي الهمة استعملكم كيساريين راديكايين معادين للنظام الملكي في
ضرب الاسلاميين وهذا خطا من طرفكم لانكم ارتميتم في حضن عراب القصر لدلك لن تنفعكم يساريتكم ولا نضالكم امام الشعب اظن انك لكي تتدوق لسعادة امام بناتك وزوجتك عليك ان تنفرد بنفسك و تراجع نفسك هل ظلمت احد الناس لان الظلم ظلما ت يوم لقيامة هل اوحي لك من قبل الحزب انه يجب تبخيس جهود السياسيين الخصوم رغم انها تبدو جيدة و المطلوب منك بخس الخصوم فقط لانهم ليسو من حزبك و هدا ظلم الناس و هو ما يحول حياتك الى جحيم و لاتنسى ان بعض الناس يدعون على الظالم و يحولون حياته الى جحيم - اما ايام الجامعة فتذكر ان تلك الحقبة كان فيها ظلم كثير من طرف الطلبة الماركسيين الراديكاليين على الاسلام و اكل رمضان جهارا في تحد سافر لعقيدة الجماهير الطلابية وهدا معروف لا يمكن ان ينكره احد- و هذا له اثر بالغ على حياة الانسان فيما بعد - اسال الله لك الهداية
35 - LA DÉPRESSION DE L'INJUSTICE الأحد 14 أبريل 2013 - 12:58
Au N° 1 - safdebelgique

Ton professeur Monsieur Benchamas te raconte son parcours de calvaire comme jeune étudiant prisonnier politique,et toi tu nous raconte tes notes et ton examen orale

La moindre des politesses,tu devrais respecter tes professeurs qui ont contribué à ta formation d'une manière ou d'une autre

Le Professeur Benchamas te parle de l'enfer qu'il a enduré dans les geôliers du MAKHZEN,et toi tu essayes de lui conseiller d'aller consulter des spécialistes en tortures(psychologique),ce n'est pas digne d'un ancien étudiant,d'après ce que nous avons constaté et lu qu'il s'est soigné tout seul sans avoir recours à l'aide de quiconque,quand il a exprimé son refus à LA VENGEANCE de ses bourreaux et criminels

