24 ساعة

مواقيت الصلاة

01/11/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1706:4412:1615:1217:3918:55

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

هل ترَى بأن التحركات الحكوميّة الأخيرة قد حملت "أخبارا سارَّة" للمغاربة؟
  1. هنّو ومَارُوش: "تَمَارَا" هي مَدرستي .. ولهذا دَعوتُ الملك لزيارتنا (5.00)

  2. استئنافية تطوان تخفض الحكم ضد "شبيه الملك" (5.00)

  3. "مناخ الأعمال" واستفادة المغرب .. واقع فعلي أم دعاية حكومية؟ (5.00)

  4. الحليمي: المغرب من أكثر الدول النامية تنويعا لنسيجه الإنتاجي (5.00)

  5. الطاقة الريحية تغري إماراتيين وأوروبيّين بالاستثمار في المغرب (5.00)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

3.39

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | علماء ونساء: الاحتفال بـ"سروال" الدخلة فضيحة اجتماعية

علماء ونساء: الاحتفال بـ"سروال" الدخلة فضيحة اجتماعية

علماء ونساء: الاحتفال بـ"سروال" الدخلة فضيحة اجتماعية

انتقد علماء دين، في تصريحات لهسبريس، بعض العادات السيئة في الكثير من حفلات الزفاف في المجتمع المغربي، خاصة عادة الاحتفال بسروال الزوجة بعد انتهاء ليلة الدخلة، والطواف به بين الأحياء ابتهاجا بعذرية العروس، وذلك على نغمات أهازيج ومواويل شعبية.

وفيما شدد هؤلاء العلماء على أن هذه العادة ليس لها أصل في الشرع ولا حاجة لها بين الزوجين، وأنها نوع من "الفضيحة الاجتماعية"، تطالب نساء وفتيات مقبلات على الزواج بإلغاء هذه العادة القبيحة والمشينة.

وجدير بالذكر أن عادة الاحتفال بسروال العروس تنتشر في الأحياء الشعبية بالمدن المغربية، وبشكل أوسع في القرى والأرياف، لكنها تقل لدى العائلات الميسورة أو ذات المرجعية الحداثية.

لا أصل شرعي

واعتبر العلامة الدكتور مصطفى بنحمزة، رئيس المجلس العلمي لمدينة وجدة، أن عادة الاحتفال بالسروال في الصباح الذي يلي ليلة الدخلة، ليس لها أصل في الشرع، ووصف هذه العادة بكونها نوع من الفضيحة الاجتماعية التي يبدأ بها الزوجان حياتهما الزوجية، التي من المفروض أن تكون مؤسسة على الحشمة والحياء".

وهو رأي يوافقه عليه الدكتور محمد عز الدين توفيق، أستاذ الدراسات الإسلامية بجامعة الدار البيضاء، حيث يؤكد أن هذه العادة غير لائقة لأن المعاشرة الزوجية في ليلة الدخلة يجب أن تكون في طي الكتمان بين الزوج وزوجته.

وقال توفيق إنها عادة اجتماعية زائدة لا حاجة لها، وتتسبب في نوع من الإحراج للزوجين، بل قد يتبعها القيل والقال في حق الزوجة والزوج أيضا، وقد تكون مسلكا نحو العداء بين أسرتي الطرفين.

وخلص عالم الدين إلى أنه يلزم الستر على الزوجة عوض الفضيحة والطواف بالسروال، فالعبرة تكمن في العفة الحقيقية التي تحث عليها مكارم الأخلاق، وليس في سروال ليلة الدخلة التي تعد شأنا خاصا صرفا بين الزوجين.

وفي سياق ذي صلة، طالبت العديد من النساء في تصريحات متطابقة لهسبريس بإلغاء هذه العادة الاجتماعية والشعبية، بسبب الحرج الكبير الذي يقعن فيه نتيجة انتظار أسرتي الزوجين للسروال وقتا طويلا، مما يفضي إلى توتر أعصاب ونفسية الزوجين في خلوتهما الشرعية الخاصة ليلة الدخلة.

طقس مشحون

ومن جهته، يؤكد الباحث التربوي والنفسي محمد الصدوقي أن عادة الاحتفال بالسروال النسائي بعد ليلة "الدخلة"، تعد موروثا قديما نسبيا في المجتمع المغربي، مبرزا أن جذوره تعود إلى ثقافة العار والطهر، حيث تختلط الطقوس الجماعية بالدين الشعبي.

وتفيد رسالة هذا الطقس المجتمعي إلى الآخرين من جيران وأسر، أن الزوجة طاهرة وعذراء، وبالتالي تنتمي إلى أسرة تتسم بالمحافظة على القيم التربوية والدينية الفاضلة.

ويرى الصدوقي أن الاحتفاء بهذا السروال النسائي تبرز بالنسبة للأسر تخلصها من الضغوطات النفسية التي تشكلها تمثلات الناس حول الشك في مدى طهارة و"تربية" الابنة/ الزوجة، وكذلك يعتبر هذا الطقس مناسبة للتباهي، وإبراز صورة وقيمة الأسرة لدى الآخر.

وبالنسبة للزوجة، يردف الباحث، يشكل قلق البكارة أكبر الضغوطات النفسية التي تتعرض لها المرأة التي تنتمي لأسرة محافظة، لذلك فإن هذا الطقس الاجتماعي يشكل مناسبة لتفريغ التراكمات النفسية لهذه الضغوطات.

وأردف الأخصائي بأنه بالرغم من عدم وجود إحصائيات رسمية في هذا الموضوع، لكن يمكن الجزم بأن هذه العادة تنتشر أكثر في الأوساط الشعبية المحافظة في المدن، وبنسبة أكبر في القرى والبوادي.

وبصفة عامة، كلما كان الأفراد والأسر ينتمون إلى وسط طبقي فقير وبدوي وإلى ثقافة تقليدية محافظة، إلا زادت نسبة انتشار عادة "السروال"، وبالعكس فهي تقل أو تنعدم في الأوساط الميسورة، أو ذات الثقافة الحداثية والغربية.

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (143)

1 - mourad الجمعة 09 دجنبر 2011 - 13:15
franchement c'est de n'importe quoi sa reste entre l''homme et sa femme
2 - الصديق/المغرب الجمعة 09 دجنبر 2011 - 13:28
يلزم الستر على الزوجة عوض الفضيحة

أن عادة الاحتفال بسروال العروس تنتشر في الأحياء الشعبية بالمدن المغربية، وبشكل أوسع في القرى والأرياف، لكنها تقل لدى العائلات الميسورة أو ذات المرجعية الحداثية.

طالبت العديد من النساء بإلغاء هذه العادة الاجتماعية والشعبية، بسبب الحرج الكبير الذي يقعن فيه نتيجة انتظار أسرتي الزوجين للسروال
3 - youness الجمعة 09 دجنبر 2011 - 13:33
les traditions de nos ancêtres exigent le symbole de la première les petites gouttes du sang symbole de la virginité de la partenaire certaines familles respectent ces traditions d'autres comme ci comme ça ,pour nos profs revoir la rédaction de l'acte du mariage qui stipule la virginité de la mariée 5ème ou 6ème ligne ( BIKR)ce qui recommande ou impose la virginité si non le témoignage des adouls est faussée même pour le mari à sa demande de la main de la fille sauf le contraire veuve ou divorcée ce symbole reste un tabou pour les familles conservatrices c'est un symbole d'une éducation islamique c'est l'honneur de la petite et la grande famille plutôt c'est l'ISO d'un mariage
4 - هشام من المغرب الجمعة 09 دجنبر 2011 - 13:38
في الحقيقة هده العادة او مايسمى باليلة الدخلة والسروال عليه قطرات دم ليست دليل على عفة الفتاة ولو كانت عدارء اغلبية الفتيات خصوصا في سن المراهقة مارسوا الجنس قبل الزواج اقصد الجنس السطحي او ممارسة الجنس من الخلف او الدبر سواء مع عشاقهم او اصدقائهم او مقابل المال مع اشخاص غرباء ولازلن يحتفظن بعدرتهم لزوج المستقبل فدور غشاء البكارة لم يعد يرمز الى العفة او ان الفتاة طاهرة لم ترىقط العضو التناسلي للرجل خلاصة القول ان ايام العفة التي كانت سائدة بين الرجل والمراة دهبت مع اجيالهاولم تعد موجودة في وقتنا الحالي الا عند من رحم ربي...والستار الله
5 - verginia الجمعة 09 دجنبر 2011 - 13:54
je crois que ce genre de cotume ou d'habudes sont depassé dans plusieurs villes marocaines c vrai pas pour les compagne et je crois aussi que etre vierge ou pas c'est juste le mari qui est concerné et dans certaine situations le mari fait une blessure pr sauver sa femme de ce crime et supposin que ce mari ou cet homme accepte cette femme qu'elle soit vierge ou pas et supposons que cette femme s'est violé quelle est sa faute changons nous ces idées et ces cotumes et ces mauvaises habitudes l'association du mariage est sacré on ne dois pas intervenir c 'est entre le marie et sa femme
6 - الوعد الصادق الجمعة 09 دجنبر 2011 - 13:55
و الله قمممممممممة الجهل لا حول و لا قوة الااااا باللله
7 - مغربية الجمعة 09 دجنبر 2011 - 13:56
الرجل، يا سعده!! ليس له ان يتبت شيءا لاحد، يغوص في الحرام حتى الركبتين و مرات كثيرة حتى .... هههه لكن يوم عرسه فهو فارس شهم شريف # سجله نظيف.
فقط نصيحة صغيرة ايها الرجل العربي المسلم يا من يعتبر الرسول الكريم قدوته، عندما تجلس الى نفسك و تتصور عروسك المفترضة و انت تمسك بيديها و انت في قمة نشوتك ان عروسك عدراء طاهرة، فقط حاول في الوقت نفسه الا تكون قد اعتديت على عدرية فتاة اخرى يفترض هي ايضا ان تكون سعيدة في ليلتها مع زوجها.
هده العادة كما قال السادة المحترمون لا تخص الا الزوجين، ان قبل الزوج بما هي عليه عروسه سواء كانت عدراء او كانت خبرة هههه فما دخل الناس في ذلك.
8 - Tetouani الجمعة 09 دجنبر 2011 - 13:56
هذه العادة فقط موجودة في بعض مدن الغرب والوسط الذين مازالوا يمارسون بعض العادات الذميمة من ايام الجاهلية
اللهم احفظ جميع المسلمين من الفتن
9 - meknasi الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:04
الله يهدي ما خلق.......الله يستر بناتنا ونسائنا
10 - فجيجي الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:04
لاتقلقوا على هذه الظاهرة فهي تسير نحو الزوال ، فقد كانت هذه الظاهرة حتى في المجتمعات العربية كمصر فابو القاسم الشابي شاعر المرأة ليلة دخلته طلب من الكل الانصراف وعدم انتظار السروال
11 - با ئع الصحف الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:05
التخلف و ما ينتج عن التخلف ان بعض النساء تترجى زوجها في يوم الدخلة للحفاظ عل بكارتها الى يوم أخر بسبب الخوف او شيء اخر ؟ شكون فيكم خرج السروال ههههههههههه
12 - Simon الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:15
Ils veulent pas de ça car c est pas une honte mais les vierge sont un peut rare ds nos jours !
C est ce la vérité
13 - Socio الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:16
"وبصفة عامة، كلما كان الأفراد والأسر ينتمون إلى وسط طبقي فقير وبدوي وإلى ثقافة تقليدية محافظة، إلا زادت نسبة انتشار عادة "السروال"، وبالعكس فهي تقل أو تنعدم في الأوساط الميسورة، أو ذات الثقافة الحداثية والغربية"
C'est vraiment une lecture simpliste du phénomène....
14 - Youssef586ji الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:20
هذه العادة مجردة من كل معاني الإنسانية، فالإسلام كرم المرأة و رفع من قيمتها، و تأتي التقاليد الحجرية لتجعل دم البكارة بوقا لشرف المرأة. المرأة الشريفة لا تزان بعذريتها ولا سروالها الملطخ بالدم،كأنها أضحية في يوم عيد. كفانا إحراجا للمرأة و هدرا لكرامتها.
شرف المرأة يقاس بأخلاقها و دينها و عزتها، لا بقطرة دم.
و السلام
15 - youssef الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:21
و يتم دلك باهازيج و شعارات جميلة شيئا ما ههههه ... صباح صباح مليه الملحة و الستر عليه...هاهو اولاد الدرب لا تقولو معندو .......
16 - hassan الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:22
bien dis M.هشام من المغرب o setar allah
17 - محمد 14 الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:23
لا يمكن أن نُدخل هذا في مفهوم الجهل والأمية بقدر ما يمكن اعتباره ثقافة مجتمعية لابد لها وأن تتغير بتغير ثقافة هذه المجتمعات .


