24 ساعة

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

هل أنت مع العفو عن المبحوث عنهم من مزارعي الكيف غير المتورّطين في التصنيع؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | مغتصب الاطفال بتطوان اعتدى على 19 ضحية

مغتصب الاطفال بتطوان اعتدى على 19 ضحية

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (29)

1 - مغربية خالصة السبت 31 دجنبر 2011 - 01:16
لو كان الامر بيدي لحكمت على هذا السفاح بالاعدام و لنفذته في ساحة عمومية دون تردد و لا احساس بالندم, لانه يشبه الفيروس الفتاك الذي ينبغي القضاء عليه دون ابطاء’ و ماذا لو كان مصابا بمرض الايدز؟ هل سيتحمل هؤلاء الضحايا الابرياء تبعات فعلاته الشنيعة؟؟ سؤال ينبغي التوقف عنده و بكل جدية, ان تفشي هذا النوع من الجرائم هو نتيجة حتمية للتساهل في الاحكام و العقوبات التي ينص عليها قانوننا, و كان اطفالنا و نساءنا و كل المستضعفين الذين يسقطون ضحايا في ايدي المجرمين لا قيمة لهم ,
2 - مغربي و أفتخر السبت 31 دجنبر 2011 - 01:33
لا حول و لا قوة إلا بالله ما بقينا فاهمين والو في هذه البلاد شي مقتول شي تقطع شي تغتصب شي تسرق شي تذبح,,,,,,,, أين هو الأمن هل أصبحت السيبة ؟؟ هل طلق صراح جميع المجرمين ؟ أم هل أصبح السجن أحسن من البيت ؟,,,,,,,,,
3 - RAJAE السبت 31 دجنبر 2011 - 02:01
ترى ما الذي اصاب العباد ما هذه الجرائم التي اصبحنا نعيش على صداها يوميا
حسبا الله ونعم الوكيل
4 - bra---mar--- السبت 31 دجنبر 2011 - 03:17
هذا الجواب كاف للرافضين حكم الاعدام,, هذا الانسان المريض الذي غلبت عليه نزواته وميولاته الباتولوجية,,. ليقدم على افعاله القدرة,, و ما يخبئه له الزمان من مشاعر الخجل والدل والعار لبني جلدته,, اسرته,, واقراربه,, ورفاقه ان كان له رفاق,..هل هذه الافعال المشينة التي يقدم عليها بدافع الغريزية القهرية للاستمتاع بين قوسين ام بدافع انتقامي ناتج عن هزة عاطفية عدوانية لحقت الضرر بوجدانه وضميره,, المت به في الصغر من امثاله المجرمين الذين لايعرفون شفقة ولا رحمة ببني البشر-- هو الان بايدي العدالة بارك الله فيها على عملها ونشاطها الذؤوب ونتمتىمنها المزيد من اليقظة لان السيل بلغ الزبى-- هذا المجرم كما هوالحال في الدول المتقدمة لابد له منها خبرة طبية لتبين الى حدما مسؤوليته في الجريمة وان كانت لاتشفع له في شىء--- دراسة هذه النمادج ضرورية للبحث العلمي وخصوصا في علم الاجرام,, اعدامه الحتمي سيكون عبرة لمن لايعتبر---المجتمع في تطور وامراض اجتماعية واجرامية اخدت تطفوا الى السطح----- ياربي احفظ ها البلد العريق في التاريخ والقدم بثراته الغني وتمسكه بعقيدتة ووطنه
5 - ولد لبلاد السبت 31 دجنبر 2011 - 03:24
واحد قتل ختو .. آخر قتل مو .. لي حداه قتل صاحبتو .. ووحوش تغتصب بالجملة؟

(..)

