24 ساعة

مواقيت الصلاة

21/09/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2516:4819:3020:44

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

هل ترَى أن طموح حميد شباط لرئاسة الحكومة المقبلَة قابل للتحقّق؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

3.70

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | لجنة تفتيش تقف على كارثية وضع خيرية الناظور

لجنة تفتيش تقف على كارثية وضع خيرية الناظور

لجنة تفتيش تقف على كارثية وضع خيرية الناظور

انتقلت صباح الجمعة لجنة تفتيش مشكلة من قائد المقاطعة الأولى و أعوان سلطة و عناصر من الشرطة الإدارية، وكذا ممثلي مكتب قمع الغش و مكتب الصحة و الوقاية المدنية، إلى دار أطفال الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور.. وذلك استجابة لشكاية سبق وأن تقدم بها مستخدمو ذات الدار ضد ما أسموه بالخطر الذي يهدد صحتهم و صحة النزلاء.

وقد وقفت لجنة التفتيش على أوضاع كارثية بالدار، حيث تم حجز مجموعة من الأغذية الفاسدة بالمخزن الذي، حسب تقييم أطر الصحة و الوقاية المدينة، يفتقد لأدنى المواصفات الواجبة، أبرزها غياب التهوية واستناد أدائه على ثلاجة منزلية صغيرة..فين حين اكتشف أعوان الصحة أغذية فاسدة و أخرى بها حشرات وأيضا فواكه متعفنة.

معاينة حال المطبخ الرئيس لدار أطفال الخيرية أفضت لوقوف المراقبين على ما يطال الأواني من تردّ باعتبارها "غير صالحة للاستعمال الآدمي"، كما تمّ التأكد من عدم صلاحية قوارير البوطان لكونها تعرف تسربات غازية خطيرة، وقد تمّ تحذير الطباخين من استعمالها .

الانتقال إلى أجنحة النوم الخاصة بالنزلاء عرف رصد حالة كارثية بعدم صلاحية الأفرشة وكذا غياب الأغطية و الوسادات، في الوقت الذي سُجل عمد بعض النزلاء إلى افتراش كراتين هي في الأصل علب خاصة بالمساعدات الاجتماعية التي توزعها مؤسسة محمد الخامس للتضامن، في حين اتخذ بعض النزلاء من ممرات الدار مرقدا له.

حري بالذكر أن حالة المراحيض لم تكن أحسن حالا من باقي مرافق الدار،وقد دون المفتشون بأن بها صنبوران اثنان قابلان للاستعمال، في حين تبقى باقي مرافقها خارج الخدمة حتى إشعار قادم يبقى بعيدا في ظل الظروف التسييرية الحالية.

