24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل تؤيد عودة التجنيد الإجباري بالمغرب؟
  1. الملك سلمان يأمر بإصدار رخص قيادة السيارات للمرأة في السعودية (5.00)

  2. علاقات الرباط ونواكشوط تتجاوز الفتور الساكن إلى التوتر الساخن (5.00)

  3. عطش ثلاثة ملايين قروي يلاحق الوزيرة أفيلال داخل البرلمان (5.00)

  4. السلامي: ملامح "الأسود" مكتملة .. وتحضيرات "الشان" متواصلة (5.00)

  5. نواب يطالبون لفتيت بإدماج المقدمين والشيوخ في الوظيفة العمومية (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | برلمانيون مقيمون بالرباط يستغلون خدمات فنادق متعاقدة مع الدولة

برلمانيون مقيمون بالرباط يستغلون خدمات فنادق متعاقدة مع الدولة

برلمانيون مقيمون بالرباط يستغلون خدمات فنادق متعاقدة مع الدولة

كشفت معطيات حصلت عليها هسبريس عن استغلال العديد من النواب والمستشارين البرلمانيين للاتفاقيات التي أبرمتها المؤسسة التشريعية للمبيت في فنادق الرباط، بالرغم من أنهم مقيمون بالعاصمة عن طريق كراء المنازل أو شرائها.

الفنادق، التي جرى التعاقد معها بملايين الدراهم لتسهيل مهام نواب الأمة والتي تكون مجانية، يتم استغلالها من لدن برلمانيين مقيمين مع أسرهم في العاصمة أو في المدن القريبة منها، وخصوصا مدينتي تمارة أو سلا، حيث لا تتجاوز المسافة بين مقر سكناهم وبين مقر البرلمان عشرة كيلومترات.

واستغربت مصادر برلمانية من تصرفات النواب المنتمين إلى جميع الفرق البرلمانية، وخصوصا البرلمانيين الذين لم يغيّروا عناوينهم التي حصلوا بها على العضوية في البرلمان خلال الانتخابات التشريعية؛ لكنهم انتقلوا إلى الرباط مع أسرهم، ويصرون على استغلال هذه الفنادق التي تدفع الدولة فواتيرها من ماليتها.

وفِي هذا الصدد، خصص مكتب مجلس النواب، خلال هذه السنة الحالية، ما يقارب ملياري سنتيم للتعاقد مع الفنادق لتسهيل مأمورية النواب للقيام بأشغالهم، بالرغم من عدم اشتغال المؤسسة البرلمانية لما يقارب أربعة أشهر وهو معدل دورة تشريعية.

وأوضحت معطيات هسبريس أن مكتب المجلس سالف الذكر تعاقد مع العديد من المؤسسات الفندقية لدفع النواب إلى حضور جلسات البرلمان واللجان الدائمة؛ لكن ذلك لم يؤثر على ظاهرة الغياب التي ما زالت تشهد ارتفاعا متواترا، وخصوصا في القوانين التي تكتسي أهمية في حياة المواطنين، مثل قانون القانون المالية الذي سجل نسبة غياب عالية.

وكان لمصاريف الفندقة والإيواء والإطعام حظ كبير من ميزانية "السادة النواب"، خلال السنة الماضية وهذه السنة؛ فقد خصص المجلس ما مجموعه مليارا و104 ملايين سنتيم سنة 2016. كما لم يفت المجلس تخصيص ما مجموع 44 مليون سنتيم لشراء الهدايا للوفود البرلمانية الأجنبية، التي تحل على مقر البرلمان بشارع محمد الخامس بالرباط، في حين بلغت مخصصات التكوين والندوات والتداريب ما مجموعه 50 مليون سنتيم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (103)

