24 ساعة

مواقيت الصلاة

23/08/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1906:5213:3517:1020:0921:28

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

اتجاه مشروع قانون "مالية 2015" لخفض مناصب الشغل الحكومية إلى "الحد الأدنَى"..

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

3.47

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | مغارة فْرِيوَاطُو.. زيارتك الأولى ستكُون الأخيرة

مغارة فْرِيوَاطُو.. زيارتك الأولى ستكُون الأخيرة

مغارة فْرِيوَاطُو.. زيارتك الأولى ستكُون الأخيرة

في تلازم مع دلالات تسميّتها، وهي المتأرجحة بين الخُرافة والاحتمال، وكذا ما هو مرصود على الواقع.. لا زال شموخ مغارة فْرِيوَاطُو يستهوي بعضا من زوّار مدينة تَازة، وذلك رغما عن صعوبة الوصول إلى حيز تواجدها القصيّ عن المركز بحوالي 28 كيلومترا يتوجّب قطعها وسط طريق ضيّقة مليئة بالمنعرجات، وصولا إلى النفوذ الترابي لجماعة بَاب بُودِير ومدشر شيكْر تحديدا.

إنّهَا "إفرِي يْطُّو"، أتت تسميَّتُهَا من مزج تركيبيّ لكلمة "إيفرِي" الأمازيغيّة، التي ترادف "المغارة" في لسان العرب، واسم الشابّة الجميلة "يْطُّو" التي اشتدّ بها المرض، في ماضي الزمن، إلى أن طلب حكيم تغذيّتها من عَسل لم تمسسه يد بشريّة قبل يد نَاقله، وذلك كي تتعافى من مرضها العضال.. فبادر شابّ إلى البحث عن "المفقود" حتّى وجده بذات المغارة التي قضى بها الاثنان حياتهما هروبا من شرّ أنّاس أبانوا عن عدم قبولهم اقتراب محسوب على العامّة من حسناء لزعيم قبيلة.. والعهدة في هذه الرواية على الخُرافَة.

جذور التسميّة تبقَى أقرب إلى الأفهام من خلال طرح "إِيفْرِي نْ وَاطو"، أي "مغارة الرّيح" وفقا للترجمة من منطوق بني مازغ إلى العربيّة الفصيحة.. ويجد هذا الطرح قوّته من خلال قول أبناء المنطقة الريفيّة المتاخمة للغار، خصوصا وأنّهم يدافعون عنه بداعي أن الألسن لاكته على مدى الزمن بتحريف جعل كلمة "فْرِيوَاطُو" تبرز وتغدو دالّة على هذا المكان..

عبد السلام خنتاش يعتبر أنّ مغارة "فرِيوَاطُو" لم تأخذ الحصّة التي تستحقّه من التمحيص والتعريف.. إذ يقول الرجل لهسبريس، وهو مرافق المهندس الفرنسي "بَّايْ" حين الاشتغال على وضع تصميم دقيق للمغارة أواسط سبعينيات القرن الماضي، إنّ "فرِيوَاطُو سبق لها وأن حازت الرقم القياسي العالمي لأعمق مغارة شهدت تدخلات للتهيئة، هذا قبل أن يتخطّاها خليج بيروت عام 1965.. عُمقُها يبلغ 365 مترا..وحين اشتغلتُ بها سنة 1977 كان مخطّطا لها أن تحتضن مقصفا بفضاء استغوارها الأوّل، لكنّ ذلك لم يحدث ليبقى الحال هو ذاته إلى اليوم".

أمّا يُونُس، شابّ منتمٍ للجمعية المسيّرة لشؤون الاستغوار بالمغارة المتوسّطة لـ "منتزه تَازْكَة الوطنيّ"، فيرى بأنّ ضعف الترويج الإعلامي والسياحي لـ "فرِيوَاطُو" يُعدّان أبرز مُحدّدين للفشل في تنصيب هذه المغارة كـ "وُجهة جبليّة متميّزة".. "جمعيتنا تكتري المغارة بمقابل ماليّ يضخّ 18 مليون سنتيم سنويا في خزينة جماعة بَاب بُودِير، ونظير ذلك لم تضع الإدارة الجماعيّة حتّى لوح إشهار يدلّ على موقعها.." يورد يونس. فيما يزيد خنتاش: "حتّى اللوح الإشهاري الموضوع على جانب الطريق السيّار صُوّرت به كرة نَار إلى جوار اسم فْرِيوَاطُو.. وهذا يزيد في التعتيم على هذه المعلمة المتميّزة".

العبور من الباب الضيق للمغارة يستلزم، بداية، التوفر على تذكرة ولوج من 5 دراهم، لا تتغيّر قيمتها الماليّة بين موسم الصيف وغيره.. بعدها يتوجّب السير على درج ضيّق، وسط إنارة خافتة وجوانب واقية من السقوط أعدّت بأنابيب معدنية مخصصة أصلا للتزود بالمياه، حتّى يحضى الزائر بإطلالة بانوراميّة على فضاء الاستغوار الأوّل.. إنّه حيز مكانيّ متاح ولوجه للعموم، ويستمدّ إنارته من فتحة تتوّج المغارة وتعدّ المنفذ الوحيد لأشعّة الشمس .. في حين تتوجّب الاستعانة بمعدّات خاصّة للإنارة، وبذلات مقاومة للرطوبة، وتوجيهات مرشد ملمّ بخبايا فريواطُو، للوصول إلى باحتَي استغوار أخرتَين تمتدّان أسفل الفضاء البدئيّ.

"الفتحة الكَائنة أعلَى فرِيوَاطُو عبر منها الفرنسيّ نُوربِيرْ كَاستُورِي إلى قلب التجويف عام 1933، والقطعة المعدنيّة التي ثبّت بها حبل الهبوط مازالت بمكانهاإلى اليوم.. يروّج البعض أنّ فْرِيوَاطُو تعدّ الأكبر من نوعها بإفريقيا، وهذا معطى خاطئ اعتبارا لكون مغارة بَاب تَازة، وهي التي تنتمي لذات الإقليم أيضا، يتجاوز عمقها نظيرَه لفْرِيوَاطُو كي يبلغ إلى 520 مترا" يقول خنتَاش.

الدراسات المخبريّة التي أجريت على "إيفرِي نْ وَاطُو" أثبتت بأن بنيتها الجيولوجيّة يطغى عليها التكوين الكلسي لغالبية الطبقات الصخريّة، وهو ما يفسّر تشعّب المغارة لتأثّرها بارتفاع نسبة الرطوبة ومرور المياه وسطها.. فيما يمثّل امتدادها التحت أرضي صوب الشمال نفيا لـ "أسطورة يطّو" التي تورد بأنّ "الحسناء وابن العامّة" قد نفذا من المغارة صوب أراضي الجنوب.

الولوج إلى فرِيوَاطُو يتميّز بسلاسة لا تتطلّب سوى 10 دقائق، كأقصى تقدير، لبلوغ قعر الفضاء الأوّل سيرا على الأقدام.. في حين يعدّ الصعود منها مستوجبا للياقة بدنية قادرة على جعل الزائرين يقاومون حدّة المرتفع.. "هذا ما المعطى يجعل كبار السنّ غير قادرين على الاستمتاع بفضاء المغارة، زيادة على المعانين من أمراض القلب والتنفّس، وكذا المتوفرين على لياقة بدنيّة ضعيفة.. غالبا ما تكون الزيارة الأولى لهؤلاء هي الأخيرة أيضا" يقول يونس لهسبريس.

ذاكرة ساكنة دوّار شِيكْرْ وبَابْ بُودِير تحتفظ أيضا بذكرى أليمة تقترن بكبرى مغارات المنطقة، خصوصا وأنّها تقترن بمستغورين أجانب فعّلوا مغامرة الولوج إلى أعماق فرِيوَاطُو، عام 2006، دُون الاستعانَة بأيّ دليل خبير بممرّات الفضاء المظلم.. تاركين وراءهم سيارات رباعيّة الدفع ظلّت مركُونة لأيّام قبل أن يتمّ جرّها صوب المحجز العمومي لغياب أصحابها عنها لأيّام، وإلى اليوم لم يظهر أي من هؤلاء المغامرين المجهولين.

