24 ساعة

مواقيت الصلاة

18/09/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:1013:2716:5119:3420:49

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

هل يستطيع المغرب انتزاع منافع أكبر من خلال مفاوضاته للاتحاد الأوروبي؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | إصلاح التقاعد بالمغرب : تحديات جسيمة في ظل صعوبات مالية

إصلاح التقاعد بالمغرب : تحديات جسيمة في ظل صعوبات مالية

إصلاح التقاعد بالمغرب : تحديات جسيمة في ظل صعوبات مالية

يظل هاجس حماية معاشات الأجيال القادمة مع الحفاظ على المكتسبات المحققة من ضمن التحديات الجسيمة التي تؤرق بال الجهات المعنية والمسؤولة عن تدبير ملف أنظمة التقاعد٬ في انتظار إرساء إصلاح شامل يروم إنشاء منظومة تقاعد من قطبين عمومي وخاص وفق ما اقترحته اللجنة الوطنية لإصلاح أنظمة التقاعد.

أما المتقاعد الذي كان يمني النفس بالاستفادة من فترة تقاعد مريحة تتوفر فيها شروط الكرامة والعرفان والوفاء لما بذله طوال مشواره المهني٬ فيجد نفسه أمام كابوس حقيقي ناجم عن الخطر المحدق بصناديق التقاعد على اختلاف أنواعها٬ مما يهدد مصدر رزقه الوحيد.

ويوضح رئيس قسم التقاعد بوزارة الاقتصاد والمالية لطفي بوجندار٬ أن التحديات التي تواجه إصلاح أنظمة التقاعد تتمثل٬ أساسا٬ في كون المغرب يتوفر على أنظمة تقاعد مختلفة وغير متجانسة٬ ما يفرض بذل المزيد من الجهود لوضع أسس منظومة تقاعد منسجمة تضمن العدالة بين أجراء القطاعين العام والخاص وما بين الأجراء وغير الأجراء.

كما أن فئة غير الأجراء والتي تمثل 67 في المائة من الساكنة النشيطة٬ يضيف بوجندار في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء٬ لا تستفيد لحدود اليوم من أي تغطية في مجال التقاعد٬ ما يشكل تحديا كبيرا تواجهه اللجنة الوطنية لإصلاح أنظمة التقاعد التي يتعين عليها المضي قدما لتمكين هذه الفئة من الاستفادة من التقاعد .

وعلى مستوى التوازنات المالية٬ أبرز بوجندار أن أنظمة التقاعد ستشهد صعوبات على مستويات مختلفة٬ لاسيما نظام المعاشات المدنية الذي سيعرف عجزا ماليا ابتداء من السنة القادمة٬ ما يستدعي التعجيل باتخاذ القرارات المناسبة والتوصل إلى صيغة توافقية بشأن الإجراءات الملحة التي يتعين القيام بها لتحيين الوضعية المالية لهذا النظام بما يمكن من ربح عشر سنوات من التوازن في أفق إكمال اللجنة الوطنية لإصلاح أنظمة التقاعد لأشغالها ووضع إطار لإصلاح شمولي يضمن ديمومة جميع أنظمة التقاعد على المدى الطويل.

وكان رئيس الحكومة٬ عبد الإله ابن كيران٬ قد شدد في كلمة خلال اجتماع اللجنة الوطنية لإصلاح أنظمة التقاعد يوم الأربعاء الماضي بالرباط٬ على الشق الثاني من الإصلاح الذي يكتسي٬ برأيه٬ "طابعا استعجاليا من خلال إدخال إصلاحات مقياسية على نظام المعاشات المدنية الذي يوجد في وضعية أصعب بالنسبة لباقي الأنظمة لتقوية قاعدته المالية وتأخير بروز العجز فيه".

ويرى بوجندار أنه يتعين قبل القيام بالإصلاحات المنشودة في مجال إصلاح أنظمة التقاعد أخذ أولويات بعين الاعتبار٬ وتتمثل أساسا في العمل على توسيع تدريجي لتغطية التقاعد لفائدة فئة غير الأجراء٬ موضحا أن هذه الفئة غير متجانسة وغير منظمة ما يحتم على الدولة اتخاذ المبادرات اللازمة لجعلها أكثر تنظيما بما يسهل عملية توسيع التغطية وبالتالي دمج هذه الفئة في النظام الجديد للتقاعد.