بالنسبة لي لا يمكن أن أقبل أي تدخل في علاقتي الشخصية مع زوجة المستقبل . كون ذلك يدخل ضمن الخصوصيات ولا حق لأحد سواء من العائلة أو من الأصدقاء أن يطرق باب الخصوصيات . وليبقى أن المجتمع يمكن له أن يغير هذه الثقافة بالوعي والعصرنة .


طبعا رأيي يبقى كما هو ,, فهذا ليس تعبيرا عن جهل ولا تعبيرا عن تخلف بقدر ما هي ثقافة ,, فحتى العائلات الحداثية تلجأ لهذه الخطوة التي هي ليست حكرا أبدا على الأحياء الشعبية كما يبدو ظاهرا رغم أن هذه الظاهرة تبقى موجودة بقوة في هذه الحلقة . فهي موجودة أساسا في التركيبة الثقافية للمجتمع بتنوعه .
18 - moha الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:28
الشرع جعل الأصل في المرآة البراءة عيب وعار على هذه الظاهرة في مجتمع إسلامي وأرى هذه الظاهرة في المدن الداخلية أكتر من المدن الشمالية وهذا معروف لدى المغاربة على سبيل المثال حفلة الزفاف هذه يكون الحضور فيه مختلط رجالا ونساءا ... وأناأتكلم عن تجربة عشتها لا مجاملة للشماليين ولا لأحد كلنا مغاربة مسلمين .وفي الصراحة بعيدا عن الدين زالتقافة هذا جهل يسود مجتمعنا ...اللهم اهدينا الصراط المستقيم يا رب .
19 - مغربي الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:38
لن ولم تكن تعني البكارة ان الفتاة شريفة.ولم ولن تعني ان عدم عدرية الفتاة دليل على فسوقها.وتفريطها في شرفها.فكم من عدراء عاشرت رجالا بعدد شعر راسها...وكم من فاقدة لعدريتها غصبا عنها واشرف من الشرف
20 - واحد منكم الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:43
السلام عليكم ارى اخواني و اخواتي ان الاهتمام ينبغي ان ينصب على امر اخر غير السروال و هو لماذا هذه العادة باختصار شديد لانه لا ثقة بين الناس اذا الاولى ان نحارب الزنا و الفحش الذي بات ينخر فئة من مجتمعنا ووصل و العياذ بالله الى حد زنا الرجل بابنته فلقد كشف مؤخرا عن حالة مماثلة في مدينة مغربية صغيرة اليس من واجب الدولة ان تحاكم الوالد الجاني باقسى العقوبات او سنقول له الله ايسامح راه مريض نفسيا و للزوج الذي كشف انها غير عذراء غير صبر حتى تشوف شي وحدة حتى انت او انتقم منها.الله يهدينا
21 - A Moroccan citizen الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:47
This is benightendess per se. To my knowledge, very few people do still do it; the majority of Moroccans -- and Arabs for that matter-- have done away with such a bad habit. The matter of honour should remain between the husband and the wife: showing the trouser stained with blood would benefit the others in nothing. People used to do it to prove their daughers' virginity, but this is a sort of lack of self-confidence. Why should we do it? Also, How can we know that that red substance is actual blood and not taint. Today, thanks to medicine, women can recover their virginity by a one-hour surgery. What credibility does virginity have, then? In sum, such things have become part of history, and only the ignorant care about such habits.
22 - مولود الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:47
وان هذا يتمسك به النساء اللواتي يشككن في بناتهن ويردن ان يظهرن عكس الواقع وما ظهر لي ان من يلتمس العذرية من الفتاة يجب عليه يقيس نفسه بهذا المقياس : انه في اليوم الذي يهتك فيه عرض بنتالغير انه في نفس الوقت الغير يهتك عرض البنت التي ستكون زوجته المستقبلة اي كما تدين تدان ومن زنا بغير داره بالف درهم زنوا بدراه بلا درهم وسنة الحياة ان الله ينتقم من الظالم بالظالم ثم ينتقم من كليهما ومن وجد في عصرنا هذا فتاة عذراء فليعض عليها بالنواجد
23 - chaabi الجمعة 09 دجنبر 2011 - 14:54
Le Maroc a beaucoup de traditions, parmi, il y a ce qu’on peut dire acceptable et d’autres qui ne le sont pas, mais on vive avec depuis l’ancien temps de tel façon que nous considérons nous traditions comme sacrés, on peut pas être sélectif dans nos jugements en vers nos traditions, sortir le pantalon de l’épouse ne sort pas de ce paradigme de traditions, surtout que la liberté sexuelle des fille à ravager notre peuple marocain de tel façon que vraiment rare de trouver une fille qui s’est conservée pour le mariage, loin des beaux mots que certains essayent d’utiliser (modernité, droit, …), cette tradition a au moins un coté positive c’est la fille pense mille fois avant de ce lancer dans une aventure dans laquelle elle va perdre ça clé pour le mariage, penser coté homme est ce que il est normale de ce marier avec une fille qui a passer dans les bras d’une dizaine de personnes surtout s’ils sont des amis a vous, imaginer ça situation et à vous le dernier mot
24 - med الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:01
c'est une habitude scandaleuse
25 - أبو اروى الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:03
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
اما بعد
مع إحترامي لجميع الأساتذة الكرام والتحليلات التي أبرزوها،
إلا أن هاته العادة السيئة و كان الأصل القبيحة فهي لا توجد في الأسر التي تلتزم بشرع الله وتبني زواجها على ما قال الله وقال الرسول من يوم الروؤية الشرعية إلى ليلة الدخلة،
لأن في الدين الإسلام الحنيف الدخلة تكون بسرية وقبل الوليمة بثلاث ليال قبل
أما القول بأن هاته العادة نتشر بالبوادي والأسر الفقيرة فذلك إفك واضح وجهل واضح،
اما الأسر الميسورة فليس بالقطع تنعدم بها هاته العادة القبيحة والمشينة، فالعبرة بإنعدام هاته العدة من وجودها هو الوعي بمؤسسة الزواج وذلك الميثاق الغليط الذي يربط بين الزوجين طبقا لشرع الله،
فلهذا فلنبتعد عن التحليلات التي لا يرجى منها إلا التمييز بين فئات المجتمع الإسلامي في حين انه لا فرق بين أبيض وأسود وعجمي وعربي إلا بالتقوى،
أما المعيار المادي لم يكن يوما أداة لتحليل المواضيع الإجتمتعية إلا عند من لذيهم عقدة الطبقية
وسامحوني إن كان في كلامي تطاول على الأساتذة الكرام
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
26 - zizo الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:04
C'est la tete chez nous les Marocains pas en general heuresement.
La fille se marie a un jeune age le marie decide il veut un divorce
Parfois c'est mutuel, c'est bon wa@assa an takrahou shay^an
L'homme peut se remarier, la jeune fille non.
Parceque toutes les tetes veulent un nouveau garage
Si ca arrive am a soeur tantpis c'est la vie
Le prophet (SL3WS
a pris une ex prostituer comme mariee,-ya ayoha a nabiy id jaouka
Sourat annissaa
Il a fait comme exemple pour les hommes autours de lui
Pourquoi nous ne prennons pas des divorces comm marriees
CA DIT QUELQUE CHOSE ENVIRONS LES TETES ^
27 - RDA الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:06
VS VOULEZ LA VERITE OU SA SOEURE
C'EST LA SEULE SOLUTION POUR QUE NOS FILLES ARRETENT
CE QUE VS ET MOI SACHANT BIEN
CA FERA QUE DU BIEN POUR NOTRE SOCIETE MAROCAINES HELAAAAASS
28 - shinigami الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:06
دور غشاء البكارة لم يعد يرمز الى العفة ... ان ايام العفة التي كانت سائدة بين الرجل والمراة دهبت مع اجيالهاولم تعد موجودة في وقتنا الحالي الا عند من رحم ربي
29 - رضوان الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:08
إنها عادة جاهلية، وتنتشر بشكل كبير وسط الأسر المتخلفة.
30 - متتبع الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:09
وأنا أقرأهذا المقال تذكرت بعضا من الكلمات التي تتغنى بها النساء المشاركات في هذه الطقوس الهمجية، وإليكم بعضا منها:
شوف شوف بعينيك بزوج لا تقول دم الفروج
ها هو فوق راسي لا تقولو فرماسي
لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.
31 - بلقيس الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:10
تبقى أمور خاصة بين الزوج وزوجته أما بالنسبة للأخ الي يدعي أن غالبية الفتيات يمارسن الجنس قبل الزواج ممارستك للجنس مع فتاة لا تعني أننا جميعا مارسناه قبل الزواج بل الغالبية العظمى لم تمارسه والحمد لله لا تتهم الناس دون دلائل فهذا يسمى قذفا
32 - Kabbour الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:16
mais ca existe meme a l'occident et je pense que vous vous rapplez le mariage de prince britannique ou la reine Elizabth avait monté le toile taché de sang aux journalistes donc c'est une tradition universale
33 - tazere الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:17
اولا السيد هشام يجب عليك احترام الاخرين في تعليقاتك ولا تعمم على بنات الناس وان كانت افتاة قد مارست ماتقوله قبل الزواج فمع من مارسته اكيد ليس معالحائط بل مع رجل غادر وحيواني اكيد لانه هو من اجبرها على ذلك بدعوة الزاج او الى غير ذلك وادعو للبنات بالستر ولا تقذف المحصنات واتقي الله فيما تقول لانك ايد يوما ستصبح ابا وزوجا
34 - توفيق الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:18
راه مبقاوش لبنات كيلبسو السروال , راه ولاو دجينات دابا ... ههههههه
35 - otmane الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:18
مصطلح عالم دين لا مكان في ثقافتنا وهو خلل فكري كخلل السروال الإجتماعي المرجو التدقيق في المصطلحات ، فهسبريس يطلع عليها المفكرون وكذلك العلماء ..... احتراما للجميع.....
36 - ok ok الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:18
celle qui pratique le sexe avec un Homme avant le mariage
le pratiquera avec plusieurs Hommes même aprés son mariage
c'est pour cela celui qui cherche une femme vièrge
doit la chercher entre celles qui ne deppassent pas 14 ans
le reste des filles sont des monteuses si elles disent qui elles n'ont jamais pratiquer le sexe

