24 ساعة

مواقيت الصلاة

20/09/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1113:2616:4919:3120:46

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

هل ترَى أن طموح حميد شباط لرئاسة الحكومة المقبلَة قابل للتحقّق؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رمضانيات 1433 | نجوم التراويح | القراء "النجوم"..مطلب آلاف المغاربة في صلاة التروايح

القراء "النجوم"..مطلب آلاف المغاربة في صلاة التروايح

القراء "النجوم"..مطلب آلاف المغاربة في صلاة التروايح

يشد آلاف المغاربة الرحال إلى المساجد التي يؤم فيها قراء شباب يمتلكون أصواتا جميلة ومؤثرة للصلاة خلفهم في صلاة التراويح خلال شهر رمضان المبارك، ويفدون إليها من شتى المناطق ومن مدن بعيدة أحيانا.

وتجذب الأصوات الندية للعديد من المشايخ الشباب، خاصة في مدن البيضاء والرباط ومراكش وفاس، الكثير من المصلين ومن غير المصلين أيضا الذين قرروا الصلاة أول مرة في شهر رمضان.

واعتبر علماء مغاربة أن تشبيب أئمة المساجد للصلاة بالناس في التراويح أمر محبذ، وأن إقبال المصلين عليهم من أماكن بعيدة ظاهرة طيبة، لكن الأفضل شرعا هو الذهاب إلى المساجد القريبة من مساكنهم.

قراء "نجوم"

وتتميز المساجد بالمغرب في صلاة التراويح خاصة بالإقبال الهائل لآلاف المصلين الذين يحرصون على البحث عن الأئمة الذين حباهم الله بصوت جميل ورخيم للصلاة خلفهم في التراويح.

واشتهرت بعض المساجد تحديدا بوجود أئمة قراء متميزين فيها، وعلى رأسهم القارئ المعروف عمر القزابري الذي يؤم الناس في مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء، والقارئ عبد العزيز الكرعاني وعبد الهادي الكنوني والعيون الكوشي ومصطفى الغربي وغيرهم في مساجد العاصمة الاقتصادية للبلاد، والقارئ حسن مسيمك في مساجد الرباط وتمارة، والدكتور النابولسي في أحد مساجد مراكش...

ويرحل آلاف المصلين إلى هذه المساجد خاصة مسجد الحسن الثاني من مدن بعيدة أحيانا كالمحمدية وسطات والجديدة وفاس، لشهود صلاة التراويح مع القزابري الذي يعد أحد أشهر القراء في المغرب والعالم الإسلامي.

ويزدحم هذا المسجد وأمثاله بأعداد المصلين والمصليات وتضيق جنباته والساحات المجاورة بهم، لهذا يضطر العشرات إلى الحضور مبكرا جدا، وتناول وجبات الإفطار في المسجد.

ويرى القارئ عمر القزابري، إمام مسجد الحسن الثاني، أن الأفواج الهائلة للمصلين الذين يفدون إلى المسجد لصلاة التراويح وراءه لا يأتون بدعوة منه ولا من أي مخلوق، فالداعي هو الله تعالى والغاية هي الإنصات إلى كلامه عز وجل في سكون وخشوع.

وحول اتباع الناس للصوت الحسن في التراويح أينما كان، أكد القزابري أن أئمة كثيرين يحظون بنعمة الصوت الجميل الذي يحدث الخشوع في النفوس، مضيفا أن الصوت منحة ربانية يعطيها الله لمن يشاء من عباده ليستغلها في قراءة القرآن حتى يتأثر الناس بها، وليس للقارئ فيها أي فضل ومنة.

وبالنسبة لجماهير المصلين الغفيرة التي تحتشد في صلاة التراويح خلفه وخلف قراء متميزين آخرين، أفاد القزابري بأنه يشعر بكونه خادم لهؤلاء المصلين من خلال تلاوة القرآن تلاوة حسنة بضبط الحفظ والقواعد..

المسجد القريب

وتعليقا على ظاهرة إقبال المصلين من كل حدب وصوب على الصلاة خلف القراء "النجوم" الذين يتميزون بأصوات ندية تثير الخشوع في النفوس، أكد العلامة الشيخ محمد التاويل، أبرز علماء المالكية بالمغرب، بأن الغاية الأولى من صلاة التراويح هو قيام الليل والاستماع إلى القرآن مع جماعة المسلمين في بيوت الله.

واعتبر التاويل أن صوت القارئ يؤثر أحيانا كثيرة على مستوى الحضور الذهني والخشوع الروحي أثناء الصلاة، حيث متى كان صوت القارئ جيدا وجميلا كان المصلي أكثر خشوعا.

