24 ساعة

مواقيت الصلاة

18/12/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5207:2412:2915:0317:2518:45

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

هل توجد بالمملكَة أحزاب سياسيّة تحظى بثقة المواطنين المغاربة؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

3.20

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | القذافي للثوار: حرام عليكم

القذافي للثوار: حرام عليكم

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (453)

1 - djoali الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:28
ليبيا اصبحت غابة يحكمها القوي لا غير في ليبيا مع هؤلاء الثوار
2 - hanae الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:33
ماهذه بسماحة الإسلام يا ثورة ليبيا ما هذه بشيم وقيم المسلم الحق ما لهاذا أنزل عليكم كما أنزل علينا خاتم الأنبياء ماهذه من سماحت رسول في شئ أضعتم أحسن فرصة تبنو بها الأمجاد أضعتم أحسن فرصة تعلموننا بها وكل العالم قيم الإسلام الحقيقية السماح عند المقدرة فلم ينزل دينا للإنتقام صفحة القدافي طويت منذ زمان وختتمتوها بحبل يجر الإنتقام
3 - weld m3amer الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:34
رحم الله الشهيد العقيد معمر القذافي
رحمه الله بجد القذافي كان على حق
عندما بعد الحكم على الشهيد صدام بالإعدام انه لسكوت حكام العرب عن هاذا سيموتون جميعهم
كان القذافي الوحيد الذي عمل حداد بعد موت صدام رحمه الله
كان الوحيد بعد صدام الذي تحدى... امريكا و اسرائيل
... ... و بعد الذي حدث تشوهت سمعته و اصبح القذافي في منظور الجميع مجرد قاتل معا ان الحقيقة تبينت انه كما كان يقول فعلا ان الجزيرة هي التي تشوه سمعت
و ما لا يعلمه الجميع ان جرائم الناتو في ليبيا التي لم نرى منها شيئا في اي قناة كلها قد نسبت للقذافي
رحمك الله يا معمر فقد كنت أكثرهم وعيا مما جعلهم يصفونك بالجنون
4 - taaier الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:36
c'est un bon exemple pour les tyrans arabes.... quelle fin dramatiquen le père est mort quelques uns de ses fils aussi, d'autres en algérie et un autre au niger, je dis à ceux qui insultes les combatants du CNT , quelle injustice, pensez aux familles des 50 000 victimes de la révolution, pensez aux 1400 .... personnes tués au sein de la prison de
5 - Tiyouri الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:38
J'ai pas trop aimé la façon de traiter les rebelles avec EL KADAFI franchement il est un con et il a tué bcp d monde ... Mais fallait pas faire parce que ce n'est pas civilisé .
6 - ,,!! حرام عليكم !! الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:40
واين هي من انتم ,,, من الصحرى الى الصحرى,,,,
 و دق الجرس ,,, و دقة ساعة الزحف ! ! !
7 - كريم الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:43
لم نكن نريد ان تكون النهاية هكدا دامية لم نكن نريد ان تصفوه تصفية أنية كنا نريد محاكمة عادلة تعبرون من خلالها عن ليبيا الجدية الحرة الديموقراطية ..نعم القدافي كان مجرما بكل التفاصل لكن انت كثوار لم يكن جيدرا منك ان تنفدوا الإعدام بأيادي نعم هي مباركة لكن لطخت بدماء عربية ..أنا خوفي كله من نصر بني على دم يتهي بدم
8 - maghrebia الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:43
je suis contre cec que Alghaddafi a fait contre sont peuple mais .. c etait inhunain cette facon de le traiter vraiment ces gens ils sont sauvages ..je crois meme que pas qu Alghaddafi qui etait fou mais aussi ils sont malades et mentalement ils sont variment loin d etre des etres hunains .ils sont tresssssssssssssssss loin d etres musulmins...notre religion n a jamais accepte qu on traite qq1 de cette maniere avant et apres sa mort.....
9 - رشيد الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:44
كما تدين تدان يا قدافي لو رحمتهم من قبل لرحموك الان

وَلاَ تَقْتُلُواْ النّفْسَ الّتِي حَرّمَ اللّهُ إِلاّ بِالحَقّ وَمَن قُتِلَ مَظْلُوماً فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيّهِ سُلْطَاناً فَلاَ يُسْرِف فّي الْقَتْلِ إِنّهُ كَانَ مَنْصُوراً

صدق الله العضيم
10 - حسين أمحزون الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:45
لأسف لستم يا ثوار ليبيا من امة محمد وليس هكدا يعامل رسولنا الحبيب اسراه لقد أعطيتم صورة للعالم على اننا متوحشون وليست لدينا أخلاق ما كان عليكم معاملة الجثة بهاته الطريقة لانه القدافي كشخص مات وبقيت جثته فقط الجثة من خلق الله ولا يجب علينا تشويهها روح القدافي دهبت ياما الى النار واما الى جنة الله يعلم ولكن جثته التي هي خلق الله وصورة صورها الله لا يحق لاي انسان ان يمسها فهدا مناف لديننا الحنيف أقولها مرة اخرى للأسف يا ثوار بأفعالكم هاته لستم من امة محمد
11 - المهدي الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:46
يا للعار ويا للعدل .للمعلومة فقط من توفي في جمعة او ليلة جمعة امنه الله عذاب القبر . وثاني شي معطوب او جريخ الحرب لا يقتل لا هدا من شيم العرب ولا من شيم الاسلام ان نقتل جريحا من غير سلاح هو مات راجا وانتم الزمان حاكم عليكم يا بلطجية
12 - ياسر زيد الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:50
السلام عليكم
مهما فعل ، فيبقى انسان و يجب ان يعامل كانسان ، الحقد و الكراهية لا يحلان الامر بل يزيدانه تعقيدا ، كان الاجدر ان يترك حيا ، لربمآ عرفنآ منه ما كان يدور بينه و بين حكام العرب و الدول الاروبية و الولايات المتحدة
13 - MORocCan viewer الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:52
والله ابان الشعب الليبي عن مدى همجيته فما الفرق بينهم و بين هدا الطاغية الان !!!
14 - samouray الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:52
ça se voit bien que c'est eux qui l'ont tué après l'avoir capturé.Hchouma
15 - muslim الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 15:57
عن النعمان بن بشير رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (ترى المؤمنين في تراحمهم وتوادهم وتعاطفهم كمثل الجسد إذا اشتكى عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى). لا حول ولا قوة الا بالله
16 - mohamed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:00
ces rebelles sont des sauvages
17 - حسناء من طنجة الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:01
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، أش هاد الشي شنوا هاد رباعا د كزايريا سحابلوم الحولي ولا. هذا إنسان كان لابد أن يقدموه للمحاكمة بدل هاد التمرميدة شنو ما كان عمل ما يعملولوشي هاكدا.، فهو يعتبر أسير والرسول صلى الله عليه وسلم لم يتعامل مع الأسرى هكذا، والغريب في الأمر عندما تسمعهم يقولون الله أكبر، الله ورسوله بريء منكم، الله وحده من يعاقب وليس البشر. ماهذا الهمج. العرب معروف عليهم الهمجية فليس غريب أن نرى مثل هذا. لا حول ولا قوة إلا بالله.
18 - ousama الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:02
قال تعالى اليوم ننجيك ببدنك لتكون اية صدق الله العظيم وان لله وان اليه راجعون
19 - كاتب عمومي الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:04
لمن الملك اليوم لله الواحد القهار
20 - azid الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:06
سبحانك اللهم مالك الملك تعز من تشاء وتذل من تشاء
21 - hamada الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:06
إن لله وإن إليه راجعون
وظالم ليس ظالمو الناس بل لنفسه
22 - عبد الله ادعلي الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:06
هده من علامات التخلف الكبرى كم تمنيت ان يلقي الثوار القبض على هدا المجرم ويقدموه الى المحاكمة . بدلك سيكونون قد احترموا جميع الاعراف الدولية ,ويجنبوا انفسهم هدا الخطا التاريخي الكبير الدي لطخوا به سمعة ثورتهم; يالها من بداية غير مبشرة ,
23 - EHTPISTE الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:06
يا من تلومون الثوار اعلم انه لم يقتل قريبا لك ولم يغتصب امك و اختك، ربما لم تدق طعم الظلم و اتمنى الا تدوقه. و اعلم ان من يده في الماء ليس كمن يده في النار
24 - mohamed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:08
اللهم لاشماتة في الموت ولكن العقاب من جنس العمل فليعتبروا البقية حذاري من الضلم و إذلال الشعب
25 - ahmed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:08
لا حول و لا قوة بالله، ما هذه آلوحشية؟؟؟؟؟ المخزي و المحزن في الأمر انه مع كل هذا العنف و التنكيل، تسمع في التكبير، هذه الأفعال الوحشية بعيدة عن الإسلام و عن آدابه... فالشيخ يوقـّر... المذنب يحاكم... الأعزل لا يقاتل... الأسير لا يُقتل... الجريح يعالج... القتيل يدفن و لا يمثل به... أين القذاقي من كل هذه الحقوق الإلاهية المحمديّة ؟ عار علينا... فنحن، أمة محمد صلى آلله عليه و سلم...
26 - youcef-alger الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:13
la hawla wala kowata ila bilah al 3adim... ina lilah wa ina lahou raji3oune.
on va la vrais face des towarre des barbares sangunaire .
là jé bien peur pour le future de la lybie
27 - NATO الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:14
رعاع همجيون هل هذه هي اخلاق الاسلام( بقات في الله اكبر)!!!
28 - مسلم ملاحظ الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:15
اللهم لا شماتة اين هي اخلاق الرسول ورحمته في الحرب سلوكات لاتمت باي صلة الى الاسلام
فشيء من التروي والحلم ولاتنتهكوا حرمات الاسلام . واتركو للقضاء كلمته وحكمه
29 - marocaine الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:15
la révolution est née de l'injustice et pour la liberté et les droits de l'homme .mais là je vois que les combattants ont perdu tte crédibilité;il fallait le laisser en vie pour que tt le peuple libyen puisse se venger de lui ;c comme ça qu'on fait justice pas en le tuant d'un tir!!!!!!!!!!là il est en paix et il a ramené avec lui pas mal de secrets pouvant faire la grande justice au peuple libyen
30 - Ashraf الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:15
بقا فيا والله حرااااااااااااااااااااام
31 - mouhssine الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:16
شعب متخلف ورت تخلفه من حاكمه
لا حول ولا قوة الا بالله
32 - abou zzobair الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:16
تقول حرام وأنت أصل الحرام
حرمت الحلال وأحللت الحرام ودعيت النبوة وحرفت القرآن
فكل من أخدته به شفقة فليراجع أمره مع الله
33 - enervé الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:18
j espere vraiment qu on voit pas comme ces vidéos il y a avait que le sang et la torture meme j'ai fait une comparaison avec les journaux d'ici au canada ,font pas la même chose .vous avez mis presque 20 vidéos franchement quand je veux visiter votre site pour lire les nouvelles j'arrive plus à les voi
34 - Didane الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:18
فعلا إنهم جرذان ومقملون وكلاب وخونة ... رغم كوني ضد القذافي إلا أني لم أستطع مشاهدة الشريط .. بدل أن يعتقلوه لتقديمه للمحاكمة,يقومون بسحله وتعذيبه .. ألا سحقا لهم .. فهم ليسوا بمسلمين لأن هذه أفعال الكفار الفجار وليست أخلاق المسلمين
35 - assaidi الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:19
اهكذا يتعامل المسلمون مع موتاهم؟
36 - إسماعيل الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:21
أكبر مهزلة و خطأ للثوار منذ بداية الثورة هو قتل القذافي بهذه الطريقة ، مهما فعل وشتم و قال فهو يبقى مسلم ويعامل كمسلم و الحكم هو الطريقة الأنسب يجب الحكم عليه بالإعدام و ليس إعدامه و قتله بطريقة لقد أوصانا الرسول صلى الله عليه و سلم بعدم قتل الأسير في وقت الحرب ،
37 - ghayour 3ala l3arab الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:21
سبحان الله و لا حولة و لا قوة الا بالله خلقنا الرحمان عز و جل احرارا و ميزنا عن باقي مخلوقاته بعقل يتدبر و يصل الى اليقين والدي هوالفطرة التي فطر الله بها عباده نعمة الاسلام والدي لم ياتي بما نراه هنا اصبحنا مسيرين من طرف امريكا لا حولة و لا قوة الا بالله ارجعوا الىى عقلكم يا عرب يا مسلمين
38 - sanae الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:26
عيب و عار هاذي ماشي أخلاق المسلم. الرسول عليه الصلاة و السلام لم يعذب الاسرى ابدا
لا أضن ان الثوار مسلمين اصلا كما أرى في الفيديو ليسو سوى حيوانات بدون عقل
الله يحفضنا من مثل هاذ الناس المسيرين من رؤوس لا صلة لها بالبلد الام سوى الكره لها
الله يرحمك يا سيد قذافي و الله أعلم بك و الله على الظالم و مع المظلوم
لم أرك بعينيق تقتل و لكن رأيناك ُتقتل تبا لإعلام الظلام في عصر الفتن
39 - سعيد الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:27
نعم حرام عليكم.
نعم حرام عليكم.
نعم حرام عليكم.
نعم حرام عليكم.
نعم حرام عليكم.
نعم حرام عليكم.
نعم حرام عليكم.
نعم حرام عليكم لأنكم قتلتموه قبل أن نستمع له وهو يحكي جرائمه التي ارتكبها ضد قواتنا المسلحة الملكية : جنودنا التي اعتقلوا بتندوف بمساعدة أسلحته التي أغذق بها على مرتزقة البوليزاريو وطائراتنا التي أسقطت بواسطة صواريخ السام التي جهز بها مجرمي البوليزبال.
هو مجرم عالمي.
40 - soumia الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:29
الطريقة التى قتل بها تحتاج الى تحقيق لعدم اخلاقيتها
41 - tofik الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:30
لهم خزي في الحياة الدنيا، ولعذاب الآخرة أشد وأخزى!
العقبلى لباقي طواغيت العرب
42 - انور عبد الحسن الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:31
يمهل ولا يهمل كنا نتمنى ان يقع صدام بيدنا مثل هذا الظالم وانشاء الله كل من يحكم المسلمين من الظلمه مصيرهم هذا وانشاء الله مصير حكام العراق الجدد والايام بيننا والعاقبة للمتقين
43 - marroki الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:32
A mon sens, je vois un LION lynché par des mercenaires au service de la juiverie occidentale.
rahimak allah Monsieur Kadhafi
44 - محمد الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:36
لو وجد الثوار خيرا في أمثالكم يا من تتباكون على القذافي اليوم لما لجؤا إلى الناتوا أو غيره ...