Il s'agit de L'INJUSTICE qu'il a subi,qu'il n'arrive pas à ÉVACUER qu'il a qualifié de DÉPRESSION,autrement dit il a gardé des séquelles "mémoires" de cette période sombre de sa vie,et surtout c'est arrivé à un âge très jeunes à 20 ans,c'est l'âge de la construction
36 - mfedal الأحد 14 أبريل 2013 - 13:15
إذا كنت كما وصفت نفسك بالمناضل الذي يمثل جزءا من معاناة الشعب ،لماذا رميت بنفسك في أحضان الحزب المخزني بقيادة الهمة ،بحيث كنت الدراع الأيمن لمخطط استئصالي استبدادي تحكمي ،ولولا الربيع المغاربي لكنت متربعا على عرش إحدى الوزارات ظلما وزورا.وما زلت اليوم جزءا من هذا المخطط من خلال تسفيهك وتبخيسك لكل إنجازات الحكومة،وعداوتك البينة لحزب العدالة والتنمية.
ٌأقول لك بكل صراحة :-مع احتراماتي لمؤهلاتك- بعت نفسك رخيصا لحزب الدولة ،ولن تنفعك كل خرجاتك التي ظاهرها الدفاع عن مصالح الشعب وباطنها الإطاحة بحزب العدالة والتنمية،فنحن -كجزء منالشعب المغربي- بـــــالمرصــاد لكل من سولت له نفسه استحمار هذا الشعب واستغفاله والركوب عليه لتحقيق أهداف سياسية. المرجو النشر وشكرا.
37 - وحيد النيش الأحد 14 أبريل 2013 - 13:33
أنت دائماً عشت محارب ولا زلت تحارب واصل حربك
ونحن معك التاريخ يكتب فأنت قدوة لكل مناضل يا صديقي
واصل كي نواصل.
38 - Zakariae الأحد 14 أبريل 2013 - 13:36
البارحة سمعنا أن بنكيران تعرض لمحاولة اغتيال عندما كان في فرنسا سنوات التسعينيات .. اليوم نسمع عن معاناة بنشماس قبل سنوات .. غريبة هي كرة السياسة في بلدي .. بنكيران يصور وكأنه متطرف .. بنشماس يحاول اثارة العواطف .. رغم أنني تعاطفت معه .. لكن الحديث عن الماضي بهذه الكيفية فيه نوع من التحايل على المغاربة ..
39 - errogo الأحد 14 أبريل 2013 - 13:57
بسم الله الرحمان الرحيم لي كامل الشرف والفخر ان اقول انني كنت طالب للاستاد والمفكر السياسي الكبير بنشماس هده حقيقة تثلج قلبي ............
لك مني كل التحية والتقدير .
محمد الروكو من مكناس .
40 - مغربي الأحد 14 أبريل 2013 - 14:07
والله ياأخ بنشماس لم أكن أعرف ما حل بك، لكن حينما عرفت الأن ازدادت حيرتي فيك وفي أمرك؟ ألا تدري أن حزب الأصالة والمعاصرة هو صنيعة المخزن الذي عذبك وانتهك كرامتك كما انتهك كرامتنا جميعا، فلماذا انضممت إلى هذا الحزب وأصبحت تصوب سهامك إلى العدالة و التنمية كأنما هم السبب؟ ألا يمكن أن تضع يدك في يدهم حتى تفضحوا العفاريت و التماسيح، أم أنك استطيبت نعيم السلطة؟
41 - طاطاوى جا الأحد 14 أبريل 2013 - 14:12
اقول لبنشماس ما الغاية من سرد هده المعاناة ان كان لغاية التروح عن النفس المريضة فلاباس .وان كان لابراز التاريخ النضالي فالمناضل الحقيققي لا تزيده هده الامور الا عزما واصرارا لمواصلة النضال الحقيقى لكن اعتبار الانتماء الجغرافى للريف -سخطا وجريمة-مرتبط عموما بقول ساكنة الريف الشرفاء لا للدل و الهوان.واضيف قولا كيف حطيت الترحال عند حزب الجرار هل هدا الحزب له تاريخ نضالى فى الريف ام انك انصعت للمسرحية الديمقراطية وتخليت عن نضالك.لكننى من خلال تتبع مداخلتك في-البرلملن-يتطرح جليا بانك منشط فعلى واضافة فنية للمسرحية السياسية اطن ان عجلات الجرار لا تستطيع مواصلة السير وبالتالى تقديم الجديد لبلوغ التنمية والديمقراطية.وفى الختام اتساءل هل حال-السياسين-المغاربة ينتهى غالبا بقبول اللعبة السياسية عفوا المسرحية السياسية والى ان يتاسس حزب جديد لنواصل الضحك على المغاربة ويكون امينه العام فنان مسرحيا ليتقن ابجديات المسرح السياسى ويكون رمزه صومعة او تاجا لتتواصل المسرحية...
42 - Marocain الأحد 14 أبريل 2013 - 14:18
Mr BenChamass,l'éxposé des malheurs des difficultés qui ont des obstacles qui ont entravé le déroulement la vie d'une personne cultivèe issue d'un milieu combien Cher à tout Marocain avec des raçines pivotantes dans des origines pures celles des Beni Bouayach avec les quels j'éprouve la fiereté d'entretenir des liens de parenté ,ici à Fes sont là des des données qui auraient poussé Mr Ben BenChemass à regarded d'un œil de fiereté mais aussi de bonté de calme de sourire et de réspect de tout ce monde qui vous entire change ant ainsi vos comportement dépréssifs souvant en station ant votre voiture devant une école en En intérvenanant devant des conseillés ou en en vous éxpriment façe á vos opposants .ce n'est que de ces façons qu'apparaittera votre noblesse et sera prise en considération votre bonne intention
43 - عمر الأحد 14 أبريل 2013 - 14:43
تبارك الله هاد الشي كاو داز عليك و في النهاية انت قيادي فحزب المخزن ، وا نضال هذا واشمن نضال.
44 - المهدي الأحد 14 أبريل 2013 - 14:47
اللهم يتعذب واحد ولا يتعذبوا المغاربة كلهم
45 - أمازيغي مسلم الأحد 14 أبريل 2013 - 15:11
أتضامن معك في كل العذابات التي عشتها.