وزاد التاويل بالقول: إذا كان المصلون الشباب يندفعون لسماع هذه الأصوات الجميلة من أجل التأثر بها والزيادة في منسوب الإيمان فهذه غاية جميلة لا حرج فيها، لكون بيوت الله مرت عليها سنوات خلت كانت فيها شبه خالية من عُمارها وروادها.

لكن، يضيف العالم المغربي، لا ينبغي أيضا في الجهة المقابلة أن يُعامل القرآن الكريم معاملة الغناء فيكون الاستماع إليه فقط من أجل الطرب به، لأن الواجب هو التأمل والتدبر في كلام الله الذي يرتله الإمام للاستفادة من مضامينه في شتى مجالات العبادات والمعاملات.

وحول شد الرحال من مناطق بعيدة إلى المساجد التي يؤم فيها الأئمة والقراء الذين يمتلكون أصواتا جميلة ورخيمة، أجاب التاويل بأنه من الأحسن أن يصلي المصلي في المسجد القريب منه إلا إذا كان الإمام غير متقن للقراءة، حينها يمكن للمصلي أن يقصد مسجدا آخر .

ويشرح عالم الدين: الدليل في تفضيل الصلاة في المسجد القريب من المسكن هو حديث عائشة رضي الله عنها حين سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن لي جارين فبأيهما أبدأ، قال‏:‏ بأدناهما باباً‏.‏

واستنبط العلماء من هذا الحديث أن الصلاة في مسجد الحي أفضل منها في المساجد البعيدة، وذلك حتى لا يصبح مسجد الحي مُقاطعا أو مهجورا بسبب "هجرة" المصلين إلى مساجد بعيدة تضم قراء لهم أصوات جميلة.