1 - استاذ جامعي متقاعد الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:11
يجب حراك المغرب كله عوض حراك الريف.
2 - مهاجر USA الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:12
المغرب راه لخطف شيحاجة مشاة راه سياسة العصابة والمافيا والفقير في المغرب ليه الله لا من يحميه من المجرمين
3 - Vérité الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:16
Ne soyez pas étonnés!!! Cela s'appelle profiter du système et en sucer la moelle jusqu'à l'os!!! Ils ont pillé notre cher pays....
4 - Walo الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:19
كلما اقرأ عن أخبار وزراء ونواب المغرب ونهبهم للمال العام وزيادات امولهم وعقاراتهم اتذكر فلم (يوسف الصديق) ارى شبه كبير بين الكهنة وخدام معبد امون و خدام الدولة،اللهم اتينا يوسف جديد يخلصنا من جشعهم ويقلبها سافلها اعلاها،فلقد بلغ السيل الزبى
5 - عتمان الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:20
لا تعليق لا اعرف ما ساقول حسبية الله و نعم الوكيل حسابنا عند ملك الملوك سبحانه تعالى
6 - rachid الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:22
لا حول ولا قوة الا يالله يحاربون الهشاشة ويدافعون عن المواطن
7 - محمد الرحالي الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:23
المهم يقوموا بدورهم على الوجه المطلوب والدولة راه عارفة بهذ الشي وما عندهاش موشكيل خلهم يتبرعوا
8 - الواقعي الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:25
العيب ماشي فيهم هوما لقاو فندق محلول و لقاو تران فابور و طيارة و لقاو الغياب ما مسولهم عليه حد .فاش التلاميذ كيضسرو راه المشكل فالاستاذ
9 - الزعري الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:27
تدفع الدولة فواتيرها من مالية الشعب...اللهم إن هذا منكر.منذ زمن بعيد لم نسمع إلا الإختلاس والنهب لتروات وخيرات البلد.هل أصبحنا نعيش زمن السيبة؟؟؟
10 - Aboufaris الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:30
هولاء البرلمانيين خاصة الذين وصلوا الى قبة البرلمان باستعمال المال والنفوذ لايهمهم سوى مصالحهم ومشاريعهم واستغلال أموال الشعب مع أسرهم.
الفنادق الفخمة والسيارات الفارهة والهواتف الذكية والموظفين والكتاب....اضافة الى الرواتب الخيالية والمعاشات المريحة.
آن الأوان أن يقول الشعب كلمته لريع هؤلاء البرلمانين
11 - كاعي الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:32
هاد البرلمانيون أفلسوا الدولة والمواطن، يستغلون الأخضر واليابس، السؤال إذن هل ينفقون شيأ من أجورهم أم كلشي فابور!
12 - Roudani abroad الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:33
لا للفتنة. واش بغيتو البرلمان ديالنا يولي بحال ديال سوريا؟ بصحتهم و الله يزيد. يديرو لي بغاو. لقاو النعاج
13 - البوعزيزي الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:33
أسر لي قبل سنوات عديدة أحد العاملين بمؤسسة فندقية فخمة بأن زوجة وزير لم تتردد يوما ما في نزع ورق المرحاض من مكانه و ضمه إلى أمتعتها قبل مغادرة الفندق !!!!!!!!! إنه الجشع الجاثم على الصدور و الذي لا يميز بين الصغير و الكبير.
14 - ridouane الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:35
واموشكيلة مع هدا البرلمان والبرلمانيين المنبع الرئيسي للفساد ...ولكن domage ماكانش المحاسبة ايوا تبرعوا مع راساتكم ولا تنسوا ان كل كائن حي ينتظره يوم يوظع تحت التراب
15 - أغاديري من المانيا الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:37
وما الجديد في الخبر ، مثل هذه الإمتيازات والسرقات سبب صراخ وصرف الأموال في الحملات الانتخابية لكي ينجحوا ولكي يتمتعوا هم وعائلاتهم بالمجان. ..
16 - لطيفة الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:37
يا الاهي انني ازداد يقينا يوما بعد يوم ان هؤلاء البرلمانيين حفنة من الانتهازيين يبدرون اموال الشعب يمينا ويسارا وليس اموال الدولة كما جاء في التقرير. انني اتميز غيظا واتساءل الى متى هذا العبث والضحك على دقون المغاربة الفقراء.؟؟؟؟؟؟؟؟
17 - أحبك يا وطني الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:37
أحبك يا وطني ولمنني أتحسر حسرة تحبس أنفاسي حينما أقرأ مثل هذه الاخبار عن ملايين الدراهم تنفق على جهة لا تقدم شيئا للوطن سوى الاستجمام في الفنادق الفخمة في الوقت الذي أرى فيه الكثير من ابناء وطني أصحاب شواهد وخبرات لم يجدوا بعد وظيفة تأويهم وقد شاب رأسهم من طول الانتظار والامل. عار على نواب ينعمون في مال الشعب وهم لا يفعلون شيئا مقابل ذلك . وعار أكثر على حكومة حملت شعار محاربة الفساد وتقنين المصاريف تحت مسمى الاجر مقابل العمل ان تسمح بهذا الانفاق والتبذير المحرم وهي تباركه وتزكيه . ان هذه المسألة ومثلها هي التي تستحق ان يخرج لها المغاربة الى الشارع للاحتجاج والتعبير عن استيائهم وامتعاضهم من انفاق اموالهم فيما لا ينفع وعلى من لا يستحق
18 - مواطن الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:37
فهل هؤلاء الذين يتوفرون على سكن مجاور ويستغلون فنادق مخصصة للمنحدرين بعيدا، يحق لهم أن يتحدثوا عن الحكامة أو التدبير الجيد؟ وليس عيبا على هؤلاء أن يتحدثوا عن أزمة مالية ونقص في التمويل؟ والناس تعاني من غياب الدواء وانعدام الشغل ووو
19 - عزيز الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:37
هذا هو عين الريع والفساد ! وما الفائدة من هذه الجيوش من البرلمانيين والمستشارين والوزراء ؟
20 - مراقب الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:40
انه الريع وما ادراك ما الريع انه من الاسباب الرءيسية لحقد المغاربة على الطبقة السياسية .لتخفيف هذا الاحتقان يجب خفض مرتبات البرلمانيين والوزراء الى النصف والغاء تقاعداتهم وتفعيل المراقبة والللي حصل يودي وغادي تشوف واش شي واحد يقرب لداك البرلمان
21 - ADIL الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:42
لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم هذا الشعب المغربي له الله وحده اما هؤلاء المسمون مسؤولين فالله وحده يعلم خاتمتهم و هو وحده سبحانه و تعالى يتولى حسابهم فقد طغو و تجبرو و نسو انهام سيحاسبون أمام الخالق طالما انهم لا يحاسبون من الدولة و القانون ظنو ان لا احد قادر على محاسبتهم
لا ادري الى اين يسير هذا البلد مائة شخص تعيش و تستمع بكل خيرات هذا البلد و تستحوذ على ما فوق ارضه و ما في سمائه و ما قاع و سطح بحاره و ما جباله و الباقي من الشعب يعيش العذاب و الويللت
الحمدلله أن حساب و سواسية امام الله يوم القيامة
22 - wood الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:44
الموظف الصغير يحصل على راتب هزيل .و رغم ذلك جزء ليس بيسير من هذا الراتب ينفقه على عمله من تنقل و هندام و الاكل خارج المنزل و احيانا حتى اقتناء الاقلام و الاوراق و غيرها من المستلزمات .اما النواب و غيرهم من المسؤولين في الدولة المغربية فيحصلون على رواتب سمينة بالاضافة الى تعويضات و امتيازات لا حصر لها من سيارات و بنزين و مبيت في الفنادق و رحلات استجمام خارج البلاد و اجهزة رقمية و الائحة لا تنتهي . فالمسؤولية في الدولة المغربية اصبحت مرادفة للنهب و السرقة بالايادي و حتى الارجل. فلا عجب ان يخبروننا اخيرا ان البلد سائر نحو الحائط !! ... فشعب العياشة و العبيد لا يستحق الا مسؤولين فاسدين !!!
23 - moha الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:47
ح رام عليكم هاذ التبدير الكل في ازمة و انتم تستغلون الضرفية لكي تنهبون تلك الاموال.اتقوا الله في هاذ الشعب الابي.اي نتيجة حصدها هاذ الشعب من وراء البرلمان منذ نشاءته ولا شيء.لا حساب ولا عقاب تمتعوا و اونهبو ا لكن خلوا عليكم الوطن.لانريدوا منكم شيء.
اما عن الفنادق فذلك اضعف الايمان سهرات تبرعات في اكبر المطاعم الخ
الله يفيقنا بعيبنا
24 - ماسين الريفي الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:48
ورغم كل هذا لا زال هناك من يحارب الحراك الشعبي من العياشة وانذال المجتمع .
تحياتي الى احرار الريف خاصة واحرار المغرب عامة.
الفساد أطل على المغرب من ابوابه الواسعة.
رحماك ربي.
25 - ألمانيا الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:52
هذا طبيعي و لماذا هم برلمانيون و رأساء البلديات و لماذا هم وزراء و و و و و و و و $€
26 - أبو سامي الاثنين 17 يوليوز 2017 - 09:56
كفى من هذا العبث ومن هذا التبذير الممنهج للمال العام على طغمة من الوصوليين الذين لاتهمهم لا مصلحة الشعب ولا هم يحزنون إلا فئة قليلة من ذوي الضمائر الحية. فلماذا صرف هذه الأموال في الفندقة والإطعام والسيارات الفارهة والهواتف الذكية ومع ذلك يضل حضور السادة النوام ضعيفا ومخيبا للآمال!!! أليس هذا هو الريع السياسي ؟ وهل ميزانية المغرب تستحمل كل هذه المصاريف ناهيك عن الرواتب الضخمة والمعاشات المريحة ل 515 برلماني بالغرفتين ؟ اللهم إن هذا منكر فلا تؤاخذنا به !!!
27 - emogeo77 الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:05
أليس فيكم رجل رشيد؟ ملياران من السنتيمات كل سنة؟ تبنى بها عشرون دار للولادة في القرى والمداشر ، وتشيد بها آلاف الكلمترات من الطرق التي تفك العزلة عن فقراء هذا الوطن المرابطين في الجبال.....
28 - أمازيغي باعمراني عبدالله الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:07
وشكون لي دارليهم هكاك أليس البرلمان الذي يمنحهم عشرات البريمات المتنوعة وسفريات من الدرجة الأولى في الطائرة ومبيت في فنادك فخمة 5 نجوم الكل تاينهب لأن من في الأعلى أكبر ناهب ويرون خيرات المغرب الكبيرة والكثيييييرة تُأكل أمام أعينهم اتنتظرون منهم العفة ؟ خليهم ياكلو أسيدي راه الباجدة لي عطاوهم وقال ليهم عفى الله عما سلف ولاكن لن نسامحهم ولن نسامح كل خائن للوطن .
29 - CITOYEN الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:10
نواب لا يمثلون إلا انفسهم ومصالحهم فوق كل اعتبار ولو كان الوطن أما الشعب فله الله.لذا التمس من جلالة الملك نقطة الضوء الوحيدة في هذا البلد أن يأمر يحل برلمان لصوص الأمة ليس نوابها
30 - insan الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:12
سبحان الله اصحاب النفوذ والمناصب لاتخفى عليهم خافية من الاستفادة بكل ماتخوله لهم الدولة للقيام بمهامهم عكس اهتمامهم بمصالح الشعب ومعاناته اخر شيء يمكن ان يتبادر الى ذهن هؤلاء الناس المسكين يمتص دمه قطرة قطرة والغني يتمتع بالطول والعرض كل شيء مجاني
اذا اي اصلاح ممكن ان نتوقعه من خوانة الدولة
اسغفر الله ما هذا القوم
31 - أبو يوسف الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:15
إنه التبذير في أسمى مضاهره لي عندو زيدوه ولي ما عندوش قتلوه كان الله في عونك أيها المسكين
32 - elgharbaouiavicenne الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:17
ces grand messieurs qui n ont pas froid aux yeux continuent toujours a plonger le pays a le surendettement et c est ,e peuple qui paye en dernier lieu ces arnaqueurs poussent ,e pays au chao
33 - مواطنة الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:21
حسبنا الله ونعم الوكيل داكشي علاش المغرب في مديونية مرتفعة ودور الصفيح منتشرة .والطرقات غير مناسبة والبطالة مرتفعة والكريساج في ارتفاع والمقاولات الصغرى في اندتار والمستشفيات في حالة يرتى لها ووووووووو......عندما تصرف ميزانيات الدولة هكدا كل شيء وااضح ونحن المواطنون لنا الله سبحانه وتعالى ننتضر حكمه في من تجبرو وطغو
34 - Mostafa الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:22
كل موظف او مسؤول في بلادنا يسغل ما يتاح له من اموال الشعب لمصلحته الخاصة ادناها الاقلام و الورق ناهيك عن سيارات الدولة في التحركات الشخصية و العاءلية كما يترك العديد من الموظفين اماكن عملهم في اقات الصلاة وهم لا يصلون . انها ظاهرة عامة متجذرة في مجتمعنا لا نفرق بين ما لنا و ما علينا
35 - كلهم يسعون إلى نهب أموال الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:24
كلهم يسعون إلى نهب أموال الشعب ومنهم البرلمانين ورأساء الجهات والولات والعمال والبشوات والمدراء وحتى الوزراء.
إذاً كلهم عايش الدولة.

