24 ساعة

مواقيت الصلاة

20/12/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5307:2512:3015:0417:2618:46

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

هل توجد بالمملكَة أحزاب سياسيّة تحظى بثقة المواطنين المغاربة؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.27

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | "المحقّقون" يَجُرّ مُؤطري أطفال إلى القضاء بتدخّل من للا حسناء

"المحقّقون" يَجُرّ مُؤطري أطفال إلى القضاء بتدخّل من للا حسناء

"المحقّقون" يَجُرّ مُؤطري أطفال إلى القضاء بتدخّل من للا حسناء

جَرّ برنامج "المحققون"، الذي يُبثّ على قناة ميدي 1 تي في، عددا من أطر مؤسسة دار الأطفال للا حسناء بالدار البيضاء إلى المتابعة القضائية، وذلك على إثر بث مشاهد صُوّرت بالكاميرا الخفية من داخل المؤسسة، في حلقة يوم 17 أبريل الماضي، ويظهر فيها أطفال يتعرّضون للضرب من طرف بعض المربّيات العاملات في المؤسسة، إضافة إلى شهادة أحد الأطفال الذي ذكر أن أحد المؤطرين يضربه ويعنفه بالعصا و"البوطيات"، ويُهينه بالسبّ والشتم، كما طالت المتابعة أحد المقيمين الذي يُعتقد، حسب مستفيد آخر أنه يعتدي جنسيا على الآخرين، والذي يقيم في المؤسسة بطريقة غير قانونية، لكونه ليس من ذوي الاحتياجات الخاصّة.

وقال مصدر مقرّب من الملف، إنّ مديرة دار الأطفال للا حسناء، اتصلت بمُعدّ الحلقة، التي همّت كُلاّ من دار الأطفال للا حسناء للأطفال المتخلى عنهم، وملحقتها بالفداء لذوي الاحتياجات الخاصة، ومؤسسة الرعاية الاجتماعية بالحي الحسني، والجمعية الخيرية الإسلامية عين الشق، وطلبت منه، بعد أن عبّرت عن صدمتها لما يحصل داخل المؤسسة من خروقات دون علمها، أن يمدّها بفيديو الكاميرا الخفية الأصلي، الذي تظهر فيه وجوه المُربّيات مكشوفة، واللواتي تمّ تصويرهنّ في وضعية ضرب أطفال متخلى عنهم وذوي احتياجات خاصة، يقيمون داخل المؤسسة، غير أنّ مُعدّ البرنامج رفض ذلك.

ويضيف المصدر أنّ المديرة عادت، بعد ذلك لتتصل بمعدّ البرنامج، مستفسرة إيّاه عمّن صوّر مشاهد الفيديو، التي صُوّرت بكاميرا خفيّة، ومتى تمّ تصويرها، وأسماء المؤطرين الذين تمّ تصويرهم في وضعيات مخلة بالقانون المنظم للإدارة، وكانت مفاجأة المديرة أنْ أخبرها مقدم البرنامج، بعد رفض طلبها، أنّ هناك خروقات أخرى لم تظهر في الحلقة، التي كانت تحت عنوان "المؤسسات الخيرية في المغرب"، من بينها اعترافات لأطفال مقيمين بالمؤسسة، منهم أطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة، بالاعتداء عليهم جنسيا من مستفيد آخر، إضافة إلى شكواهم من وجبات العشاء المخالفة للبرنامج الغذائي المعتمد من طرف المؤسسة.

تفاعلات الملف الذي فجّره برنامج "المحققون" لم تتوقف عند هذا الحدّ، إذ بعدَ بثه يوم الأربعاء 17 أبريل على الساعة التاسعة إلا ربع، والذي رصد الاختلالات التي تعرفها مؤسسة للا حسناء للأطفال المتخلى عنهم، تلقت مديرة المؤسسة، حسب المصدر ذاته، اتصالا من طرف الكتابة الخاصة للأميرة للا حسناء، التي أمرت بفتح تحقيق في الخروقات التي فضحها البرنامج.