واستطرد التاويل بأن هناك حديثا آخر يتضمن الجزاء الأوفى عن كل خطوة يخطوها المسلم في ذهابه إلى المسجد حتى يرجع إلى بيته، لكن الحديث الأول هو الأولى بالاتباع، بحسب العالم المغربي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - سعيد ازرو ايت ملول السبت 21 يوليوز 2012 - 20:50
ان الحديت عن الخشوع في الصلاة واقبال المصلين بكثرة للصلاة خلف المقرئين الدين حباهم الله بصوت جميل ، سوف لن يتحقق الا ادا كانت نفسية المصلي جد مرتاحة وتعيش في بيئة متوازنة ، خصوصا الشباب منهم الدين تدهورت نفسيتهم من شدة المعاناة مع البطالة والفقر والحاجة .
2 - ياسين المغربي السبت 21 يوليوز 2012 - 21:17
القراء "النجوم" قد قطعوا أشواطا وأشوطا في الحفظ والترتيل وأتقان المخارج والصفات. لم ينفعهم لا مظهرهم، ولا لبسهم، ولا تملقهم المسيرين، ولا إغراء الشباب الثائرين. اللهم احفظ مشايخنا وقراءنا وأعز الإسلام بهم يا رب العالمين.
3 - abou chama holland السبت 21 يوليوز 2012 - 22:37
فمن كان يرجو ا لقاء ربه فليعمل عملا صالحا .......... الاية ..ص في الحقيقة اننا اصبحنا نعيش زمن ازواق وانفاق وقلة الصدق ..عندما يهل شهر رمضان يخرج من جحورهم جراد من اولاد بوخنشة .يتسابقون علي المساجد كل بحيلته ..من امام الدار البيضاء الي كافة المساجد عبر العالم .... وهل فعلا هناك خشوع ..اظن لا لقد اصبح امام مسجد الحسن الثاني يملك العغارات سائق لسيارته .وفخفة وكبر وعلياء .لسب ماذا .....انه يعرف البكاء ...تري المراة تبكي والجاهل يبكي ...هل من خشية الله . في الماضي كنا نصلي وراء امام .لا تسمع قراءته وكانت البركة والخيرات ..والامن والاستقرار ..اليوم كثرت الفضائيات وكثر البكاء وانهارت الامة العربية
4 - خالد العبدي الأحد 22 يوليوز 2012 - 09:20
إلى أخوتنا المغاربة ..أحب أن أوجه هذه النصيحة : صلاة التراويح هذه بدعة ما أنزل الله بها من سلطان..فقد نهى عنها النبي صلى الله عليه وآله وسلم ..وشرّعها عمر بن الخطاب..النبي (ص) ينهى و عمر يشرع..حتى بات أغلب المسلمين يعتقدون بسنيتها مع أنها بدعة ظاهرة..راجعوا سيرة النبي (ص) فإنكم لا تجدوا لها ذكرا البتة..نعم كان صلى الله عليه وآله وسلم يأمر الناس بالقيام فرادى وليس جماعات..بل وحذرهم من الإتيان بها جماعات فكان يأمرهم بالصلاة نافلة في بيوتهم..ويتوعدهم بان كل بدعة ضلالة وكل ضلالة سبيلها إلى النار
وفي خلافة علي بن أبي طالب (ع) كان ينهى عنها أهل الكوفة ويرسل أبنه الحسن سيد شباب أهل الجنة وهو حامل الدرة في يديه الشريفتين يطرد بها أهل البدع من مسجد الكوفة فكانوا يصيحون : وا سنّة عمراه واسنّة عمراه!!
فأين سنة النبي (ص) من كل هذا.وأتحدى أي مسلم يأتيني بدليل يؤيد عملها من لدن النبي (ص) وآله الأطهار فاطمة وعلي والحسن والحسين..وهو القائل : ( إني تارك فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي كتاب الله وعترتي أهل بيتي وإنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض) صدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم..
5 - خالد العبدي الأحد 22 يوليوز 2012 - 09:43
وقال العلامة القسطلاني " في أول الصفحة الرابعة من الجزء الخامس من إرشاد الساري في شرح صحيح البخاري " عند بلوغه إلى قول عمر في هذا الحديث " نعمت البدعة هذه " ما هذا نصه : سماها بدعة لأن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لم يسن لهم الاجتماع لها ، ولا كانت في زمن الصديق ولا أول الليل ، ولا كل ليلة ، ولا هذا العدد.
وقال محمد بن سعد " حيث ترجم عمر في الجزء الثالث من الطبقات " وهو أول من سن قيام شهر رمضان " بالتراويح " وجمع الناس على ذلك وكتب به إلى البلدان وذلك في شهر رمضان سنة أربع عشرة ، وجعل للناس بالمدينة قارئين قارئا يصلي " التراويح " بالرجال وقارئا يصلي بالنساء . . الخ .
ولما ذكر السيوطي في كتابه " تاريخ الخلفاء " أوليات عمر نقلا عن العسكري قال : هو أول من سمي أمير المؤمنين ، إلى أن قال : وأول من سن قيام شهر رمضان " بالتراويح " وأول من حرم المتعة ، وأول من جمع الناس في صلاة الجنائز على أربع تكبيرات الخ .
