24 ساعة

مواقيت الصلاة

02/10/2014
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5407:2013:2216:3819:1420:29

النشرة البريدية

استطلاع الرأي

هل ترَى بأنّ أثمان أضاحي العيد توافق مداخيل المغاربة؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.75

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | ألا ايجو، صوت الهامش والمرأة الأمازيغيين

ألا ايجو، صوت الهامش والمرأة الأمازيغيين

ألا ايجو، صوت الهامش والمرأة الأمازيغيين

ليس من السهل أن تقرر امرأة مغربية، رفقه زوجها وهما العجوزان في العقد السابع من عمرهما، خاصة من المجال العميق والبادية النائية والهامش الأمازيغي، أن تتحدى كل الحواجز ودوائر الطمس والإخضاع التي تعاني منها الآلاف من هذه الحالات وتحول دون إجهار مظالمها، والانتفاض ضد واقع الطغيان والإقصاء والإقطاع لتعلن صوتها الحر واعتصامها واحتجاجها الاجتماعي أمام مقر المؤسسة العمومية المعنية أكثر بإعمال الحق والعدالة وإنصاف المتضررين وجزر المستغلين والطاغين.

فلا حظوا كيف استطاعت ألا ايجو وزوجها، وفي إصرار منقطع النظير، أن يقطعا ويتجاوزا كل تلك المسافات، مسافة الطريق ومسافات الصمت وقساوة العيش والغبن، من أجل الاحتجاج وإسماع صوتهما ومعاناتهما، وهما يحملان أغراضهما وما يملكان من مستلزمات الاعتصام.

بغض النظر عن كل الالتباسات التي يمكن أن يثيرها موضوع الإرث والتنازع وتصفية الحسابات بين أفراد العائلة والقبيلة، فالأهم في حادث إقدام ألا يجو وزوجها أدا احماد أنهما حرما وطردا من مسكنهما الذي قضا فيه عشرات السنوات من عمرهما بمنطقة "لاخصاص" القروية، فقررا أن يفضحا جانبا كبيرا من مظاهر الفساد العقاري والاستغلال القروي الذي يعاني منه المواطنون والمواطنات والعديد من الأسر التي كثيرا ما تبقى شكاياتها وأصوات احتجاجها وانتفاضاتها ضد واقع الطغيان والحكرة حبيسة حدود الدواوير والجماعات القروية والقيادات النائية التي تستطيع أن تسكتها وترهبها وتقمعها أو تحتويها في خضم الصراعات السياسية والإقطاعية التي تتحكم في أصوات وحركات ورقاب السكان.

لعله إعلان تمرد ضد واقع التعتيم والاستغلال الفاحش لمواطني وأمازيغ الهوامش والبوادي النائية، ومناسبة مواتية للتوقف عند حظ هذه الفئات والمناطق من مشاريع التنمية والإنصاف والعدالة الاجتماعية والديمقراطي...وغيرها من عبارات وأوهام التغيير الذي تكذبه صرخات من مثل صرخة ألا ايجو وأدا حماد وانتفاضهما ضد واقع الصمت والإقصاء.

ألا ايجو تتحدث وتعتصم، تشكو وتنتفض وتحتج، تتواصل وتترافع... بلباسها الأمازيغي الأصيل، ولغتها ونبرتها الأمازيغية الجريحة...إنها صورة تستحق أن تكون إيقونة للوضع الأمازيغي المزري، ذالك الذي طالما أخفته غبار التبوريدات والانتخابات، واستغله وموه عنه سماسرة البوادي وبعض وجوه الأحزاب والسلطة...

لا شك أن عفوية المظلومين، خاصة إذا ما تعززت بما يكفي من الجرأة والتمرد ضد الإحساس بالغبن، تستطيع أن تطوي المسافات وتخترق الحجاب وتفضح المستور...