ومن حسن حظ المتقاعد٬ انتقال المطالب المتعلقة بإصلاح نظام المعاشات من هواجس فردية إلى تحديات جماعية بعد أن تبنتها منظمات يجمعها هدف واحد٬ هو إحداث إصلاح جذري لأنظمة التقاعد٬ بما يضمن العيش الكريم للمتقاعدين ذوي المعاشات المتدنية الذين يضطرون إلى البحث عن العمل بعد إحالتهم على التقاعد مخافة الوقوع في براثن الفقر.

مصطفى الشناوي عضو المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل٬ أكد في تصريح مماثل٬ على أهمية وضع نظام أساسي في مجال التقاعد يخضع لنظام التوزيع بالتعويضات المحددة عوض المساهمات المحددة في القطاعين العام والخاص وعلى جعل النظام التكميلي للتقاعد إجباريا في القطاع العام واختياريا في القطاع الخاص حتى لا تتأثر تنافسية المقاولات.

وشدد المسؤول النقابي على ضرورة إيجاد حل "للأزمة الحادة نسبيا" التي يشهدها الصندوق المغربي للتقاعد مع إدراج الحل المتوصل إليه في إطار الإصلاح الشامل لأنظمة التقاعد.

وأشار إلى أن 33 في المائة فقط من الساكنة النشيطة هي التي تستفيد من التقاعد٬ ما يستلزم إنجاز دراسة تمكن من اعتماد مقاربة دقيقة لتوسيع التغطية لفائدة غير الأجراء في شقيها المتعلقين بالتأمين عن المرض ومخاطر الشيخوخة ووضع تصور دقيق لحكامة المنظومة الجديدة للتقاعد في الجوانب المتعلقة بالتأطير والرقابة وتسيير هذه الأنظمة٬ وكذا الحفاظ على المكتسبات التي حققها الأجراء والمتقاعدون بالقطاع العام والقطاع الخاص وتحمل الدولة لمسؤوليتها على مستوى التمويل والتقنين.

وسعيا لتحقيق الأهداف المرجوة٬ قررت اللجنة الوطنية لإصلاح أنظمة التقاعد العمل على الرفع من وتيرة اجتماعاتها للبت في نتائج عمل اللجنة التقنية كلما تقدمت في أشغالها.

❊ و م ع


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (31)