ويرى خنتاش بأنّ مسؤوليّة الوضع الحالي لمغارة فرِيوَاطُو، "إفرِي يطّو" أو "إيفري نْ وَاطُو"، يتحمّلها كافّة المتدخّلين عموديا وأفقيا، من الساكنة إلى الحكُومة، وخصوصا حاملي المشاريع وأولئك المفترض فيهم العمل على الدفع بالمشاريع السياحيّة إلى أن ترى النور وسط تسهيلات تتطلبها المنفعة العامّة.. "التفكير الحاليّ ينبغي أن ينصبّ على أجرأة تدخّلات ضمن محورين، أوّلهما مقترن بالتعريف والدراسة، أمّا ثانيهما فيجب أن يسير في اتجاه تسهيل الولوج إلى هذا الفضاء بوسائل تكنولوجيّة مبتكرة إسوة بتجارب عالميّة متوفّرة" يزيد ذات المتحدّث.

يقول طارق المنصوري، وهو فاعل جمعوي بالمنطقة، إنّ إقليم تازة يتوفر على مؤهلات ضخمة قادرة على جعله معلمة للسياحة الجبليّة.. من بينها ما تزخر به فضاءات بنِي سنّان والوَاد لْكْحْل وعين خبّاب ومغَارة شِيكْر بالضَّاية المحاذيّة له.. "هذه الضَّاية تمتدّ على 10 كيلُومترات، وهي قادرة على استيعَاب عشّاق الرياضات المائيّة إذا ما تمّ حقن مدخل مغارة شِيكْر تفاديا لتسرّب مياه الإمطار عبرها" يزيد المنصوري.

ويعتبر ذات المتحدّث أن استمرار الموارد السياحيّة لتازة ضمن وضعها الخامّ "يعود لعدم توفّر الإقليم على مصلحة خارجيّة لوزارة السيّاحة بعيدا عن المندوبيّة الجهويّة المستقرّة بفاس"، ويضيف: "حتّى الوثائق المعتمدة كدلائل للسياحة بالمنطقة تشهد فقرا في مضامينها بخصوص ما يمكن أن يزوره قاصدو تازة ونواحيها".

يوسف العزّوزي، الكاتب العام للمنتدى الجهوي للصحافة والإعلام بتازة، يرى بأنّ تأثّر التنميّة السياحيّة بإقليم تازة تعود إلى "التركيز على الاستثمارات العقارية من لدن لوبي عقاري أفلح في التحكّم بدواليب السياسة والخيارات المستقبلية بالمنطقة"، ويورد العزّوزي لهسبريس أنّ "التنميّة الشاملة تعدّ خيارا غير ذي أولويّة لدى المنتخبين المدبّرين للشأن العام المحلّي والإقليمي والجهويّ".

ذات الناشط الجمعوي والصحفيّ يرى بأنّ جزء من الحلّ يتمثّل في عمل الحكومة على ضخّ استثمارات مركزية تنهض بالسياحة الجبلية بإقليم تازة، وذلك عبر رؤى قادرة على ترويج الرساميل ضمن المؤهلات الكبيرة المتوفّرة، داعيا إلى توفير بنيات سياحيّة وتسهيل ولوج فضاءات مغارة فرِيوَاطُو وجبال تَازكَّة بوجه خاصّ. "وزير السياحة، لحسن حدّاد ينبغي أن يعلم بأنّ التّازيّين يرصدون غياب منطقتهم، بشكل كلّي، عن خارطة تحرّكاته ضمن القطاع الذي يتولّى مسؤولياته".

الناشط الجمعوي عبد اللطيف اليعقوبي يرى بأنّ الرهان على تنميّة إقليم تازة وساكنته ينبغي أن يمرّ عبر مؤهلات السياحة الجبليّة القادرة على جعل وجهة تازة واحدة من الوجهات العالميّة الرائدة في هذا المجال.. "مغارة فرِيوَاطُو واحدة من هذه الموهلات التي لا زالت غير مستثمرة بالشكل الذي ينبغي أن يطالها.. إنّها قاطرة مستقبليّة قادرة على جرّ الإقليم بأكمله صوب تنميّة شاملة ومندمجة" يقول اليعقوبي.

كما يرى ذات المتحدّث بأنّ الوضع الاستثماري السلبي الذي يطال السياحة بالمنطقة "نجم عن التشرذم التدبيري الذي يطال إقليم تازة.. نحن تابعون ضريبيا لجهة فاس بولمان، وإداريا لجهة الحسيمة، وسياحيا لمندوبية فاس، وبنكيّا وزّعنا ما بين الأقطاب الجهوية لفاس ووجدة.." يقول نفس الناشط قبل أن يزيد: "ينبغي أن نتموقع في محور كافة الاستراتيجيات التنموية الوطنيّة، كما يجب أن تشرع كافّة المرافق المشيّدة في أداء مهامها بشكل فوري، وأوّلها مطار سيدِي حمُّو أومْفْتَاح الذي تمّت تهيئته بـ1.2 مليارا من السنتيمات دون أن يُستهلّ في استعماله".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (77)

1 - ريفي من ثازا الخميس 07 فبراير 2013 - 20:49
الاسم الحقيقي إفري ن واضو اي مغارة العاصفة
وايضا الاسم الحقيقي ثازا وليس تازة
انشر يا ناشر
2 - الغيور على هوية بلاده الخميس 07 فبراير 2013 - 21:05
لا اعرف لماذا يتم دائما مسخ هوية هذا الوطن و تحريف اسماء مدننا و قرانا و مداشرنا ,
ثطاوين تطوان لا تعني شيئا
اشاون شفشاون لا تعني شيئا
.....
..... و اللائحة طويلة
و عودة الى فريواطو
النطق الصحيح هو "إفري ن أضو" أو " إفري نواضو"
إفري = المغارة أو الكهف
ن : نون الإضافة
أضو = الريح
و إذا أردنا أن نعرب الإسم نقول "مغارة الريح" بدل فريواطو التي لا تعني شيئا بقدر ما هي مسخ للهوية كذلك ثطاوين التي تعني العينين و أشاون التي تعني القرون ، نحن المغاربة نعاني من المسخ الهوياتي ، فما نحن تشبثنا بلغتنا الأم و ما نحن تعلمنا عربية نظيفة .
3 - سفياني الخميس 07 فبراير 2013 - 21:10
شكرا هسبريس على هذا مقال الذي عرفتنا به على مغارة فْرِيوَاطُو ، أنا شخصيا كنت لم اسمع بها من قبل ، هناك كثير من مناطق والمناظر في بلدنا تستوجب تعريف بها من أجل الإنعاش سياحة لهذه المناطق مما يوفر دخل لتلك المنطقة ـ سازور هذه المغارة إن شاء الله يوم الذي سأقرر زيارة مدينة تازة ..
4 - محمد الخميس 07 فبراير 2013 - 21:21
مسقط رأس جدي من أمي ,,,منطقة خلابة ورائعة جدا لكن للأسف السياح لا يمكن أن يأتو الى منطقة سيارات الأجرة بها لم تتغير مند الاستقلال
5 - mohamed الخميس 07 فبراير 2013 - 21:28
المدينة المنسية بتاريخها وحظارتها وتقافتها تظل تازة مهملة تغض في نوم عميق في المغرب العميق منتخبونا ليسو رجالا ولا نساءً ينتمون لجنسٍ خائن يحب نفسه أينكم يا مسؤلوا هده الدولة ؛ جوهرة تحتضر بين أحضان الخونة حصدوا الأخضر واليابس ؛ تازة مدينة بين أحضان الجبال مناظر رائعة ثروة غابوية هادئة مسؤلوها نائمون فوق الملاير وتازة تحتضر أتصور مغارة إفريواطوا بأروبا كانت ستجدب ملاين الزوار
6 - جحخه الخميس 07 فبراير 2013 - 21:35
الى المعلق 1 IRCAM حذف الثاء واستبدلها بالتاء معتبرا ان الثاء ليست امازغية. وهو ما قاله الاستاذ الكبير اسماعيل العثماني وانهار علي المتطرفين بالشتم.
اذن احذف ثازة وقل تازة كما افتى IRCAM
7 - Tazi الخميس 07 فبراير 2013 - 21:35
كفى لقد تم تهميش تازة رحمك الله عبد الكريم الخطابي ومناضلي الريف و كل الا مازيغ
8 - سفيان الخميس 07 فبراير 2013 - 21:39
سلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
انا مواطن مغربي و اطلب منكم مساعدة في بحث و التحري لمساعدة مرضى و ذويهم في حل المشاكل المتفاقمة في مستشفى ابن سينا ككل و خصوصا جناح قسم الجراحة الذماغ و الاعصاب خصوصا المتواجد في مدينة الرباط نتيجة حسابات بين كبارموظفين من جهة و بين الادارة و الوزارة من جهة التانية بالاضافة الى عدم توفر معدات العمل و الدواء و ضحية دائما المواطن الفقير نتيجة الاهمال و عدم الرعاية مرضى و سرقة المتفشية داخل القاعات الرعاية و صراعات متكررة بين الاطباء و عائلات المرضى من جهة و بين هذا الاخير و الممرضات من جهة اخرى نتيجة تأخر في اجراء عمليات، لذالك نطلب منكم ايصال هذا خبر ليعم الجميع بطريقتكم الخاصة وذلك بعد تعميق البحث في هذا الاطارمن جهتكم لكي نتفاذا كارثة حقيقة و شكرا
9 - O'shen الخميس 07 فبراير 2013 - 21:42
فريواطـــو!!؟؟؟ ماذا يعني هذا الإسم ؟؟! عجيب!