تنميرت ألا ايجو د أدا حماد، تكشم إ ومزروي، تسكرم تووري نون.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (22)

1 - bouchra الاثنين 27 يناير 2014 - 17:27
l injustice et la corruption sont dans toutes les villes et les compagnes marocaines , , au Maroc c est la loi de la foret celui qui a de l argent peut ouvrir toute les portes , nos juges sont corrompus, nos avocats , nos politiciens des manipulateurs menteurs , je viens de lire aujourd hui que le roi a distribue l agrimates ala Raja , J AI CRU NAIVEMENT QUE CA N EXISTE PLUS AU MAROC
pourquoi donner l agrimates a des joeurs du foot pendant que beaucoup des vieux et vieilles marocains sont des mendiants dans les rues sans domicile sans rien, des marocaines qui accouchent dans les rues, la situation au Maroc est vraiment triste , ,
2 - SIFAO الاثنين 27 يناير 2014 - 17:30
الا يجو دافعت عن حقها بشكل رائع نموذج للمرأة الامازيغية المقاتلة ، ضربت بالطابوهات عرض الحائط واسمعت صوتها الى كل العالم بجرأة نادرة واصرار منقطع النظير...ما ستقدمه الاوساط الرسمية من تبريرات للحكم الصادر في قضيتها ، نسفته بصوتها المدوي ولم تترك لها اي منفذ للتهرب من تحمل المسؤولية ، هكذا تنتزع الحقوق في دولة تحكم بقوانين اغلب مواطنيها يجهلونها بشكل مريع....
3 - ahfour الاثنين 27 يناير 2014 - 17:50
تنميرت أدا رشيد إس أك الليغ سغاياد اللي تارات...تنميرت باهرا إرغان..
4 - amazigh الاثنين 27 يناير 2014 - 17:55
مجمل القول انها "AL7OGRA"
انها فئة لا تدكر الا في كتب تاريخهم : " سكان المغرب الأصليون هم الأمازيغ " ثم جاءالفنيقيون فخرجوا فجاء البزنطيون فخرجوا ثم جاء الرومان فخرجوا ... دخل خرج دخل خرج ... فجاء الاسلام .... ثم جاء أبو زيد يصفهم بالبخل : للا ايجو و زوجها دا حماد لكثرة بخلهم و كنزهم للمال يوجدان الآن في العراء ....
ربما سوف يضعان مرآة أمام المحكمة ليتأكدا و ينظرا بنفسيهما أنهما هما من شردا و ألقي بهم في الشارع ...
5 - abdelkebir الاثنين 27 يناير 2014 - 19:03
يكتب الانسان في مواضيع عديدة ولكن النبرة السائدة تعرف في كل كتاباته فقد يكون الكاتب متفتحا اومعتدلا او متطرفا ,في كتاباتك نبرة غير بريئة فلا تكتب الا عن الامازيغ وليس مضلوما الا الامازيغ وليس ضالما الا العرب ما هذا الانحياز الضالم والمتهافت يجعل كتاباتك أشبه بتقارير عن الميز العنصري اوالتصفية العرقية هل تريد المغاربة أن يصلوا الى هذا
حفضك الله اكتب عن المغاربة امالهم والامهم واذا أردت أن تكتب عن مكون مجتمعيي فاكتب عنه باعتباره مواطنا لا رقما في معادلة
6 - alay الاثنين 27 يناير 2014 - 19:06
Un grand nombre parmi nous a vu l'état dramatique de cette femme et cet homme qui crient, avec courage et détermination, devant les autorités pour revendiquer leur droit et leur dignité. Sans chercher une preuve qui me permet de leur donner raison sans aucune interrogation, l'injustice dans notre pays frappe une grande partie des marocains, plusieurs sont victimes jusqu'au point de perdre le minimum vital , leur maison ou leur terre, sans que les autorités cherchent à corriger quoi ce soit pour permettre à des gens démunis de trouver un minimum de dignité.
Soyons solidaires de ces gens, manifestons notre solidarité avec eux, faisons ce que nous pouvons faire pour que cette dame et ce monsieur voient une lueur de justice au sein du Maroc ravagé par l'injustice .
Comptons sur la solidarité du peuple pour que le peuple trouve la justice