ولكن فاقد الشيء لا يعطيه
فقبل أن تتهجم على الثوار إبدأ بنفسك واصلح نفسك أولا ...واسأل نفسك ماذا قدمت لليبيا ولشعبها ..
هل التباكي الآن على القذافي الذي قتل وسفك في الدماء وأوغل فيها على مر حكمه أولى من البكاء على عشرات الآلاف من الضحايا الأبرياء لذين حرقوا وقتلوا وقطعت أوصالهم ..
لو بقي القذافي حيا والله لو استتب له الأمر لحرق الليبيين عن بكرة أبيهم ..وقد فعل سابقا وثوار مصراته هم أدرى بذلك وأهل مكة أدرى بشعابها فقد حاصر مدينة مصراتة لأزيد من ثلاثة أشهر وأهلها صامدون ...
فهل تتوقعون منهم أن يفرشوا له الورود
لو بقي حيا لسبب فتنة لا يعلم إلا الله منتهاها فقد كان سوف يظهر أتباعه مرة أخرى في ليبيا والله أعلم ماذا يمكن أن يحصل من اقتتال بين الإخوة والقبائل لذلك فالمصلحة هنا تقتضي قطع رأسه والخلاص من سبب الفتنة ...
لذلك لكل المتشدقين بتعاليم الإسلام ...
قبل أن تتشدقوا اعرفوا جيدا أحكام الإسلام وعندما يكون الإنسان بين ضررين فالضرر الأخطر يزال ودرء المفاسد مقدم على جلب المصالح في هذه الحالة
45 - mohamed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:36
salam alicoum,
j'aimerais dire aux rebelles de la liby que se n'est pas de dimocrati. Mais c'est la loi de la foert.
les rebelles=sauvages
46 - محمد الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:36
وإن في بقاء القذافي على الأرض مفسدة عظيمة على الناس في أنفسهم وفي دينهم ...ولا مصلحة من بقائه ..
أما من يصفون الثوار بالجرذان فأقول لهم أن الجرذ هو من يجلس وراء شاشة الكمبيوتر وينتقد الناس الذين حملوا السلاح في وجه الباطل ..ولو وقفنا عند هؤلاء المتخاذلين الذين يصفون هؤلاء الرجال بالجرذان لوجدناهم طيلة المدة التي كان يحارب فيها هؤلاء الرجال جالسين أمام الكمبيوتر يشاهدون أفلام الخلاعة وفي أحسن الأحوال "الفيس بوك" وفي الأخير يشهرون ألسنتهم في وجه الأبطال أسيادهم الذين خرجوا لساحات الوغى ليقول لا للقذافي ...
أمثالكم هم سبب ضياع الأمة لأنكم لا تجيدون سوى النقد والنقد وفقط وووالله العظيم لو دعيتم إلى تحرير شبر واحد من أراضي المسلمين لاثاقلتم إلى الأرض ...ولو سمعتم رصاصة لتبولتم في لباسكم ...
لأن أمثالكم لا يجيدون إلا الكلام والنقد الهدام وفقط
قد نتفق أو نختلف مع الثوار في طريقة معاملة القذافي ولكن نتفق على أن العين بالعين والسن بالسن والجروح قصاص...
فبموت الطاغية تحيى أنفس كثيرة ..وتحقن دماء غزيرة
وأنتم يا من تتباكون على القذافي الآن ابدؤا بأنفسكم وأصلحوا أنفسكم أولا لتتكلموا على الثوار
47 - متعحب الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:37
و الله انهم لجردان ليست هدا من اخلاق ديننا الحنيف
48 - معضلة الوجود الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:37
حرام عليكم يا ثوار نكلتهم و شمشرتم هذا العجوز
حرام عليك يا قردافي قتلت اكثر من 1000 شاب في ليلة واحدة و الاف بعدها
حرام عليكم كلكم يا عالم و على كل فرد تسبب في قتل فرد اخر
حرام على اسرائيل قتلت اطفالا و شبابا و شيوخا
حرام على بشار الضبغ دخل جينيس في القتل
حرام حرام حرام
حرام علي ؟؟
لا حرام علي اشاهد فقط
49 - brah الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:37
qu'on c'etonne pas que le monde nous traite de sauvage ,le pire c'est qu'ils crient allah akbar ,c'est ca l'islam..c'est vrai qu'il a commi des atrocités mais c'est consideré comme prisonier de guerre et il doit etre traité de la sorte selon les conventions internationales et qu'on montre tout ca sur toute les chaines de la plante ca n'arrangera pas les choses pour les musulmans du monde entier et surtout la chaine al jazeera qui contribue a de tel facon qu'on se demade si ils nous manipule.si vous regarder la carte du monde nul part ailleurs que dans le monde arabe que les choses ne vont pas,c'est un peu bizare.
50 - hicham khaldi الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:39
لا حول ولا قوة الا بالله ,الاسلام بريء تماما من هؤلاء الجرذان !!!الم يكن من اللازم و من قيم الاخلاق تقديمه الى العدالة و معاملته معاملة اسير او "مجرم" حرب ???????
51 - ayoub الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:41
انا صراحة كنت اتمنى ان يموت القدافي لكن ليس بهده الطريقة الهمجية التي لا تدل سوى على ضعف المعرفي لهاؤلاء الناس الدين يحيطون به فالرسول صلى الله عليه وسلم لم يكن يعامل اسراه بهده الطريقة الوحشية
52 - aziz الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:42
si lui etait un dictateur. il doit etre jugé pas tué par des chiens enragés tout en proclamant ALLAH AKBAR. ALLAH est juste et ne peut cautionner cette barbarie
53 - farid tawfik الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:50
هدا ليس من اخلاق المسليمين .......................
54 - mehdi الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:52
أحسن نهاية لهذا الكلب، و لتذكير بعض المعلقين اللذين يقولون أن هذا حرام و همجية و و و ... نعم يمكنكم قول هذا لانكم لم تفقدوا أهلكم و عائلتكم بسبب هذا الطاغية
لم تذوقوا مرارة الحرب ضد البلطجية الهمج، لانكم تعيشون في سلام في وطنكم، فوالله لو كنتم مكان هؤلاء الأبطال، لاكان اكتركم أشد عنفا من هؤلاء،
لكن و لسوء الحض معظمكم لا يزال ياكترت لنظرة الغرب لهذه الأعمال...
لانكم تظنون أن الغرب هم أرحم و أقل عنفا من اللذي نشاهده الأن، نعم الكتير يتحدت عن إحترام العدو في الاسلام، و عدم تعذيب الرهائن...
نعم أنا معكم في هذا الرأي، لكن الأعداء في زمن حروب قادة الإسلام لم يقتلو أطفالا ولا نيسان ولا شيوخ، بل لم يكونوا يقتلون أبناء وطنهم و إخوانهم في الدين
أما هذا اللعين فلقد قام بذلك، فىكيف تريدون أن يعامل، أن يقدم للمحاكم الدولية لتزيد شماتة الغرب فينا ؟؟؟
و السلام
55 - marocain الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:52
على ما يكبرون الله على هذا الفعل الشنيع الهمجي الحيواني ما الفرق إذن بينهم وبين القذافي على الأقل هو قتل و أعدم ولكن لم يعذبهم في قتلهم ولا بعد مماتهم كما فعل هؤلاء ثم من يدرى لعل فعلهم هذا يشفع لهم عند ربه ، ثم وا حسرتاه على الإسلام والمسلمين بعد هذه الصور أمام أعين العالم لا حول ولا قوة إلا بالله
56 - rif men الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:53
القدافي ان كان دكتاتورا فهؤلاء الثوار وحـــوش لا رحمة و لا شفقة في قلوبهم الحجرية
57 - عمر الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:54
والله حرام عليهم لرجل اعزل خائف سماهم بل لجردان ولم يخطئ
58 - brahim الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:57
إذا كان العقيد طاغية فأنتم قساة لارحمة فيكم ولا شفقة ماذا ستقولون لربكم في هذا التصرف
المشين والغير انساني بمثل هذا التصرف الخوف كل الخوف على ليبيا
غفر الله لنا وله
59 - mghribia الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:58
لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم هذا مصير كل من طغى و أفسد في الارض لكن لا شماتة في الموت لم يحكموا عقولهم هؤلاء الثوار و لم يستحضروا الطريقة الاسلامية في التعامل مع الأسرى و الجرحى , القذافي خطأ شنيع و الثوار لم يحسنوا التصرف و القصاص الحق عند ربنا يوم الحساب و يوم العدل . لا اله الا الله محمد رسول الله عليه أفضل الصلاة و السلام
60 - DIJA الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:59
لا حول ولا قوة إلا بالله
ما هكذا يعامل المسلمون الأسرى
أشفق عليه رغم كل مجازره.........
61 - chaouni2000 الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 16:59
شهيد الامة البطل المعمر القذافي
62 - ابن المغرب البار الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:00
أهؤلاء هم من يسمون الثوار هؤلاء هم التثار فعلوا مع شخص القذافي مثل ما فعله الشيعيون المنافقون مع صدام حسين عندما شنقوه اللهم توفنا مسلمين
63 - Younes الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:00
الناصر صلاح الدين فحمد و أمن و أستأمن. إنما ديننا دين رحمة و عفو و غفران،و كان لكم في أحمد المثال و العقيدة و الوصية، أن إرحموا و عفوا وكونوا قوما مرضية،وقد كانت ثورة على ضلم علا جبال ليبيا المجيدة، رجل بغضناه كرهناه، كان عزيز قومكم، فرماه لله بالذل بينكم، فهزمه و نصركم،فنكلتم بأسيركم تنكيلا، و قتلتموه تقتيلا، كعصر الجاهلية أوأشد وطأة، فأستغفروا ربكم، وأعفوا و أصلحوا، إنما الرجال بحلمهم، والعفو مكرمة و زينة، و الرحمة و الغفران من صفات القوي العزيز الرحمن،يا قوم إنما الكريم إذا عزم تجلى،و إذا قدر عفا.
64 - أبو سهام الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:06
هكذا هم الطغاة يرسمون خطة طريق هلاكهم بظلمهم للشعب وتبذير ثروات الوطن لأهوائهم ورغبات
أبنائهم قال الله تعالى :كم تركوا من جنات وعيون وزروع ومقام كريم ونعمة كانوا فيها فاكهين كذلك واورثناها
قوماً أخرين فمابكت عليهم السماء والأرض وماكانوا منظرين@} نصركم الله ياعرب على من يحكم شعبه بظلم وقهـــــر واستبداد ,,
,أن الله يمهل ولايهمل,,,ومبروك ياشعب ليبيا والنصر للشعبين السوري واليمني.
65 - hassan الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:09
franchement ces lybiens sont pas mieu que kaddafi tous les arabes se sont des dictateurs regardez les sauvages qui adorent le sang vous me faites honte dans l'islam
66 - بوعلي333 الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:11
باسم الله والحمد لله:
لو كان لهؤلاء سلطة على عباد الله ماذا كانوا سيفعلون؟ هل سيكونون أقل من القذافي طغيانا؟
لا أظن ذلك , فبحصولهم على سلاح يدوي طبقوا حكم الإعدام بأيديهم ولم يحيلوا القذافي الأسير وأعوانه إلى المسؤولين ليحاكموهم محاكمة عادلة.
إنه التهور ,, والهرج والمرج ,,
القذافي سيسأل أمام الله عن كل قطرة دم أراقها , وقتلته كذلك سيسألون فيما قتلوه , وهل لهم سلطان في ذلك.
نسأل الله تعالى أن يجنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن.
وانشروا
67 - saou3ad الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:13
ils ont tue kaddafi vite et d'une facon barbare pour qu'il ne puisse pas dire des secrets graves devant un tribunal international comme celui de lahay.lybia est vendu par des vrais voyoux qui ne conaissent aucune pitie...mais alla3na va poursuivre ces voyous toutes leur vies maudites.
68 - ياسين مشيور الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:14
{ إنا عرضنا الأمانة على السموات والأرض والجبال فأبين أن يحملنها وأشفقن منها وحملها الإنسان إنه كان ظلوما جهولا } .