لقد حان وقت ثورة الشعب والملك.
36 - رجب ارذوغان عاجل الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:24
أين الثروة

و من يستفيد من الثروة


المغاربة في حاجة ماسة و عاجلة للسيد طيب رجب ارذوغان لتسيير الحكومة المغربية

- أو إنجيل ميركل
بنيامين نتانياهو
توني بلير
الرئيس الصيني جاينغ زمين
ماكرون الفرنسي

يجب حل البرلمان و إلغاء مجلس المستشارين و حذف جميع الوزراء

أين الثروة

و هل يستفيد منها جميع المغاربة
37 - مقيم في المنيا الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:25
العيب ليس في البرلمانيين بل في الدوله
اين الالتزام قبل الترشيح اهل البرلماني يحضر الجلساس بدون مقابل او مشروط على الدوله الفندق والصياره والهاتف والله هادا لين من حقهم ليس موجود في اي دوله تنتسب للدمقراطيه رجاءي حافضوا على وطننا العزيز
38 - السنت المنحيري واصديق العلواني الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:28
التعاليق ديالنا بحال الي كايعاود على احمارو هادو خاصهم الاعتقال والحبس قال ليك علاش الشينوا شدوا الاستقلال قريب بحالنا هما اتقدموا واحنا بقينا في نقطة الانطلاق.هادو خاصهم قضاء الشينوا
39 - Ben khoulti الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:28
يجتهدون إلا في تعديلات حقوق الإنسان أي برلمان وأي نواب الطلبة الجامعيين ينقصون لهم من المنحة حين يكون من نفس المدينة فيها جامعة والبرلماني المغربي فوق القانون لا أحد يحاسبهم على الشعب أن يطالب إعارة برلمان أوروبي يكون احسن لأن أصبح برلمان المغرب مثل زاوية أحفاد سيدي مولاي البرلمان تنفعنا بركتوا
40 - مواطن الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:32
هادا هو الجوع و الفقر الحقيقي ،برلمانيون و وزراء يكلفون الدولة أو بالأحرى الشعب ملايير الدراهم و لا تسد رمقهم و جوعهم و يطمعون بالمبيت في الفنادق الفاخرة و هم من سكان العدوتين لا لشىء سوى الطنز على الشعب الفقير و البحث عن وجبات في هذه الفنادق و السونا والمسبح ...،في مغربي الحبيب هناك فقراء أعز و أنقى و اطهر من ان يدنسوا أيديهم و لو بدرهم حرام ،و هؤلاء الحفنة من السارقين يعتون في الارض فسادا..... ،لله الحكم من قبل و في هذا يقول عز و جل "من يعمل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره"صدق الله العضيم
41 - casa الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:33
والله ثم والله ثم والله سترون العجائب العجاب في بلدنا الحبيب
42 - محمد أيوب الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:35
لمثل هؤلاء أشار الزفزافي:
لمثل هؤلاء قال الزفزافي:انهم عصابة..وهم كذلك فعلا..ومع الأسف لن يحاسبوا اطلاقا الا يوم القيامة..فلو تحركت آلة المحاسبة فسيقيمون الدنيا ولن يقعدوها على الاطلاق..وكيف لا يفعلون وهم القانون نفسه؟ألم يصرح أحدهم تحت قبة مجلس النواب بأن:تقاعدهم سيستمر وكذلك تقاعد الوزراء.."واللي أعطانا ختو ايجي ياخذها"..لا ألومهم،بل ألوم وأعاتب كل من قصد صناديق الاستفتاء والانتخابات التي أسميها بصناديق العار..الذين ذهبوا كرسوا بتصرفهم ذاك استمرار الريع وزكوا سياسة المخزن..لست مع الزفزافي في كل ما قاله ويقوله ويدعو اليه،لعلمي بأن اقليم الحسيمة أفضل وأحسن من كثير من مناطق المغرب من حيث البنية التحتية ووجود مؤسسات جامعية:
" ENSA ET FST"..لكنني أرى بأن كثيرا مما يقوله هو وزملاؤه يجسد ما يعتمل في صدور الملايين من فقراء الوطن ومهمشيه ومقصييه الذين يعانون من نقص في كل شيء:الماء.في حين نجد من يسقي به ملاعب الكولف ويملأ به مسبحفيلاته وقصوره.الكهرباء:نجد من لا يعرف معنى انقطاع الكهرباء..الطرق:يوجد من لا يعرف معنى عدم وجود طريق لمزرعته أو لقصوره.أمثال هؤلاء هم الذين يصلون الى:"البار لمان".
43 - موح الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:35
لقد وجدوا الدنيا في المغرب كما نقول بالدارجة(فدانية)لا حسيب لا رقيب كلشي كيشفر كلشي كينهب اللهم اهطينا يا ربي حراك مغربي وليس حراك الريف فقط
44 - حي حس الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:36
والله العظيم إلى هدا الميزانية ديال قبة الخراب والسينما كون غير يعطيوها الصندوق التقاعد وانتهناو من هاذ المشكل أو ديرو سن التقاعد 55 عوض 63 أو غادي انحاربو البطالة
45 - K-PAX الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:36
غريب أمر هذا البلد. في وقت ينعم فيه أمثال هؤلاء بامتيازات خيالية من رواتب مريحة ومأدونيات وسفريات تصرف عنها الخزينة بالعملة الصعبة ومصاريف فندقية لضمان حضورهم في الجلسات البرلمانبة التي لا يحضرونها، نجد اشخاصا يرتدون أزياء نظامية تابعة للقوات المسلحة الملكية والأمن الوطني والقوات المساعدة والوقاية المدنية وإدارة السجون، يصطفون علی جنبات الطرق عسی ان يوصلهم أحد السيارة الی حيث يقطنون. هؤلاء الموظفين المستضعفين هم من تضعهم الدولة في الصف الأمامي لمجابهة من يقول لا المفسدين. اختر يا وطني.
46 - مغربي مع وقف التنفيذ الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:38
هذه هي دولة المخزن المعهودة ولن يتغير شيء مادام ان الشعب لا يريد ان يفهم ان الاوان حان للتغيير وان التغيير لا يحصل الا بحراك شامل مستمر يحمل اجندة مطالب واضحة لا تنازل عنها ولكم في الريف لعبرة
اما قضية حضور البرلمانيين فلو اراد المخزن ان يحظروا لحظروا بل لباتوا امام باب البرلمان ينتظرون فتح الابواب ! يكفي اصدار قانون الحظور او الغاء المقعد مثلا!
اصلا حتى لو حظروا ما فائدتهم في دواة نظامها يحكم بعقلية القرون الوسطى
47 - شكرا لهسبريس الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:42
نعم للحراك نعم للمحاسبة لا لتدبير المال العام عيب وعار عليكوم عليكم المسئولون
الفقير يموت جوعا وأنتم ممسوقينش ليها لبغا يموت يموت ....
ليس لديكم دمير هل الحال ولا عندكم حرام ..والحرام رجعتوه حلال ....
48 - ملاحظ. الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:45
صرف على التكوين 50 مليون سنتيم وعلى السياحة والترفيه والنوم مليارا و104 ملايين سنتيم.!!!!!
49 - ben الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:51
je suit sur et certains que c est trucs vont faire grincer les dents de la majoriter des Marocains!il faut vite faire quelque chose contre cette merde de salauds.qui en realiter non pas meriter d etre dans cette institution!ce sont des corompoues.qui en achetez les voix pour etre elue!alor si vous ne voulez pas de revolution.eh bien debarrasser nous de cet merde.
