24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تدريس التربية الجنسية بمدارس المغرب؟
  1. الصحافي المهداوي يواصل إضرابه عن الطعام (5.00)

  2. جزئيات أكادير تتسبّب في استقالات من "البام" (5.00)

  3. مسار حليمة يعقوب .. أول رئيسة محجبة بالعالم من البئر إلى القصر (5.00)

  4. مخدرات تجرّ حارسا ليليا إلى القضاء بخريبكة (5.00)

  5. 120 إجراءً (5.00)

قيم هذا المقال

2.13

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | خطاب الملك يُشعل تكهناتٍ بحل البرلمان وإعلان "حالة الاستثناء"

خطاب الملك يُشعل تكهناتٍ بحل البرلمان وإعلان "حالة الاستثناء"

خطاب الملك يُشعل تكهناتٍ بحل البرلمان وإعلان "حالة الاستثناء"

على بُعد ساعات من الخطاب المُزمع أن يُلقيه الملك محمد السادس بمناسبة ذكرى "ثورة الملك والشعب"، ينتظر المتابعون للشأن السياسي المغربي ما سيُقرّره الملك، لوضع حدّ لـ"الأزمة السياسية" في البلد، والتي ابتدأت مع "البلوكاج الحكومي" الذي أعقبَ الانتخابات التشريعية التي جرت سنة 2016، وعمّقها حرَاك الريف، الذي دفع عاهل البلاد إلى الإعلان، صراحة، في خطاب العرش، فقدانه الثقة في الأحزاب السياسية، الأمر الذي جعل البعض يخمّن بأنّ ما جاء على لسانه هو تمهيد لإعادة ترتيب أوراق المشهد السياسي المبعثرة.

وفيما لا يُعرف ما سيحمله خطاب الملك من قرارات، يرى متابعون للمشهد السياسي أنَّ الحلّ للخروج من "الأزمة السياسية" الراهنة يكمُن في حلِّ البرلمان وإجراء انتخابات سابقة لأوانها، تُفرز أغلبية حكومية منسجمة، قادرة على إدارة شؤون البلاد بكفاءة؛ في حين يرى آخرون أنَّ الحلَّ يكمن في "حكومة وحْدة وطنية" تتشكل من وزراء تقنوقراط ذوي كفاءات، أو تطبيق "حالة الاستثناء"، لكنْ هناك من يَعتبر هذا الطرح "مُعطى غير دستوري وغيرَ واقعي ويستحيل تطبيقه، وذلك تبعا للفصل 59 من الدستور"، وفق رأي محمد الهيني، المستشار القانوني.

في المقابل، يرى رشيد لزرق، الباحث في العلوم السياسية بجامعة محمد الخامس بالرباط، أنَّ تطبيق "حالة الاستثناء" لا يناقض الفصل 59 من الدستور، الذي يربط تطبيقها بوجود سببيْن، وهما أنْ تكونَ حوزة التراب الوطني مهدَّدة، أو وقع من الأحداث ما يعرقل السَّيْر العادي للمؤسسات الدستورية، موضحا أنَّ تقدير هذه الأشياء يعود إلى الملك، باعتبار أنه يمْلك مُعطيات التقارير الأمنية والمخابراتية، وتقريريْ اللجنتين اللتيْن شُكّلتا، قبل أسابيع، للتحقيق في إنجاز عدد من المشاريع بالحسيمة، وكانتْ وقُودا لـ"حَراك الريف".

وعكْس ما ذهب إليه لزرق، أكّد الهيني في "تدوينة" نشرها على صفحته في موقع "فيسبوك"، استحالة تطبيق حالة الاستثناء، لانتفاء أيّ تهديدات لحوزة التراب الوطني، في ظل عدم نشوب بوادر أي حرب أو مس بالأمن العام للبلاد. كما أنه، يردف المتحدث، ليس هناك ما يعرقل السير العادي للمؤسسات، مؤكدا أنها "تشتغل بطريقة عادية، والعيب في طريقة اشتغالها وليس في علاقتها ببعضها أو في وجودها".

وبخصوص اللجوء إلى حلّ البرلمان، وإجراء انتخابات سابقة لأوانها، كما تطالب بذلك بعض الأصوات، قال رشيد لزرق إنّ هذا الحلَّ سيكون مكلّفا للغاية، ذلك أنَّ مُعدّي قانون المالية للسنة الحالية لم يضعوا في الحسبان إجراء انتخابات تشريعية جديدة، وهو ما من شأنه أن يؤدّي اختلال التوازنات المالية والاجتماعية. كما أنّ حلّ البرلمان، يضيف الباحث في العلوم السياسية، سيكون له تأثير سلبي على الاتفاقيات المُبرمة بين المغرب وعدد من الدول الإفريقية، والتي يحتاج تفعيلها إلى مواكبة المشرّعين المغاربة.

وينصّ الفصلان 51 و96 من دستور 2011 على أنّ "للملك حق حلّ مجلسيْ البرلمان أو أحدهما بظهير، بعد استشارة رئيس المحكمة الدستورية، وإخبار رئيس الحكومة ورئيس مجلس النواب ورئيس مجلس المستشارين". ويقع الحلّ، بعد خطاب يوجهه الملك إلى الأمّة، على أنْ تتمّ إعادة انتخاب البرلمان الجديد، أو المجلس الجديد (مجلس النواب أو مجلس المستشارين)، في ظرف شهرين على الأكثر بعد تاريخ الحل، وفق ما ينص عليه الفصل 97 من الدستور.

ويرى رشيد لزرق أن هناك خلْطا بين "حكومة وحدة وطنية"، وحكومة الكفاءات، التي يؤيّد اللجوء إليها لإخراج البلاد من أزمتها، موضحا أنّ حكومة الكفاءات ستُبْقي للأحزاب السياسية ممارسة دورها في البرلمان، وكذا على مستوى تسيير الجهات، بيْنما يفوّض شأن تسيير الحكومة لوزراء تكنوقراط، مضيفا: "إعمال حالة الاستثناء هو الخيار المتعقّل والأنسب للمرحلة الحالية، لكونه إجراء دستوريا يدخل ضمن الاختيارات العديدة المُتاحة لرئيس الدولة، ويمكن أن يشكل الضمانة المؤسساتية لصيانة الحقوق الأساسية المنصوص عليها في الدستور".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (86)

1 - hicham السبت 19 غشت 2017 - 21:17
Vas y mon roi, tu es l'exception, le Maroc mérite mieux que c'est des dirigeants, les gens d'lhocima c'est ton peuple qui mérite beaucoup mieux que situation Que Dieu te protège
2 - الجوهري السبت 19 غشت 2017 - 21:21
تكلفة استمرار هذه الحكومة أغلا من تكلفة حل البرلمان وإعادة الإنتخابات لأنها خطوة لإعادة قطار الإصلاح لسكته
3 - كريم السبت 19 غشت 2017 - 21:26
مستحيل