quand je voulais discuter son histoire avec une fille surtout sur sa vie sexuelle
elle m'a répondu tout simplement que tu parle aà une femme pas aà un ange
37 - أحمد الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:19
أتمنى من صاحب المقال تصحيح ما كتب على أن العادة يمارسلها أفراد من المجتمع المغربي, ففي طنجة مثلا لم اسمع قط بهاته العادة "المقززة" , اتمنى منكم عدم التعميم مستقبلا و توجيه المقالات لفئة أو جهة معينة من الشعب المغربي الكبير.
38 - قدور الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:20
الشرع الاسلامي واضح وضوح الشمس وسط النهار في كل الامور التي تهم المسلم سواء كانت ذنيوية او اخروية حتى العقل لايقبل هذه الفضيحة هير لي بغات تعما ليه الجريا
39 - pour le commentaire 4 الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:25
Les hommes aussi ont eu pas mal de relations sexuelles avant le mariage.
40 - kachkati24 الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:25
غ من الاسف لاتزال هذه الظاهرة في بلدنا ولتخلص منها نظرالتغييرالظرفية الزمنية و المكانية بدات شيئا في تقلص ملحوظ اللهم في الاوساط القروية المحافظة .
الا ان كل منا يعرف اخلاق العروس وماضيها,اذا لا داعية لتزيف الحقائق .
اما العريس فبدوره يعرف ماضيه واصدقاؤه وعشيرته,الحق واضح وضوح الشمس في النهار.
فنرجو التخلص من هذه العادة الغير جميلة........
41 - Ghayor 3la lwatan الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:25
well this habit for me is very important since we have imported lots of bad habits from westerns so virginity is the best thing in all girls when they lose it they are nothing.
42 - mighis الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:27
هذه الكارثة ليست و لم تكن في منطقة الريف ... نحن الريفيين جد محافظين ... و متمسكين بعقائد الدين .. و لا نمارس هذه العاداة السخيفة ... و لدينا اشياء رائعة في اعراسنا تتسم بالاحترام ... الرجال منفصلين كليا عن النساء ... و هذا منعدم في المناطق الاخرى على ما اعتقد .
و شكرا هسبرس لتطرقك لهذا الموضوع
43 - لنحمل الرسالة الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:32
( الزَّانِي لَا يَنْكِحُ إِلَّا زَانِيَةً أَوْ مُشْرِكَةً وَالزَّانِيَةُ لَا يَنْكِحُهَا إِلَّا زَانٍ أَوْ مُشْرِكٌ وَحُرِّمَ ذَلِكَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ ) النور/3 على تحريم زواج العفيف من المرأة الزانية حتى تتوب ، وتحريم زواج المرأة العفيفة من الرجل الزاني حتى يتوب
44 - salah eddine mhimer الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:37
و الله قمممممممممة الجهل لا حول و لا قوة الااااا باللله
45 - عبدالقادر بوردو الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:38
من لم يذكر دعاء الجماع سيجر به الشيطان الى اكثر من هذا فاللهم رد بنا الى دينك ردا جميلا
46 - راي بسيط الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:39
انا مقبل على الزواج و اتمنى ان تكون زوجتي عذراء
47 - pipo الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:39
on cherche du travail et une vie paisible pour tous les marocains ,
quand a ces messieurs nous racontent des histoires banales. j espere que Hespress doit promoter et rejetes ce genre de sujets qui ne serrent a rien.je crois que la cause principale de le continuete et de l sauveguardede ces cotumes est L ANALPHABETISME.
c'est ca qu il faut lutter contre .
48 - bouazza الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:40
ابو القاسم الشابي شاعر تونسي ليس بمصري
49 - اللطف يا الله الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:41
لا حول و لا قوة الا بالله عادة ذميمة و عايبة بزاف...الفضيحة فوق السطوحة ...هذا اكبر دليل على تخلف مجتمعنا مع كامل احترامي لمثقفيه...راه حشومة و عيب ناس بعقلهم يبقاو واقفين على باب العريس و العروسة كيتسناو السروال...هادا هو الحيا ديال الناس ديال زمان؟ الحيا هو كل واحد يبقا فدارو و الراجل و مراتو راهم قادين بشغالهم و عارفين اشنو كاين...شحال من راجل وقفو فيه الجهد مسكين و هو مراتو عندها غشاء مطاطي...المراة تعاني من جهة و الرجل يعاني لتوهمه بانه ماشي في المستوى و في هذه الاثناء اشنو؟ الناس متكيين على الباب كيتسناو النتيجة....عيب و عار هادشي يا ربي تلطف بينا.
50 - خشان الهواري الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:43
بسم الله الرحمان الرحيم بادئ دي بدئ أرى ان هذه العادة من أقبح العادات المنتشرة في بعض المناطق المغربية وعلى الخصوص في الأوساط الشعيبة وببعض القرى والبوادي التى لا يزال الجهل والأمية مستشريا بها وهده العادة الشنيعة تدل على التخلف وعلى غياب الوازع الديني فى الأوساط المنتشرة فيها وان بعض الناس لم يهتدوا بسيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم خصوصا في حياته الزوجية وكيف كاان يتعامل ليلة الدخلة وبعدها مع زوجاته _رضي الله عنهم - قال تعالى (لقد كان لكم في رسول الله إسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر وذكر الله كثيرا ) لدا فهذه دعوة موجهة لكل من يحمل هم هذا الدين من علماء وأئمة مساجد وطلبة علم أدعوهم إلى ضرورة محاربة هذه العادة القبيحة وذلك بالموعظة و بتوعية الناس على أهمية الوقوف عند النص الشرعي خصوصا حينما تكون العادات والتقاليد ليس لها أصل في الشرع
51 - zouhir الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:43
و اسأل ((((((((( العلامة )))))))) الدكتور مصطفى بنحمزة هل يجوز او حلال ان يبقى هذا العرس صخيبا بأغاني الى ان يصبح الصبح

عاد سول على هاد العادة المشينة القبيح و لا حول و لا قوة الا بالله

علماء اخر زمن
52 - الخبير في شؤن الفتيات الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:44
أما العذرية أو البكارة فلم يعد لها جدوى ولا نفع في زماننا , ولو وجدت فليست ولم تعد دليلا
على عفة الفتاة , ليكن في علم الجميع -وكثير من الناس يعرفون هذا- أن هناك أطباء متخصصون في وضع البكارات وإرجاع العذرية للفتاة بالطريقة الجراحة الطبية , !
وأختم بنصيحة لكل شاب مقبل على الزواج :
من يريد الفتاة الطاهرة التي حفظت بكارتها وعفتها في زواجه فليبتعد عن بنات الناس فإن من فض بكارة فتاة أجنبية سيرد دينها إما على حساب زوجته المستقبلية , وإما على حساب بناته التي سيرزق بها , فالزنا دين على صاحبه , ( عفوا تعف نساؤكم )
53 - physicien الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:45
franchement c'est de n'importe quoi sa reste entre l''homme et sa femme
54 - KABDELKEBIR الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:50
يقول صاحب المقالة:أن عادة الاحتفال بسروال العروس تنتشر في الأحياء الشعبية بالمدن المغربية، وبشكل أوسع في القرى والأرياف...