لكني لا أفهم انضمامك لحزب الاصالة و المعاصرة حزب الإدارة بعد كل هذا العذاب.

و لا أفهم معارضتك لحزب العدالة و التنمية حزب الشعب.

لا أفهم استماتتكم في معارضة الإسلاميين هل هي معارضة لمشروع إسلامي هل هي قناعات لديك بضرورة إبعاد الدين.

هل الحداثة تقتضي تقزيم دور الدين ليس في السياسة فقط و لكن في جل مناحي الحياة اليومية للمواطن المغربي.


لماذا مثلا لا تعارضون مهرجان موازين و انتم تعلمون انه مهرجان مخزني بامتياز هدفه إلهاء الشعب.

عفوا سيدي لا أفهمك البتة.

أنا مواطن مغربي بسيط أمازيغي مسلم. ليس لدي أي انتماء سياسي أو غيره. أتسائل لماذا تقف كل الأحزاب ضد الإسلام و هو دين كل المغاربة.

نريد من الأحزاب أن تدافع عن كرامة المواطن المغربي عن دينه عن عاداته وعن تقاليده لا أن تدافع عن الحداثة و الميوعة و اللبيرالية الفاحشة
46 - rachid الأحد 14 أبريل 2013 - 16:00
احترامي و احترام كل اصدقائي في مقاطعتي التي اسكن فيها طنجة يزداد لك يوما بعد يوم، الكل يتحدث عنك بخير، نشتاق الى الاستماع الى كلامك، لانك بكل بساطة رجل جدي. نتضامن معك فيما عانيت انت و اسرتك الطيبة. ولا تقلق يا اخي بنشماش فالله سيحاسب كل واحد على ما فعله بهذا الشعب الطيب.
47 - أبو بدر الأحد 14 أبريل 2013 - 16:10
انا لا اعرف مهي الاسباب التي جعلت بنشماس يتذكر هذه المعاناة وهذه الاحزان الاليمة؟رغم انه استفاذ شخصيا من الوضع الحالي ويحتل مكانة مرموقة في المجتمع.فهناك الالاف من المغاربة عانوا وعذبوا في زمن الرصاص وما زالوا يتالمون ولا من مغيث.اليست هذه مفارقة عجيبة؟
48 - ضحايا النجاةgoulmima الأحد 14 أبريل 2013 - 16:17
حقائق مؤلمة لم اكن اعرفها عن حكيم استادي في المشاكل السياسية بمكناس لم يبتسم يوما وكانت لكنته الريفية واضحة استاد في المستوى
49 - و محمد الأحد 14 أبريل 2013 - 16:22
الغير المفهوم هنا دفاع بن شماس عن نفسه كفرد في الوقت الدي يتوجب عليه الدفاع عن الحزب الدي ينتمي اليه الحزب الممقوت من طرف اكترية المغاربة كونه حزب جمع تلة من الانتهازيين.
آس بن شماس انت رجل وطني ولكن اش داك للاصالة والمعاصرة اشرح لينا .حزب جاء والمغرب عندو اكتفاء و زيادة من الاحزاب .آش زاد هد الحزب من نهار جا الحاجة الوحيدة زاد فتمييع السياسة.ماقلت في حق المنطقة التي تنتمي اليها خطأ المعروف عند كل الغاربة كون ابناء منطقتك رجال .
50 - amin الأحد 14 أبريل 2013 - 16:31
قد يكون سبب الحزن والبؤس الذي يلازمك الفترة التي قضيتها بين اليسار الذي كان يتجاهر بأكل رمضان وتعاطي المحرمات والكلام الفاحش .. أنصحك بالرجوع إلى كتاب ربك فتجد فيه السكينة وأن تعتزل السياسة ريثما تشفى من مرضك النفسي لأنها المسؤولية التي تتطلب أناسا أصحاء النفس ..
51 - يونس البيضاوي الأحد 14 أبريل 2013 - 16:41
فبفضل تدخل بعض أفراد عائلتي، ممن تربطهم علاقة مع شخصية نافذة في الدولة، أمضيت فقط سنتين.. بينما حكم على كل الطلبة المنحدرين بالريف، استئنافيا، بمدد من السجن تتجاوز أكثر ممّا حكموا به ابتدائيا، لأكون أنا الوحيد الذي تمت معاملته هكذا من بين مجموعة الطلبة، بفعل الشخص النافذ الذي تدخل عند القاضي..