الكهف يسمى بـ "إفـــــري نواضـــو" أي "مغارة العاضفة"

كفى من التلاعب بالأسماء وتحريفها إلى أسماء غريــبة

كل هذا لطمص هوية الوطـــن ، لكــــن هيهـــــــات .

عيــــون الأحــــــــرار تراقبكـــــــــــم.
10 - يوسف الخميس 07 فبراير 2013 - 21:44
السلام عليكم اشكر صاحب المقال على تعريفه بهذه المعلمة السياحية المتواجدة بالاقليم والتي لاتشكل سوى 10 في المائة او اقل من الثروات الطبيعية والسياحية التي يزخر بها الاقليم لكن انصح الاخ الى التطرق مرة اخرة الى الحصار المضروب على كل شئ في تازة وخاصة السياحة التي يسيطر عليها لوبي قوي من المدينة المجاورة فاس والتي لم تسمح باحداث مندوبية للسياحة بالاقليم رغم عراقته لكون ذلك يدر عليهم مداخيل مهمة ويستغل بشكل بشع الثروات الطبيعية لهذا البلد الذي يعتبر منكوبا بالنظر الى التهميش الذي يعانيه في كل القطاعات فهل سيعيد الربيع الديمقراطي خيرات البلد الى اصحابها ام سنبقى تابعين لفاس وغير فاس رغم ان تازة العراقة والاصالة والتاريخ ستبقى شامخة برجالها وجبالها الى ان يرث الله الارض ومن عليها
11 - Berrada noureddine الخميس 07 فبراير 2013 - 21:51
لا اتفق مع ما جاء في عنوان المقال,فقد زرت المغارة عدة مرات,وفي كل مرة ازداد اعجابا بها و بقدرة الخالق وبضعف الانسان داخلها.داخل المغارة ينتابك احساس غريب وفريد بحيث يختلط عليك شيء من الخوف والتحدي والاعجاب لما لذاخل الارض من عظمة وجمال.وهذه العظمة والروعة تزداد عند زيارتك لمغارات اخرى-وما اكثرها بنواحي تازة:كهف الغار,الزعرور,النحلة,الشيكر ومغارات اخرى زرتها ولا اعرف اسماءها قرب سيدي مجبر وجبل بومسعود وادمام...-اما عن الاماكن الطبيعية المتميزة,فعليكم بالقلعة وبني يسنان وواد ازهار وعين العروسة وبحيرة تامدا والواد البارد وتازكا وادمام وعين خباب...
12 - Ahmed France الخميس 07 فبراير 2013 - 21:55
السلام عليكم
مثل هاته الأماكن لا تستحق أن توجد في المغرب لان المسؤولين المغاربة لا يعرفون قيمة الأشياء الطبعية ولا الثقافية أناس تصلطوا علي البلاد ولاسيما رئيس الجماعة لا طريق لا كهرباء لا إشهار ويبقى رئيس الجماعة همه الكبير مصلحته الشخصية وهوايته المفظله الأكل اعرف هاته المغارة وحالها لا يتغير على مدى السنين
لو كان حسن التدبير هناك أكثر من 30او40 فرصة شغل ولاكن العقول الفارغة من التدبير تتسابق لترشيح في الانتخابات ليكون الأمر بيده فقط عالم التخلف هو هاذا والأمر يتعلق بجميع الجماعات في المغرب هناك وادي امليل نقطة عبور بين الشرق والغرب وبيها سوق الثلاثاء مشهور و محلات للأكل لا يوجد مرحاض عمومي ٍالرجال من عادتم يذهبون الى المقاهى اما النساء مشكل كبير جذا وغير اخلاقي أما في فصل الشتاء لا تسال عن الأحوال كيف هي المهم كلش معروف نطلب الله أن يأتينا بناس عقلاء ومدربين...... أمين
13 - آل يوسف الإدريسي الخميس 07 فبراير 2013 - 22:00
اصاب بعض الإخوة في إعادة الاعتبار للمغارة
إذ أن الاعلام الجغرافية تقريبا اصلها أمازيغي تم تحريفها بنقلها إلى الفرنسية ثم إلى العربية
مثل:قمة توبقال إلى طابوقا إلى الأصل الأمازيغي: تابوقالت
وغيرها من الاماكن الجغرافية التي طالها التحريف
لذا كنت اصر دائما على تحرير الجغرافيا من الاستعمار الفرنسي
كما طرحت الكاتبة الجزائرية كتابها: تحرير التاريخ من الاستعمار
ونعود إلى إفري ن واضو:كهف الريح:ذلك أن البنية الجيولوجية للأطلس المتوسط الهضبي تتشكل من هضاب الكلس والذي تتعرض للتحلل بواسطة ثاني أكسيد الكاربون الموجود في مياه الأمطار فيعطينا تشكيلات تضاريسية مختلفة منها هذه المغارات والتي تتشكل بها الصواعد والنوازل
ونظرا لعمقها واختلاف درجة الحرارة بين السطع وعمقها فإن الرياح تمرعبر هذه التشكيلةمصدرة زمجرة قوية كان القدامى سكان المنطقة يعتقدون أنها جن لذا كانوا يتجنبونها،وفي الحقيقة فإن الرياح المارة عبر هذه التشكيلة تصدر هذه الزمجرة مثل آلات النفخ
ولاتوجد فقط هذه المغارة، بل إن منطقة الأطلس توجد بها ايضا مغارات إفري ومنها جاء الجمع إفران:الكهوف
ومعروف أن منطقة بني ملال تتعرض لنفس الظاهرة يتبع
14 - IDAR SOUHAL الخميس 07 فبراير 2013 - 22:04
إذا كان موقع هسبريس يؤكد أن زيارتك الأولى لمغارة الاولى ستكون الأخيرة، فإنني أأكد العكس إذ طال الله من عمرنا لانه مكان أكثر من رائع ويستحق الزيارة أكثر من عشرات المرات، فعلى الرغم من صعوبة الطريق إلا أن جمالية المكان ستجعلك إلى التفكير في زيارته عدة مرات.
15 - الهني لحسن الخميس 07 فبراير 2013 - 22:10
اطن ان من جاؤا في هدا التقرير لم يسبق لهم ان دخلوا المغارة الان طريقة حديثثهم تدل عتى دالك لا نني دخلت داخلها لامثر من 10 مرة ولازلت اعشقها وفي كل مرة الجها ينتابني شعور وكاءنني الجها لاول مرة
16 - تازي حر الخميس 07 فبراير 2013 - 22:13
مدينتي مدينة تازة مدينة التهميش و التقصير رغم انها لعبة دورا بارزا في تاريخ المغربالا انها تعاني كل يوم ما عليكم الا ان تزوروها لتشاهدو كل انواع الفساد في التسيير هناك اسر سيطرت على العقارات هناك طاشرونات نهبت اموال الشعب و و و
17 - TOUFIK الخميس 07 فبراير 2013 - 22:15
وانا اقرا هدا المقال امتلات عيناي بالدموع على هذه المدينة لما طال شبابها وسكانها من تهميش فنهبت خيراتها وثرواتها ـ سامحينا يا تازة لم نعرف حق قدرك.
18 - غياتي ولد البلاد الخميس 07 فبراير 2013 - 22:19
تازة مدينة مهمشة بشكل واضح من طرف المسؤولين في هده الدولة
تدفع ثمن ما قام به الارياف من اخراج المستعمرين
اما احد الصحفيين يسمى العزوزي . فمسكين يكتب فقط عندما يكون موضوع تافه او على مهرجان الامداح او شيء ليس له اهمية
اما ادا كانت اشياء تضر المواطنين فهو يصبح اخرص