50 - محمد طنجة الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:52
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم. ..رحم الله من أطفأ شمعة بيت مال المسلمين حين شرع جليسه يحدثه عن أموره الخاصة...عجلو بهم إلى المحاكم يا أصحاب الشأن. ..فإنهم ميتو الضمير. .واكرام الميت التعجيل بدفنه. ..
51 - azrou999 الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:54
ان مثل هؤلاء البرلمانيون الذين يعتقدون ان خزينة الدولةهي في مثابة خزينتهم الخاصة هيأخذون منها وكأنها ملك لهم لأنهم اعتادوا على ذالك اي بمعنى اخر اعتادوا على التصرف في مال الدولة وكان البرلمان يخول لهم ذالك .لهذا على السلطة المعنية ان تقوم بدورها وتجردهم من الحصانة هدا حتى لا يصبح
حراك الريف حراك المغرب كاملا.
52 - متعجب الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:56
عجبا ! الاشكال في الامر لا يتعلق بالقاطنين في الرباط فقط بل بالقضية كلها الم تخصص لهم اجور ومعاشات ضخمة ؟ فلماذا الفنادق والامتيازات وووو بينما موظفون اخرون هم اكثر منهم علما وعملا كان الله لهم في دولة الحق والقانون ! اتدرون لماذا ؟ لانهم اقرب الى باب العين فلكي يدعوا الماء جاريا سلسا لابد من ارواءهم اولا ولو بغرفة !!!
53 - Ahmed الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:58
فساد مؤسسات الدولة بداية انحطاطها والكل مسؤول :الكائنات الانتخابية والمخزن .
54 - ابوطارق الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:58
اخواني المغاربة هاد البرلمانيين والمستشارين المجيشين علي نهب رزق الشعب . راهم اكتار.نهبونا الملك يعلم بهم ويغضب عليهم فقط.. لو سجن احد منهم ل استقاموا الامر لله وملك البلاد.يامليك اصلح خدام الدولة صيصلح الشعب لحالو. عاش الملك ولا عاش خدام الدولة. فاض الكاس
55 - Mohaiti الاثنين 17 يوليوز 2017 - 10:59
sوالناس تعاني من غياب الدواء وانعدام الشغل وووles pirates
56 - غاندي الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:02
لقد كان دين "الملأ" ينتج الأفيون للمجتمع
بانتاجه لمواعظ من هذا القبيل : "أنتم لستم مسؤولين لأن كل ما يحصل هو حاصل
بإرادة الله ومشيئته".."لا تشكوا من الحرمان ولا تتألموا فإنكم ستجزون في
مكان آخر"..."اصبروا على كل شئ لكي يضاعف الله لكم الأجر".وهكذا
كانوا يخمدون احتجاج الفرد ويجمدون حركته الإرادية.كان الجبابرة يستخدمون
العنف في مواجهة الناس واخماد ثوراتهم.لكن الدين كان ينتهج طريقة أخرى في
وأد النهضة وردّ الإنتقاد واخماد ثائرة الغضب والإحتجاج وهي تبرير الموقف
بطريقة كهذه "إن كل ما حصل قد حصل بمشيئة الله،فأي احتجاج واعتراض سيكون
بمنزلة الإحتجاج على الله ومشيئته".وعلى الضفة الأخرى يقف دين الحق في
مقابل هذا الدين التخديري التبريري الماكر الذي سلب من الناس شعورهم
بالمسؤولية وبرّر التمييز الطبقي والعرقي في المجتمعات عبر التاريخ."
57 - نصر الدين دسلدورف الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:02
يجب حراك في المغرب كله بقراه ومدنه بكل مكوناته من شياب ورجال ونسائه وأطفاله لدحرهذا الفيروس .الي هو البرلمانيين
58 - البحار الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:02
علي شكون لي انتخبهم ياك نحن ؟؟
59 - TOUHALI الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:06
الشعب أختر البرلمان لمراقبة أعمال الدولة ولتصرفاتها المالية، أعتقد علي يوقرا في صحف أن الجميع مبتلي بجمع المال لصالح أغراض الشخصية، الوطن جسم وروحوه في أفرد سكينه، وعندم يموت هدا الروح يموت الوطن وعندما يموت لا يتحرك. هدا موقع لمغربنا إنه لا يتحرك لأسباب موت الروح الوطنية من الأجساد.......
60 - نصر الدين الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:07
البرلماليون هم كهنة معبد آمون في هاذا الزمان.
61 - حسن الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:07
ان ممثلينا في البرلمان يستفيدون من كل القوانين التي وضعوها وصوتوا عليها رغم عدم موافقننا ولهذا لابدمن مراجعه قانون يحدد امتيازات البرلمنيين ولا يجوز لهم الحق في التصويت على امتيازاتهم لانهم هم المستفيدون وعلى المشرع بتقنين تلك
الامنيازات حسب الضروره ولا يصح لمقيمين في الرباط بالاستغلالفي الاستفاده من الفنادق المخصصه للبعيدين عنسكناهم عن 200 كلملانهم يستفيدون من بطاقه البنزين و الطريق السيار. على الاقل. انه هدرالمال العام وياكلون الحرام. وحسبنا الله ونعم الوكيل. حاسبوا انفسكم قبل ان تحاسبوا .
اين هي روح المواطنه.
62 - مهدي ميد الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:08
والله العضيم حتي كاينة السيبة في البلاد واحد مضارب ليل ونهار باش يخلص الضراءيب للدولة وفي للاخير الدولة تقول لينا هناك ازمة لكن للازمة الحقيقية في التسيير والفساد وللامبالاة وخيانة الوطن اكبر خيانة للوطن هي تبدير المال العام وسرقته وعدم محاسبة الجناة كل الدول المتقدمة حاليا وصلت لما وصلت اليه بالتطبيق القانون علي الجميع والكل سواسية هنا في المغرب يكفي ان تكون فقط عون سلطة فانت بذالك فوق القانون الي متي سيضل القانون يحمي من هم فوقه وفي نفس الوقت هو سلاح حاد علي من هم تحته لا حولة ولا قوة الا الله لكن من هم ارباب تلك الفنادق الفساد عطات ريحتو بزاف البلاد خارجين عليها
63 - جبلي ابن الجبل الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:21
باش يسهل عملية النعاس حيت مساكن من كثرة العمل لي كيقومو به ما كينعسوشي فديورهم حتى كيجيو البرلمان عاد كيلقاو راحتم و المواطن ماشي مشكيل يستنى حقو محفوظ عند مولاه لي خلقو..الحمد لله رب العالمين الذي لا يظلم عنده أحد
64 - عبدو الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:22
ﻻحولة و ﻻقوة اﻻ با الله العلي العظيم المال السايب بصحتهم و راحتهم
65 - Mustapha LOUTFI الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:23
ما جدوى التعليقلت في هذا الموضوع لا أظن أن أحدا من هؤلاء الذين ليست "امعاؤهم خاوية " سيتحرك فيه شيء من عذاب الظمير
مصلحة الوطن والمواطن التي يتغنى بها هؤلاء في خروج إعلامي قبة البرلمان بمثابة بقرة حلوب هولندية تنتج بسخاء اللبن الزبادي والجبن
66 - العيب فينا الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:25
