24 ساعة

مواقيت الصلاة

21/10/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0807:3413:1716:2118:5020:05

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

​هل شاهدت عرضا مسرحيّا خلال الأشهر الـ12 الماضيَة؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | ظاهرة الانتحار في المغرب

ظاهرة الانتحار في المغرب

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - rama7777777 السبت 02 أبريل 2011 - 19:10
هناك أسباب تجعل الموت أرحم منها
ـ هناك نم لا يجد ثمن دواء
ـ الخبز
ـ الزيت الشاي السكر ....أتفه الأشياء يعجز أمامها الفقير
ـ الضلم الجبروت
ـ عندما يضغط عليك مسؤل باسم السلطة والنفود ولا تسطيع أخد حقك مادا تفعل
ـ إما أن تقتله وتخلص الناس من شره أو تنتحر
2 - عصام بل السبت 02 أبريل 2011 - 19:12
اقول لمعلق رقم 13 بان مقدمة البرنامج الاستاذة ليلى البوزيدي اشرف منك الف مرة ومرة فهي لم تقدم للمشاهد الا ما تراه مناسبا لموضوع الحلقة لان اهل مكة ادرى بشعبها .
3 - الشلحة السبت 02 أبريل 2011 - 19:14
الانتحار ليس خطأ الانتحار ناتج عن تراكم امراض نفسية لم تعالج من قبل .
و يحزننا كثيرا و نحن في القرن العشرين ان نسمع المواطنين المغاربة يتحدثون مع المنتحر و كأنه انسان عادي
المنتحر انسان مريض نفسيا تم تجاهل امراضه المتراكمة منذ سنوات
لذا فوزارة الصحة مسؤولة عن ظاهرة الانتحار في المغرب بحيث يجب اولا توعية المواطن باسباب الانتحار و تقديم العلاج المبكر للمرضى فالانتحار يكون عادة ناتج عن لوم المجتمع للمريض النفسي بدل مساعدته مما يؤدي الى فقدانه التقة و بالتالي الانتحار
4 - ayman السبت 02 أبريل 2011 - 19:16
هذي هي فيصل القاسم ديال medi.1
لا حظ طريقة كلامها في الأول !!
5 - Nadia السبت 02 أبريل 2011 - 19:18
avant de passer le jeune qui fait une tentative, la presentatrice et le monsieur, regolaient, on dirrait on discute un sujet comique ...Md
6 - Hatim El basri السبت 02 أبريل 2011 - 19:20
الانتحار صاحبه خالد في جهنم وليس خالد فيها ابدا
الفرق بين الخلود والخلود الابدي ان الخلود لامة التوحيد اما الخلود الابدي فهو للكفار يعني لا خروج من جنهم
7 - houcine السبت 02 أبريل 2011 - 19:22
لا يجب أن نحكم على الناس فهذه الظاهرة هي ذات أسباب نفسية حاضرة بقوة داخل المجتمع المغربي أراد من أراد وأبى من أبى، لهذا يجب علأى الدولة تفعيل الضمان الاجتماعي للجميع المغاربة لتمكينهم من العلاج النفسي بإعتباره السبيل الوحيد للعلاج مثل هذه الظاهرة وظواهر أخرى
8 - mostafa السبت 02 أبريل 2011 - 19:24
personnellement je pense que parfois le suicide est une solution
9 - ethri-amazigh السبت 02 أبريل 2011 - 19:26
اعلامك هو من يساهم في أغلبية الإنتحارات انتم تخفون الحقائق ولا تخرجون الى المواطن في الشارع لكي يعبر عما يخلجه للرأي العام وتكتفون بالتدشينات والصفقات للمفسدين و اخبار الدول المستعمرة اتقوا الله في هذا الشعب تبعون القرذ وتضحكوا على شاريه....................الى اخره.
10 - nb السبت 02 أبريل 2011 - 19:28