القصر ليس له الجرءة أن يغامر في اتخاد أمر كهذا ، الخطاب سيكون تقريعا للاذنين مرة أخرى لفصيلة معينة من الشعب، دون نتائج كالعادة
4 - vive le Maroc السبت 19 غشت 2017 - 21:29
يجب فقط محاسبة كل مسؤول استغل منصبه لمصالحه الشخصية و تهاون في مصالح الشعب مع اشهار للمحاسبات على القناة الوطنية لتهريب المسؤولين المتهاونين و لكي يعرف الشعب ان هناك محاسبة مقرونة من المسؤولية
5 - مغير السبت 19 غشت 2017 - 21:31
في رأيي المتواضع أ نه بجب على أ جهزة الحكم أن تبادر قبل فوات الأوان بقرارات جريئة تحدث رجة كبيرة فبلدنا الحبيب يعيش أ زمة ثقة كبيرة حتى أ صبح الأخ لا يثق في أ خيه فما بالك بالاخر .....الوضع كارثي و لكن يمكن تداركه بقرارات تحدث دورة في المنحى الاخر.....نحن فقط يعوزنا رجال في مستوى تطلعات هذا الشعب العظيم.
6 - مغربي قح السبت 19 غشت 2017 - 21:35
خطاب الملك يشعل الولاة والعمال والكتاب العامون .الوزراء صورة لاحزابهم والتعددية وهاداكشي...خاص تغيير جذري الولاة والعمال هم من يتكلفون بالمشاريع ولكن غير ليهم ولاقاربهم.
7 - المشروعية السبت 19 غشت 2017 - 21:36
المطلوب وضع قانون جديد للأحزاب، يحددها في الإتجاهات المعروفة عالميا، يمين، وسط، يسار، ولا بأس بإضافة وسط يمين، ووسط يسار.
تقدم الأحزاب برامجها للملك قبل الإنتخابات، لدارسة ملائمتها لإحتياجات البلاد، وعندما يوافق عليها الملك، يتم الإعلان عنها للناخبين للتصويت عليها أو رفضها.
يسائل البرلمان الحكومة، عن التزامها او عدم التزامها بمشروعها المصوت عليه.
8 - المغدد السبت 19 غشت 2017 - 21:40
المغدد ليس من المتكهنين من الخطاب الملكي بحل البرلمان وإعلان حالة الاستثناء لأن الشرطين الدستوريين غير متوفرين. و لجلالة الملك واسع النظر.
9 - محمد السبت 19 غشت 2017 - 21:43
هل سيصلح الخطاب الملكي السامي " خطاب العرش '' ما أفسده وزير التعليم حصاد الذي خلق توترا واضطرابا في صفوف نساء ورجال التعليم حيث أصبحوا في نظر حصاد شماعة يعلق عليها مختلف أنواع الفشل، هم - نساء ورجال التعليم - المسؤولون عن فشل المدرسة الوطنية وانهيار الأخلاق، وعن ارتفاع نسب الفقر والأمية والبطالة والجريمة، وعن انتشار حبوب الهلوسة والمخدرات واتساع الهوة بين الطبقات الاجتماعية، وهم السبب في وضع البرامج الفاشلة وعتبة النجاح فسببوا في ترسيب التلاميذ والاكتظاظ في الأقسام المدرسية مع العلم أن مجلس الحسابات قد أقر بأن سبب فشل التعليم الوزارة التي يديرها حصاد ومن معه وهل سينتصر الخطاب الملكي السامي بمناسبة ذكرى "ثورة الملك والشعب" لصالح رجال التعليم بعد أن فقد ملك البلاد نصره الله الثقة في الأحزاب السياسية المغربية .
10 - ابن طنجة السبت 19 غشت 2017 - 21:45
اطلقوا سراح معتقلي حراك الريف واستجيبوا لمطالب سكان الحسيمة المهمشة اجتماعيا واقتصاديا هذا هو الحل
11 - حسن السبت 19 غشت 2017 - 21:49
المشكل في المغرب ليس احزاب او حكومة وحدة وطنية مادام الملك مستشاريه من يسير البلاد بلا حسيب و لا رقيب المشكل هو تغيير الدستور الدي و ضعه الاستعمار الفرنسي و ازالة تداخل الاختصاصات بين الحكومة و الملك ان يعمل الوزراء بحرية و بعد دالك يحاسبون بدون استثناء سواء كان كانو مقربيين او لم يكنوا وان تكون هنلك احزاب قوية و منظمة لا احزاب ادارية تعطى لها تعليمات بعرقلة المشاريع يجب حل الاحزاب المخزنية و ترك الحزاب الوطنية اما التكنوقراط فهم من وصلوا البلاد الى الى ما وصلت اليه همهم ملئ بنوك الغربية و يجب منع مزدوجي الجنسية من الاستوزار
12 - عبدو ربه السبت 19 غشت 2017 - 21:49
أعزك الله سيدي و دمت ذخرا للأمة وحفظك بما حفظ السبع المثاني وعيد ميلاد سعيد جلالتك شكرا هسبريس السبب في تواصلنا مع سيد البلاد الملك الهمام أيده الله بنصره على أعدائه وأعداء الدين
13 - بودواهي السبت 19 غشت 2017 - 21:50
سواء تم إقالة الحكومة و مجلسي النواب و المستشارين و تم إعلان حالة الاستثناء أو تم تأسيس حكومة التكنوقراط او غير دلك فلن تجدي نفعا مادام الدستور على حاله و مادام نظام الحكم لم يتطور إلى ملكية برلمانية ....لن تجدي نفعا لأن الدي سيتغير هو الشكل بينما المطلوب هو احداث تغيير في الجوهر ....
14 - noureddine السبت 19 غشت 2017 - 21:50
من المخزي ، نواب يشترون مقاعد من أجل الثروة، وينسون و يتجاهلون شعباً همهم الوحيد الجاه و المال .. إلى أين أنتم ذاهبون.... أخدموا بلدكم و شعبكم و ارفعوا راية هذا البلد و اتقوا ربكم لعلكم تفلحون. فأنتم لن تخلدوا فيها، فكل من عليها فان، و ما تقدموا من خير تجدوه عند الله..
15 - MOHAMMED MEKNOUNI السبت 19 غشت 2017 - 21:52
الدستور يخول لجلالة الملك صلاحيات تم التعبير عليها بوضوح ورغم النقاش القائم سواء على الإعلان عن حالة الإستثناء أو حل البرلمان أو تعيين حكومة كفاءات لا بد أن نضع في الحسبان أن هناك ما يسمى من الناحية القانونية (( المخالفة الإستثنائية )) من أجل إنقاذ الوطن وجلالة الملك وحده يملك هذا الحق .
