24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ستشمل "حملة المقاطعة" منتجات استهلاكية أخرى؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | طنجة تحتفل بفريقها البطل

طنجة تحتفل بفريقها البطل

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - Bouchta kerachi الخميس 17 ماي 2018 - 15:20
Mbrouk IRT Vamos tanger vamos vamos vamos Tihad
2 - طنجاوي ريفي الخميس 17 ماي 2018 - 15:46
برافو با لولاد تستحقون البطولة. فريق .ملعب.جمهور عالمي...و الاحتفال اوروبي ولا في الاحلام . رغم ان البعض لم يتقبل هذا الفوز....موعدنا في دوري الابطال...يا ابطال المغرب والشمال!!
3 - علي الخميس 17 ماي 2018 - 18:23
كل المغاربة الذين يتابعون كرة القدم تمنوا أن تفوز طنجة ببطولة هذه السنة لأسباب عديدة أولها الأداء الجيد على الميدان و ثانيا من أجل الحضور المستمر و المنتظم للجمهور الطنجاوي و تشجيعه لفريقه إلى آخر لحظة ، ثالثا من أجل وجود إطار وطني مقتدر و رابعا من أجل هذه المدينة الجميلة و خامسا ليتغير وجه الكرة قليلا عن محور الدار البيضا-مراكش -أكادير و ليأخذ الجمهور هناك فرصة لمراجعة النفس و طرد "الشيكي" و "الجروم" التي وسمته في النسخة الأخيرة : مقاطعات و شغب و الجروم و الشيكي و كثرة الوش . البطولة ذهبت لمن يستحقها و مبروك على طنجة الغالية
4 - ock الخميس 17 ماي 2018 - 19:13
مبروك تستاهلوا تحية خريبكية للجماهير الطنجاوية
5 - ابن سوس المغربي،ودادي الخميس 17 ماي 2018 - 20:46
الف الف الف مبروك إتحاد طنجة و تحية لجماهير طنجة الحضارية التي شرفت المغرب و عقبة التألق ان شاء الله في دوري الأبطال أفريقيا
6 - إبن دولة الرجاء الجمعة 18 ماي 2018 - 02:11
من قلبنا نحن الرجاويين نباركو لعروسة البوغاز وفريقها بالفوز بالبطولة متحدي الفرق الأخرى التي تحتقر الأحزاب الصغرا التي لها كل الإمكانيات والإستقرار عكس فريق الرجاء المشوه حاليا بقيادة من لاعلاقة له بكرة القدم.
أتمنى مستقبلا أن تكون الفرحة ريفية حسيمية في ربوع وطن الأحرار
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.