قلت:أنا أرفض فكرة أنها:تنتشر في الأرياف و القرى..فهده المناطق أبعد ما يكون عن مثل هذه العادات الشعبية...
55 - كاتب التعليق الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:50
هدا شأن الزوج و زوجته فقط لا غير.
56 - مغربي.. الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:51
بسم الله الرحمن الرحيم.
أقول: لماذا لا يفتي علماؤنا إلا في بعض الأمور التافهة ؟؟ لماذا لا يفتون في المهرجانات الغنائية التي تقام في بلادنا و إحياء بعض العادات التي تدخل في إطار البدع، مثل موسم الخطوبة و تقديس بعض الأضرحة و زيارتها ...
57 - ﻣﺤﻤﺪ الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:52
Moi quand je me suis marié, mon épouse a fait des crises d'angoise et de panique, elle avait bcp peur de l'Acte....on a réussi a le faire après 1 semaine !!!!! Hhhhhhhhh
ﻫﺎﺩ ﺷﻲ ﻟﻲ ﻋﻄﺎ ﻣﻮﻼ ﻧﺎ
ﺍﻧﻬﺎ ﻇﺎﻫﺮﺓ ﺑﺪﺍﺋﻴﺔ ﻓﻲ ﻃﺮﻳﻖ ﺍﻟﺰﻭﺍﻝ
58 - هارون يحيى الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:57
الأمية الدينية برأيي هي السبب
59 - Matyot الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:59
C'est l'ignorance qui est la cause de ça, il faudrait que les femmes soient conscientes de leurs droits dans ce pays, et ils faut que des associations les appuient pour leur donner le courage afin qu'elle puissent tenir tête à ce genre d'humiliation, et en passant, souvent , le mari accepte sa femme comme elle est pour une quelconque raison et ce sang qu'on fait montré ne provient que du mari qui s'entaille pour prouver à des gens qui n'ont rien à voir avec le couple que sa femme est vierge. Totalement Absurde!!!
60 - bachir الجمعة 09 دجنبر 2011 - 15:59
دوي الثقافة الحداثية و الغربية قَبَّالين َّ ضيف الله ،باسم الحداثة يقبلون العدراء والمْسَرّحَة ولا حرج لديهم إن كان لها ماض متسخ أو نظيف، كلشي دايز .قد أبدو رجعي شيئاما ،لكن أسمحوا لي أن أقول لكم (حاشاكم) الكيكة كاتْقَلَّبْ عْلى ختها حتى لْقاع البحر.وهذا لا يعني أنني مع السروال ولكن مع عفة الرجل والمرأة على طول الخط.عكس بعض اللذين يحاولون إلباسنا المسخ والتزنديق باسم الحداثة ،أبواق لوبيات الدعارة والنايت كلوب من مثقفي آخر زمان.
61 - شمال الجمعة 09 دجنبر 2011 - 16:00
الحمد لله هده العادة ليست عندنا في مدينة تطوان
62 - غيور الجمعة 09 دجنبر 2011 - 16:11
المشكلة ان بعض الفتيات وان لم يكن عذراوات الا ان في هذاالزمان كل شيء يشترى فيقمن بزيارة الدكتور كي يركبن بكارة مصتناعة اذن اتتم
63 - ZEER الجمعة 09 دجنبر 2011 - 16:18
مَا نتزوج م نهرسْ راسي راني tres bien
64 - حميد الجمعة 09 دجنبر 2011 - 16:21
الى الاخ فجيجي صاحب التعليق رقم 10,ابو القاسم الشابي شاعر تونسي و ليس مصري ,اما ما تريد قصده فهو قاسم امين شاعر المراة و محررها المصري الجنسية.فيما يخص هذه العادة ,فانا اعتبرها من العادات المتخلفة للمجتمعات .
65 - mesfioui الجمعة 09 دجنبر 2011 - 16:28
كانت الدخلة تجري في حين ينتظر الأهل النتيجة. أما اليوم فقد تغيرت الأشياء كثيرا !
أصبح الأهل ينتظرون "في" الهاتف ! وما أن يحسوا بأن اللحظة المناسبة قد حانت حتى تنهال الاتصالات الهاتفية على العروسين من الأهل متسائلين إذ كان كل شيء على ما يرام !
لا يزال الزفاف المغربي التقليدي رغم كل شيء حفلا جميلا وسيبقى زمنا طويلا كذلك، رغم أن كرم الضيافة الذي اشتهر به المغاربة بدأ يضيع في مجتمع اليوم الذي يتسم بالأنانية الفردية.