يآربي تدخل علينا سنة 2012 بما فيه خير لمغربنا الحبيب.
6 - مغربي السبت 31 دجنبر 2011 - 10:30
إلى كل بنات المغرب .انتم واحد من أسباب هد الإنحرافات الخطيرة.ملي شابة او إمأة متزوجة اومطلقة أو....كتفنن فإظهار كل جزء من جسمها كيتير شهوة شباب والرجال وحتى الشيوخ بل وحتى النساء.ونهار على نهار هذ إثارة الشهوة كتسبب الكبت الخطير عند الشباب لي مكيزنيش حتى لنهار لكتفجر الإتارة إما بإغتصاب أو خيانة زوجية أو طلاق أو....
إلى كل شابة مغربية ملي كتفني وكتديري مجهود باش تبيني صدرك أو فخدك اومؤخرتك.أو حتى جمال وجهك.راكي كتساهمي فهد ألجرائم.راك كتدوزي قدام ش
اب أو كتنسايه.أما هو مكينساش مفاتنك كيبقى كيتعدب مع نفسو.
أختي المغربية.كنفتخرو بكم وبشرفكم أمام العالم.رفقا بإخوتكم.إياكم وإتارة الفتنة .
الفتنة نائمة نعل الله من ايقضها.إتقو الله في لباسكم في الشارع.فإن لم تتقوا ألله.إتقو فلدات اكباد المسلمي لي كتعرض الإغتصا أو حالات الخيانة والطلاق.
مع كامل إحترامي للإخوات المتعففات
7 - mghribi السبت 31 دجنبر 2011 - 10:51
بوليس كدير كلشي بغا ابان!!25 واحد اورا لبيرو
8 - المصطفى حميمو السبت 31 دجنبر 2011 - 12:23
بالنسبة للجرائم المزعجة لأمن المواطنين، سجن مرتكبيها بالسجون العادية
• يشجع المدانين على العوْد للإجرام مرات أخرى بعد قضاء محكوميتهم
• يشجع غيرهم من المجرمين المحتملين على ارتكاب الجرائم،
• يحبط جهود و مردودية رجال الأمن لما يرون من قبض عليه و سجن يعود بقة للإجرام.

فتقوية الأمن تتطلب ممن سيتولى حقيبة العدل إعادة النظر في نوعية السجون بالنسبة للجرائم التالية:
• السرقة الموصوفة vol qualifié
• و السرقة تحت التهديد بالسلاح vol à mains armées
• و الاغتصاب
• و ترويج المخدرات.

نقترح بناء مركبات سجنية رادعة في نواحي نائية من البلاد، تكون في حاجة للتنمية، سيما في الصحراء الحارة و الجبال الباردة (كما هو الحال في الولايات المتحدة)
و تكون تحت إشراف الجيش، من أجل التربية على الانضباط العسكري من دون تدريب على السلاح (كما هو الحال في اليابان)
من شأن مثل هذه المركبات السجنية تحقيق ثلاثة أمور:
• منع المدانين من العَوْد لارتكاب الجرائم.
• ردع المجرمين المحتملين
• تجنب اختلاط المجرمين الخطيرين بغيرهم في السجون العادية