إثر ذلك، يضيف المصدر، تم فتح تحقيق من طرف الشرطة، وتمّت متابعة المؤطّرين الذين ظهروا في حلقة برنامج "المحققون"، وتم استدعاؤهم إلى ولاية الأمن الأسبوع الماضي والتحقيق معهم، وبعد متابعة بعضهم في حالة اعتقال تم يوم الجمعة الماضي بالمحكمة الابتدائية عين السبع الإفراج عنهم بكفالة، بعد أن تمّ توكيل خمسة محامين للدفاع عنهم، في حين لم يُوكَّل أيّ محام للدفاع عن الأطفال المستفيدين من ذوي الاحتياجات الخاصة الذين تعرضوا، حسب ما أثبته التحقيق، لاعتداءات جنسية، إضافة إلى الاعتداءات بالضرب التي أظهرها البرنامج.

وتساءل المصدر عن سرّ صمْت الجمعيات الحقوقية ووسائل الإعلام عن تسليط الضوء عمّا يجري في هذه المؤسسة، التي تعتبر المؤسسة النموذجية الخاصة بالأطفال المتخلى عنهم وذوي الاحتياجات الخاصة في الدار البيضاء، قبل أن يظهر البرنامج أنها تعرف عددا من الاختلالات.

وقد حاولت هسبريس الاتصال بمديرة المؤسسة عدّة مرات، لأخذ رأيها في القضية، إلا أنها لا تجيب، فيما فضّلت المسؤولة المكلفة بتسيير دار الأطفال التابعة المؤسسة عدم الخوض في الموضوع، مكتفية بالقول إنها لا تعطي تصريحات صحافية عبر الهاتف.

وكان البرنامج قد عرض شهادات صادمة لأطفال يعترفون بتعرّضهم للضرب والشتم والسبّ داخل المؤسسة، ومَشاهِدَ لأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصّة وهم يقومون بتنظيف أرضية المؤسسة، ويرمون الأزبال في صندوق القمامة، وهو ما يتنافى مع وضعيتهم الاجتماعية والصحيّة، ومشاهد تظهر فيها مربّيات وهنّ يعنّفن الأطفال بالعصا، ومشهدا لمستفيد بشكل غير قانوني من خدمات المؤسسة، وهو ما أكّده المدير التربوي للمسؤسسة، الذي قال إنّ المستفيد المعنيّ يقيم بالمؤسسة بشكل غير قانوني.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (42)

1 - Elias الاثنين 03 يونيو 2013 - 17:14
تمّ توكيل خمسة محامين للدفاع عن المربيين الاشرار، في حين لم يُوكَّل أيّ محام للدفاع عن الأطفال !!