شي تعليق على هاد الإعتراف.
52 - إيزم الأحد 14 أبريل 2013 - 16:43
تحية العز والكرامة للأستاذ الكبير إنه حكيم بنشماس إنه سياسي أكاديمي بإمتيز وأنا شخصيا من قلب قبائل أيت حديدو بالمغرب العميق إميلشيل دوما معجبين بمداخلاته القيمة في جميع المناسبات نتمنى له التوفيق
53 - أبو خليل الأحد 14 أبريل 2013 - 17:00
آلسي بنشماش لم تعتقل في نونبر 1984 وإنما قبل ذلك بكثير إذ عشنا سويا في سجن وجدة شهري فبراير ومارس 1984 قبل الإفراج عني في أبريل. ولم يكن هناك تشديد للعقوبات لأبناء الريف فقط... تذكر أيضا أبناء بني ملال وخنيفرة وفكيك وغيرهم.. ولم يكن هناك منع من اجتياز الامتحان. تخلص من مظلوميتك ونرجسيتك وعصبيتك العشيرية لتكون نضاليتك وطنية حقا.
54 - kadour الأحد 14 أبريل 2013 - 17:02
je suis tout à fait d'accord avec vous Monsieur BENCHAMASS, mais il y a deux chose, avec tous mes respects,et sans doute que vous êtes un homme noble et propre,mais fait attention à deux chose,la militantisme d'hier a été contre la domination de tous les pouvoirs dans une main et les autres se sont des exécutifs et deuxième choses, fait attention pour les préjuger et les arrières pensés vers les islamiques,car, je suis pas à la hauteur de vous donnez des conseil ,mais avec expérience que seul piste qui peut nous conduisons à une moralisation de la vie publique et politique,que l'être humain crois à la démocratie théoriquement et pratiquement vers tous et toutes....Amicalement
55 - جمال الأحد 14 أبريل 2013 - 17:08
عبد الحكيم بن شماش-الاسم الصحيح-انا الاول الذي اعتقلت خلال انتفاضة1984كطالب جامعي يوم الاحد22/يناير على الساعة الواحدة و عشرون دقيقة بوجدة...لن اسرد التفاصيل .في الحقيقة لا اريد ان ذكر ما وقع بالضبط و كثيرون ممن اعتقلوا من طلبة جامعيين يفوق ال200 وتلا ميذ اعداديات وجدة - اثناء الحصار المضروب على جامعة محمد الاول بوجدة والحي الجامعي اثناء انتفاضة 1984-سؤال بسيط.اين كان بنشماش ورفاقه-زبانية المخزن الجديد-في تلك اللحظات الاليمة-لاتدعني امتهن الكتابة لقول تفاصيل الذين هربوا و فروا الى بلداتهم خوفا من بطش المخزن و الذين صمدوا الى ان اعتقلوا وقضوا مدة عقوبتهم السجنية و ظلوا صامتين دون ان يتحولوا الى خفافيش ينعمون بالحياة المخزنية الجديدة...
56 - المصطفى المعطاوي الأحد 14 أبريل 2013 - 17:13
أريد أن أعرف ما المبرر والداعي إلى إعادة هذه السيناريوهات البالية من الذاكرة المغربية ؟
ذاك عهد انتهى فلماذا النبش فيه مجددا ؟
وحتى إذا أردنا النبش فيه فلننبش في الأكثر فظاعة ؟
أعتقد أن هنا لعبة سياسية رخيصة في إدراج هذا الموضوع
57 - voila الأحد 14 أبريل 2013 - 19:06
je pense qu'un bon "Monadil" est celui lutte jusqu'au bout....Malheureusement, vous avez fini par ceder comme beaucoup de politiciens...Il suffit d'aller consulter un bon psy qui vous aidera à se soulager....
58 - Ahmed الأحد 14 أبريل 2013 - 19:06
ان ماقلته في مقالك يعبر عن معاناة اللمازغ في وطنهم ويشكل انتهاكالحقوقهم
59 - TJW الأحد 14 أبريل 2013 - 20:00