فالزفاف المغربي الذي كان فيما مضى مناسبة فريدة لاستقبال الناس جميعا حتى الغرباء، أصبح اليوم واجبا ثقيلا أكثر مما هو لحظة متعة !
كانت نساء العائلة فيما مضى يجتمعن لإعداد الحفل طيلة شهور قبل موعد الزفاف. أما اليوم فإن النساء لديهن انشغالات جديدة، ولذلك يفضلن تفويض أمر الإعداد لممون متخصص يقوم بالعمل مكانهن.
66 - خديجة الجمعة 09 دجنبر 2011 - 16:28
هده عادة سيئة جدا اتمنى ان تزول بمرور الايام لا الله ولا رسوله صلى الله عليه وسلم امر بها ويبقى هدا بين االزوجين فقط فهما من يعنيهما الامر فلمادا يفضحون انفسهم يجب ان يبقى هدا سرا بينهما فقط ويبقى في غرفة نومهما ويجب ان لايتحدث به اي منهما سواء الزوج او الزوجة لاي كان مهما كانت درجة قرابته منهما فاللهم الطف بنا وارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه
67 - hahoa fo9 rassi الجمعة 09 دجنبر 2011 - 16:30
this habit is also in america i saw last week afamily of new couple going around with the jeans of their daughter saying aloud :this is upon my head ,dont say it s from duane reade
68 - انور الجمعة 09 دجنبر 2011 - 16:32
و ما الضرر من بقاء هذه العادة او زوالها .هناك اموك اكثر جدية يمكن مناقشتها فعوض ان نناقض امور اكثر جدية كعفة الفتاة و عذريتها و نقاش سبل ارجاع للمرأة المغربية حيائها و أخلاقها وحفظ فرجها ترانا نلتفت لامور جانبية و تافهة
69 - علي مدرس تا مزيغت الجمعة 09 دجنبر 2011 - 16:32
السروال الدليل على العدارة موحود كدلك بمو ريتانيا و تونس و الجزائر و بعض الا ماكن بمصر و هده ليست ثقافة مغلربية منفردة و انما هي موروث عر بي قديم و لما ان البكارة تعد بمثابة الضمانة للعفة عند العرب فا نهم يهتمون با حياء طقوس مختلفة حولها تثبت عدرية العروس و عفتها و كما يقول المغالربة تحمر و جه نا سها
70 - othmanp10 الجمعة 09 دجنبر 2011 - 16:35
بالله عليكم لمادا هدا الجهل لمادا هده العادات السيئة هل نحن حقا مسلمون هل كان الرسول (ص)و الصحابة رضي الله عنهم يقومون بهده العادات بالطبع لا ادن لمادا لا نتبعهم في كل شيئ و نتخدهم قدوة لنا باختصار الاسلام واضح في كل شيء لاكننا للاسف نتجه عكس دالك (لن يغير الله ما بقوم حتى يغيرو ما بانفسهم)
71 - samra الجمعة 09 دجنبر 2011 - 17:24
je croix que la perte de la vierge c'est pas le fine du monde mais pour moi c'est très important et le premier homme qui sera me toucher c'est"mon mari" incha allah
72 - فارس الليل الجمعة 09 دجنبر 2011 - 17:25
بصراحة السروال ماشي دليل العفة او عدم ممارسة الجنس من قبل . إوا نفرض أنا لبنت كانت مرا كيفاش غادا تحس ملي ما ينزلش منها دم . فلعوض مانستروها نفضحوها أو سي لعريس منخرجوش ليه سروال
73 - hatim الجمعة 09 دجنبر 2011 - 17:30
ليس الدم دليلا على عفة الفتاة فأنا أاعرف فتاة تقول، حتى نتايا معقد، 5000درهم واها أنا ببكرة جديدة، و بنادم يتصيد، هادا يعني انها سوف تمارس الجنس حت تجد عريس الغفلة وتغطي عدريتها
للأسف هناك كتير من الفتياة بهادا الشكل. وربما هناك فتياة مارسنا بشكل صطحي وماأكترهن
الله يلطف بينا
74 - maghrebiya الجمعة 09 دجنبر 2011 - 17:34
للأخ هشام يجب أن تراجع ما تكتب أنت وغيرك لأن من خلال الكتابة يمكن أن تتعرف على التركيبة النفسية لكاتبها نعم يجب محاربة هذه الضهرة ولو أنها قلت خاصة في وسط المتعلمين ولكن يجب كذلك محاربة شيء إسمه التعميم لأن ما يقومه به شخص يريد بتعميمه غصبا على الآخر فهل هذا يجوزكأنه يريد القول لست وحدي بش يبرد على راسو ولكن الواقع كل شخص لديه واقعه وضروفه الخاصة وطريقة تربيته والوسط لكيعيش فيه يعني إختلاف والله تبارك وتعالى قال الْخَبِيثَاتُ لِلْخَبِيثِينَ وَالْخَبِيثُونَ لِلْخَبِيثَاتِ وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ أُولَئِكَ مُبَرَّءُونَ مِمَّا يَقُولُونَ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ فرجاء مراجعة كلامكم لأنكم ستحاسبون عليه ولو أنه شخصي لكن كاين لكياخد عليه
75 - احمد هموش الجمعة 09 دجنبر 2011 - 17:39
سروال العروس كما تعلمون بدعة ,عن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "مَن أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد". ورواه مسلم بلفظ ءاخر وهو: "من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد". فأفهم رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله:"ما ليس منه" أن المحدَث إنما يكون ردًّا أي مردوداً إذا كان على خلاف الشريعة، وأن المحدَث الموافق للشريعة ليس مردودًا.
76 - بنت ايت عطا الجمعة 09 دجنبر 2011 - 17:51
تقاليد لا حول لها و لا قوة و للاسف لازالت سائرة عند بعض المغاربة
هناك اسرار ينبغي ان تبقى محفوظة بين الرجل و زوجته و من بينها هذه الامور لان العائلة التي ستختار عروسا مناسبة لابنها ستختار حتما الفتاة العفيفة المصونة باخلاقها و حسن سيرتها و طيبة سمعتها و هذا كاف لترتاح العائلتان معا فاسرة الفتاة قد ارسلت اغلى ما تملك و هي ابنتهم الرفيعة الاخلاق واسرة العريس واثقون انهم اختاروا لابنهم فتاة تاجها الحياء و الاخلاق الفاضلة فهذا هو الزواج الاسلامي الفاضل المبني على شرع الله و سنة رسول الله صلى الله عليه و سلم
اما هذه الاعراف البالية فمضمونها كما افهمه انا ان تلك الفتاة غير موثوق بها من الاساس فهم ينتظرون لحظة الدخول بها ليتاكدوا من عفتها مع ان هذه الاخيرة لا علاقة لها بقطرات الدم تلك فكم من فاسدة لم تترك موبقة الا و ارتكبتها و مع ذلك بقيت محافظة على عذريتها هذا ان لم تقم بتركيبها من جديد و انا اعرفهن شخصيا و انا اوصي كل شاب اراد الزواج ان يبحث جيدا في سيرة المراد خطبتها و يسال عنها في مكان دراستها او عملها و يراقب تصرفاتها و ينظر الى اراء محيطها الاجتماعي طبعا مع الدعاء الخالص
77 - rachida الجمعة 09 دجنبر 2011 - 18:00
merci a toi yousef n15 ta tout compris
78 - tanger الجمعة 09 دجنبر 2011 - 18:00
بالنسبة للأخ الي يدعي أن غالبية الفتيات يمارسن الجنس قبل الزواج ممارستك للجنس مع فتاة لا تعني أننا جميعا مارسناه قبل الزواج اتقي الله في دينك وبنات المسلمين الله يهديك
79 - ابراهيم اصطيفى الجمعة 09 دجنبر 2011 - 18:20
تبتلي مجتمعنا الكثير من الظواهر التي لااصل لها في التوابت الوطنية الا ان احدا ما بداها لغرض في وقت ما وبقيت مغروسة في الادهان غرسا عميقا ,الاقلاع عنها ليس مستحيلا وانما يتطلب الوقوف عندها وتعبئة الناس بتعريفهم عن مصدرها والمضار التي فيها وفمثلا عهد المغاربة قاطبة فقراء وميسورين التوسعة عن العيال في عاشوراء وشراء اللعب للاطفال دون ان يتبينوا لماذا المزج بين الاحتفالية والحزن في مناسبة واحدة ؟ والحقيقة ان التابت هو الصيام , اما من يوسع عن العيال ويشتري اللعب للاطفال فانه وبكل بساطة ينفد ماراده النواصب اي اولئك الدين قتلوا الحسين رضي الله عنه ,اما الدين يحزنون فانما يشاركون الشيعة ماتمهم المنافي للاسلام.
الغريب في الحملة الانتخابية الماضية ولا احد قدم رايه فيما ابتلى به المجتمع من سلوكات غريبة وكذب وتزوير وغش واكل الحرام وتفكك للعائلات وتظهور للعلاقات فيما بينها ومحاربة كل انواع البدع التي نخرت الافراد والجماعات
واتذكر كيف ان صديق لي زوج ابنته لشاب ويسر له امر الزواج وبان يستتر ليلة دخلته لكن الشاب امامالسهولة التي لقيها اصطدم باهله الدين ادخلوه لعروسه كرها لشكهم ف نوايا الاب.
80 - maghrebiya الجمعة 09 دجنبر 2011 - 18:34
بغيت نضيف متفقة مع البعض أن البكارة مشي بالضرورة عنوان العفة وأنه يوجد من فقدتها بحادث ولا إغتصاب ولا أشياء أخرى ولكن شنهو رأي الرجل المغربي في هذه الحالات في نضري من يحاول التزييف فكيغش راسو أولا ولأن الله خلقنا هكذا يعني ينافق نفسه أولا وكيبن عدم مخافة الله لكتخاد فوق كل إعتبار أما نحن لسنا مسؤولين عن تصرفات الأفراد كل واحد وراسو أحيانا كنقرا تعليقات ما كيعجبونيش لأن الخايب كيبغي عمم خيوبته ومرضه النفسي على الغير بمعنى الخايب مغربي وغيره مجرد من مغربيته ما هذا راقبو ما تكتبون من يكتب ليس كمن ينطق لأن اللسان ما عنده عظم والواحد قدر يحكمه كتابته وما يحكمش لسانه حاربو هذا المرض مرض النميمة
81 - nourddine الجمعة 09 دجنبر 2011 - 18:45
أفضل ماتملك الفتاة العفيفة في حياتها هي عذريتها.
وأجمل مايحب الرجل في زوجته هي العفة و الحشمة و الوقار،و إن إجتمعت فيها هده الاوصاف فبلا شك هي عدراء،
اما التشهير بسروال العروسة بعد ليلة الدخلة ،فالامر اولا وأخيرا كله يرجع لزوج بعد عملية الدخلة.
إن غالبية الفتيات المغربيات المقيمات بأوروبا المقبلات على الزواج فقدن عدريتهن،
وبالخصوص في هولاندا، وإن قررت الزواج وبالشروط التي تناسبها ، تدهب الى مدينة روتردام، هناك يوجد طبيب متخصص في عملية إعادة زرع البكارة...
إوى عندك لا تكون فيكتيم ،أو تسمع، هاهو فوق راسي لا تقولو فرماصي ،،
82 - Younes الجمعة 09 دجنبر 2011 - 18:55
on est au 21eme siécle , sérieux ! on se marie a une femme et pas a son hymen
83 - brahim aguelmous الجمعة 09 دجنبر 2011 - 19:49
ان غياب الوعي والانفتاح على الثقافات المختلفة هو الدي يجعل المجتمع يتخبط في غيابات الجهل و منها السروال
84 - نيشان الجمعة 09 دجنبر 2011 - 19:57
Tout a fait d'accord avec - 4 هشام من المغرب
85 - ZAYD الجمعة 09 دجنبر 2011 - 20:10
فسرولي عندما كانت الصحافة البريطانية تنتضر  ازارا  ابيضا عليه قطرات دم  وبالفعل تم دلك في 2011ا وين كنتم الفيديو موجود ابحت الشيخ GOOGLE
86 - نزيهة الجمعة 09 دجنبر 2011 - 20:36
في الحقيقة احنا مازال عندنا عادات وتقاليد بالية لا تمث للاسلام بصلة. ومنها ليلة الدخلة والتي كانت تسبب الاحراج للعروس والعريس في نفس الوقت وكانت من زمان وبدات تقل في بعض المدن ولا تمارسها الا الطبقات الشعبية والفقيرة او المحافظة في المدن. يدخل العريس والعروس للبيت ويدخل معهم الاقارب ومنهم الاب ينتظرون السروال كانهم في ماتش لكرة القدم ينتظرون النتيجة. وتجي النكافة توقف على الباب تنتظر وكل مرة تخبط على الباب كانها شرطي مباحث تسال واش مازال؟ حتى مرة قال واحد صدعتني النكافة بالتخبيط على الباب وكانت زوجتي مرتبكة وانا كذلك فما كان مني الا ان جرحت صبعي بزيزوار على السروال واعطيتو لها . واش هاذي هي الحشمة والعراض يدخلوا الاقارب الى بيت العروسين ايوا كان من الاحسن يدخلوا معهم لغرفة النوم. يعني التفرج على الماتش مباشرة. المشكل كل عادات بالية يدخلوها في الدين وهو بريئ منها . مثلا الحناء ليست ضرورية فهي كانت زمان لتزيين يد العروس وهي عادة اخذها العرب من الهند ومازال الهنود يستعملونها الى يومنا هذا.
87 - تعليق الجمعة 09 دجنبر 2011 - 21:01
هذه الظاهرة تنتشر بكثرة في الاقاليم الصحراوية فلن انسى يوما عندما دعتني صديقتي الاى عرس خلتها و هي من اصول صحراوية ..........و بعد ان انتهى العرس بأكله و شربه و غنائه و رقصه طلبت منها ان نذهب الى البيت لان العرس انتهى ففوجئت بالعائلة كلها تتجمهر على مقربة من بيت الدخلة منتظرين السروال او ما يصطلح عليه ليزار هنا ........فعلا تمنيت لو ان الارض انشقت و بلعتني في تلك اللحظة...............اللهم احفظنا من الجهل
88 - zahira الجمعة 09 دجنبر 2011 - 21:18
عَن أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيَّ رَضِي اللهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( إِنَّ مِنْ أَشَرِّ النَّاسِ عِنْدَ اللَّهِ مَنْزِلَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ الرَّجُلَ يُفْضِي إِلَى امْرَأَتِهِ وَتُفْضِي إِلَيْهِ ثُمَّ يَنْشُرُ سِرَّهَا ) رواه مسلم
89 - بنت زاكورة الجمعة 09 دجنبر 2011 - 21:25
شكرا خويا صاحب التعليق 14 أنا أوافقك الطرح وكان الناس كيفكروا بحالك كاع منبقاو متخلفين لدرجة اننا نخترق ديننا الحنيف بدعوى العادات و التقاليد
90 - mehdi الجمعة 09 دجنبر 2011 - 21:41
perdre sa verginite n est pas la fin du monde puisque le genyco peut la refaire. quelle tradition les hommes passent tt leurs vies a courir derriere les femmes et exigent que leurs epouses soient vierges.
91 - ابن العاصمة الرباطي الجمعة 09 دجنبر 2011 - 21:54
لاتوجد هذه الظاهرة عندنا بالرباط نهائيا مع تحياتي لكم اخواني صولو الرباطي السويقة
92 - مبرهنة طاليس الجمعة 09 دجنبر 2011 - 22:03
كل مايروج تحت ظل هذا المجتمع الأمي والجاهل شيء عادي لا يدعو للإستغارب البتة، اللهم نسألك اللطف.
93 - Abdallah الجمعة 09 دجنبر 2011 - 22:04
Mon commentaire s'adresse à ZIZO du 26,qui c'est qui t'a dit que le prophète était marié à une prostituée, quelle ignorance,c'est la première fois que j'entends une telle bêtise,je t'invite à retirer ce que tu as dis et te repentir incha-Allah.
94 - تطوانية الجمعة 09 دجنبر 2011 - 22:10
هادي اول مرة كانسمع هاد الغرائب
عمري ما حضرت شي عرس فتطوان وشفت هاد الشي ولا سمعت بيه وقع

ان كان هذا يحصل في المغرب ف لا حول ولا قوة الا بالله
95 - عبده/المغرب الجمعة 09 دجنبر 2011 - 22:19
جلست أم "العروس" القرفصاء تنتظرالفرج,..
أم "العريس" تصول و تجول في خيلاء بين الحضور,..
جمع من النسوة يرقبن خروج " السروال" بلهفة وشغف!..
يتأخرالوقت كثيرا,..
يجم وجها الأمين , تدنوان من الغرفة فتجداهما يغطان في نوم عميق!..
افرنقع الجمع يهسهس ويتمتم وفي نفسه شيء من " السروال".

