24 ساعة

مواقيت الصلاة

22/10/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0907:3513:1716:2018:4920:04

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

​هل شاهدت عرضا مسرحيّا خلال الأشهر الـ12 الماضيَة؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

3.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الصبار: الدستور الجديد يعتبر صكّا لحقوق الإنسان

الصبار: الدستور الجديد يعتبر صكّا لحقوق الإنسان

الصبار: الدستور الجديد يعتبر صكّا لحقوق الإنسان

أكد محمد الصبار الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، أن الدستور الوليد يعتبر بحق "صكا لحقوق الإنسان"، حيث أورد نصوصا لم تكن واردة حتى في توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة ومنها دسترة المجلس الوطني لحقوق الإنسان.

وأبرز الصبار خلال ندوة نظمت مساء أمس الجمعة برحاب كلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال ، دور واختصاصات المجلس الوطني لحقوق الإنسان المؤسس بمقتضى ظهير شريف يرتقي به من مجرد هيئة استشارية إلى مجلس وطني يعمل بصلاحيات واسعة طبقا للمعايير المعمول بها على الصعيد الدولي، خاصة مبادئ باريس المتعلقة بنظام وسير المؤسسات الوطنية التي تعمل في مجال حقوق الإنسان والنهوض بثقافتها وحمايتها .

وفي هذا الصدد، أشار الصبار إلى أن المجلس، الذي حرص الظهير الشريف على أن تجمع تشكيلته بين التعددية والكفاءة والخبرة وتمثيلية المرأة والتمثيلية الجهوية، يعتبر مؤسسة وسيطة تعمل في استقلالية تامة، ولا علاقة لها بالسلطة التنفيذية، ولها أدوار محددة تتمثل في النهوض بثقافة حقوق الإنسان وحمايتها والتربية عليها.

وأضاف أنه لإغناء عمل المجلس، نص ظهير تأسيسه على أن يتم اختيار أعضائه بعد التشاور من بين الشخصيات التي لها خبرة وتجربة في مجال حقوق الإنسان، ومن الجمعيات والمنظمات غير الحكومية والبرلمان، إلى جانب وجوه فكرية وأسماء تمثل نقابات التعليم العالي والأطباء والقضاة والمحامين والإعلام ، بالاضافة إلى العلماء وبعض الكفاءات الحاملة للإعاقة لتكون تركيبة المجلس متوازنة ولها تنوع جغرافي وديني ومهني وجهوي.

وأشار الصبار إلى أنه سيكون من اختصاصات المجلس، الذي لم يتم بعد اختيار أعضائه ومن بينهم ثمانية يعينهم الملك من الشخصيات المشهود لها بالخبرة الواسعة ومساهمتها القيمة على الساحتين الوطنية والدولية، المشورة والمراقبة والتحذير الاستباقي وتقييم وضعية حقوق الإنسان، علاوة على التفكير وإثراء النقاش بشأن القضايا المتعلقة بحقوق الإنسان عبر مجموع التراب الوطني، وإعداد تقرير سنوي إلى جانب تقارير متخصصة أو موضوعاتية تعرض على الملك .

وذكر أنه بإمكان المجلس، بمبادرة منه أو على أساس شكاوى، القيام بتحقيقات ودراسة حالات المساس أو مزاعم بانتهاك حقوق الإنسان، وزيارة أماكن الاعتقال والاحتجاز ومراقبة ظروف السجناء، ودراسة مدى ملاءمة النصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل مع المواثيق الدولية ذات الصلة بحقوق الإنسان وبالقانون الدولي، كما يعمل من جهة أخرى، في إطار مساهمته في تعزيز المسار الديموقراطي، في مراقبة العمليات الانتخابية.

وأكد الصبار أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان حصل على مصداقية واعتراف دوليين مما جعل الكل يعتبر أن "المغرب أضحى يمثل نقطة مضيئة في منطقته"، غير أنه شدد على ضرورة مواصلة العمل لتفعيل عمل المجلس وكل ما ورد في بنود الدستور الجديد لتحقيق طموحه في أن يرتقي المغرب إلى مصاف ديموقراطيات الضفة الشمالية للبحر الأبيض المتوسط .