كلكم راع ومسؤول عن رعيته ، فالإمام راع ومسؤول عن رعيته ، والرجل في أهله راع وهو مسؤول عن رعيته ، والمرأة في بيت زوجها راعية وهي مسؤولة عن رعيتها ، والخادم في مال سيده راع وهو مسؤول عن رعيته . قال فسمعت هؤلاء من النبي صلى الله عليه وسلم ، وأحسب النبي صلى الله عليه وسلم قال : والرجل في مال أبيه راع ومسؤول عن رعيته ، فكلكم راع ، وكلكم مسؤول عن رعيته
Nous a donné un programme de changement, sur la façon dont nous pouvons changer nos vies en mieux, celui qui vie dans un état de dolm, il faut qu’il réagit soit de défendre ces droits s’il peut, mais s’il ne peut pas, il doit quitter son état de déférente manière sauf s’il est coincé donc il peut quitter cette vie sans tomber dans la pédagogie ni l’exploitation de l’état comme consommateur. Votre démagogie de l’enfer c’est à l’état de dolm, mais vivre hypocrite mieux de mourir.
11 - إبراهيم بن عبد الله إهدى السبت 02 أبريل 2011 - 19:30
وروى الترمذي (2399) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (مَا يَزَالُ الْبَلَاءُ بِالْمُؤْمِنِ وَالْمُؤْمِنَةِ فِي نَفْسِهِ وَوَلَدِهِ وَمَالِهِ حَتَّى يَلْقَى اللَّهَ وَمَا عَلَيْهِ خَطِيئَةٌ) صححه الألباني في سلسلة الأحاديث الصحيحة (2280).
وسئل شيخ شيخنا الشيخ ابن عثيمين- رحمه الله -عن الانتحار فأجاب قائلا:
الانتحار هو قتل المرء نفسه عمدا بأي سبب كان وهو محرم ومن كبائر الذنوب وهو داخل في عموم قوله تعالى {ومن يقتل مؤمناً متعمداً فجزاؤه جهنم خالداً فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابا عظيماً} .
وثبت في السنة عن النبي، - صلى الله عليه وسلم -، أن من قتل نفسه بشيء فإنه يعذب به في نار جهنم خالداً مخلداً فيها أبداً.
والمنتجر في الحقيقة غالبا ما ينتحر لضائقة قد أصابته ساء كانت من فعل الله أم من فعل الخلق، فنجده لا يتحمل ما نزل به وهو في الحقيقية كالمستجير من الرمضاء بالنار فهو قد انتقل من سيء إلى أسوأ ولو صبر لأعانه الله على تحمل تلك المصيبة وكما قيل دوام الحال من المحال.
وأقول:أما آثاره فهي سيئة للغاية، إذ أسهلها هو فقد المجتمع فرداً من أفراده، ولبنة من مكوناته، إضافة إلى ما قد يترتب عليه من ترميل نساء، وتيتيم أطفال، وغير ذلك مما هو مشاهد.
كما أن من آثاره - أيضاً - سهولة تأسي بعض البائسين من ضعفة العقول الذين لم تساعدهم ظروفهم الحياتية في تحقيق بعض أمنياتهم وأحلامهم، الأمر الذي يساعد على تفشي هذه الظاهرة السيئة وانتشارها.
أما أسبابه فأهمها: الجهل، وضعف الإيمان، وانعدام الثقة بوعد الله تعالى والتوكل عليه واليقين فيه، وعدم المبالاة بالوعيد الشديد في مخالفة أمر الله تعالى، وفي الإقدام على هذه الجريمة خاصة.
نسأل الله عز وجل أن يبعدنا من شرور الشياطين، ومن شرور أنفسنا.
12 - إبراهيم بن عبد الله إهدى السبت 02 أبريل 2011 - 19:32