السي بنسماش يهاي نفسه للانتخابات لماذا تتكلم عن نفسك وعن عائلتك والعذاب والسجن والموت, فما نريد ان نسمع نحن سكان المنطقة, بماذا استفدنا يوم حزبك كان في الحكومة . اين هو الرخاء والعيش بكرامة الذى الشعب المغربي لا زال ينتظر من اي حكومة مند جلاء فرنسا عن المغرب سنة 1956 ان تتحقق مطالبه . انت تتكلم عن نفسك ونسيت ان تتكلم على الشعب الذي تمثله, فالسياسي عندما يفتح فمه ليتكلم يعطي تحاليل واحصاءات تبرر عمله واجتهاده مدة حكمه ويفتخر بالمشاريع التي صهر على تاسيسها لصالح شعبه الذي نصبه على المنبرالذي تتكلم منه, ليمثله احسن تمتيل, ليس ليمثل عليه
60 - arifi الأحد 14 أبريل 2013 - 20:11
grand salut a vous ben chammas et a tous les vrais rifiens pour le parti c un partis comme les autre mais on compte sur les hommes
61 - ilyass el hodayfi الأحد 14 أبريل 2013 - 20:15
لو لم تنخرط في ذلك الحزب المخزني لأصبحت حاليا مثالا يقتدى به في الريف لكن للأسف إخترت الطريق الغير الصائب فراجع أوراقك قبل فوات الأوان
62 - medoto الأحد 14 أبريل 2013 - 20:27
نعرفك ا سي بنشماس لكن ما هدا الانقلاب من اقصى الى الا قصى فمكانك ليس بالبام
63 - أبو علي الأحد 14 أبريل 2013 - 21:04
كثيرون مروا باكثر مما حكيت , لم يتاجروا به ولم يوظفوه للتسلق والتملق لأهل الحال لقد بعت الرصيد النضالي المتواضع الذي تنشره علينا اليوم وأنت بوق حزب الدولة الذي عاث فسادا في الحقل الحزيب الى ان رمت به حركة 20 فبراير في ركن يثير الشفقة فكفى متاجرة بالماضي النضالي وبالنعرة الجهوية الضيقة
64 - amine الأحد 14 أبريل 2013 - 21:37
اعتقلت يا حبيبي يوم4فبراير1984عندما كنت في بيتك بالحسيمة عندما تركت رفاقك يواجهون المخزن داخل جامعة محمد الاول و الحي الجامعي بوجدة.بدات الاعتقالات عندما هاجم السيمي الحي الجامعي يوم الجمعة 20يناير1984لااريد كشف المزيد.اقول لك كفى من الكذب فالتاريخ لا يرحم الجبناء والوصوليين الذين يركبون حمار عرس-مثل مشرقي- للوصول للهدف الدنيئ. اذا اردت ان تتمخزن فما عليك الا ان تترك موضوع الاعتقال و التعذيب الذي عانيناه نحن الاوائل الذين اعتقلوا في الميدان.اما انت فقد جيء بك مع اصدقائك الخمسة من الحسيمة بعد انتهاء حفلات التعذيب الوحشي الذي واجهناه بكل مااوتينا من قوة و صمود المنا ضلين الحقيقيين.
65 - محمد فاروق الأحد 14 أبريل 2013 - 21:47
حكيم بنشماس رجل مناضل، ولم ماضي مشرف في النضال ضد المخزن وبيادقه في زمن ولى.
السؤال هو لماذا يقوم رجل بهذا المستوى من التاريخ النضالي بالإرتماء بسرعة دون تفكير في أحضان حزب أسسه رجل معروف أنه جاء لخدمة أجندة معينة على الساحة السياسية الوطنية....لكنه فشل بفضل نضالات شباب 21 فبراير.
ألم يحن الوقت لحكيم بنشماس مغادرة هذا الحزب والانتقال لحزب أخر له نسبة من المصداقية؟
66 - عبدو2013 الأحد 14 أبريل 2013 - 22:05
بن شماس أضاع تاريخه النضالي و الإنساني بانتمائه إلى أوسخ حزب في المغرب واصطفافه إلى جانب المتملقين والإقطاعيين و الخونة وفوق هدا و داك اصطف إلى جانب المخزن الدي لم يغير من جلده ولكن غير من صورته وجملها.
67 - RIFI الأحد 14 أبريل 2013 - 22:12
Les commentaires des pjdstes ont un un grand problème de MORALE,dès qu'ils voient l'image du professeur Benchamas ils vibrent et ils se précipitent à le critiquer sur la base référentielle,qu'il appartient à l'entité des OPPOSANTS et au PAM