الشعب الليبي والشعب العربي كان امانة على عاتق القدافي فلم يعطي لكل دي حق حقه دمر اهله ودمر البلاد ... حسبي الله ونعم الوكيل
69 - محمد شعبي الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:15
وما ذا عن أزيد من 30.000 ليبي الذين قتلتهم انت يا قذافي وعن 50.000 مفقود والمعانات التي عاناها الشعب الليبي طيلة حكمك. أ هؤلاء ليسوا ببشر أليس حرام عليك قتلهم؟ لو كنت تقيا وعرفت الله وقدرته حق قدره لما تصرفت بتلك الوحشية إزاء شعبك من أجل الكرسي الذي يزول ويفنى مثله مثل العبد الضعيف. إن الله يمهل ولا يهمل. هذا هو مصير الطغات، نسأل الله ان تكون عبرة لمن يعتبر.
70 - يوسف بن تاشفين الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:15
"إذا خانتك المبادئ ، فتذكر قيم الرجولة "
صدام حسين
71 - fes الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:17
صفحة القذافي بح و انتهت. و الله اني لم أشمت فيه فالشماتة في الموت ليست من طباعي، ولكن أفهم سبب حقد الثوار و الشعب الليبي عليه. من ناحية ثانية أقول: يا حرام العربي لا يحس بالانسانية الا حين موت الطغاة -- و الله انهم يعانون من عقدة ستوكهولم. لم نسمع أصواتهم حينما كانت تغتصب النساء و تُذبّح الشباب و القذافي يلعب الشطرنج. أحياناً أخجل بالنيابة عن من يكتب ويقول عن نفسه عربي أو مسلم. بالمصري بأتكسفلهم. تكلموا يا عرب فليس في جعبتكم سوى الكلام.
72 - مواطنة الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:19
حسبي الله ونعم الوكيل الاسلام بريء من هؤلاء الوحوش الضالة كان اشرف لهم ان يعاملوه معاملة اسير حرب ويحاكم على جرائمه محاكمة عادلة بدل من هدا المشهد مقزز فعلا ارحموا عزيز قوم دل لا فرق بينهم وبين القدافي تعاملوا معه باسلوك همجي غير حضاري وغير لائق بنا كمسلمين وان لله وانا اليه لراجعون.
73 - ابو ياسر الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:20
ونعم السلوك والاخلاق والاقتداء بالنبي (ص)
74 - لا حول ولا قوة الا بالله الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:21
لا حول ولا قوة الا بالله ,حسبنا الله ونعم الوكيل,انا ضد ما فعل القدافي لكني لا اتفق مع هؤلاء الجردان حقا جردان كما وصفهم القدافي ,والله حرام عليهم,الاسلام لا ينص على هدا الاسلوب البشع الهمجي,فالاسلام ينهى عن تعديب الحيوان كيف بالانسان ؟لمادا لا سخضع القدافي لمحاكمة عادلة وان حكم عليهم بالاعدام كان ارحم مما فعله هؤلاء الكلاب المتوحشة.
ادا كان هؤلاء من سيحكم ليبيا فان ليبيا في ستكون في الحضيض.والله ان الشعب الليبي في ايدي شرسة لا ترحم حسبنا الله ونعم الوكيل
انشري يا هسبرس
75 - mohammed españa الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:21
كم هو مشمئز رؤية الرقص و الفرح على جثة,منظر يجعل الواحد يسترجع ما في معدته,و كأنهم يطبقون شريعة الغاب وحوش تنهش في لحم خنزير و دمها يتقاطر من أفواههم,القذافي كان يستحق الموت و لكن ليس بذلك الأسلوب المقزز و الهمجي,الانتقام سيحرق أصحابه في النهاية..و من لا يعرف التسامح و صفاء الروح و نقاء السريرة لا تنتظر منه أن يبني بلدا فيه التسامح و المحبة و التقدم..فهنيئا للمغول الجدد تحرير ليبا وهنيئا لأروبا و أمريكا النفط الليبي و شركات الإعمار....
76 - ibn arrif الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:26
يقول القوي الجبار: ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون ، انما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الابصار ، ويقول في سورة هود: وكذالك اخذ ربك اذا اخذ القرى وهي ظالمة، ان اخذه اليم شديد
77 - الطنجااااوي الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:31
العقل غائب و هوى النفس يتحكم... و اللسان يقول الله أكبر دون أن يعي الرأس معناها...فوضى و غبار و صراخ و دماء....رصاص و أسلحة في أيدي متهورة...و كاميرا تصور... الحاكم السابق و المحكوم الحاكم... بلاعقلية واحدة...الطاغية و الثائر يقتتلان في رقعة الشطرنج الغربي...تحت أنظار و قهقهات الأقمار الصناعية الأمريكية...و كلاهما ليبي خاسر... و الله أكبر من و على الجميع...بكل ما تعنيه كلمة الله أكبر. لطفك اللهم.
78 - weld m3amer الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:31
(وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ * فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِمْ مِنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ * يَسْتَبْشِرُونَ بِنِعْمَةٍ مِنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ وَأَنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُؤْمِنِينَ ) .نحن نحسبك عند الله شهيدا شهيدا شهيدا يا عقيد العرب يكفيك أنك لم تكن جبانا وهربت بل قاتلت الكفار وعملاءهم أعليت كلمة الحق ولم ترضخ وأعلم أن ليبيا مثلما أنجب أبطالا مثل عمر المختار ومثلك قادرة على إنجاب الكثير ففي كل شارع ودار هنالك معمر و مختار . الله يرحمك يا شهيد الأمة وعاشت ليبيا حرة قوية .............
79 - الشنفرى الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:36
اكرام الميت دفنه وليس التمثيل بجتثه والتقاط الصور والفيديوهات معها ونشرها عبر النت. كنت متعطفا مع الثوار فنقص تعطفي معهم يوم رئيتهم في احد الفيديوهات يقتلون رجل اعزل حول الفرار واليوم بقتلهم القدفي عوض تقديمه للمحاكمة وتشويه جتثه وضربه وهو اعزل برهن على همجيتهم . خبتم وخاب سعيكم يا ثوار الناتوا وسيكشف لنا التاريخ الحقيقة .
80 - Rachid de Montreal الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:39
إن خير مايمكن أن يقال عن هذا الأمر الحزين، أننا أمة لا زلنا في الحضيض، فكيف تريدني أن أهلل و أفرح لمقتل مسلم كان يقول لا إلاه إلا الله بهذه الطريقة مهما كانت الاسباب : أكان طاغية ،فأنتم أيها الثوار فقدتم الكثير من شعبيتكم بهذا العمل الشنيع. أكان مستبد ،فأنتم أيها الثوار أنقصتم الكثير من ثورتكم بهذا العمل القبيج. أين الإسلام من هذا . أهكدا كان الحبيب المصطفى يعامل أسراه من الكفار .......نعم أقول الكفار . حسبي الله و نعم الوكيل. حسبي الله و نعم الوكيل. حسبي الله و نعم الوكيل. أخيرا أقول في حسرة و مرارة انظروا إلى الغرب الأن ماذا يقولون عنا و عن إسلامنا الذي هو بريء من أعمالنا براءة الذئب من دم يوسف.
81 - smail الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:40
c'est honteux de voir ces images sauvages je ss un marocaine résidant en France ici les gens il moque de nous qu'on il voie ces photos il dise qu"on es des arriéré normalement la démocratie doit etre commencé de cette moments avec un jugements honnête mais malheureusement la Libye va resté tjr comme sa ...........je ss déçu
82 - zakaria الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:44
رحم الله الشهيد العقيد معمر القذافي
رحمه الله بجد القذافي كان على حق
عندما بعد الحكم على الشهيد صدام بالإعدام انه لسكوت حكام العرب عن هاذا سيموتون جميعهم
كان القذافي الوحيد الذي عمل حداد بعد موت صدام رحمه الله
كان الوحيد بعد صدام الذي تحدى... امريكا و اسرائيل
... ... و بعد الذي حدث تشوهت سمعته و اصبح القذافي في منظور الجميع مجرد قاتل معا ان الحقيقة تبينت انه كما كان يقول فعلا ان الجزيرة هي التي تشوه سمعت
و ما لا يعلمه الجميع ان جرائم الناتو في ليبيا التي لم نرى منها شيئا في اي قناة كلها قد نسبت للقذافي
رحمك الله يا معمر فقد كنت أكثرهم وعيا مما جعلهم يصفونك بالجنون
83 - zahra الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:45
أقرأ عن الإسلام فأحبه وأرى أخلاق المسلمين فأكرههم.
بين النظرية والتطبيق بعد السماء عن الأرض!
84 - مجد المغربى الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:46
قد ارا فى تعليقات بعض الاخوة اختلاف فيما بينهم بحيث ارا فئة ترى ان قتل القدافى على يد الثور هو من حقهم واخرون يأتون بأيات قرأنية لتحريم قتل النفس. رغم لوا كانت هذه النفس قد ظلمة الشعب باكمله وقتل جل الشعب وعذبته وجوعتهم .ووو عدة مواقف وتعليقات منها المؤيدة ومعارضة منها لكن السؤال المفروض ان يسأله الشخص لماذا فعل القذافى بالشعب الليبى هكذا كما فعل فرعون كان يقتل ويعذب ويستحى النساء وغيرها من الامورالتى حرمها الله على عبده ومن يفعل بعباده هكذا فان له خزى فى الدنيا وعذاب فى الاخرة لدى لتحكموا على شعب بأكمله واسألوا أنفسكم وما يفعل لنا ولكم وم حكام الفاسدين واعوانهم العفن فالحق حق وانشاء الله ان يفعل بكل طاغية ما فعل لطاغية القذافى
85 - salwa الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:46
c la fin d'un con ! il pouvait quitter le pouvoir et aller vivre en paix avec toute sa famille ailleurs,mais il achoisi son destin..ces barbus qu'ils l'ont tue ne sont pas mieux que lui.JAMAIS je ne ferai confiance a un lybien..ils sont loin d'etre des gens normaux
86 - مغربي متفهم الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:47
في الحقيقة قرأت جل التعليقات على هذا الفيديو فوجدتها كلها لوما في تصرفات الثوار وتوبيخا لهم على مافعلوه
أنا متفق معهم ليس هذه افعال الإسلام ولا هي هي أخلاق نبي الرحمة عليه الصلاة والسلام
ولكن في نفس الوقت أين هي أخلاقك الرحيمة واسلامك السمح الذي يقول لك التمس لأخيك العذر فإنه أحب عند الله,فما قاسوه وما عانوه من هذا الطاغية لا يمكن تصوره وأو حتى الحلم به في المنام
فمنهم من اغتصبت أمه وأخته ومنهم من ذبح ابوه أمام عينه ومنهم من محيت قبيلته بالكامل من على خريطة ليبيا
بكل بساطة وبالعامية المغربية
الله يحسن عوانهم مساكن******ولهم العذر في الحقيقة
87 - rachid الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:48
العين بالعين و السن بالسن........والبادئ اظلم هذه هي سنة الحياة الله يرحمه.
88 - aigle marocain الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:50
Comme ils sont très méchants et sauvages les arabes et les musulmans et surtout lorsqu'ils sont en face des faibles
89 - nada الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:50
On critiquait kadafi, mais ces gens ne sont pas meilleur..on dirait des sauvages.Bon sang, est ce que les arabes sont tous pareils. En tous ça fait peu. je croyais les musulmans respectent les cadavres et les morts...maislà on voit qu'ils les torturent .il est où ce printemps arabe...c'est plutôt le début d'une anarchie fatale.car il n y a pas de maturité politique mm pas sociale.qui va remplacer des dicteteurs déchus si ce n'est pas d'autres affamés...de tout façon on verra...
90 - tangerino الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:50
لن يستطيع التاريخ محوى هذا آلعار...

فعملية قتل القذافي، بدم بارد، تشبه إلى حد بعيد عملية تهريب بن علي... إذ أن الغاية واحدة: قتـْل الحقيقة و تقديم كبش فداء حتى يفلت بقايا بن علي و بقايا القذافي من العقاب... الحرية حق يكتسب بالنضال و ليست منحه يقدمها الإستعمار... لا حول و لا قوة بالله، ما هذه آلوحشية؟؟؟؟؟ المخزي و المحزن في الأمر انه مع كل هذا العنف و التنكيل، تسمع في التكبير، هذه الأفعال الوحشية بعيدة عن الإسلام و عن آدابه... فالشيخ يوقـّر... المذنب يحاكم... الأعزل لا يقاتل... الأسير لا يُقتل... الجريح يعالج... القتيل يدفن و لا يمثل به... أين القذاقي من كل هذه الحقوق الإلاهية المحمديّة ؟ عار علينا...

فنحن، أمة محمد صلى آلله عليه و سلم..

ملحوظة : هذا رايي الشخصي رغم أني ضذ أفعال العقيد معمر القذافي
91 - عدنان الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:50
يقولون الله أكبر !!!

بالله عليكم .. متى أمر لله عز وجل بقتل الأسرى !!

اعتقد بأن القدافي كانت له حسن خاتمة .

قتل الكثير والكثير ولاكنه فالاخير قتل وهذا يعني أنه بإذن لله من الشهداء .

وإعتقد أن هذه النهاية .. ربما تكون أحسن نهاية قد يتمناه أي طاغية .
92 - عبد الرحمان الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:54
الحمد لله على نهاية الطاغية معمر القذافي و هنيئا للثوار البواسل.
1. هذه افضل وسيلة للتعامل مع هذا الطاغية، و ان كانت تتفق مع مصالح الغرب فهو علبة سوداء لكثير من اسرارهم و خبائثهم. لكن لو تم اعتقاله و محاكمته كان سيعطى اكبر من قدره.
2. شتان بين موقف التافه معمر و الشهيد صدام ، و هذا يبين معدن الرجلين: فصدام رجل بمعنى الكلمة و لم يتوسل بل استهزا ممن أعدموه، اما التافه معمر فهو مجرد قاطع طريق ادعى الزعامة و انى له بها.
3. لعل الجبابرة بشار و صالح و غيرهم يعتبرون من مصير الطاغية معمر.
4. هذا المجرم يستق الشنق في ساحة عامة و امام الملأ، فكم تجبر و طغا و عاث في الأرض فسادا.
93 - moha الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:54
و الله ليست هدا من اخلاق ديننا الحنيف
94 - زائر الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:58
NN BERRECHID
LA MORT DE KAHDAFI
95 - زائر الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:58
نسى عندما كان يقصف بالطائرات كما تدين تدان انت اخترت مصيرك بيدك
96 - زائر الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:58
goooood job allah akbar revolution......
97 - معتز بالثوار الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:00
الحمد لله الذي نصر جنده وهزم عدوه الحمد الذي أطاح بفرعون هذا العصر ، أقول للذين يسبون الثوار ألحقكم الله بالقدافي وجعلكم من أعوانه ، فهل يؤثر فيكم موت هذا النذل ولا يؤثر فيكم أولئك الاطفال والنساء والعجزة الذين قتلهم هذا الندل حقا انكم تنحازون الى الباطل وتريدون ان يبقى الباطل هو المنتصر ولكن شكرا للثوار
شكرا للثوار
شكرا للثوار
98 - ,غير مؤسوف عليكSami الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:03
نسيت عندما كنت تقصف بالطائرات لو تمكنت منهم لأ ابدت ليبيا عن اخيرها انت اخترت مصيرك بيدك, حكمت ليبيا كانها مزرعة لأولدك تحية لشعب ليبيا الذي تخلص من جبروت لأ يأسف عليه
99 - titifdebled الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:04
Je commence a croire que les africains du nord au sud et de l est a l ouest sont foncierement bête,posez vous souvent des questions des fois,pourquoi ça n est qu a nous peuples d afrique que l occident veut apporté la "liberté" et la "democratie"? Pourquoi n apporte pas cette democratie en chine,en russie,en corée du nord,en birmanie au venezuela....le continent africain est le seul ou l on se permet tous les abus,crimes,genocides guerres,viols....et voir des africains leurs donné caution est encore plus enervant
100 - كمال الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:09
لماذا لم يقاتل بالسلاح وترك امره للثوار يفعلون به ما يشاؤون
هذا دليل على ان شخص القذافي شخصية ضعيفة رغم تهديداته الخطيرة.
لكن يبقى هدا هو قدره ولادته في سرت و موته في سرت.الله يرحمه.
101 - citoyen الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:09
Même les americains que vous ne cessez d'insulter n'ont pass fait ça à Saddam Hussein lorsqu'il l'on capturé malgré qu'il a tué beaucoup de leurs soldats et des irakiens. Vous etes musulmans uniquement par lieu de naissance.Aucun rapport avec l'islam.Shame on you.
102 - ghita الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:12
عاش بطلا ومات بطلا
إذا كان العقيد طاغية فأنتم قساة لارحمة فيكم ولا شفقة ماذا ستقولون لربكم في هذا التصرف
المشين والغير انساني بمثل هذا التصرف
103 - صبري الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:13
السلام عليكم بداية احترم جميع الآراء حول هده الواقعة وقبل ان نحكم على التوار يجب ان ننضر الى طريقة معاملة القدافي لشعبه الدي لا يتجاوز 6ملايين اد نجد فقراء تحت عتبة الفقر في بلد يزخر بمصادر الطاقة كالبترول اضافة الى طريقة الهمجيةالتي يتعامل بها مع كل من حاول القيام بالاضراب من تقتيل و تعديب بشتى انواعه فالتوار فقدوا عائلاتهم قتلو دون رحمة عاشو في الدل والاضطهاد و خسرو عائلاتهم اضافة الى ان اقدافي كان مسلحا اتناء هروبه والامساك به حيا كان صعبا لانه لن يتوانا عن قتل اي احد يعترض طريقه لقد حكم 20عاما مع الثورة و20عاما الاخيرة حكمها بجنونه و هده هي نتيجة الجنون مبروك لشعب الليبي و اتمنى ان يحسنو قيادة بلدهم بالعدل و الديموقراطية وان يتحدوا من اجل ازدهار لليبيا الجديدة
104 - boutagra fayçal الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:13
je suis contre la diffusion de ces images a la télévision.
105 - mohamed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:15
بهده الهمجية و الوحشية انتم اكتر دكتاتورية تكبرون و تهللون و نسيتم ان الاسلام اعطى للاسرى حقوقهم .
106 - بلبل الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:16
القذافي قتل وذبح معارضين بلارحمة القذافي سلط مرتزقة أفارقة على نساء شعبه ... يا من يعلق ويسئ لثوار ليبيا أشك ان البعض منكم من المرتزقة البوليساريو ... كلنا تأسفنا لأعدامه لكن يجب ان نضع في الحسبان أن الثوار ليسوا بجيش محترف ... ثم من تصوروا من قتل أبوه أو أخوه ومن اغتصبت امه أو أخته هل تتصور يا من يعلق انه سيملك أعصابه لا اعتقد أنتم أبكال في التعليق فقط اسئلوا الله ان يبعد عنكم تلك الممارسات التي تعرض لها الشعب الليبي وهي من أفقد الرحمة في قلب بعض وليس كل الثوار ...انظروا كيف ان ثوار طرابلس كيف تعاملوا بحسن نية مع ابنه وقدموا له الوعد بالأمن ....ماذا حصل تم اعدامهم بوحشية وحرر محمد ابن القذافي هذا هو التساهل مع من لايومن بالتسامح.
107 - ردا على قلوب كوثر . الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:21
والله لئني ارى كثير المعلقين لديهم قلب كوثر بغض النظر عن الفتيات,
 لإن الفتيات اصلهم الحنان,,, والرحمة,,, والرقة,,, والعاطفة وغير ذالك
 فأنصح الفتيات عدم التعليق وعدم سماع اخبار كهاذه والإهتمام بأمور ازواجهم او أمورالبيت
 وأما المعلقين من الذكور ذو قلوب كوثر فأقول لهم يبقى الذكور ذكورا
 حتى يصيرو رجالا واخيرا ,,الله يجعل البركة في الاخ محمد صاحب التعاليق 
49 50 52
ملاحظة :  لو كانو رأو هؤلاء المعلقين الذكور فرعون يغرقه الله لقالو
 يارب ارحمه لإن فرعون كان يقول اثناء غرقه امنت برب موسى وهارون 
ورغم ذالك لم يرحمه الله تبارك وتعالى .
108 - ابو حسام الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:23
كانت تورة بمعنا الكلمة ولكن أفسدوها الوحوش
109 - mostafa الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:25
ولله حرام عليكم بحق يا ثوار، كنتم في اعيننا كباراً لكن بتصرفكم هذا مع هذا الرجل رغم اختلافنا معه ابنتم عن همجية لم نرى مثلها ابداً؛؛ رسولنا لم يتعامل هكدا مع الد اعدائه
110 - el younsi الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:27
(أكرموا عزيزَ قومٍ ذلَّ، وغنيًّا افتقر، وعالماً ضاع بين الجهال)) ...همجية ستبقى في التاريخ... معمر رجل عجوز في لحضة ضعف واستسلام يتوسل كان يستحق معاملة اسير حرب ومحاكمة عادلة امام العالم ليندهش العالم بالشعب اللبيي .....
111 - خالد الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:29
ما هذا من أخلاق المسلمين ،ولا من شيم العرب ، هذا أمر منافي لسماحة الإسلام وقيمه ومبادئه، منافي لكل الشرائع السماوية ، والقانون الدولي الإنساني.
112 - مغربي مغترب الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:29
اين هو الاسلااااااااااااااااااااااااام اين اين اين اين اين لا حول ولا قوة إلا بالله لا حول ولا قوة إلا بالله لا حول ولا قوة إلا بالله لا حول ولا قوة إلا بالله لا حول ولا قوة إلا بالله
113 - espoin الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:30
اللهم لا شماتة قدر الله ما شاء فعل و لا حول ولا قوة الا بالله
114 - متتبع الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:32
اين سيف الاسلام اللذي لم يعطي اهمية لمتطلبات الشعب منذ الفترة الاولى
وادخل اباه في دوامة صراع مع الشعب مع العلم ان القذافي كان يريد التنحي الا ان ابنه سيف رفض القرار واراد التمسك بالسلطة فكانت نهاية القذافي نهاية بشعة في حين ابنه سيف هو من كان يستاهل هذه النهاية.و في الاخير اترحم على روح الفقيد القذافي "ان لله و ان اليه راجعون".
115 - rachid الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:34
oui, c'est bien, c'est une réussite totale, et après vous allez demander un peu de vos biens et votre pétrole comme charité de la part de votre papa sarkousi, on a vu que les africains quittent chez eux pour aller travailler pour les libyens, demain c'est les libyens qui vont quitter chez eux pour venir travailler en Afrique
116 - nik name الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:35
رحمك الله يا معمر فقد كنت أكثرهم وعيا مما جعلهم يصفونك بالجنون
117 - !!!!!rebels الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:35
!!! The stupid rebels has made of qadafi a hero
118 - aaaaaa الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:35
- EHTPISTE
يا من تلومون الثوار اعلم انه لم يقتل قريبا لك ولم يغتصب امك و اختك، ربما لم تدق طعم الظلم و اتمنى الا تدوقه. و اعلم ان من يده في الماء ليس كمن يده في النار

j aime bien hadi hiya lhadra
119 - jam الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:37
انتم لا تعلمون الشعور عندما تظفر بقاتل عائلتك
120 - حسناء الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:39
محمد صاحب التعليق 49 50 و 52