هناك فئة تدعي انها غيورة على البلد و لا تعرف الام من الزرواكة فقط فادحين في الضحك على الناس هادا عروبي عاد دخل هادا شوف شنو لابس
لعنة الله عليهم الي يوم الدين
وهم يفعلون ما بينهم ما تستحيي الحيوانات اعزكم الله ان تفعله
اتمنى من هيس بريس النشر
19 - tarik afandi الخميس 07 فبراير 2013 - 22:22
يجب الإحتياط التام والوقوف على جميع الصعوبات التي تتعرض لأي زائر نزل إلى المغارة ويجب معرفة أسباب ضياع المستغورين الذين لم يرجعوا بعد نزولهم إليها والباحثون العالميون موجودون في كل الدول المتقدمة ما على الجماعة إلا طرح القضية فسيتكفل ذوي الخبرات في هذا المضمار بالمسؤولية حتى يقفوا على الحقائق كاملة
20 - Amazighia الخميس 07 فبراير 2013 - 22:35
La véritable signification du mot composé ifri wato, est la grotte du vent, atto ou ado veut dire "vent" chez nous. Je connais une autre grotte (moins imposante il est vrai) aux environs de Goulmima et qui porte le nom de ifri n wado= la grotte du vent.
21 - مول الشي الخميس 07 فبراير 2013 - 22:42
لذي تعقيب على الاخ صاحب الجمعية الذي يلوم البلدية في عدم المساهمة رغم انه يقدم 18 مليون سنتيم في السنه، اقول للاخ وباي حق انت او جمعيتك تأخد 5 دراهم للفرد عن كل زيارة، البلدية فوتت لك مغارة ب 30 كلم بثمن بخس وتحاول ان jحمل المسؤولية للبلدية والدولة، لم تقل لنا كم تربح من هذا الاستثمار، يا اخي هذا اسمه استثمار سواء كانت جمعية ذات نفع عام ام خاص، عليك ان تستثمر في هذا المشروع ، ففريواطو لم يضاف اليها اي شئ مند خروج فرنسا ، على الاقل مدخول هذه المغارة اذا افترضنا 500 شخص فقط يزورها في اليوم لمدة 300 يوم في السنة هو 250 مليون سنتيم, فاذا كنتم لا تعرفون للاستثمار دعو المغارة لشخص آخر من حسن حظكم ان الفرنسين الذين يزورنها معظمهم هواة تغوير وليس مقاولين، فالفرنسي قد يعطي مليار سنتيم على الاقل لاستغلال منطقة سياحية لان له دماغ وليس يمتهن الشكوى كمعظم المغاربة. لماذا لا تفكر اصلاح المدخل، اضافة الانارة، اضافة تجهيزات، استعمال فايسبوك ويوتيوب للدعاية وترفع من مداخيل الجمعية وتساهم في جلب السياح، فالبلدية برأت دمتها وانت اصبحت المسؤول. لو تم تفوتها للقطاع الخاص لاصبحتم تشتكون. وقمتم بمظاهرات
22 - ناظورية الخميس 07 فبراير 2013 - 22:50
شوهتم كل الأسماء الأمازيغية فما هي بعربية و لا أمازيغية إتقوا الله في هذه الأرض السعيدة وكفاكم طمسا للحقائق أما بالنسبة لمغارة إفري ن واضو فقد زرتها مرتين و كلما سافرت إلى ثازا سأزورها بإذن الله ربما صاحب المقال لم يزرها على الإطلاق
23 - citoyen de Taza الخميس 07 فبراير 2013 - 23:02
son vrais nom est un nom amazighe -ifri n ouadhou-qui signifie - la grotte de vent-,Malheureusement tout les noms amazighes propres se transforment en une charabia sauvage qui ne respectent les origines des choses pour reduire la langue amazighe
24 - tazis الخميس 07 فبراير 2013 - 23:04
الشكر كل الشكر لهسبرس اضافة فقط تازة في حاجة ماسة الي التعريف بها وطنيا
مدينة تملك كل المقومات السياحية من طبيعة خلابة ومواقع سيحية جدابة كمغاراة فريواطوا وشلالات راس الماء و المنته الوطني لتازكا الاشهر وطنيا والاجمل سبق وتم عرضه بامودو
نداء الي كل توازة عبر العالم حشوما عليكم مشيتوا وخلتيوا مدينتنا العزيزة تعاني
مشيتوا بافكاركم وباموالكم وبمشاريعكم تركتم تازة تعاني يا ابناء تازة وانا اعرفكم
فيكم الوزير والمدير والفنان والرياضي و العالم حرام عليكم والله لستب ابرار مدينتكم
تازة انا اوجه نداء عــــــــــــــــاجل الي كل تازي
انقدوا تــــــــــــــــــازة راكم والله قادين تدروها اجمل
مدينة في المغرب والله ستحاسبون علي تاريخ مدينتكم المجيد
تــــــــازة دكر في التاريخ انه من سيطر علي تازة فقد ملك المغرب كله
تازة يا تازة كانت فيها اقوي قبيلة بالمغرب اوربه وكانت اول من ادخل آلاسلام
للمغرب لن يرحم التاريخ اي تازي تنكر لاصله ولمدينته الجميلة مدينة
الجوي النقي و الماء العذب ومدينة الجمال
25 - المامون الخميس 07 فبراير 2013 - 23:06
ألسلام على الجميع.أريد ان أعرف هذا المكان ولاكن كل ما قيل عن المكان الا أنه لم يأتي احدهم بخريطة للطريق الى المكان وأتمنى ذالك الخريطة من هسبريس اللتي زارة المكان. كما أني من بني شيكر وهو بعيد جدا على تازة. الا اني فكرت لعل هناك شيئا ما يجمعنا. وكل شيئ ممكن
26 - yassine الخميس 07 فبراير 2013 - 23:09
شكرا لهسبريس هذا هو المنبر الوحيد الذي يجعلني احس بان التازي مغربي وليس بوليساريو كما تعتبره السلطات المركزية .همشنا القصر والحكومات المتعاقبة إن لم نقل حاصرونا ومنعوا عنا الإستثمارات وفرص الشغل فوتا ارزاقنا ومواردنا للمدن المجاورة تازة هي المدينة الوحيدة الكبيرة في جهتها وتابعة جهويا لمدينة اصغر منها بثلثين ..ماليا تبعون لفاس مع ان ثاني اكبر مقر لبنك المغرب يوجد في تازة ...
وافهم تتسطى
27 - دعونا نحيا بسلام الخميس 07 فبراير 2013 - 23:17
جاو الفينيقيين و اختلطوا معنا سماو راسهم بونيقيين لمدة 800 سنة و بقينا امزيغ .

جاو الرومان و بعدهم البيزنطيين و قعدوا 900 سنة و بقينا أمازيغ .

جاو الاتراك و قعدوا 300 سنة و بقينا امازيغ .

جاو بضعة آلاف من بنو هلال و قعدوا 950 سنة و بقينا امازيغ وخا حولوا ' إفري ن واضو' إلى ' فْرِيوَاطُو' .