1 - karim الاثنين 04 فبراير 2013 - 10:55
مادام أن بنكيران يقول بأن معدل البطالة لا يمثل إلا%٩، إذا قال أن نظام المعاشات فيه خلل فهو كاذب، أو لا يعلم كيف يتم حساب معدل البطالة، يعني كذب في واحدة من الإثنين، أ غالبا مغذي تكون معدل البطالة، و ليني خلي لمغاربة ناعسين أ مافهمن ولو أ لي جا يكذب عليهم أ يزيدوه أعانك الله، إستفيقوا من سباتكم، بنكيران لا يمثل الإسلام ، إنما يمثل نفسه الطامعة إلى تحقيق المناصب و الأموال ولو بالكذب على الشعب المنهك، الله يحضر السلامة .
أ نشري يا هسبريس أ بلا مديري لمقص.
2 - متقاعد RCAR الاثنين 04 فبراير 2013 - 11:38
إن اختلاف أنظمة صناديق التقاعد جعل فئة من المتقاعدين لا تتوفر على تقاعد مريح مثل النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد RCAR الذي له نظام خاص ومختلف تماما عن باقي الصناديق، فمثلا مدير مؤسسة عمومية تابع لهذا النظام أجرته الشهرية 15.000 درهم بعد التقاعد لا تتجاوز أجرته 4000 درهم بينما الصناديق الأخرى تحتفظ على الأقل بـ 95 % من أجرته والتي يستفيد بها بعد التقاعد، مما يحتم ضرورة توحيد أنظمة التقاعد وضرورة العمل على استفادة جميع المتقاعدين التابعين لصندوق التقاعد RCAR بمثل ما يستفيد به المتقاعدون التابعين للصناديق الأخرى وبالتالي العمل على تطبيق هاته الإستفادة بأثر رجعي ليستفيد بذلك الجميع. هذا ما نطالب به ويجب الإنكباب عليه ومعالجته خلال إجتماعات اللجنة الوطنية لإصلاح أنظمة التقاعد.
3 - موظف الاثنين 04 فبراير 2013 - 11:53
هل الربيع العربي أنطفأ وأخمدت ناره التي كانت متأججة ...
هل هرم الرجال وفقد الأمل معه ولم يعد أحد يتكل على الشيوخ بعد أن خارت قواهم
هل هذا الشباب الصاعد قتلوا فيه روح الثورة
ألم يحن بعد محاسبة مغتصبي المال العمومي
ألم يجرؤ أحد من المغاربة من أصحاب القرار الصقور تقديم هؤلاء المفسدين المتلاعبين والعابثين إلى العدالة قصد القصاص منهم
أم أن الكل متورط إلى أخمص القدمين من أكلة الجيفة يبحثون عن مخرج للأفلات ... الشفارة الشفارة اللصوص
اسئلة كثير تستحق الإجابة ....
4 - loujdi الاثنين 04 فبراير 2013 - 11:59
على الأقل في اليونان و إسبانيا يمكن القول بأن الشعب إستفاد لمدة ما يزيد عن 20 سنة من مجموعة صناديق كتعويض عن البطالة و تقاعد في سن مبكر و ضمان صحي جيد و هذا ما يفرض على الشعب القبول بسياسات تقشف لأنه هو أيضا كان يستفيد من المداخيل و القروض ولو بنسبة أقل من الطبقات الغنية. أما الشعب المغربي مذا إستفاد لكي يتم تسليط سياسة تقشف عليه؟ هل كان هناك تعويض عن بطالة في المغرب؟ هل كان هناك ضمان صحي؟ حتى صناديق التقاعد اللتي أصلحتها أوروبا بالرفع من سن التقاعد إلى 62، 65 سنة او اكثر فذلك راجع إلى إرتفاع نسبة الشيخوخة في أوروبا و ليس الأمر كذلك في المغرب، إضافة إلى ان المغرب تمويل الدفعة الأولى من المتقاعدين بدأ فقط منذ 10 سنوات فهل المال اللذي جمع منذ نصف قرن تقريبا في صناديق التقاعد لم يسدد حتى خصاص 10 سنوات لكي نقول انه في السنة القادمة ستدخل هته الصناديق في عجز؟ أين ذهب المال؟ أين المحاسبة يا رئيس الحكومة؟