7 - KARIM الاثنين 27 يناير 2014 - 19:28
من يتحمل طريق العمر المتقل بالهموم والالم والمعانات اليومية والصبر عنده هو الهواء لا غنى عنه يستعمله لتمر الايام بسلام ولايشعر بقسوة الوقت وعيشته الظلمة فسيكون الطريق الجغرافي أهون من طريق العمر فأي شخص سيقف احتراماً لايجو وزوجها على مثابرتهما اليومية لأخد حقهم من نسيان الزمان وممن انتزع حقهم بالجور والظلم والطغيان. فنهاية كل ظالم سيفترش تراب الأرض ويبدأ العداد.
8 - الركوب على الموجة الاثنين 27 يناير 2014 - 19:33
هاهي الحركة الأمازيغية الرجعية تعود مرة أخرة كالعادة للإلتفاف على القضايا الطبقية الإجتماعية العادلة بالمغرب لتحويل النضال من الأفقي إلى الشعبي
فكما شاهدتم قضية السيدة إيجو وزوجها التي عرفت تضامنا شعبيا من كافة أطياف الشعب المغربي عربا و أمازيغ و حسانيين صحراويين و أفارقة ... تحاول الان هذه الحركة الشوفينية ونشطاءها الإستيلاء على هذا الحدث الإجتماعي الطبقي البحث الذي وقع بين أمازيغي ظالم و أمازيغي مظلوم كلهم أبناء تيزنيت والنواحي لتحويل النقاش من مواضيع شعبية عادلة تهم الطبقة الكادحة المغربية كقضية القضاء العادل والمستقل وتكافئ الفرص و الأمية و الطبقية والرشوة إلى قضية مزورة مقرصنة للأمازيغية و لا أدل على ذلك حمل أعلام عرقية شوفينية بدون تواجد ولو لعلم وطني مغربي الذي يوحدنا
9 - أبــوأمـــين ــ إيــطالــيا الاثنين 27 يناير 2014 - 20:41
بسم الله الرحمن الرحيم
الأستاذين الحياح وبودهان ومن يتبع عقد وصراخ الحركة الأمازيغية يلعبان دور الضحية ،علينا بودهان ببهتان وتجني على الكوميدي الفرنسي ديودوني المعارض للصهيونية فقارنه بالمقرئ أبوزيد رغم أن ذلك كان سيشرف أي مغربي حر حيث كسر جدارالخوف الذي بنته الآلة الإعلامية الصهيونية لتكميم الأفواه ولتصادر حرية البحث والشك في أحداث خربت أوروبا لتخرج منها الصهيونية مسيطرة على الفكر والأبناك والإعلام،نفس الدور تقوم به الربيبة بالمغرب فحتى نكتة قد تحكم على صاحبها بالموت في حين أنهم يرددون إهاناتهم للدين والتطاول على رسول الله ص.
الأستاذ الحياح بهتانه وصل إلى تمجيد عرقه في حين أن مشكلة السيدة وزوجها مع شخص جشع من نفس عرقها .وقد آزرهما كل المغاربة
فالمشكل بين فقراء وماأكثرهم وديناصورات تنتمي في عقيدتها وعرقها لجنس قارون وهامان وفرعون،إلا أن الحياح ورهطه يرون القداة في أعين جنس بعينه.ولسان حالهم يقول(قال فرعون ما أريكم إلا ما أرى وما أهديكم إلا سبيل الرشاد).
كفاكم إستغفال أتباعكم فأنتم تنهجون سياسة مظلومية بني صهيون الله يهديكم.
فالظلم والجشع ليس له جنس ولا لون الله يستر أُصافي سلام
10 - المغربي الاثنين 27 يناير 2014 - 21:12
من ظلم ألاك إيجوا ؟ أليس أمازيغي متلك ؟ أليس هو كدلك من شاكلتكم يا من تركبون على بؤس الفقراء و تتاجرون و تتخبزون بإسمهم و نصبتم أنفسكم و كلاء على لغتهم ؟
من يترشح في الانتخابات في المناطق الأمازيغية ؟ ومن يشتري أصوات هؤلاء الفقراء و يعدهم بالوعود الكاذبة و يتركهم عرضة للعزلة و التهميش و البرد و الفقر ؟
ألا تتخد الدفاع عن الامازيغية مجرد مطية لبيع مقالاتك و كسب الشهرة على حساب الأمازيغية ؟ لمادا لا تكتبون أنت و من هم على شاكلتكم عن هموم باقي المغاربة ؟ لمادا لا تفضحون شطط نوابكم البرلمانيين و رؤساء الجماعات المحلية السوسية ؟
11 - arsad الاثنين 27 يناير 2014 - 21:16
العزف على وتر الامازيغية يفوت على مقالتك الكثير من التعاطف والاعجاب حاول ان تكون وطنيا بمفهوم شمولي فمعضم المغاربة كلهم يعانون التهميش كما يعانون الخداع
12 - اكرام الحسين الاثنين 27 يناير 2014 - 23:46
شيء شائع وعادي يحصل لكل المغاربةوالمغربيات وليس فقط للأمازيغ والأمازيغيات

