24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

30/04/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0206:3713:3017:0720:1421:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

من يخرق مبادئ حسن الجوار؟
  1. السعودية تعتقل عشرات المتورطين في محاولة تفجير المسجد النبوي (5.00)

  2. نادر خياط "ريدوان" (5.00)

  3. أمن الناظور يفصل بين نشطاء "حراك الريف" و "رافضي الفتنة" (5.00)

  4. آلاف السكان ينتظرون تأهيل مستشفى البروج بـ"عاصمة بني مسكين" (5.00)

  5. شظف العيش يفاقم آلام شاب أعاقته "إبرة تلقيح" بتاونات (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | منع "خياطة البرقع" يُصادم بين الحرية الشخصية والضرورة الأمنية

منع "خياطة البرقع" يُصادم بين الحرية الشخصية والضرورة الأمنية

منع "خياطة البرقع" يُصادم بين الحرية الشخصية والضرورة الأمنية

كل شيء بدأ عندما تداولت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لقرار ممهور بتوقيع مسؤول بالسلطة المحلية بتارودانت، يقضي بمنع محل لصناعة وبيع البرقع، ليتضح أن الأمر يتعلق بقرار صادر عن وزارة الداخلية، معمم على باقي مدن المغرب، في غياب أي خروج رسمي يوضح دوافع وأسباب الخطوة.

ويرى الحسن الكتاني، أحد الوجوه السلفية البارزة في المغرب، أن قانون منع خياطة ما سماه "اللباس الشرعي" "باطل دستوريا"، مضيفا: "لسنا في عهد "السيبة"، بل لدينا مؤسسات دستورية منتخبة ومجلس نيابي تصرف عليه أموال معاشر دافعي الضرائب".

وأبرز الكتاني أن "القوانين في الدول المتحضرة ﻻ تأتي بالتعليمات الشفهية من الغرف المغلقة، بل تطرح في مجلس النواب ويقول فيها نواب الشعب ما يريده الشعب"، وزاد: "هذا الذي نعرفه في الأنظمة الديمقراطية، أما الأحكام الشرعية فيبينها العلماء الربانيون ويتبعها من يخاف الله ويرجو رضاه".

من جهته، اعتبر عبد الإله الخضري، رئيس المركز المغربي لحقوق الإنسان، أن ثمة تداخلا بين جملة من الاعتبارات، وزاد: "إذا كنا نؤمن بضرورة احترام حرية اللباس باعتبارها جزءا من حرية التعبير، فإن هذا الحق يصطدم بأولويات أمن وسلامة المجتمع، التي تعتبر كذلك من أساسيات حقوق الإنسان، لما ينطوي عليه البرقع من مخاطر ارتكاب أعمال إرهابية أو القيام بأعمال من شأنها الإضرار خلسة وغدرا بالنظام العام، وتقويض عمل المؤسسات المعنية".

ولفت المتحدث لجريدة هسبريس الإلكترونية إلى أن "جملة من القراءات والتفسيرات الدينية ركنت في نهايتها إلى الموقف الذي يعتبر أن البرقع أو النقاب لم يرق قط إلى كونه فريضة على النساء المسلمات، بل في أقصى القراءات، يبقى فضيلة"، وزاد مستدركا: "إلا أن ظروف المجتمع ووجود بدائل موضوعية خالية من مظاهر الغلو والتخفي المضرين بأمن وسلامة المجتمع تجعل استعماله غير ذي جدوى في المغرب. ولعل نهي الرسول عليه الصلاة والسلام عن استعمال البرقع أو النقاب في العمرة والحج لدليل على صواب هذا الموقف".

ويعتقد الخضري أن القرار الصادر عن وزارة الداخلية يغلب عليه "جلب مصلحة الأمة في التعايش على أسس سليمة، ولا يرقى إلى انتهاك حقوق الإنسان، وبالتالي جدير بالاحترام والتفعيل"، مضيفا أن "على المعارضين اللجوء إلى القضاء، الذي يحق له قول الفصل في القرار".

وأبرز المتحدث ذاته خَشيته من ممارسة الشطط خلال تطبيق القرار، مؤكدا في الآن ذاته أن "من تريد أن ترتدي البرقع فهي حرة في ذلك، ولن تستطيع أي سلطة منعها، أما من يريد الترويج لصناعة وتجارة هذا اللباس فقد صدر قرار بمنع ذلك"، وزاد: "العشرات من قضايا جرائم الحق العام، خارج نطاق الإرهاب، استعملت خلالها البرقع من أجل التَّخفي، فافتقدت حلقات مهمة من أدوات ضبط المجرمين".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (128)

