24 ساعة

مواقيت الصلاة

03/09/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3006:5913:3217:0319:5521:12

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

اتجاه مشروع قانون "مالية 2015" لخفض مناصب الشغل الحكومية إلى "الحد الأدنَى"..
  1. الوزير الوردي يتكفلُّ بعلاج الطفلة آية (5.00)

  2. عرض لأبرز اهتمامات الصحف الأوروبية (5.00)

  3. ابن عزوز حكيم .. المغرب يفقد "شاهد عيان حقيقي" على العصر (5.00)

  4. وفد الـPPS يزور مستشفى مخيّم الزعتري (5.00)

  5. معاناة البدو الرّحل في المغرب (5.00)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

3.20

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | الرباح يتوعد بالصرامة في رخص السياقة

الرباح يتوعد بالصرامة في رخص السياقة

الرباح يتوعد بالصرامة في رخص السياقة

قالت وزارة التجهيز والنقل إن مصالحها المختصة ستتخذ "التدابير اللازمة الإدارية منها والقانونية" فور ضبط أي سلوك مخل بالمقتضيات المنظمة لامتحانات الحصول على رخصة السياقة، داعية في الوقت نفسه كل "من يتوفر على معلومات محددة ومضبوطة في هذا المجال موافاتها بها من أجل القيام بالتحريات اللازمة واتخاذ التدابير المناسبة بشأنها".

وذكرت الوزارة أنها ستعتمد على دفتر تحملات جديد، في إطار استراتجية جديدة، لفتح واستغلال مؤسسات تعليم السياقة يوجد حاليا بالأمانة العامة للحكومة بغرض نشره بالجريدة الرسمية٬ وذلك في أفق إصلاح نظام الامتحان النظري للحصول على رخصة السياقة بالمرور من الامتحان بشكل جماعي إلى الامتحان الفردي، وتجهيز قاعات الامتحان بنظام المراقبة بالكاميرات ببعض المراكز يمكن السلطات المركزية المختصة من تتبع في حينه٬ واعتماد حلبات نموذجية لإجراء الامتحانات التطبيقية تستجيب للمعايير الدولية مجهزة بنظام المراقبة بالكاميرات توفر نفس المزايا الخاصة بالامتحان النظري.

وتتضمن الاستراتيجية أيضا تجهيز المركبات المخصصة لإجراء الامتحان التطبيقي بالكاميرات وبنظام تحديد الموقع الجغرافي "جي بي إس"٬ واعتماد ابتداء من فاتح يناير المقبل نظام معلوماتي يربط مراكز تسجيل السيارات بمؤسسات تعليم السياقة يمكنها من إدخال البيانات المتعلقة بالمرشحين وأخذ مواعيد الامتحان النظري عبر الخط.

وموازاة مع هذه الاستراتيجية ذكرت الوزارة أنها أعدت بتنسيق مع مهنيي قطاع تعليم السياقة٬ مشروع عقد برنامج يمتد على ثلاث سنوات٬ سيتم التوقيع عليه خلال نونبر المقبل بهدف تأهيل التكوين بمؤسسات تعليم السياقة وتأهيل امتحان الحصول على رخصة السياقة وعصرنة حظيرة المركبات المستعملة في تعليم السياقة وإرساء أسس المنافسة الشريفة الشريفة لممارسة المهنة وتحفيز مؤسسات تعليم السياسة.

يذكر أن بلاغ الوزارة الصادر اليوم جاء ردا على مقال صدر بأسبوعية " لافي إيكو" بتاريخ 19 أكتوبر الجاري تحت عنوان " حوادث السير: حان الوقت لوضع حد لفوضى مؤسسات تعليم السياقة ومراكز الامتحان" تمت الإشارة فيه إلى "خروقات خطيرة حول تواطؤ معظم مؤسسات تعليم السياقة مع بعض مراكز تسجيل السيارات لاسيما بالمدن الصغرى لتسهيل حصول المرشحين على رخص السياقة مقابل مبالغ مالية تتراوح بين 3000 و 7000 درهم حسب صنف الرخصة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (48)

