24 ساعة

مواقيت الصلاة

31/10/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1606:4312:1615:1317:4018:55

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

هل ترَى بأن التحركات الحكوميّة الأخيرة قد حملت "أخبارا سارَّة" للمغاربة؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | مراكش ستستقبل عشرة ملايين زائر في أفق 2025

مراكش ستستقبل عشرة ملايين زائر في أفق 2025

مراكش ستستقبل عشرة ملايين زائر في أفق 2025

أفادت إحصائيات أوردها تقرير مركز التنمية لجهة تانسيفت حول جودة الهواء بمراكش بأن هذه الأخيرة سوف تستقبل في أفق سنة2025 نحو عشرة ملايين زائر من المغاربة والأجانب و200 ألف سيارة وأزيد من ضعف هذا العدد من الدراجات النارية والهوائية.

وحذر التقرير من آثار هذه التطورات على البيئة وجودة الحياة بالمدينة. كما سجل التقرير أن حظيرة السيارات بمراكش تتكون حاليا من120 ألف سيارة تضاف إليها سنويا ستة آلاف سيارة جديدة, أي بزيادة تصل إلى 4 في المائة, مفسرا هذه الظاهرة بالتحسن في مستوى العيش والتسهيلات في الوصول إلى القروض واقتناء السيارات المختلفة وبأثمنة مغرية تندرج في ولوج ساكنة المدينة لمرحلة مجتمع الاستهلاك.

ولاحظ أن ملامح هذا التحول, الذي اكتسح كل مجالات الحياة, بدأت منذ عشر سنوات، مع تزايد الطلب على الإقامة بمراكش من طرف الأجانب (20 ألف فرنسي يقيمون بمراكش بصفة دائمة) والمغاربة، خصوصا بعد تشغيل الطريق السيار الدار البيضاء-مراكش، ناهيك عن جاذبيتها السياحية كوجهة أولى على الصعيد الوطني تستقبل حاليا ما يقارب خمسة ملايين زائر.

وذهب التقرير إلى أن الوافدين على المدينة الحمراء وجدوا ضالتهم في المشاريع السكنية الكبرى المتنوعة والمنجزة من قبل المؤسسات العمومية والمقاولات الخاصة، بحيث بدأ السكن العمودي يعوض الإقامات الفردية والفيلات السكنية من طابق أو طابقين، لتنتصب العمارات والبنايات السكنية الشاهقة في جل أحياء قلب المدينة.

كما توقف عند الآثار السلبية المترتبة عن هذه التحولات وما تلحقه من أضرار على مستوى تلوث مناخ المدينة، جراء ارتفاع عدد العربات والآليات وتقادم أعداد كبيرة منها، ناهيك عن طبيعة المحروقات المستعملة والتي أدت، حسب خلاصات جمعية علوم الحياة والأرض, إلى تزايد تردي جودة الهواء بمراكش.

وفضلا عن ذلك، أثار تقرير المركز مخاطر الحوادث والاصطدامات, إذ سجل أن مدينة مراكش بلغت رقما قياسيا في حوادث السير بـ2800 حادثة سنة2008 , أي بما يمثل6 حوادث في اليوم، وعزا السبب إلى غياب الحس المدني وعدم احترام قوانين السير.

أما عن وضعية قطاع النقل العمومي بمراكش الذي يفترض فيه أساسا التخفيف من حدة اختناق المدينة والتقليص من الحوادث، فأبرز التقرير أنه بالرغم من تفويته إلى القطاع الخاص ونقله لقرابة 150 ألف شخص في اليوم، فإن هذا الرقم لايمثل في الواقع حاليا إلا ثلث الأشخاص الذين يتوافدون يوميا على المدينة وبالتالي فإن وسائل النقل الفردية تظل هي الوسيلة المهيمنة في التنقل داخل المدينة.

ومعنى ذلك، يلاحظ التقرير, أن الأوضاع تسير في اتجاه التأزم ما لم يتم التفكير بجدية في إيجاد البدائل الممكنة على المديين القريب والبعيد, محذرا في الوقت ذاته من تفاقمها خاصة وأن مشاكل السير مرشحة للتطور أكثر مع المشاريع السكنية الجديدة الموجودة في طور الإنجاز بالمدينة بطاقة إيوائية تسع400 ألف ساكن.

وأورد التقرير، في هذا السياق, أن جودة الهواء بمراكش بدأت تتأثر فعلا من هذه الوضعية, مستدلا في ذلك بحملة القياس المنجزة في مايو 2006 برعاية مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة والتي خلصت إلى تسجيل مقادير لا يستهان بها من المواد السامة والعالقة في الهواء، خاصة بالنسبة للأوزون الذي يفوق تركيزه معايير المنظمة العالمية للصحة, وهو ما يفرض درجة عليا من اليقظة.

ولهذه النتائج والأسباب، بادر مركز التنمية لجهة تانسيفت إلى تنظيم يوم دراسي حول حركة المرور بمراكش من أجل التقكير بصيغة الجمع في السبل الكفيلة بإيجاد حلول تتلاءم مع طبيعة المدينة وخصوصياتها، من خلال مناقشة وعرض حصيلة الدراسات التي تناولت آفاق التنمية وسياسة النقل الحضري واستعراض بعض التجارب الأوروبية الناجحة في هذا المجال مع اقتراح الحلول الملائمة.

وارتباطا بالموضوع، يعتزم المركز تنظيم يومين دراسيين حول "الهشاشة وولوج الخدمات الاجتماعية للمدينة" (14 مارس) و"التنشيط السوسيو-ثقافي بمدينة مراكش : تشخيص واستراتيجية" (27 مارس).