فليحيا الامازيغ الاحرار على بلادهم تمازغا . . وليدهب التعريب الى الجحيم
28 - TAZI الخميس 07 فبراير 2013 - 23:23
j'aime pas le titre de l'article. au contraire je visite la grotte toujours avec le meme plaisir. l'accès à la grotte est bien amé,agé et sécurisé. j'invite tt le monde à visiter le site
29 - TAZI الخميس 07 فبراير 2013 - 23:25
انا كغيور علي تازة جلبت سياحا من امريكا الي تازة
اصلا هم قدموا لفاس وتسألوا لمادا جلبوهم الي فاس ولم يجلبون الي تازة
فهنا افضل واجواد واحسن
هدا لسان ساءح امريكي قدم اصلا لفاس فوعدنا بالعودة جددا الي تازة
وقد نشر صور المغارة ووعدنا بجلب فريق من الجيولوجين الامريكان لبحت خبايا المغارة
بكل صراحة لو استغلت تازة امكانيتها السياحية اتوقع لها مستقبلا اقتصاديا وتجاريا
ممتازا واتوقع لها نهضة تنموية فالامكانات البشرية بتازة كتيرة جدا
اوجه عتابي لكل ابناء التازة الدين خدلوا تازة اعاتبهم اينما كانوا بكل دول المغرب
وكل اصقاع العالم
30 - امازيغي سوسي الخميس 07 فبراير 2013 - 23:28
نعم افري واظو اي كهف الريح و تازة اسمها الحقيقي تيزي و مدن كثيرة حرف اسمها الذي يدل على هوية المكان اخواني اقول ان في السنة التي مرت كان مغني مصطفى قمر في مراكش و سال بعد الاخوة المغاربة عن ما معنى الاسم ورد عليه ان معناها هو مزركش وهذا هو قمة الجهل والاستهتار بالاسماء الامازيغية التي تعني امور واكوش اي ارض الله
31 - igidre الخميس 07 فبراير 2013 - 23:35
إنه إفري وَّاطُو بِالوَراينِيَّ لِأن أيت وَراينْ ينطقونها بِالطّاء وليس بِالضَّاض٠ أَطُو بِالوراينيَّ أَوْ أَزْوُو تعني: الرِّيح.
"فْريواطو" من مخلّفات إحتقار الأمازيغية وطمس هويّة الأمازيغيين
32 - ahmed الخميس 07 فبراير 2013 - 23:38
معك الحق يا أخ Ahmed France
فمثل هاته الأماكن لا تستحق أن توجد في المغرب لان المسؤولين المغاربة لا يعرفون قيمة الأشياء الطبعية ولا الثقافية فمثل هذه المغارة بفرنسا و بالضبط بنواحي brive تستغل كمكان سياحي حيث تجد كل شيئ متوفر هناك من مرشدين سياحيين يؤطرون كل شيئ و من تنظيم معقلن و اهتمام و صيانة بالغين فمتى سيتفيق المكلفون بالثرات و الثقافة ببلادنا من سباتهم
33 - لا للعنصرية الخميس 07 فبراير 2013 - 23:39
السلام عليكم، أما بعد، بما أن جذور التسميّة تبقَى أقرب إلى الأفهام من خلال طرح "إِيفْرِي نْ وَاطو"
فلماذا وضعتم " فْرِيوَاطُو" كعنوان ؟
34 - Mansouri الخميس 07 فبراير 2013 - 23:39
الى السيد العزوزي الصحافي لماذا تربط تعليقاتك و مقالاتك دائما باصحاب العقار لممارستهم للسياسة هل لذيك عقدة من هؤلاء و هل السياسة من حق المعلمين فقط
35 - السياحة الداخلبة الخميس 07 فبراير 2013 - 23:45
أول ما يعيق السياحة الداخلية قبل خروجك من المدينة التي تقطنها هم بعض رجال الشرطة عندما يروا أن راكبي السيارة هم أفراد عائلتك ، بقدرة قادر يعلمون أن رب الاسرة يحمل نقود تكاليف السفر وهنا يجد لك الشرطي سببا للمخالفة مهما فعلت فتكون مضطرا لخصم ورقة من الميزانية
بعد قطع 20 او 30 كيلومتر تجد الدرك الملكي فتعيد العملية من جديد وهكدا دواليك الى أن تصل للمدينة التي كنت تحلم بزيارتها منذ سنين
عند الوصول تفاجأ بالضرائب الغير المباشرة التي أديتها في الطريق وقد تقلصت الميزانية الى النصف فتكون مجبرا لإلغاء زيارة الاماكن السياحية فترجع نادما ساخطا على السياحة الداخلية
36 - تازي غيور الجمعة 08 فبراير 2013 - 00:07
لا أدري أين توجد مغارة باب تازة وفي أي جهة من الاقليم؟ عنوان المقال لا يستقيم مع مضمون الاستطلاع ومقاصده المبعوثان الى تازة اقتصرا على لقاءات سريعة مع المشرف على المغارة ولم يوفقا في اختيار كل محاوريهما لأن اثنين من هؤلاء المحاورين لا علاقة لهما باعلام أو أي عمل جمعوي بل هما من اللاهطين على الموائد والأغلفة المعلومة وريقهما يتحلب على أبواب العمالة بمناسبة وغير مناسبة وربما غابت هذه الحقائق عن مبعوثيكما وهي معلومة معروفة عند الجميع هنا في تازة ويا للأسف فأين هي المصداقية ؟ أغفل الاستطلاع حقائق أساسية كالقاعات والصواعد والنوازل والأهم الى أين وصل مشروع تهيئة المغارة ؟ تنبهوا رعاكم الله لما تكتبوا ومن تقابلوا من القوم
37 - الزياني الجمعة 08 فبراير 2013 - 00:08
السلام عليكم و رحمة الله ...و احمد الله الذي و فقني لزيارة هذه المغارة العظيمة ...فبعد تجاوز عدة منعرجات خطيرة صعودا الى الجبل الذي يحوي المغارة تمكنا نحن الطلبة الاساتذة (التربية البدنية2008/2009)من الوصول المغارة المقصودة التي لم اجد صعوبة في فهم معناها لكوني امازيغي تعني افري واضو اي كهف الريح.دخلنا المغارة رفقة الاستاذ وزملائه في جمعية تعنى بالسياحة الجبلية.كل منا اخذ مصباحا في يده و نزلنا السلاليم لنصل الى فوهة يصعب اختراقها الا حبوا و كانها ولادة نحو المجهول .ولاول مرة ادرك انه يمكن ان يموت الانسان في الظلام ان لم يكن معه دليل. فهناك ظلام ابدي سلاحنافيه المصابيح التي نحملها مما جعلني اتذكر مايقال يوم القيام (انظرونا نقتبس من نوركم..) كما ان وجودنا تحت الارض ذكرني بظلمة القبر.انها باختصار تجربة فريدة و موعظة مفيدة.
38 - tazi الجمعة 08 فبراير 2013 - 00:12
اضم رأي لرأي احد الاخوة الدي اكد ان هدا الموقع لا يعرف قيمته المغاربة
فكفي من تشجيع السياحة الجنسية السخيفة اين السياحة البيولوجية البيئية وسياحة الاستغوار
والسياحية الاسكتشافية
هدا الموقع لو وجد ببلد اخر لجلب الاف السياح ولم اصبح احد شباب تازة عاطلا
39 - LADY VOW الجمعة 08 فبراير 2013 - 00:12
للاسف هد المغاره زرتها هد الايام و لقيتها مسدوده ولي حز فنفسي انها ما عاملينش لها اشهار ولا منضفين المنطفه لي متواجده فيها للاسف لقيت امام بابها صور او حائط من الطوب اصفر وملصفين فيها حديده او قزديرها مصديا صابغينا بالون الاصفر و كاتبين عليها اسم المفاره حله ممحي وبالفرب من هد الافته ازبال المهم شيئ كيحز فنفس لي شفتو و كننصح الناس تزورها وتشوف جمال الطبيعه والغابات و جبالها ولله مناضر تاخد العقل و انصح الناس يسوقو بشويه لان الطريق بصح كلها منعرجات وجبال و صعيب يجري فيها ال1وشكرا لهسبريس هد الايام مهتمين بمدينتي الحبيبه تازه
40 - محمدحجادي الجمعة 08 فبراير 2013 - 00:15
زرت هذه المغارة الرائعة الأحد الماضي ،فانبهرت بجمالها ،وحسن استقبالنا من قبل شاب تولى التعريف بها ؛وقد أدركت أنه متمكن من إيصال المعلومات الدقيقة الأيكولوجية للزوار،بكل تلقائية ولم نكن نعلم أن إقليم تازة يتوفر على أزيد من ثلاثمئة مغارة ؛ورغم هذا العمق الاستغواري ففي المنطقة مغارة أعمق منها.عجبا عجبا...........نحن سكان المدن نجهل ماتتوفر عليه بلادنا فما بالك بالأجانب؟؟؟؟؟عيب والله أن لاتهتم الجهات المسؤولة بما يزخر به وطننا الحبيب من درر ولآلئ آركيولوجية نفيسة ؛فبادروا أيها المسؤولون للتعريف بكل المناطق كي لاتبقى مغمورة؛ويطالها النسيان...حجادي محمد