Les dires que vous lisez,datent de la venue de la commission de réconciliation dans la région d'Al Hoceima,donc sans rapport avec les nouvelles données politiques que vit le Maroc actuellement

Chacun est libre de choisir son courant et ses convictions politiques...Les pjdstes vivent comme makhzaniens convaincus"vu les discours et entretiens de Mr Benkirane ça ne laissent absolument pas l'ombre d'un doute",mais ils se croient différents des autres ce qui est inexact,les pjdstes sont indexés sur une référence religieuse au service du makhzen,mais ils ne l'assument pas comme telle,ils tentent de nous duper comme à l'accoutumer,l'illusion est toujours présent,ils combattent la démocratie et les institutions civiles..pied dans la majorité/opposition
68 - عزيز الأحد 14 أبريل 2013 - 22:42
إن ما عانيته من جلاديك يا سيد حكيم تقوم بإسقاطه بدورك و بشكل مرضي على بعض أصدقائك داخل الحزب الذي تنتمي إليه وقمت بإقصائهم وتهميشهم لكي تبدو زعيما وحيدا...وهذا هو بالضبط ما يعدبك و يؤنب ضميرك إن كان لك ضمير...راجع نفسك
69 - amine الأحد 14 أبريل 2013 - 22:53
اعتقلت يوم4فبراير1984عندما كنت في بيتك بالحسيمة عندما تركت رفاقك يواجهون المخزن داخل جامعة محمد الاول و الحي الجامعي بوجدة.بدات الاعتقالات عندما ها
جم السيمي الحي الجامعي يوم الجمعة 20يناير
70 - sofia الأحد 14 أبريل 2013 - 23:20
كنت من المعجبين بالأستاذ بنشماس ، حتى قبل معرفتي برصيده النضالي ، إنه المستشار الذي يجعلني أقبع أمام الشاشة الصغيرة لساعات طويلة لأستمتع بمداخلاته القيمة التي تشكل أكبر الحرج للأغلبية والتي تصب في صميم اهتماماتنا كمغاربة ، لايهمني أن ينتسب الرجل لهذه الهيأة أو ذاك التنظيم بقدر ما يشغلني شغفي ورغبتي الجامحة في معرفة حقيقة الساسة والسياسيين ـ
هنيئا للأستاذ المناضل بتاريخه المشرف
أوجه إليه تقديري وأزكى تحياتي من أقصى جنوب المملكة
71 - ملاحظ الاثنين 15 أبريل 2013 - 00:10
لمن يرددون نفس الاغنية التي ترددها احزابهم المشاركة في الحكم. لنطرح عليكم السؤال التالي:نعرف انكم تنتمون الى احزاب ديمقراطية متحررة من كل اشكال المخزنية, انتم واحزابكم من غيرتم كل شيء ووضعتم حدا لكل ظلم واستبداد, انتم واحزابكم من وقفتم في وجه المخزن ووضعتم حدا لكل مراوغاته, لقد وضعتم نهاية للاعتقالات التعسفية والسياسية وغلقتم السجون كلها, حاربتم الفساد والمفسدين واصلحتم صندوق المقاصة, انتم واحزابكم من اعدتم النظر في توزيع الثروات حتى اصبح المغاربة ينعمون بكل الحقوق, الحق في الشغل, الحق في تعويضات البطالة,الحق في التمدرس والاستشفاء, فلاي