1 - omar الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:11
انا مع الحجاب والنقاب وارفض بشدة البرقع الافغاني.
2 - كاين ا كاين الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:12
هادي شي منتقبة بغات تبرد هوايشها مسكينة.
3 - محمد الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:13
اظن ان جداتنا قديما كان لهم لباس محتشم لازال البعض منهن متشبث به خصوصا في المناطق المحافظة ، فلماذا نلبس على هوى الشرق او الغرب، ثقافتنا المغربية الاصيلة لها عدة انواع من الألبسة التي يجب تشجيعها وتطويرها،
4 - مبارك المباركي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:15
الحرية الشخصية عندما يتعلق الأمر ب تعاري والخمر والفساد ولمتليا ودعرة
5 - متفتح الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:15
ليس باللباس الأفغاني، إنه الحجاب الشرعي اللذي لبسه أمهات المؤمنين أزواج النبي صلى الله عليه وسلم كما تبث عنهم، واللذي أراده الله لنساء المسلمين سترا ووقارا. شخصيا أشعر بالراحة عندما أمشي خلف إمرأة منقبة يالمقارنة مع إمرأة شبه عارية. لماذا لم يمنعوا الدمى الجنسية، نشاطات المثليين،... بان ليهم غير رمز العفة. الله المستعان.
6 - أغاديري من المانيا الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:16
نعم لترميم الأضرحة والقبور التي تعبد من دون الله ولا للباس الشرعي الواجب على المرأة المسلمة. ...
بلد المتناقضات
بلد فيه الفقر والشعب مقهور لا يتمتع بحقوقه من تعليم والصحة والشغل في حين الدولة تصرف الملايير في كرة القدم والمهرجانات وملايير أخرى تصرف في الترويج المزيف أن المغرب هو ألمانيا وسويسرا من طرف مسؤولي الدولة. ....
قالو لك صلاة الاستسقاء هههه
7 - مول الكرافاطة الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:17
مع أنني مع حرية الاختيار و أتسائل لماذا بريطانيا المسيحية تسمح بتسويق و لباس البرقع و المغرب المسلم يمنع تسويقه.....ثم أتساءل لماذا المنقبات لا يلبسن الحايك والجلابة و اللثام المغربي......أم أنه تقليد أعمى للشرق.......ثم أليست من تلبس ميني جيب هي تقليد أعمى للغرب.......اليوم الذي سيقلد فيها المغربيات أنفسهن و يعتزن بمغربيتهن......حينها فقط يمكن أن نقول نحن قوم محترمون .....و الله أعلم.
8 - charif الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:18
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( سيأتي زمان القابض على دينه مثل القابض على الجمر ) حاربو الفساد حاربو المثلييين والحفاة العراة واتركو العفيفات الطاهرات حسبي الله ونعم الوكيل هل نحن في بلد مسلم؟
9 - محمد الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:18
لايجب منع البرقع بل يجب اعادة النظر ومنع ان صح التعبير اللباس الدي اصبح يلبس ويباع في الاسواق لا يستر عورات البعض من يرتديه متل السراويل "الدجين ".حيت اصبح بعض الشباب يرتدون الألبسة التي لا علاقة لها برجولة.....
10 - مسلم الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:19
اتقو الله في حق من ارادت ان تستر جسمها وخشوا ربكم و علمو انكم ملاقوه..وستسؤلون عما تفعلون:لم تجدو غير النفاب لتمنعوه؟انكم بقراركم هدا تزرعون الفتنة في هذا البلد الذي انعم الله عليه بالامن كونو مع شرع الله لا ضده
11 - إبراهيم بومسهولي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:19
اش من حرية شخصية . الحياة في المجتمع تلزم بكشف الهوية وان نكون مطمنين في الشارع. كيف تسمح اية امرأة لنفسها بأن تبحلق في وجوه الآخرين ولا تريد في نفس الوقت أن يراها أحد. وفي زمن الإرهاب سيسهل على القتلة واللصوص والارهابيين عملاء امريكا الاختباء خلف البرقع، كما فعل قاتل المغربيات في اسطنبول عندما تستر خلف لباس بابا نويل! لا تستقيم الديموقراطية اذا لم يكن من حق المواطن أن ينظر في عين الاخر، كما هو معلوم. وفوق ذلك فهذا اللباس_العار إهانة لكرامة المرأة وفي حقها أن تنعم بما أعطته الطبيعة وبما حباها الله . إنه العبودية الطوعية في احط أشكالها. باراك من الحزارة الخاوية. حرية ايه بلا خيبة.
12 - نور الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:20
بسم الله الرحمن الرحيم
هذا اللباس مرتبط بثقافة المجتمع المغربي وخصوصيته.ولا يعقل أن يتم منعه هكذا بين عشية وضحاها مهما كانت الدوافع، إن كنا حقا في دولة الحق والقانون.
13 - cvt الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:20
ان للبرقع والنقاب رمزية دلالية تدل على لابسته انها هي من تمتلك حقيقة الدين وانها تطيع الله ورسوله ومن لم تحتذي حذوها تنزل عليها اللعنات من ربها الكريم فهي تضفي عليه علامة
MADE from ALLAH & MOHAMED(PBUH)
أوماتسمونه باللباس الشرعي ومادون سواه باللباس الغيرالشرعي.
، اي انها تملك حقيقة الدين وجوهره وسواها على باطل، اما التي تلبس الدجينز او التنورة او السترينج فهي تضفي عليه علامة
MADE from Dolce Cabana Or yves saint laurent.
فهي لا تقول ولاتدعي ان هذا من عند الله ورسوله أي لا رمزية ولادلالة اونية مبيتة عندها وراء لباسها ذلك,
واني اقول انكم يا مدافعي البرقع والنقاب لو كانت لكم نفس خلفية لابسات البيكيني والتنورة أي لا رمزية ولادلالة اونية مبيتة عندكن وراء لباسكن البرقع اوالخمار او النقاب لما عارضكن احد فهي حريتكن في اللباس ولو لبستن حتى خيمة أو قوقعة سلحفاة او جلد تمساح اوثعبان. تتهمون غيركم بانهم يدافعون عن العري والسترينج والتنورة والدجينز،سوى لانهم طالبوكم باستبدال البرقع والنقاب بالجلباب المغربي وباللثام وبالحايك على طريقة امهاتنا وجداتنا. ام أنكم أتباع الشرع وغيركم في ضلال مبين ?
14 - وزير الدفاع الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:20
اولا هذا الشخص وغيره لا يمثلون المنهج السلفي بل هم حزبيون وهم خوارج في الاصل هذا اولا اما ثانيا اخواني هيا نرتقي بنقاشنا الى الاعلى ما دامت خلفية هذا القرار هي الامن والسلامة و نعقد مقارنة بين الجرائم التي تقع سواء تتعلق بالارهاب او بجرائم القتل او السرقة او الاغتصاب وما الى ذلك ولتكن الارقام هي من تحكم اذا كم جريمة اراكبت من طرف اشخاص يرتدون النقاب ؟؟؟؟؟ و كم جريمة ارتكبت من اشخاص لا يرتدون النقاب ؟؟؟؟؟؟ وكم جريمة ارتكبت ممن لديهم لحية ؟؟؟ وكم من جريمة ارتكبت من طرف اشخاص ليس لديهم لحية ؟؟؟؟؟؟ وبهذا عندما تظهر النتيجة نجعل هيئة من كانو اقل اجراما هي السائدة واكيد ان النتيجة ستكون ان جميع النساء يجب ان يرتدو النقاب وان الرجال يجب ان تكون لهم لحية وهذا بالارقام على حسب القانون السالف ذكره وهو حق و هي الديموقراطية التي تتغنون بها .والله ان الحل هو اخذ الكتاب والسنة بفهم سلف الامة اما غير ذلك فهو الضلال والاضلال اسال الله عز وجل ان يرد بهذه الامة ردا جميلا
15 - عمر سيبع الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:20
التعليق على مثل هذه القرارات يثير الاشمءزاز في النفوس ،لاننا على مااظن في بلد اسلامي .ومن الطبيعي ان يكون اللباس المتداول اسلاميا وليس غربيا . اللهم قنا شر الفتن !!!!!!
16 - مغربي مسلم الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:21
إذا افترضنا أن هذا الخبر صحيح فهذه كارثة تضاف إلى جانب كوارث كثيرة في بلادنا نسأل الله أن يحفظها من تدبير السفهاء ومن كيد الأعداء، من قال لكم بأن البرقع دخيل علينا بل الأصل في اللباس في مجتمعنا كان هو البرقع وإذا كان المراد حقا محاربة ما هو دخيل علينا فيجب البدؤ إذن بالبيكيني الغربي الذي يلبس في الشواطئ والشوارع وما أشبهه من الملابس التي تخل بالحياء، وأما البرقع فأقل ما يمكن القول عنه أنه لباس أمهات المؤمنين أزواج رسول الله والصحابيات، والذي أعلمه أنه لا يمكن لمؤمن أن يمنع لباس أمهاته إلا من سفه نفسه.
17 - علي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:22
بغض النظر عن الخلافات الفقهية هناك طرح اصيل يقلب كا المعطيات و يجعل من النقاب و البرقع اداة لمساواة المراة مع الرجل، كيف؟؟؟ الرجل اذا اطلق شعره قليلا و لحيته و شاربه ولبس نظارات سوداء لن يرى من وجهه اي شيء...وفي سفاح الصرب مجرم الحرب ميلوزوفيتش عبرة حيث ظل متقمسا لصفة طبيب نفسي و يعطي المحاضرات ولم يعرفه احد لسنوات....نفس الامر بالنسبة لصدام...لم تعرفه المخابرات الامريكية الا باثر جرح رصاصة في ساقه اليسرى....فلماذا الرجل يخفي ملامحه والمراة تمنع!!! خاطرة للتفكر...
18 - ABC الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:22
قرار سليم سيادي لحماية الهوية الثقافية والحضارية لتاريخ المغرب اما الطبالة والغياطة من صنف المنظمات الحقوقية فهي لا قيمة لها وليس لها اية قيمة معنوية وقانونية فهي تتحرك باموال المنظمات الخارجية ولكن المهم هو امن ولامة البلاد من القافة الدخيلة فالمراة الماربية لها لباسها من اجمل الملابس التقليجة القفطان والجلباب المغربي التقليدين تجعل المراة سلطانة بكل ما تحمله الكلمة من معنى ومن جهة اخرى اتمنى ان يشمل القرار كذلك اللباس الافغاني للرجل الذي بدا يغزوا المغرب
19 - hamid الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:24
قرار يشمل المغاربة جميعا يجب ان يصدر عن البرلمان ممثل الامة وليس قرارا اداريا عن وزارة الداخلية. كلنا مع النقاب والحجاب .دعونا نعش في سلام
20 - بوعزة الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:26
أنا مع منع لباس البرقع و لو انني ارى بان هدا القرار جاء متاخرا لان الإسلاميين دارو خدمتهم في الفئات الفقيرة و الأمية بالمغرب .... فات الفوت للأسف
21 - المستشار رشيد عدان الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:26
اذا كان البرقع ليس من الهوية التي يتحدثون عنها فهل البكيني والصاية والعري من الهوية المغربية !!
22 - مواطن غيور الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:27
النقاب او البرقع هو بدعة وليس واجب على المرأة ان ترتديه .اما الحجاب فهو واجب .البرقع هو دخيل على المغاربة ويجب منعه لما يسببه من مشاكل اجرامية وارهابية وحتى اخلاقية يصعب فكها من طرف الجهات الامنية.لأنه اداة للتخفي والتمويه .كلنا مع حملة زيرو برقع .زيرو نقاب
23 - ‏متسائل الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:28
‏عندي سؤال
‏بغض النظر عن الدين
‏بالله عليكم هل سبق لاحدكم ان رأى ابشع من هذا اللباس؟
‏إن كان الجواب بنعم فأرجوكم دلوني عليه ، وأن كان الجواب بلا ‏فهل يعقل أن الله اختار ابشع لباس لعباده لكي يرضى عنهم.
‏هاؤلاء شوهو دينهم ويدعون أن دين الآخرين محرف،
‏كيف يعقل ان اناسا لا يفهمون من الدنيا إلا ما قال ابن تيمية ويدعون ‏إن الذين يصنعون لهم كل شيء من حولهم جهلاء.
‏إن هؤلاء مجموعة من السفهاء والمصيبة أنها شعوب بأكملها .
24 - laaahsen الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:30
La sécurité ....la sécurité ....la sécurité !!! On dirait que chaque jour un terroriste déguisé en femme se fait sauter en tuant des centaines de personnes !!!! Les judeo-chrétiens imposent leurs lois et les dirigeants exécutent
25 - محب المدينة الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:31
"إذا كنا نؤمن بضرورة احترام حرية اللباس باعتبارها جزءا من حرية التعبير، فإن هذا الحق يصطدم بأولويات أمن وسلامة المجتمع، التي تعتبر كذلك من أساسيات حقوق الإنسان، لما ينطوي عليه البرقع من مخاطر ارتكاب أعمال إرهابية أو القيام بأعمال من شأنها الإضرار خلسة وغدرا بالنظام العام، وتقويض عمل المؤسسات المعنية"
هل انت مقتنع حقيقة بهذا الذي نفثه الشيطان على لسانك؟
سبحان الله فجأة صار أمر تغطية المرأة وجهها يصطدم بأمن المجتمع وسلامته؟
على كل حال لن اناقشك ولن اسرد لك ما الذي يضر امن المجتمع وسلامته على الحقيقة ولكن اقول لك ولأمثالك عند الله تجتمع الخصوم
قال الله تعالى
وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون
وقال الله تعالى
قل هل ننبئكم بالاخسرين اعمالا الذين ضل سعيهم فى الحياه الدنيا وهم يحسبون انهم يحسنون صنعا
26 - لبنى الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:32
نحن دولة مغربية قائمة بداتها لدينا حضارتنا وثقافتنا مند عصور واللباس جزء من هويتنا لا نريد طمس هويتنا من ااراد اللباس الحتشم ولسنا ضده فل يرجع الى الجلباب واللثام وكفى قضي الامر
27 - السلفيون هم المغاربة و الماكية الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:32
_أتحدى جميع المغاربة أن يبحث في التاريخ القريب ( 20 سنة فقط ) ثم البعيد عن لباس المغربيات على الشبكة و في المرئيات القديمة لنرى من تبع الهوية المغربية و احتفظ عليها
-أتحدى الخضري أن يأتي بالفقه المالكي اﻷصيل من الكتب المعتمدة و نرى حكم الحجاب و ستر الوجه بالخصوص و تشدد علماء الماكية فيه و تشنيعهم للعري و ترك الحجاب !!
السلفيون هم المالكية حقيقة...
_ و النقاب منع في الحج فقط ليدل على فرضيته خارج اﻹحرام ... و اقرؤوا كﻻم أمكم : وعن عائشة رضي الله عنها قالت : ( كَانَ الرُّكْبَانُ يَمُرُّونَ بِنَا وَنَحْنُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُحْرِمَاتٌ ، فَإِذَا حَاذَوْا بِنَا سَدَلَتْ إِحْدَانَا جِلْبَابَهَا مِنْ رَأْسِهَا عَلَى وَجْهِهَا ، فَإِذَا جَاوَزُونَا كَشَفْنَاهُ)