41 - abd da3if الجمعة 08 فبراير 2013 - 00:19
d abord merci a hespress pour cet article quoique j aurais aime voir des photos de la grotte de l interieur avec les stalagtites et stalagmites .
je crois que tout Tazi aime sa ville mais un amour qui n est pas conjugue avec l acte , on verse dans le sentimental sans bouger le petit doigt , et on finit par rater le but.
quand a l origine des noms ,merci on est deja gave comme ca , une overdose de chauvinisme est fatale.
on est tous de Noe et Noe est issu d Adam point barre.
c est une promotion pour la grotte de friouato et de taza en general ,elle est la bienvenue et ne la denaturons pas ,et capitalisons d avantage.
42 - جد أنس الجمعة 08 فبراير 2013 - 00:25
لقد سبق لي وأن زرت هذه المغارة أكثر من مرة .للولوج الى هذه المغارة الفريدة من نوعها يجب ان تقتني تذكرة الدخول بأكثر من 5دراهم.لايهم ثمن التذكرةأكثر ما يهم زيارة هذه المنطقة التي يجب ان يروج لها سياحيا.ابن زاوية بوكرين
43 - assia الجمعة 08 فبراير 2013 - 00:29
son vrai nom est FREE WATER. elle c’était nommé par des britannique en 1935. Cette caverne a été cavité a cause de l'eau qui coule a travers.et c'est d e là d'ou vient son nom actuel.a publier SVP
44 - warayni الجمعة 08 فبراير 2013 - 00:31
السلام عليكم جميعا.
المغارة المشهورة توجد حاليا بمحادات قبائل بني وراين وليس الريف، وخلال الاستعمار كانت هذه القبيلة تمتد إلى حدود دوار سيدي مجبر المطل على مدينة تازة. من خلال هذا المعطى يتبين أن اسم هذه المغارة وهو اسم أمازيغي محض منبثق من تسمية القبيلة الأمازيغية التي توجد بمجالها الترابي وهي قبيلة آيت وراين وهذه القبيلة لا يوجد في قاموس أسماء إناثها "إطو" ولكن "أطو" هو الصحيح يعني الريح والمعروف عموما أن الكهف أو المغارة يكونان مصرفا للرياح و الرطوبة لهذا سميت بأمازيغية آيت وراين "الغار واطو" أو "الغار ن واطو" الذي يعني مغارة الريح. فلا داعي لإطلاق أسماء مغلوطة ولغومة الهدف منها تحريف التاريخ وهوية بعض القبائل. فالباحث يجب أن يعتمد في بحثه على الجانب العلمي وبالتحديد "المنطق" فكلمة "إفري" هي المنطلق للبحث ما مصدرها؟ مصدرها: أمازيغي إدن على الباحث ان يبحث لذا القبائل الامازيغية المجاورة لموضوع البحث.
والسلام عليكم
45 - tazi pure الجمعة 08 فبراير 2013 - 00:37
مغارة افريواطو توجد على بعد خوالي 30 كيتلومتر من تازة .
توجد في منطقة قبيلة تازة .ومدينة تازة جغرافيا توجد في منطقة قبيلة غياثة حيث غياثة الشرقية شرقا وغياثة الغربية غربا . وقبيلة غياثة فبيلة عربية وبه وجب الاخبار وكفى
توافد الأقوام على المغرب وتناسلهم مع البربر يجعل منه انه لا يوجد أمازيغي نسلا صافيا 100قي 100 والسلام
46 - سعيد العابد تازي الجمعة 08 فبراير 2013 - 00:40
تيقوا بي إنها مغارة رائعة جداً أنصح بزيارتها من هدا المنبر خاصة داخلها العميق جداً والذي يزخر بمناظر يعجز اللسان عن وصفها.
من صواعد و نوازل و أحجار كريمة.
أنا زرت أعماقها لمدة تزيد على ٦ ساعات ولم أستطيع استكشاف كل ما بداخلها.
المغارة ليست هي ما رأيناه في التعليق من أدراج و سلاليم بل ما بداخلها العميق، لدا أنصح باستعمال الدليل عند الزيارة (guide).
كما أنكم ستزورون مناظر أخرى خلابة بالمناطق المجاورة.
زيارة موفقة.
47 - المغربي الجمعة 08 فبراير 2013 - 02:40
السلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته
مدينة تازة من اجمل المدن و اقدمها ومازالت فى قدمها حتى اصبحت نسيا منسيا انها المدينة الخضراء بفضل الله تعالى لا معامل ملوثة فقط السيارات جوها بارد ومعتدل فى الربيع و حار فى الصيف مدينة نظيفة وبطبيعة خلابة على مدار العام صيف شتاء اذا كان لديك وسائل لوجيستكية مثل سيارة خاصة بالجبال مع الغرفة المحمولة وحبال التسلق سيخيل لك انك لست فى المغرب خصوصا جهة ادمام-واد البرد-شيكر وغيرهم من المناطق المعروفة هناك سياح ياتون لكن ليس بالعدد المطلوب كفاس التى تتمتع بالسياحة التقليدية ليس فيها جبال كتازة عندها فقط بويبلان قريب من جهة تازة ومحسوب على تازة لكن هناك طريق معبئة من فاس الى بويبلان السائح يبقى فى فاس و لا يريد دخول تازة لكن اذا فكر ودخل الى تازة سيجد بويبلان قريبة وهدوء فعلا فى السنوات الثلاث السابقة كان هناك توافد عدد متوسط لو استمروو لكانو اكثر من متوسط لكن الثورات التى قامت جعلت السياح يفرون الى المدن المعروفة فاس مراكش اغادير اما المدن الصغيرة مثل تازة فيخفون على انفسهم مع العلم ان مدينة تازة ناس لا يتعدون على الغريب و المغاربة كلهم كذلك
48 - Ghareeba الجمعة 08 فبراير 2013 - 02:57
Salamoualikoum
Thanks a lot for the article even though I don't like the title .i visited the whole place starting from rass -lma reaching to sidi chikr and tazaka walking by lkklaa3a and taryala the whole place is a legend it s extremely beautiful it can be one of the best touristic resorts in the region .i saw the cave but I was scared to go inside ...I love the mountains it is very good place for hiking and relaxing it is the most peaceful place I have ever been to .It is sad that how the place is ignored by local investors :no hotels,no coffee shops ,no .restaurants....not even public restrooms no maps.Thanks hespress for this article which really touches my heart I really love that spot.
49 - moustafa الجمعة 08 فبراير 2013 - 09:37
السلام عليكم
أنا من سكان شيكر دوار يبعد 5 كيلومترات على المغارة، و كما يقال أهل مكة أدرى بشعابها
أما الإسم إفري واطو، فهو بلغتنا (بني وراين) يعني مغارة الريح، دعكم من تلك القصة حول الفتاة التي إنما أراد كاتبها الشهرة ليس إلا
وأما المغارة فهي رائعة دخلتها ثلات مرات أقضي فيها حوالي ثلات ساعات وفي كل مرة أشتاق إلى زيارتها مرة أخرى
50 - rgfzer الجمعة 08 فبراير 2013 - 09:59
Taza
est une région riche en paysage touristique toutefosi les investissements en ce domaine sont très timides
Le tourisme peut être un secteur qui peut résorber le chomage qui règen dans cette ville et qui a eu pour conséquence la célèbre grève de l'année dernère
De même la création d'une zone industrielle franche appelé zone off shore peut contribuer à coté du tourisme à donner un souffle à la relance économique au sein de la région