1 - marroqui excédé الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 20:59
Les centres d'immatriculation doivent être examinés de fond en comble car, ils pillulent de personnes corrompus et corrupteurs qui n'ont aucun respect pour les citoyens qui se trouvent dans l'obligation de se rendre dans ces centres
D'un autre côté, leurs locaux sont souvents exigus et
malpropres
Ces centres sont la honte du ministère de l'équipement et des transports
2 - عبدو الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 21:02
فقط 300درهم كافية لدفعها هنا في ورزازات اثناء امتحان السياقة للحصول على الرخصة .و العشرات من الخاسرين يدفعونها يعني اموال طائلة تجمع في اليوم الواحد و يتم التعامل بهده المسالة بشكل علني و عادي و الكل يعرفها كانك تدفع للحصول على سلعة اتمنى مراقبة هؤلاء اللصوص
3 - FATAH الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 21:05
حل بعدا مشاكل الاكتظاظ تاع العيد للاسف لستم سوئ محسادا
الموظفين ما يقراو
الزيادة في الاثمنة
الولد الصغير يخلص
هده هي الوعود
4 - abderrahmane الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 21:06
Le service des permis de conduire est la première maille dans la chaine qui doit être viser par les réformes plus sévère
Tout le monde doit doubler d'effort pour aider Mr Rebah à surmonter cette montagne de défits derrière les accidents de la circulation
5 - الوالي بلجيكا الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 21:10
حان الوقت انه الوقت , سنعمل و سنقوم وسنبدا وسنرى وسننكب وس........ متى نقول لقد عملنا وقمنا وراينا و.....
6 - larbi الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 21:16
Mr le ministre , le problem c'est le code de la route , c'est le governement qui dois enforcer la loi de la route . police gendarme etc..
chez nours au Etats unis on recoits les permits de conduire sans efforts mais on respect forcement le code de la route parceque le proces est enorme parfois il coute notre salaire de jour
7 - العوني الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 21:20
أيضا يجب على كل الحاصلين القدامى على رخص السياقة أن يتم التأكد منهم عبر إمتحانات للسياقة للتأكد إن كانوا فعلا يحسنون القيادة أم لا وهل هم هاضمين جيدا لعلامات المرور وقانون السير ، لأن 99 في المائة من أصحاب السيارات المغاربة لا يتوقفون أبدا عند وصولهم للخطوط البيضاء المخصصة للراجلين و 1 في المائة الذين يتوقفون عندها و إحتراما للراجلين هم أجانب غربيين يعيشون في بلادنا ، رغم أن قانون السير المغربي يلح أيضا على هذه النقطة
8 - مواطن الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 21:32
يجب سحب رخصة السياقة نهائيا لكل سائق ارتكب حادثة سير مميتة او خطيرة و حرمانه من القيادة طول حياته
9 - magrebii الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 21:36
atahadak ya wazir , que tu ne peux faire rien dans ce sens, par ce que aussi il ya ALAFARIT WA TAMASIHHH.
mais soyer sur que une grande partie de la solution des catastrophes de la route est le permis.

moi j avias le permis marocain avec une bonne experience mais quand j ai voulu faire l espagnol j ai ravaillé trop au niveau theorique et pratique et des examens plus dificil que la licence Marocain des anneés 80...et l examen pratique tu passe par diferent rues et route de BARCELONE ENSUITE TU sort au autoroute et tu sort autre fois....durant la formation l observation du professeur etait que je domaine bien mais il ya des syntomes des nerfs.....oui nous sommes assez nerveux..et nous devrons travailler trop le theorie, la pratique et surtout la education et la tolerence...mais ilya alafarit(corruption, manque de nacionalisme, le manque de volonté etc...)
mais bonne chance mr REBAH
10 - karim الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 21:38
إن اصحاب سيارة التعليم يقومون بوساطة بين المرشح واحد لجنة الامتحان بإعطاء رشوة حتى ينجح المرشح وهذا جاري به العمل في جميع المراكز الامتحانات ونطلب من وزير النقل و وزير العدل فتح تحقيق على جميع الموظفين في ممتلكاتهم وحساباتهم البنكية وسيتفاجأون
11 - القعقاع الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 21:58
يسرني سيادة الوزير ان احيطكم علما ان رائحة الفساد تزكم الانوف من مراكز التسجيل وكل المغاربة شاهدون على ذالك.ويجب الضرب بيد من حديد على كل الموظفين المكلفين بالامتحانات النظرية والسياقه .لانه لايمكن لاي مغربي النجاح دون اداء من 300الى500درهم كرشوة مقابل النجاح في امتحان السياقة و اظن اننا نكذب الان على انفسنا بهذه الاشياء لا غير لا نكم السيد الوزير مواطن مغربي وتعرفون كل مايدور في هذا البلد.ويجب البدء من مدينة فاس وشكرا.
12 - karim الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 22:18
الخطأ ليس في رخصة السياقة التي سلمت للسائق بكيفية ما ،فكلما شددتم في امتحانات السياقة زدتم في تضخيم الرشوة فقط ............’’’’’ ينبغي أن قانون السياقة يحترم عندما يكون الشخص ذو أخلاق وتربية حسنة فينبغي اعطاء الأولوية لتهذيب السلوك المدني والدفع بالقيم الانسانية المبنية على احترام القانون واحترام الانسان لأخيه الإنسان . ثم الاعتناء بالطرق التي لا يمر سنة على اصلاحها حتى تجدها قد عادت الى ما كانت عليه اي بعد هطول الأمطار مباشرة .
13 - الناجي الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 22:26
فقط بمدينة سلا اليوم ثالت وعشرين أكتوبر حادثتين ، حادثة ببن حافلة وطاكسي قرب مقهى تلوين ببطانة ، وأخرى حادثة مميثة ذهب ضحيتها عدة أفراد من عائلة واحدة قرب باب القرية بقرية أولاد موسى بسلا أيضا . نعم إنها حرب لذا أصبح لزوما إلقاء بالسيارات وحافلات النقل القديمة إلى مزبلة المتلاشيات ، وأيضا الصرامة بسحب الرخصة نهائيا حتى في حالات السرعة المفرطة للسائقين داخل المدن
14 - وفاء النجار الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 22:26
أجمل ما فعلتم هي المراقبة بالكاميرات صوتا و صورة لأنهم يفعلون الأفاعيل في المواطنين .