هل تدعون المالكية و اﻻنتساب إلى اﻹمام مالك و تخالفونه ظاهرا عﻻنية و أكد قريبا أمير المؤمنين بانتسابنا إلى المذهب المالكي
28 - سعاد من الدار البيضاء الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:33
لدي فقط سوْال : ان أردن السترة وعدم ظهور الوجه لدينا اللباس المغربي الأصيل من جلباب وحايك ولتام. فيا ترى لماذا البرقع الافغاني؟ لسنا في قندهار ولسنا في لاس فيكاس كل ما نريده وهذا حق من حقوقنا ان نعرف من هي التي تسير بجنبي او يسير بجنبي؟ تصعد القطار ويدخل المقطورة شخص ملفوف في برقع لا تعلم من هو او هي واضعا نظارة للتمويه، انه الرعب؟ نحن في المغرب اكثر الشعوب تأثرا وتقليدا للاخر. نساء الرسول لم يكن يرتدين برقعا يا سي الكتاني
29 - مغربي..... الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:34
الحجاب و اللباس المحترم واجب على المرأة المسلمة و البرقع يستغل في أبعاد مخالفة للشرع والقانون و لا أرى فيه ضرورة شرعية .
30 - عبدو الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:34
محاربة الارهاب لا تعتمد بالأساس على محاربة البرقع والحجاب او اللحية و اللباس الافغاني بالنسبة للرجال بل هو قرار يمس وبالملموس الحرية الشخصية لانه ببساطة ليس كل من ترتدي الحجاب والبرقع ارهابية
31 - حسن الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:36
ان التحجج بدواعي امنية ماهو الا سبب تافه فادا لاحظنا في العالم كله ان الدين او الاتي يتنكرن في هدا اللباس و يقمن بعمليات ارهابية محال ان تجد الا القليل جدا او لا تسمع عنه .. اغلب الدين ينفدون تلك العمليات لا تشك فيهم الا بعد الانتهاء فيتضح انه ينتمي لجماعة معينة . لا يعقل ان واحد يريد ان يفجر فيرتدي البرقع او يضع لحية ليقوم بعملية ..اغلبهم بدون لحى و لباس عصري اكثر من ما نتاداوله نحن تراه تقول سائح اجنبي رغم انه ارهابي - رغم التحفظ على هدا الفعل- الارهاب الحقيقي هو ان تسرق شعب و تساهم في موت بطيء لشباب لا يجد عمل .دهبت الى المستشفى العمومي لاخد موعدا فكان الموعد شهر 4 و يقول لي البعض ان وزير الصحة خدام و لدينا مستشفيات ..!!!!!. الامن الحقيقي هو القضاء على الجريساج و المشرملين الدين تعرفه الشرطة و تتركهم . اتركوا الناس بحريتهم ولا تحاولو ان تجرو المجتمع الى حرب اهلية لا تدر فمثل هده القوانين هي التي فجرت بعض المجتمعات .
32 - محمد بن بركة - تنغير الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:36
المهم لقد انتهينا من مسرحية " زيرو ميكا " و الآن جاء الدور على البرقع أو اللحاف لنقول بباسطة " زيرو برقع " ... ونعم مع السراويل المقطعة من تحت ومن فوق ومن الخلف ومن الأمام و التي تظهر منها قطع لحمية ملساء حينا و مزغبة أحيانا أخرى ... ذلكم ما تدعوننا إليه ....
33 - بوحتى الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:36
نعم البرقع بعيد عن ثقافتنا وليس له أي علاقة بالدين لكن الحرية نطمح اليها جميعا فمن سلب منهن هويتهن يجب أن يعرف بأن أيام الزمان البائد والقمع لن نقبلها .
34 - mohamed 55 الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:36
الفصل (3) من الدستور . الإسلام دين الدلة،والدولة تضمن لكل واحد حرية ممارسة شؤنه الدينية. واش هاد الفصل مابان ليك أوزير الداخلة
35 - المغربي المالكي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:40
- الحجاب و النقاب من الدين و فرض كما ارتداه المغربيان إلى عهد قريب هل نسيتم ؟ و ياتي من يجهل الشرع و يصرح جهﻻ بالعكس قال الله { و ﻻ تقف ما ليس لك به علم }
- اتونا باﻻحصائيات التى تورط فيها منتقبات ؟! كم العدد ؟ كم نسبتها مع الباقي ؟!
أنتم تفترضون أمورا بالهوى ﻻ بالعلم
-أصبج من يتبع الرسول صلى الله عليه و سلم مجرما! ألوف السرقات العنفية و القتل و الضرب و الغش و الظلم ارتكبه العديد من فئات المجتمع و ﻻ يضج حولها هذا ...ومن يرتكبها ؟؟ منتقبات ؟!
_ إنها لعبة المستعمرين تلوح واضحة على المسلمين و والله لندعو الله أن ينصرنا أهل الدين و السنة على جميع من نصب الحرب على أوليائه