لالاك يجو ـ على ماقيل ـ احتال ليها أمازيغي ولد البلاد للاستلاء على أرضها
وأنت شاهد ماشفش حاجة ، ولكن تركب على الموضوع لحاجة في نفس يعقوب.
سيكون الأمر جودا وكرما ونخوة منك لو تبنيت قضيتها وعينت لها محاميا من مالك الخاص ،على أن يبقى الأمر سرا ،كالصدقة المستورة؛ عوض مساندتها بالكتابي والشفوي ، الله يداوي!
13 - samirou الاثنين 27 يناير 2014 - 23:49
هذا المريض لايدع فرصة تمر دون ان ينفت سمه باتجاه الحكومة التي اغلبيتها الساحقة امازيغ وايضا ضد كل مسلم من اصل عربي.....خسئت.
لو كان المعتدي عربى لاقام الدنيا ولم يقعدها هو وزبانيته في االحركة الصهييو
امازيغيية .
14 - شهود الزور الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:26
ليعلم الجميع أن الظالم النصاب هو أخ المظلوم وأن شهود الزور هم أيضا من جهتهم لماذا إذا سي احاحي يركب خليه ويغلط القارئ.المظلومية أخدها من الصهاينة .سبحان الله نفس التيار التخريبي من يشم رسول المغاربة ، يتضامن مع بني صهيون يدعي أنه وارث الأرض وصي على المغاربة ...أتضحت الأمور لم تتهوا أنكم تأخدوا أوامركم من معهد موشي ديان ظلما.
15 - خالد ايطاليا الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:35
صرخة ابا أجو واعتصامها يعد ثورة امام طغيان اكبر ادارة يطبخ فيها الفساد والانتهاز والمحسوبية والرشوة وريع القضايا المعلقة لسنين ,ابا أجو نموذج لملايين المحكورين والمظلومين الذين تم {لغميق }على حقوقهم بين جدران وسراديب هذه الادارة المتعفنة بالظلم .
16 - فلان أومان الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:22
الملفات تختفي في المحاكم وشهود الزور تتواجد في كل مكان والعياذ بالله لمساندة الظالمين والقضاة ونواب وكلاء الملك وكتاب الضبط يرتبون الامور لصالح المفسدين ولمن يستطيع دفع أكثر جراء البيوعات في العقارات التي يستولي عليها من الورثة الشرعيين ظلما وعدوانا بالرغم من رفع الشكايات إلى معالي وزير العدل وبالرغم من اهتمام الصحافة بتظلم المواطنين من كل هذا. جميع محبي العدالة ورافضي الظلم يجب أن يقفوا مع جميع المظلومين حتى يأخذوا حقوقهم وما إبا إيجو إلا نقطة في بحر الظلمات. هلا نبشت التجاوزات التي تتم في محكمة انزكان والملف العقاري الضخم الذي اختفى في ظروف غامضة؟ هلا فتح أي واحد في دولة القانون تحقيقا مع مشعوذ أولاد كروم الذي استولى على أملاك البشواريين ومنهم عشرات المثيلات لإيبا إيجو اللاتي حرمن من مصدر رزقهن الذي يصرفه على الشهوات وثلات زيجات؟ يا دولة القانون أين أنت؟ حتى الزور المفضوح والثابت عند البسطاء يمكن للقضاة مثل الاساتذة الاجلاء أوزال والرياض أن يضربوا به عرض الحائط لان الدفع مجزي. صلوا على النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم.
17 - BAYRAM الثلاثاء 28 يناير 2014 - 15:45
تتباكون صباح مساء وبين ذلك لو سمحت لكم الظروف
مالفرق بينكم وبين اليهود واضج لا شيء
المغاربة الذين ليس لهم دخل البتة كثيرون ومع ذلك يصونون كرامتهم وعزتهم
و لا تراهم يمدون اليد أو يطلبون المساعدة
كم هم المغاربة الذين لا يتجاوز معاشهم بعض الدراهم، بالله عليك هل رأيتهم يوما ما يتظاهرون من أجل الرفع من هذه المعاشات وهو حق مضمون ؟
بطبعة الحال لا، لأنهم يقتاتون من خبز حلال ولا يصطادون في الماء العكر