6 - خالد العبدي الأحد 22 يوليوز 2012 - 10:12
وقال ابن عبد البر في ترجمة عمر من الاستيعاب : وهو الذي نور شهر الصوم بصلاة الاشفاع فيه . وقال العلامة أبو الوليد محمد بن الشحنة ، حيث ذكر وفاة عمر في حوادث سنة 23 من تأريخه " روضة المناظر " هو أول من نهى عن بيع أمهات الأولاد ، وجمع الناس على أربع تكبيرات في صلاة الجنائز ، وأول من جمع الناس على إمام يصلي بهم التراويح الخ .
عن زيد بن ثابت أن رسول الله "صلى الله عليه وآله وسلّم" اتخذ حجرة قال : حسبت إنه قال من حصير في رمضان فصلى فيها ليالي ، فصلى بصلاته ناسٌ من أصحابه فلما علم بهم جعل يقعد ، فخرج إليهم فقال قد عرفت الذي رأيت من صنيعكم ، فصلوا أيها الناس في بيوتكم ، فإن أفضل الصلاة المرء في بيته إلاّ المكتوبة . البخاري كتاب الصلاة باب صلاة الليل
على أنه يمكن لأي أحد أن يبتدع صلاةً معينة أو عملاً معيناً ويقول هي بدعة ولكن نعمت البدعة هذه ... كما فعل من قبل عمر ، وأنت تعلمون أيها الأخوة ، أن العبادة أمرٌ توقيفي أي أنها موقوفة من قبل الشارع فما لم يأمر به الشارع فلا يجوز الإتيان به ، فكيف نتعبد بأمرٍ نهى عنه رسول الله "صلى الله عليه وآله وسلّم" ؟!
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
7 - دكالي الأحد 22 يوليوز 2012 - 16:11
فيناهم القراء النجوم؟؟؟؟؟ تلقاهم فرمضان زعما والله لالقيتيهم, ياك كلهم شدو الطيارات لأوربا يجمعوا اللعاقة وخلاونا حنا مع "ضعف" هذا زمان القرآن مقابل الثمن، الإمام العام كامل ونتا تصلي وراه الصلواة النهارية سرية والجهرية يقرا لك ب الكوثر وملي يجي رمضان تقول هنا نلقاه تلقاد قلب لك على شي دري من شي دوار وهو شد الفيزا وطار, فينهم النجوم
8 - سني وأفتخر الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:30
ﻋﻦ ﺃﺑﻲ ﻧﺠﻴﺢ ﺍﻟﻌﺮﺑﺎﺽ ﺑﻦ ﺳﺎﺭﻳﺔ ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ
ﻋﻨﻪ ﻗﺎﻝ : ﻭﻋﻈﻨﺎ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ
ﻭﺳﻠﻢ ﻣﻮﻋﻈﺔ ﻭﺟﻠﺖ ﻣﻨﻬﺎ ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ ، ﻭﺫﺭﻓﺖ ﻣﻨﻬﺎ
ﺍﻟﻌﻴﻮﻥ ، ﻓﻘﻠﻨﺎ : ﻳﺎ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ، ﻛﺄﻧﻬﺎ ﻣﻮﻋﻈﺔ
ﻣﻮﺩﻉ ﻓﺄﻭﺻﻨﺎ ، ﻗﺎﻝ : ) ﺃﻭﺻﻴﻜﻢ ﺑﺘﻘﻮﻯ ﺍﻟﻠﻪ ،
ﻭﺍﻟﺴﻤﻊ ﻭﺍﻟﻄﺎﻋﺔ ، ﻭﺇﻥ ﺗﺄﻣّﺮ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﻋﺒﺪ ؛ ﻓﺈﻧﻪ
ﻣﻦ ﻳﻌﺶ ﻣﻨﻜﻢ ﻓﺴﻴﺮﻯ ﺍﺧﺘﻼﻓﺎ ﻛﺜﻴﺮﺍ ، ﻓﻌﻠﻴﻜﻢ
ﺑﺴﻨﺘﻲ ﻭﺳﻨﺔ ﺍﻟﺨﻠﻔﺎﺀ ﺍﻟﺮﺍﺷﺪﻳﻦ ﺍﻟﻤﻬﺪﻳﻴﻦ ،
ﻋﻀّﻮﺍ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺑﺎﻟﻨﻮﺍﺟﺬ ، ﻭﺇﻳﺎﻛﻢ ﻭﻣﺤﺪﺛﺎﺕ ﺍﻷﻣﻮﺭ ،
ﻓﺈﻥ ﻛﻞ ﺑﺪﻋﺔ ﺿﻼﻟﺔ ( ﺭﻭﺍﻩ ﺃﺑﻮ ﺩﺍﻭﺩ ﻭﺍﻟﺘﺮﻣﺬﻱ
ﻭﻗﺎﻝ: ﺣﺪﻳﺚ ﺣﺴﻦ ﺻﺤﻴﺢ
9 - morad الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:41
ان اقبال المكثف من الجمهور على المساجد هو بمثابة نفاق و سخرية على الذات الالهية و يعني ذالك ان الله يعبد فقط في شهر رمضان ثم تصبح المساجد مهجورة فاغلب المصلون لا يخشعون في الصلاة و لا يتدبرون كلام الله بل خشوعه مرتبط بصوت الامام اذا اطرب امام خشع و اذا اقبح صوته خرج من المسجد ليبحث عن اخر لاحظ لو حلت هيفاء و هبي مكانه..
10 - elmouhajer الاثنين 23 يوليوز 2012 - 10:39
لم يثبت في حديث النبي عليه الصلاة والسلام شيء عن عدد ركعات صلاة التراويح، إلا أنه ثبت من فعله عليه الصلاة والسلام أنه صلاها إحدى عشرة ركعة كما بينت ذلك أم المؤمنين عائشة حين سُئلت عن كيفية صلاة الرسول في رمضان، فقالت: " ما كان رسول الله يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة، يصلي أربعًا، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي أربعًا، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي ثلاثاً " متفق عليه، ولكن هذا الفعل منه - - لا يدل على وجوب هذا العدد، فتجوز الزيادة, فقد قال شيخ الإسلام ابن تيمية: " له أن يصلي عشرين ركعة، كما هو مشهور من مذهب أحمد والشافعي, وله أن يصلي ستا وثلاثين، كما هو مذهب مالك, وله أن يصلي إحدى عشرة ركعة، وثلاث عشرة ركعة.