- ﻻ تمنعون اللباس الضيق و كشف الشعر و و و بهذه القوة و هن كما تعلمون جميعا في حكم التبرج الملعون على لسان رسول الله صلى الله عليه و سلم
-نعم حرية شخصية في الدنيا فقط !! ﻻ عند الله في الدنيا و أمامه يوم القيامة
36 - farid الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:42
ليس العري من خصال المسلم ولسنا كذلك ضد الستر انما نتحفظ على لباس دخيل لايمت باي علاقة لهويتنا وثقافتنا فالبرقع مرفوض لانه يحط من المراة ويقلل من شانها ومن ابتغى غير ذلك فارض الله واسعة .. الحمد لله ايماننا صادق وخالص لوجهه تعالى ولن تضرنا لومة شرذمة ارادت بوطننا شرا
37 - الرباط الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:42
معضم النساء مجبورين لهذا اللباس النقاب من طرف رجالهم لكي الرجال لا ينضرون اليهم. يالها من مهزلة
في هذا الشأن اذا كانت المساوات بين الرجل والمرأة في المغرب يجب علي النساء ان يجبرون رجالهم لكي يلبسن كذالك النقاب لكي لا ينصرون النساء لهم
يجب ان تكون التيقة الكامل والاحترام مالين الزوجين
38 - kech الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:43
السلفيون و المتاسلمون وباء الامة في عصرنا الراهن. نعم أؤيد الفكرة في ظل تنامي هذه الظاهرة وعدم معرفة هوية الاشخاص . هؤلاء من يرون انهم افضل من بقية الخلق من لا تشبههم فهي سافرة و من لا يرغم عائلته بوضع خمار او برقع فهو ديوث وهم المسلمون و باقي الخلق كفار.يجب قمع هؤلاء الخوارج و الا سيهددون سلم اهلي بالمغرب .دماغهم داعشي من خالفهم يبيحو دمه انظرو لسوريا مصر تونس بمجرد ضعف الدولة حتى تحولو لوحوش تبيح دم المسلمين كلهم سواسية الارهاب هودينهم و عبد وهاب و ابن تيمية رسولهم .خوارج العصر
39 - mohamed الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:43
c simple que l etat impose un contrôle d identité par des femmes policiers aux femmes qui portent le niqab malheureusement nous vivont dans un pays qui pratique la dictature négative
40 - BOP35 الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:43
الضرورة الامنية فوق كل شيء ولا مساومة فيها ولا نقاش. اما عن حاملي البرقع الافغاني او المدافعين عنه وراء الحرية الشخصية, اقول لهم اذهبو الى افغانيستان والله يسهل عليكم...
41 - الطنجاوي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:44
أنا مع الحرية الدينية في الدولة أمير المؤمنين وخالها الحسن التا نى الله يذكر بالخير في هاد المناسبة دالوفاة ديالوا قال كائن البار وكائن الجامع ليبغى. شي طريق. يشدى ومتحكروشى على الناس لتبعى الدين اولا حنا بغينا الحجاب لفرضوا علينا الله يكن واجب في الدولة د أمير المؤمنين والخمار نقولوا فيه اختلاف ليبغى يديروا من حقو ولو. يكن في اَي الدولة من الدول لكتطالب بالحرية. والسلام
42 - امريكي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:45
بالله عليكم أليس اللبس الشرقي والميني جيب والفزيون ودو بييس غريب عن مجتمعنا المغربي
بالله عليكم أليس الخمر والحشيش والدعارة والقرقوبي دخيل على ثقافتنا الاسلامية؟؟
وما نقموا منهم الا ان يأمنوا بالله العزيز الحميد
43 - فيصل زروال الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:46
النقاب والبرقة لباس دخيل على الاسلام، وخصوصا في شقه اللدي يخفي وجه المراة، الله خلق المرأة بوجه تعرف به ،فتصوروا ياناس لو اتفق كل النساء اخفاء وجوههن وكدلك قام الرجال باخفاء وجوههم، تصوروا كيف سيكون التواصل والتعامل .من يريد اخفاء وجهه فليبقى في بيته، وينعزل لوحده .انا لست ضد البرقة ولكن ضد اخفاء الوجه ، فمثل دلك كشخص يخرج بدون بطاقة تعريف ، فالله عرفنا بوجوهنا فكيف نخفيها .
44 - مغربي أصيل الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:46
لسنا بالمنافقين حتي نقبل هذه التفاهات
اللباس الشرعي لا يريده إلا أعداء الدين والدولة
أما المسلمة فالواجب عليها وهو السترة والعفاف
وأما من قال دين إبن تيمية فاليقرأ ليعرف من هو دينه
45 - باغي نعرف الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:47
يااتباع المنظمات الدولية الحقودة على الإسلام والمسلمين امنعوا الجﻻبة والنقاب وامحوا هوية المغربيات .. والبسوا بنات المغرب البيكيني و......كي يقال لكم في المحافل الدولية بلد منفتح ....و... ((( اﻻنفتاح على اﻻخﻻق الفاسدة )))) اخر الكلام حسبنا الله ونعم الوكيل ....يارب استر بلدنا وابناءنا وبناتنا رحمتك ياالله
46 - hassan ayour الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:47
اسي وزير الداخلية قد قفزت على الديمقراطية انسيت ان المغرب بلد الحريات اين الحرية الشخصية للمواطن اليس من حق بناتناان يلبسن الخمارفهو لباس الحشمة والوقار لماذا لم تغلقوا مصانع خياطة سراويل تجين للبنات والصيات ولباس العري؟؟؟ ياوزير الداخلية انتم من تريدون شعل الفتنة في المغرب استحيي من نفسك يجب عليك ان تعلم ان هناك برلمانيين منتخبين انتخبهم الشعب وعلماء الامة هم من لهم الحق في اخد القرارات من هذا النوع اما انت ياوزير عبد مطاع لهؤلاء المنتخبين وعلماء الامة مرة اخرى اقول لك استحيي من نفسك يا وزير ٠٠٠٠٠
47 - Momt الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:51
استغرب كيف يتكلم السلفيون عن البرلمان و الدستور و هم لهم مرجعية اسلامية ليس فيها لا برلمان و لا دستور
الله يعطينا وجهكم يا السلفيين .
48 - وزير الدفاع الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:51
بعض المعلقين يقولون اقوالا يندى منها الجبين ولك هذا امر عادي نظرا للتربية التي تلقوها من طرف امهات تجد الواحدة منهن في العقد السابع وهي متبرجة فكيف في نظرك سيكون تعليق ابنها (الرويجل) بخصوص قضية النقاب وهو يشاهد اخته شبه عارية وامه اذا لا باس ساغمض عيني عن بعض التعليقات و والله اني اجد الامان التام حينما اجد فتاة منتقبة وانا نضرا لهذه القضية المطروحة قررت ان ابحث عن زوجة ترتدي النقاب ان شاء الله لانني كنت متردد في مسالة هل ابحث عن فتاة تلبس النقاب ام الخمار ولكن الان قررة ان تكون زوجة منتقبة ومن لم يعجبه الامر فليذهب الى دول العهر للعيش فيها اما انا فالحمد لله اعيش في بلدي المغرب و هو دولة اسلامية و ملكنا امير المؤمنين حفضه الله واتمنى ان يتدخل الملك في هذا الامر و يقمع هؤلاء الاقزام الذين يحاولون النيل من كل شيئ له صلة بدين الله اما الاخوات المنتقبات فيكفيكن فخرا ان امهات المؤمنين الطاهرات زوجات النبي صلى الله عليه وسلم كن يرتدين النقاب
49 - الحكومة الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:52
الاماكن العمومية تفرض مراقبة امنية للمواطن من طرف الامن، و البرقع يهدد نجاح هذه الاخيرة.
لذا فالقرار من وجهة نظري و من الجهة الامنية يبدو هذا القرار منطقيا و متأخرا. اما بالنسبة للاشخاص الذين يتحدثون عن الحريات الشخصية، فتتجلى في امكانية المرأة ان تلبس ما تريد شرط ان لا تتعرى كليا او تخفي وجهها كاللص.
50 - الطوفان قادم الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:53
الذين يدافعون عن هذا المسح اللباسي المتطرف ، أكيد "فكروشهم لعجينة" ، المرأة المغربية باستطاعتها أن تستر نفسها لو أرادت بلباس تقليدي أصيل غير مشبوه ، أما هذه الهلاهيل التي طرأت على مجتمعنا في غفلة من الزمن فهي تشكل خطرا على قيمنا الدينية المعتدلة و أيضا على أمن و سلامة مجتمعنا ، قلناها في تعليق سابق ، الأعمى و الغبي هو من يقسم المغربيات إلى "نينجات" مغلفات في رزمة من الشراويط المثيرة للرعب و الشك و الريبة و أخريات عاريات يتجولن بالبيكيني ، ما هذا الهراء ، المغربيات جلهن متدينات و محتشمات قبل أن تحل علينا هذه الطامة السوداء . لا تتخذوا الحق لتريدوا به باطل ، و اتركوا بلدنا بعيدا عن ما يخططه من يمولون حركاتكم المشبوهة ، لقد عشنا طيلة عقود نحترم المرأة و نقدرها و لا نحكم عليها بالمظاهر ، و إلا فلتكن لدينا الشجاعة لنعترف أنه كم من "غانية" تلف نفسها كالذرة على أعين الناس و فضائحها الأخلاقية تفوح من ثقبي قناعها البرقعي ، نحن لا نطعن في شرف نسائنا كما تفعلون يا متفقهة "الزرود" و لكننا نعلنها صراحة ، هذه الخيام المتنقلة تشكل خطرا علينا و لا نعرف من أو ماذا يتوارى خلف الكومة القماشية المظلمة
51 - المعروفي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:53
احترام الحريات له أسس وقوانين تبنى على أسس دينية وثقافية وهدا فيه اختلاف من مجتمع لآخر وفي مجتمعنا لبست جداتنا وربما امهاتنا ثوبا غطى المرأة من إصبع رجلها حتى اخر خصلة من شعر رأسها وكانت النساء تخرجن ولا زلن كذلك في بعض المناطق المغربية لا ترى من المرأة الا عينا واحدة ولم نسمع أبدا بمنع او حضر لمثل هدا اللباس ، مالذي وقع ؟
52 - زعري الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:55
إلى كل اللدين وجدوها فرصة في النيل من العفيفات لمادا لم تطلقوا السنتكم على من تمشي في الشارع وهي شبه عارية ام تقافة الغرب اهلا واللباس المحتشم كل يتفنن في الاستهزاء به ومن يرتديه اذكرك بقول الله 《واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله》
53 - معلق ما قاشع والو ولكن! الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:56
البرقع ظاهرة دخيلة على المجتمع المغربي وهو بمثابة ماركة مسجلة لبعض الحالة الشاذة لدى بعض الناس فهو رمز الارهاب وهو غطاء عند البعض لممارسة الزنا او السرقة لان صاحبه يخبئ به وجه الزاني او الزانية او اللص او اللصة ولا هذا اللباس لا يشكل رمزا للاسلام لان به اساء الكثيرون للاسلام بالافعال المذكورة سابقا زد على هذا ان من يحمل هذا البرقع يكون اما اميا او جاهلا وبعيدا الحضارة والتقدم والعلم فهو رمز للتخلف والجهل.
54 - المواطن المغربي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:57
رسالة وزارة الداخلية واضحة و بلا فلسفة، السلام و الامن قبل البرقع او الحجاب لنفرض مثلا ان مبرقعة او مبرقع او محجبة او محجب ارتكب جرما ما و التقطته كاميرا من المراقبة فكيف تصل الى الجانية او الجاني.
55 - جعفر تيقادين الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:58
اتنمى ان لا يتغلغل هذا التيار المتزمت في المجتمع المغربي لانهم بكل بساطة لا يفقهون شيئا فتراهم يدافعون عن الحريات الشخصية فقط حينما يتعلق الامر بالنقاب والخمار ويتناسون ان حقوق الانسان كل لا يتجزا فلماذا يجرمون الافطار في رمضان او شرب الخمر في الاماكن العامة او محاكمة من غير دينه اليس هذا خرق سافر للحريات الفردية ام انكم تحللون ما يتماشى ويساير نزواتكم المعقدة
56 - لبصير الثلاثاء 10 يناير 2017 - 20:58
الداخلية كانت واضحة واشارت الى المنع الكلي لخياطة البرقع وايضا النقاب . على ان يمنعا لا حقا. فقط المسموح به الحجاب لانه يظهر حقيقة ووجه المراة
57 - hamouda chamkar الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:01
لباس بليد. فديننا الحنيف يحثنا على الإعتدال و هذا ليس اعتدالا، هذه سوى موجة من الأفكار البليدة و الغبية التي تروج في دهون بعض الأشخاص. و قبل أن تصوت ضد هذا التعليق تأمل معناه لعله يساعدك على الإستيقاض من سباتك العميق الذي لا يسمن و لا يغني من جوع
58 - مواطنة غيورة الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:03
قرار منع ما يسمى ب"البرقع" صائب ومعقول وشجاع،و واجب وطني.لأنه لباس دخيل و يحمل هوية أجنبية. اللباس التقليدي المغربي لباس محتشم، محترم، ولا يخالف تعاليم ديننا الإسلامي.إنه الجلابة والنقاب.اتمنى أن يتخذ وزير الداخلية نفس القرار تجاه"القندورة"الخليجية للرجال،التي تغزو البلاد طولا و عرضا(وصلت حتى إلى المناطق النائية التي يصعب إيصال المواد الغدائية إليها!) وتهدد اللباس التقليدي المغربي الأصيل.خصوصا و أن المغاربة كبارا و صغارا،في الداخل وفي الخارج،استبدلوا"القشابة"المغربية الأنيقة بهاته "القندورة"المملة، ذات العنق"الكرتوني"البشع والأزرار الحديدية القبيحة والرخيصة.كان التعرف على المغاربة،أينما كانوا، بسهولة تامة، بفضل لباسهم الأنيق العريق، والآن لا نعرف إن هم مغاربة أو خليجيين.لأن لباسنا هو هويتنا، و يجب الحفاظ عليه و حمايته من الإنقراض و السرقة. لا أفهم لماذا يتخلى المغاربة عن لباسهم و هويتهم، و يعتنقون هوية الغير، كأنهم شعب لقيط لا هوية له و لا تاريخ؟؟!! من فضلكم حافظوا عن تراثكم و هويتكم و كونوا غيورين عليهما. المغاربة شعب عريق و ارثه غني و أصيل، لا يحتاج أن يستورد ثقافة الآخرين و هويتهم!!