الانتحار من كبائر الذنوب، وفاعلها متوعد بالخلود في نار جهنم أبداً، ويعذبه الله تعالى بالوسيلة التي انتحر بها، فعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (مَن تردى من جبل فقتل نفسه فهو في نار جهنم يتردى فيه خالداً مخلداً فيها أبداً، ومَن تحسَّى سمّاً فقتل نفسه فسمُّه في يده يتحساه في نار جهنم خالداً مخلداً فيها أبداً، ومَن قتل نفسه بحديدة فحديدته في يده يجأ بها [أي يطعن] في بطنه في نار جهنم خالداً مخلداً فيها أبداً) رواه البخاري (5442) ومسلم (109) .
وعن ثابت بن الضحاك رضي الله عنه معناه.وعن جندب بن عبد الله رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (كان فيمن كان قبلكم رجل به جرح فجزع فأخذ سكيناً فحز بها يده فما رقأ الدم حتى مات. قال الله تعالى: بادرني عبدي بنفسه حرمت عليه الجنة) رواه البخاري (3276) ومسلم (113) .
فعلى المؤمن أن يتصبر ويستعين بالله تعالى، ويعلم أن كل شدة تصيبه في الدنيا فإن عذاب الآخرة أشد منها، ولا يصح عند أحد من العقلاء، أن يستجير الإنسان من الرمضاء بالنار، فكيف يفر من ضيق وشدة مؤقتة ـ لابد لها من نهاية ـ إلى عذاب دائم لا نهاية له.
وليتأمل المسلم، فقد أصاب البلاء سادات البشر وهم الأنبياء والرسل والصالحون، وأصاب أيضاً شر البشر وهم الكافرون والملحدون.
فإذا أحسن المؤمن التعامل معها، فصبر، وجعل ذلك سبباً لرجوعه إلى الله واجتهاده في العبادات والأعمال الصالحة، كان البلاء خيراً له، وكان مكفراً لذنوبه، حتى لعله يلقى الله تعالى وليس عليه خطيئة.
فقد قال صلى الله عليه وسلم: (مَا يُصِيبُ الْمُسْلِمَ مِنْ نَصَبٍ وَلَا وَصَبٍ وَلَا هَمٍّ وَلَا حُزْنٍ وَلَا أَذًى وَلَا غَمٍّ حَتَّى الشَّوْكَةِ يُشَاكُهَا إِلَّا كَفَّرَ اللَّهُ بِهَا مِنْ خَطَايَاهُ) رواه البخاري (5642) ومسلم (2573) .
13 - mohamed wartass السبت 02 أبريل 2011 - 19:34
c un exelent sujet vous etes exelents continuez et persone va regarder la chaine quatrarienne al jazeera mais avec tous ca il nous faut bcp el jazera est reconuue la premiere meme par les ennmi
14 - loujih السبت 02 أبريل 2011 - 19:36
اظن ان هذه المسالة ورتبطة بالفراغ الروحي الا وهو ضعف الايمان والتوحيد
15 - 3izou السبت 02 أبريل 2011 - 19:38
المنتحر هو من فقد كل شيء في الحياة، فأسباب الانتحار لا يتحملها المنتحر لوحده بل تتقاسمها جميع الجهاة المسؤولة، ولإيجاد الحلول لهذه الآفة الاجتماعية يجب أن نجيب عن الأسئلة الآتية:
-من المسؤول عن عدم تكافؤ الفرص؟ (رشوة، محسوبية...)
- من المسؤول عن تفشي تجارة المخدرات والسموم بين الأزقة والشوارع في واضحة النهار؟
- من المسؤول عن قضاء مع القوي ضد الضعيف؟
- من المسؤول عن تراكم أفواج من المعطلين حاملي الشواهد والدبلومات ؟
- من المسؤول عن تغييب وسائل الإعلام لنشر الحقائق؟
إذن الجواب واضح.
16 - mehdi السبت 02 أبريل 2011 - 19:40
الانتحار صاحبه خالد في جهنم وليس خالد فيها ابدا
الفرق بين الخلود والخلود الابدي ان الخلود لامة التوحيد اما الخلود الابدي فهو للكفار يعني لا خروج من جنهم
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

التعليقات مغلقة على هذا المقال