16 - Abou Hind السبت 19 غشت 2017 - 21:55
نحن مع قرارات الملك الذي شعبه وما حل البرلمان والحكومة إإلا هي من مطالب الشعب ونحن على حافة حفرة ولَم يكونالشعب المغربي بهذا الحال إلا بسبب المزايدات السياسية (الريف) ومن هذا المنبر نطلب من جلالة الملك الضرب من حديد لكل من سولت له نفسه المس بأمن وأمان هذا الوطن العزيز
17 - ahmed السبت 19 غشت 2017 - 21:56
والله لسنا في حاجة الى تضييع الوقت .باختصار شديد ومفيد أن نتحاسب في ما بيننا .والله سنة واحد نصل الى بر الأمان . قلوبنا واحدة لكن متنافرة .
18 - حميد السبت 19 غشت 2017 - 21:56
وأشياء أخرى من قبيل عفو آستثنائي على سجناء أحداث الحسيمة..... هو مجرد تكهن من بين التكهنات..
19 - وكواك الحق السبت 19 غشت 2017 - 21:57
الحل هو إعفاء جميع رؤساء الأحزاب من مهامهم لعبثهم اليومي المتسلط
و أعضاء جميع الوزراء لتبذيرهم اللامتناهي و تسلطهم
و إعادة الانتخابات المحلية و البرلمانية
و راه الشعب ضجر و مل و كره المسئولين
20 - كاعي السبت 19 غشت 2017 - 21:58
الرجل الوحيد الذي يمكن له الخروج بالمغرب من الأزمة الحالية هو الملك، تسريح الحكومة الحالية و حل البرلمان وتشكيل حكومة خارج الاحزاب يترأسها الملك مباشرة ستحكم لبعض السنوات ، في رأيي الحل الوحيد، لا ارى في الساحة اليوم اشخاصا متحزبين قادرين على خدمة البلاد.
21 - marocain السبت 19 غشت 2017 - 21:58
نتما لك يا جلالة الملك المغرب محمد السادس الصحة والعافية وطوال العمر
لاكن نتمنا منك ياجلالة الملك ان تحسن صورتنا صورة المغرب تشوهت نحشم نقول
اننا مغاربة المغربي اصبح ارهابي بعدما كان حشيشي
المغرب هو اول مصدر للحشيش واصبح الان اول مصدر الارهابيون
المجرمون كترو في المغرب والان يصدرهم الى اخارج
نحن نطلب منك ان تكون صريم مع المجرمون داخل المغرب ا ولا لن يخرج المجرم حتى ان يكمل 5 او 10 سنوات حبس اما القتالة الاعدام او السجن المؤبد وتتعامل بجد مع راساء الخارج لكي يطردو كل المتشددون المغاربة
الدين يعيشون في ديار المهجر وكل المغاربة الدين لهم صلة مع المتطرفون المغاربة وشكرا
22 - قاسم السبت 19 غشت 2017 - 22:04
كما أنّ حلّ البرلمان، يضيف الباحث في العلوم السياسية، سيكون له تأثير سلبي على الاتفاقيات المُبرمة بين المغرب وعدد من الدول الإفريقية، والتي يحتاج تفعيلها إلى مواكبة المشرّعين المغاربة.
أقول :
علاش نهار توقعات هاد الاتفاقيات كانت شي حكومة؟
لي وقعها يكملها بلا ما يتسنا شي حكومة أولا يعتاذرو للشعب المغربي على هذا العبث.
والسلام
23 - hassan temara السبت 19 غشت 2017 - 22:05
حل البرلمان ومجلس المستشارين وإلغاؤهما وتعيين الملك لعشرة وزراء على الأكثر عِوَض هذه الكوكبة من المتقاعسين والغشاشين ... هذا هو الحل الانسب لان آكلي الميزانيات كثيرون والذين مفروض فيهم يشتغلون غشاشون ومتكاسلون
24 - مار من هنا السبت 19 غشت 2017 - 22:05
انا بغيت نعرف اشناهي القيمة ديال رؤساء الجماعات والجهات و البلديات الى كان العامل والوالي هو الامر و الناهي هادي راها دولة وسط دولة نفهمو غير هادي غنعرفو هاد البلاد باش مسكية
25 - اسالوهم عن ما فعلوه يفيد (0) السبت 19 غشت 2017 - 22:07
يا ربي يديرها سيدنا ويُزيح عنا هذا الكابوس الحكومي البرلماني البئيسين الذي لا ياتي من ورائهما إلا الكوارث والقلاقل والجوع والبؤس والكدر وغلاء المعيشة والتوترات ، والبحث عن رجال وطنيين يحبون وطنهم المغرب ومواطنيهم علا علاتهم يضربون بيد من فلاذ على كل من سولت له نفسه التلاعب بمصالح الشعب ومقدراته ونفض الادارة من غبار بقايا المقبور البصري وعهده المظلم البائد .
26 - احمد مختار السبت 19 غشت 2017 - 22:09
لا وجود مطلقا ما يبرر إعلان حالة الاستثناء وفق الفصل 59 من الدستور ، لأنه لاوجود لأي تهديد ، ولا وجود لأي عرقلة لسير المؤسسات الدستورية لأن وجود تقصير ما في إدارة أو مؤسسة ، لايعني عرقلة. مادام يمكن تلافي التقصير بتغيير أو إيقاف من صدر عنه التقصير ومحاسبته . لذلك فإن مصادر من تحليل من السيد لزرق لا ينسجم مطلقا مع الواقع . قانوني.
27 - mr. السبت 19 غشت 2017 - 22:10
سأخبركم تكهني سيكون خطاب مثل باقي الخطب مع تشديد في التعابير و لن يحل البرلمان و لن تكون هناك زلازل او عواصف سياسية..رغم ان المغرب يحتاج الى اعادة ( دمس الكارطة) اللعبة السياسية اصبحت تثير الحنق.
28 - Brahim السبت 19 غشت 2017 - 22:12
الإدارة المغربية تعصي أوامر الملك و خبر دليل على دلك هو ان وزارة التجهيز نزعت لي ارض في إطار المنفعة العامة مقابل 250 درهم للمتر مربع و ثمنها الحقيقي هو 2000 و 3000 درهم للمتر مربع هذا تناقض بين أوامر الملك و الادارة المغربية
29 - جريء السبت 19 غشت 2017 - 22:17