59 - بنت مسلمة الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:03
اليس من العار عليكم وانتم امة محمد صل الله عليه وسلم التلفض بمثل هذا الكلام ان الله امر المراة بستر وجهها و جسدها كي لا تثير الفتنة بين الناس إذا كان المجرمون يتنكرون بهذا اللباس فما ذنب لابساته و انا لا اري الا ان هدا طريقة للخروج عن دين الاسلام رويدا رويدا
60 - ياسين الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:06
لي باغي يلبس لباس نينجا يمشي لافغانستان او سعودية هذا بلد حداثي و منفتح مراة نصف مجتمع لازم تلبس لباس يسمح لها انسجام في مجتمع و عمل لي عاجبو هذا لباس يمكن يمشي لدولة داعش او سعودية او افغانستان لبلاد عندها علمائها و قد اقرو ان لباس شرعي للمسلمة هو حجاب 'زيف وجلابة 'غير ذلك فهم يبحثون تخلا دار بوهم و حمد لله مخزن بعد منع لباغي يدير بلبالة العصى لمن عصى
61 - Omar33 الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:08
Cette tenue est obscurantiste et n'a rien à faire au Maroc elle gâche le paysage
62 - محمد الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:10
الضرورة الامنية؟
حين تفشل الدولة في تسيير شوون الشعب تصدر اوامر صادمة كاننا في القرون الماتوريدية.
الكل يعيش فوضى واضطراب : تسيير الداخلية..الاحزاب..المنظمات الممولة خارجيا..المؤسسات العامة والخاصة...
المقاربة الامنية هي في الدرجة الاخيرة...علموا المغاربة بعد اقناعهم كيف هو الحجاب؟
اسسسوا للتعليم والتربية وفعلوه بكفاءات معقولة هي الان مغيبة في جل القطاعات..
لقنوا المغاربة اسلوب الحوار والسلم ..اجعلوهم وبارادتهم يقتنعون ويقنعون...
كفانا كذبا فكل مرة نسمع بالمقاربة الامنية.
انه ليبكي قلبي وتدمع عيني حين تفتعل الاحداث
والمغرب بعيد عن هذا .
اخيرا اقول بان المغرب يسير باطر عليا والله تستحق المكانة التي هي فيها.
الملك عليه ان يعلم ذلك وان يفعل الاصلاح .
63 - الشريف الادريسي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:18
الحجاب الذي نتيق فيه هو ذلك الحجاب الذي كانت ترتدينه امهاتنا وجداتنا. والذي هو عبارة عن جلباب عادي وله قب كانت النساء تضعنه على رؤوسهن بطية فنية وتضمن اليه بلثام من نفس اللون وتضعنه على ذقوهن بحيث يمكن للمرأة التنفس بحرية. وكان لهاذا اللباس منظر عجيب كنا نحبه ونحترم النساء التي ترتدينه. اما هذا الخمار الدخيل على المجتمعات المتخلفة لادور له لا جماليا ولا معنويا . المرأة تتنفس داخله ولا تستنشق الا زفيرها.
هذا من جانب الموضة في مجتمعنا كمغاربة. اما من ناحية الدين. الله امرنا بستر العورة ولا بإخفاء اجسادنا داخل كمشة من الاثواب. المرأة يجوز لها ان تلبس ما شاءت بشرط ان تستر عورتها ولا تلبس ملابس ضيقة لانها لا تستر.
النساء في الغرب لبسن الجينز وغيره لكن تجدهن ذوات مراتب عالية في الثقافة والعلم والطب والهندسة وريادة الفضاء وووو.... والاخلاق . ونحن نريد ان نغطيهن لكي يبقين على ما هن عليه حتى يرث الله الارض وما عليها.
64 - صفوان الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:18
عوض ان نجبر المرأة على التخفي وراء ستار اسود حتى لا تفتن الرجل، يجب ان نعلم الرجل ان لا يكون كالحيوان و يتحرش بالنساء. يا امة ضحكت من جهلها الأمم
65 - مغربي جايب العز الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:19
عن اي حرية شخصية تتكلمون اعزكم الله ؟ هل لو وصل أهل السيف والمفخخة الى الحكم سيعترفون بحقوق الأشخاص ؟ طبعا خبل وهبل بل سيتم الضرب بالمطرقة والسيف على راْس اي مخالف لتعاليمهم السريالية
العز للمخزن والإجراء تم اتخاذه حماية لسلامة الوطن والمواطنين ونحن كمغاربة نضع الامن قبل كل شيء واذا كان هذا البرقع يساهم في الرفع من إمكانية التطرّف وتهديد الامن العام فنحن معه وضد كل التقليد الأعمى الذي دخل لبلادنا العزيزة عبر قنوات اهوال القبور
بعد منع البرقع الخطوة الثانية هي قطع اشارة كل قنوات اهوال القبور سواء كانت قنوات فضائية او مواقع على النت
الامن قبل الحرية الشخصية لانه بدون حياة لن تحتاج لحرية شخصية لهذا وجب حماية حياة الناس .
66 - سنا الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:19
اولا لايوجد في المغرب برقع افغاني ازرق لم اره المشهور النقاب الاسود والله سبحانه لن يسال المسلمه عن اصل ثوبها المهم ان تتوفر فيه شروط الستر الشرعيه الغريب ان هذا قرار عجيب كيف اتخذوه في دوله تدعي الدمقراطيه وهل صادق عليه نواب الشعب !!! السياسه في المغرب اصبحت فوضويه
67 - محمد الحسني الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:23
إذا أردنا منع شيء يكفي أن نسميه بإسم دخيل لم يسبق تداوله بين الناس أما بالنسبة إلى أخد حمام شمس و عرض اللحوم البشرية على الشواطئ فهي حرية شخصية
68 - العربي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:27
@ويعتقد الخضري أن القرار الصادر عن وزارة الداخلية يغلب عليه "جلب مصلحة الأمة في التعايش على أسس سليمة، ولا يرقى إلى انتهاك حقوق الإنسان،@
من المؤسف موقف رئيس ما يسمى المركز المغربي لحقوق الانسان الذي يدافع عن مثل هذه القرارات الغامضة والغير قانونية والتي تمس في الصميم حقوق ومعتقدات الافراد بينما شاهدنا في فرنسا أن قانون منع النقاب تم بعد نقاش وطني وتصويت في البرلمان بينما عندنا الدولة هي من يخرق القانون والدستور
69 - الطوفان قادم الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:29
منطق النفاق هو من يحكم و يتحكم في شطحات الكتاني و أشباهه ، هؤلاء أناس لا يهمهم حياء و لا حشمة بل هم منفذون لأوامر من يمولونهم من الخارج لدعشنة المجتمع المغربي تحت مسمى السلفية و السلف الصالح و جلهم مستعدون لبيع مبادئهم و قيمهم لمن يدفع أكثر و لا داعي لذكر النماذج فالانتخابات الأخيرة و حملاتها أظهرت لنا العجب العجاب من أمورهم . مرة كنا نستعد للعب مباراة في كرة القدم فاقترح أحدهم علينا أخذ صورة تذكارية ، انتفض بعض المتدعشنين قبل أن تظهر داعش و أزبدوا و أرغوا بأن التصوير حرام و قريب من الشرك ، مرت سنوات و التقيت أحدهم و قد أصبح سائق ، طاكسي ، طلبت منه الاطلاع على رخصة سياقته فوجدتها ممهورة بصورته قلت له ممازحا كيف تضع صورتك أليس التصوير حرام ؟ رد علي وقد فهم قصدي "الضرورات تبيح المحضورات" هل أموت جوعا ؟ و من ضرورات الأمن القومي إزالة هذا الشر الذي لا أحد يعرف من يختفي خلفه و أقول للكتاني و من يلغي بلغوه لباسنا المغربي الأصيل كله حشمة و حياء فلا داعي لإشعال الفتنة بأسمال مشبوهة مستوردة من غياهب قندهار ، إرحل أنت و مريديك إلى هناك و لن نعارضك و لو لبست وبر الحمير ، أمننا خط أحمر .
70 - أغاديري من المانيا الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:29
إلى المسمى ياسين. ...
كم عمرك ياولدي ؟
ونحن كذلك نقول لك روح إلى ماما فرنسا وإلى قدوتك بلاد الغرب لأنهم هم من صدروا لك العري والفجور وسروال الدجين. ...
هههه قال لك إمرأة تلبس لباس ينسجم مع المجتمع ...وللي عارية في الشواطئ والكبريات والديسكو ووسط المدينة هل هذا كان في مجتمع المغربي قديما أم أنه دخيل من عند ماما فرنسا ودول الغرب...
سير اخويا تعلم شروط الصلاة وأركانها أفضل لك...
71 - driss الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:30
قرار صائب جدا .ثم ان هذا البرقع أصله يهودي تستعمله اليهوديات كما هو ثابت التاريخ .ثم لماذا تؤدي المسلمات الطواف وما أدراك ما الطواف في الحج بوجه مكشوف ?وفي الأخير أقول أن المرأة المغربية تعيش أزمة هوية عميقة لن ينتشلها منها سوى سلاح العلم والمعرفة وليس التقوقع والانكماش على الذات.
72 - من المانيا الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:31
النساء بالنقاب و الرجال بالاقنعة و شي ميعرف شي،لي قتل منعرفوه لي شداتو شي كاميرا تيشفر منعرفوه، المعلم او المعلمة مايعرف تلاميذ ديالو في القسم ما يفرق ما بين فاطمة و حادة و الشعيبية ، الجار مايعرف جيرانو و الرجل ما يعرف نسبتو و المرة ما تعرف نسيبها و و و بالله عليكم هل هذا هو الاسلام الذي في القرآن الله قال انا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا، و الله امر المؤمنين و المؤمنات بغص البصر فكيف يامر المؤمنين بغض البصر اذا كان امر النساء بالنقاب و لماذا عمر ضرب آمة لانها تشبهت بالحرائر خدموا داك لعقل لي عندكم
73 - chtouka الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:33
اعتقد ان الباس حرية شخصية ولا دخل لنا بها الانسان البس ليبغا شغلو هاداك و الحمد لله ماعندي حتا مشكيل مع اي لباس كما كان و من حق المراة تلبس النقاب ولكن نكونو واقعيين الاخوان الله اجازيكوم بخير راه الدولة مؤسسات و كانضن بلي منع تسويق هاد النوع من الملابس ليس له علاقة باسباب دينية ..غالبا اسباب تتعلق ب الامن العام بغض النظر عن المعتقدات الدينية و شكرا
74 - رحم الله من عرف قدره الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:43
يباقوا فيا الخيبات مسكينات مبقا لهن فين يتخباو
75 - آخر الكلام الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:45
متأسلمون يحتمون في الديموقراطية!!! عجبا وأكيد أنهم و ولو صادق البرلمان بالإجماع على كشف الوجه ومنع القناع أو البرقع لأقاموا الدنيا ولن يقعدوها ، الملاحظ أن الشر بدأ يتغلغل بيننا وهؤلاء المتشددين لن يرتاحوا حتى يروا دمائنا تجري أنهارا وذلك هو مراد الشيطان الرجيم وشرفه، الإستخفاء والإختباء وراء حجاب لا تظهر منه إلا بؤبؤة العين هي نية غدر مبيتة، تعقلوا يا ناس إن الوجه ليس بعورة ولو به زغب ، أين هي العورة من الوجه ؟ قرأتم القرآن خطئا وفسرتم الحديث غلطا، حسبنا الله ونعم الوكيل في أبناء المتعة.
76 - عبدربه الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:45
المشكل وهو اخفاء الشخصية الحقيقية وراء النقاب ووراء اللحية الاسلام هو الايمان في القلب لا بالمظاهران يعلم الله في قلوبكم خيرا يوتيكم خيرا البدعة ظلالة وكل ظلالة في النار والسلام
77 - oubba الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:47
لو وقعا هدا فى احد الدوال المتقدمة لستغربنا من عدم احترام حقوق الاقلية لكن فى دول متخلفة لاادرى مااقول الله المستعن
78 - فقاعة اختبار الثلاثاء 10 يناير 2017 - 21:59
بسم الله. النقاب الذي يجب منعه هو نقاب العقول. واش هاد للبلاد تجمع فيها كاع لعجب.. من اين لكم ان تقولو منع البرقع الافغاني و النقاب الذي يباع هو نقاب مشرقي ياتي من اليمن مصر و السعودية. واماتدويو فلحاجة حتى تكونوا فاهمينها. هلدشي راه ولا مفضوح. راه لي بغا يدير شي حاجة ماغاديش يغلبو النقاب. و حاربو غير ارهاب الكريساج والعري بعدا
79 - البرقوعي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:05
السلطات لم تمنع ارتداء البرقع بل منعت خياطته وبيعه وهناك فرق في انتظار اختفائه بعد ان ينتهي السطوك او تتم خياطته في المنازل فهو لا يتطلب مهارات كثيرة وستيليست ، انتهى الكلام الله يرحم عليها القايد بينكي .
80 - سعيد الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:18
غير گولو لينا شحال ديال الوقت عطاتكم فرنسا باش تعلمنوا المغرب، و غير كونوا متيقنين بأنه الإسلام معمروا يخسر لأنه دين الحق. "فسينفقونها ثم تكون عليهم حسرة ثم يغلبون.
تتسابقون على طاعة أسيادكم، فرنسا،فستبقوا منحطين لا عزة لكم. فالذل و الديئة مصيركم.
81 - نور الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:19
قرار صاءب ان أردنا السترة هناك الجلباب والحجاب وليس البرقع لسنا في قندهار
82 - marocain الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:22
الفكر السلفي الوهابي الداعشي يشكل خطر على المجتمع المغربي والديمقراطية
83 - مغربي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:23
من محزن حقا الانحطاط الثقافي الدي وصل اليه بعض المعلقين
اللدين يعون بنا عشرات القرون لتبرير شرعية هدا اللباس المتخلف
بالله عليكم لو أن كل النساء ارتدين هدا اللباس فعليهن المكوت في بيوتهن
من بين أسس المدنية أن تتعرف على هوية من تتكلم معها
لنفرض ان امرأة منقبة تشتغل فكيف للزبون أن يعرف مع من يتحدث
قد تنصب عليك امرأة منقبة وعندما تشتكي ستنكلر دلك لأن من الصعب التهرف عليها
بالله عليكم لو أن ملايين النساء بمدينة كالدار البيضاء ارتدين هدا اللباس فسيكون الأمر مرعبا
فكيف سيتمكن الأمن من التعرف على المجرمين والمطلوبين للعدالة وكيف سيتم مراقبة هوية سائقي السيارات
نحن نعيش في أجواء تهديدات ارهابية وبالتالي يمكن لأي ارهابي أن يتنكر في هدا اللباس.