القاص عبده رشيد
96 - منشد الجمعة 09 دجنبر 2011 - 22:43
هده العادة بدات تنقرض تدريجيا في المدن وحتى في البوادى وهدي قصتى معى هده الضاهرة وانا احى بعض لاعراس خصوصا فى البوادى اثطرق لهادا الموضوع مع العريس منفردا فاجد صعوبتا فاقناعه في اول مرة والسبب هو اخته خالته عمته ضغط وبكل سهولة عندما تتضح له المعتا ياخدنى بالعناق بكل بساطة وهادا مافي الامر
97 - الإدريسي الجمعة 09 دجنبر 2011 - 22:44
البكارة رمز العفة والطهارة

البكارة رمز العفة والطهر والشرف والدورة الشهرية منحة ربانية لبنات أمنا حواء لإبراء الرحم
ولاشك أن المغاربة لحرصهم على الشرف يتشبتون بالبكارة
فالأمية الحقيقية تشمل جميع ميادين الحياة ليس إشكالية السروال فقط طبعا عادة سيئة
لاكن المطابة بهذه الجزئية لوحدها فحق أريد به باطل
فالحقيقة هو الدفاع القوي من بعض المغرضين وأعداء الفضيلة يريدون التساوي بين العذراء والبغي
فلايزال الخيرفي الأمة بتشبتهم بالطهارة والعفة وبداية حياة زوجية شرعية نظيفة فالسروال جزء من ثقافة العفة والغيرة فهو يغيظ أعداء الدين والوطن
فالبكارة رأس مال كل فتاة إختارت حياة الطهر والعفة وأمانة لصاحبها الوحيد في الدنيا وننس عرس الآخرة في الجنة إن شاء الله
فرحم الله من قال
أقتلوا من لا غيرة له
فالخنزير هو الوحيد الذي لا يغار على أنتاه
فيا أخي الفتاة بكارتك صدق باتسامتك ليلة عرسك فبارك الله لك وعليك

مستقل
98 - lamitta الجمعة 09 دجنبر 2011 - 22:49
لأنه أصبحت تقاليدنا تُزور خصوصا ' عذرية الفتاة ' فلم تصبح لهده التقاليد أهمية في عصرنا
99 - فاطمة الجمعة 09 دجنبر 2011 - 22:55
بغيت غير نعرف شكون عطا الحق للذكر باش يحاكم المراة ويوقول عليها عفيفة ولالا
والسؤال الذي يطرح نفسه واش هذا اللي بغاها عذراء وطاهرة واش هو طاهر؟؟؟؟؟
ولا كان عطيها غير لالا ومالي فاخر المطاف قالك انا بغيت مرا طاهرة وعفيفة ونصب راسه حاكم
وسيرو الله يعطينا وجهكووم
100 - ألمهاجرbeny الجمعة 09 دجنبر 2011 - 23:09
قال رسول ألله صلعم تنكح ألمرأة لأربع لمالها ولجمالها ولنسبها ولدينها فاظفر بذات ألدين تربت يداك يعني ملأت خيرا ؟ أللهم آتنا في ألدنيا حسنة وفي ألآخرة حسنة وقنا عذاب ألنار وآلحسنة هي ألمرأة ألصالحة آمين شحال كم من رجل ستر ألزوجة أديالو في يوم زفافها فستره ألله ورزقهم ألبنين وبارك لهم في زواجهم من ستر أخاه ألمسلم ستره ألله أما إخراج ألكتانة أو ألسروال فهذه فظيحة وألرقص بها هي ألطامة ألكبرى هذا سر يبقى بين ألزوجين كما أن ألرجل يطرح نفس ألسؤال شخصيا على نفسه هل زنى قبل زواجه أم لا؟؟؟؟؟؟؟ كل أبن آدم خطاوون وخير ألخطاوون ألتوابون أللهم أجعلنا من ألتائبين ورزقناألزوجات ألصالحات ولو كانو بدون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟آمين
101 - SAMIA MAROC الجمعة 09 دجنبر 2011 - 23:26
ردا على الاخ هشام يا اخي المغربي لا اسمح لك ان تقل اغلبية الفتيات يقمن علاقات قبل الزواج اتق الله
102 - alamssadi الجمعة 09 دجنبر 2011 - 23:48
jusqu'a present on voit ces tradition le plus souvent dans milieu rural.on peut expkiquer ts ça par le manque de vigilance et auusi le manque de la culture islamique
103 - مغربي الجمعة 09 دجنبر 2011 - 23:51
أعتقد أن المشكل أعمق من ذلك بكثير فغشاء البكارة في بلدننا يوليه الشاب أهمية كبيرة قبل الزواج ويربط شرفه وشرف عائلته بجلدة توجد حتى عند أنثى القرد بمعنى اخر أن الشرف والعفة أمران مرتبطان بنصف جسد المرأة السفلي وطالما ظل تفكير شبابنا بين أرجلهم سنستمر في مثل هذه الأنماط فكثير من الأعراس خربت في ليلة زفاف بسبب مشكل البكارة الاشكال الأكبر أن الشاب عندما يقبل على الزواج يشترط في زوجته العفة و الطهارة وكل ذلك يتلخص في قطرات من الدم لكنه ينسى أن هناك جنسا سطحيا يمكن للفتاة أن تمارسه دون فقدان بكارتها كما ينسى أنه هو الاخر له ماضي حافل بالانجازات الفحولية اذ كيف يقبل بممارسة علاقة جنسية مع فتاة في حين لا يرضى لزوجته أن تكون قد مارست الجنس قبل زواجها منه كيف أتسأل حقا كيف يبني هذا الزوج مستقبله على أساس جلدة لا تنفع ولا تضر غشاء البكارة ليس معيارة للشرف و العفة ان مجتمع كهذا لا يمكن الا أن يفرز ظاهرة أخرى تسمى بالنفاق الاجتماعي
104 - Moi Nouna الجمعة 09 دجنبر 2011 - 23:59
Je suis tout à fait contre ces traditions(ça me fait rappeler de l'ère de lJahiliya),la relation entre la femme et son mari est intime et c'est pas à quelqu'un d'autre de connaître ses détails..Bref, c'est une bid3a parce que ça n'a aucun rapport avc notre religion
105 - محمد السبت 10 دجنبر 2011 - 00:06
مثل هذه العادات تحط من كرامة المرأة وتخدش حيائها لما من شأنه تكريس وضعية العروس كذبيحة الكل ينتظر النتيجة فالشرف والعفة لا تتلخص في بعض نقط الدم فهي أبعد من ذلك بكثير وعليه وجد تحرير العقليات من هذه السلوكات
106 - للرجال فقط السبت 10 دجنبر 2011 - 00:26
على قدر عفافك
سيرزقك الله زوجة عفيفة
✿---✿
وعلى قدر تقواك
سبرزقك الله زوجة... تقية
...✿---✿
وعلى قدر غضك لبصرك
سيرزقك الله زوجة كالؤلؤة المكنونة
والجوهرة المصونة
لم تجرحها عين
ولم تشاركك في حلاوتها يد أخرى
✿-----✿
احفظ نفسك
يحفظ الله لك زوجتك في علم الغيب
حتى تصل إليها
✿----✿
وغض بصرك
إن أحببت أن تكون زوجتك شيء خاص بك وحدك
107 - Moroccan_girl السبت 10 دجنبر 2011 - 00:33
Réponse à 36:
Il ne faut pas généraliser et mettre tt le monde dans le mm panier,je vois que la majorité disent que y a pas de femmes vièrges et que la virginité peut se refaire chez des gynéco..oui ça on le sait très bien mais tout de même ça reste la plus belle chose que la femme peut offrir à son mari et avant ça si on a peur du Dieu on doit la garder que ça soit homme ou femme
108 - نورالدين من بلاد العم سام السبت 10 دجنبر 2011 - 00:43
سأجيبك أخي صاحب التعليق رقم 57 العالم نسفت رسالته وأصبح مجرد موظف في السلم الحادي عشر سواء في الأوقاف أو في التعليم لا يقدم ولا يؤخر وأغلب القضايا التي تعرض عليه من طرف المواطنين أو بعض المنابر الإعلامية لاتخرج عن موضوع المرأة والجنس أما بخصوص "سروال الدخلة" فهذه بدعة موروثة لا مسوغ لها في شرائع السماء ودساتير الأرض نعم بدعة خصوصا عندما تعلن حالة التأهب القصوى ويكثر القيل والقال والمكالمات والرسائل القصيرة وتتدخل حتى "النكافة" فيما لا يعنيها مرفوقة ببعض المتربصات وبعض المراهقين من أصدقاء العريس في دور الشحن السيكولوجي إيدانا بقرب الموعد الحاسم وانطلاق المباراة بشبابيك مغلقة. ولو فطن الناس لخطورة هذه التقاليد السيئة وتأثيرها النفسي على العروسين،لتم القطع نهائيا مع هذه الطقوس المشينة "يتبع"
109 - نورالدين من بلاد العم سام السبت 10 دجنبر 2011 - 00:46
"تتمة" ويتحدثون عن مايسمى "التقاف" أنا أقول السبب الرئيسي لهذا المشكل هي الأجواء الغير السليمة والحركية الغير المعتادة التي يشهدها محيط الملعب باعتبارها مؤشر أولي لإحباط العملية الجنسية من أساسها،مما يولد الضغط ويؤثر على نفسية اللاعبين ولياقتهم البدنية وبالتالي على عطاءهم داخل رقعة الميدان ويصل الضغط في بعض الأحيان إلى توثر أعصاب اللاعبين وهناك من ذوي السوابق من نسي اسم العروس بفعل ضغط المقابلة والظروف السيئة المحيطة بها ووقع في الخطأ الغير المتوقع وناداها بإسم أخر غير إسمها أوالعكس نادته باسم آخر غير إسمه،فانقلبت الليلة رأسا على عقب هذا منكر لن أأذن له على الإطلاق وسأطرد "النكافة" ومن إليها ولن أتسامح مطلقا مع المشاغبين وربما سأعمل على تأجيل اللقاء إذا تبين لي أن أرضية الملعب غير صالحة أوالظروف الأمنية لا تساعد على إجراء مباراة من هذا الحجم أسأل الله لي ولكم السداد والتوفيق والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
110 - Amato-Llah السبت 10 دجنبر 2011 - 00:47
La présence de l'hymen n'est pas un signe de virginité :