عندما تقدمت لتعلم السياقة في 2001 نصب علي العامل بمؤسسة السياقة حيث أخذ مني مبالغ متتالية وصل مجموعها إلى1000درهم في أسبوعين بحجة متطلبات الأوراق و لأنني أوشكت على التعلم ثم وقف تعليمي السياقة وبدأ في الصراخ و العويل بحجة أن رخصة السياقة تشترى و كفى .
ثم سرق بطاقتي الوطنية مدعيا تجديدها عند قريبه بإدارة الأمن الوطني بالرباط .
و لما غيرت المؤسسة و أخذت منه بطاقتي بعد شهر باستعمال الضغط حاول أن يحرض علي الموظفين المختصين لكن ضغط المؤسسة الثانية ساندني لأخذ الرخصة دون مقابل .
و صار العاملون بالمؤسسة الأولى التي نهب العامل بها يضايقونني كأفراد عصابة منظمة بما أن إخوان و أقارب العامل الذي احتال علي في الشرطة و الجمارك و الإتصالات.......لأنني رفضت شراء رخصة السياقة بل و طالبت بالمبلغ المسروق 1000درهم . و الحديث يطول هنا لكن له بقية هنا و في منابر أخرى .
و للإشارة فهم أقارب لهم عدة مؤسسات في مدينة سلا تحت الأولى تحت مسمى مؤسسة الصبار ب2 مارس .
15 - youyou الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 22:38
فقط 500درهم كافية لدفعها هنا في اسفي واليوسفية ونواحها اثناء امتحان السياقة للحصول على الرخصة .و العشرات من الخاسرين يدفعونها يعني اموال طائلة تجمع في اليوم الواحد و يتم التعامل بهده المسالة بشكل علني و عادي و الكل يعرفها كانك تدفع للحصول على سلعة فأصحاب سيارة التعليم هم الصماصر يناقشو معك في الاول الرشوة قبل كل شيء اتمنى مراقبة هؤلاء اللصوص
16 - Aziz الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 22:58
Je peux dire a monsieur le ministre que la solution n'est pas dans centres d'examin, elle est dans la lutte contre la corruption. Quand on ne craint pas les autorites on se permet de faire ce qu'on veut. Aux Etat Unis la majorite respect le code parcqu'il n' y a pas de corruption et on risque de voir se retire le permis voir meme la prison. Il faut voir la solution du problem et ne pas chercher midi a quatorze heures.
17 - maghribi الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 23:10
اشمن صرامة...... انا دوزت ليوم الامتحان والله الا اسهل مايكون بنادم ماعارف والو فالسياقة ونجحو
18 - maghribi الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 23:18
السلام عليكم رسالتي الى رباح .غاه اسي الوزير ماشي المشكل فرخص السياقة .كاين لكسوق السيارة حسن من لمدوزالبيرمي.الحل هو الصرامة في قانون السير على الطريق .واكبر مشكل هو الرشوة ومن اسبابها غلاء البروسي.انا بنفسي شحال من مرة شدني ردار وفكيتها ب200درهم.لو كآنت المراقبة الصارمة ووجود دوريات المراقبة على جميع الطرق و طبق القانون بكل صدق لفاض صندوق المقاصة بالنقود.ثلاتة مشاكل هي غلاء البروسي و الرشوة وعدم المراقبة الصارمة.
19 - الحبشي الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 23:18
أظن أن الإجراءات التي تتخذ دائما تبقى حبرا على ورق ، فما دمنا لم نسمع عن سحب مائة رخصة سياقة يوميا وبصفة نهائية ولا تراجع فيها من بعض المجانين الذين يجوبون طرقنا ، وما دمنا لم نتخذ كالأروبيين قوانين تمنع السيارات والحافلات المتهالكة والقديمة من التحرك ، أسطول السيارات والحافلات يجب أن لا يتجاوز 12 عاما صونا لحياة السائق ولعامة المواطنين
20 - hanan الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 23:19
قبل ماتوعدو بالصرامة في رخصة السياقة عطيو نسائقين مساكن شوي دراحة كيفاش السائق خدام 24 ساعة أمعيعملش حادثة
21 - حميد من سلا الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 23:23
تواطؤ اصحاب سيارات التعليم مع اعضاء لجنة الامتحان و ابتزازهم للمرشحين يعلمه الخاص و العام , فهم عندنا في سلا يفرضون علي بعض المترشحين اداء 200 درهم قبل اجتياز الامتحان التطبيقي, وألا كان من الراسبين , و البعض الاخر يقدمها عن طيب خاطر , مقابل النجاح!!
ممارسات يعلمها الجميع و يسكت عنها الجميع شعبا و حكومة واحزابا وهيئات حقوقية و مجتمع مدني ,,,!!