حزب تريدون ان ينتمي بنشماس, للعدالة والتنمية, لحليفيه في الحكم الاستقلال والتقدم والاشتراكية ام للحليف الباقي الحركة الشعبية. ام تريدون ان يعتقل ببنشماس والعماري ويزج بهما في سجن السكوت والصم والبكم حتى تمر ايامكم بدون اي محاسبة او نقد في قبة البرلمان. اهذه هي الديمقراطية التي تبحثون عنها, حكومة بدون اي معارض او معارضة, برلمان بالسكون وحكومة السكون. ماذا تقصدون,الم يحصل البام على المرتبة الثانية في نفس الاستحقاقات رغم تمخزنه.
72 - مواطن حر امازيغي قح الاثنين 15 أبريل 2013 - 02:33
بشماش مواطن مغربي حر مناضل صنديد في المصالحة ابان عن جدوره واليوم له الحق ان ينتخب في الرباط او في غيره لانه مواطن بكامل المواطنة اما انتمائه لحزب لاصالة فهو حر الاختيار والانتماء اما فلال ابن الرباط فله الحق في الانتخابات في يعقوب المنصور فلم يزوحه على هدا الحق بشماش لان الصناديق هي التي افرزت بنشماش والكلام الموجه الى بنشماش لمادجا الاصالة لان الاصالة حزب مغربي به مغاربة يؤمن باللم الاجنماعي مثله مثل اليسار بكافة الوانه واليمين بكافة اطيافه المخزب هو الدولة والاحزاب والنقابات والجمعيات كلها مفصل من مفاصل الدولة فلا احد يعتبر نفسه مواطنا اكثر من الاخر الا الخواتم اي اضافة بيساركم نمت المغرب واسعدت المغرب هل المتداولون عن الحكم والوضائف ليسوا بمغاربة ام حلال على وحرام على بنشماش وحزبه لانهم يعملون على اداء رسالتهم
73 - simo slawli الاثنين 15 أبريل 2013 - 05:56
شكرا لك بنشماس على النضال والتضحيات التي قدمتمها أنثم وجيل بأكمله في سبيل الحرية التي ننعم بها نحن اليوم
74 - بيبل الاثنين 15 أبريل 2013 - 10:49
كنت دائما اتسائل كما تتسائل أبنتك سيد بنشماس لمادا هدا الرجل تائر و حزين؟
الماضي جزء منا و نحن نتاج له
أختلف معك في أشياء ربما تراها أنت عين الصواب وأراها أنا غير دلك .
أنها ديمقراطيتنا على حجم عقولنا ..
احتراماتي لك ولدويك..
75 - محمد الاثنين 15 أبريل 2013 - 11:17
ميزوا بين البام و بين بن شماس ، ميزوا بين بنشماس الماضي و بنشماس اليوم ، ميزوا بين الحقيقة و الخيال ، ميزوا بين اسلوب الدراما و بين اسلوب الواقعية الصرفة ، ميزوا بين من يريد أصواتكم و بين من يريد اصلاحكم ، ميزوا بين النضال الحقيقي و بين الفوضى باسم الفوضى .....لا نبخس أحدا عمله ، و لكن السؤال الحقيقي الذي يجب طرحه هو : من هذا الذي استفاد من كل هذه الجراح التي أصابت كل الشرفاء ؟؟؟ من ؟؟من ؟؟...أريد جوابا شافيا إذا انطلقنا من فرضية أننا كلنا مغاربة حقيقيون تهمنا مصلحة هذا الوطن ؟؟
76 - احمد الحسيمي الاثنين 15 أبريل 2013 - 14:30