تبارك الله عليك
داكشي لي بغيت نقول قلتيه
121 - beny الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:39
في ألأول تعاطفنا مع ألثوار ولأن نتعاطف مع ألقدافي؟؟ وألذي قتلت أمه واغتصبة زوجته أو أخته وهدمة منازلهم وشردة أطفالهم وشيوخهم هم ألثوار هم من يحسون بالحرقة وألنار تغلي في قلوبهم مصراطة مدينة أحترقة بكاملها وهدمة مساجدها وألثوار سبب فيقتله وألله سبحانه أراده أن يموت هكذا ليكون عبرتا للطغات أمثاله ونطلب من ألله عزوجل أن يبدل حزن ألشعب ألِّلبي بالفرحة وحكام يحسون بالمسوولية ألتي يتقلدونها ؟؟
122 - chocho الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:40
احيانا تكون الحيوانات ارحم من بني البشر
123 - ahmed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:40
ياليتها كانت القاصية، وأعني يعدم في ساحة عمومية أمام شعوب العالم والشعوب العربية القهورة
124 - moslim الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:44
ما سمعنا به عن جرائم القدافي ربما يستحق الاعدام لكن ليس بهده الطريقة بل بمحكمته لان القتل بغيرحق في الاسلام حرام والحق هناالمحكمة هي من تدلي به او يكون في حالة هجوم علىخصمه واستغفر الله على قولي هدا للاشارة كيف تاكدوا ان هدا هو القدافي من يدري انه شبيه له فقط فليراجعوا جيناته قبل قتله........
125 - Libya free الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:45
وَلاَ تَقْتُلُواْ النّفْسَ الّتِي حَرّمَ اللّهُ إِلاّ بِالحَقّ وَمَن قُتِلَ مَظْلُوماً فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيّهِ سُلْطَاناً فَلاَ يُسْرِف فّي الْقَتْلِ إِنّهُ كَانَ مَنْصُوراً

صدق الله العضيم
126 - أبو أمين الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:47
......................قنل القدافي وقتلت معه مجموعة من الاسرار التي ستكشف وتفضح مجموعة من الدول ألا تظنوا أنه من الممكن أن الناتو هو الذي قتل القدافي من طرف مخابراته التي تنتشر في كل مكان كل شيءوارد...............
127 - smail الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:49
عاش بطلا ومات بطلا عاش بطلا ومات بطلا عاش بطلا ومات بطلا
128 - صلاح محمد الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:50
انها نهاية بشعة .لن نلوم احدا من الثوار لانهم اكتووا بالحرمان من الحرية والظلم الدي نالهم ونال آباءهم مند زمان.الخطا للنظام الدي ربى فيهم النتقام ولاحساس بالحكرة وكره القدافي وعائلته.
بالله عليكم ايها المتدخلين كم قثل القدافي من شعبه في اليوم الاول من الاحتجاج في بنغازي؟اليسوا بالبشر ؟اليسوا احياء ؟الاسيتحقوا الحياة؟....لما هده التبجحات والانتقادات؟ليست بطريقة حضرية؟
طريقة مقبولة؟...متى علمهم الطاغية الطريقة الحضارية؟ والمنطقية في جميع تصرفاته داخليا وخارجية.ليكون عبرة للطغاة.ليكون غبرة للطغاة والفاسدين والناهبين ومن يساندهم.خلق الله الاوطان والبلدانة غنية ومتكاملة وافقرها الحكام الطغاط.الى الجحيم.وعاشت الثورة اللبية وثورات كل الشعوب المقهورة.مثل ليبيا 1/3 عاطل و 30/100 تحث خط الفقر وعدد السكان حوالي 7000000 وانتاجها من البترول حوالي1600000برميل في اليومناهيك عن الغاز والضرائب ...و ...ووواين كنتم ايها المعلقون والمنتقدون؟او ان هناك من يتسلط على النقد ليمثل ديكتاتور ا نقديا ورايا؟حرام التنكيل بالقدافي وحلال على القدافي التنكيل بابناء الفقراء؟ماهدا الجشع؟ ماهدا المنطق؟ عاش الثوار
129 - rida الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:52
هاذوا هم ثوار ليبيا!!!!!!!!!!!!!!!!!
انا صراحة لم ارى الا عصابات تمرح وتتلذذ بقتل رجل مسن بدى منهزم
ديننا الاسلام لا يحتنا على التعامل مع الاسرى هكذا بالرغم من كل شيئ.فمتعاملهم هذا اعطوا صورة
قبيحة عن الاسلام.
130 - youssef الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:52
هدا ليس من أخلاق المسلمين،أسير ضعيف ما كان يجب أن يعامل هكدا. صحيح أنه طاغية لكنه كان سيبوح بأسرار تهز الغرب الخونة والصهاينة. للأسف ضاعت علينا فرصة تاريخية لمعرفة حقيقة قادة الدول الغربية والصهاينة وما يخططون له.
131 - القدافي الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:55
من قال ان زمان البطولات قد ولى هاهو أحد الابطال والشهداء الذين قاتلوا ولم يديروا ظهرهم للعدو أبدا ولم يقبل بالمساومات ولم يبع وطنه كما فعل الخونة من بني جلدته من الهمج الرعاع ثوار الناتو عبدة الشيطان أشهد لله أن هذا الرجل صادق لما قال أنا مجاهد مناضل من البادية من الخيمة عندي بندقيتي سأقاتل حتى اخر قطرة من دمي .. ولقد فعلها الرجل ..طز مرة ثانية في أمركا و بريطانيا ..وطز في ثوار الناتو الجردان سيبقون جرذان يفسدون في الأرض ولا يصلحون وسيندم الليبيون يوم لا ينفع الندم
132 - مسلم الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:56
حرام عليكم دعوه للمولاه يجزي به
133 - Ethry الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:59
أذناب مخابارات بشار الحقير و بوليزاريو الممسوخ تقوم بحملة للدفاع عن إبيها المفجوع (القذافي)..
نقول لهم لا تحزنو فسوف تحشرو مع من تحبون في جهنم و بئس المصير
134 - omar الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:02
تحية المجد و الخلود للشهيد المكافح المناضل معمر القذافي ابو منيار
عشت بطلا واستشهدت بطلا حتما لن ينساك التاريخخخخخخخخخخخخخخخ
135 - ossama الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:06
حرام على اي مسلم ان يفعل ما فعلو هؤلاء التوار اقسم انهم لا يمتون للاسلام بصلة الله يغفر لهم وله
136 - اسما الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:06
حرام عليكم بزاف عليكم كلمة الله اكبر كون كنت تتعرفوا الله ورسول عليه صلاة وسلام متقتلوش بهدا طريقة الوحوش لكلاب
137 - إنسانة الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:09
قتال مجرم طاغية مصاص دماء كافر، لكن مافعلوه جريمة لا إسلامية
138 - arache الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:09
لكي يبان في الفيديو ان هادو ثوار مصراتة
فثوار مصراتة عانو الويلات من كتائب القذافي لانها كانت بداية الثورة فالكتائب انداك قتلة و اغتصبة
وذبحة..............لذلك كان تعامل جد قاس مع القذافي.
139 - mohamed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:13
الله اكبر على التخلف الله اكبر على الوحوش القتلة اين الرحمة اين العفو اين الاسلام في هذا الجرم هكذا اذن سوف تكون ليبيا المستقبل هذه هي الصورة الذمقرطية لحكم الثوار اذن افرحو و امرحو هنيأ لفرنسا بالكنز الليبي وهنيأ للثور الخراب الذي الحقوه بليبيا وشعبها
140 - mawoto ataria الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:14
عقبة لكل طغات لكفر بآلله ونصر للمسلمين
141 - sliman الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:17
همج رعاع أدنى من الجرذان يا حيوانات الناتو و فرنسا رجل مسلم إن كان فعلآ طاغية وجبت محاكمته أمآم الناس و ليدرك أخطاؤه و لعله يفيد أمة الإسلآم بمعلومآت مهمة عن أسرار الكفار يالكم من كلآب ضالة ،ضربتموه بالرصاص في الرأس ولآ زلتم تصفعون فيه و تبزقون على وجهه ؟؟همجية لم تكن في التاريخ ستلقون مصيركم المذل يا جرذآن و ها نحن اليوم نرى لمادا سماكم القدافي بدلك الإسم يا متخلفيين ،صياح همجي لله أكبر في كل مكان لكن دون أن تعلموآ معناهآ إلى مزبلة التاريخ يا كلآب ،نشرتم الأشرطة و ستكون عليكم شهيدا ان شاء الله أنا آحتفظت بكل الأشرطة في حال تم مسحهآ من النت، الرجل مقتول و الجرذ الدي يصوره خائف لم يفلح في تصوير ولو لقطة هادئة من الحدت ،
142 - ياسين الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:18
نسيتم ان هذا الزنديق المجرم كان يسجن الناس وكان يعذبهم ويشنقهم علانية في الميادين العامة بهمجية وبدون محاكمة من طرف اللجان الشعبية نسيتنم ياايها الذين تتعاطفون معه كيف كان يمد بالسلاح ويساعد البوليساريو الذين قتلوا جنودنا المغاربة وذبحوهم بدم بارد .نسيتم موامراته ضد وحدة المغرب مع الجزائر نسيتم حربه للاسلام واستهزائه من الرسول صلي الله عليه وسلم ومن الصحابة ومن بنات الرسول العفيفات .نسيتم كيف جلب المرتزقة ليقتلو شعبه فقط ليبقي في كرسي السلطة
143 - koopman الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:19
راك ما فاهم والو أصديقي .. عطيني أي دليل على قتل الأسرى في الإسلام .. لو كان رسول الله صلى الله عليه و سلم ترى ماذا كان سيفعل .. أتظن أنه سقتله بهذه الطريقة البربرية.. فكن صاحب رؤية .. و لا تهرف بما لا تعرف ..سير بحث مزيان قبل ما تقول أي كلمة و تحسب لك او عليك.. و السلام
144 - ahmed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:20
ça a très mal tourné; c'est une vraie FITNA
145 - صنهاجى مغربى الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:22
السلام عليكم.....
يجب ان نعلموا انكم لا تعلمون ما قصر على ا دهانكم الله وحده يعلم ما جرى وما سيجرى ولتعلموا ان الاقدار والزما ن كفيلا ن با ضهار الحقيقة موت القدافى حتمى لا رجعة فيها بدا بالقتل فابى ان يتراجع ادن فالنهاية هى ان يقتل اوان يموت" tuer ou être tué" ومع انه كان احمقا و ابهلا طيل حياته فقد كان ابدا هو وحاشيته صندوق الكتما ن والاسرار وخبيا كتر مع نفسه مع العرب والغرب ومع غيره ولا يستبعد ان يقتل هو وحا شيته من طرف من كتائبه ويكون هدا الطرح امرا مسبقا منه كعسكرى وبهدا يدفنون باسرارهم وتنتهى الحقبة وسيكون مصير ابنه سيف نفسه ادن فالتلة ربما ليسوا توار ليبيا بل واحدا من كتائبه ربما ليبيا او مرتزقة وستبدى الا يام دلك نتمنى للييبيين الحرية والاستقرار والتاخى والتسامح والعيش الكريم انهم ا خواننا كما نترحم على كل من استشهد فى سبيل الحرية والتحرر والعيش الا مين.
نتمنى لكل مسلم الرحمة والسعادة والحرية فالجهاد الاكبر هو تحديا ت المستقبل سننضر الى هدا المستقبل اكتر مما ننضر الى حا ضريين والى حاضرنا اكتر مما ننضر الى ماضينا. ان الله تعالى هو الموفق الاعضم والاكبر.
146 - العربي الدكالي الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:23
سواء عن قصد أو عن غير قصد فإن الرصاصات التي تسببت في موت القدافي بعد ألقاء القبض عليه كانت أرحم له ، وإذا كان هذا الإعدام فعلا نُفذ عن قصد من طرف الثوار فإنه يترجم الذكاء الخارق وبُعد النظر لثوار ليبيا لأنهم لو تركوه حياً سيطالب به الغرب نظرا لأنه مطلوب للعدالة الدولية ، وسيعمل الغرب على تأخير الإعلان عن تحرير ليبيا و يصيح القدافي ورقة ضغط وابتزاز وتهديد بيد الغرب ضد الثوار للتدخل في طبيعة الدولة الليبية المقبلة ، بحكم أنه ما دام حيا فله أتباع قادرين على العودة للحكم من جديد ، ولن تستقر ليبيا أبدا
وإلى من يقول بأن الثوار قتلوا القدافي بطريقة لا إنسانية أقول لهم : بالله عليكم أعطوني وصفة وطريقة عادلة لعقاب من تسبب في قتل 50.000 مواطن بما فيهم أطفال وشيوخ ونساء وتدمير بُنية تحتية لبلد بأكمله بمليارات الدولارات ؟ لو كنتم من أهال الشهداء كيف ستتصرفون ؟؟
147 - Tarik الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:24
Je comprend pas ces gens qui eu pitier de ce tiran, regardez bien combien il a tué de famille, il merit plus que ça, et les autre tirans comme lui et c une leçon pour eux, 42 de massacre et de violation des droits des lybiens, dites moi comment il a eu une telle fortune (130 milliards de dollards) et le peuple n'a meme pas de koi manger, en plus de tout ça il a falcifier le CORAN, il a tué des milliers des personnes innocentes, et qd on le tue vous dites non c horrible,vous pensez qu'avec ces coeurs on va combatre le terrorisme, "assinno bi sinni wal 3ayno bil 3ayni wal badi adlam"
148 - عبد الغفور الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:25
حرام عليكم التمثيل بجثة اسيز عجوز, رغم كل مافعل من قتل, وإغتصاب, والرسول صلى الله عليه وسلم لما فتح مكة وسجدوا أمامه كبار الطغاة يطلبون منه العفو قال: "ادهبوا انتم الطلاقاء" هدا الامر الدي لم يعجب الصحابة حيث ظنوا ان الرسول سيعدبهم فأين نحن من الحبيب ,
149 - العربي الدكالي الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:27
سواء عن قصد أو عن غير قصد فإن الرصاصات التي تسببت في موت القدافي بعد ألقاء القبض عليه كانت أرحم له ، وإذا كان هذا الإعدام فعلا نُفذ عن قصد من طرف الثوار فإنه يترجم الذكاء الخارق وبُعد النظر لثوار ليبيا لأنهم لو تركوه حياً سيطالب به الغرب نظرا لأنه مطلوب للعدالة الدولية ، وسيعمل الغرب على تأخير الإعلان عن تحرير ليبيا و يصيح القدافي ورقة ضغط وابتزاز وتهديد بيد الغرب ضد الثوار للتدخل في طبيعة الدولة الليبية المقبلة ، بحكم أنه ما دام حيا فله أتباع قادرين على العودة للحكم من جديد ، ولن تستقر ليبيا أبدا
وإلى من يقول بأن الثوار قتلوا القدافي بطريقة لا إنسانية أقول لهم : بالله عليكم أعطوني وصفة وطريقة عادلة لعقاب من تسبب في قتل 50.000 مواطن بما فيهم أطفال وشيوخ ونساء وتدمير بُنية تحتية لبلد بأكمله بمليارات الدولارات ؟ لو كنتم من أهال الشهداء كيف ستتصرفون ؟؟
150 - Lailali الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:28
كان ديكتاتور وكانو عايشين في امن ، دابا يبداو ياكلو بعضياتهم
151 - kaddouri الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:28
حرام عليكم من المستفيد من قتل القدافي االشعب لا والف لا ستندمون يا ثوار....وقاتله لن ينام بسلام.فلعنة القدافي عليكم الى يوم الدين...ارادت امريكا اعدامه يوم عيد الاضحى.
152 - safa الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:29
إرحموا عزيز قوم ذل, يا للعار على الشعوب العربية كيف أصبح قانون الغاب يتحكم فيها وكيف جعلت من نفسها أظحوكة للغرب, إن كان رب العزة والجلال حرم عن نفسه الظلم ووضع الحساب والعقاب وترك مجالا للمغفرة والثواب مهما كانت الذنوب والخطايا كزبذ البحر فكيف للإنسان أن يحلل لنفسه الأمارة بالسوء أن يطبق العقاب قبل الحساب فهل هذا هو الإسلام؟؟؟؟؟؟؟؟؟ رحمك الله أيها الزعيم
153 - a mohamed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:29
...ولو سمعتم رصاصة لتبولتم في لباسكم ... D:

bravo je suis d'"accord avec vous mais nous tant que musulmans on montre cette sensibilité même devant un juif si on le voit massacré d cette façon .
154 - مغربي وأعتز الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:32
فقط من أجل التوضيح لأصحاب التعليقات و الذين بعاطفتهم يعتبرون السفاح معمر القذافي شهيدا أي شهيد هذا وقد قتل نصف ليبيا أنتم لا تعرفون عنه أي شيء فهو كان يذبح معارضيه كالخرفان الأمر لايتعلق بأخلاق المسلمين وإنما بتطبيق حدود الله فالعين بالعين والسن بالسن والنفس بالنفس فمهما فعلوه بالطاغية ستجدون هذا الأخير فعل أكثر منه نذالة ثقوا بي الأمر هنا لا يتعلق بالخير أو بالشر و إنما هناك لايمكن أن يفهمها إلا الليبين أنفسهم وخير لنا أن نتضامن مع قلب أم جريح قتل ابنها على يد الطاغية من ان نتضامن مع الطاغية الذي تعتبرونه شهيدا إذا فكل من يريد تصفية أبناء شعبه وينعتهم بالجرذان فيُقتَل يسمى شهيدا الشهادة تكول للجهاد في سبيل الله لا في حب العزة والملكوت والسلطة والعرش كان بإمكانه أن يعلن استقاليه بكل بساطة لكن حب الملذات هو مامنعه. لا أريد أن أستفيض في مناقشة هذا النذل لأنه لايستحق ولو ذرة من وقتنا و الذ بالأجدر أن نناقش فيه أحوالنا ومشاكلنا وأن نعي بذاتنا كي نصل ألى رخاء مغربنا بوعينا لا لا بعاطفتنا.
155 - sliman الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:33
همج رعاع أدنى من الجرذان يا حيوانات الناتو و فرنسا رجل مسلم إن كان فعلآ طاغية وجبت محاكمته أمآم الناس و ليدرك أخطاؤه و لعله يفيد أمة الإسلآم بمعلومآت مهمة عن أسرار الكفار يالكم من كلآب ضالة ،ضربتموه بالرصاص في الرأس ولآ زلتم تصفعون فيه و تبزقون على وجهه ؟؟همجية لم تكن في التاريخ ستلقون مصيركم المذل يا جرذآن و ها نحن اليوم نرى لمادا سماكم القدافي بدلك الإسم يا متخلفيين ،صياح همجي لله أكبر في كل مكان لكن دون أن تعلموآ معناهآ إلى مزبلة التاريخ يا كلآب ،نشرتم الأشرطة و ستكون عليكم شهيدا ان شاء الله أنا آحتفظت بكل الأشرطة في حال تم مسحهآ من النت، الرجل مقتول و الجرذ الدي يصوره خائف لم يفلح في تصوير ولو لقطة هادئة من الحدت ،
156 - رشيد سودو الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:37
ليس من حق من لم يكتو بنار القذافي الذي قتل وشرد وانتهك الأعراض حتى صارت أفعاله الشنيعة في حق شعبه في الداخل والخارج من الخبر المتواتر لا يجادل فيها إلا مكابر؛ ليس من حق من لم يكتو بنار القذافي أن يحكم على انفلات الثوار وعدم صبرهم على القذافي الأسير حتى يحاكم، بأنهم همج لا إنسانية عندهم، لأنهم عبارة عن قلوب مطعونة بمآت الطعنات القذافية وكتائبه.. ففيهم من قتلت أسرته بأكملها ومنهم من قتل أولاده وبقي أبترا ومنهم من انتهكت أعراض بناته وأخواته وزوجته وزوجات أقاربه ومنهم ومنهم ومنهم وما أكثر تصنيفات مآسيهم.. فكيف تريدون منهم في ظل ظروف الحرب والفتنة التي طالت حتى حطمت في الناس العقلاء ما عندهم من عقل وإنسانية.. أعذروهم إنهم مساكين ليسوا في حالة طبيعية.. ومع ذلك منت أتمنى لو أنهم صبروا حتى يحاكموه ويكشفوا ما عنده من أسرار تنفع النظام القادم وما حكمت به عليه العدالة نفذوه.. وفي الختام لا داعي للحكم على هؤلاء المساكين لا بالسلب ولا بالإيجاب والتمسوا لهم الأعذار ،وما أكثرها، واسألوا الله العفو والعافية لكم ولبلدكم وكل الأمة الإسلامية والإنسانية..
157 - ilhame الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:39
AU DIABLES LES REBELLES ?VOUS êtes pir que luiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiii
hchomaaaa ceci ci fait pas partie de principes del'islams chmayateeeeee
158 - ahmed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:41
الحمد لله مازالت امتنا بخير معضم التعليقات لاتأيد هدا السلوك الجاهلي لهؤلاء أين نحن من وصايا الرسول صلى الله عليه و سلم في ما يخص الأسرى؟؟؟؟تكبرون الله عز وجل باسم الفاحشة إتقوا الله كلكم راع وكل مسؤول عن رعيته نسأل الله العفو والعافية
159 - AMZA الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:42
je suis Etudiant marocain en France .UN PROF D'éCONOMIE NOUS A DIT EN RIGOLANT :on n'aime pas la lybie ou les rebelles mais on n'aime le pétrole de la lybie pas les lybiens c'est la France et les pays:
.colonisateurs qui ont gagner c'est pas les rebelles
160 - fatiiiiiiiiiiii الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:42
آلمني ما حدث للقذافي

-

- لا يهمني القذافي و لم يهمني يوما ... لكنه انسان بالدرجة الاولى ...مسلم عربي .... طغى و استبد نعم... قتل و سفك الدماء لا أنكر ذلك .... لكنه كان في يوم من الأيام زعيما عربيا كارها لليهو...د و الأمريكان.... أهين أمام العالم أجمع ....و أهنت معه يا شعب ليبيا فأسفاه عليك يا شعب ...
أسفاه على شعب يرقص فرحا لذله من كان يوما عزيزا جديرا بالتبجيل ...أسفاه على شعب يرى قتله و ضرب القذافي بالحذاء أكبر انتصاراته .... أسفاه على شعب لم يأخذ العبرة من سابقيه .... ارقصوا و غنوا اليوم فساركوزي و أوباما قادمون
161 - mesfiouiii الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:45
لمن يهللون للتورة ، ثمن الرصاصة لا يقل عن 50 درهم ، كم من رصاصة سمعناها و هي تطلق في الهواء هبا اء ، هل يا ترى منح الناتو السلاح لليبين حبا فيهم ، أنا عندي اليقين أن ليبيا ستدفع الثمن غاليا للغرب
162 - White Heart الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:46
لو فرضنا جدلا إن لم يقتل القذافي وتركوه على قيد الحياة .. وحاولوا هدايته وأعطوه مجالا للتوبه إلا الله (إن الله غفور رحيم) لأن ما نعلمه أنه هداية إنسان إلا دين الإسلام ليقول لاإله إلاالله خير من الدنيا وما فيها... والله المستعان
163 - amal الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:46
ils etaient stupide de le tuer de cette manière, ils ont raté leur coup car ils auraient pu jouer cette carte pour montrer leur intelligence et soit disant democratie, khaddafi est mort mais le sort de la libye est plus que jamais sombre, je ne pleure pas pr khaddafi mais pr ces lybiens fiers qui vont etre dominés par natou et ces rebelles, qui sont pires que khadafi, adieu le petrol libien, et congratulation pr les sociétés de petrole américaines, et européennes ils vont gagner des milliard
164 - abo abderrhman الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:49
هذه رسالة أوجهها لأصحاب الورع البارد...من يشفقون على الطاغية القذافي ويتحسرون على الطريقة التي قتل بها وأهين بها.....ثم يزايدون علينا بمصطلحات العفو والمغفرة والرفق والسماحة....أقول لهم...ماقاله جدنا القائد الأمازيغي المسلم العظيم يوسف بن تاشفين في أمر المعتمد بن عباد(وشتان بين المعتمد والقذافي) : "يقولون، لنرحم الرجل فقد كبر سنه وذهبت دولته ولم يعد يملك من الأمر شيئا، وما سلّم حتى قَتل منا نفرا كثيرا ،وقد لقينا منه ما لم نلق من الروميّ وجيشه، فما بالكم تذكرون آخر الأمر ولا تذكرون أوّله، وتذكرون العاقبة وتنسون الأسباب يتشفّعون لي فيه ويقولون،ارحموا عزيز قوم ذُل، وما ذُل حتى أذل، وإنما إذلاله إذلال رجل واحد ، وكان ذله ذل أمّة بأكملها"...