وانا ادعو ضحايا مافيا سيارة التعليم الى فضح هده الممارسات , و اقترح تخصيص صفحة على الفايسبوك لدلك , و توقيع عرائض و ,,,و كل الوسائل الممكنة
و دالك اضعف الايمان , واقل ما يمكن المساهمة به حقنا لدماء المغاربة التي تسيل بسبب حرب الطرق , التي من اسبابها عدم احترام قانون السير جهلا او تجاهلا ,
22 - Driss الثلاثاء 23 أكتوبر 2012 - 23:30
salam oulaykoum, pour je pense que la solution est dans le coté de la gendarmerie et la police. Il faut controler les agents de sécurité qui ferment les yeux contre queluqes dirhams. nous avons assez de lois MAIS ces lois ne sont pas applicables, c'est pour ça que la majorité des chaffeurs font ce qu'ils veulent. croyer moi, avec une police et gendarmerie correcte, tout le monde respectera les codes et les lois de la route.
23 - خالد الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 00:03
انا أستاذ أعمل بمدينة الحسيمة يوم الإمتحان قاموا بادخال أناس لم يتكونو ولو يوما واحدا في مدرسة تعليم السياقة الى قاعة الامتحان وطلبوا مني المساعدة فساعدتهم لأنه بكل بساطة الموظفين المشرفين خرجوا من القاعة حتى يتيحوا لي المجال لمساعدة الاخرين
24 - abdellah الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 00:18
إن أفضل مدينة في المغرب على مستوى حسن السلوك في السياقة هي مدينة الحسيمة فلله در أبناء الريف لا تسمع فيها خبر الحوادث إلا نادرا
25 - ahmed الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 00:19
التماس من السيد الوزير
المرجو من السيد الوزير أن ينتبه إلى قضية "لوحات التسجيل" ويعيد النظر في شأنها هي الأخرى، ذلك أننا في بلد واحد وكل مغربي له لوحة تسجيل خاصة: أعني من حيث الشكل. سؤالي هو: لماذا لا تكون هناك شركة خاصة -ولها فروع في جميع المدن المغربية- تقوم بصنع لوحات التسجيل بكيفية موحدة وباحترافية؟ وبهذا تكون جميع السيارات في المغرب تحمل نفس لوحات الترقيم من حيث الشكل كما هو الحال في جميع الدول الأروبية.
المرجو النشر وشكرا....
26 - karim الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 00:22
Cher monsieur
Je tiens d'abord a vous encourager pour vos initiatives et reformes une loi doit etre mise en place pour combattre la corruption par exemple il y a une semaine j'ai ete arrete par un flic car je tenais le gsm dans ma main et de refus de lui donner le bakchich il m a retire le permis et a refuse que je paye sur place et a jure de me faire monter et desencendre aujour dhui une loi pour proteger le conducteur contre ces gens qui cherche la corruption doit voir le jour ce cher policier etait a bd ahl loghlam a bernoussi
27 - said الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 00:32
Voitures d'auto-écoles équipées de deux volants (c'est le moniteur qui conduit et non pas le candidat). Des passages cloutés non protégés par des feux tricolores à poussoir pour piétons, avec sonorisatioon pour les non-voyants, rendant la traversée périlleuse, Des feux non télécommandés (sauf pour leTram à Rabat) et non-intélligents. sans parler des routes urbaines non-tracées , des feux éteints tout le temps, équipés d'ampoules achetées chez l'épicier du coin, des panneaux absents. La liste est longue des équipements vétustes et qui n'existent nulle-part au monde. On dirait que c'est casa ou Rabat des années 20. la solution c'est de déléguer la gestion du réseau routier à des sociétés internationales spécialisées dans le secteur pour minimiser les congestions et apporter beaucoup plus de sécurité. Avec mes respects à nos ingénieurs, mais il est temps de voir comment font les autres pays non pas dans uniquement dans les punitions mais dans les équipements aussi