اعادة الانتخابات سوف تعطي نفس الوجوه ولا محالة.
لا بد.من قانون جديد للاحزاب يفرض عليهم تشبيب الامناء العامون، و التنصيص على ولايتين فقط، و ضمان الديمقراطية الداخلية كشرط للاتفادة من المنح، وطرد جميعة الامناء الحاليين.
لا بد.من مدونة جديدة للانتخابات، ووضع شروط جديدة للترشح كالفاءة والمستوى الدراسي والا يتعدى المترشح ولايتين.
لا بد من تغيير دستوري يمنح صلاحيات حقيقية للسلطتين التشريعية و التنفيذية.
اصلاح منظومة التعيين للولاودة والعمال وكل المعينين.
منح جل مؤسسات الدولة غير الاستراتيجية للقطاع الخاص، لتفادب التكاسل في العمل.
30 - لنمحي آية عفا الله عما سلف السبت 19 غشت 2017 - 22:17
ربط المسؤولية بالمحاسبة هو الحل فلنطبق القانون حرفيا كما تفعل الدول الديموقراطية حيث لا فرق بين غني وفقير وزير ولا شطاب ولا فضل لكبير على صغير ولا أبيض على أسود إلا باحترام القانون وتأدية المهام المنوطة بصدق وأمانة، كفى من العبث .
31 - مهاجر السبت 19 غشت 2017 - 22:18
سيكون كباقي الخطابات متبوع بتعيين الولاة الوالي الفلاني من هنا إلى هناك وتبادل المدن من كان في أكدير يصبح في طنجة ومن كان في طنجة يصبح في وجدة إلى غير دلك
32 - يوسف فاس السبت 19 غشت 2017 - 22:18
اشنو واقع بالسلامة باش يعلن الملك حالة الاسثناء وحل البرلمان ؟؟؟؟!!!!!
33 - جمعوي_سلاوي السبت 19 غشت 2017 - 22:21
بمناسبة عيد الشباب اتقدم لجلالة ملكنا الهمام بكل العبارات التي تليق بحضراتكم . اتمنى حل البرلمان بغرفتيه وكذالك المجالس المحلية وهذا هو مبتغاة المواطن . ودمتم لنا فخرا .والسلام
34 - AA451 السبت 19 غشت 2017 - 22:28
It s a must that the King has to dissolve the parliament for many reasons first reason is that most Parliament members are illetrate and this is a insult to a our country second reason is that the country is in danger beacuse we are infiltred by many powers that have for goal the unstability of our beloved country..Go ahead your majesty we are all with you and we support you we trust no one we trust in God and in you we will die for you ..
35 - Ghomari السبت 19 غشت 2017 - 22:29
لمأأذا انتخأبات جديدة؟
و ماذا فعلنا بالانتخابات السابقة؟
انتخابات بأحزاب فاقدة للشرعية كما قال الملك؟
انتظروا أن لا تتجاوز نسبة المشاركة هذه المرة عشرة في المائة أو أقل...
36 - slima السبت 19 غشت 2017 - 22:30
بدون تفعيل مبدأ المحاسبة لن ينجح أي خيار
37 - Lamya السبت 19 غشت 2017 - 22:31
هذا القرار دستوريا قانوني لان الملك هو الذي يقدر الاشياء التي تدعو الى اعلان حالة الاستثناء من عدمه و ايضا التكلفة المالية والاجتماعية و السياسية في حالة حل البرلمان و اعادة الانتخابات و تعيين حكومة تكنوقراطية منسجمة و ذات كفاءات. و ان تكون هذه الحكومة منسجمة ايضا مع الملك و مرتاح لها تماما وله الثقة الكاملة فيها. لان الشعب يثق في الملك و لذلك يجب تكوين حكومة يثق فيها الملك. لان بدون ثقة لا يكون هناك انسجام و مردودية في العمل.
38 - khalid السبت 19 غشت 2017 - 22:31
يجب حل الحكومة والبرلمان واستبدالهما بحكومة وبرلمان من من اناس اكفاء وليس من اصحاب المصالح والنفود ويرعون مصالح الشعب الفقير والمهمش
39 - لا للريع السبت 19 غشت 2017 - 22:44
إذا لم يلغى تقاعد البرلمانيين وتقليص رواتبهم وامتيازاتهم والله لن يثق فيكم أحد حتى ولو قمتم بحل الدولة كلها بل سيكون الإستثناء هو المغرب بإنتخابات بدون مصوتين....حينها إبحثوا عن شعب اخر غبي يصوت عليكم
40 - SAID GADIRI السبت 19 غشت 2017 - 22:46
اتمنى من خطاب الملك ان يتضمن أمرا للقطع مع الريع وامتيازات الوزراء والبرلمانيين وتخفيظ رواتبهم والغاء ما سمي بامتيازات خدام الدولة ومحاسبة المفسدين الذين نهبوا المال العام وانزال أشد العقوبات عليهم .وايضا اتخاذ قرار جريء بتقليص عدد الوزراء والبرلمانيين والغاء الغرفة الثانية.هذا ما سيشكل وضع قاطرة بلدنا في السكة الصحيحة وغير ذلك سيزيد الأمر تعقيدا وتأزما
41 - مزايليط حالم بغدافضل السبت 19 غشت 2017 - 22:47
واش يقدريجري على اجميع الوزراء والاحزاب ويختار الشعب حزبان لاثالت لهما في البلد وتعاد الانتخابات وتشكل الحكومة من الحزب الفاءز وتكون كلها شباب اقل من خمسين سنة ولا انا مالاعبش
42 - simple opinion السبت 19 غشت 2017 - 22:48
لاد اعي للتسرع في التكهنات وفي قراءة الامور بشكل مقلوب فحتئ حالة الاستثناء لن تغير من الامر شيءا لا باعفاء الحكومة وحل البرلمان سيعطي النتيجة المنتظرة لان الداء حين ينتشر في بعض ا طراف الجسم لن ينفع معه اي دواء سوئ بقطع كل الاطراف المصابة ..................................................!
43 - سعيد مغربي قح السبت 19 غشت 2017 - 22:58
بسم الله الرحمن الرحيم