1- Une fille peut avoir des rapports sexuels sans déchirer son hymen
2- Une fille qui a perdu son hymen peut avoir recours à un hymen artificiel
3- Il existe différents formes d'hymen, ce qui fait que lors du premier rapport il y'aura pas forcément le saignement, qu'on croyait souvent que c'est l'indicateur de la défloration
4- L'absence de l'hymen peut avoir d'autres causes, c-à-d que la fille l'avait perdu involontairement à la suite d'un accident, d'un viol...
5- Une fille >>>>> d'un hymen , ils ne sont jamais égaux, donc il faut considérer toutes les raisons qui prouvent que c'est la bonne personne
111 - je penss que السبت 10 دجنبر 2011 - 00:49
في الحقيقة هده العادة او مايسمى باليلة الدخلة والسروال عليه قطرات دم ليست دليل على عفة الفتاة ولو كانت عدارء .... الفتيات خصوصا في سن المراهقة مارسوا الجنس قبل الزواج اقصد الجنس السطحي او ممارسة الجنس من الخلف او الدبر سواء مع عشاقهم او اصدقائهم او مقابل المال مع اشخاص غرباء ولازلن يحتفظن بعدرتهم لزوج المستقبل فدور غشاء البكارة لم يعد يرمز الى العفة او ان الفتاة طاهرة لم ترىقط العضو التناسلي للرجل خلاصة القول ان ايام العفة التي كانت سائدة بين الرجل والمراة دهبت مع اجيالهاولم تعد موجودة في وقتنا الحالي الا عند من رحم ربي...والستار الله
112 - moi السبت 10 دجنبر 2011 - 01:34
يا معشر البشر .الم يتساءل أحد منكم يوما أن أعماله ستعرض عليه أمام الله، لماذا هذه العادات السيئة؟ لماذا هذا التهجم و الإستهتار بالدين؟ الزواج سنة الله فلا ندنسها بمثل هذة السلوكات.
113 - مصحح معطى السبت 10 دجنبر 2011 - 01:39
10 - فجيجي
لاتقلقوا على هذه الظاهرة فهي تسير نحو الزوال ، فقد كانت هذه الظاهرة حتى في المجتمعات العربية كمصر فابو القاسم الشابي شاعر المرأة ليلة دخلته طلب من الكل الانصراف وعدم انتظار السروال



قلت بأن ابا القاسم الشابي مصري وهو تونسي

قلت بأن ابا القاسم الشابي شاعر المراة شاعر المرأة هو نزار قباني
المرجو التأكد من المعلومات قبل النشر
114 - karim السبت 10 دجنبر 2011 - 02:10
سحبان الله انامندهش لكثرة الردود الواردة فخوص هذا الموضوع مع العلم ان هذه العادة اخذة في الزوللان
115 - ولد الشعب السبت 10 دجنبر 2011 - 03:04
شكرا الى كاتب التعليق 107

وارجو من بنات المسلمين ان يتقين الله فينا
116 - ibnqayyim السبت 10 دجنبر 2011 - 10:19
لن أكن سأعلق لولى أني قرأت تعليقا ذكر فيه التقاف
من وجهة نظر علمية ومنطقية لا وجود لشيء إسمه التقاف ولكن هناك أسباب يعلل بها أطباء علم النفس هذا الشيء
ولكن من وجهة نظر شرعية هناك شيء إسمه السحر هذا يعني أنه يمكن للإنسان أن يصاب بالتقاف ولو كان في أحسن أحوله البدنية والنفسية وهذا عاينته بنفسي ولا شك فيه *فعلا السحر حق ** ومن شك في هذا فليتصل بي
117 - العلاوي محمد السبت 10 دجنبر 2011 - 10:33
أولا هذا الفعل محرم شرعا وثانيا بدأ في الإندثار في المدن وحتى لدى بعض الناس في القرى وإن كانو قلة
وثانيا البكارة ليست علامة للعفاف ولن تكون كذلك في يوم ما
أنا أكاد أجزم أن من اتقى الله في بصره وفي فرجه في عز شبابه من الذكور والإناث سيرزقه الله برفيق دربه في غاية العفاف وهذا سيلمسه كل من كان عفيفا وألزم نفسه على تجنب الزنا
وهناك مسألة أخرى أن معضم الناس يتحدث فقط عن عفة النساء وينسى عفة الرجال وكأن الزنا مباح لهم ومحرم عليهن
نحن نقول دائما وأبدا أنه ليس عندنا أدنى فرق في من يقوم بفاحشة الزنا سواء كان ذكرا أو أنثى
118 - الشلحة السبت 10 دجنبر 2011 - 11:04
ليست المرأة وحدها ضحية هذه العادة السيئة
الرجل ايضا يكون ضحيتها فكما ان المرأة عليها ان تثبت عذريتها في هذه الليلة الرجل ايضا مطالب باثبات فحولته و نعلم مدى تاثير الضغط النفسي على الرجل في هذه المسالة خاصة عندما يكون شابا محافظا في مقتبل العمر ليست له تجارب مسبقة , فيكون الضغط النفسي لتلك الليلة سببا في خيانة فحولته له و يسبب له ذلك حرجا مع عائلته و محيطه بدل ان يبقى الامر سرا بينه و بين زوجته .
و في الغالب الرجل الدي يتعرض لهذا الموقف يلقي اللوم على الزوجة و يشكك في عفتها و انا شاهدة على مثل هذه الحالات في العالم القروي
119 - ميجو المغرب السبت 10 دجنبر 2011 - 11:24
هده العادة لا تمت لديننا الحنيف بصلى , بحثت كثيرا و لم اجد لها اي اثر عند الصحابة او التابعين انما هي بدعت ابتدها المغاربة , و قد عاهدت نفسي ان لا اقوم بها و قد وفقني الله و الحمد لله , تزوجت هدا العام و رزقني زوجة صالحة طاهرة عفيفة
لا اخفيكم سرا اني تعرضت لطغوط كثيرة من اجل القيام بها و من زوجتي ايضا { هدي خلاوها لوالا , ما فيها واولو , لا حيا فالدين ......} الى غيرها من الطغوطات لكني ابيت الا ابر بقسمي و ارمي بهده البدع التي لا اصل لها في ديننا ,
كيف تريدونني ان افضح زوجتي و الله سترنا ؟ لا هم لاحد في عدريت زوجتي ؟ هدا شان يخصنا ان و زوجتي ؟ وهل تطنون انني ساسكت ادا لم ادها عدراء ؟.... هده من بين الاجابات التي ردعتهم بها
و الحمد لله
120 - majda السبت 10 دجنبر 2011 - 11:35
لا تقاس طهارة المرأة و شرفها ببقعة دم لأن هناك نوع من النساء لا يحصل معهم هذا الشيء وبالتالي يظلمن ويتهمن في شرفهن ويقعن ضحية الأعراف والتقاليد،ففي مجتمعاتنا المرأة دائما المذنبة ومتهمة من الرجل والمجتمع والمحيط وبالتالي هذه العادات تبين مدى الجهل و اللاوعي عند بعض الأسرفي إنتشار هذه الظاهرة المعيبة والكارثية ثم إن الله أمر بالستر
121 - هواري السبت 10 دجنبر 2011 - 11:44
هذه العادة قد زالت تقريبا من المجتمع المغربي ... بالفعل كانت منتشرة إلى حدود الثمانينيات ... لكن منذ عقد التسعينيات و مع انتشار الوعي الديني و العلمي بين صفوف الشباب بدا يهجر هذه العادات المقززة و التي تحط من قيمة المرأة و مؤسسة الزوجية ... أنا شخصيا لم يدر بخلدي قبل الزواج في نهاية التسعينيات أن أمارس هذه العادة الجاهلية ... و لم أر أحدا من معارفي أو أصدقائي لا في جيلي و لا الأجيال التي جاءت بعدنا أحدا يتحمس لها .... إن كانت لا زالت موجودة فهي لا تتعدى بعض القرى النائية و بعض الأسر الجاهلة ...
122 - jamal السبت 10 دجنبر 2011 - 11:53
Un petit oiseau à sacrifier fera l'affaire, et en plus la virginité de la mariée compte finalement pour le mari et pas pour le peuple.....
123 - Arabi السبت 10 دجنبر 2011 - 12:05
Une culture est faite de traditions sacrèes et profanes, et pour rester toujours vivante, elle doit les conserver toutes les deux sans faire un nettoyage de l'une des deux dimensions, meme dans les familles considerèes "Bourgeoises", le rite existe encore, la difference chez ces familles le mariage se deroule dans un espace très grand, palais grande villas, , alors que la dite masse populaire dans certaines villes du Maroc quelque fois le mariage se fait en plein rue
124 - mona السبت 10 دجنبر 2011 - 12:30
الى السيد هشام لا تعتبر جميع الفتيات متشابهات فالحمد لله لا تزال اغلبية لفتيات طاهرات اذا صادفت فتاة فاسدة مرة في حياتك فعلم انك ستصادف فتايات عفيفات فتكلم بلباقة مرة اخرى
125 - allal السبت 10 دجنبر 2011 - 12:48
.. لكنها تقل لدى العائلات الميسورة أو ذات المرجعية الحداثية.
وبصفة عامة، كلما كان الأفراد والأسر ينتمون إلى وسط طبقي فقير وبدوي وإلى ثقافة تقليدية محافظة، إلا زادت نسبة انتشار عادة "السروال"، وبالعكس فهي تقل أو تنعدم في الأوساط الميسورة، أو ذات الثقافة الحداثية والغربية.
هدا ما اثار انتباهي في المقال..حداثة .تقافة غربية .اوساط ميسورة.ثقافة تقليدية محافظة.
هده العادة يا صاحب المقال و كما اشارعدة معلقين اندثرت في المدن وهي في طريق الاندثار في الارياف. فهلا كان مقالكم يتكلم عن اغتصاب الاطفال و عن العنوسة التي اصبحت ضاربة في الاطناب. اما الثقافة الغربية والحداثة و العائلات الميسورة فلا تهمنا في شيء.نحن مسلمون فقراء بدويون لا ننسلخ من ثقافتنا حتى و لو حملنا السراويل............................
و كلمة سروال لا اصل لها في اللغة.انما نقول سراويل و هي مفرد.وجمعها السراويلات.
126 - هشام من المغرب السبت 10 دجنبر 2011 - 13:27
انا لم اقل كل الفتيات مارسوا الجنس قلت الاغلبية يعني نسبة من الفتيات ربما من بين كل خمسة فتيات توجد من بينهم اتنين مارسوا الجنس وهم عدراوات انا لم اقصد التعميم فعلا هناك فتيات طاهرات وعفيفيات اكن لهن الاحترام والتقدير.....حسب استطلاع اجرته قناة نسمة موضوع الحلقة ممارسة الجنس قبل الزواج توصلوا ان هده الظاهرة منتشرةبكثرة في تلاث مجتمعات عربية على راسها تونس جاءت في الصدارة تتبعها لبنان والمغرب والسبب هو تاثير الثقافة الاوروبية والانفتاح وغياب الوازع الديني خصوصا المغرب تونس التي تدين بالاسلام كدين للدولة اما بانسبة لمجتمعات الدول الخليجية المحافظة ظاهريا فقط والتي تدعي العفاف فقد ارتفعت بشكل مهول لدى هده المجتمعات الخليجية ما يسمى بزنا المحارم وانتشار الشدود الجنسي والسحاق بين النساء عكس بعض الدول الغربية كالنرويج او هولاندا التي لا تنتشر فيها بكثرة هده الظواهر..مع انها ليست مجتمعات اسلامية ولاتدين بالاسلام..
127 - Tetuani-poro السبت 10 دجنبر 2011 - 14:24
ما عرفتشي علاش فيما كانت شي عادة سيئة عندكم كدعمموها على المغرب عامة، يلاه عممتو عادة التراشف بالماء والبيض في عاشوراء علينا ، الحمد لله في تطوان-طنجة-شفشاون... باقي مناطق الشمال ماعندناشي هاد العادة السيئة..سمي صاحبك كما يقول المثل
128 - gondolf السبت 10 دجنبر 2011 - 14:43
vrais que la plus part des jeunes filles d'aujourd'hui exercent le sex avec des hommes ou entres elles par des frotements ou par l'anus ou les felations, , tout cela en gardant sa verginité pour celui qui vas lui donner une dote de mariage qui reste le minimum.
logiquement pour garder la base donnant donnant "verginité=une dote de mariage" c'est logique alors juste un message pour les jeunes filles / femmes de nos jours TAKWA ALLAH AWLA MIN KOLLI AMR
129 - الردار السبت 10 دجنبر 2011 - 15:14
البنت غدتكشف فالأخر مشي داروري تكون اعطة السلعة من لور او من بلاصا أخرى وراه الكلم كيوصل وتمك يتحسب بنادم
130 - البريئة السبت 10 دجنبر 2011 - 16:14
تم نشر هدا المقال فقط للرجال لكي لا يعطو اهتمام للعدرية بسبب انخفاض نسبة الزواج في الاونة الاخيرة و ارتفاع نسبة العنوسة و لهدا ايلا جيتي تشوفو االرجال اللي بغا شي وحدا بغاها كلها ماشي على لحمة صغيره شاداها عروق رقيقة ايوا كونو تحشمو و ستر المراة يسترك ربي ف دنيتك و اخرتك
131 - sara السبت 10 دجنبر 2011 - 17:03
un grand Merci a la medecine qui a pu sauve la femme d'une injustice d'un monde arabo-musulman pourri jusqu'au moelle, donc cherchez vous mainant une autre facon pour controller la femme, y a plus
132 - الشينوي السبت 10 دجنبر 2011 - 17:40
الشينوا ماخلاو والو للشك مع البكرة الصينية
133 - اميرة سوس السبت 10 دجنبر 2011 - 17:42
فعلا كولشى من نية اللااجل