28 - ميدلت الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 00:56
باسم الله الرحمان الرحيم
قال الله سبحانه و تعالى : "اقرا وربك الاكرم ..."
اليس هذا اصل كل شيء ماذا ينتظر من جاهل حين يحصل على رخصة السياقة وكيف يحصل عليها ؟ اما اذا التقا جاهل باخر ( راشي و مرتشي ) فانتظر الساعة. نعم التربية والتعليم مفاتح المجتمعات المزدهرة و الصالحة
فكل مشكل في بلادنا من وراءه عدم التربية بالدرجة الاولى .
والسلام.
29 - abdou الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 01:35
المشكل ليس في رخص السياقة, وإنما في نوع البشر المرشح ولذا يجب على السلطات أن تقوم ببحث عن شخصية المرشح كسوابقه العدلية وسيرته وأخلاقه في نظري هذا هو الحل للحد من كارثة حوادث السير.
30 - abid الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 01:36
ولمن كتعاود زابورك ا داوود را الحالة هيالحالة زعما هاذ الحكومة عندها عصا موسى ولا جاية من امريكا ما افسده غليليب لا يصلحه ربيبيح
31 - كريم بوجمعة الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 01:52
كنطلب من السيدلوزير المحترام لعمل الحل لي اعدات نظر في ارخاص و 80في 100 اعدات تكوينهم وهو حل الوحد لتعلمو مسطرة السياقة وشكرا
32 - التربية الطرقية الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 01:58
ااسيد الوزير لقد غيب الخلق في مجتمعنا و اصبح من الغرباء فقط لان من ابناء جلدتنا من تطاولوا واصبح الخلق غير مرغوب قيه وما حصص الوعي في المدارس مند الابتدائي لان الطفل في هذا السن متعطش ويمكن للعاقل ان يعطي له ويقول هل من مزيد لذلك يجب اعادة النظر في البرنامج التربوي حقا لكم خدمة كثيرة لانهم عن قصد كان الهدف ان نكون فكريا اميين لانه ليس كل قارء بذكي وليس كل امي بغبي لكن باءرادة قوية وصلوا مبتغاهم لذلك في قطاعك يجب النظر في برنامج مسطر لتعليم الاطفال مند الابتدائي ماهي الطريق و كيف المؤمن من خطورتها باءدماج رجال الاختصاص الشرطة في ادوار طوال السنة الدراسية مخطط مدروس في كل جهات البلاد حتى تعم الفائدة كما هو الشئن في اوروبا يا سبحان الله اتينا بوسخهم من العراء وكل الخباث ولم ننظر للاجابيات التى لا محال تاءتي بثمار جيدة و الله موفقكم و كما هي الاية المشهورة وغير مطبقة `ان يعلم الله في قلوبكم خيرا ياءتكم خيرا 'صدق الله العظيم و رسوله الكريم عليه افضل الصلاة و السلام
33 - didiss الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 02:00
a monsieur rabbah veuillez monsieur nous a khemisset pendant l'examen quand on passe la theorie avec succe on peut miser 200dh chaqu un pour passer la conduite publiez svp merci
34 - marocain الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 02:04
ما معنى تغريم ممن لديه رخصة السياقة قديمة ولازال لم يغيرها بالحديثة ؟
هذا هو الحل ام لايهمنا سوى جمع المال , وكثرة الحديث عن حوادث السير
الملفوقة دائما للمواطن الذي لا حول ولا قوة له لم يسمع يوما عن الطريق كانت سببا في حادثة سير واحدة. هذا يعني التملص من المسؤولية
ما اسم الذي يبيع الوعود الكاذبة و الاحلام مقابل جمع المال العام ؟
هل حامل رخصة السياقة القديمة مخالفا للقانون ؟
هل هنا تكمن مصلحة المواطن ؟ هذا يساهم في فقدان المواطنة
الله في عون المواطن الفقير .
35 - from san diego californie الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 02:05
j,ai 3 permis de conduires,le marocain le francais, et l,americain,celui qui est le plus dur et complex c,est le francais,le marocain ,,vous le savez, mais le plus facile c,est l,americain en une heure vous pouvez avoir votre permis est pourtant la conduite aux etats unis est respecter, tous simplement parceque les lois ici sont trop severes
36 - charaf الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 03:06