لقد ذاق كل المغاربة اكثر من هذا سواءا ايام سنوات الرصاص او ايام الاستعمار الفرنسي و الاسباني . ولكن ما لا استطيع فهمه هو لماذا يعتبرنا المغاربة " كفزاعة " او كتهديد للمغرب .. كما لا استطيع ان افهم لماذا يستمر اقصاء الريف ؟ لا مشروع لا خدمة لا والو ....
77 - غبي في نظر العلمانيين الاثنين 15 أبريل 2013 - 17:16
تيقول بنشماس الجريمة التي اعتقلت بسببها هي أنني اعتنقت، بعنفوان و في مقتبل العمر وبأحلام و أمال، إنضـاج شـروط بنـاء جامعـة مغربيـة تتسـع للفكـر الحـر "{ بناء جامعة مغربية تتسع للفكر الحر} والى اين يقودنا فكرك الحر هـذا ؟
غدا يقول اريد المغرب دولة علمانية عفـوا مدنيـة إن كان لك ضمير راجع نفسك
(راه المغرب دولة اسلامية ) والاسلام يغنينا عن فكرك الحر وهو فكر لبرالي. ميزو بين من يريد أصواتكم و بين من يريد اصلاحكم والســــــــــــــــلام
78 - محلل موضوعي الثلاثاء 16 أبريل 2013 - 04:57
فقط عندي تعض الأسئلة ل : بن شماش.
اسمح لي السيد بن شماش أن أطاب منك أن تقرأ وبإمعان وتبصر وبعد النظر كل التعاليق الواردة ردا على مقالك. ثم بعد ذلك قم بالتحليل والمقارنة ثم بالتالي المقاربة.
اجب بصراحة على اغلب الأسئلات التي أتتك من أغلب الناس هم بالتأكيد أصدقاء لك تعرفهم جيدا ويعرفونك جيدا.وهي :
إن كنت ومازالت مناضلا وتتذكر مرارة أيام اعتقالك ونزولك بالسجن المدني بوجدة فلماذا اتخذت حزب الاصالة والمعاصرة حزب اشتغالك النضالي ولا سيما ان رفاقك كادوا أن يجمعوا بأن هذا الحزب حزب من صناعة المخزن حزب المافيا السياسية حزب التخريب ؟ أم أنك غيرت من وجهة نظرك للأمور وتموقعت في موقع طبقي يتحتم عليك ان تنخرط مع المخزن
ماذا تريد من هذا الحزب وخصوصا ان رفاقك الامس ينصحونك بالخروج من البام ؟
هل رفاقك هؤلاء لا يدركون السياسة ففهموا فهما خاطئا للامور وانت على حق ام ان الكعكعة لا يمكن التفرط فيه طابت لك التفاحة وهي قليلة لا يمكن قسمتها مع رفاقك . الا تفكر يوم ان تصرح رفاقك بالحقسقة التي تعمل جاهدا على اخفائها ؟ رفاقك ينتظرونك ان تقول الخقيقة ولو جزء منها لانها مرة.
79 - عروبي الثلاثاء 16 أبريل 2013 - 15:54
السيد بنشماس بعد سنوات يأمر بنشر جلسات الاستماع التي من خلاله يعبر عن آلامه ومعاناته من ما تعرض له من تعذيب نفسي وجسدي.
اليوم فاتك القطار ببساطة لانك قبضت الاجر من المخزن وبعث الامانة وأنت راض جدا على التعويض الذي حصلت عليه فلماذا البكاء على مجد ضائع. أنت اليوم برلماني زورا. ورئيسا لمقاطعة يستحيل ان تنجح فيها لولا تدخل المخزن لصالحك. فماذا تريد المناضلون الحقيقيون ماتوا على عهدهم وما بدلوا تبديلا. ولم يرضوا على أنفسهم أن يبيعوا شرفهم ونضاليتهم
مع الاسف لقد قبضت الثمن. فاسكت ولن تنال بديماغوجيتك أصوات المقهورين الحقيقييين
المجموع: 79 | عرض: 1 - 79

التعليقات مغلقة على هذا المقال