"صدق والله..شعوبنا المنتكسة العاطفية..تذكر آخر الأمر ولاتذكر أوله"..ولو أحد من هؤلاء الباردين..اغتصبت زوجته أمام عينيه..أو قتل أبوه أو أخوه...لرأينا منه كلاما آخر..ولكنه الجهل بدواليب التاريخ وتقلباته!!!..
تعلموا التاريخ من أجدادي..
165 - ياسمين الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:50
اللهم لا شماته الله يرحم جميع الاموات من المسلمين والمسلمات.فعلا تاثرت بمشاهدة هذا الفيديو,و هناك قسوة في التعامل مع اسير مجروح لا حولا ولا قوة الى بالله ونحن مسلمون
ديننا يتصف بالرحمة كان عليهم الا يقتلوه لكونه اسير بالاضافة انه يحمل اسرار معه قد تكشف
حقائق ما نجهلها, والعيب الذي اقترفه الثوار هو التنكيل بالجثة والتشهير بها,فرغم كون القذافي
مجرم بكل المقايس واقترف اخطاء فادحة في حق ا ناس ابرياء,الا انه يبقى مسلما له الحق ان
ينال حقوق الميت كالاخرين. هناك قواعد في ديننا يجب ان تحترم فالقذافي الان عند ربه هو من
سيحاسبه.لكن ما عساي ان اقول فالثوار معذورين لانهم عانوا من طرفه الظلم والقهر وقتل
اهاليهم. فسواء قتلوه ام لم يفعلو فلو حكم سيصدرفي حقه الحكم بالقتل لان القاتل يقتل وهو قتل
الالاف وليس واحدا اواثنان.ابشع شيئ هو القهر والظلم فيا من في يده القوة والسلطة اتقوا الله
في شعوبكم .ماذا كان سيخسر القذافي وغيره لو حكموا بالعدل ولبوا نداء الشعب,فالدنيا زائلة
ولا تدوم السلطة ولا الثروة الا العمل الصالح. اللهم احفظ المسلمين واصلح شانهم وشان وطننا
المغرب امين يارب انك سميع مجيب
166 - نور الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:51
........ماشاء الله ، لا حول و لا قوّة إلاّ بالله
167 - yacine الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:52
ياقلب سوسن مارأيك لما انتصر خير خلق الله على قريش وقال اذهبوا فانتم الطلقاء.نعم القذافي طاغية وتجبر وكفر واستهزئ بالقرآن.لكن الشئ الذي تحدث عنه الثوار هو المسدسان والبندقية والحرز.ولم يتحدثوا عن الحقيبة التي ذهبت لأن فيها دلائل رشوة ساركوزي حيت ان القذافي هو من مول انتخاب سيدك.اتعرف ياقلب سوسن لماذا قُتل القذافي والمعتصم وهم أسرى حرب حتى لايفضح رؤساء الثوار الذين كانوا بالأمس يلعقون حذاء القذافي.
168 - adil الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:53
يبدو أن المخابرات المغربية أو لحاسين الكابة والمنتفعون المتسلقون في بلدنا أو ربما جردان من دول أخرى ساندت القدافي ضد شعبه يسيطرون على الموقع " جاهم الصهد وخافو بحال هادشي يوقع عندنا أو عندهم" هناك من سمى القدافي الزنديق شهيد ومن طالب بمحاكمته وكأننا في الدنمارك ومن سب الليبيون ومن جردهم من إسلامهم فقط لأنهم إقتصوا ممن داس عليهم 40 سنة وجعلهم أكلخ خلق الله وظل يسب ويقتل لأخر لحظة، أنا أحيي ما قاموا به والله لو كنت معهم لنكلت به وجعلته عبرة لأي شخص يفكر في الحكم بعده وإستحمار الشعب وسرقته وضربه بالنعال.
القصاص هو العدل
أنشر يرحمك الله
169 - b1a2 الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 19:58
لاتاسفن على غدرالزمان لطلما رقصت على جثث الاسود كلاب يامن تكلمت على صدام ابوعدي حتى وهو ميت وصار ترابا لازلت تخاف منه زمن جرذان واقزام صحيح
170 - محمد حاسي بحبح الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:01
اتاسف على بعض اقوال الشعب العربي حول العقيد معمر القذافي لقد كان عدو لاسرائيل ان من قتل العقيد ليس من الشعب الليبي انا هو مجرم
171 - mohamed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:02
القذافي استغل ثروة ليبيا واستبد الشعب الليبي. هذا لا يعني أن
نتعامل معه بنفس الطريقة, إننا نظهر كوحوش لا تعرف إلا قانون الغابة, يجب الإعتلاء عن هذه التصرفات الهمجية. أهكذا يتصرف الثوار? لا أظن!!!!
172 - مسكين الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:12
اتمنى من كل قلبي العذاب الشديد لثوار والله لن يسامحكم لو سلم الى المحكمة كان احسن حقا ما فعل كان مؤلم و لكن انظرو انتم ايضا ماذا فعلتم والان كونوا عبيدا لفرنسا وامريكا واسرائيل
173 - mohamed morocco الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:14
العبرة بالخواتم وكل من يدعي القوة يموت بالضعف وهذا هو مصير كل طاغية
174 - fillali الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:19
barbar psychopaat waar blijft de rechten van de mens
175 - وليد اليافعي الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:20
ليبيا الان سوف تصبح حرت ابيه يسودها المحبة والاخاء وتنعم بالامن والامان ويعودع لها الرخاء انشاء الله
176 - verite الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:21
Il n'y a pas de quoi se lamenter. Il est vrai que ces gens devaient se ressaisir et se comporter plus dignement. Mais il faut savoir qu'ils sont le produit de son régime, c'est lui qui les a laissé sans éducation islamique convenable. Dans cette partie ils n'expriment que leur souffrance infligées pendant cette guerre (des milliers de morts !!), mélangée à leur joie de vainqueur.
Pour des gens parmi eux qui ont perdus des proches (frères, sœurs, etc.), ils sont plus choqués de l'avoir trouvé qu'ils ont oublié de faire vite pour le sauver.
177 - doaae الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:27
فكما تفهمنا البوعزيزي والدي احتار حتى علماء الدين في تصنيف ماقام به في باب الحرام اوالحلال. علينا ان نتفهم من تصفونهم بالهمجيين الدين حرروا ليبيا من الطاغية الدي قتل اكثر من 50000 ليبي. فكم من قاتل كان مأواه الجنة.
178 - mohamed de paris الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:27
j'ai juré de ne plus parler ou même saluer un libyen, une bonne décision , mieux de me dépouiller de mon identité d'un arabe
et vous allez voir que cette honte poursuivra chaque libyen
179 - maghrebiah الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:29
Bon par quoi commencer ? ben oui l'islam refuse ce genre de tueries c'vraiment injuste il est mort & alors qu'est-ce qu'ils ont gagné ? j'aurai préféré le garder en prison pour tout le reste de sa vie sans aucuns soins , comme ça ils seront égaux & pourront le voir puni tout en rigolant mais ça? le tuer sans aucune pitié ? Ah non j'ai jamais connu l'Islam comme ça ! S'ils se vengent pas , O allah , Allah se vengera la meilleure vengeance qui puisse exister ! Mais bon les libyens , ça a été méchant de votre part , ben voilà l'amérique &les autres pays ont pris une mauvaise impression sur les arabes , dire qu'"ls sont sauvages alors que l'on n'est pas .. Mais bon On est à DIEU et à lui nous REVENONS ,
:)
180 - واثق الطيار الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:29
الحمد لله على نهاية الطاغية معمر القذافي و هنيئا للثوار البواسل.
1. هذه افضل وسيلة للتعامل مع هذا الطاغية، و ان كانت تتفق مع مصالح الغرب فهو علبة سوداء لكثير من اسرارهم و خبائثهم. لكن لو تم اعتقاله و محاكمته كان سيعطى اكبر من قدره.
181 - saidbousnitra NY الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:33
sa c'est un symbole de canibalisme je ne sais comment ces gent vont diriger un pays.et le probleme ils crient 'ALLA O AKBAR'' --ya salam ala el eiman-- c'est vrai 'gadhafi' a aider ''LES POULET-zario'' mais le tuer comme
182 - Moro الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:35
Quelles images macabres, franchement c'est honteux l'image que donnent les arabes et les musulmans au monde, des vrais sauvages criant allah akbar.
183 - anwar الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:38
نعم حرام وحتى نسير على نهج رسول الله وحتى لا نختلف ماذا قيل عن الرسول؟
قيل عنه : وما انتقم رسول الله صلى الله عليه وسلم لنفسه إلا أن تنتهك حرمة الله عز وجل
وقيل عنه كذلك : والرسول الأعظم لم يكن طاغيا ولا جبارا ولكنه كان رؤوفا رحيما عليه أفضل الصلاة والسلام إذن من لا يسير على النهج الذي تركه الحبيب فهو لا يحب محمد
184 - karim الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:39
لا حول ولا قوة إلا بالله.....................................
185 - secret of gravity الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:40
حديث: لا تذهب الدنيا حتى يأتي على الناس يوم لا يدري القاتل فيم قتل
وَلِمُسْلِمٍ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ -رضي الله عنه- « قَالَ رَسُولُ اَللَّهِ صلى الله عليه وسلم: وَاَلَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَا تَذْهَبُ اَلدُّنْيَا حَتَّى يَأْتِيَ عَلَى اَلنَّاسِ يَوْمٌ, لَا يَدْرِي اَلْقَاتِلُ فِيمَ قَتَلَ , وَلَا اَلْمَقْتُولُ فِيمَ قُتِلَ فَقِيلَ: كَيْفَ يَكُونُ ذَلِكَ قَالَ: اَلْهَرْجُ اَلْقَاتِلُ وَالْمَقْتُولُ فِي اَلنَّارِ.
186 - نهاية الطاغية المذلة!!! الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:40
هل نسيتم؟؟؟ لاشفقة ولا رحمة مع الجردان؟؟؟ انا والله ابكاني هذا المنظر لكن ابكتني ومزقت قلبي مناظر الليبين منذ اندلاع ثورتهم السلمية التي اجاب عليها القدافي بمضادات الطائرات في اجساد الشباب الليبي الذي نهض ليقول كفى لجبروت القدافي وابنائه!!!!! قتلهم بجميع الطرق وحرقهم احياء وباعداد كبيرة!!! نعم انا ضد ان ينكل به لكنني والله اعذرهم ولو تخيلت نفسي فقدت من احبهم بظلم القدافي!!! وهؤلاء الشباب كلهم فقدو احبابا واصحابا وآباء وامهات واخوات واعراض هتكت...لم يخرجوا للحرب لحبهم لها بل انتقاما وثأرا لكل من قتل ونكل به وعذب حتى الموت و حرق و...و...و...اليوتوب كله ڤيديوات لما فعله بهؤلاء لهذا فاإنني اعذرهم !!! احدهم لم يتمالك نفسه !!! وآآآعباد الله راه انا احترمتهم ملي مابداوش ياكلوه بسنانهم ههههههههههههه الله يستر راه الحڭرة والظلم صعيييييييييييييب!!! انا قلت حاجة وحدة ياربي احفظنا من ان نظلم احدا فيحقد علينا كما يحقد هؤلاء على هذا الرجل!!!!
187 - Mohamed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:40
و الله لا أحب أن تكون نهاية القدافي بهذه الطريقة، كنت أتمنى أن يتنحى القدافي منذ انطلاقة الثورة الليبية و أن يترك زمام الأمور لللبيين لكن اختار مصيره بيده.
نسأل الله حسن الخاتمة.
188 - ayman الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:50
كنت أتمنى ان لا يموت بهذه الطريقة رغم الجرائم التي ارتكبها في حق الشعب الليبي
189 - ozd الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:50
أتركونا من التعليقات الفارغة هدا الدكتاتورالمتجبر في الأرض لقي مصيره لولا تكلم الأمم المتحدة عن طريقة موته لما تكلمتم أنتم أيضا. لماذا هذه التبعية للغرب ......
190 - fariss الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:51
سلام الله عليكم ياشباب هل منكم يرضى ان تقتل امك و ابوك و اخوك واختك? ها انتم الا انا تحيبون القدافي يا احفاد القدافي موتوووووووووو بي غيضكم
191 - imad ourquia الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:52
إلى كل المتباكين على مصير القذافي ...

لا تنسوا أن القذافي كان يطعن في كتاب الله وفي سنة رسول الله
لا تنسوا أن قتل وشرد الآلاف من المسلمين بداية في سجن بو سليم

ثم
لا تسنوا عشرات الآلاف من الضحايا الذين قتلوا بسببه وبسبب تمسكه بالسطة

لا تنسوا أنه الداعم الرئيسي لجبهة البوليسار يو التي تحاول خلق الفتن في بلدكم
لا تنسوا أن الفتنة أشد من القتل

لا تنسوا أن القذافي لو عاش كان يستطيع أن يخلق فتنا لا تعد ولا تحصى في المنطقة وكان سيجر على ليبيل الويلات ثم الويلات
لأنه من النوع المريض نفسيا بجنون العظمة
لا تنسوا أن للعلماء فيه فتوى تبيح دمه في أي وقت وفي أي مكان
وما أنتم بأعلم من العلماء يا جهلة

لا تنسوا أن هؤلاء الرجال الثوار ذاقوا المرارة من حكمه وطغيانه سنين عددا ووالله لو أن أحدكم سرقت منه بيضة لحقد على السارق حقدا لا يعلمه إلا الله ولرغب في تقطيع السارق إربا إربا فما بالك يا جاهل يا من تتهجم على هؤلاء الثوار وهم من فقدوا أحبتهم وأهليهم بسبب هذا الفرعون ..
هناك مساكين يدهبون الى المساجد لعدم تعرضهم الى طلاقات نارية و الفرعون يطلق عليهم سواريخ حاتا داخل المسجد.لانه كافر و يستحق العداب...
192 - YOUSSEF الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:55
يدعون الاسلام... و يتفننون في التهليل والتكبير
ولكن أفعالهم تفضحهم
يصورون انسان ميت ويحلقون شعره وينكلون بجثته ويفرحون ويمرحون فوق جثة رئيس هامدة... كانوا بالأمس القريب يقبلون رجليها
أين هي حرمة الميت؟؟
أين الاسلام من كل هذا ؟؟
.القدافي مات شِأتم أم أبيتم حتى و إن مات سوف يبقى رمز من رموز البطولة و الشموخ و إني أرى أن مصير ليبيا ليس مختلف عن مصير العراق فما أشبه الليلة بالبارحة .
193 - ابوسارة الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 20:57
الموت للطغاة والحياة للشعوب، تهاني الحارة للشعب الليبي الشقيق وللثوار الاشاوس الذين ابلوا البلاء الحسن من اجل تحرير ليبيا من الطاغية واتباعه. الله يرحم الشهداء ويشفي الجرحى.
لقد حكم الطاغية بالنار والحديد وختامه بما قدم، كما اتعجب لبعض المعلقين الذين يشفقون من حال القدافي ناسية ما قام به في حق شعبه من جور ونهب وقتل وهتك للاعراض.
''وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون''
194 - Lion de l'Atlas الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:05
BRAvooooooo La revolution,a l'enfer les Dictatuers
195 - يوسف الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:06
لعنة القذافي ستطارد كل الليبين، سيتقاتل الليبيون فيما الغرب سيقتسم خيراتهم.
196 - ابو سارة الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:07
لعنة الله على الطغاة ومن والاهم الى يوم الدين.
197 - كريمة اليوسفية الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:07
القدافي .......
مهما ارتكب هدا الشخص من جرائم في حق شعبه ومهما ظلم فهو في الأخير عربي مسلم و ليس من شيم العرب التنكيل بالجثث و لا الدفن المجهول ........قنوات الجزيرة ..العربية و france24..هي قنوات همها البحث عن مواد إعلامية.. و التي وفرتها الشعوب العربية الثائرة....نحن مسلمون ....لا اله إلا الله محمد رسول الله ..افيقو يا عرب ..
198 - bakkali الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:10
اايبشر بان تكون ليبيا دوتة ديمقراطية بالاحرى ان تكون اسلامية
199 - مجهولة الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:13
ستبقى هده الصورة جاتمة على وجوهكم -مقتل الزعيم- سيخربونكم دار دار زنقة زنقة وستنالون جزاءكم مهما طال الزمن بالكماءن كما فعلوا لاخواننا العراقيين... السيارات المفخخة والقنابل الموقوتة ... فالحنين الى زمن القدافى لا محال... فاللهم الطف بهدا الشعب ولا تجعله لعبة لمخابرات فرنسا والانجليز والطاليان و...لقد شوهتم المسلمين ويستحيي الانسان ان يكون مسلما انها الهمجية بكامل صفتها والجاهلية بكامل معانيها حرام عليكم ما فعلتم بهدا الرجل الدي لو بقي حيا لفضح من فضح وشوه من يستحق.ابكاني موته ولم يبكيني الخراب الدي كنتم السبب فيه لقد قتلم بدون شهية وخربتم بعصبية قبلية وستجعلون من اعداءكم حكاما وسوف يبدأ زمن القتل والاختفاء والمطمورة كما في بابل وغيرها فاستعدوا لشركات الموت... المجاني ولمؤتمرات توزيع الحصص على اسيادكم امراء الحرب ...انتهى القدافى ..وجاء زمن الموت والتشريد.. من يشرد من ومن يقتل من.. انها المفارقة الزمانية
200 - abou-wiame الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:14
رغم ما ضيه الاسود وشخصيته المفيوزية ...فقد كانت له كلمة رجل .حيث قال في بداية الثورة ( اما ا نتصر او ا موت وبندقيتي بيدي) لدا احترمه كرجل كلمة.....اما المعاملة التي لقاها و هو يحتضر عفوا ميت .... لا يمت بصلة اننا او هم من الدول الا سلامية ....التي تد ين بدين الاسلام ...بل دكرني بفيلم ا مريكي ( la guerre du feu) .......
201 - Sono..........M الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:14
à tous qui n' arrêtent pas pas de juger les révolutionnaires par des sauvages ou autres , qu'il sera loyal avec lui même avant de s influencer par l image dont lui ne constitue que un simple téléspectateur qui parle derrière l écran sans donner la peine à analyser et à méditer sur les conditions qui ont permet un certain vidéo d une telle manière quelque soit l ampleur de son contenu, nous sommes tous des musulmans et les révolutionnaires seul qui ont vécu les périls d une guerre de 8 mois là ou ils ont perdu membres de leurs familles, je vois pas que vous allez dire la même chose si vs étiez parmi eux mais ça n empêche pas de dire que la manière de vengeance est provocante du coté humain mais c est le destin qui s impose et la volonté de dieu qui a voulu la mort d un tyran et un dictature qui a oublié allah durant sa vie et qui a été oublié par lui après dans ces moments difficiles de son achèvement و لا تكونوا كالذين نسوا الله فأنساهم أنفسهم
202 - عائشة الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:19
أوصانا ديننا الحنيف أن نذكر موتانا بخير لكن هذا لا يعطينا الحق أن نهين الثوار..هم الذين عاشوا الذل والهوان في ظل حكم من أعطى نفسه الحق بأن يسميها ملك ملوك...فليعتبر بما آل اليه برغبة الملك الحق الله سبحانه وتعالى..وقبل أن ننتقد الطريقة التي عاملوه بها وهو شخص واحد لنتذكر كيف عامل هو الالاف المؤلفة من بني شعبه..العين بالعين والسن بالسن والبادئ أظلم..بدل أن نفرح للشعب للثوار لأنهم اقتصوا لدماء اخوانهم و نشد على أياديهم لأنهم لم يقبلوا العيش في الذل وأعطوا انذارا لكل حاكم ظالم, نجد بعض الاخوان ينتقدونهم..وفي نظري القدافي قد تم قتله رأفة به و بحاله لانه لو حوكم لكانت نهايته أسوء..
203 - hamid الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:21
poor Qadafi , he is Die I really I confess we are Arabian but our culture, Spirit is Backward so should be Mercy with everyone moreover he is make mistake.
so must look a way the Spirit is expensive .......
I ammmmmmm Sorry
204 - mouha الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:27
لعنت الله عليكم يا صاحبي التعليق 49و50 ليس فيكم و لا في توار ليبيا هؤلاء الهمج انسان عاقل يتاخد من اخلاق النبي ص وسماحته من قال لهم ان لا يقتلوه ولا يمتلوا بجتته الاسلام منكم براء عن اي تغيير تتحدتون والله سيائتي عليكم اليوم الذي ستحنون الى ايام القدافي كما يحن العراقيون اليوم الى ايام صدام(قال تعالى لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم.)
205 - alios الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:28
عندما أرى ارتسامات اغلبية المعلقين،اعتز بكوني مغربي،حين تكون محاكمة هنالك تكون عدالة،حينئذ ديمقراطية،والظلم مهما ظلم له الحق في الدفاع عن نفسه...
206 - هشام الوجدي الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:34
القذافي اشرف واعظم واعز من الجرذان الذين لم يحتمو شريعة الله في الاسير اهذه هي وصايا الرسول وسنته يا عملاء النيتو
رحم الله الشهيد العقيد معمر القذافي
رحمه الله بجد القذافي كان على حق
207 - soufiane taza morocco الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:43
كل من يقل حرام على الثوار فهو منافق،أين كان منا كان سيفعل ما فعله الثوار ،لأن هناك من كان من الثوار قتلت أمه أو أخته أو أبوه ...على يد القدفي؛أما الذين يشفقون عليه قد يشفقون في أحد الأيام على تنياهو و بوش ... إذا ما حدث لهم نفس شيء الذي حدث مع القدافي...
208 - mosselim الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:43
سواء عن قصد أو عن غير قصد فإن الرصاصات التي تسببت في موت القدافي بعد ألقاء القبض عليه كانت أرحم له ، وإذا كان هذا الإعدام فعلا نُفذ عن قصد من طرف الثوار فإنه يترجم الذكاء الخارق وبُعد النظر لثوار ليبيا لأنهم لو تركوه حياً سيطالب به الغرب نظرا لأنه مطلوب للعدالة الدولية ، وسيعمل الغرب على تأخير الإعلان عن تحرير ليبيا و يصيح القدافي ورقة ضغط وابتزاز وتهديد بيد الغرب ضد الثوار للتدخل في طبيعة الدولة الليبية المقبلة ، بحكم أنه ما دام حيا فله أتباع قادرين على العودة للحكم من جديد ، ولن تستقر ليبيا أبدا
وإلى من يقول بأن الثوار قتلوا القدافي بطريقة لا إنسانية أقول لهم : بالله عليكم أعطوني وصفة وطريقة عادلة لعقاب من تسبب في قتل 50.000 مواطن بما فيهم أطفال وشيوخ ونساء وتدمير بُنية تحتية لبلد بأكمله بمليارات الدولارات ؟ لو كنتم من أهال الشهداء كيف ستتصرفون ؟؟
209 - walid الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:44
c''est inhumain ,pourquoi toute ces tortures, ila a fait du mal ?oui . mais ya quand meme une justice !!!!
210 - azerti الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:48
إلى كل التعليقات المتباكية على الجرد الأكبر ورد على التعليق 200
لا تنسوا أن القذافي كان يطعن في كتاب الله وفي سنة رسول الله
لا تنسوا أنه قتل وشرد مئات الآلاف من المسلمين بداية في سجن أبو سليم وفي غيرها من السجون الليبية
لا تنسوا أن هؤلاء الرجال الثوار ذاقوا المرارة من حكمه وطغيانه سنين عددا ووالله لو أن أحدكم سرقت منه بيضة لحقد على السارق حقدا لا يعلمه إلا الله ولرغب في تقطيع السارق إربا إربا فما بالك يا جاهل يا من تتهجم على هؤلاء الثوار وهم من فقدوا أحبتهم وأهليهم بسبب هذا الفرعون ..
211 - farhat الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 21:58
ماشاء الله قدر فعل كل شيء مكتوب و مقدر منذ الأزل
212 - hemmou الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:07
موت القدافي بهذه الطريقة و إن طاغيّة يعتبر جريمة حرب .
213 - أم يحيى الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:14
اللهم لا شماتةلا حول و لا قوة الا بالله
214 - hamdi الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:16
الثوار ليسوا بجيش نظامي له ظوابط كي يطبق الأوامر بل شريحة شعبية ثارت ضد الطاغية فلا تشتموهم لأنهم إكتوو من ناره.
هم لهم سجناء فاقوا الألاف فأين سجناء القذافي وكم قتل وتسبب في قتلهم وخرب ليبيا بتعنته فأذله الله كي يعرف أنه ضعيف وحكمه كان بالنار والحديد ككل الحكام العرب
أين أنصاره وملايينه رئيس حكم 43 سنة وشعبه يكرهه فجأت ساعة الخلاص التي كان هو من خسر كل شيء فأين المال والجاه والبنين والتكبر أذله الله في وداعه للدنيا كخاتمة للمتكبرين غرقوه في دمائه وأحسسوه بأنه حشرة وتلك حقيقته فقط كان عليهم ألايقتلوه لكن نتفهم لحقدهم عليه وعدم السيطرة على الأعصاب ساعة المعارك.
215 - BIG BOSS khemisset الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:20
هل هناك ليبي لكي يؤكد لنا هذا?