يُنشر بالاتفاق مع ناظور بلوس


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - samiyoss السبت 20 غشت 2011 - 19:34
مهزلة أخرى: وقد تمّ تحذير الطباخين من استعمالها .
2 - ولد زايو السبت 20 غشت 2011 - 19:45
نطلب من لجنة مماثلة تحل بدار البر زايو للوقف على نسبة الكارثة التي تعيشها
3 - العنزي السبت 20 غشت 2011 - 20:24
انها وضعية احسن حالا بكثير على بعض الداخليات وبعض المستشفيات التي تتلقى ميزانيات مهمة مما تتلقاه الخيرية وفيما يخص الخوخة التي اشار اليها السيد المراقب فلا يمكن احتساب خوخة من اصل صندوق مخالفة باهمية بمكان والا فماذا يمكن القول في الخوخ المعروض في الاسواق كله خامج اما البنان الذي يعصر في المقاهي فلونه اسود تماما ولا ادنى حركة للمراقبين اما الاواني المستعملة في الداخليات فحدث ولا حرج فالحاصل كلشي خانزوما هذا الفعل الا للتغطية على الخنز الاهم
4 - محمد السبت 20 غشت 2011 - 20:39
بسم الله الرحمان الرحيم
هاته الاعمال التي وقعت بالخيرية الاسلامية.
هي من مسؤولية التعاون الوطني.
لان المدير تابع للادارة.والمندوب تابع للادارة
وربما رئيس الجمعية تابع للحزب.
لان المدير العام من الحزب
اما اللجنة فقد فضحت الامور وسينقل المدير الى جهة اخرى .ومريضنا معندو باس
وافهم يا الفاهم
5 - مغربي قح السبت 20 غشت 2011 - 20:42
لاحول ولاقوة الا بالله العظيم.وما خفي أعظم. هدا حال المسؤلين عندنا جميعا.
6 - aymane السبت 20 غشت 2011 - 20:44
لاحول ولا قوة إلا بالله ماعسانا أن نقول أمام هذا الوضع الكارثي ,حتى الفقراء واليتامي لم يسلموا من شركم وجرمكم عاطينها للشفرة فالميزانية وعندكم راتبكم باش تعيشوا وتتاكلو فرزق ليتامى وتتوكلو أولادكم الحرام ماذا ستقولون أمام الله ماذا سيكون جوابكم بأي حق أكلت رزقهم صحيح إنما ياكلون في بطونهم نارا
7 - ابو المعالي السبت 20 غشت 2011 - 21:09
خطوة طيبة ان يتم التفتيش ويجب الضرب بيد من حديد على من يخالف القانون حتى يتمكن المواطن من استشعار روح الدستور الجديد وانه مضى زمن العين البلاستيكية وعاش الملك ومزيدا من التفتيشات في كل ربوع المملكة
8 - عبد ربه السبت 20 غشت 2011 - 22:16
السلام عليكم هده خطوة فى الطريق الصحيح للاصلاح لكن سؤالى مادا بعد هدا الاهمال من طرف القائمين على هده المؤسسة الخيرية وما جزاء هؤلا ء المقصرين نسمع كثيرا عن مثل هده الحالات هنا وهناك ولاكن لانسمع عن عقوبتهم ولا عن محاكمتهم ادا لا فائدة من هده المراقبة ان لم تكن هناك عقوبة للمخالفين اتمنى ان نقرا يوما اونسمع عن عقوبة هؤلاء حتى نصدق فعلا ان هناك مراقبة لها هيبتها وموقفها كما هو الحال فى الدول الاروبية والسلام
9 - toufik السبت 20 غشت 2011 - 22:24
c est bizare le systeme de controle chez nous , il etait ou ce comité deuis langtemps ,ecoutez les diregeants de ces maisons et leurs superieurs doivent etre juger ,et retouner les fonds volus et ne doivent pas etre alouer par des postes meilleurs
10 - jamila السبت 20 غشت 2011 - 23:42
المغاربة خاصهم ديما واحد تابعهم .باركا من الغش باركا من القوالب خدموا بنيتكم ولو مرة واحدة في حياتكم .راكم ضيعتوا البلاد و العباد .توبوا في هذا الشهر الكريم فإن الله يغفر الذنوب جميعها
11 - m'hamed Laabali الأحد 21 غشت 2011 - 02:27
Bonjour,
Ce que nous découvrons aujourd'hui n'est qu'une infime partie de l'iceberg.
L'irresponsabilité, protégée par l'impunité, ne peut engendrer que des situations pareilles.
Maintenant que tous les marocains découvrent avec consternations ces monstruosités, va-t-on enfin demander des explications aux responsables? Va-t-on enfin donner un exemple à tous ceux qui continuent à dilapider l'argent public en croyant qu'ils sont aux dessus de la loi?
Va-t-on enfin saisir le message que les jeunes ne cessent de nous adresser à la fin de chaque semaine?
En principe, devant une situation pareille, le ministère de la justice doit agir rapidement et saisir ces affaires pour les tirer au clair, et par conséquent, redonner de l'espoir et de la confiance aux citoyens.
Nous ne voulons pas d'enquêtes qui trainent durant des années et qui malheureusement risquent de tomber dans l'oubli.