صراحة عندما نرى الأوروبيين يثورون لأنه فقط نقص عليهم بعض المال و القدرة الشرائية بينما المغاربة سرقهم النظام و ازلامه في ضوء النهار و لا يحركون ساكنا امر غريب.
5 - المواطن الاثنين 04 فبراير 2013 - 12:26
لا لحلول كسولة على حساب الطبقة العاملة
ملاحظة :
ما إن تنشروا خبرا عن حزب الإستقلال وزعيمه شباط أو حزب الإتحاد الإشتراكي وزعيمه لشكر حتى نشهد وابلا من التعليقات الهادفة إلى مغالطة الرأي العام. الخطابات السياسية للسيد شباط أو لشكر تعبر بدقة عن حالة الطبقة المتوسطة تطلعاتها ومخاوفها ونحن ندعمهم ونادمون على التصويت لحزب العدالة والتنمية.
6 - ABDELLATIF ZHIRO الاثنين 04 فبراير 2013 - 12:27
قبل كل شيء يجب استرجاع المال العام لهذا الصندوق والضرب على ايدي المتلاعبين مهما كانوا واينما كانوا وفضحهم لانهم نهبوا اموال الطبقة الشريفة والمعوزة واعتبار القضية وطنية كذالك اعتبارهؤلاء ا لخونة اكثر من مجرموا حرب
7 - خالد الاثنين 04 فبراير 2013 - 12:33
اخواني نتكلم بسراحة الرجل اللدي يصل سنه 60 سنة ثم ياخد التقاعد .مادا يفعل ؟ هل يقول الان كبر عمري واعمار امة محمد صلى الله عليه وسلم بين الستين و السبعين فيجب علي التفرغ للعبادة والجلوس في بيت الله والاكثار من الصلاة وقراءة القران .بل العكس تراهم يجلسون في شوارع للعب الكرتة وضامة وتتبع عورات النساء.ونحن الشباب لانسمع منهم ولو فائدة او نصيحة .وحتى كلامهم فيه قلة الحياء.منهم من لازال يدخن ويستعمل النفحا وغير دالك .وصورة التي في هسبريس غنية عن التعريف .هدا هو همهم من الصباح الى المساء
8 - hassan الاثنين 04 فبراير 2013 - 12:57
النظام الحالي للتقاعد الذي تدافع عنه النقابات و تعتبره مكتسبات(سن التقاعد،نسبةالإقتطاع،المعاش) مثل حافلة 40 راكب وهذه الحافلة ذات كراسي صغيرة ، لكي يجلس الراكب (المتقاعد الحالي أو الذي هو على وشك التقاعد) عليه أن يستأثر بمقعده وجزء من المقعد الذي بجانبه وفي الأخير يجلس فقط 20 راكبا الذين سيحافضون على( مكتسباتهم) بأكلهم حقهم وحق غيرهم (العمال الشباب والأجيال القادمة من العمالة) ليأخد 0 درهم ال20 راكب المتأخرون و المساهمون كذلك . للإشارة المتقاعد في النظام الحالي أدى فقط 50% من الذي يستهلكه (مع احتساب مساهمة المشغل وفوائد الإستثمار)؛ لذلك الإبقاء على هذه (المكتسبات) هو أكل مال الناس(الأجيال القادمة) بالباطل  و مذبحة في حقها و في حق أبنائك أيها المتقاعد الحالي
9 - Oujdiiii الاثنين 04 فبراير 2013 - 13:16
اضحكوا علينا...لقيتوا الشعب بليد مع الاسف...و مالو البرلماني المتقاعد يتسلم 9000 درهم مدى الحياة؟ والوزير اكثر من دلك بكثير...و مدى الحياة!!! افيييييق يا شعب الكلخ
10 - مغربي غاضب الاثنين 04 فبراير 2013 - 13:19
عوض كثرة النحيب والسعي لتمرير إجراءات مرفوضة سلفا، أرجعوا الأموال المسروقة من المغاربة وصناديقهم، وحافظوا على مصاريف الدولة التي تهدر كل لحظة، وتصدوا للمبالغ الخيالية للمصاريف الرسمية وما يكلف الرسميون جيوب الشعب وبعد ذلك المتهربون من الضرائب، ثم استثمروا جيدا الأموال الموجودة سنويا ( في أسهم الشركات الجيدة وهي معروفة ومختلفة) وسترون أن الحل أقرب وأسهل وأنجع.. أما محاولة الاتجاه نحو جيوب الشعب المسروق مرة أخرى فنتيجتها هي ثورة الشعب في وجهكم. ولا تعولوا كثيرا على التخويف من التقسيم والمآمرة سواء من الجيران وكذلك المآمرة العالمية الهادفة الى تقسيم الدول لأن الشعب لن يقبل الظلم خوفا من المآمرة بل سيثور على الظلام والمآمرة. واتقوا الله في الشعب المستضعف فلن تأخذوا معكم سنتيما أو كرسيا بل هو كفن وشبر في الأرض. انتهى.