لماذا كل هذا الحقد والكره والنفاق كل واحد وصل الى ذلك الكرسي سيفعل اكثر من الذي سبقه اليس انتم من صوتم عليهم واليوم تنتقدوهم اللب ضرباتو يديه ما يبكيش العيب فينا وليس فيهم نحن من اوصلهم فلماذا نولول الان.
67 - Hassan الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:28
ديرو معايا اديكم ندعيو مع هاد القوم. الله اهدهم. الحياة قصيرة.ودعوة المظلوم ليس بينها وبين الله حجاب.
68 - مغربي من المهجر الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:29
لا حول و لا قوة الا بالله، حسبنا الله و نعم الوكيل . هؤلاء خانوا الأمانة و يحسبون أنهم أذكياء و يحتالون على الدولة و يأكلون أموال الشعب "أولائك يأكلون في بطونهم نارا و سيصلون سعيرا" و قد نسوا يوم الحساب يوم لا ينفع مال و لا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم. ماذا سيجيبون الله تعالى حين يسألهم عن الأمانة التي خانوها؟ حسابهم عسيييييير عند ملك الملوك.
69 - mowatin الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:34
Je me demande pourquoi ces parlementaires sont payés (40000 DH) et en plus des réservations d'hôtels tout compris pour eux et leurs famille ??? Y-t-il une dilapidation d'argent public plus que ça ? ou est la cours des comptes ? ou est notre justice et nos "partis politiques" ?? Je propose que les jeunes et les vrais citoyens créent leur parti politique "Maroc en marche" qui interdirait toute indemnité aux parlementaires et ministres en dehors des charges justifiées et annuler la dite retraite pour ces gens: Mettre de l'ordre dans tout ça et remettre le train sur les rails
70 - youssef الاثنين 17 يوليوز 2017 - 11:55
la seul solution et d achete un terrain de l argent de la taxe a rabat pres de tramway et batir un grand hotel dit hotel de parlement de 900 chamre et donne des chamber gratuite pour les parlementaires et les reste de chamber pour le publique pour couvrir les frais des travailleur et de l argent de la taxes
plus un resterant plus sale de reunion et aussi sale de press et la la solution va etre resoudre transport de tramway au parlement gratuite pour le cas de metting et pas hors de travaille
si no attendais les depense chaque annee avec des millions sur le dos de peuples
71 - بوعزة بن قدور الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:01
دوام الحال من الموحال * يقول المثل الشعبي = كاع لي كلاتها النعجة في راس الجبل كتحطها في دار الدباغ= الحرام لا يدوم وان دام لا ينفع= والنهاية الحساب الشاق والعسير والطويل والموت قادم مهما طال العمر والقبر مظلم ومرعب بضيقه وجهنم بالمرصاد لكل من أخد شيئا ليس من حقه.
72 - لا حول ولا قوة إلا بالله... الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:06
لماذا توجد اصلا اتفاقيات من هذا النوع؟ ألا يتقاضى نوابنا و برلمانيونا الكرام رواتبهم الباهضة... إن المشكل الاكبر هو ان سياسيو البلاد هم في نفس الوقت رجال أعمالها... و لطالما بقي حالهم على ما هو عليه سوف يبقى حالنا على ما هو عليه... و نحن نجهل تماما، من هم اللذين يسيرون البلاد و يوقعوا تعاقدات تافهة لا فائدة لها مثل هذه... كل ما نردد دائما هو المخزن و البرلمان. يجب فضح و متابعة كل من انتهك اموال الشعب بإسمه. إذا زار احدهم فندق ما و هو يقطن بالرباط او بالقرب منها، فمن حقنا كشعب دافع الفاتورة المعرفة لماذا، واضن ان زوجات المسؤولين يريدون ايضا الإجابة عن هذا السؤال. وكل من تمت ادانته فالمتابعته قضائيا و مقاطعة منتوجاته ان كان من رجال الاعمال. وإلا فلن يحترمونا يوما!
73 - الجماعي الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:19
قبل أيام نظر وزير الوظيفة العمومية الى الموظفين البسطاء بأنهم لا يشتغلون و بأنهم في وضعية مريحة فقارن بين من له راتب 3000درهم وما بين 40000درهم علاوة على راحة الفنادق الفارهة لهولاء البرلمانيين
74 - السوسي الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:21
لا للفتنة المغرب بلد جميل فيه خيرات كل شي موجود الله اعطيكم الدل على الدل إلى يوم الدين شعب جبان وشعب منافق مع احترامي للبعض لا خير في شعب يركع لغير الله
75 - TOUHALI الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:28
الشعب أختر البرلمان لمراقبة أعمال الدولة ولتصرفاتها المالية، أعتقد علي يوقرا في صحف أن الجميع مبتلي بجمع المال لصالح أغراض الشخصية، الوطن جسم وروحوه في أفرد سكينه، وعندم يموت هدا الروح يموت الوطن وعندما يموت لا يتحرك. هدا موقع لمغربنا إنه لا يتحرك لأسباب موت الروح الوطنية من الأجساد....
Il sera nécessaire d’envoyer les ministres et députés pour 3 mois de formation et stage aux états unis ou bien en Allemagne comme ça ils vont savoir comment les choses bougent dans les pays développés. Mais tout ça sans l’honnêteté et fidélité et patriotique rien ne marche en avant. Patrie est le corps, son Ame loge dans le cœur du peuple qui l’habite, si l’Âme s’échappait, le corps ne bougera pas. Voilà ce qu’il arrive à notre patrie.
Merci Hespress.
76 - هاري برع الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:31
هارا برع وفي الأخير منحة نهاية الخدمة انهم يمثلون الشعب ويسنوا له المشاريع انهم بدؤوا بأنفسهم وسنوا لهم مشاريع في صالحهم والسلام
77 - houssam الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:33
هذي هي الشفرة بالعلالي حسبنا الله ونعم الوكيل
78 - karim bettar الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:37
حسبي الله ونعم الوكيل الظلم فالبلاد تبذير اموال الدولة والناس ملاقياش حتى مستشفى القرب
79 - aboamine الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:37
المرضى ومن يرافقهم في مستشفى ابن سيناء لا يجدون مأوى يبيتون فيه ويقضون ليلهم في العراء! والسادة النواب والمستشارون يستنزفون أموال الشعب في الفنادق 5*.والموظف البسيط نازلين عليه .تبا لكم .
80 - souhaili الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:37
ces perlementaires qui ne representent que leur personne vont ruiner le maroc avec leur haut salaire, leur retraite, et tous les avantages dont ils bénéficient pour ne rien faire