وااااااااا اسلاماه
2 - ben abdellah الاثنين 03 يونيو 2013 - 17:32
اللهم ان هذا منكر.ان لم تستحي ففعل ما ............
3 - zanouba الاثنين 03 يونيو 2013 - 17:34
قبل أن يصل هؤلاء الأبرياء الى هدا الحد من الاهانة و سوء المعاملة
فلنعد و نعالج أصل الداء : لن اقول ربوا بل لنربـــــــــــي أولادنا دكورا و خاصة الاناث تربية حسنة
لنعلمهم الحرام و الحلال قبل فوات الأوان
فلا للعلاقات الجنسية خارج اطار الزوجية
لا للمخدرات
لا للكحول
و الهم اخرجنا من دار العيب بلا عيب
4 - عواطف الاثنين 03 يونيو 2013 - 17:35
‏‎ ‎حسبي الله و نعم الوكيل
5 - fedilbrahim الاثنين 03 يونيو 2013 - 17:38
رصد الاختلالات التي تعرفها مؤسسة..........
و ما خفي اعظم
6 - Rachid sansat الاثنين 03 يونيو 2013 - 17:40
و الله لحد الآن عندما أتذكر تلك المشاهد يقشعر جسمي والله حتا حشومه هادوك والله مامسلمين ، الله ياخد فيهوم لحق الله ياخد فيهوم لحق .. و ولينا نتسناو فهاد ليام حتى يتدخل الملك ولا شي ختو عاد يتحرك القانون ، بلاد الحق و القانون .
7 - سليم الاثنين 03 يونيو 2013 - 17:48
شكرا للا ميرة للا حسنا علي العناية التي تولها للأطفال .ونرجوا من الله ان تعم هذه العناية اسر الاطفال المختطفون لإرجاع أطفالهم لان ظاهرة اختطاف الاطفال اصبحت منتشرة بشكل لافت وهنا أخص بالذكر الطفلة سليمة فبالله أناشدك ايتها الأميرة ان تفعلي شيا لهذه المسكينة ف .فهي تستغيت بك وااميرتاه اغيتيني وجزاك الله خيرا
8 - نورا الاثنين 03 يونيو 2013 - 17:48
هدا هو الاعلام الهادف الفاضح للمنكر .
9 - zorif souss الاثنين 03 يونيو 2013 - 17:52
ما المانع أن تبث مثل هذه البرامج بالكاميرا الخفية في المستشفيات و الادارات العمومية التي يستشري فيها الفساد؟ اليس من دور الاعلام فضح الممارسات المشينة عوض الرقص و العري.و ما هي انجازات الحكومة في هذا المجال؟ ماذا سيكلفها ذلك ان هي فعلا ارادت اجتثات الفساد؟!
10 - cousin الاثنين 03 يونيو 2013 - 17:52
وما خفي كان أعظم ، أين الجمعيات حقوق الإنسان : ماتقيسش ولدي : حقوق الطفل : كل الجمعيات لأغراض شخصية لاغير .
11 - مواطنة الاثنين 03 يونيو 2013 - 18:02
عندما نسمع بما يجرى في مؤسسات الأحرى بها الأخد بأيادي هؤلاء المتخلى عنهم وذوي الاحتياجات الخاصة نصطدم بواقع يفرض على هؤلاء الاطفال الهروب الى الشارع و تكوين عصابات اي ما نقول لهم نحن بشماكرية و عندما نتسأل لما يفضلون المبيت في شوارع على ان يكون تحت سقف هاته المؤسسات فلا نلومهم مادم الوضع هو هو لا فرق بين شارع و المؤسسة الخيرية مادمت النتيجة واحدة أطفال عنيفين يمكن الشارع سيكون ارحم من المراكز الخيرية
12 - رضى أندلسي الاثنين 03 يونيو 2013 - 18:04
و ماذا ننتظر من أناس لا علاقة لهم لا بالتاطير و لا بالتربية توكل إليهم مهمة الإشراف و تسيير مؤسسات الرعاية الإجتماعية؟؟؟ أين هم أصحاب الإختصاص؟ أين المساعدون الإجتماعيون؟ أين خريجو المعهد الوطني للعمل الإجتماعي؟ أين خريجو الإجازات المتخصصة في العمل الإجتماعي؟ إنهم يعانون من البطالة في الوقت الذي توكل فيه مهامهم لهؤلاء المجرمين...لكن الخلل في من يوظفونهم، في الجمعيات الخيرية و رؤسائها و مسؤوليها، و الدولة طبعا التي لا تكفل الحماية اللازمة لمواطنيها...لا حول و لاقوة إلا بالله