السلام عليكم
أود التركيز على معلومة في غا ية الأهمية ،يجهلها الكثير من الناس،آلا وهي الزاوية الميتة،وهي سبب رئيسي في حوادث السير؛عند الإ نحراف إلى اليمين،أو إلى اليساربالإضافة إلى النظرفي المرايا الجانبية و مرآة الوسط،قبل الشروع في عملية الإنحراف يجب الإلتفات بالرأس بسرعة إلى الجانب فبالعين فقط يمكن رؤية السيارة،أو الدراجة في الزاوية الميتة، هذا التصرف البسيط يجنبك آدى نفسك و الآخرين
37 - en joue pas avec le feu الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 03:14
en 2003, un marocain a ete deporter des etats unis,parcequ,il conduisait en etat d,ivresse,et le probleme c,est qu il ne voulait pas s,arreter aux policiers qui le pourchasse ,c,etait un ami a moi
38 - AAHMED الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 04:57
لايمكن لاي مغربي النجاح دون اداء من 300الى500درهم كرشوة مقابل النجاح في امتحان السياقة بمدينة ورزازات
39 - othmane الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 05:24
salamo 3alaykom
sincerement, je suis tres decu de se gouvernement, je sais qu'il est beaucoup mieux que ses predecesseurs, peut etre parceque comme tout les marocains je m'attendais a beaucoup plus d'eux, un gouvernement
juste, fort, et qui prend des décisions courageuse. pourquoi ne pas creer de nouvelles agences gouvernementales qui ont comme missions principale la lutte contre la fraude et la corruption. ca serait un bon debut vers un meilleur maroc de demain. je dis aussi a mes concitoyens, svp barraka man tadwira c est assez, lay rham biha lwalidin, khaliw lablad tzid lgodam, vous etes aussi coupable que ses voleurs.
40 - .احمد من الحسيمة الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 11:04
هذه الواقعة حدثت قبل 20 سنة تقريبا
شاب حصل على الاقامة في هولاندا بعد ان تزوج من قريبة له تعيش في هولاندا استقل الطائرة وحل امستردام ولم يمضي الا ايام حتى حصل على الشغل وفي تلك الفترة ان كنت تتوفر على رخصة سياقة مغربية يغيرونها لك بالرخصة الهولاندية فارسل الصور وبعض الشواهد ومبلغ مالي مهم من اجل الحصول على رخصة السياقة من مدينة الحسيمة مع سمسار قدم الى المغرب وفعلا حصل عليها في 3 ايام وارسلها مع صديق الى هولاندا وكاد يطير من الفرح ومع انه امي من البادية ذهب الى قسم الشرطة ليغير رخصته الى الهولاندية ولما فحصوا الرخصة لاحظوا ان التاريخ الذي حررت فيه هذه الرخصة صاحبها كان يشتغل في هولاندا ولاحظوا ان جواز سفره لم يختم بطابع الخروج فطلبوا منه كيف حصل عليها وفي الاخير اعترف بانه اشتراه من المغرب ومنذ ذالك الوقت ورخصة السياقة المغربية غير معترف بها فمثلها مثل علبة السجائر
41 - هشام الرباطي الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 11:46
قضية مركز تسجيل السيارات " قضية حامضة "
أنا حصلت على رخصة السياقة في الأيام القليلة الماضية ، حيث عند اجتيازي لإمتحان التشوير الطرقي حصلت على نقطة 36/40 ، وبعد ذلك همس في أذني مدرب السياقة بالعبارة التالية " را خصهوم 200 درهم باش تاخد بيرميك "
فرفضت أن أعطي الرشوة لهؤلاء اللصوص خصوصا أن مبادئي لا تسمح بذلك إضافة أنني متمكن من السياقة ، فدخلت إلى مكان الإمتحان حيث أنني قمت بكل الخطوات على أحسن مايرام إلا أنه في أخر لحظة يطلب مني السيد المشرف على الإمتحان باتباع المسلك الذي يوجد على اليسار و أرغمني على ذلك حيث أنه المسلك الأخير مسلك خاطئ فقام بترسيبي ولم يكن ذلك عن طريق الخطأ , إنما تعمد ذلك لأنني لم أدفع (200 د )
و في الدورة الإستدراكية كنت مضطرا لدفع الرشوة حيث أنني لا زلت طالبا و الإمكانيات المادية لاتسمح لي بأن أدفع للمرة الثانية مصاريف الملف وبالتالي لجأت إلى الحل الوحيد الذي هو الرشوة فوقفت على واقع مرير استنتجت من خلاله أن أرواح العباد لا تساوي شيئا أمام 200 درهم