الحل هو حل البرلمان..
الحكومة الحالية فاشلة وأغلب وزرائها فاشلون ومتورطون..

أناشد العاهل المغربي أن يقدم في خطابه المقبل ليوم غدا - إن شاء الله - مفاجأة سارة للشعب المغربي..حل البرلمان وإقالة الحكومة..على أمل تعيين حكومة تقنوقراطية مائة بالمائة..والدستور واضح فيهذا المجال..ولا يحتاج لتأويل.

هذا هو الحل لتجاوز هذه الأزمة التي كان سببها الرئيسي بنكيران وحاشيته السابقة.

اللهم حل البرلمان حلا..آمين.
44 - الحسن لشهاب السبت 19 غشت 2017 - 22:59
و يبقى الحل الاصوب ادن هو اللجوء الى شراء كائنات سياسية غربية تنتمي الى دول ديمقراطية ،شريطة عدم تدخل حكومة الظل في العمل السياسي الجديد ،لان ازمتنا السياسية ازمة مدارس و مناهج سياسية و ليست ازمة ضعف كمية او كيفية المنسوب المعرفي لدى الكائنات السياسية المغربية .مباشرو مع ارسال بعثات سياسية و اقتصادية و اجتماعية و ثقافية الى افضل المداترس السياسية و الاقتصادية العالمية على حساب الدولة ،شريطة ان لا يكون اي تحيز في اختيار البعثات الطلابية .لان المسألة مسألة و طنية و ليست مسألة مصالح شخصية او لوبياتية.
45 - namira السبت 19 غشت 2017 - 23:01
مجلس النواب اصبح ملجا لمئات ااموظفين الملحقبن. او بالاحرى جاوا يستافدوا ههه عوض توظيف ولو 20 من الشباب العاطل.الله يرحم الوالدين فكو علينا هاد الجوقة.
46 - Ahmed السبت 19 غشت 2017 - 23:05
Bonsoir
Il faut pour le Maroc des parlementaires de très haut niveau et bien diplômé pour savoir communiquer et bien représenter le maroc et surtout les marocains doivent savoir voter pas sur des gens qui ont de l argent mais sur des gens capables
47 - مواطن بسيط السبت 19 غشت 2017 - 23:05
الذين يحلمون بحل البرلمان هم من نفد ما في جعبته من أساليب عرقلة الاصلاح على الطريقة التي تراه الأغلبية و بالأصح من فاز بالأغلبية ...

لا تحلموا كثيرا ...
الحكمة لا تلتقي مع التهور ومع أنانية البعض ...
الحكمة تقتضي حب الوطن وتسمية الأمور بمسمياتها
التنمية تستوجب الشفافية
التنمية تستوجب البرامج الواضحة
التنمية تتطلب نكران الذات
التنمية تتطلب أفكار تنبع من حب الوطن و رغبة صريحة لخدمة الوطن وليس شيىء اخر

وهذا كله جاء في الخطاب الملكي الماضي ...

فلا يحلم البعض بحل البرلمان ...
هل من نخبة اصلح ؟
هل من نخبة لها برامج وطنية صادقة ؟ وليس انشاء ..
هل من نخبة قد تأتي بجديد..
اتركوا من تدعي الاصلاح يصلح و هناك مجالس للمراقبة و المحاسبة و و.
إيخاف البعض من تزايد شعبية البعض ... ؟
لماذا ننسى الوطن ، ونسعى فقط لخلط الأوراق ... ؟
من يقف وراء تعطيل "قانون "توسيع التغطية الصحية للأبوين ؟؟
اين الموضوعية والوضوح ... ؟
اتقوا الله في وطنكم
48 - منافق نفسه السبت 19 غشت 2017 - 23:07
المغرب بخير وعلى خير الحمد لله على نعمه
49 - غيور السبت 19 غشت 2017 - 23:08
السلطات العليا تعلم ان تعلم ان نسبة المشركين في الانتخابات كانت ضعيفة جدا جدا لذا فجميع المجالس المنتخبة تفتقد الى شعبية وشرعية الشارع بما فيها البرلمان والحكومة المنبثقة عنها لدى أتمنى حلها وإعفاء الدولة من الميزانيات الضخمة جدا التى تستهلكها دون وجه حق وصرف هذه الأموال في مشاريع تعود على الشعب الفقير بالنفع ،تكوين حكومة تقنقراط وإنشاء احزاب يقودها الشباب الغيورين على هذا الوطن بدل هذه الدكاكين السياسية التي شوهت العمل السياسي ونهبت الأخضر واليابس
50 - Jamal السبت 19 غشت 2017 - 23:09
الشئ الوحيد والأهم الذي يجب تغييره في هذا البلد هو المغاربة انفسهم.
مادام اغلب المواطنين يروا ان الوظيفة او المنصب عن طريق الانخراط في الاحزاب هو طريق للاغتناء فلاخير يرجي من اي كان.
كل يريد ان يغتني بسرعة وبأي طريقة ولوا علي حساب الاخرين!
انما الامم الاخلاق ما بقيت...ان هم ذهبت اخلاقهم ذهبوا.
سواء تغيرت الحكومة وجأت حكومة أخري فلا شئ سيتغير.
ملك البلاد وحده وقلة من المغاربة هم الذين يريدون الخير للبلاد ...
51 - انشري هسبريس عاجل السبت 19 غشت 2017 - 23:16
و يجب أيضا إلغاء مجلس المستشارين نهائيا لإلغاء 532 شبح و عفريت

مباشرة بعد حل البرلمان يجب نقص عدده من 684 برلماني إلى 80 فقط ما يعني أن 600 برلماني شبح