اما اللدين يزايدون قائلين لمادا لا يمنع الخمر أقول لهؤلاء المخاطر الأمنية والتقافية التي يحملها هدا اللباس الغريب هي أخطر على استقرار الوطن من الخمر ومن أي موبقة أخرى
من يدافع عن هدا اللباس صنفان
- السدج الجاهلين بالتحديات الأمنية
- أشخاص يرون تدمير الوطن
انشري يا منبر الرأي والرأي الأخر
84 - scotto الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:26
La burqa et le niqab n'ont rien a voir avec la culture MAROCAINE, avant, les femmes marocaines portaient soit le haik ou dernierement la jellaba, et jamais des " parachutes: de couleur NOIR, ces vetements sont d'origine orientale ( yamen, iraq, iran etc...) Le noir est une couleur triste et maudite par le monde entier. Rappelez vous, le marocain porte toujours le blanc dans la joie et dans le malheur : mariage, fetes religieuses et nationales deces, meme le" kfen " est blanc .. Les marocains portaient des barbes bien coupees propres et harmonieuses contrairement aux barbus actuels qui font peur. Quant on voit "une femmes avec niquab et burqa on ne sait pas si c'est un homme ou un kamikaze; comment le savoir? On ne veut pas de ces coutumes venus de l'orient !!!
Ca n'a rien a voir avec la liberte de la femme mais il y a la SECURITE DE NOTRE PAYS qui est en jeu. Je suis Contre cette burqa et niqab.
85 - الحوسني الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:32
رحمك الله يا جدتي كنتي تلبسي إيزار والحايك ونحن نمشي في الجبال وإذا رأيتي احدا يتخطر تقولي لي هل هناك رجل أو تراس بالجبليى وهذا المصطلح كان يطلق على الرجل وإذا كان الجواب ب نعم يا جدتي فإنها تستدير وجهها الى شجرة وتضع الحايك على وجهها وإذا كانت ترى ربع ما نراه الان تتعود من الشيطان والله كانت تستحي ان تنضر في المرئة حتى وهي مثلها. رحمك الله وأسكنك فسيح جناتك
86 - مصطفى الصحراوي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:33
وش حنا في اوربا ولا في بلاد اسلامي !؟؟ عيب وعار في الغرب مزال المحاكم تترجع الحق لبنات منقبات وحنا تنمرسو سياسة اليهود في بلاد الاسلام !!! حسبنا الله ونعم الوكيل
87 - أبو محمد الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:35
إذا كان قرار منع "خياطة البرقع" لحفظ الأمن ومنع ارتكاب الجريمة صائب من طرف وزارة الداخلية، فعليها كذلك أن تمنع خياطة ألبسة العري بجميع أشكالها، و صنع الخمر أم الخبائث، وأن تمنع حاملي السيوف الذين يعترضون للمواطنين في الشوارع، في الحافلات، في الأسواق. لكي تكون قرارات وزارة الداخلية صائبة دائما وتحفظ الأمن للمواطن واجتناب ارتكاب الجرائم.
88 - Le patriote الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:37
Comme en arabie saoudite,il nous faut des femmes policières,pour contrôler qui se cache sous la "burka",les policières,sont de vraies professionnelles,elles font entrer,la "suspecte",dans leur mini_bus,vitres teintées,pour une fouille corporelle,et une vérification d'identité sur leur ordinateur,de bord. Au moment du contrôle,le policier chauffeur homme,sort du mini_bus,arme à la main! On ne sait jamais,les terroristes,ces lâches,ces "sous-hommes",sont "capables",de tout. Ils utilisent,même les enfants,les transformant en bombe humaime!
89 - chakour abdellah الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:44
انا مع الحجاب المذكور في القرآن والسنة , وهو الذي يحق للمرأة ان تبين والوجه والكفين فقط وان ايضا مع الحجاب العصري الدي يتوافق مع تعاليم ديننا الاسلامي الحنيف .
90 - لباس التقوى الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:49
اغلب العمليات اﻻرهابية تنفد بالسيارات هل معنى هدا ان نمنع تصنيع السيارات !!!!!!
91 - جريء الثلاثاء 10 يناير 2017 - 22:56
الناس تتكلم عن سلف الامة وكاننا نحن من صعد سطح القمر. سلف الامة مجرد وهم للجم العلوم والتقدم. كذبة اخترعها الشيوخ لبسط سيطرتهم على العقول.
الحل في العلمانية واطلاق العنان للادمغة وكفانى تشبت بماض مريض.
92 - ٌRichard الثلاثاء 10 يناير 2017 - 23:03
لا للباس الوهابي الارهابي نعم للباس المغربي المحتشم . الأصل هو الاصل والباقي تقليد.
93 - عبداللطيف الثلاثاء 10 يناير 2017 - 23:15
إلى كل منصف، هل من إلا نصاف أن كل امرأة تريد أن تلبس الكولون والميني جيب وتتعرى كما تتعرى النساء في الغرب تعطى لها الحرية في ذلك ، في حين من تريد ان تستر جسدها وتقلد نساء نبيها صلى الله عليه وسلم ، تمنع من ذلك بدعوى أن أنها تقلد المشرق.
أليس منكم رجل رشيد؟
94 - كيكي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 23:16
انا مع ان يمنع النقاب السعودي الكويتي الافغاني و ان نرجع الى ادال و تغنبورت و لا نري الا عينا واحدة واش عجبكم الحال و الله يلا كين شي مصطيين تايديروها ليكم قد فمكم باغين لباس المغربي واخا لبسو ادال بالكتان و الصوفة و نحافضو على الاصالة ديالنا
لان جلابة المغربية و نقاب لي معاها را لي كيعرف شوية على تاريخ المغرب كيعرف ان جلابة كانو كيلبسوها غا رجالا قبل الاستعمار .اذن كلنا مع ادال و تاغنبورت و منعوه حتى هو لسبب انه لا يتماشى مع العصر
95 - Emma الثلاثاء 10 يناير 2017 - 23:21
ايلا ممنعوهمش يلبسوا لباس فضفاظ ولثام المغربي اين هو المشكل ؟؟؟ وكاينين لكيطالبوا بش يمنعوا دجين ولميني وقيدو حرية الاخرين في رأيهم النثل بالمثل اش دخل هدا فهذا حتى نتوما رجال متلبسوش لموضة حت كاينين معارضين كيلبسوا الموضة نساو راسهم كبرتو لموضوع بهاد القرار التافه التافهون قمة الانحطاط اوروبا وامريكا وش تقدموا بالنقاب ولا بالعلم ولعمل ؟
96 - khalid الثلاثاء 10 يناير 2017 - 23:41
Pour repondre a charif le numéro 8: puisque notre ptophete a predit et savait wu on va arriver a ce stade ou la religion musulmane va se rétracter pourquoi alors aller contre cette prediction.. On dpit sccepter alors ve cheminement qui nous ai impose
97 - الشريف الإدريسي الثلاثاء 10 يناير 2017 - 23:43
ياسين قال ليك أنه يحب الجلابة والنقاب لي لبساتهم أمك وأمي وأمه. ويكره البرقع، ما قالش ليك باغي العراء والفحشاء، هذا هو المرض الحقيقي ما بقينا عارفين حتى أشنو المقصود من هاذ شي كلو. الإسلام والايمان في القلب ماشي في الخمار. أزيدون هاذوك للي كيلبسوه في راسهم العجينة، وفيق من النعاس، الناس راها تبحث في أقطار السماوات، وحنا باقين مضاربين مع المرأة آش خاصها تلبس.
98 - محمد الثلاثاء 10 يناير 2017 - 23:49
تلبس أو لا تلبس ليس هو غاية القرار .غاية القرار هو الامن والتعرف علي هوية الشخص .لذا واجب ولازم اظهار الوجه .المجتمع له الحق في رأية الوجه وليس الجسد .لان هناك جهاز الامن بكل فئاته يسهر علي أمن البلد ولابد من التعرف علي أي شخص بالنظر الي وجهه.فالمرأة ان كانت تريد الستر فلتستر جسدها وتلبس ما تريد اما الوجه فلا ،ليس مفروضا عليها في الدين .لا تخلطوا بين الامور .الامن والسلم هو كل شيئ.وخير الامور أوسطها .
99 - عبد الله الثلاثاء 10 يناير 2017 - 23:59
إذا كان مرادكم إصلاح البلاد الغيرة علىالبلادو العباد بالأحرى منع ما يخرب البلاد والعباد. أصدروا أمرا لمنع المهرجانات الماجنة " موازين" وأمثالها التي تتعارض مع التقاليد المغربية إمنعوا بيع الخمور . إمنعوا إنهاك حرمة رمضان... أما الخمار و البرقع ولباس الحشمة فهذه من تقليد وثقافة المغاربة مند القدم. هذه العادات لن تؤثر على سير الحياة السعيدة في بلادنا.
عكس المهرجانات الصيفية
100 - mhidoo الأربعاء 11 يناير 2017 - 00:04
متسائل 23
في الصميم وأتفق معك تماما
وسوف أجيبك بالنفي، لم أر أبشع من هذا اللباس المصيبة الدخيل. وحاشى أن يرغم الله عباده على هذه المذلة.
انتهى الكلام
101 - Hassane الأربعاء 11 يناير 2017 - 00:09