فلاحول ولا قوة إلا بالله
42 - ايوب الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 12:28
ايها الاخوة المعلقون لا يمكن اصلاح العقلية المريضة للسائقين الا بالتدرج وليس بانزال جملة من القرارات وجملة من العقوبات ..
فانا حسب نظري ان المراقبة الرقمية بالكاميرات في صالات الامتحان ضرورية
حتى يخاف المسؤول على منصبه . ويخاف المترشح من الحرمان من الرخصة
يجب على المترشح ان يكون حائزا على الاقل على شهادة الابتدائي وتقدم من جملة الوثائق المطلوبة
ادخال تقنية ( simulateur) في المدارس
منع الحاصلين على الرخصة الجدد من السياقة الا بعد التدريب لان الحاصلين على الرخصة الجدد يكون لهم شوق بالامساك بالمقود دون خبرة بمخاطر الطريق مما ينعكس خطرا على مستعملي الطريق
43 - محمد الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 12:35
السلام عليكم
اظن ان رخصة السياقة حق من حقوق اي مواطن ان يحصل عليها ولذا يجب تيسير الحصول عليها لا تعسير الامر وعدم تحميل المسؤولية في حوادث السير لاناس لم يسوقوا بعد .فالرخصة لا تسوق وكل واحد يبدا غير متعلم وبعد ذالك ياخذ تجربة كاي مهنة او عمل
ان الطريقة الصحيحة للحد من الحوادث هي تحميل المسؤولية الجنائية الكاملة لمرتكبيها وليس شخص اخر
ثانيا النظر في ظروف عمل كثير من محترفي النقل فاغلبهم أجراء وهم مجبرون على العمل فوق طاقتهم وجهدهم وفي ظروف مزرية لاحظار الغلة لاصحاب الرخص والا فقدوا (وظائفهم)والدولة لها جزء من المسؤولة عن الحوادث لانها تعطي هاتة الرخص لمن تشاء ولا تلزمهم باي شيء كان ان تهددهم بسحب الرخصة في حال وقوع حوادث هذا سيجعلهم يختارون الاجراء بعناية ويؤدون واجباتهم ويحترمون اوقات العمل
على كل فالرخصة لا تسوق سواء حصل عليها بجد او بطرق غير سليمة والعربات لاتتحرك سواء كانت جديدة اوقديمة اومتلاشية فالانسان هو المسؤول وهواللذي يجب توعييته وزجره ان استهان بالقانون
44 - citizen الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 12:39
المشكل ليس في رخصة القيادة الوزير المشكل في بنادم المغربي كله عقد كشري طموبيل جديدة كريدي كضسر و كحيح في الطريق أو حاجة أخرى آسي الوزير مشكل الطرق و ماتنساش كازا عمرات بزاف و فيها بنادم هروي بزاف غير قابل للإنظباط و التحضر إذن المشكل ماشي في رخصة السياقة المشكل في بنادم و خا دير ماشي كاميرا أقمار إصطناعية المشكل هو أن المغربي لم ينشأ و يتربى منذ الصغر على الإنظباط و إحترام القوانين و التعامل معها وهذا يجرنا إلى مشكل ذا صلة و هو مشكل التربية و التعليم لأنه هو أساس المشاكل في المغرب
45 - ابوعلياء الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 12:51
