24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/08/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1806:5113:3517:1020:1021:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

تلويح وزراء بالاستقالة من الحكومة؟
  1. عريضة تطالب بإنهاء "فوضى الحرب" بين الطاكسيات و"أوبر" (5.00)

  2. عائلات "معتقلي الريف" تقاطع الأعياد .. ووالد الزفزافي: نعيش الحداد (5.00)

  3. جمعية تطالب بقانون للتجنيد الإجباري على التربية (5.00)

  4. بلمو يدعو إلى نبذ تصنيف القروي مواطنا من درجة "حمار" (5.00)

  5. الفيفا يطالب إدارة الرجاء بدفع مستحقات القربي (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | مستجدات الإعفاءات التعسفية

مستجدات الإعفاءات التعسفية

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - سباحة ضد التيار الخميس 20 أبريل 2017 - 21:02
السيدة الرياضي تعلمين جيدا لمادا اتخدت الدولة المغربية هدا القرار اي منع منتسبي جماعة العدل والاحسان المحضورة من المسؤوليات وليس من الوظائف وبالاخص في قطاع التعليم والمساجد لانهم لايلتزموا بتطبيق المناهج والقوانين والتشريعات والسياسة الحكومية بل يمررو اديولجيتهم وتشريعاتهم وهدا مافطنت اليه الدولة ووضعت حدا له اما ادا اصبح عندك تعاطف مع هده الجماعة فعليك ان تستعملي البرقع اوعلى الاقل الحجاب حتى يتبين للناس انك متعاطفة حقيقتا وليس مزايدة على الدولة كعادتك
2 - Hakim/usa الجمعة 21 أبريل 2017 - 02:19
الى صاحبة التعليق1:مداخلتك دون المستوى و هزيلة من حيث الكم و الكيف،و يظهر جليا مدى حقدك و كراهيتك للحجاب و بالتالي للدين الاسلامي الحنيف،اقولها لك بصراحة و بدون أدنى احترام لأمثالك:المرأة المتحجبة اطهر و اعف و أنقى من امرأة متبرجة ،اذ كيف ينتظر منها حفظ المجتمع ان كانت لا تستطيع حفظ جسدها،و شكرا
3 - هواجس الجمعة 21 أبريل 2017 - 11:29
نعم،الديمقراطية للديمقراطيين والحقوق لمن يقر بها ويحترمها وليس للذين يسعون الى عودة دولة "الخلافة على منهج النبوة" هذه الهيئات الحقوقية هي نفسها التي كانت تدافع عن المعتقلين السلفيين ، وعندما غادروا السجون عادوا الى من حيث اتوا والتحق معضمهم بداعش والآن اصبح المغرب يُنفق الملايين من اجل محاصرة عودة هؤلاء وافشال مخططاتهم لضرب استقرار المغرب ، اذا كانت المسألة مسألة قناعات فقط ، فلماذا نحارب داعش ونتهمها بالتطرف والارهاب ؟
جماعة العدل والاحسان لا تعترف بشرعية النظام القائم في البلاد ولا تنفك عن انتقاد الاحزاب السياسية وتعتبرها ألية من ألأليات التي يوظفها المخزن في تأصيل وتثبيت نفسه، اذن ، لماذا يقبل هؤلاء بالعمل كموظفين في دولة لا يعترفون بنظامها ؟ بدل ان يتم اعفاءهم من قبل غيرهم كان عليهم ان لا يقبلوا اصلا العمل تحت سيادة نظام يعتبرونه غير شرعي ...حقا ، وبكل صراحة ، بدأت اشك في نوايا هذه الجمعيات الحقوقية التي تدافع عمن لا يعترفون الا بحقهم في التسيد على الجميع ، ارفعوا تقارير الى الامم المتحدة حول الاعتقالات التي تطال الخلايا الارهابية تحت حجة حقها في ممارسة قناعاتها ...
4 - دباج حسن الجمعة 21 أبريل 2017 - 23:51
كي تكون ديموقراطيا عليك ان تحترم اصول الديمقراطية التى لاتفرق بين ابيض واسود في تطبيق المساوات والعدالة والحق في الاختلاف.
انا لاادافع عن العدل والاحسان.بل لي مواقف معادية لهدا التيار الدي تناحرت ضده خلال فترة القومة.
لكن كما احب ان تحترم حقوقي على ان اناضل كي تحترم حقوق باقي المواطنين باختلاف معتقداتهم.
العزل والتهميش بسبب المعتقد قدت مرارته واعرف الحالة النفسية لمن يعاني قساوة مرارته وارفض ان يطول اي كان من المواطنين ماداموا يعملون بالوسائل المشروعة والسلمية
5 - kader السبت 22 أبريل 2017 - 16:48
ce que je me demande loin du sujet,l'état a des écoles des facultés ,des branches qui n'enseignent que la religion(dirassat,chari3a)sans parler des des écoles coraniques dans les campagnes et quand l'individu s'en convint et devient attaché à la religion il les combat,n'est-ce pas de la contradiction il faut prendre une seule voie pour ne pas avoir des gens indésirables comme ceux-ci.
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.