ثم استمر المسلمون، بعد ذلك يصلون صلاة التراويح كما صلاها الرسول، وكانوا يصلونها كيفما اتفق لهم، فهذا يصلي بجمع، وذاك يصلي بمفرده، حتى جمعهم عمر بن الخطاب على إمام واحد يصلي بهم التراويح، وكان ذلك أول اجتماع الناس على قارئ واحد في رمضان
11 - omar الاثنين 23 يوليوز 2012 - 14:14
من السنن التي سنَّها رسول الله صلى الله عليه وسلم لهذه الأمة في شهر رمضان، صلاة التراويح، التي اتفق أهل العلم على أنها سنة مؤكدة في هذا الشهر الكريم، وشعيرة عظيمة من شعائر الإسلام؛ وقد ثبت في أحاديث كثيرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يرغِّب في قيام رمضان، من غير أن يأمرهم فيه بعزيمة، منها قوله عليه الصلاة والسلام: (من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه) متفق عليه.

وقد صلاها رسول الله صلى الله عليه وسلم في جماعة ثم ترك الاجتماع عليها؛ مخافة أن تفرض على أمته، كما ذكرت ذلك عنه أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها.

ثم استمر المسلمون، بعد ذلك يصلون صلاة التراويح كما صلاها رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكانوا يصلونها كيفما اتفق لهم، فهذا يصلي بجمع، وذاك يصلي بمفرده، حتى جمعهم عمر رضي الله عنه على إمام واحد يصلي بهم التراويح، وكان ذلك أول اجتماع الناس على قارئ واحد في رمضان.
12 - المسلمة الاثنين 23 يوليوز 2012 - 14:20
السلام عليكم ورحمة الله
صحيح، الصوت الحسن يذكر بالله، لذا أدعو ساكنة تطوان ذات الذوق الرفيع الإنصات لشابّ مراكشي إسمه النعمان يصلي بمسجد سانية الرمل القديم بمعية شيخه.
اللهم بارك واحفظ شبابنا.
13 - التراويح ليست بدعة بل هي سنة الاثنين 23 يوليوز 2012 - 17:36
السلام عليكم

قمت بالبحث عن حقيقة هل تراويح بدعة او سنة؟ فهدا ما وجدت



الحمد لله

القول بأن صلاة التراويح بدعة ليس بوارد ، وإنما يُقال هل هي من سنن عمر بن الخطاب رضي الله عنه لأنها لم تكن على عهد النبي صلى الله عليه وسلم وفعلت في عهده أو هي من سنن النبي صلى الله عليه وسلم ؟!

فادعى بعض الناس أنها من سنن عمر ، واستدل لذلك بأن عمر بن الخطاب " أمر أبيّ بن كعب وتميماً الداري أن يقوما للناس بإحدى عشرة ركعة " وخرج ذات ليلة والناس يُصلُّون فقال : نعمت البدعة هذه " وهذا يدل على أنه لم يسبق لها مشروعية ...

ولكن هذا قول ضعيف غفل قائله عما ثبت في الصحيحين وغيرهما أن النبي صلى الله عليه وسلم ( قام بأصحابه ثلاث ليال وفي الثالثة أوفي الرابعة لم يُصلّ ، وقال : إني خشيت أن تُفرض عليكم ) رواه البخاري (872) وفي لفظ مسلم ( ولكني خشيت أن تُفرض عليكم صلاة الليل فتعجزوا عنها ) ( 1271
14 - بنت ايت عطا الاثنين 23 يوليوز 2012 - 17:56
المفروض هو ان نتخشع عند سماع ايات الله عز و جل ليس لصوت قرائها العذب و انما لما تحتويه من دروس و مواعظ و حكم نحن في حاجة اليها فما فائدة الصوت العذب عندما يسمع المصلي " و بالوالدين احسانا " و هو في الاصل يقاطع والده و لا يسال عنه ثم يقول في النهاية انا ساواظب على الصلاة وراء هذا الامام لصوته الجميل
يجب ان تتسلل الايات الى عقولنا و قلوبنا قبل ان تحللها اذاننا و ان يكون سبب ذهابنا الى المسجد هو نيل الثواب و اخذ الموعظة مما سنسمعه
15 - نادين الأربعاء 25 يوليوز 2012 - 07:50
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ماتقدم من ذنبه ) .هذا الخبر متفق عليه .

قيام الليل صلاة التراويح.
16 - salah السبت 28 يوليوز 2012 - 16:55
ا لى المدعو العبدي
وهل سب الصحابة و تكفيرهم و سب امنا عائشة و القول بعصمة سيدنا علي جائز.
قولك قول شيعي وذاك يلزمك وحدك
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

التعليقات مغلقة على هذا المقال