13 - bvj الاثنين 03 يونيو 2013 - 18:05
حسبي الله و نعم الوكيل .لايجب اطلاق سراحهم بكفالة.لانهم اضروا بالاطفال.واضروا بسمعة المغرب خارجيا.ويجب الاتصال في اطارالتحقيق بالفتيات اللائي تخرجن من المؤسسة. ويقمن الان خارجها
14 - LIMPIDE الاثنين 03 يونيو 2013 - 18:09
c'est comme sa qu'on veut voir les Emissions dévoiler au grand public ce qui ce passe dans certaine fondations et les présenter devant la justice c'est sa le vrais rôle du journaliste bravo "المحقّقون emmission
15 - Mohamed الاثنين 03 يونيو 2013 - 18:20
Merci à Medi 1 TV et à l'ensemble des journalistes
C'est ce qu'il faut
pour éviter ce genre de situation et éviter des catastrophes pareils
Ces enfants n'ont rien fait et nous sommes tous dans l'obligation de les aider
Les Managers de ces entités ont besoins de formation et d'accompagnement
16 - wahid الاثنين 03 يونيو 2013 - 18:34
اينك يا جمعيات حقوق الإنسان؟ عندما يحكم على إنفصاي قاتل لرجل امن غير مسلح و التبول على جتثه تخرجن بنباحكن... و عندما يعنف طفل يتيم تقفلن افواهكن و كانكن لم تسمعن شيئا !!! الطفل المغربي ليس له حق و الخونة لهم حق !!!! تبّاً لكم و لمنظمتكن
17 - walid الاثنين 03 يونيو 2013 - 18:50
فاقد الشئ لا يعطيه هؤلاء (المربون)هم اولى بالتربية هم ذوو الاحتياجات الخاصة في نشاءتهم .من تربى على العنف والتعنيف والاضطهاد والنفور والتعالى..............
18 - salma الاثنين 03 يونيو 2013 - 19:03
مني القضية هكدا عافاكم لا ما قولوا لمولاي رشيد يتدخل حتى هو لفك مهزلة قسم مستعجلات مولاي رشيد المسمى باسمه أيضاً راه دكشي لي شافت عيني ما يتصورش . تخيلوا المريضة كتوسل بالطبيبة باش تداويها والطبيبة ما باغاش وكتمشي تجمع . أنا باقة عاقلة مني وصلت لهداك ليرجانس المسمى باسم مولاي رشيد مجرد ما دخلت استقبلوني شي بنات صغارات قالوا لي اش بغيتي أختي قلت لهم مريضة قالوا لي تسناي عند هاد الطبيب و ما كاملاش جوج دقايق حتى خرج الطبيب وبدا كيعايرهم ويقول ليهم : كاين غير أنا ؟ كاين غير أنا ؟ وعينيه خارجين وكيعاتبهم علاش ما يدونيش عند الطبيبة الأخرى !
19 - الدرك الأسفل الاثنين 03 يونيو 2013 - 19:15
ثم تقولون لنا نحن مسلمين ولسنا كؤلائك الغربيين العلمانيين الملحدين والمسيحيين الأشرار والصهاينة المعتدين ووووو
والله إنكم لفي الدرك الأسفل بين الأمم في احترام حقوق الإنسان
إدهبوا واسأولا عن مراكز الرعاية في تلك الدول التي تنتقدونها لكونها علمانية وادهبوا لمراكز رعاية المسنين وووو
متى ستفهمون أن أحسن وسلة لحماية حقوق الإنسان هي إرساء ديموقراطية حقيقية؟
لو كانت لدينا ديموقراطية حقيقية لكان قام الأمن بواجبه والقضاء بواجبه والإعلام سلطة رابعة مستفلة حرة تفضح الجميع الشيء الدي يجعل الكل يقوم بواجيه حيث لا يمكن أن تنفعه المعارف أو الأصدقاء أو السلطة أو اي شيء آخر
في الديموقراطية:اللي فرط إكرط
والسلام
20 - R&D الاثنين 03 يونيو 2013 - 19:18
وسيري يا ميدي 1 الله يعطيك الصحة. ليست ك 2M،
21 - mahdi الاثنين 03 يونيو 2013 - 19:39
‏‎ تمّ توكيل خمسة محامين للدفاع عن المربيين الاشرار، في حين لم يُوكَّل أيّ محام للدفاع عن الأطفال !!