نحن تابعون ضريبيا لجهة فاس بولمان، وإداريا لجهة الحسيمة، وسياحيا
لمندوبية فاس، وبنكيّا وزّعنا ما بين الأقطاب الجهوية لفاس ووجدة
51 - أبو سفيان الجمعة 08 فبراير 2013 - 10:06
لم اكن أعرف عن تازة الا محطها الطرقية أو محطة القطار و أنا عابر سبيل من الشرق ( وجدة ) الى الغرب. شائت الأقدار أن تربطني في التسعينات مصاهرة مع عائلة تازية وهنا اكتشفت تازة لأول مرة فاندهشت لما تزخر بها من اثارات تاريخية و التي مع كامل الأسف تتاكل و تتلاش مع الزمان لا سيما في تازة العليا. و لو ان بعض الترميمات قيد الانجاز الا انها تسير ببطء مخجل .
و بعدها اكتشفت ايضا المناظر الخلابة التي تزخر بها منطقة تازة كباب برد أو مغراوة التي تضاهي برونقها أجمل بقع العالم. اما عن مغارة فريواطو - أو افري ان يطو . . . فرغم المشقة الهبوط الى قعره و لاسيما الصعود منه - 264 درجة - فاني لا امل من زيارته كلما اتيحت لي الفرصة لأني اجد فيه متعة و تحدي لسني المتقدم ( 70 سنة ).
52 - culturel de notre pay الجمعة 08 فبراير 2013 - 10:19
j'aimerai juste que notre gouvernement préservé la richesse et la langue origine de ce pays je suis arabe mais ça me fera plaisir de voir nos ville reprendre leurs noms d'origine .respect a mes frères de religion et de terre .
53 - tazi radouan الجمعة 08 فبراير 2013 - 11:02
السلام . انا تازي اكنغير على بلادي تازة مدينة سياحية 100/100 لكن .............................................................. ؟؟ مع الاسف.
54 - yassine الجمعة 08 فبراير 2013 - 11:41
المغارة توجد في احضان قبائل ايت واراين
اما قولك ان ريافة هم الاقرب اليها فهو افتراء و كدب
لان اقرب الريفين من تازة يبعدون اكتر من 50 كلم شرقا و شمال في جين المغارة توجد على بعد اكتر من 30 كلم جنوبا
55 - أحمد التازي الجمعة 08 فبراير 2013 - 11:59
لقد زرت المغارة مرتين ، المرة الأولى كانت استطلاعية وفي المرة الثانية قمنا باستكشاف خبايا ما بداخل المغارة حيث مشينا داخل المغارة لمدة ساعتين ذهابا وإيابا رفقة شخص يعرف جيدا المغارة 900 درجة وتحت عمق 365 متر وطول حوالي 3 كلومتر، إني أحتفظ بكل الصور الداخلية للمغارة وبعض الفيديوهات.
ذوي القلوب الضعيفة لا يمكنه أن يجتاز باب المغارة الضيق حيث تضن أنها نهايتك.
56 - اهل تازة الجمعة 08 فبراير 2013 - 12:04
دائما وابدا تازة بتاريخها وامجادها هي تازة المنسية .....لو اعطي الشيء القليل لهذه المغارة فقط إعلاميا لا شيء سوى إعلاميا فالاكيد تم الأكيد ستعرفون النتيجة ..............إنها تازة المنسية...............
57 - ATLAS الجمعة 08 فبراير 2013 - 12:56
إلى صاحب التعليق 28
أراك جاهلا بالتاريخ واللغة وجاهلا بالحقائق عندما قمت أنت والمغامرين البريطانيين باكتشاف المغارة المذكورة، لأن المغارة عرفها أهالي المنطقة قبل 1935 بزمن طويل وبنفس الإسم.
ولعل من كان يجهلها هم واضعو خرائط إدارة المخزن بالرباط وربما ولعلك تنتمي إلى نفس مدرستهم الذين ينتظرون أن تأتيهم المعرفة والحقيقة من الخارج ولو حتى على أنفسهم.
ولقد أضحكني كثيرا جهلك عندما قلت أن المصدر هو (FREE WATER ) ، فهل يستقيم هذا التعبير انجليزيا أم علينا أن نسأل المنظمات مثل أمنستي أو يومان رايت ووتش عن مفهوم الماء الحر والماء غير الحر,
ذكرتني بالقذافي عندما زعم أن شكسبير عربي واسمه الحقيقي الشيخ زبير .
لكن وعلى كل الأحوال إن ضاعت منكم ثقافتكم يا بني عربان أو لم تجدوا لها أثرا فلا تحرفوا ثقافات الآخرين ، فمغارة فريواطوا اسم بربري وشكسبير اسم انجليزي ، وبينهما لا يقبع إلا ذوي الجهالة بالتحريف والتزوير.
58 - ghorm الجمعة 08 فبراير 2013 - 14:41
des spéléoloques anglais après avoir visités cette grotte en sortant ils ont dit :free water c.a.d. eau froide depuis les habitants qui étaient présent l'ont appelé ainsi
59 - الريح الجمعة 08 فبراير 2013 - 14:58
بسم الله الرحمن الرحيم
أعتقد أن هذه المدينة الضاربة جذورها في أعماق التاريخ البعيد قد لقيت حيفا، بسبب معقولية أبنائها، وهي كانت معاقبة طيلة فترة سنوات الرصاص والساكن بها يعرف أن التنمية وخصوصا العقارية لم تبدأ إلا بعد سنة 2000 لم نرى أي عمارة تذكر في المدينة إلى حدود سنة 2000 لكن لما تم اختبارها فشل الاختبار نظرا لأن جل أبناء المدينة لا يعرفون إلا طريق المعقول والدفاع عن الحق.
60 - افري ن يطو الجمعة 08 فبراير 2013 - 15:32
المغارة تقع في تراب قبيلة غياثة، غير بعيد عن قبيلة ايت وراين.
سكان غياثة لا ينطقون حرف "ض"، ينطقون مكانه "ط" .. تماما مثل جبالة ( يقولون "الطو" للضوء و "طرب" ل "إضرب" ).
استغرب من الاصوات التي تتحدث جهلا عن تحريف الطوپونيميا ..
و على اي المغارة لا علاقة له بما يروج من ريح و ما الى ذلك. و من عادات غياتة تسمية الاماكن بنسبها لاشخاص ( كدية فلان، خندق فرتلان، ... ) المغارة إسمها "افري ن يطو" اي "مغارة يطو"، يطو إسم اناث امازيغي.
** غياتي **
61 - mouhssine melnes الجمعة 08 فبراير 2013 - 16:31
je me suis visiter la grotte de friouato et je suis en train de revister plusieurs fois au future
62 - fatima الجمعة 08 فبراير 2013 - 16:41
...إنها تازة مهما قيل فلن تفي هذه المدينة حقها .ليس المهم من سمها الامازيغ ام العرب فهذا ملك الله وله يعود و سواء كنا امازيغ او عرب فنحن مغاربة.
امابالنسبة للعنوان مع كامل احترامي كان عليه ان يكون ". زيارتك الأولى " لن "
تكُون الأخيرة"
63 - arabisation = génocide الجمعة 08 فبراير 2013 - 16:56
لا تستغربو من جرائم التعريب في بلادنا المغرب .
" تلا تازوكاغت " بناحية بورد وأجدير باقليم تازة ( مهد المقاومة وجيش التحرير) هي عين مائها يميل للحمرة وهي معروفة منذ القدم عند ابناء المنطقة باسمها الأمازيغي "تلا تازوكاغت" الا أن بعد الزيارة التي قام بها محمد الخامس للمنطقة تم تغيير اسمها الى " عين الرحمة" الا أن ارتباط الاسم الأمازيغي بأذهان ابناء المنطقة الأمازيغ لم يندثر هذا الاسم الى أن جاء التعريب الممنهج فأصبحت توضع علامات تشوير المكان تحمل اسم " عين الحمراء" .
64 - بنت تازة الجمعة 08 فبراير 2013 - 17:15
شكرا هسبريس على هذا المقال حقا تازة يمكن تصنيفها ضمن المناطق السياحية (الجبلية)ذلك لتموقعها بين الجبال لذلكسميت تازة من تيزي اي الفج بين الجبال و كذلك لتوفرها على اماكن سياحية كمغارة باب تازة ,افري نواطو, راس الما, باب الريح, دروج باب جمعة التي تربط تازة العليا بتازة الجديدة او السفلى حيث يمكنك اثناء عبورها ان ترى الشارع الكبير بتازة الذي يقسمها نصفين منظره خلاب ليلا و نهارا واماكن أخرى سيكتشفها زوارها بالاضافة لهوائها النقي المنعش......
احبك تازة
65 - houssa الجمعة 08 فبراير 2013 - 19:31
افري واضو كما اشير الى ذلك من قبل يعني بالامازيغية مغارة الريح
66 - B Mansour السبت 09 فبراير 2013 - 04:58
La premiere des chose il faut que le nom TAZA comme ville du Maroc soit presente sur la carte geographique. Si vs constater la plus part des cartes TAZA n'existe plus. Alors, comment vs voulez que Friouto sera connu??????? Je ss de Taza et je ss inculpe ds le desastre de cette ville. Il faut qu'on reconnaisse notre ignorance & aller travailler. Si non SATBKA DAR LOUKMAN AL HALIHA
67 - الواريني ولد شيكر السبت 09 فبراير 2013 - 11:59
الإسم الحقيقي هو إفري وواطو أي مغارة الرياح وهذا في اللسان الأمازيغي الواريني المحلي بني وارين هم سكان شيكر إلى جانب غياتة والتحريف الذي طال التسمية مرده إلى نطق غير الأمازيغ وليس إلى أسطورة أو غياب الوضوح فالفرنسي عندما كتب فريواطو هو الذي حرف ifri wato إلى friwato لكن الأصل الأمازيغي هو إفري وواطو في الشلحة الوارينية المحلية في شيكر.
والسلام
68 - azayi السبت 09 فبراير 2013 - 12:11
التاريخ: 10 فبراير 2013
المادة: محاربة طمس الهوية الامازيغية