و تبقى السجون الحالية خاصة بالجرائم و الجنح الطارئة.
و الله المستعان.
9 - عاقل السبت 31 دجنبر 2011 - 12:36
القبض على المجرم بعد ازيد من 19 ضحية !!
اين كان رجال الا من ؟
10 - المواطن السبت 31 دجنبر 2011 - 13:59
هاد شي فايت ليه دخل لحبس هاكاواااااا
وكان لقا في الحبس إلي يخلعو وكان معمرو فكر يعاود يدخل ليه ساعا لقا ماكلا ولقا لعدس ولوبيا وحوت وقصوص أمولاي
وكان قطو ليه ليد من نهار لول إلي شفر فيه والله لفكر حتى في السرقة تفكيرا فقط
11 - Marocain السبت 31 دجنبر 2011 - 13:59
>> Rétablir la peine de mort au Maroc
12 - الاعدام هو الحل السبت 31 دجنبر 2011 - 14:02
فينكم لي باغيين تحيدو عقوبة الاعدام
اغلب هذه الفئة من العانسات اليساريات اصحاب حقوق المرقة و العرى و الحرية الجنسية ما عندهم لا اطفال لا ملة
13 - بدر السبت 31 دجنبر 2011 - 14:30
أين كنتم عند إغتصاب الأولى والتانية والتالتة ..... عار عليكم .تنتضرون أن يغتصب كل القاصرات حينها تتدخلون. لو أن إبنت مسؤول كبير إغتصبت لأعلنتم حالة إستنفار ولاكن الله يأخد فيكم الحق
14 - siham السبت 31 دجنبر 2011 - 15:07
كنتمنا يحكم عليك ب اعدام باش تكون عبرة لغيرك حيت امتالك كتار فهاد البلاد خاصكم تنقص شوية . 19ضحية بزاف
15 - hdiddan السبت 31 دجنبر 2011 - 15:25
اللهم هذا منكر أين كانت الشرطة كل هذه المدة .يتقاضون رواتب شهرية.وهم نائمون.لان الدي اغتصب ليس فردا من عائلتهم.ولوكان الضحية آحد من العائلة .لاقاموا الدنيا ومن عليها .والإعلام دون حياءثلاثون ضحية .الله ياخد الحق فرجال الأمن أولا الله ياخد الحق فيكم .
16 - ouahssini abdellah السبت 31 دجنبر 2011 - 15:39
الهم ان هدا لمنكر قطعوه لو وديروه لو فشي ميكا بيظاء وعطيوه لو اتصور معاه هدا هو الحكم والجزاء يالو
17 - ok ok السبت 31 دجنبر 2011 - 16:20
la peine de mort pour ce type de monstre

si vous voullez le bonheur pour vos enfants

sinon le pire viendra dans les plus proches delais
18 - marocaine السبت 31 دجنبر 2011 - 18:06
la peine de mort immediatement
19 - bennini le méchant السبت 31 دجنبر 2011 - 18:46
فقط قصد التوضيح للمعلق * 9 * الوقت الدي كان يغتصب فيه المجرم ضحاياه الابرياء بطبيعة الحال كان الشرطي مشغول ومهووس بضحاياه الاوفياء .لاحول ولا قوة الا بالله العلي العضيم
20 - كمال الطنجاوي السبت 31 دجنبر 2011 - 19:42
هذا نتيجة عدم تطبيق شرع الله اغتصاب سرقة زنى عري سكر ماذا ننتظر علماء هذا هو مصير المغرب في ظل منادات وتعالي بعض الاصوات بالتحرر والتشبه بالغرب الكافر الفاجر هذا هو مخطط التقدم والمعاصرة واستديو دوزيم ومنادين بحقوق المراة والمسلسلات المكسيكية والسياحة الجنسية هذا هو طريق التخلف والانحطاط اضاعوا شباب الامة ولكن كلمة الله التي ستنتصر في الاخير واقول للمسؤولين الله يمهل ولا يهمل
21 - hamdi السبت 31 دجنبر 2011 - 19:51
رفض إستوزار الرميد للعدل هو حماية لهؤلاء المتوحشون ولناهبي المال العام
المغرب لن يتغير بل سيغرق في مستنقع السيبة لأن العدل مفقود والأمن فاسد والجهل مسيطر ورجال الدين ملجمون
22 - tarik jami السبت 31 دجنبر 2011 - 20:11
يجب الحكم على هاذا المجرم بالاعدام بلا انتظار جلسات الحكم , لكي يكون عبرة للاخرين .