‎حسبي الله و نعم الوكيل
22 - مغربي الاثنين 03 يونيو 2013 - 19:44
اين الجمعية المغربية لحقوق الانسان المسيسة الى النخاع و التي لا نسمع عنها الا عندما يتعلق الامر بالدفاع عن اعداء وحدتنا الترابية او عن الملحدين ووكالين رمضان و المثليين ...الخ .ولا نراها تهاجم الا كل ما يعود بالنفع على وطننا الحبيب و خير مثال زيارة رئيس الوزراء التركي الذي جاء مع مجموعة من رجال الاعمال الذين سيعطون دفعة قوية لاقتصاد بلادنا لو سمحت لهم تافرصة.
23 - ibnLwaLid الاثنين 03 يونيو 2013 - 20:10
كان من المفروض أن لا يطلق سراحهم ولو بكفالة!! هناك مساطير قانونية عدة تجعلهم يقبعون داخل السجن إلى حين إجراء محاكمتهم
أي قانون هاذا؟ لو كانت هاذه الواقعة جرت في بلدان الغير المسلمين لكان السجن في الحين والإعتقال يشمل حتى مديرة المؤسسة لأنها هي المسؤولة الأولى على هاذا..!! وتعويض مادي ومعنوي لهاؤلاء الأطفال ضحايا التحرش الجنسي
والضرب والقذف والسب والشتم..!! ليس عدلا
حتى يطلق سراح الجناة...!! مثل هاذه الأعمال هي التي تجعل الشعوب تثور الغير المنصفة تماما
ولاحول ولا قوة إلا بالله العظيم....
24 - jaoudar الاثنين 03 يونيو 2013 - 20:17
je dois confirmer que ce boulot exige une forte formation afin d assister ces enfants, et en plus ce n est pas un boulot pour n importe qui ou bien pour le salaire. la violence physique et mentale ca se develope chez nous dans tous les niveaux. a partir du nid de famille, dans les rues , au sein du systeme scolaire, enfin ca existe partout car c est le moyen le plus rapide pour regler n importe quoi . moi personellement je defend pas ces cadres educateurs (rices) . justement j expose la realite de notre culture. et on dit d ou vient cette violence dernierement a casablanca. conclusion les enfants apprennent de leur parents comment resoudre un probleme par la violence. wollah on a besoin avant d avoir des enfants prendre des classes d education obligatoire pour agrandir nos enfants. partagez SVP si mes mots font mal aux lecteurs je presente mes apologies
25 - أحمد الاثنين 03 يونيو 2013 - 20:36
يجب أولا متابعة مديرة المؤسسة +المسؤولة المكلفة بتسيير دار الأطفال لأنهما لم يقوما بعملهما من مراقبة وتتبع للمربيات أضن أنهما يأخدان راتبهما من دون أن يقوما بواجبهما ان لم يكونا يقومان بأعمالهم الخاصة ولا يحضران لمقر عملهما وهدا ما أدى بالمربيات الى التسيب والشطط واستعمال العنف في حق الأطفال وما يترتب عن دلك من ضرر نفسي يصاحبهم طيلة حياتهم
26 - نورا الاثنين 03 يونيو 2013 - 20:56
هدا هو الاعلام الدي يفضح المنكر ويساعد على محاربته
27 - kamal الاثنين 03 يونيو 2013 - 21:12
المدافع عن الإطفال هي النيابة العامة كما يحق للمحكمة تعين قيم للمطالبة بالتعوضات المدنية
28 - ظلم الاثنين 03 يونيو 2013 - 22:06
و في الاخير لم يحذث شيء !! عوض دخول هؤلاء السجن تم توكيل خمسة محامين للدفاع عنهم , و ماذا عن الاطفال المساكين ؟ اكيد ان هؤلاء المربيين المجرمين سيعودون و سيستمرون في تعذيب هؤلاء الاطفال . عندما يكبر هؤلاء الاطفال , لا تستغربوا ابدا ان اصبحوا مجرمين , قاتلين , مغتصبي اطفال اخرين ....
الله ياخد الحق في الظالمين .
29 - المصطفى من الما نيا الاثنين 03 يونيو 2013 - 23:11