ولما لا اختيار 19 وزيرا دون منتذبين أو كتاب دولة مثل فرنسا عوض 39 وزير

المغرب يحتاج عاجلاا إلى حكومة تكنوقراط من أبناء الشعب و جيل جديد من الشباب ذو كفاءات و إختيار من الملك شخصيا.... دون إختيار أصحاب الجنسيات المزدوجة
52 - حكومة مصغرة السبت 19 غشت 2017 - 23:17
نناشد جلالة الملك بتغيير كل هؤلاء الوزراء و تقديم كل من ثبت تورطه في نهب و اذلال المغاربة الشرفاء للمحاكمة.
مطلبنا هو حكومة مصغرة من 13 وزير على غرار جارتنا ااشمالية اسبانيا.
53 - أغاديري من المانيا السبت 19 غشت 2017 - 23:25
الملك وفقه الله يتكلم مثل الشعب وهذا خطأ لأن له اليد في إقالة المفسدين والمسؤولين الذين لا يؤدون مهامهم كما ينبغي ويسألونك السلطة والنفوذ لأكل المال العام وخلق ثروة. ..
فعندما يقول الملك أين الثروة ؟
وعندما يتحدث الملك عن فساد في الإدارات والأحزاب والمسؤولين. .. فهذا يقوله كذلك الشعب. . نحتاج من الملك أن يبدأ بإقالة كل مفسد وكل مسؤول فاسد..
أما أن يتحدث الملك ويقول ما يقوله الشهب فهذا لا يغير شيء...
54 - said السبت 19 غشت 2017 - 23:34
ترتيبا على خطاب العرش ، لا بد من إجراءات عملية .. السياسيون لم يعودوا موضع ثقة .. والحكومة المنبثقة عن هؤلاء السياسيين من باب أولى أن تذهب إلى حال سبيلها .. لا يمكن بناء على ما ورد في خطاب العرش أن تمضي الأمور عادية في خطاب ثورة الملك والشعب .. الشعب ينتظر أن يكون خطابا ثوريا تتجدد فيه ثورة الملك والشعب ضد الظلم وضد الحكرة وضد الفساد ومن أجل الحياة الكريمة لكافة الشعب المغربي .. هذا ما ينتظره المغاربة من ملكهم ، أن تكون السياسة في خدمة الشعب والأحزاب في خدمة المواطنين .. وأن يذهب الفاسدون إلى مزبلة التاريخ بقرارات لا تقبل التأجيل أو التأخير .
55 - الادريسي السبت 19 غشت 2017 - 23:34
واعبادالله هاد الحكومة يالاه قالت بسم الله،واش ماقادينش تقولو بلي المسؤول هو المدعو بنكيران وحكومته،من نهار شفناهم متشفنا خير
56 - GHANDI السبت 19 غشت 2017 - 23:36
بسم الله الرحمن الرحيم،إخواني المغاربة الأزمة الطاحنة التي يمر منها بلدنا الآن ،حلها لن يكون إلا بتطهير البلد من أخطبوط الفاسدين والحد من الريع البرلماني بالحد من مقاعده الى حدود الثلث لأنه عمل تطوعي بالدرجة الأولى ثم مراجعة شبكة الأجور والحد من الفوارق المهولة وتفعيل جهوية اقتصادية قطبية حقيقية بتنقيل الميزانيات والاختصاصات ثم أخيرا إجلاء الوجوه المسخة عن المشهد السياسي وتكوين 3أقطاب سياسية وازنة بقوانين إلزامية للحد من العبث والاستهتار بمصير الشعب ومن لم يعجبه الأمر فليشرب المحيط الأطلسي عن كامله
57 - سيدي امعافة الوجدي السبت 19 غشت 2017 - 23:39
بلدنا يعيش أزمة كبيرة وللخروج منها يجب أن نبحث عن حل ناجع لتفادي السكتة.
أظن من الممكن استبدال اعضاء البرلمان التي وردت أسماؤهم في التقارير بأسماء أخرى موجودة في اللآئحة الأنتخابية التي فاز بها العضو بمقعد في البرلمان أو كرسي في الوزارة. يعني الرجوع الى الترتيب في اللائحة الأنتخابية للأحزاب. حل الحكومة أو شيء آخر سيزرع الفتنة في البلاد.
58 - عمرو السبت 19 غشت 2017 - 23:39
في رأيي الشخصي ،مادام ان الشعب المغربي قد صوت لكثلتين هما العدالة والتنمية والاصالة والمعاصرة بحكم ان غالبية الاصوات كانت من نصيبهما ومادام ان اسباب تضادهما قدانتفت ،المتمثلة في السيد بنكيران والعماري حسب تصاريحهما،فانه من الاليق في هذه الظروف ان يتم تشكيل الحكومة من هذين الحزببن كعمود فقري وينضاف اليهما حزبان فقط من اختيار الفريقين معا لتتمة المرحلة الانتخابية عوض الجري وراء حلول قد تكبد البلاد مزيدا من اهدار الوقت والمال .الثمين
59 - ليس مع او ضد السبت 19 غشت 2017 - 23:46
الحل فالمغرب هو الاستعانة بخبرة ابناء الجالية المغربية بالمهجر في تسيير الشأن العام .
ابناء الجيل التاني والتالت لهم كفاءات جيدة ولذيهم القدرة على اخراج المغرب مما هو فيه.
اما الاستعانة بمسامسير الميدة القديمة فلن ولن نحلم بطعم التقدم .
60 - Marocain السبت 19 غشت 2017 - 23:50
آلامية التي تنخر المغرب هي السبب الرئيسي لما أل إليه المشهد السياسي الحالي. لو كانت عندنا مدرسة عمومية بجودة عالية و لو كان المغاربة قاطبة واون لما كان حال الأحزاب و البرلمان بهده الصفة
61 - مغربي السبت 19 غشت 2017 - 23:55
حكومة تكنوقراط اوكفاءات هو الحل الانسب لوضعية الركود السياسي هذه ومطالبة الاحزاب بمراجعة اوراقها هي ايضا كاءن تمنع كليا الترشح لمناصب المسؤولية على كل من لا يتوفر على الباكالوريا على الاقل
62 - متفاءل السبت 19 غشت 2017 - 23:57
التغيير آت لا محالة ورؤساء الاحزاب في سبات والحكومة في شبه غيبوبة .يجب حل البرلمان وتقليص اعضاءه واعضاء الحكومة والتقليص من عدد الاحزاب والنقابات وتغيير نظام الاقتراع ومحاسبة الاحزاب على ميزانياتها وغربلة جمعيات المجتمع المدني ومحاسبة ومعاقبة المفسدين وتشجيع المسؤولين الوطنيين وارساء العدالة الاجتماعية ودمقرطة وأنسنة الحياة الاجتماعية المدنية والعسكرية والله ولي التوفيق
63 - عادل الأحد 20 غشت 2017 - 00:07
السلام عليكم
أود أن أقول بأن جميع الوزراء ليست لهم الكفائة في تسيير أمور المواطن و ليس الدولة لأن الدولة تسير قطاعتها بدون مركب نقص إذن الخلل يكمن في النخب السياسية التي لاتتوفر على أناس يسيرون المجتمع وليس الدولة .
أرى وبكل شجاعة أن أقدم وأرشح نفسي لمنصب وزير لخدمة المجتمع بجميع طبقاتها الفقيرة والغنية .
خادمكم
64 - الحريةللزفزافي ورفاقه الأحد 20 غشت 2017 - 00:12
‎ ‎إن حل قضايا وإشكالات الريف المغربي و باقي مناطق المغرب العميق لن يتأتي إلا بإطلاق سراح معتقلي الحراك الشعبي المنظم في الريف و قادته و مناضليه القابعين خلف قضبان المعتقلات و رفع العسكرة و التخفيف من حدة الغليان و الاحتقان و التذمر السائد في المنطقة و الحوار المباشر مع قياديي الحراك الشعبي و وقف حملات الاعتقالات العشوائية بالجملة و القمع و التخوين و تلفيقات التهم الجاهزة، و بدون مقاربة حقوقية شاملة يبقى إعلان حالة الاستثناء أو حل البرلمان و إقالة الحكومة مع إستمرار دكاكين الريع والفساد في نهب المال و ديناصوراته و حيتانه في تدبير الشأن العام دون معنى. ‎‏
65 - الطيب بنكيران الأحد 20 غشت 2017 - 00:31
يجب ان تعلموا ان الملك هو المتحكم في زمام الأمور عن طريق مستشاريه اما الحكومات السابقة والحالية ماهي الا واجهة لتلميع صورة المغرب ان لنا حكومة " منتخبة ".
66 - كريم تدلاوي الأحد 20 غشت 2017 - 00:41
مادام المغرب اي الملك يصر على تعددية حزبية قوامها عشرات الاحزاب بما يفيد اننا دولة ديمقراطية!! فهذا من شأنه أن يجعل المغاربة دوما أمام هذا المطب السياسي الذي يجعل الحكومة والبرلمان قاصرين عن القيام بادوارهما الفعلية ....التعددية خير اريد به شر الحل الشجاع الذي سيفتح المجال مع الوقت لملكية تتقاسم السلطة بدون عقد مع المنتخبين هو تعددية ثنائية او ثلاثية الرووس والمرجعيات حتى تصدق مقولة ربط المسؤولية بالمحاسبة والاهتداء لأغلبية حزبية مريحة لحزب واحد دون الحاجة لترقيع الحكومة بكومة من المرجعيات المتناقضة.... أحب الملك جدا حين يمر لهذا التفصيل التاريخي ففي النهاية كل شيئ يعود علي ظهره والدليل احداث الحسيمة جعلته وحيدا أمام العاصفة وهذا من سئيات إضعاف دور المنتخبين ** المعتاشين على اضطراب المشهد السياسي المغربي
67 - براك عبد الرحمان الأحد 20 غشت 2017 - 00:48
علاه شكون كان هاز الحكومة كاملة فالطيارة الى افريقيا
او فنفس الوقت تطالب بن كيران بتشكيل حكومة