بعض الحقائق التي يجهلها البعض عن ليبيا القذافي

استهلاك الكهرباء في البيوت مجاني

استهلاك المياه في البيوت مجاني

سعر لتر من البنزين لا يتجاوز 0.08 اورو

البنوك الليبية لا تعمل بالربى

المواطن لا يدفع أي ضريبة . والرسم على القيمة المضافة غير موجود تماماً

ليبيا تحتل المراتب الأخيرة من بين الدول التي تمتلك ديون

سعر شراء السيارات في ليبيا هو نفس سعر الشراء من المصانع

كل طالب يريد إكمال دراسته في الخارج تدفع له الحكومة 1627 اورو شهرياً

كل طالب يحصل على شهادة جامعية يحصل على راتب حتى دون عمل !!

عندما يتزوج الليبي يحصل على قطعة أرض مجانية تصل إلى 150 متر مربع أو مسكن

كل عائلة ليبية مسجلة تحصل على 300 اورو شهرياً !!

أسئلة نطرحها الآن ..
أين هو الظلم في ليبيا ؟
أين هي أسباب الثورة الليبية ؟
216 - Fahd الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:25
وحده الميت يرى نهاية الحرب (أفلاطون)
أخوتي في ليبيا الحرة،
الحمد لله وحده أن أتم عليكم نصره.
لقد ضحيتم في ثورتكم تضحيات رائعة، تفانيتم، وأكرمكم الله.
أسأل الله أن يتم عليكم نوره وكرمه وجميل فضله، بأن تتخطوا مرحلة بناء الدولة الحرة الكريمة بنجاح إن شاء الله. أكيد أنها مرحلة صعبة، لكن، وحدهما الإستعانة برب العالمين والإخلاص سيجعلانها يسيرة.
هنيئا لكم تمام النصر.
217 - عربية أنا الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:26
نحن ليس مع بقاء القدافي ولكن كنا نريد أن يقدم الىالمحاكمة وليس مثل هاته المعاملة الهمجية التي تدل عن عدم انسانية هؤلاء الناس فمكان عليهم أن ينكلوا به فهو عربي وكدالك أسير لديهم. فهم ادن طغاة مثل.
218 - raâouf الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:36
vous avez donné une mauvaise image sur l'islam, ce n'est pas la bonne facon de se conduire avec un criminel , vraiment c'est honteux
219 - amoun الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:46
c est pas logique cette operation
220 - Hala maroc الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:47
Ca peut arriver a notre soit disons roi. 
221 - anti-pouvoir الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:48
ces rebelles disent qu'ils veulent un etat moderne ,et pourtant ils commencent par des crimes de guerre ,mais c'est clair,des personnes qui ont vecu dans le desert ,d'ou ils vont apprendre les droits de l'homme et le respect des otages de guerre.
,il suffit de voir comment ils se comportaient avec les étrangers ,comme des betails,mais ne pensez pas que les occidentaux vont vous offrir des bouquets de fleurs ,il suffit qu'un "islamiste" prend le pouvoir et vous allez devenir un etat terroriste ,et à ce moment là vous allez demander la pitié et la grace des occidentaux en l'echangeant avec le petrole.
222 - bouna.k birtamtam الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:49
كل ما فعله الثوار يشبه انسان في سن المراهقة ، أليست هناك السلطات ؟ هدا الفيديو لا استطيع حتى ان اشاهده حتى الاطفال الصغار يفكرون في هدا المشهد المقزز ، هل هدا هو الاسلام و هم لم حتى حرمة الميت و ينطقون باسم الجلالة بل هدا نفاق لكن في هدا العصر مملوءة بالمنافقين ، بل هذه هي علامة الساعة والساعة لا تقوم الا على شرار الناس ، و الله اعلم بها .
223 - baquioui الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:53
ان الله يمهل ولا يهمل
224 - ميس الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:53
يا حصرتي على اسلام مازال بعيدا عن القلوب,ما افجركم وانتم تكبرون على جريمتكم,اين انتم من الاسلام ومن سماحة ورحمة الاسلام,انتم لستم ثوار انتم ثيرررررررررااااااااااننننننن
225 - badro الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:56
لا تأسفن على غدر الزمان لطالما ..رقصت على جثث الأسود كلاب
لا تحسبنّ برقصـها تعلـو على أسيادها فالاسدُ أسدٌ والكلابُ كلابُ
226 - امين_اناس الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 22:58
لو كان كل ذي لحية فيلسوف لكان العنز افلاطون
227 - siham الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:06
يا ناس يا مسلمين كفافكم من هده المشاهد كفاكم سخرية و شمتا لما تعرض له القدافي
لا تنسو انفسكم نحن بشر كلنا معرضون للخطا سواء كنا ملوك او قادة او اناس عاديون مادمنا بشر كلنا خطائين و خير الخطائين الثوابون
توبوا الى الله و احسنوا الى انفسكم و اهاليكم و اقاربكم و جيرانكم كونوا قادة صغار و احكمو بالحق و العدل بين الناس و لا تنسو قول الله عز و جل
كل من عليه فان و يبقى وجه ربك دو الجلال و الاكرام
228 - mourad الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:09
هناك بعض الاخوة يقولون ان ثوار همجيون فل ادكر كل الاخوة لو انهم داقوا مرارة ما داقه الليبيون لما فتحوا افواههم التي يستعملونها للاكل و الكلام في الناس لو ان مرتزقة دخلو الى بيتك وقتلو عائلتك واغتصبوها لما قلت هدا الكلام عن هاؤلاء البطال
229 - bouawal الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:10
les occidentaux font la démonstration que les arabes sont un peuple sauvage et qui n'est pas à la hauteur de la démocratie

le mouvement de 20 février et tous ses sympathisants sont les auteurs de cette barbarie car ils partagent les mêmes valeurs que les anti-kadaffi....notre roi est tellement un ange que notre pays n'a pas connu cette barbarie
230 - bouna.k الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:11
ذهب القدافي و سيأتي القدادفة !!!!
231 - mohammed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:11
سؤال بسيط لو كان القدافي قد قتل والدك واخوتك و اغتصب امك و اختك وشردك مادا ستفعل ادا قبضت عليه هل ستقتله ام ستسلمه للمحاكمة ?
232 - جزائري الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:13
صدام 2007 +القدافي 2011 من يكون ا صحية في العيد المقبل
233 - ali mouslime الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:19
ولاه ماشي هدا هوا الاسلام أنا صغير أو نعرف دايمك كايتيحو المسلمين فهاد الغلط
234 - abd Allah الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:21
مجالس الشر لا تحقق إلا في قتل الأشرار أما الأخيار متل الشيخ بلادن والشيخ ياسين والرنتيسي فلا, يستحق هدا المصير من أدخل العبيد السود لإغتصاب الحرات الليبيات، ومن حارب الإسلام والمسلمين,ومن دمر مصراته،ومن سرق مال ليييا هو وأبناه,وعند الله تلتقي الخصوم
235 - ayman الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:22
صاحب التعليق 84
أصبت في كل حرف دونته،و يا ليت الجميع ينتهجون طريقة تفكيرك
ولكم في رسول الله صلى الله عليه و سلم الإسوة الحسنة يا من تهللون لقتل الأسير و التنكيل بجتث الموتى
236 - mohammed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:22
كيف تريدون الرحمة لشخص استبدل القران الكريم بالكتاب الاخضر وكاد يقول انا ربكم الاعلى حاش لله فهو بدلك يعتبر مرتدا و المرتد عقابه الموت هدا حكم الله و ما جرى للقدافي ليس انتقام الثوار انما هو انتقام من الله على هدا الطاغية و في الاخرة عداب اليم
237 - طارق المغربي الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:23
بعد مشاهدتي للنهاية المأساوية لهذا الطاغية تذكرت قول احد المرابضين في الصحراء المغربية حين قال أننا كنا نجيب على السؤال: من عدوك؟ فنجيب: ليبيا. ثم نسأل من عدوك فنجيب ليبيا. ثم نسال من عدوك فنجيب ليبيا ثم نسأل من عدوك فنجيب الجزائر...لقد كانت نهايتك في أنبوب للصرف الصحي كالجرد يا طاغية، يا من سممت الأجواء في شمال إفريقيا لقد تم اصطيادك كالكلب في الصحاري وكذلك يكون مصير الطغاة والدور سيأتي لامحالة على جينيرالات قصر المرادية لأن الطاغية يستقبل ويتضامن مع الطغاة وليس مع الأحرار...
238 - الناصري الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:24
من قال القرضاوي من راى القدافي فليقتله فقد قال الصواب .(لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق ( فمن قال ان القرضاوي هو حامي الارهب والتكفير بل العكس وانما هو عالم عصر الامة فهو يقتدى به ويجب احترام علماؤنا
239 - طارق الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:26
فليكن في علمكم أن أي شخص لا يتأثر لهذا المشهد لا يمكنه أن يكون كائنا بشريا سويا، بل هو على الأرجح مريض نفسي يستمتع بمشاهدة الدماء.. لأنه بصرف النظر عن هوية الشخص في الفيديو فإن الإنسان السليم نفسيا تتقزز نفسه من مشاهدة كرامة بشرية تهدر على هذا النحو الفاضح، أما الحمقى الذين يتشدقون بالدفاع عن الثورة وشرعية القتل بهذه الطريقة فليعلموا أن أحدا لم يبرئ القذافي ولا أحد يجادل في أنه كان مجرم حرب مخبول يستحق الإعدام، لكن من حقه أن تصان كرامته ولا يسحل ويمثل بجثته لأن من فعلوا به ذلك أثبتوا أنهم ليسوا أفضل منه.. هناك مواثيق دولية يتم الاحتكام إليها في محاكمة مجرمي الحرب ولم أسمع يوما عن ميثاق دولي يجيز السحل وحلق الشعر والإعدام في عربة.. كما أن هناك جانبا إنسانيا لا يمكن تجاوزه هنا في رؤية شيخ في أرذل العمر مضرج الوجه بالدم بين أيدي شباب مسلحين يتسلون بتعذيبه.. ورأيي أن من يحب رؤية مثل هذه المشاهد لا يهتم كثيرا بالثورة أو بليبيا، بل هو مريض نفسي سادي يستمتع بمشاهدة الدماء والجثث، ويحاول تغطية ذلك بالحماس الكاذب، ولذلك لا يحب من يشعره بأن استمتاعه هذا مرض يجب أن يبحث له عن علاج.
240 - مشجع للثوار الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:29
أرجو المعذرة لكن عددا من التعليقات أصحابها سطحيون وبدون ذاكرة
كل من يتهم ثوار ليبيا الشرفاء عليه أن يخجل لأنه يتكلم بفمه بينما هم يتكلمون بدمائهم وأرواحهم
من أصبح يرى القذافي بطلا عليه أن يخجل من دعم سفاح يقتل الجميع دون تمييز
ربما كان الأفضل أن يحاكم القذافي لكن الذين اعتقلوه أدوا حياتهم وحياة أسرهم ثمنا فنحن لا نتفرج على فيلم هوليودي لكن الأمر يتعلق بواقع مرير كان بطله القذافي السفاح وهو الآن يذوق بعضا مما أذاق الشعب الليبي
موت القذافي نصر للحق ودرس لكل الطغاة
وهو تذكير للمغاربة الذين تنمحي ذاكرتهم بسرعة ويتم استغلالهم من هذه الجهة حين يسامحون بسذاجة من أساء في حقهم دون محاسبته ومعاقبته على إساءتهفيعود لإساءة أكبر في حقهم
وحتى لا تنسوا شاهدوا الأخبار وانظروا ما يفعله الأسد في السوريين لتتذكروا ما فعله القدافي في الليبيين والذين كانوا سيقصفون بالطائرات لولا لطف الله
241 - متتبع الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:31
قتلت خادمة ابن احد السلف الصالح خطئا _ابنه الوحيد_ فلما سمع الخبر سل سيفه واسرع ليقتص منها فلما هم بها قالت (والكاظمين الغيض) قال كظمنا غيضنا. ثم قالت (والعافين عن الناس ).قال عفونا عنك وقالت ( ان الله يحب المحسنين).قال انت حرة لوجه الله. والرسول(ص) عندما قال لقريش بعد اسرهم في الفتح (اذهبوا انتم الطلقاء).ايها الثوار حققتم نصرا كبيرا كان سيكون اروع لوعفوتم وتركتم القدافي لمحاكمة عادلة.ساعتها سيعرف العالم مدى سماحة المسلم. وروعة هذا الدين العظيم.
242 - khalid الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:31
القذافي يقول "حرام عليكم " يحرم جلدك على عظمك