باسم الله الرحمان الرحيم اما بعد فان مشكل رخص السياقة يتخبط في عدة مشاكل تنظيمية بالاساس تخص طريقة اجراء الامتحانات النظرية والتطبيقية وطريقة التعليم وثمن الواجب التعليمي اجرة عاملي القطاع انها منظومة متكاملة يجب اصلاحها بلاضافة الى مساهمة الدولة في القطاع بالسهر على البرامج التوعوية وتقريرها في المنظومة التربوية التعليمية فما يلي بعض الحلول لاصلاح القطاع يجب رفع ثمن التعليم الى 200 درهم لدرس الواحد وفرض 20 ساعة تعليمية +واجب المكوس يكون المجموع هو 4700 درهم + ولا يمكن الشروع في تعلم السياقة الا عند اجتياز الامتحان النظري انذاك يمكن التهيا لاجتياز الامتحان التطبيقي بالاضافة الى كل هذا يجب تسوية اوضاع مذربي تعليم السياقة واعادة تكوينهم تكوينا اكادميا مع اذماج المدربين القدمى في هذا التكوين اذن هي منظومة متكاملة يجب اصلاحها وكفانا كلاما فارغا لان الناس الساهرين على المجال لا يردون الاصلاح الشامل لانه ليس في مصلحتهم هناك الكثير من الجراءات يمكن اتخاذها لكن المقال لا يتسع لذكرها انها اصلاحية حقيقية وفي المتناول وترضي جميع الاطراف المتذاخلة في المجال والسلام
46 - بنت المحمدية الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 13:09
السلام عليكم جمعيا
اول شيء لازم تقوم به الوزارة النظر في مبلغ 300 درهم من أجل النجاح في رخصة السياقة مقابل النجاح وهذا المبلغ يخصص المكتب الي غادي يدوز الامتحان انظروا اولا الى موظفوا المكتب اصبحوا يقتانوا سيارات فاخرة بسبب 300 درهم ما عمرنا نزيدوا القدام الى بقات الرشوة داخل البلاد
وتاني شيء اصلاح الطرقات اموال كثيرة تدخل من الضرائب عن السيارات والطرق غير مصلوحة اين تدهب هذه الاموال ويجب ايضا معاقبة الذين يدعون بانهم اصلحوا الطرق اكثر من نصف المبالغ المخصصة للاصلاح الطرقات تدخل الى الجيب ولا يمر عليها حتى العام وتشاهد الحفر لماذا لا يعاقبوا على أفعالهم ماذا يفعلون بالنقود التي يحصلوا عليها
واهم شيء هو الردار في الطرقات كما تفعل الدول الغربية اي مخالفة تصلهم الى المنزل لا توجد اي رشوة عندهم لان هناك بعض السيارات تمر بسرعة مفرطة
والمشكل الاكبر اصحاب سيارات الاجرة المسبب الرئيسي في حوادث السير
ايضا يجب وضع لهم حد
لهذا السبب يجب وضع الردار عوض بوليسي
وشكرا
47 - drivers licence الأربعاء 24 أكتوبر 2012 - 17:33
aux etats unis le permis de conduire coute 23 dollars,et si la personne sait conduire ,elle n,a pas besoin de la voiture de l,auto ecole pour passe l,examen, elle peut le passer par n,importe quel voiture, vous voyez comment les choses sont faciles dans le pays de l,onle sam,nous il nous faut encore peut etre 200 ans pour faire comme les usa ليمعمرو ما كان كيحلم يسوق ,يسوق فامريكا
48 - رخصة مغربية معترف بها الخميس 25 أكتوبر 2012 - 03:46
ا لتعليق رقم 40 انا غيرت الرخصة المغربية بالرخصة الفرنسية المهم لازم تكون عندك الرخصة قبل حصولك على بطاقة الاقامة ولازال العمل بهدا القانون ,اما انت مقيم بفرنسا سنين وتاتي للمغرب للحصول على الرخصة قصد تغييرها بفرنسا فهدا ممنوع
المجموع: 48 | عرض: 1 - 48

التعليقات مغلقة على هذا المقال