كتلقا دابا شى نوع ملى كيرزقو الله شى بنت بعقلها وتابثة كا بقا ادقق فى حياتها وابغى غيلر منين اشدها والشيطان كيوشس ليه من كل جهة و.كايبقا اسول من ولا عليها

دخلت عليكم بالله واش مازال فهاد الزمان كاين شى راجل عندو ثقة بالنفس وقاليك كايسول على البنات الجيران

نفرض هادوك الجيران نفوسهوم حاقدة وحتى هما عندهوم بنات راه مستحيا اقولوها فى البنت مسكينة زوينة لابد اطيحو عليها العيب واوله راه كانت معرفة مع شى حد


هادى مسالة اخر كنشوف ملى كيطيح الراجل مع شى بروسى ماخلات حاحا ولا ملاحا ها القصاير بالليل ها الكدوب ها الشيشا .وملى ابغى اتزوجها كيقوليها ماتقوليها لجيران راه غايحسدوك ههههههههههههه
والمغفلين ملى كطيحو ف شى بنت معقولة والمعقول كايبان من التصرفات توكلو على الله وديرو النية والغدار ليه مولانا مفضوح طال الزمن او قصر

والله ايجيب لينا شى نقرة فين نغبرو نحاسنا وشى راجل اعملى اميرة فى دارو
134 - kalid السبت 10 دجنبر 2011 - 17:55
غشاء البكارة ليس معيارة للشرف و العفة ان مجتمع كهذا لا يمكن الا أن يفرز ظاهرة أخرى تسمى بالنفاق الاجتماعي
135 - Sanaa السبت 10 دجنبر 2011 - 17:57
الى التعليق 104 كلام معقول الله يرضي عليك
الْخَبِيثَاتُ لِلْخَبِيثِينَ وَالْخَبِيثُونَ لِلْخَبِيثَاتِ وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ
136 - med السبت 10 دجنبر 2011 - 19:29
انا مغربي اعرف علماء السعودية علماء مصر لكن لا اعرف علماء المغرب سبحان الله اين هم
137 - marocaine السبت 10 دجنبر 2011 - 23:38
Je pense qu'il est temps de ne plus voir la femme comme un objet dont la qualité est marquée entre ses jambes, certains hommes peuvent juger les femmes d'impures ou déshonorées juste parce quelles n'ont plus ce petit bout de peau, donc pour eux c'est une marchandise ouverte déjà utilsée, ils regrdent pas les qualités de la vrai femme avec qui ils pourront vivre toute la vie alors que le petit bout de peau partira en une seconde!! en tout les cas la medcine a trouvé la solution pour bien s'occuper de ces hommes hypochrites... Les filles vous êtes pas des anges et vous avez droit à l'erreur et c'est pas la fin du monde, demander le pardon à Allah c'est l'essentiel. Messieurs à vous je dis C'est fini l'ère de commercialisation de la femme
138 - محلل الأحد 11 دجنبر 2011 - 00:26
لعل الأسئلة هي لماذا هذه العادة و من اين لنا بها و لما ترتبط بالعفة و هل هي فعلا قياس للعفة

اظن ان الاجابة كفيلة بفهم الظاهرة

متى انتشرت ؟

اما سبب انتشارها : فهي بدأت تندثر ما بقي منها إلا ما كان نكاية في شائعات حول عذرية العروس دون اغفال التلاعبات في زمن الالاعيب.

ترتبط بالعفة لانه سابق كان الجماع كما هو معروف اعتذر بالايلاج اما الانفتاح على الغرب/ الخراب غير نو ع الممارسة من الجماع الى المعاشرة السطحية كما سماه تعليق قبلي مبهذا لا يمكن ان نقيس عذية المأ ليس من ناحية غشاء البكارة و انما بالفهم الاجتماعي للظاهرة لما سمعت من الاعيب طبية لحفاظ العروس على عذريتها

و الامر المهم ما سبب هذا كله؟
بعد الناس عن خالقهم و فسادهم في الارض و قد يقول بعض التحررين ان الفرد حر قبل ارتباطه او مما يدعونه و غفاناه نقول لهم انهم خلقوا ليعبدوا و من لم يكن عبدا لله فهو حتما عبد لشهوته أ شيطانه
فضلا عن هاته القيود ان جاز تسميتها و استغفر الله من ذلك هناك دعاة للتحرر منها لا نرد عليهم الا بما رده النبي صلى الله عليه و سلم هل ترضاه لاختك لامك لزوجتك طبعا لا و الا فالامر عندهم فيه إن.....
139 - Mohamed Fetha الأحد 11 دجنبر 2011 - 00:55
Cette nuit est vraiment un scandale pour les nouveaux mariés.Les deux familles attendent le pantalon.Si le pantalon est vièrge cela veut dire que la fille n'est pas vièrge. Quelle honte! Moi,quand je me suis marié,j'ai pris toutes mes précautions.Une semaine avant la fete du mariage,pour ne pas tomber en panne,j'ai pénétré ma chère épouse et nous avons caché ce fameux pantalon pour les assoiffés du sang.Lorsque mes filles se sont mariées j'ai annulé cette honteuse tradition pour la réduire dans notre famille.L'honneur n'est forcément pas ce pantalon tacheté de sang
140 - صفاء الروح الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 04:28
صحيح انو الضاهرة مخجلة ونحنن مسلمون ولكن المشكل الاكبر هو انه المرءة مطالبة بالعفة ولكن بعض الرجال فقدو العفة وفي نضري هما الي وصللو المرءة لهاد الانحطاط باش يتمتعو بها ادا يستاهلو انا بعدا عقدوني كيقلك ناوي المعقول ككنقولو ها الباب كيقول نديرو علاقة 6شهر اوعام
من يزنى فى قوم بالفى درهم يزنى فى قومه بغير الدرهم ان الزنا دين اذا استقرضته كان الوفا من اهل بيتك فاعلم
يا هاتكا حرم الرجال وقاطعا سبل المودة عشت غير مكرم
لو كنت حرا من سلالة ماجد ما كنت هتاكا لحرمة مسلـم
من يَزْنِ يُزْنَ به ولو بجداره إن كنت يا هذا لبيبـا فافهـم
كل واحد الله يعطيه على قد نيته
141 - فيصل الأربعاء 14 دجنبر 2011 - 18:33
عادة سيئه جدااااااااااااااااا وليست من الشرع ولا يوجد مبرر لها
142 - مغربية حرة الجمعة 16 دجنبر 2011 - 01:14
أخالفكم الرأي إخواني الأعزاء فهذه العادة الخبيثة لا تخص غرب المغرب أو مدن الداخل فقط، فبعض سكان الأحياء الشعبية بمدينة طنجة على سبيل المثال لا زالوا يحتفلون للأسف بهذه الخزعبلات. وتكون على مرأى ومسمع سكان الأزقة المجاورة لمكان الاحتفال لإظهار افتخار الأهل بعذرية ابنتهم.وأنا هنا لا أتحدث من فراغ، فقد صدمت حين اكتشفت بأم عيني وجود مثل هذه المهزلة بمدينة طنجة.
والله الهادي.
143 - RANA الاثنين 26 دجنبر 2011 - 14:20
بصراحـة مازال كاينين الناس لي كيفرحوا ببناتهم ليلة الدخلة ولكـن بالسترة وأي رجــل كيبغـي يتزوج بنت عزبــــة ما شـــي ياخذ وحدة دايــــز فيـها سيكتـور مالكم كتكذبـــوا علـى راسكـمم الحمد اللـه محافظيـن عـلى شرفنا حتـى يجيب لينا اللـه رزقنـا أما غشاء البكــارة فهو دائمـا غادي يبقى معيارة للشرف و العفة راه المجتمع ديالنا مكيرحمش
أول ماكايقــول راجـل مراتوا في حالة غضـب ـ قبلت عليك و إسترتك إنتـي ماشي ديال زواج ٠٠٠٠٠٠٠٠٠ـ
لا حول ولا قوة إلا باللـــه
لا حول ولا قوة إلا باللـــه
المجموع: 143 | عرض: 1 - 143

التعليقات مغلقة على هذا المقال