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - مبروك حبيبي السبت 09 يوليوز 2011 - 16:35
وهو أفضل من دستور فرنسا صدقني
لذلك لا نزال نرى البلطجية تحطم مقر حزب معترف به
ومسؤول نقابي كبير يحاصره البلطجية على أعين الشرطة
ولا يمكنك أن تحاسب إلا الأشباح. لأن المخزن له كل السلط وفوق كل حساب.
2 - aziz ouyoussi السبت 09 يوليوز 2011 - 16:46
وكعادتهم يأبا اليسارييون إلا ان ينبطحوا الواحد تلو الأخر بعد تدوقهم نعيم الجاه والسلطة ضاربين عرض الحائط كل المبادئ والشعارات التي سرعان ما ينكشف زيف لمعانها مع أول فرصة للإنقضاض على منصب او لإبدائ مشاعر الولاء والطاعة للحاكم...!
3 - GREG السبت 09 يوليوز 2011 - 17:07
قال تعالى: إِنَّ الَّذِينَ جَاءُوا بِالإِفْكِ عُصْبَةٌ مِنْكُمْ لا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ مَا اكْتَسَبَ مِنَ الإِثْمِ وَالَّذِي تَوَلَّى كِبْرَهُ مِنْهُمْ لَهُ عَذَابٌ عَظِيمٌ [النور:11].
4 - hamdi السبت 09 يوليوز 2011 - 17:23
لقد عينتم من طرف السلطة التنفيذية فكيف أنتم مستقلون أنتم تعتبرون منفذون لأوامر السلطة ولاعلاقة لكم بحقوق الانسان خروقات بكل تراب المملكة وأنتم تباهون بمشكل الدستور دون أن تفكروا بأي آليات سيطبق هل بمن أفسدوا ونهبوا أم بماذا أنتم ومجلسكم أعوان سلطة لاغير.
5 - محمد العمري السبت 09 يوليوز 2011 - 17:36
للأستاذ الصبار تاريخ مجيد في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان أتمنى أن يحافظ عليه وينميه. ..
فالمخزن مثل حقل الطين يدخله الشخص واقفا مستقيما ثم لا يلبث أن يضطرب سيره ويتمايل يمينا وشمالا... ثم يغوص شيئا فشيئا فتتلطخ يده بعد تلطخ ثيابه...
أول ما يوفره المخزن لمن يقترب منه هو الحصانة، أي الخروج عن القانون في أمن وأمان. وهذه الحصانة لا يتردد حتى المناضلون في استعمالها لأسباب يطول شرحها...
أتمنى ينجز ما يتاح له ويتجنب تبرير السلوكات المخزنية والتقاليد المهينة...
6 - جوبا السبت 09 يوليوز 2011 - 17:55
هل تزويرالارادة الشعبية خلال الاستفتاءعلى الدستور تدخل في نطاق عمل المجلس الدي يعتبر النقطة المضيئة في العالم و في المتطقة العربية بالخصوص. ما راي المجلس في النسخة الاولى المقدمة للاستفتاء والنسخة الثانية المعدلة عشية الاستفتاء.البروبكاندا الاعلامية لم تعد تنطلي على احد. مزيدا من مساندة الاستبداد
7 - walid السبت 09 يوليوز 2011 - 19:03
OUI PENDANT CE TEMPS LES PARTISANS DE 20 FEVRIER SONT TRAQUES ET MENACE DE MORT CERTAINS ONT MÊME DISPARUS
8 - فؤاد الفاتحي السبت 09 يوليوز 2011 - 19:17
ليست التعديلات الدستورية هي التي سترقى بأداء ودور المجلس الجديد.. بل هي الجرأة والاستقلالية، الجرأة في البحث في الملفات الحقوقية، وعدم انتظار الضوء الأخضر أو الأحمر من أي جهة، وثانيا: العمل باستقلالية ونزاهة، بحيث مطلوب منه أن يكون في مستوى المرحلة الدقيقة التي تمر بها بلادنا، مواجها لكل الخروقات التي تقع في مجال حقوق الإنسان، وأن لا يتحول إلى واجهة وديكور..
* المجلس لحد الآن لم يحقق أي إنجاز حقوقي يذكر، فهناك عدم ملفات لم يستطع حلها، نذكر منها ملف المعتقلين السياسيين وقضية الصحفي رشيدنيني
9 - hicham السبت 09 يوليوز 2011 - 19:24
الله يحفظ المغاربة ملكا صالحا وشعبا حرا مادام التغيير في اولى خطواته لكن بالامكان تسريع وثيرته من اجل ارضاء كافة الطبقات الاجتماعية -باعتبارها الحل الوحيد- ودلك بتلبية مطالبها ورد الحقوق لدويها للعودة الى جو الكرامة والرضى والتعاون والازدهار والافتخار بالعلم المغربي الشيء الدي سيجعل من المغرب دولة جد متطورة وفي طريق الرقي الى مستوى الدول الديمقراطية المتطورة انشاء الله واخيرا "من كان ليله طويلا يأتيه صباح ينوره ويكسو ثيابه السوداء" "ومن يحلم بالصباح يأتيه باكرا" لدا... انشر يا هيسبريس