الدرس الاول

الاخطاء الصحيحة المعنا

تطوان ثطاون العيون
فريواطو افري انواضو مغارة الريح او العاصفة
اكلمام عزيزة اكلمام ازيزاو البحيرة الخضراء
يفرن ايفران الكهوف
واد زم واد نيزم واد الاسد
طيطمليل ثط ثملالت العين البيضاء
شفشاون اشاون القرون

والقائمة طويلة

الى القاء في درس جديد
69 - hicham السبت 09 فبراير 2013 - 12:54
أجمل بلد في العالم و لله الحمد!!!
70 - warayenia السبت 09 فبراير 2013 - 13:19
قبيلة ابن وارين تنطق الطاء افري واطو اي كهف الريح
71 - fatima tafraout السبت 09 فبراير 2013 - 13:36
Je n'ai pas du tout apprécié
Le titre de votre article qui découragera certainement
: les gens à y aller mais croyez moi

J'ai visité cette grotte extraordinaire, je me souviens que j'avais une force en moi à descendre les marches
jusqu'en bas ; Certes pour remonter on a besoin de
plus de souffle mais croyez moi c'est une des plus belles grotte du Monde un endroit ideal pour se desestresser c'est un vent "adou" . Ce vent qui égal santé, sans oubliers les environs et l'hopitalité des 9ABAYL AIT WARAYN
Je ne suis pas de cette région , je ne fais pas la promotion mais jamais je n'oublierai cette région que j'aimerai visiter une autre fois et que je conseille a tout le monde d 'y aller sans hésiter
72 - ولد تازة الغيور السبت 09 فبراير 2013 - 17:35
ترعرعت في مدينة تازة واعرف كل خباياها فمغارة فريواطو ضاربة في القدم لكن لا يعرفها المغاربة الدين يتوجهون للسياحة الى تركيا واسبانيا وغيرها من البلدان بالاضافة الى وجود مناطق جبلية وغابوية فريدة من نوعها وطبيعة خلابة لكن البنية التحتية لاقليم تازة بقيت مهمشة الى يومنا هدا والسبب ان سياسات اتخدت من جهات معينة جعلت الاقليم في عزلة وتهميش تام فابناء وبنات تازة اغلبهم يحملون شهادات عالية لكنهم عاطلون انتشار النقل السري في جميع المناطق التازوية يكفيك زيارة تايناست او امسيلة او كهف الغار او كل المناطق وترى العجب بحيث اينما وليت ستجد الدرك ياخدون 20 او خمسين درهم من جميع العربات التي تمر امام اعينهم فالمنطقة باسلوب اقرب هي منطقة مسخوطة فرغم تواجد مؤهلات سياحية مهمة فهي مقصية تماما من الخريطة السياحية للمغرب اما المناطق الجبلية فتوجد فيها حجرات تعليم لن تستطيع الوصول اليها الا وان على دابة وهناك بعض الماطق لا زالت تعيش في القرون الوسطى لا حول ولا قوة الا بالله
73 - منصور السبت 09 فبراير 2013 - 21:29
قرات المقال وقرات التعليقات فلم اجد الا امة مغربيةى مشتتة لا زالت تتصرع حول اصول الكلمات دون ان تنتبه لعمق القضية ومن هنا حق للقدافي ان يحور اسم شكسبير الى الشيخ الزبير وله الحق في دلك ما دامت الامة الاسلامية مشتتة=لم اقل امة عربية او امازيغية بل امة اسلامية=بالله عليكم ايها المغاربة الاحرار لمادا نختلف حول الشكليات ولا ننتبه لما هو اهم
ملحوظة انا من مدينة وجدة اشتغلت بتاهلة 17سنة وزرت اقليم تازة وفي مقدمتها المغارة المدكورة واعحبت بها ايما اعجاب كما انني متزوج من امراة امازيغية ولي معها اطفال هم الان في الجامعة وهم لا يفقهون في الامازيغبة حرفا مثلي تماما لكن ليست لنا اية عقدة
كفانا مضيعة للوقت ايها المغاربة ودعونا نتحد من اجل بلدنا العزيز
على الوزارة الوصية تعريف المغاربة والعالم بالمغارة المدكورة اما اصل التسمية فهو موضوع لغوي علمي يحتاج الى بحث اكاديمي والسلام
74 - محافظ على مغارة افريواطو الجمعة 22 فبراير 2013 - 22:55
ثانيا: أما فيما يخص'' الحدث الأليم'' الذي قلتم حول إهمال بعض السياح في المغارة هدا غير صحيح نحن ننفي هدا نفيا قاطعا جملة و تفصيلا . مع الأسف لا نعلم من أين جاءتكم هده المعلومات التي تسيء لسمعة المغارة و للمنطقة ككل. ربما قد توصلتم بهدة المعلومة من احد المخربين لسمعة المنطقة أو من الأشخاص لا يعيروناها أهمية أو لسوء تقديرهم فمند اكتشاف هده المغارة لم يقع بها أي حادث إلي يومنا هدا بفضل الله عز وجل. فمثل هده الأخطاء قد تخلف ضرر كبيرا بسمعة البلاد و كدا اقتصادها السياحي بدرجة أوالى فلابد من تيقن و تأكد من صحة المعلومة قبل نشرها و شكرا.
نقول للمغارة احصاءيات حول السياح الوافدين عليها ولديها قانون داخلي ينظمها يحميها ويحمي زوارها.
وفي الأخير فيما يخص التسيير المالي للمغارة فهي مكترية لشخص وليس للجمعية دور الجمعية المحافظة التوعية التحسيس و التاطير وحماية صخورها الكلسية ولا تقتصر على هده المغارة فقط بل نقوم بدراسات مغارات عدة.
المرجو من الناشر تصحيح المعلومات الخاطئة وشكرا
المغارات تراث طبيعي وكنز وطني لنحافظ عليها جميعا
75 - محمد القاسمي الخميس 28 فبراير 2013 - 22:26
محمد القاسمي رئيس جمعية افريواطو للمحافظة على البيئة وتشجيع الاستغوار و السياحة الجبلية بتازة الاسم الصحيح والحقيقي لمغارة افريــواطو هو اسم أمازيغي محض وتعني مغارة الريح (((افـــري= الكهــف'' واطـــو= الريح ))) ألان ما هو المطلوب ؟ هو أن نحافظ عليها وعلى سمعتها كما هي في الأصل حتى لا تكون عرضة للضياع و التخريب من طرف الإنسان فهي تعد بمثابة أرشيف تاريخ الأرض ومكتبة للمهتمين والباحثين في علم الجيولوجيا و البيولوجيا .
أما فيما يخص العنوان الصحيح " زيارتــك الأولــى ليــــس هي الأخيــــــــرة ''
سبحان الله أشخاص من تازة لا يعرفون شيء ولو قليل عن المغارات ويقول أشياء غريبة وخارجة عن الواقع مادا ستربحون من هدا الكذب ألا يحاسبكم ضميركم يا بنو أدام.
نحن نحمد الله ونشكره على كون هده المغارة ببلدنا الحبيب نعتز ونفتخر بها
ونحافظ عليها ونحارب كل مخربها من بعيد وقريب وكل من يضيع بسمعتها
ابن هده المنطقة ومحافظ عليها
76 - حاضي من بعيد السبت 02 مارس 2013 - 17:45
puisque vous les TAZI, vous êtes jaloux par rapport à cette belle ville, le Fameu Hamid KOUSKOUS, l’Empereur des élections locales et législatives à Taza!!!? est toujours là à cause de vous , vos pères et mères, à cause de vos bulletins de vote.le patron kouskous wa man ma3ah.
77 - driss السبت 02 مارس 2013 - 23:14
ادريس القاسمي حراس ومحافظ عن مغارة افريواطو، عن مدة تزيد عن 20 سنة .
أولا شكرا للإشارة إلى المعلمة المنسية ، أما ماجاء بمقالكم تبيني لي أن المعلومات المتعلقة بتاريخ المغارة هي غير صحيحة و بالضبط التي تقول أن ذاكرة ساكنة دوّار شِيكْرْ وبَابْ بُودِير تحتفظ أيضا بذكرى أليمة تقترن .. 2006 إنها معلومة خاطئة و لا تنطبق على هذه المغارة بالمرة وليست حديث العهد بالقول انها معلومة طائشة قد تسيء إلى سمعة المغارة و بالمدينة نظرا الاهميهاربما مصدرها من احد المخربين لسمعة المنطقة أو من الأشخاص لا يعيروناها أهمية أو لسوء تقديرهم، إني اعد من احد أبناء هده المنطقة هناك قوانين و قوام خاص بها فمدينة تازة تعد عاصمة المغارات بها أزيد من 300 مغارة و لعلى هدة أجملها و أقدمها و ارقها من حيث الكم التجهيزي الذي تتوفر عليه عكس الأخريات و الحدث الوحيد قد كان ب السبعينيات و ،كان بمغارة تدعى مغارة شيكر و هي مجاورة شيءا ما لافريواطو لكنها خطيرة نظرا للمياه التي تسري في جوفيها، فمثل هده الأخطاء قد تخلف ضرر كبيرا بسمعة البلاد و كدا اقتصادها.
المجموع: 77 | عرض: 1 - 77

التعليقات مغلقة على هذا المقال