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - منير الخياطي -تزران- الثلاثاء 10 مارس 2009 - 03:32
لربما بعد 16 عاما لن نسمع بمدينة اسمهامراكش المغربية فقد تصبح كلها في ايدى الاجنبيين وهدا ما يطرح عدة مشاكل.1 فساد الاخلاق 2نسى التقافة الاسلامية المغربيةاو اهمالها 3 مشكلة اللغة ...الخ ومن هنا يتوجب على حكومتنا التدخل لوقف هؤلاء المستوطنين الجدد وان لم تتدخل فمن الممكن سنة 2050 ان يقوموا بطرد كل العرب.
2 - هدهد سليمان الثلاثاء 10 مارس 2009 - 03:34
في أفق 2025 سيفد على المغرب أكثر من 100 مليون من السياح و الزوار، وربما أكثر. لا بل سيقفون في صفوف الإنتظار بإسبانيا للدخول إلى بلادنا، وستسفيد إقتصاديا كل دول الجوار للمغرب من صفوف السياح المتدافعة و المتدفقة علينا.
وسنتغذى نحن كل يوم على ما يحمله هؤلاء الزوار الأجانب إلينا من فواكه وحلويات، وسنسير حفاة عراة، وستغار منا قردة أدغال الأمازون. أما قردة أفريقيا فقد تكون قد وصلت إلى إستعمال آلات التصوير الرقمية لتحدث صغارها وتقول لهم:( أنظروا يا أولادي هكذا كان آباؤنا!!).
وسنكون في الأخير نحن المثل الأعلى لدعاة ( العودة إلى الحياة الطبيعية) وستكون أيضا مناسبة لنشاط جمعيات و منظمات خارجية في الدفاع عنا ( كعنصر كان ينتمي إلى فصيلة بشرية وقد تطور بشكل مقلوب).
و سيصبح المغرب كله يلقب ب( البهجة) بعد أن كان يسمى بمراكش، وبعد أن كان هذا اللقب يطلق فقط على مدينة مراكش وحدها.
إذن فليس غريبا أن نرى أن النظام المخزني يسعى بكل طاقاته وجهوده، ومعتمدا على إرشادات و توصيات و خبرة جهات خارجية، في تنفيذ كل ما يسهل في الإسراع بتحقيق هذا المشروع الحلم، لتحويل المغرب إلى وطن يدخل الفرحة و البهجة و المسرات في قلوب السياح.
3 - nourddine الثلاثاء 10 مارس 2009 - 03:36
le maroc va acceuillir 10
millions touristes ,et vous n avez pas vu les 20millions qui veulent sortir de la misère et de partir au pays européenes
4 - فضولي الثلاثاء 10 مارس 2009 - 03:38
كان الهدف المعلن إلى وقت قريب جدا جدا في الميدان السياحي هو جذب عشرة ملايين من السياح للمغرب في أفق 2010 ، لم تحدد جنسياتهم و لا وجهاتهم.
بعد الأزمة، و ليس مباشرة بعدها، بل بعد نكران و دس رؤوس في الرمال ، تم على مضض الإعتراف بعدم واقعية هذا المطلب أو الحلم.
المشكل أن الحالمون لا يتعظون ، تركوا العدد على ما هو عليه، أضافوا عشر سنوات للمهلة ، الوجهة أصبحت مدينة واحدة (هي الأحسن للمهمة) ، و المهم أننا نحن أولاد البلاد دخلنا في المعادلة، فالعشرة ملايين المبشر بها لمراكش تضم "أجانب و مغالابة".
5 - عبد الرحمن الثلاثاء 10 مارس 2009 - 03:40
ما رأيكم لو إنتظرنا معا في باحة الفناء إلى عام 3000م، ربما سيصل عدد السياح إلى 30 مليون سائح!
6 - Amira الثلاثاء 10 مارس 2009 - 03:42
وايلي بزاف في تعياق وش درتو كونطرة معاهم أنا بعد خصني نرفع في الكرى باش نتغلبو على الأزمة أنا ماعارفاش كيفاش كيجمعو وقسمو حتى وصلو لهداك العدد ناري أخويا هد الحكومة كتحلم غير بالفلوس والسياح وبلاتي واش كتهضرو على المغاربة ألي كانو ساكنين في الخارج راه مابقاو خدامي راهم ها الي راجعين لبل للبلاد خصنا نرحبو بهم ونزغرتو يو يو يو يو يو مرحبابكم ي بلادكم راه اأزمة غادية لواحد 10 سنين وراه هاك هما حسبوها شفتو كيحسبو لبعيد أواعرين أخويا
7 - tissir1998 الثلاثاء 10 مارس 2009 - 03:44
بسم الله الرحمان الرحيم
صحيح ان السياحة الاجنبية تتضاعف
لكن حضوض المغاربة تتناقص بسبب انتشار مبيعات القطع الارضية الباهضة الثمن على المواطنين المغاربة والتي هي في متناول القدرة الشرائية الاجنبية مما يشى بامتداد الزحف الاجنبي واحتكاره حصة الاسد للاستيلاء على مشاريع المدينة الحمراء العزيزة عي قلوبنا
8 - معلق زربان الثلاثاء 10 مارس 2009 - 03:46
بحال 2012 بحال 2025 بحال 2050 الله
يرزقنا غير الصحة والسلامة وطول العمر...وبالمهل كايتكال بودنجال
ولازربة علئ صلاح لأن اللي زربوا ماتوا....
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

التعليقات مغلقة على هذا المقال