ضربالاطفال وتعنيفهم لم يكن في يوم من الايام وسيلة من الوسائل التربية الناجعة بل ثبت بالتجربة ان هاته التربيه تاتي بنتائج عكسية وتؤثر سلبا على نفسية الاطفال يجب على المجتمع وعلى المسؤولين ان يختاروا من يعتني بالاطفال ويحسن التربية من ذوي الاختصاص والاخلاق الحسنة كما يجب معاقبة كل من ثبت عليه انه اساء للاطفال واعتدى عليهم كيف ماكان هذا الاعتداء,قال احد الكتاب من يربي طفلا على الاسس الصحيحة السليمة انما يساهم في صنع غد افضل,ينبض بالخير ويبشر بالامل ويضع الاسس الصحيحة لعالم يسوده السلام والثقة والسعادة).
30 - observator x الاثنين 03 يونيو 2013 - 23:23
يكفي هؤلاء الأطفال الأبرياء ما هم فيه. لماذا تضاف إلى معاناتهم معانانات أشد وحشية، حاشا وكلا أن تكن مبربيات، أليس لهن أبناء؟ لا أظن ،إن من انتزعت من قلبه الرحمة فهو كالأنعام أو كالصخر،بل إن من الصخر ما يتشقق فيخرج منه الماء.
31 - المربي الاثنين 03 يونيو 2013 - 23:45
والله والله وأرجو من الله ومن هسبريس أن تنشر,,, لو تعلمون ما يحصل وما يجري بقرى الأطفال من عنف وضرب وكل انواع الاستغلال.
في دار بوعزة في مراكش وأكادير مربيات ومسؤول يعنفون ويضربون الأطفال.
ومن يرغب في التاكد عليه بالأطفال.
أنننننننننشري هسبريس
32 - kibir الثلاثاء 04 يونيو 2013 - 00:25
ا ين جمعية الاشهار متقيس ولدي....... ان هدا المركزوباقي المراكز من هدا النوع ان يحظى بجمعيات اسلامية ومحسنين كما تقوم الكنيسة في الغرب سبحان الله دائما لانمتل الاسلام اين اصحاب الحسنات
33 - hicham الثلاثاء 04 يونيو 2013 - 01:18
ا لحمد الله ان الخروقات لا يشترك فيها كل المؤطرين في المؤسسة ,و هي اساءة لللاحسناء .لكن القضاء سيتصرف .اما عن البرنامج فلقد قام بدور ممتاز و عليه ان يساعد للقبض على المخالفين .
34 - المنكر في كل مكان الثلاثاء 04 يونيو 2013 - 02:20
ليس فقط في الدارالبيضاء بل بالعاصمة ياحسرة. تعالوا وصوروا بالكاميرا الخفية يا MIDI1 TV : زنقة الزاوية البنا نية - السو يقة - الرباط. الخيرية المحمدية.
عمال بالخيرية لأأنهم ليسوا أطر . كيف لهم الحق في تأطير أولاد الخيرية وهم ليس لهم لامستوى دراسي ولا تربية ولا ثقافة. ولا تكوين.
بل فقط السب والشتم والصرب والتعنيف.(بالسمطة)...
فوضى عارمة في هذه الخيرية يوميا
والله يعلم ما يقع بالداخل.
والمصيبة العظمى كل الحالات الإجتماعية تعيش فيها:
الحمقى واليتامى والمرضى والأطفال والنساء والمراهقين قمة النظام؟؟؟؟
35 - حميد الثلاثاء 04 يونيو 2013 - 10:31
هده المؤسسة عبارة عن جمعية يسترزقون بابناء وبنات المسلمين وهم المسؤولين والقائمين عليها هو جمع الصدقات والهبات والتبرعات من جمعيات عالمية وخليجية واروبية على حساب هؤلاء الفقراء والمساكين والايتام...وبعد بلوغ سن المراهقة يتم رميهم في الشوارع...والله انهم الذئاب يرعون الغنم.
36 - مغربي الثلاثاء 04 يونيو 2013 - 10:57
اودي علاش يحاكموهم راه من بعد وثيقة تتبت مرضهم ولا شي تخربيقة ولا كاع العفو حنا والفنا في المغرب المجرم دائما يتنصل من العقوبة
37 - said141 الثلاثاء 04 يونيو 2013 - 11:49
هذا في مؤسسة نموذجية الله اعلم بما يحصل في باقي المؤسسات
38 - marya_zina الثلاثاء 04 يونيو 2013 - 11:54
اين الجمعيات النسوانية?
اين جمعيات ما تقيش و ما تقيسيش ....?
39 - قمّة النفاق الثلاثاء 04 يونيو 2013 - 11:59
واقيلا مكاينش غير هذه الاسباب اختي.اضافة الى الاعتداء الجنسي و زنا المحارم، الخ...
عوض ما نجبدو الاسباب( حيت كولشي عارفهم) و نبقاو نحاجيوهم نلقاو حلول كيفما دايرا الدول "الغير المسلمة" لأنها خير مثال في هذه الظاهرة.