ههههههه الضحك على الذقون

انتهى الكلام
68 - amgherbi الأحد 20 غشت 2017 - 01:03
لا حالة اسثتناء ولا حل للبرلمان خطاب الملك الاخير اشار الى مشكلتين رئيسيتين وهما الادارة والاحزاب وهاذين يلتقيان في علاقتهما الجدلية بوزارة الداخلية فالادارة المغربية لن تستقيم الا باستقامة الادارة الترابية عن طريق جعل الولات والعمال ومن يليهم موظفين عاديين تابعين للحكومة والفصل بين ما هو امني وما هو سياسي كما ان الاحزاب لن تستقيم الا برفع يد الداخلية عن الشان الحزبي وان تمارس السياسة بشكل اخر غير الذي عرفناه مند عهد البصري ولا يزال للاسف .
69 - غ،ص،مغربي من الخرج الأحد 20 غشت 2017 - 01:12
باسم الله
بما ان الملك هو رءيس الدولة ،استحب لو كان أغلبية المستشارين ممتلون من كل الفءات السياسية والاجتماعية ،ومن كل جهات المملكة،وخاصة المناطق المهمشة،وحتى من يمثل مغاربة الخارج،لما لهذا الامر من أهمية قسوى ،يتم الاختيار بواسطة انتخاب ،اما من طرف البرلمان ،أو من جانب المجالس المنتخبة،حسب ،المهام التي يكلف بها المستشار...مع انتخاب العمال أَيْضا ...وكل رءساء الصالح ،وهكذا ...وكل من لم يؤدي واجبه المنوط به على أحسن وجه ،يعزل ،ولن يسمح له بالترشيح مرة اخرى ...ويمكن التعرف على المجهود الذي قدمه كل مسءول ،بحسب النتائج الاقتصادية ،مثل الناتج الداخلي الخام ،وغيره لكل جهة أو مدينة حسب المهمة ...والله المستعان الفكرة تتطلب اجتهاد ودقة في التنفيذ ...والله المعين.والموفق،ونترجى خيرا.
70 - معلقة الأحد 20 غشت 2017 - 02:08
حالة الاستثناء في رأيي أفضل حل لوضع بلدنا على السكة الصحيحة إذا أخد سيدنا بزمام الأمور المغرب يكون أحسن وأحسن إن شاء الله
أغلب المسؤولين الحاليين همهم حزبي ضيق وصراع على المناصب والامتيازات ومصالح الشعب على الرفوف إلى متى التاريخ لا يرحم
الله الوطن الملك
71 - marocain الأحد 20 غشت 2017 - 02:23
il faut faire quelque choses il faut dissoudre les 2 chambres de parlements et les partis politiques est créer pas plus de 3 partis politiques et réduire le nombres des parlementaires à pas plus de 150 avec une seule chambre après il faut réduire les provinces les communes supprimer les caïdats les cheikhs pour dire nous sommes à la norme de pays démocratie est seulement organiser l'élections en suite un gouvernement de pas plus de 12 ministres compétents est sortir de l'état des fonctionnaires à l'état du travail est finirons avec les improductifs
72 - مراد الأحد 20 غشت 2017 - 03:20
ليس في صالح الدولة المغربية ان تعين وزراء تقنوقراطين لان صورته امام المنتظم الدولي سوف تتبخر بحكم اننا دول ندعي الديموقراطية و تحترم الموسسات في اطار دستور ٢٠١١
73 - رشيد الأحد 20 غشت 2017 - 03:47
الشعب قال كلمته في الاستفتاء الدستوري2011 بالتصويت بنعم..المغاربة ادكياء حين صوتوا على العدالة والتنمية..وما تجربتهم الناجحة في تسيير كبريات المدن الا دليلا على نزاهتهم...اتركوا الدكتور العثماني يعمل وفربقه الحكومي..هناك برنامج سطرته الاغلبية...وعلى المغاربة ان يتقوا في الحكومة...بالتوفيق.
74 - مواطن الأحد 20 غشت 2017 - 04:10
ربط المسؤولية بالمحاسبة ليس بالضرورة مرتبط بما هو اقتصادي أو مادي فمثلا في نظري وزير التعليم السيد حصاد خرق قانون الذي ينظم الحركة الانتقالية ترتب عليه مشاكل بالجملة و بدون حلول و تأثيرها سأثر على المنظومة التعليمية برومتها و لسنوات طويلة فهو لم يأخذ لا بالقانون و لا برأي مستشاريه و لا رأي النقابات فقط استبداد و شطط في استعمال السلطة بدون رؤية لا واقعية و لا منهجية معروفة تصرف مزاجي و هذه العقلية لا يمكن أن نتركها تهدم في مبدأ الديمقراطية و احترام دولة الحق و القانون
75 - ucef cheref الأحد 20 غشت 2017 - 04:16
Fontaine de la liberté,
Source de lumière
Où la souveraineté et la sûreté se réunissent,
Que la sûreté et la souveraineté
Soient à jamais associées
Tu as vécu parmi des nations
Avec le titre sublime,
Remplissant chaque coeur,
Chanté par chaque langue,
Votre champion s'est levé
Et a répondu à votre appel.
Avec mon ame,
Et dans mon sang
Vos brises ont secoué
A la fois la lumière et le feu.
Levez-vous mes frères,
Essayons d'atteindre ce que;
il y a de plus haut.
Nous crions au monde
Que nous sommes ici prêts.
Nous saluons en tant qu'emblème
Dieu,la Patrie, et le Roi
76 - سالك بن مالك الأحد 20 غشت 2017 - 05:02
الخطاب لملكي لن يكرر ما جاء في خطاب 29 يوليوز بل يسعطي حيزا للتاريخ ومناقب رجال المقاومة وستك اشارات قوية لدولة الحق والقانون وعدم خرق الدستور وكل من خالق القانون الفضلء سيقول كلمته وسيعرج على قضية الصحراء ...
اما حالة الاستثناء فلابد من ظروفها وهي التي يسعى بعض الساهرين على الامن من افتعالها من تشديد الختاق على الاعلام واطلاق يد المقاربة الامنية فقط ....المعرب يحتاج الى دروس في الامية الوطنية لانها غابت وجل محلها كل انواع الوصولية والانتهخزية والاسترزاق والاسترقاق
77 - مغربي الأحد 20 غشت 2017 - 05:48