11 - مامان الاثنين 04 فبراير 2013 - 13:25
شكرا سي بوجندار على التنبيهات والتوضيحات والتحديرات . لكن نسيت انت وامثالك في الادارة للصندوق هذه مدة ثلاثين سنة من سوء التدبير لهذا المرفق الحيوي بقيتم صامتين على الخرقات المرتكبة ,جاهلين ان المنخرطين غير مسؤولين عن سوء التدبير .
12 - Mohammedi الاثنين 04 فبراير 2013 - 13:49
C'est ce qui se passe quand on laisse les responsables faire des betises et jouer avec l'argent du contrubuable. Les irresposables comme El Gourja ont joué pendant des decenies à jouer avec l'argent public, le gouvernement n'a rien dit. Que le gouvernement prend ses responsabilités, surtout en frappant sur les mains de ceux-là même qui prennent un vilain plaisir à faire du mal au peuple. Et maintenant, on vient nous dire ....Assez
13 - Anonyme الاثنين 04 فبراير 2013 - 13:52
غريب امر هؤلاء !! نسمع كل يوم عن اهدار الملايين للا شيء ثم من بعد ذلك نسمع ان صعوبات مالية تواجههم !! ام ان الصعوبات المالية قدرت فقط على الطبقة الفقيرة !!
14 - fonctionnaire désespère الاثنين 04 فبراير 2013 - 14:23
اضحكوا علينا...لقيتوا الشعب بليد مع الاسف...و مالو البرلماني المتقاعد يتسلم 9000 درهم مدى الحياة؟ والوزير اكثر من دلك بكثير...و مدى الحياة!!! افيييييق يا شعب الكلخ
"""""
ساضيف الى تعليق الاخ
"""""" الموظفون الاشباح والدين يترقون بامتياز وصارقوا المال العام الدين عفا عنهم بنكيران اوزيد اوزيد اوزيد ....... اما الموظف الكادح فله الله من امثالي . 35 سنة في الوضيفة العمومية من السلم 5 الى السلم 6ولا زلت على هدا الحال .لاحول ولا قوة الا بالله وحسبي الله ونعم الوكيل.
15 - جواد الاثنين 04 فبراير 2013 - 14:46
اضحكوا علينا...لقيتوا الشعب بليد مع الاسف...و مالو البرلماني المتقاعد يتسلم 9000 درهم مدى الحياة؟ والوزير اكثر من ذلك بكثير...و مدى الحياة!!! افيييييق يا شعب الكلخ... واش البرلماني في حاجة إلى التقاعد أسي بنكران آالوزارة ... أليس من الحرام أن يستفد البرلمانيون من التقاعد وأجرتهم عالية جدا جدا ....والله حرام والله حرام....
16 - limakarim الاثنين 04 فبراير 2013 - 15:32
الحمد له وبعد نحن الشعب لا يهمنا الاخطاء التي ترتكبها الدولة لانها هي من يشجع الفساد وتغض النظر عن ناهبي اموال الشعب. لو ان الحكومة تصرفت بحكمة وشجاعة وطبقت القانون الذي هو فوق الجميع كما يقولون وتابعت اولئك الذين سرقوا الملايير من المال العام واسترجعت منهم ما نهبوه ودبرت بحكمة تسيير المال العام متجنبتا التبذير في المهرجانات واشياء لسنا في حاجة لها ما بقي فقير بالمغرب لان بلدنا معطاء ويتوفر على خيرات طبيعية تفوق الخيال لكن سوء التدبير والفساد هما من يخلقان الفقر بالمغرب.اذا يتوجب محاسبة المفسدين وتابعتهم لكي نتمكن من الخروج من جميع الازمات والا فان الشعب لن يبقى مكتوف الايدي وصامتا فسوف يثور لياخذ حقه بالقوة لانه سلب منه ظلما والحق كما نعرف ياخذ ولا يعطى. اذا انتظروا ربيعا عربيا مغربيا ايها المفسدون وحينها تتذكرون ما فعلتم بالشعب المغربي وزغردي يا "هسبريس"
17 - محمد الاثنين 04 فبراير 2013 - 15:41
والله لم اعد افهم شيئا من هده الحكومة التي انتظرنا منها الكثير من خلال ماوعدتنا به وخاصة ما يتعلق ب العدالة الاجتماعية فللاسف انا ارى بان هاته الحكومة لاتجد الا الفقير و الدرويش من اجل الخروج من مشاكلها والتحجج في الاخير بالتماسيح والعفاريت بالله هل نحن في عالم العاقل ام عالم لغير العاقل واخر دليل على قولي هدا هو الاقتطاع الذي طالت منضة المتقاعدين في هذا الشهر ففي الوقت الذي ينتظر المتقاعد زيادة في معاشه فاذا به يفاجا بالاقتطاع عار وحرام ............