Il faut faire atention au Maroc. Lisant les commentaires je vois qu'il y a beaucoup de gent avec des penseés terroriste. Le niqab doit etre interdit inmediatement. Le niqab apelle a La Khilafa donc sont contre le sistéme politique marocain. Quand ces radicaux vont se multiplier et dejà sont entrain de le faire on va voir le pire. Pour ça est necesaire la prevention.
102 - ادم الأربعاء 11 يناير 2017 - 00:10
بسم الله الرحمان الرحيم الرد على من اتهم ان النقاب من افغانستان او سعودية فإن الدجين وميني دجين من الغرب هذا لا يليق الثقافة المغربية ان كان الاسلام من الشرق فإن العلمانية و الالحاد من الغرب اذن ليس من ثقافتنا نحن المغاربة ان كنت اخي مسلما هناك نصوص تثبت النقاب في سورة الاحزاب 53و 59 وسورة النور 31و60 واحاديث كثيرة ام اختلاف الامة فقط في الوجوب والاستحباب عند المالكية مستحب اما في زمان الفتنة واجب عندهم اما ان كنت علمانيا او ملحدا فهذه حرية شخصية لك ولي اما ما يخص هناك من يختبئ وراء الحجاب فهذا منافق وكذلك هناك من ينتحل صفة شرطي برلماني وكيل المالك اذن الشرطة كلهم منتحلين ومجرمين يأيها المسلمين تعرفون ان المنافقون كانو يصلون مع النبي اذن نقف الصلاة بسبب فعل الشخص علينا معاقبة الشخص ليس النقاب اما المعادلة فإن اكثر نساء عرضة للاغتصاب و التحرش والاجرام هم متبرجات كم قتل ارهاب بنقاب وكم متات نساء متبرجات بسبب لباسهنا ولكم الله له العدل اما المعادلة واضحة كالشمس في النهار
103 - غيور على الهوية الأربعاء 11 يناير 2017 - 00:10
البرقع و الروئح و الخودنجال تجارة تنافس الصناعة التقليدية لي خلاونا اجدادنا
الله يهدي ما خلق
104 - أم ندى الأربعاء 11 يناير 2017 - 00:24
أستغفر لله العضيم(منقبات مش إرهابيات)منصرين إنشاء لله ولن نتخلى عن نقاب رمز نقاء ولعفة...لقد ذكر الرسول عليه الصلاة والسلام يأتي زمن ينطق السفيه في شأون العامة...وهانحن نراهم يحللون ويحرمون على هواهم...
105 - عبدالله الأربعاء 11 يناير 2017 - 00:32
الى الأخ رقم 8
سوف يأتي يوما القابض على دينه كالقابض على الجمر هل هاذا هو جوابك؟
وماذا على البرقع الذي يفركع اخوانه المسلمين في كل الدول الاسلامية هل هاذا اسلام؟ ما هو جوابك لهاذا السؤال ، المسلمين يقتلون المسلمين هل انت عايش في عالم اخر، ماذا تفعل داعش والفرق الاخرى الجهال ؟هل هم لا يقتلون ويفركعون اخوانهم ام لا ،
ماذا هاذا يا متشددين والخوارج العصر الحجري، هل الله سبحانه وتعالى او الرسول صلى الله عليه وسلم دعى لقتل الأبرياء بلا عدر ام هاذا كلاخ الجاهلية التي تعيشون فيها،ما كرهتوش تعيشو بو حدكوم فوق هاته الارض لان كولشي عندكم كافر الاه يعطيكم شي مخ نقي تا يفكر شوية.
106 - مغربي الأربعاء 11 يناير 2017 - 01:07
لماذا لايمنع وزير الداخلية لباس المنيجيب والصايا والسروال المزير.والله أنك علماني حق وحقيقي.وعند ربنا سبحانه كل واحد سيأخد جزاءه.أين أنت من كل هذا ياسيد بن كيران.ويا متصدري انتخابات 7 أكتوبر.يا عدالة و تنمية؟
107 - talal الأربعاء 11 يناير 2017 - 06:53
Mieux vaut de intéresser à l'entité qu'aux apparences. Les pays riches et puissants obligent aujourd'hui les pays du tiers ou du quatrième monde à se plier à leur .dictât Demain peut-être il les obligeront à se promener nus sur leurs plages , à banaliser la vente des boissons alcooliques et à légaliser la prostitution. Où sont passés les DROITS de l'HOMME tout court ou bien sommes nous dans une période ou les DROITS sont seulement à l'HOMME blanc juif ou catholique...
108 - محمد علي الأربعاء 11 يناير 2017 - 07:01
عن الْوَلِيدُ عَنْ سَعِيدِ بْنِ بَشِيرٍ عَنْ قَتَادَةَ عَنْ خَالِد بْنِ دُرَيْكٍ عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا أَنَّ أَسْمَاءَ بِنْتَ أَبِي بَكْرٍ دَخَلَتْ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَعَلَيْهَا ثِيَابٌ رِقَاقٌ فَأَعْرَضَ عَنْهَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَقَالَ : ( يَا أَسْمَاءُ إِنَّ الْمَرْأَةَ إِذَا بَلَغَتْ الْمَحِيضَ لَمْ تَصْلُحْ أَنْ يُرَى مِنْهَا إِلا هَذَا وَهَذَا ) - وَأَشَارَ إِلَى وَجْهِهِ وَكَفَّيْهِ – هذا يدل على أن الإسلام كان يجيز كشف الوجه ؛ وعدم وضع النقاب الذي لا أعلم من أين أتى ؟ .. لقد ضعنا يوم ضيعنا فهم تعاليم الدين الحنيف ، وتركنا نصائح رسولنا الكريم (ص) لنستمع لنصائح فقهاء عصر الظلام والتعصب ...
109 - في النقاب حتى الممات الأربعاء 11 يناير 2017 - 07:14
تحاربون أبناء دينكم تحاربون السلفيين من أخطر الذي يستعمل المخدرات و يتعدى على الناس أم السلفي
لماذا تحقر لباسه ألم يكن النبي صل الله عليه وسلم يلبس هذا القميص ألم يكن النبي يطلق هاته اللحية ، و لماذا تحقر النقاب ألم تكن عائشة أم المؤمين منقبة،
يا إخوة الإسلام إنكم تتعدون على دين أنتم تحاربون دين، قال الله سبحانه و تعالى في سورة المؤمنون قالو اخسئوا فيها ولا تكلمون ، إِنَّهُ كَانَ فَرِيقٌ مِّنْ عِبَادِي يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ فَاتَّخَذْتُمُوهُمْ سِخْرِيًّا حَتَّىٰ أَنسَوْكُمْ ذِكْرِي وَكُنتُم مِّنْهُمْ تَضْحَكُونَ . استسخرتم و سخرتم حتى أنسوكم دكري و كنتم منهم تضحكون إِنِّي جَزَيْتُهُمُ الْيَوْمَ بِمَا صَبَرُوا أَنَّهُمْ هُمُ الْفَائِزُونَ
110 - احمد الأربعاء 11 يناير 2017 - 07:55
اصبح اذن من الضروري على العفيفات وضع ''البادج''على صدورهن في الشارع ..حتى يعرفن فلا يؤذين...لا حول ولا قوة الا بالله!
111 - عبد الله العلوى الأربعاء 11 يناير 2017 - 07:57
ماذا يخفى وراءه هذا الزى الأفغاني ؟
ادا كنا نريد الحشمة والوقار فالنرجع للجلباب والنقاب والحايك
وادا اردنا الكذب والبهتان فلنترد البرقع ولا نعرف ما تحته هل رجل ام امرأة ام داعشى ام مهرب ام باءع مخدر ؟
نعم للحرية لكن ليست على حساب الشعب
لان الدولة حريصة على الحفاظ على الأمن والاستقرار ولا تسمح بالاختفاء وراء لباس لا يعرف لأبسه
المراة في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم كانت ملازمة بيتها ولا تخرج الا للضرورة واليوم تخرج المراة مرتدية برقعا ولا نعرف من هي ولا من اين أتت وماذا تحمل تحتها
ونظرا للظروف التى تجتازها معظم الدول العربية فلابد من أخذ الحذر من لباس يشتبه فيمن يرتديه وما يمكن ان يصدر عنه اذا ما تركنا هذه الظاهرة تتفاحش ولا نأخذ الحذر منها سيما وان المغرب محسود من خصومه وما اكترهم
ولم تكن عادتنا ولا تقاليدنا ولا سيرة جداتنا ولا حتى أمهاتنا يرتدين هذا اللباس المخيف لهذا يجب محاربته نهائيا خوفا من الوقوع فيما لا يحمد عقباه
ومن يدافع عن هذا اللباس فاليات بالدليل انه كان في عهد النبي والصحابة والخلفاء من بعدهم وإنما هو لباس جاء به متزمتون يخفون من وراءه أشياء اخرى
112 - sara الأربعاء 11 يناير 2017 - 08:04
bravo à l’intérieur nous somme avec cette interdction car nous somme marocains et e qu touche à notre marocainneté nous ne l’acceptons pour jamais
113 - Mostapha الأربعاء 11 يناير 2017 - 08:18
الحرية الشخصية عندما يتعلق الأمر بالتعري والخمر و الحرية للكل ولا حتى واحد. المغرب للجميع. للاسف نجد دول اوربية تعطي الحرية للجميع وتهتم لما تحت النقاب وليس النقاب ذاته. هذا هو حال الدول التابعة والمتسولة.
114 - الداخلية تخربق الأربعاء 11 يناير 2017 - 08:23
كانت الداخلية تعج باطر كفءة و بنظرة رزينة اما هذه الايام بدء التخربيق :
* اغلاق مدارس بدون سند قانوني ، مهما كانت علاقتنا مع بلد شقيق فقد اخترنا الدستور و القانون فلمذا سياسة الغاب و ارهاب مستثمرين في هذا القطاع.
* نحن دولة منفتحة نسمح بالكثير على اليمين و على اليسار و الانسان حر في الاختيار فما هذا التدخل في الاختيار الشخصي ، لسنا فرنسا يا سيد حصاد، ان نطلب كشف الوجه في المطارات و عند البطاقة الوطنية من حقنا كدولة اما ان نخربق و نخلق البلبلة و حقد فءة لا ييتهان بها ، اعتقد ان على حصاد و الاءه الرحيل.
115 - ahmed الأربعاء 11 يناير 2017 - 08:53
قالوا: النقاب لباس مستورد ودخيل على بلادنا ونحن نريد لباس المغربيات الأصيل العريق.