bénéficient de tous les avanta
81 - Nessrine الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:39
Walah vraiment c'est la hante chaque jour je lis des infos comme ça est ce que nous nous somme dans une jungle la hassib la rakib bientot le maroc va exploser avec cette situation catastrophique .j'adore mon pays 3acha cha3b
82 - saad الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:44
هذا هو مصير المال السايب هناك امتيازات اخرى لا يعرفها الشعب المغربي من الاحسن ان لايعرفها لانه سيصاب بالصدمة والفقسة والضغط والسكري لهذا قرروا ان يخرجوا له ورقة الرميد اخي المواطن الحمد لله هناك رب رحيم وحسيب ورقيب سيحاسبون غذا امام الله لن يسامحهم من فنا عمره كله في الدفاع عن هذا الوطن وفِي آخر الشهر يصرف له معاش لايكفيه حثى لتاديةفاتورة الماء لن يسامحهم من لاشغل له لن يسامحهم الكفيف والبصير لن يسامحهم من يبييت
في العراء لن يسامحهم من لم يدق اللحم طوال العام لن يسامحهم من غرق في المحيط بحثا عن العمل
83 - مصطفى كاراطيكا الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:46
بش تنتفقس انا ملي نسمع عبارة نواب الأمة ولا الشعب !!!!
حسبنا الله ونعم الوكيل في البرلمانيين المغاربة
84 - BENSLIMANE الاثنين 17 يوليوز 2017 - 12:55
هذا ما يسمى بهدر المال العام الذي نحن بحاجة اليه . افظحوا مثل هته السلوكات و لا تسكوتوا
85 - عبدو الاثنين 17 يوليوز 2017 - 13:09
قد تكون هاته العلاوات مناسبة إن لم تكن عندهم شهرية : اجرة شهرية من عيار وزير + تقاعد غير مشروع لخمسة مائة شخصا.
حسبة توازي أجرة سكان الحسيمة والمناطق المحيطة كتعويض لسنوات الرصاص ؛ على صورة منحة عطالة ( prime de chômage )
86 - سلاوي الاثنين 17 يوليوز 2017 - 13:13
ال
سﻻم عليكم المشكل هنا في فئة معينة في الشعب التي تبيع أصواتها بحفنة من الدراهم ماذا تنتضرون من برلماني يشتري اﻷصوات هي بالنسبة لهم تجارة كم خسر من المال و كم سيربح
87 - هشام الاثنين 17 يوليوز 2017 - 13:31
أولئك هم خدام الدولة وخدام الجيوب والامتيازات.اما نحن لسنا سوى فتات الدولة.ادن فلنغير هويتنا أو نشتري جنسية أخرى تمنحنا حقوق المواطنة الكاملة والإنصاف. إنه المغرب الحبيب بمشاهده المختلفة دون حسيب أو رقيب سوى العلي القدير هو الدي سيتولاهم في صحتهم ومالهم وأكثر من دلك.يمهل ولا يهمل.كلوا واشربوا وتمتعوا على حساب هدا الشعب الصبور الصامد فمصيركم واحد.
88 - رأي حر الاثنين 17 يوليوز 2017 - 14:08
نعم كلام صحيح لكن اذا تعمقتم في هذا الموضوع سوف تفاجءون على ما يقوموا به نواب الامة والمستشارين انها كارتة حقيقية وخصوصا نواب الجهات البعيدة يقومون في فنادق وششقق مفروشة لهم ولي اصدقاءهم على حساب المجالس وهدر المال السيب انها كارتة.
89 - jawad الاثنين 17 يوليوز 2017 - 14:32
مجلس مكتب النواب هو المسؤول الاول على هذه التجاوزات و التعاقدات بالملايير والنواب لايحضرون للجلسات
90 - Ariaz الاثنين 17 يوليوز 2017 - 14:37
لقد وصل المغرب الى مرحلة بناء السفينة ،لان الطوفان قادم لا محالة ،لان الفساد عم الارض و لن ويطهرها الا الماء .
ملحوظة: حراك الريف تحصيل حاصل ،لا علاقة له لا بالزفزافي ولا سيليا ، له علاقة بفيزياء الضغط و الانفجار .
91 - Souad الاثنين 17 يوليوز 2017 - 14:42
و اذا جا شي مزلوط يهدر على اقل حقوقه يلفقوا ليه التهم و يجرجروه
92 - Medecin Hocham الاثنين 17 يوليوز 2017 - 14:59
جاءت فرصة 20 فبراير و قلتم نعم للا سلا مين