18 - BOUHLAL الاثنين 04 فبراير 2013 - 15:53
sincèrement je regrette d'avoir voté pou le PJD, je ne sais pas quel société dans le privé qui va garder ses employés après 60 ans puisqu' on devient persona no grata à partir de 50 ans
19 - WATANION الاثنين 04 فبراير 2013 - 16:17
الصورة رقم 5 تألم القلب لهؤلاء العجزة المتقاعدين البؤساء دون حق وعدالة جالسين على الأرض !
الصورة رقم 6 شوف لمريكان الشيبانيين وحتى كلبهم مفطحين على فتويات مضخمة وفين ؟فالمغرب!
وعلاش؟ الحق والعدالة من بلادهم!!!
حلل وناقش !!!
20 - didi الاثنين 04 فبراير 2013 - 16:56
franchement il faut être claire et net ,et dire que la cmr fut l'objet de détournement de ses fonds . les fonds qui sont alimentés par les adhérents pourquoi toujours quand on tombe dans un problème on désigne toujours un boucs émissaire et cette fois ci c'est le pauvre fonctionnaire . l'argent existe il faut aller le chercher chez ceux qui l'ont bouffé le fonctionnaire n'est pas prêt à faire des sacrifices supplémentaires
21 - لحلــــو الاثنين 04 فبراير 2013 - 17:10
ا مشكل التقاعد يورق الجميع ولكون المسطر ة الادارية معقدة بسبب تداخل عدة فاعلين باختلاف ماربهم ،فلماذا لاتسن الحكومة قانونا مؤقتا يسمح لكل من يريد
أن يمدد فترة تقاعده الى ما بعد 60 سنة وذلك بتقديم طلب في هذا الشأن الى الادارة التي يشتغل بها. وبهذا ستلبي العشرات من الالوف هذا المقترح التي تعي أولا الخطورة التي تهدد وضعهم مستقبلا، وثانيا تحل لغز التقاعد ولو نسبيا. فعلى الحكومة والحالة هذ أن تبادر عاجلا الى سن قانون بهذا الشأن.
22 - عبد العزيز الاثنين 04 فبراير 2013 - 17:23
هل تعلموا ياسادة ان زيادة 600 درهم التي استفاد منها موظفو القطاع العام ابتداء من ماي 2011 بمن فيهم الاطر العليا التي يصل راتبها الشهري الى 49000.00 درهم حرم منها متقاعدو القطاع العام خصوصا الشريحة التي تتقاضى معاشا بين 1001.00 درهم و5000.00 درهم ، كان المتقاعدين لاتعنيهم نفقة القفة ولا ارتفاع الاسعار ، انه ظلم واضح سلط على المتقاعدين من طرف الحكومة السابقة والحكومة الحالية التي كنا نتمنى انها ستنصف هذه الشريحة من المجتمع ، لكن يظهر ان هذه الحكومة تريد التعجيل بوفاتهم عن طريق افقارهم
23 - محمد الاثنين 04 فبراير 2013 - 17:58
قال السيد رئيس الحكومة المغربية ان معدل التقاعد بالنسبة للصندوق المغربي للتقاعد هو اكثر من 5000 درهم.الا يعرف وانتم كدلك ان اغلبية المتقاعين المغاربة ودلك بنسبة 70 في المائة لا يتعدى معاشها 2000 درهم.ادن مادا وقع الشخصيات من السلم 11 والبرلمانيين والمستشارون هم الدين نفخوا النسبة المشار اليها اعلاه.برلماني انتهت مدته وهي اربع سنوات او ست سنوات على الاكثر يربح معاشا قدره 9000 درهم وموظف قضى اكثر من 35 سنة في العمل يخرج ومعاشه لا يتعدى 2000 درهم .ما قولكم في هدا..................
24 - طنجاوى الاثنين 04 فبراير 2013 - 20:25
السلام عايكم ما دمت فالمغر ب فلا تستغرب ل
25 - hajji الاثنين 04 فبراير 2013 - 22:10