إلى كل المتباكين على مصير القذافي ما حكم بيع الخمور فى مرجان؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
243 - khalid aziz1 الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:33
لقد أحلّ القرضاوي دم القدافي .ولم سببه من محن لشعب اليبي ومن هنا قتل القدافي مشروع ويلك يقدافي يازفت يكلب العرب
بحثوا عنك زنكة زنكة حفر حفرة وقتلوك طرشة طرشة قرطاسة قرطاسة
244 - محمد الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:33
لاتاسفن على غدر الزمان لطالما رقصت على جثت الاسود كلاب
لا تحسبن برقصها تعلو على اسيادها فالاسد اسد والكلاب كلاب
رحمك الله يا معمر
245 - ayoub الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:34
بسم الله الرحمن الرحيم
لقد تصرف توار ليبيا بشكل عقلاني عندما قتلوا القدافي ولم يعتقلوه ، لان إعتقاله سيزيد الطين بله ، ليبيا أهم ما ينتضرها هو المصالحة الوطنية لتبدأ عصر جديد بدون طاغية قلو إعتقلوه لفتح على انفسهم أبواب جهنم من خلال محاكمته ولتدخل الغرب في شؤون ليبيا ، لكن موته سيعجل امام التوار الطريق إلى المصالحة رغم ان الغرب لن يتركهم لكن بدون القدافي ستكون المواجهة مكشوفة خصوصا وان جل أعوانه لقوا حتفهم ولم يزل على طاولة سوى أبناء ليبيا
وتحكيم الشريعة هو هدفهم جميعا ، لذا سيكون الغرب هو الطرف لالمضاد ولعبته ستكون مكشوفة للجميع بدون القدافي لأنه لن يجدمن حلال محاكمة القدافي سبيل للتدخل في شؤون ليبيا وكل محاولة لزعزعة الإ ستقار مرة أخرى ستكون مكشوفةلان الغرب لن يسمح بتحكيم الشريعة .
246 - ali الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:36
ماشاء الله الكل سوف ينتقل إلى تلك الدار أما هاته فهي دار فانية فعش ماشئت واكتسب من القوة والجاه والمال والسلطة فإنك ستموت لا مفر منها . أهكذا هو حال من ينادي بالحرية والديموقراطية والعدل ينتقم من جثة هامدة لا حول لها ولا قوة إلا بالله ، أهكذا كانت أمة محمد تتعامل مع موتى المسلمين . رغم كل ما فعله القذافي بأبناء شعبه وبوطنه ، فلابد من معاملة الميت كما أمرنا الرسول صلى الله عليه وسلم . وليكن في علمكم أيها اللبيون أن حلف النتو لم يأتي إلى لبيا من أجل نشر الحرية والديموقراطية بل من أجل النفط .....
247 - Sidi Ali الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:37
Pas de justice , pas de droit , pas d'humanité, pas de loie.Vraiment c'est le jungle.La lybie est exposée au désordre.
248 - jalouli mar الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:37
راس صلب لا يسمع الننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننححححححححححححححححةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةة
249 - wiame الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:37
الفيديو مؤثر فعلا لكن الم يكن يعرف القدافي جملة حرام عليكم قبل ان يقتل 5000 ليبي ودمر بنيتها التحتية وكتائبه اغتصبوا الفتيات ونهبوا اموال الناس و و و و و و ولنفترض انهم امسكوا به نهايته الاعدام ادم فليقتل وعوض الالتهاء بقضيته فيلبنوا بلادهم وفي الاخير هم ادرى بمصلحتهم
250 - غااضب الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:38
لن تسكت قبيلة القذاذفه وورفله والمقارحه على هذا العار الذي لحق بها ونشر على اصقاع الارض
وباذن الله تغسل العار قريبا وتغتال كل من شارك في هذه الهمجيه الغير مسبوقه
مبروك للناتو الاستعمار
251 - Saad الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:39
حشومة و عار هادشي لي دارو فهاد السيد و السؤال لي محيرني واش هاد الجردان خلاوه مسكين ينطق بالشهادتين واش فكروه بها قبل مي عدموه ?????? صراحتا بقا فيا واخا كان منوضها مع المغرب ولكن ماشي بهاد الوحشية يصفيوه "حراام عليكم يا جماعة"
252 - najib du maroc الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:39
pourquoi vous avez pitier de se dictateur il merite plus et vive la lybie libre
253 - مواطن عاطل الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:40
هؤلاء ثوار ذاقوا جحيم القذافي وردة الفعل متوقعة جدا ولا حزن على الطغاة
254 - hamza الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:48
el kadafi est mort !!!!!!!!!!!pas possible
255 - katim casawi الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:48
شـــاهدوا الجــرذان ماذا يفعلون بمسلم " آهذا هو دين الإسلام " اهذا تشريع الظالم في الإسلام " أولم تروا كيف ينهشون في لحمه كالكلاب الضالة .. هذا المنظر ولله العظيم لم أره من الصهاينة أراه وسط المسلمين تبـا لهم ، لادين لهم :(
256 - nabil de rabat الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:48
pourquoi vous avez pitier de se dictateur il merite plus
257 - Hassan الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:55
Ces criminels ont Commis un crime aussi grave que les crimes du dictateur Kaddafi, il apparait qu'ils Sont DES fanatics islamistes avec aucun respect pour la vie humaine....ils ne respectent pas le drois de tous les gens a apparaitre devans la justice pour repondre a leurs crimes...
258 - khalil safi !! الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:56
يسئلونني عن سبب تعاطفي مع القذافي ، أقول لهم شاهد الڤيدوا الذي زعزع قلوب منظمة حقوق الإنسان ... شـــاهدوا الجــرذان ماذا يفعلون بمسلم " آهذا هو دين الإسلام " اهذا تشريع الظالم في الإسلام " أولم تروا كيف ينهشون في لحمه كالكلاب الضالة .. هذا المنظر ولله العظيم لم أره من الصهاينة أراه وسط المسلمين تبـا لهم ، لادين لهم :(
259 - tiznit ben taleb moha الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 23:59
هكذا ليس من أخلاق الرسول (صلعم) والله جردان؟؟؟؟؟؟!!!!
260 - Moroccan Observer السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:02
اقول للمعلقين الذين اخذتهم الشفقة والرأفة بهذا الطاغية إما انكم ابواق للطغات الباقون إما انكم غمرتكم العاطفة النسوية المفرطة،ما لكم تحكمون على خواتم الاحداث ولا على ما اقترفه النظام الارهابي الذي كان يقوده الطاغية من ممارسات بشعة في حق شعبه في الداخل وحتى في الخارج،ممارسات فاقت كل المعايير والقيم الشرعية والانسانية.سلك سلوك الارهاب وسياسة القمع منذ توليه الحكم ليس مع معارضيه ورفاقه فقط بل حتى عنفه طال المثقفين والفنانين والمطربين.شخصيته السادية ونظامه الارهابي الحافل بالاعتقالات والتعذيب والتصفية الجسدية لكل من ينتقده،له من الجرائم ما يندى لها الجبين ولكم بعض منها:-قتل المدنيين واسرى الحرب بدم بارد من طرف كتائبه المتوحشة طالت حتى الشيوخ والاطفال-تصفية الجرحى عند اخذهم للمشافي لتلقي العلاج-تعذيب الاطفال والمسنين-إغتصاب النساء امام اهليهم احيانا بشكل جماعي واغتصاب حتى الرجال-قتل الاطباء والممرضين الذين يقدمون العلاج لجرحى الثوار-دهس الاسرى بالسيارات او رميهم من اعلى اسطح البنايات-الاستعانة بعناصر خارجية ومرتزقة لقتل الشعب الاعزل-تاريخيا تم شنق مئات الطلبة العزل في الجامعات-مجزرة ابوسليم
261 - Moroccan Observer السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:03
اقول للمعلقين الذين اخذتهم الشفقة والرأفة بهذا الطاغية إما انكم ابواق للطغات الباقون إما انكم غمرتكم العاطفة النسوية المفرطة،ما لكم تحكمون على خواتم الاحداث ولا على ما اقترفه النظام الارهابي الذي كان يقوده الطاغية من ممارسات بشعة في حق شعبه في الداخل وحتى في الخارج،ممارسات فاقت كل المعايير والقيم الشرعية والانسانية.سلك سلوك الارهاب وسياسة القمع منذ توليه الحكم ليس مع معارضيه ورفاقه فقط بل حتى عنفه طال المثقفين والفنانين والمطربين.شخصيته السادية ونظامه الارهابي الحافل بالاعتقالات والتعذيب والتصفية الجسدية لكل من ينتقده،له من الجرائم ما يندى لها الجبين ولكم بعض منها:-قتل المدنيين واسرى الحرب بدم بارد من طرف كتائبه المتوحشة طالت حتى الشيوخ والاطفال-تصفية الجرحى عند اخذهم للمشافي لتلقي العلاج-تعذيب الاطفال والمسنين-إغتصاب النساء امام اهليهم احيانا بشكل جماعي واغتصاب حتى الرجال-قتل الاطباء والممرضين الذين يقدمون العلاج لجرحى الثوار-دهس الاسرى بالسيارات او رميهم من اعلى البنايات-الاستعانة بعناصر خارجية ومرتزقة لقتل الشعب الاعزل-تاريخيا تم شنق مئات الطلبة العزل في الجامعات-مجزرة ابوسليم
262 - najib du maroc السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:06
nous les marocain on n'est le seule peuple qui a gouté a son ijustice sont que nous soyons impliqué dans sé affaire on plus jusqu'a l'instant meme nous sommes on tr'un de payé la il est chez dieu et sé lui seule qui va le jugé
263 - عبدو من العيون الصحراء المغربية السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:06
اولا رحم الله معمر القدافي وتانيا ماهده الهمجية والطريقة التي تعامل بها هدا الشعب المتخلف الم يكن هناك داعي لهده التصرفات التي وان دلت فانما تدل على تخلف الشعوب العربية كان بالمكان تقديمه للمحاكمة عوض قتلو التشهير بجتته نحن نعلم انه كان طاغية لكن في الاحير هو مسلم وديننا الاسلام لا يدعو الى متل هده المعاملة الله اكبر ان لله وان اليه راجعون
264 - soulay marocain السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:09
اقسم بالله ان الليبيين ان لم يدفعو تكاليف الحرب المادية وان لم يعطوا 80 في المئة من البترول لاوربا و امريكا لانقادهم من الازمة المالية التي ستكون
بداية نهاية امبراطورية الشر لسوف يغزون كما غزي العراق والدافع هاته المرة وصول عناصر متششددة للحكم
رحم الله الفاتح فقد كان شوكة في حلق اعداء الامة وهو الدي منع الشركتالاوربية من نفط ليبيا وبقى مامما للوطن ومواقفه التي لن ولم تنسى ضد الحكام العملاء من حكام الخليج الخونة الدين قدموا ارضهم لامريكا لغزو بلد مسلم

٩
265 - وسيم السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:10
حرام حرام ليس هذا من شيم الاسلام
266 - عبد الرحمان أقاوي السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:11
تلومون الثوار وتصفونهم بالهمج لأنكم لم تدوقوا مرارة ما أداقهم العقيد قيد حياته،يا لاه بان ليكم تدويو ف الأخلاق و الدين،إنه الإنتصار فليحتفلوا كما يحلوا لهم فهنيئا للثوار
267 - AMRHAR السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:17
لأسف لستم يا ثوار ليبيا من امة محمد وليس هكدا يعامل رسولنا الحبيب اسراه.الله يرحمك يا سيد قذافي و الله أعلم بك و الله على الظالم و مع المظلوم
لم أرك بعينيق تقتل و لكن رأيناك ُتقتل تبا لإعلام الظلام في عصر الفتن
268 - فرطاسي السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:20
مانسمونه ثوار كذب في كذب بل كان هناك ضرب من الامبريايات بالطائرات والقنابل دول يهمها كنوز ليبيا وليس شعب ليبيا ، لان القذافي كان يمنعها عنهم ، هل هذا الشعب مقهور كذب في كذب ..بالله عليكم سمعنا عن جرائمه اين هي بالصورة والصوت ، ما نراه هو قتابل بالمدافع والرشاشات ، كم قتل القدافي من ابنالء شعبه ؟هؤلاء كانوا في حرب معه كتائبه سترون لقد سقطت ليبيا في مستنقع لن تخرج منه .....
269 - samar السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:23
c'est grave,c'est catastrophique,c'est inhumain
on se demande si ces gens sont des musulmans,
bien sur que non,car ce qu'ils ont fait à lgaddafi est contre notre religion
est ce que ces gens sont digne s de gouverner la libye
on verra bien ce deviendra la libye et ce que fera les usa avec ces
terroristes qu'elle a poussé pour se liberer de lgaddafi
ce ne sera qu'un deuxième iraq
270 - moussa السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:28
لاتحا كمواا لناس عاطفيا ولو ان احدكم .اغتصب القدافي زوجته او اخته
لقطعه اربا اربا ولا يرتاح ........
271 - معمر السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:29
الاجهاز على الجريح حرام في دين الله .اقرؤوا فقه الحرب في الاسلام يا توار اخر الزمان.همج بمتياز.وسيعلم الدين ظلموا اي منقلب ينقلبون.
272 - mohcene السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:29
هذه عبرة لمن يظن انه قوي بالسلطة والمال .لكن يبقى السؤال هو هل سياتي دورنا نحن
المغاربة؟
273 - ليبيا السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:30
كيف يقول حرام عليكم و هو من مزق اجساد شباب ليبيا الى اشلاء و فجر رؤوسهم
لو أي شخص وجد نفسه مع هؤلاء الشباب الشجعان سيصعب عليه ان يتمالك نفسه عند القبض على هذا الطاغوت القاتل
274 - izar السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:30
لم اكن اظن انه ميزال اغبياء الى هذه درجة في هاذة العالم وفي هاذا الزمان لكن لكل زمان اغبيائه واغبياء زماننا هم ليبيون يلعبون بهم كصطرنج
275 - picasso السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:31
الله اكبر كبيرا والحمد لله كثيرا ولاحول ولاقوة الا بالله


من هو الجردان الان ؟؟؟

اين هو ملك الملوك الان؟؟؟

اجب يا طاغية
276 - كاتب مغربي السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:35
للثورة مرجعية وفكر واستراتيجية.. ما جرى في ليبيا لم يكن ثورة أبدا.. ما جرى في ليبيا كان تقليدا أعمى لما حصل في تونس ومصر.. ولأن ليبيا غنية بالبترول فلم يكن بمقدور الغرب سوى أن يسعر نيران الغضب ليحدث الفتنة وليدمر ليبيا تدميرا بحجة مساعدة من أسموهم بالثوار.. يدمرون ليقتسموا في النهاية كعكة الصفقات وليضعوا أيديهم على منابع النفط.. وإلا لماذا يسكتون الآن عن التقتيل الجاري في اليمن وسوريا أم أن القحط في هذين البلدين لا يغري بإضاعة الوقت والسلاح.. هذه هي الحقيقة.. لو لم يتحرك الناتو لكان للثورة في ليبيا شكل آخر.. لذلك لا نتفاءل بهذه الثورة التي تفتقد إلى المنطق .. ليبيا مجرورة إلى فتنة كبيرة لن تصفو.. ثم ما هذه البشاعة في في التقتيل والانتقام.. ما هذه الأخلاق التي لا تشرف أحدا.. أكيد أن الأمم المتحضرة ستعجب كثيرا من هؤلاء الهمج الذين يفتقدون إلى القيم.. أما كان أجدؤ بهم أن يحاكموا الديكتاتور محاكمة عادلة ويضربوا مثلا عاليا عن أخلاق الإسلام.. عجبي
277 - abdelfattah السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:35
انتم لستم ثوار بل انتم مغول وهمج لن تنالوا الحرية بعدما بعتم بلادكم للغرب
278 - critic السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:39
ils ne savent méme pas d'enregistrer une vidéo claire............
279 - zalasss السبت 22 أكتوبر 2011 - 00:44
كان كل اللبيين يفتخرون بتحدي القدافي للعالم بينما كان كل العرب يخشونهم . وكان كل العرب يحسدونه على ذلك . والان يا "جردان" صدق من قالها تدليلونه والله حرام عليكم يا جردان