قلنا: الكوبلي لباس مستورد.. والقاميجة لباس مستورد.. والصاية لباس مستورد.. والميني لباس مستورد.. والثقافة مستوردة.. وحتى الازبال مستوردة من ايطاليا والله… بل حتى لافيراي مستورد… نحن لن نختلف معكم لو أمرتم كل النساء المغربيات بتوحيد اللباس وليكن لباسا مغربيا كما كانت جداتنا.. لأننا بذلك سنرجع إلى هويتنا وحيائنا وعفتنا وجلبابنا الشرعية.
116 - طه امين الأربعاء 11 يناير 2017 - 09:15
انا مع قرار المنع البرقع لم يكن يوما من لباس المغرب عبر العصور انها تفاهة ملغومة غريبة دخلت على المجتمع المغربي نحن مجتمع مغربي مسلم لدينا الحجاب وكان في العهد القريب ان المراءة المغربية كانت ترتدي الجلباب و النقاب تستر به نصف وجهها لاغير و عند لاكنه انقرض و بقي الحجاب صامدا و سيبقى الوسيلة الوحيدة و الوسطية في اللباس المغربي المسلم و هو لباس حظاري رائع و يتماشى مع العصر و متاح و مريح للصغار و الكبار يجب ان نبقى قدوة للاخرين لا نقلدهم
117 - لا للبرقع وماجاوره الأربعاء 11 يناير 2017 - 09:24
المغرب في خطر!!!! احيي الداخلية على مجهوداتها الجبارة في محاربة الظلاميين والارهابيين. يجب سن قوانين جزرية كذلك على المتعاطفين معهم وتعقب وسائل التواصل الاجتماعي ومعاقبة ناشري الحقد والكراهية.
البرقع هو ادلال للمرأة ودليل معاملة هذه العقلية للرجل كأنه حيوان لايستطيع التحكم في غرائزه الحيوانية لو شاف خد او شفاه امرأة.
118 - sadouk khalid الأربعاء 11 يناير 2017 - 09:39
المس بالتوابث الإسلامية للمغاربة حرب عليهم.
119 - afgan الأربعاء 11 يناير 2017 - 09:48
نصيحة لكل اﻹخوة الذين أزعجهم بيان منع وزارة الداخلية للنقاب :
لا تركضوا وراء أرانب الداخلية فإنما يريدون تشتيت انتباهكم عن ما يجري في مشاورات تشكيل الحكومة و محاولة اﻹنقلاب المستمرة على نتائج 7 أكتوبر .
أما الحجاب والنقاب والله لن يزيله أحد من هذا البلد رغم كل المؤامرات.
120 - الرد الأربعاء 11 يناير 2017 - 10:11
بسم الرحمان الرحيم يامن يقول ان البرقع من افغانستان فقد جهل اصل البرقع او النقاب لو قلنا نفس كذلك من يكون افغانستان كفار ام مسلمين ان قلنا مسلمين فهم اخوانك انا اعادلك بلباس الكفار حقيقة لا منتقد مثل الدجين وميني دجين والعري من اين هذا؟ من ثقافتنا نا الفرق بين النقاب و الحايك الاثنين غطاء الرأس والوجه الا ظهور العينين وتجدون ان الحايك من اصل الجزائر لمءا قلتم ان الحايك هو زي المغربي للمنقبات فقط ولم لا تعمموا لكل المغربيات من صحبات دجين و ميني دجين....شيء اخر لماذا البترول و الاغاني التي تسمى موسيقى الشرقية الاستثمارات الجنسية... من ال سعود حلال و الاسلام حرام اما قضية اختباء الارهاب نرى الذين فجرو انفسهم يلبسون الجين والقميص والنظرة والقبعة الامريكية فجميع تفجيرات هي من هذا النوع خرها زي شرطي في تركيا اذن احذروا من الشرطة ومواليها لبس بابا نويل اذن يمنع لباس هذا وذاك العادلة على الكل كم منتحل شرطي سرق وقتل اما صاحب من قال ان الخمر اهون من النقاب لسن في عالم الاكاذيب الواقع مختلف كونوا عادلين
121 - محمد احمد الأربعاء 11 يناير 2017 - 10:41
بمثل هذه القرارات الارتجالية التي اصدرها وزير الداخلية الحالي ومن قبله ادريس البصري ارجعت المغرب الى الدول المتقهقرة التي لا تحترم الدين و لا الشرع . و جعلت الان عددا من الشباب يفكرون في الهجرة و مغادرة ارض الوطن من اجل الانخراط في عمليات الجهاد و القتال بعدد من مناطق الدنيا... اين هو البرلمان اين هي السلطة القضائية و اين نحن من دستور 2011..... عوض محاربة الفحش و الرذيلة و الجريمة و افساد المجتمع ظهر هؤلاء من اجل محاربة الدين الاسلامي والقوانين الشرعية.
122 - متتبع الأربعاء 11 يناير 2017 - 10:45
منع النبي عليه الصلاة والسلام للنقاب في الحج.استنبط منه العلماء مشروعية ارتدائه في غير الحج وهذا يدخل في مفهوم الظرف عند الأصوليين .بمعنى:إذا منع النبي عليه السلام النقاب أثناء أداء فريضة الحج.فهو دليل على أن النساء كن يرتدينه في غير الحج.والا فما فائدة نهيه صلى الله عليه وسلم عن ارتدائه في الحج!
123 - الكندي الأربعاء 11 يناير 2017 - 11:15
لمن تريد لبس النقاب، فل تأتي إلى كندا... مستعد و راغب في الزواج بمنقبة. فل تحيى كندا بلاد الحريات و الاحترام
124 - منير الأربعاء 11 يناير 2017 - 11:57
وزارة الداخلية معها الحق...هناك مشبوهة فيهم يتستر بالقناع و هذا يسيء للأمان.
125 - ياسين الأربعاء 11 يناير 2017 - 19:42
للمدعو أغاديري من المانيا انا ساتجاوز وقاحة كلامك.شر البلية ما يضحك . العجيب انك تتكلم من المانيا و الله تم و الله اني حزين لحال المانيا مثلك يجب ان يذهب للسعودية او دولة الاسلامية 'داعش' فبداخلك لمست بذرة التطرف و الغلو في الدين تاكلون خير اوروبا و تسبونها .يا اخي ان فعلنا نحن ذلك لا تثريب علينا لكن تفعلها انت من قلب اوروبا هذه ليست اخلاق الاسلام اين هو الوفاء و الامتناء لاحسان اوروبا بكم هذا هو البر .الاسلام اخلاق رسول الله قال جائت بُعِثتُ لأُتَمِمَ مَكارِمَ الأَخلاَقِ .اما بخصوص لباس انا ارعى ان البرقع يشكل خطر المراة السافرة كما تحبون ان تنعتوها نعرف انها مراة نختلف معها او نتفق هي لا تؤذينا في شئ الخطر كل الخطر في اصحاب الحي و الخمار و البرقع لا نعرف هويتهم رجل او مراة عموما كلهم اصحاب فكر متطرف يظنون يقدمون صكوك الغفران من ليس مثلهم شكلا و افكارا اخيرا ادعوك ان تغادر المانيا فهي بلاد كفر كما تقولون انصحك ان تذهب لافغانستان او داعش او سعودية فبها اناس لا يظلم عندهم احد
126 - مصطفى الخميس 12 يناير 2017 - 09:56
هل سيمنع اللباس الأروبي في المغرب و لباس الكاسيات العاريات..و هل سيمنع دسكوس و الخمر و الزنا و و و و و و ....أم فقط ماهو ديني.
127 - لا البرقع نعم للحايك الوطني الخميس 12 يناير 2017 - 12:02
لا للبرقع الافغاني نعم للسلهام والجلباب الوطني للرجال والحايك والجلباب واللتام الوطني للنساء
128 - حلا الخميس 12 يناير 2017 - 14:57
الصورة بها الف دلالة.اولا السيدة لبست عباية وتظهر يدها عارية للمرفق وهي تصفق والبرقع وضع فقط لتغطية ملامح الوجه.المنقبة الحقيقية لاتذهب لاماكن الغناء والشطيح والرديح حيث الزحام الشديد والتدافع والاختلاط.هنا يظهر الفرق بين من تتنقب طاعة لله ومن تتنقب تنكرا واخفاءا للوجه.مما يعني بان الحجاب والنقاب لابد له ان يتوازى مع الحشمة والحياء والوقار واتقاء الشبهات ويترجم الاخلاق الحميدة لتكتمل صورة المراة المسلمة الحقيقية.
المجموع: 128 | عرض: 1 - 128

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.