عجيب وغريب أمركم يابرابرة الإلحاد والتطرف
ليس ألا البارحة، بربري من فصيلتك وهب 75000 أورو لكل من يعتدي على المقرئ أبو زيد وهو غير قادر على أن يتصدق على هذه السيدة ولو ب 20% من 75000
هذه حقيقتكم وحقيقة نواياكم النثنة

أين التضامن البربري؟
والله خسئتم
18 - كريم الثلاثاء 28 يناير 2014 - 19:04
لا يهم ان ثقافتها امازيغية ام عربية ام ما يهم هو كونها انسان بالمعنى الكوني انسان له حقوق...و عليه واجبات اعرف مفتش مادة التربية التشكيلية لا يهتم الا للمنتمين للثقافة الامازيغية يكرمهم بالزيارة و النقط اما من كانت اصولهم عربية فاما الزيارة دون نقط او لا زيارة لا نقط نطالب السيد الوزير المكلف من هذا المنبر المحترم محاسبة من سولت له نفسه اقامت نظام ابارتايد بوزارة التعليم
19 - الحسين الروداني الثلاثاء 28 يناير 2014 - 21:57
لقد ظهرت الحقيقة

الاحتيال والصراع لـأللا يجو كان مع أخيها الشقيق والشهود من عائلتها

لقد ظهر الحق وزهق الباطل ،وكل من ركب على قضية هذه السيدة لأنها أمازيغية،يجب عليه أن ينزل ويعتذر ،ويتبنى قضايا جميع المغاربة أيا كانت رافدهم لانهم مواطنون

لارواس
20 - مغربية عربية أمزيغية صحراوية الأربعاء 29 يناير 2014 - 10:03
كفانا من هذه العنصرية الدخيلة على بلدنا الحبيب كلنا مغاربة سواء عرب أو امازيغ أو صحراويين وأقول لمن يصطاد في المياه العكرة( مثل كاتب المقال) إتقي رب العرش العظيم أين تريدون أن تدفعو بهذه البلاد الحمد لله أن الإسلام لايعترف بالقبلية التي تنتمي إلى عصر الجاهلية فقد وحدة كل المغاربة تحت راية الإسلام
إتقو الله في بلدنا المغرب
21 - nour eddine الأربعاء 29 يناير 2014 - 14:26
il ne faut pas exploiter un cas pour creer la division de notre pays.c est un problem de la majoritee des marocains .et si vous cherchez ailleurs dans les bidonvilles des grandes villes comme Casablanca...etc.vous trouvez des cas oublies depuis des annees de l occupation francaise.revoltez pour la justice pour tout le monde.et arretez de creer ce climat raciste encore.allah [sat] laa yo hibo addalimine.
22 - العروبي و الصحراوي الأربعاء 29 يناير 2014 - 16:00
وهل هناك في المغرب من يدافع عن العروبية المظلومين المقهورين والمهمشين منذ عقود وقرون.وأصحاب الأرض أيضا؟
أقول للمغاربة حذاري من مكر وخداع بعض المتعصبين والعنصريين الذين يستغلون كل حدث ليقووا شوكتهم ومحاولة تحقيق مشروعهم الجهنمي في بلدان المغرب العربي ودول الساحل
المجموع: 22 | عرض: 1 - 22

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.