10 - محمد السبت 09 يوليوز 2011 - 19:55
انقتبت الاية واصبح كل مالا ينطق ولا يعزف نشيدكم العديم والعقيم ولا يتبنئ رايكم بلطجي ومعتوه ولا يفقه شيءا وهدا هو قمة الديمقراطية التي تمتلونها وتدافعون عتها اي ان رايكم هو الصواب بينما اراء الاخرين يتم تجاهلها قصرا وتغييبها اد لم ينفع مع اجندتكم الارتزاقية لاقول نعم من قبل اغلبية الشعب المغربي ولا الديمقراطية التي جعلتم منها الية للدفاع عن ديكتاتورية الراي الواحد
وبنظرتكم هاته علئ مادا تبحتون اليس عن السلطة وعلئ المناصب التي لم يسعفكم الحظ ولا طريقة اشتغالكم الحصول عليهامن خلال استغلال اوضاع
11 - voila الأحد 10 يوليوز 2011 - 11:27
C'est une institution gouvernementale dont le but est de camoufler les violations des droits de l'homme au Maroc NI PLUS NI MOINS.
12 - محمد فلالي/ رمضان بنسعدون صحفيان من عين بني مطهر الأحد 10 يوليوز 2011 - 12:58
منذ نحو 6 سنوات تقدمنا بشكاية إلى منتدى الحقيقة و الإنصاف بغرض مؤازرتنا و الوقوف إلى جانبنا بشأن قضية اختطافنا و اعتقالنا التعسفي الذي مورس بحقنا من طرف دورية أمن بعين بني مطهر في صائفة 2002 ، لكنكم لم تقوموا بأي شيء يذكر حتى الآن و تساؤلنا لماذا توسطتم لرشيد نيني بعفو ملكي و لم تتوسطوا لنا في جبر ضررنا ماديا و معنويا كما طالبنا لأن قضيتنا لدى هيئة الإنصاف و المصالحة و المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان تحت رقمي م/فلالي 19600
و رمضان بسنعدون 19605 ، فالمرجو التوسط لدى الملك بخصوص قضية اختطافنا
13 - hassan الأحد 10 يوليوز 2011 - 17:34
Ce qui s'est passé lors de ce référendum est une tragédie. On croyait Driss basri mort, mais celui la vientde faire pire. Les gens n'ont pas été voter, mais on a voté à leur place. Dans un bureau à Khemisset, on a marqué oui pour tout le monde, sauf 2, car ils éaient à l'étanger.
14 - hassan الأحد 10 يوليوز 2011 - 17:39
Tu dis n'importe quoi, qui constitue le noyau dure de 20 février ; c'est bien la gauche PSU, PADS
Si tu parles de l'USFP tu peux aussi évoquer PJD qui lèche le pouvoir tout le temps.
15 - أروى الأحد 10 يوليوز 2011 - 17:51
سوف لن نصدق أي كلام حول الحريات و حقوق الانسان ،حتى يطلق سراح الصحفي رشيد نيني،واش آ عباد الله عمركم شفتو صحفي صاحب رأي يحاكم بالقانون الجنائي بحال شي شفار أو قتال أو حشايشي،أنا بعدا ما بقيت فاهم والو في هاد لبلاد،ها الدستورن ها الانتقال الديموقراطي، ها جمعيات حقوق الانسان،ها المنظما الوطنية، ها الهيآ المدافعة، هاد شي كامل تيغوت ، أوهاد الحيحا كاملة ،أو ماكاينش لي يسمع،أو صاحب أكثر جريدة مبيعا في المغرب في عكاشة،و كونو تحشمو على عاراضكم،راكم شوهتو المغرب،واشهمتونا،واك واك آعباد الله طلقو الراجل
16 - العجب الاثنين 11 يوليوز 2011 - 19:05
إلى الأخ الصبارإن المخزن عندنا في هدا البلد السعيد دكي
أطلب منك أن تبقى وفيا لمبادئك ،حيث أنك قلت عن تظاهرات 22ماي 2011أنها كانت خالية من عنف السلطة،و العكس صحيح.
ثقافة حقوق الإنسان في المغرب لازالت في المهد ،وياما من خروقات يومية في جميع المجالات،
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

التعليقات مغلقة على هذا المقال