للاسف لا احد يعمل بجد في تلك الحكومة. الله يحفظ ملكنا و شخصيا تمنيت لو ان جلالته ازالهم كلهم حتى ينقص على الشعب المغربي المصاريف اللتي يؤديها للحكومات الناىءمة بوزراىءها و نوابها و غيرهم. فلا احد يعمل بجد سواه حفظه الله و سدد خطاه و لولاه لما بني شارع في المغرب.
78 - شعيب من فنلندا الأحد 20 غشت 2017 - 06:40
يجب تغيير أولا بعض القوانين التي يعود تا ريخها لفترة الاستعمار متلا البرلمان لا يجوز للبرلماني أن يكون مستواه أقل من الإجازة .تانيا قانون الإجرام نلاحظ في الاونة الاخيرة كترة الاجرام لان المجرم يعترش سبيل المارة بالقوة و يحكم عليه بسنتين او تلاتة ما هدا الحكم يجب أن يحكم عليه هلى الاقل عشرة سنوات مع الاشغال الشاقة و أأكد على الأشغال الشاقة متل إنشاء السدود و الطرق و القناطر فبهدا الاسلوب نصلح بلدنا و نربي المجرم و في اخر سنة من عقوبته الحبسية يتم ارغامه على تعلم مهنة لكي لا يعود من جديد للإجرام بعده خروجه .كما يجب الضرب بيد من حديد على لصوص المال العام و منع اسمائهم من ولوج أي وظيفة مدى الحياة ليس متل وزير الرياضة السايق سرق ميزانية و عاد من جديد للبرلمان ماهدا الهراء
79 - marocaine du monde الأحد 20 غشت 2017 - 10:07
notre pays à besoin d'un gouvernement restreinte et compétents pour ca il nous faut voir toutes l'architecture de notre administration de A à Z trop de responsables sans responsabilités qui fait que chacun fuie ses responsabilités revoir la représentabilités politiques mettons le pays au travail investissant dans la production sortant de l'oral à l'application sur le terrain
80 - jamais الأحد 20 غشت 2017 - 10:19
Vous pouvez imaginer toutes les hypothèses mais tant que Roi règne et gouverne sans assumer, tout sera voué à l'échec
81 - Khalil الأحد 20 غشت 2017 - 11:50
انا أصبحت اتشاءم من خطابات الملك لانه كلما خاطب الا وقام المسؤولون بعكس ماجاء في الخطاب، ولهذا أصبحت أتخوف كثيرا من المواضع التي سيدرجها الخطاب لأَنِّي مسبقا ادرك ان المسؤول سيقومون بالعكس، الان أتمنى ان يخاطبهم ويشجعهم عن الفساد عسى ان يقومون بالعكس .
82 - إدريس الجراري الأحد 20 غشت 2017 - 13:08
الخطاب سيكون برطكوليا ولن يتغير شيئ للأن الدولة ليس لها النية الصادقة للسير نحو الدمقراطية مدام ت الفوارق الإجتماعية ومادامت الأجور مجمدة والضرائب مرتفعة والخدمات مفقودة والعد او القضاء وجوده كعدمه لن يتغير شيئ مادام قانون القوة هو الدي يحكم وليست قوة القانون من تحكم لن يتغير شيئ لا بدة من المحاسبة وإسترجاع الأموال والحكم بالعدل وتوزيع الثروة بالعدل وإشراك المواطن في الحكم عبر مؤسسات ينتخبها الشعب لثمتله وليس نخب يتم غيصالهم لسدة الحكم بطرق معروفة وليس بخريطة سياسية مهيئة مسبقا
يلزمنا تغير حقيقي وإرادة سياسية قوية وإرادة ملكية لتحقيق العدل لنيل السلم الإجتماعي والسياسي والإقتصادي
83 - الحسن لشهاب الأحد 20 غشت 2017 - 13:11
بما ان المؤسسة الملكية مع حكومة الظل البيروقراطية تتحفظ من الاستعانة بالتجربة السياسية الغربية سواءا عن طريق الجالية المغربية المتسيسة خارجيا ،او عن طريق الكائنات السياسية الغربية مباشرة ،ادن فان المؤسسة الملكية لا تبحث عن التغيير و الديمقراطية بقدر ما تبحث عن طريقة جديدة ممتلئة بشعارات فارغة تمكن الكائنات السياسية من امتصاص غضب الشعب الى اجل مسمى و ليس الا، و مما لا شك فيه ان الاعلام و التواصل الاعلامي الدي جعل العالم قرية ، قرب للمغربة مفهوم حقوق الانسان ،و الحضارة ،فانه لا جدوى من التحايل ثانية او ثالثة مع المغاربة ابناء العالم .
84 - أمازيغي باعمراني عبدالله الأحد 20 غشت 2017 - 14:10
والله أخي الكريم لصدقت فتكلفة البرلمان غالية جدا عشرات المليارات تكلف الشعب كل شهر كأجرة للوزراء والبرلمانيين والمندوبون والمدراء السامون وأرى أن هذا هو ريع مقصود وهو تقسيم جزءٍ من الثروة ليعطى لهم على شكل هبات وبريمات وأجرة لهم لإسكاتهم وعدم النبش في الثروة الوطنية أين تذهب نعم ليسكتوهم وكلهم تورطوا في قضايا الفساد المالي وكلهم منحوهم أراضي ضخمة لكي لا يتجرأ أحد على أعلى سلطة التي جمعت الحصة الكبرى ولهذا لا نرى محاكمات وإنما إعفاءات .
85 - مغربي حر الأحد 20 غشت 2017 - 19:20
كفى من الاستغباء والاستحمار المغرب يحكمه الملك بواسطة البلاط والعمال والولاة والمعينين بظهير والمجلس الوزاري ووزراء السيادة واللوبيات الاقتصادية المحمية والشركات العابرة للقارات والهولدينغ اما الباقي مجرد ديكور للاستهلاك الاعلامي ومكياج يوضع على الخنونة لتلميع الصورة امام العالم البرلمان مجرد كومبارس انتهازي والحكومة مجرد ممثلين ينفدون السيناريو لمسرحية هزلية سمجة من انتاج الدوائر الامبريالية واخراج الاوليكارشية السابقة الذكر تؤدى على خشبة مسرح اسمه الوطن ونحن شعب جمهور نتتبعها والكثير يصفق لها كمغفل بوعي او بدونه رحم الله الشهداء
86 - Etuanoeg الأحد 20 غشت 2017 - 19:41
يجب حل البرلمان وعلى الشعب تحمل مسؤليته فالاختيار ، وان لا يختبأ وراء المقاطعة.
المجموع: 86 | عرض: 1 - 86

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.