جاء حراك الر يف و كان الا جدر ان يكون حراك المغرب كله فقلتم انهم انفصاليي

الشعب مر يض و ضعيف,يرى البوءس والفساد فيقول فليحاسبهم الله

اذن فلينام الشعب و ينتضر الا خرة و دع الناس تنام براحتها في اهم الفناد ق، اللهم لحسد فسعبنا غبي

كر هو ننا في المغرب
93 - بنت البلاد الاثنين 17 يوليوز 2017 - 15:43
محاربة الفساد يجب ان تبدأ من تلك القبة..أجور عالية مقابل أداء دون المستوى..كثرة العدد. تعويضات كبيرة على كل حال و ترحال..مستوى ثقافي لا يشرف لكثير من البرلمانيين ..مكالمات فابور. ...و في ختام الخمس سنوات تقاعد مغري مدى الحياة ..هذا هو الفساد بعينه و يقولون الخزينة فارغة !!!!
94 - مواطنة الاثنين 17 يوليوز 2017 - 16:03
عار والله العظيم !! بلادنا غرقانة بالديون وهؤلاء ينهبون المال العام بشتى الطرق! !!! ولا من يحاسبهم !!! هذه نتيجة"عفى الله عما سلف" !!! وعندما يخرج المواطنون للمطالبة بمحاسبة المفسدين يزجون بهم في السجن! !!! واعجباه! !!! وامعتصماه!
95 - محمد العلمي الاثنين 17 يوليوز 2017 - 16:11
هذا تبدير للمال العام وكما يقول المثل المال السايب يعلم السرقة.
96 - zemmouri الاثنين 17 يوليوز 2017 - 19:13
لاتتعجبوا هذا هو حال السياسيين في المغرب الامتيازات الحصانة تهرب ضريبي السيارة الفاهرة والراتب المريح والتقاعد ووووو هذا ليي غريب اذا كنت في المغرب فلا تستغرب
97 - عيب وعار الاثنين 17 يوليوز 2017 - 20:07
والله الا تألمت لهادشي واش مكينش شي واحد اقدر يوقف فوجه الفساد فهاد البرلمان واش مقدرتوش تحبسو هاد الاستنزاف واش معرفينش بلي كينين فقراء فهاد بلاد ملقينش ميتكال وا سي جطو وا راءيس الحكومه وا رءيس النواب وراءيس مشتشارين والملك وا عتقونه حاربو الفساد عتقو الشعب من هاد الشفاره وراه غادي يخليوها علينا الله يجعلها ليهوم دخرا فجهنم انا فوض امري الله فهاد الشفاره لي واكلين الشعب ومحتاكرين الارزاق تناس ياربي ورينا فيهوم يوم يكون مشهود يارب انشري هسبريس
98 - صراحة الاثنين 17 يوليوز 2017 - 21:07
انتم الذين انتخبتم عليهم تستاهلون حذارناكم من مقاطعة الانتخابات لكنكم انتخبتوا عليهم. الاخزاب السياسية في بالمغرب وسيلة من وسائل نهب المال العام والافتراء الشخصي على حساب الشعب ولما خرجوا اهل الريف الاحرار للمطالبة بحقوقهم والقضاء على الفساد اتهمتهم بالفتنة والخيانة الوطنية .إذن من هو الخائن الان البرلمانيين ام ابناء الريف الاحرار . ؟؟
99 - مغربي الاثنين 17 يوليوز 2017 - 21:14
زوينة هذي الفندق خوفا من الغياب .
تسونامي يهز كروش الحرام باش يبقى غير النظيف و الفقير .
100 - right الثلاثاء 18 يوليوز 2017 - 00:29
كابن شي حاجة من غير التعاليق ولا غير "" حسبنا الله" واراه حسبكم الله يا قوم الببوش.شي ياكل و شي عاطيها لحسبنا الله ولك الله ياوطني.وانت شنو الفايدة منك راه الحق كيتخاذ ماشي كيتعطى.وا فيقو و غامرو شوية وضحيو واللهما عندكم شي حل
101 - hassan temara الثلاثاء 18 يوليوز 2017 - 00:33
وأنا أقرأ هذا المقال تذكرت صديقا لي يعمل أستاذا في الثانوي التأهيلي يتقاضى بالكاد 5500 درهم في الشهر ساقته الظروف للعمل بالرباط فوجد نفسه ملزما بدفع اكثر من نصف راتبه في كراء شقة صغيرة وتنقله نحو العمل.. عرقه لا يجف طوال النهار من فرط العمل ويذهب كل عشية لاقتناء خضر بسعر زهيد ويلبس من الخردة .... ونواب لهم اجر خيالي ولا يحضرون الى البرلمان ووووو. حسبنا الله ونعم الوكيل
102 - مواطن2 الثلاثاء 18 يوليوز 2017 - 12:47
امتيازات ليس لها نظير حتى في ارقى دولة في العالم...ومنطقيا هي امتيازات بدون اي مبرر.....البرلماني يتقاضى راتبا محترما يكفيه لجميع حاجياته...وفوق هذا كله فهو في الحقيقة عمل تطوعي يتقدم له الشخص عن طواعية واختيار ....فكيف يعقل ان يستفيد من امتيازات خيالية كلها من اموال الشعب....امور غير معقولة وهي من الاسباب االرئيسية للاحتقان والاحتجاجات التي تعرفها جل مدن المغرب.....
103 - مسكين الأربعاء 19 يوليوز 2017 - 14:20
ا ن الذين كفروا يتمتعون وياكلون كما تاكل الانعام فالنار متوى لهم
ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون انما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الابصار مهطعين مقنعي رؤوسهم لا يرتد اليهم طرفهم وافئدتهم هواء
اللهم اغفر لنا ذنوبنا واسرافنا في امرنا
المجموع: 103 | عرض: 1 - 103

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.