au lieu de reorganiser la caisse des retraies chercher ou sont partis les milliards de dh et recuperez les car on a marre de payer pour les voleurs.CIH la mutuelle et aujourd'hui la CMR.demain sera la banque nationale qui connaitra des fuites et le peuple sera amné a payer.si vous voulez redreser la CMR faites le mais loin des interets des fonctionnaires si vous ne pouvez pas laissez votre poste àd'autres.car un gouvernement qui fait payer les pots cassés par l'indemnisation des citoyens ne sert à rien.elle n'est digne de la confiance qu'on lui a accordeé
26 - عمر الاثنين 04 فبراير 2013 - 22:38
انا من الموشركين في ما يسمي الضمان الحرفي الذي ولد ميتا في التسعينيات وبعد ما وصلنا الي الستين سنة بعد كد وجهد اعطون العنوان وقالو لنا اذهبو الي عنا اذهبو الي الرباط اي الي صندوق الوطني للتقاعد وبعد ما ذهبنا الي الرباط استقبلن المسول عن ةالضمان الحرفي وقال لنا ليس لديكم 10000 اي عشرة الاف نقطة انتم لاتستحقون شي عليكم اخد ما دفعتموه وانصرفو بالله عليكم هل هذا عدل تدفع الفلوس مند 17 عام وبعد تاخدها كانك دفعتها في 2012 عجبا لهؤلاء الناس اقول لجميع المساهمين في الضمان الحرفي علكم باتظمن وعليكم ةبالمطالة بحقكم ولو ب.......
. انهم اكالونا بالحيلة نحن ننتظر ما دسينتج عن الجنة المجتمعة في هذا الشهر انشر ياهسبريس وشكر
27 - الفراج الاثنين 04 فبراير 2013 - 22:54
شكرا ل22 - عبد العزيز- عن تعليقك الممتازوالذي يرصد اكبرظلم والحيف في حق هاته الشريحة ; واستسمح لاء عادة هاذ التعليق : debut
22 - عبد العزيز
ااثنين 04 فبراير 2013 - 16:23
هل تعلموا ياسادة ان زيادة 600 درهم التي استفاد منها موظفو القطاع العام ابتداء من ماي 2011 بمن فيهم الاطر العليا التي يصل راتبها الشهري الى 49000.00 درهم حرم منها متقاعدو القطاع العام خصوصا الشريحة التي تتقاضى معاشا بين 1001.00 درهم و5000.00 درهم ، كان المتقاعدين لاتعنيهم نفقة القفة ولا ارتفاع الاسعار ، انه ظلم واضح سلط على المتقاعدين من طرف الحكومة السابقة والحكومة الحالية التي كنا نتمنى انها ستنصف هذه الشريحة من المجتمع ، لكن يظهر ان هذه الحكومة تريد التعجيل بوفاتهم عن طريق افقارهم
fin
28 - professeur oujda الاثنين 04 فبراير 2013 - 23:27
احسن حل هو ارجاع اموال الانخراط لاصحابها وغلق هذا الصندوق الفارغ لتحل محلها ابناك التامين، ويكون للمنخرط حرية اختيارنسبة الانخراط وبالتالي نسبة التقاعد، وهكذا نعفي السيد بنكيران من هذا المشكل فهمتني ولالا
وعلى فكرة ما دامت هناك جمعيات مثل "متقيس ولدي" "متقيس بلادي" لماذا لا تاسس جمعية "ما تقيس معاشي" "متقيس فلوسي"
29 - ouf الثلاثاء 05 فبراير 2013 - 15:46
اظن ان الحكومة الحالية تحتضر ولا اعتقد انه ستكون حكومة بديلة بحكم ان الشعب لن يصوت مرة اخرى لانه لم يعد يثق في احد مما ينبىء بثورة وشيكة 2013 غير الله احضرالسلامة
30 - marocaine الأربعاء 06 فبراير 2013 - 13:43
السلام عليكم
لا نجد الكلمات التي تعبر عن مدى خيبة امالنا في هذه الحكومة الا ان نقول حسبنا الله و نعم الوكيل فيهم.
لم يقدروا على سارقي المليارات فانقلبوا على الشعب الضعيف الذي انهكه الجري وراء لقمة العيش...
31 - كريم الوجدي السبت 27 أبريل 2013 - 21:55
الحل هو فيدكم غير شوف علا جنابك غدي ايبالك المال كتير كين فيد الاباطرة وفي راتب المسؤوليين والدعم الخاوي لبعض الجمعيات الي مصاح الوالو نقصولهم من الرواتب ومن السيولات الغير الضرورية ونقصو من المواد الاساسية غدي اتكون الامور مزيانة والله المستعان تعاون على البر والتقوى لاتعاونو على الاتم والعدوان اخوكم المغرب الحر الغيران على البلاد
المجموع: 31 | عرض: 1 - 31

التعليقات مغلقة على هذا المقال