ماذا نسمع في هذه الايام سوى -القتل - الاغتصاب - السرقة - هذا كل من فضل الحكومةالسابقة هي التي اوصلت الشباب الى هذا الحد .
23 - ihlh السبت 31 دجنبر 2011 - 20:26
Puisqu'on voit de plus en plus de cruauté et de violence qui envahit la société et avec l'inefficacité évident des mesures prises par les autorités qui on sait bien n'épargnent aucun n'effort pour éviter ce genre de fléau je pense que la solution demeure dans l'activation de la peine capitale au Maroc c'est la seule punition qui peut arrêter ces pourritures par ce qu'on a pas de quoi équiper des prisons ultra modernes où le prisonnier apprend à être membre actif de la société et bla bla blabla
24 - المسافر السبت 31 دجنبر 2011 - 20:45
الله الله , فرعون القرن 21 , عار أعباد الله بحال ايلا راحنا فزيمبابوي لا أمن لا والو , ولات السيبا ....
اظن ان الأمن تغاظى عنه حتى اغتصب بنت الكوميسير عاد نادو ......

مانحتاجه اليوم هو حبس رادع , فيه الماء قليل والماكلة قليلة , باش بنادم يبدا يضرب الحساب قبل مايذخل وكيف ما قال واحد الاخ يكون فمنطقة نائية بالبلاد....

أو كما تفعل المكسيك , فرض الاعمال الشاقة على المساجين من بناء للطرق وتشيد للسدود وكل ماتحتاجه الدولة
25 - mol lhakma السبت 31 دجنبر 2011 - 21:08
Un cas comme ça doit être exécuté .Point
pourquoi attendre qu'il fasse plusieures victimes
vous allez devenir comme chicago ! si ça continue
où est l'état ?
lah yarham lhassan tani
26 - houda السبت 31 دجنبر 2011 - 22:02
je ne sais pas, pourquoi les condamnés font comme ce genre du viol là.
ils n'ont aucune pitié dans ce monde, est ce qu'ils veulent ces derniers qu'un autre personne va violer sa sœur ou bien sa famille.
ils ne sont pas capable.
moi, j'adresse ça aux condamnés et aussi, au tribunal car il faut qu'il leur condamne et en plus ce n'est pas bien pour notre société respectueuse.
on a toujours peur de sortir meme pour aller au lycée ou les heures supplémentaires
27 - anbar السبت 31 دجنبر 2011 - 22:38
أؤيد ما جاء في تعليق24 المسافر. لان الحرية فوق اللزوم ضارة بمجتمعنا نحن المغاربة. اذن نحن في حاجة للصرامة وتطبيق القانون. بالجرأة المطلوبة الأشياء تفاقمت لدرجة اصبحنا نستحيي من سماع مثل هذه الاحداث التي لا ترضي مبادئنا ولا ديننا الحنيف.
28 - حميد الأحد 01 يناير 2012 - 00:15
المغرب في الحضيض اين شرع الله بقينا كل يوم نصبحو على جريمة
العدل () المغربي = الرشوة والفساد
29 - tetouaniya الثلاثاء 03 يناير 2012 - 16:38
السلام عليكم ورحمة الله
ان الاعدام هو الحكم العادل في حق هدا السفاح المغتصب
ان اغلب ضحاياه من الاطفال سواء كانو دكورا او ايناتا وحتى العجائز لم يسلمن منه فلقد اقتحم بيت سيدة عجوز بعد رجوعها من العمرة فسرق كل ما تملكهه من دهب وحلي ومال ويعدها قام باغتصابها دون رحمة او شفقة....
ان امتاله يستحق الاعدام شنقا و في ميدان عام حتى يكون عبرة لغيره...
اما بالنسبة لرجال لامن فأقول لهم حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم اين كنتم من قبل؟؟؟؟ منشغلين بالقضايا الاكتر اهمية وطبعا التي بها رشوة بالملايين؟؟؟ حتى سمحتم له باغتصاب 19 حالة ومن يدري ان كان العدد صحيح فلربما كان العدد اكتر من دللك
اللهم احفظنا واحفظ امتك من كل سوء
المجموع: 29 | عرض: 1 - 29

التعليقات مغلقة على هذا المقال