24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقعون لجوء المغرب إلى القوة العسكرية أمام استفزازات البوليساريو؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | التيمومي وكأس العالم

التيمومي وكأس العالم

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - Abd الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 11:13
ههههه تيمومي كيشبه ل will smith غير شارف عليه
2 - mouhajir الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 11:32
التيمومي كان لاعبا كبيرا لم نرى لاعبا مثله منذ زمن وهو دائما انسان كبير باخلاقه و طيبوبته شكرا اخي التيمومي.
3 - هل تعلم ......... الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 11:33
توقعاتي المحتملة والمنطقية دون زيادات أو نفخ هو فقط تحليل لأن رونار عندما كان في قرعة المنتخبات في روسيا و جائنا مع البرتغال وأسبانيا تغير وجهه وانفعل دون أن يظهر ذالك من واحد ناشط وبخير ألى شخص متوتر ومعاجبوش الحال لأنه يعي تماما أن المنتخب عندنا مستواه متدبدب و مرقع مع ضعف في الأنسجام كيما كايقولو هو لي عارفها باش مسقية

توقعاتي المحتملة جدا

الفوز على أيران بواحد لصفر بصعوبة لأنهم لن يقدرو للوصول ألى مرمى المنتخب بسهولة لأن الفريق المغمور يلعب بخطة دفاعية كلشي لور ونقدرو نتعادلو معهم ألى كانو كلهم بمتابة حراس لمرماهم كلشي ممكن

الخسارة مع البرتغال أو التعادل السلبي صفر لمتله أذا لعبنا بخطة دفاعية

الخسارة المؤكدة مع أسبانيا بهدفين لصفر

عندما تابعت المنتخب في الأونة الأخيرة لا يوجد عندنا قناص كل لاعبيين من المستوى المتوسط وليسو رقايقية كما يقال كايلعبو و كيما جات تجي

لا نضحك على أنفسنا المنتخب عندنا مستواه متوسط وليس قوي يجب على رونار البحت عن تشكيلة تضمن لنا الخروج بوجه مشرف

هده هي الحقيقة أما التأهل فهو قريب من المستحيل
4 - الملالي الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 11:33
كم أمتعتنا بلمساتك الأنيقة الساحرة في فترة الثمانينات قلما يجيد الزمان بمثلك فبالإضافة إلى الكعب العالي نجد دماثة الأخلاق.
5 - ملاحظ الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 11:46
حقا كان لاعبا من الطراز الرفيع لعبا و خلقا.....
6 - حسونة السوسي الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 12:26
إنه الجوهرة السوداء الثانية التي وهبها لنا الله .. متعنا بمداعبة الخصوم في الميدان إلى درجة انه ضحى برجله في المقابلة المشهورة ضد مصر .. اتمنى ان ينال ما يستحقه من تكريم واعتراف بمجهوداته ....
7 - Hassan الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 12:34
نفس الأمر يتكرر في مونديال أمريكا قال المغاربة نفوز على السعودية ونتعادل مع بلجيكا وهولندا ونتأهل للدور الثاني، فجائت الهزائم واحدة تلو الأخرى هههه
8 - سمعا الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 12:45
رياضيون وهبهم الحكام اراض وفيرمات وgrimate وعندما يحتاجهم للكذب على المغاربة يجيبون سمعا وطاعة
9 - محمد الدوبلالي الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 12:52
كل التوفيق لﻷسود الوطنية، مباريات لن تكون سهلة، إلا أن ثقتنا كبيرة في اﻹطار التقني هيرفي رونار.
10 - tariq الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 12:59
لاول مرة اسمع لاعب كرة قدم مغربي يتكلم بهذا الاسلوب الانيق
تحية اعجاب للبطل التيمومي
11 - عبدالمجيد ق الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 13:13
اذا قلتم جوهرة فهو اهلها واذا قلتم خلوق فصدقتم ورب الكبة ولا نزكي على الله احدا فتحية للرياضي البطل سي تيمومي واطال الله في عمره (ورحم الله سي الظلمي !!!)
12 - خمس البداية الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 14:20
الشعوب منشغلة بالتنمية والتطور وإسعاد شبابها بالاختراعات في ميادين العلم والتكنولوجيا والبعض منا منشغل بالكلام ويروج للوهم الفارغ .
13 - SAID الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 14:43
التمومي يتكلم بشكل رائع، يمكن أن يكون معلق رياضي ممتاز إذا أتيحت له الفرصة و أراد هو أن يطور نفسه في هذا المجال.
14 - الأصالة والأناقة الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 16:56
هذا هو المثال الحقيقي للرجل المغربي الأصيل ولا كلمة واحدة بالفرنسية ... لغة عربية جميلة فصيحة وتعبير مسترسل بدون آآآه أو إإإيه أو ضونك كلام ومظهر أنيق ليس كؤلاء المستلبين ( فاخر وطاليب وبودراع) للي كلهم كبروا في أحياء شعبية ومنللي دارو لاباس بداو يعيقوا على خوتهم بالفغونصي...
تبارك الله على خويا التيمومي وولاد التواركة كاملين والله يرفع مقامكمِ.
15 - ahmed faras الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 23:58
Ce que j'ai compris Mr TIMOUMI c'est qu'il faut gagné le 1er match et aussi avec un grand travaille gagné le 2eme match et pourquoi pas gagné aussi l’Espagne comme vous avez gagné la Portugal en 1986, et en va faire un grand plaisir a tout le peuple Marocain et Africain.
Bonne chance les lions de l'atlas
toujours Le Maroc.
16 - متتبع الخميس 19 أبريل 2018 - 00:00
بيليه العرب، كما كان يسميه المشارقة، من أحسن اللاعبين المغاربة في تاريخ الكرة القدم المغربية، أوج عطائه فترة 84 - 86 من القرن الماضي، لولا الكسر الذي أصيب به مع الزمالك لأعطى أكثر، مسجل الأهداف من ضربات الزاوية، وصاحب التقنيات العالية، لكن أهم شيء يبقى إنسانا ذو أخلاق عالية ودون تكبر، رغم صعوبة المهمة نتمنى حظا سعيدا للمنتخب المغربي في كأس العالم بروسيا.
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.