المغرب دولة اسلامية...و كنشوفو الحجّة كااااااينة و بالفيديو.و مع ذلك " لم يُوكَّل أيّ محام للدفاع عن الأطفال المستفيدين من ذوي الاحتياجات الخاصة الذين تعرضوا، حسب ما أثبته التحقيق، لاعتداءات جنسية، إضافة إلى الاعتداءات بالضرب التي أظهرها البرنامج."
واقيل لو كانو بوالديهم كون شفنا هذي في اخبار الظهيرة و المسائية ديال 2M و تخرج جمعية "ما تقيش ولدي" و نشوفو مسيرة يوم الاحد...و لكن ماكين غير النفاق و تكرار الهذرة الخااااااوية
40 - مسؤول تربوي الثلاثاء 04 يونيو 2013 - 13:45
إن الموضوعية تقتضي البحث في الأسباب المؤدية للمشكل ذاته ، كما يقول المثل الشعبي المال السايب كيعلم السرقة ،ففي غياب الرقابة المهنية وتطبيق القوانين والزج بأطر تربوية ليس لها إطر قانوني أو مهني و من دون فهمها لآليات التدبير و التسيير والمرافقة التربوية والإجتماعية ،كما أن غياب المرجعية الأخلاقية والمهنية وأساليب التربية الحداثية و العلمية الدقيقة كانت سببا و إشكالا حقيقيا فرض واقعا مؤلما أضفى وضعية صعبة على وضعية صعبة لفئات هشة وهذا ما كرس فعلا لا تربويا يعيشه المستفيدون الذين أضحوا في الحقيقة ضحايا ولكن لا نغفل أبدا عن دور الدولة التي نشرف على المؤسسات و على دور المسؤولين في التغاضي بشكل أو بآخر عن كل الخروقات ، يجب التفكير بشكل جماعي ومشترك لتحسين جودة الخدمات ذات المعايير التي من شأنها أن تكون سببا في تحسين الوضعيات الإجتماعية. فهناك جوانب لا يجب الإغفال عنها / 1- دور الدولة في المراقبة لكن قبل المراقبة أين دورها في تأمين الحياة الكريمة للأطر التربوية التي تقعد على الرفوف أو تكون عرضة لمزايدات مع لجنة التدبير
2-هل الآليات المعتمدة حاليا كفيلة بحل مشكل واقع سياسي و اقتصادي ...
41 - حسنية الثلاثاء 04 يونيو 2013 - 15:30
السلام على كل من اهتز قلبه لهذه الأعمال المشينة، ألا يكفي ما يعانونه هؤلاء الأطفال لتزيدون أنتم أيها المجرمون من أزمتهم، أين هي جمعية حقوق الإنسان، أين هي خديجة الراضي التي تدافع عن المجرميين ةالشواذ، أين هي جمعية حقوق الطفل. نرجو من القضاء أن يكون عادلا رغم أن هؤولاء الأطفال هم يتامى أناس أحياء لا أب ولا أم ولا أسر تدافع عنهم إلا أنتم أيها القضاة وكذلك الأطفال ذوي الآحتياجات الخاصة حسبي الله ونعم الوكيل.
42 - عبد اللطيف المراكشي الأربعاء 05 يونيو 2013 - 12:18
الذين يواجهون حكومة أردوغان في تركيا يحسبون على الإنسان و على كل المغاربة الاعتراض على زيارته لأنه - حسب المنتفعين الوصوليين - ينتهك حقوق الإنسان و نزلاء هذه المؤسسة كائنات لا تعتبرهم الجمعية المغربية لحقوق الإنسان من البشر لهذا لا تحرك معاناتهم بالنسبة لها أي إحساس , و كذلك الشأن بالنسبة لجمعيات ماتقيش ولدي و بعد من خالتي و ماتشوف بنت عمتي , بالله عليكم أليس هذا هو النفاق بنفسه ؟ أليس من الغباء أن ينساق المغاربة وراء طروحات هذه الجمعيات التافهة و المصيبة أن يكون من بينهم من يحسبون على فئة المثقفين , أين أنت يا سيدة بسيمة ؟ لماذا لا تدلين بدلوك في الموضوع ؟ أم أنك تنتظرين الإشارة من الصدر الأعظم و لا تريدين المجازفة كما يفعل السيد العثماني وزير خارجيتنا الذي أكن له كل التقدير رغم هزالة أداء حكومته داخليا ؟ إن هذه الفضيحة ما هي إلا نقطة في بحر يا أصحاب الوعود بالإصلاح زوروا دور العجزة , و أقسام المستعجلات خاصة بمستشفى ابن طفيل بمراكش , و دور الولادة , زر يا وزير التربية الوطنية مدارس العالم القروي بالمناطق النائية كطاطا و محاميد الغزلان بدل استعراض العضلات على مدرسي مراكش و ضواحيها .
المجموع: 42 | عرض: 1 - 42

التعليقات مغلقة على هذا المقال