Il est temps d'assainir la société de toute sorte de pourriture.
Il est temps de dire "ASSEZ!"
Amicalement!
12 - ناظوري غيور الأحد 21 غشت 2011 - 03:54
الفواكه موجودة في مكان غير صالح و لذا فقد بدأت تتعفن، ما يعني أن الشروط الصحية الدنيا لحفظ الفاكهة غير متوفرة في هذه الدار، كما أن اتساخ الأواني و الصراصير النائمة داخل بعضها، ينم عن عدم الاكتراث و اللامبالاة التي يعاني منها نزلاء دار الأطفال بالناظور، و يجعلنا نتساءل عن اللجن المحلية التابعة للسلطة في مراقبة هذه الدور.
ميمون البالي رئيس الجمعية الخيرية المسيرة للدار معروف بتاريخه الأسود، فقد كان من قبل مديرا لمدرسة المغاربة بمليلية، و حين تقاعد لم يقم بتسليمها للسلطات المغربية ليسكن فيها المدير الجديد، مستغلا عجز السلطات المغربية تنفيد الإفراغ داخل تراب مليلية التي تحتلها السلطات الإسبانية.
13 - sanae الأحد 21 غشت 2011 - 13:06
راكم ضيعتوا البلاد و العباد والله انا كنت في مركز القاصرين في ايطاليا والله تم والله لهذا لا صنف ابدا خيرية في المغرب في ايطاليا ياتي الشرطة تسمى CARABINIERI تراقب كل شيء في المركز مرة في 15 يوما افيقو المغاربة وباركا من هذ الشييييييييييييييييييييييي
14 - hassan الأحد 21 غشت 2011 - 17:14
والله ما هذا الا نموذج بسيط من الاف الا ما كن على هده الشاكلة فاين هؤلاء المسؤين من زمان على مثل هذه التجاوزات الخطيرة واين المسؤولية حسبنا الله ونعم الوكيل
15 - MOHAMMED الأحد 21 غشت 2011 - 17:52
المهم هو ما بعد التفتيش؟ لقد فتشت خيرية الدار البيضاء من قبل وما حدث أي شيء لبطون الحرام لقد بقي الوضع لما هو عليه وأكفس لحد الآن . نريد القصاص من المسئولين على هذا الوضع. ويحاكموا أمام الملء حتى يكونوا عبرة للآخرين.
16 - iphiss الأحد 21 غشت 2011 - 23:45
Ce ci représente un exemple entre tant d’exemples au Maroc, mais la question qui se pose est la suivante :
Vu l’importance du coté social dans notre pays pour quoi l’Etat a laissé sa prise en charge aux associations ? Le social doit être tout à fait pris en charge totalement par l’état comme le cas de l’enseignement, la santé et tous les secteurs vitaux de notre pays.
Qui est responsable dans ces cas la ? Est ce l’état qui a légué sa gestion aux associations ? Ou bien les associations, parmi la majorité desquelles on trouve des bureaux constitués de gens qui n’ont rien a avoir avec le social
17 - aaa الاثنين 22 غشت 2011 - 00:04
لماا لم يقم المفتشون بتفتيش وضعية المستخدمين او المؤجريت او العمال كما يحلو لكل واحد ان سيسميهم, و الذين لا تصل اجورهم بطبيعة الحال الى الحد الادنى للاجور, كفانا من الصاق التهم بالحلقة الاخيرة دائما من السلسلة, اين التعاون الوطني و الذي هو القطاع الوصي في الوضعية المزرية التي يعيشها مستخدمو هذه المؤسسات و التي تسير بمنحة سنوية قد تتوفر ا و قد لا تتوفر, لماذا لا تحدد ميزانية سنوية لتسيير هذا القطاع كغيره من القطاعات؟ مذا ننتظر من مستخدم او عامل او مؤجر يتقضا في بعض الاحيات اقل من 1000 درهم و على عاتقه مسؤولية اكبر من تلك التي يتحملها المندوب الاقليمي و في الاخير نتهمه بالتهاون الم تتهاون الدولة عن طريق الجمعيات الخيرية بخرق قانون الشغل و تشغيل اناس باجور زهيدة وز في وضعية اغمض من الضلام الدامس في الاخير نتحدث عن مواد غذائية فاسدة؟ من تكلف باقتناء هذه المواد و مع من و بموافقة من ؟
18 - rachid الأحد 28 غشت 2011 - 15:28
المشكلة ليس فس طافم التسيير ولا مندوب التعاون الوطني ولاإدارة التعاون الوطني البريئة مما يحرى بداخل الدار، لكن المشكلة في الجمعية و لجتة التدبيرالموكولة اليها شأن المؤسسة فهي الأجدر يالمحاسبة فأين رئيس الجمعية و مكتبه و لجنة التبدير المرخص لها وفق الفانون 14/5
فالمعروف على هدا الرئيس و مكتبه المتحزب مغازلة الناس قصد الضغر يوريقات 25 نوفمبرالمقبل و هدا حال جل مكاتب الجمعيات المكلفة بهدا النوع من المؤسسات فحدت و لاحرج بجل مدن و قرى المملكة، و نرجو من إدارة النعاون الوطني إعادة النظر في المكاتب المحزبة و حتى التي تقوم بتسيير جماعات محلية و المتال موجود في جل الافاليم الجنوبية كدلك .
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

التعليقات مغلقة على هذا المقال