أحوجيل يلتقط ذاكرة "سغروشن" في إصدار جديد

أحوجيل يلتقط ذاكرة "سغروشن" في إصدار جديد
الخميس 26 نونبر 2020 - 10:40

أصدر بناصر أحوجيل، نائب رئيس المجلس الإقليمي لصفرو، عضو المكتب السياسي والمفتش العام السابق للحزب الوطني الديمقراطي، الذي كان أحد الرموز البارزة في هذا الحزب من سنة 2005 إلى 2010، وأحد النشطاء البارزين القدامى في الشبيبة الحركية بداية سبعينيات القرن الماضي، كتابا بعنوان: “مسار منتخب .. لقطات من ذاكرة آيت سغروشن”، يستعرض فيه مجموعة من المحطات التاريخية التي تسلط الضوء على بعض الوقائع التي عايشها المؤلف أو كان طرفا رئيسيا فيها، لاسيما تجربته الانتخابية في مغرب السبعينيات من القرن الماضي.

ويشير مدير مركز الدراسات والأبحاث في العلوم الاجتماعية والاقتصادية، والوزير السابق للتربية الوطنية، البروفيسور عبد الله ساعف، الذي تكلف بتقديم الكتاب، إلى أن المؤلف “يضع رهن إشارة الفاعلين السياسيين المحليين والوطنيين، والمراقبين والباحثين في العلوم الاجتماعية، شهادة ذات قيمة كبرى وغير مسبوقة على مستوى التوثيق”.

يُذْكَر أن المؤلِّف ذ. بناصر أحوجيل عمل من خلال إصداره على إبراز أهم مميزات السياق السياسي المغربي إبان سبعينيات القرن العشرين، وأهم الشخصيات التي طبعت الحياة السياسية الوطنية منذ الاستقلال، من طينة المحجوبي أحرضان، عبد الكريم الخطيب، امحند العنصر، عبد الله القادري، مولاي أحمد العلوي، رضا اكديرة، إدريس البصري وغيرهم، والذين جمعته وإياهم مجموعة من المواقف والأحداث خلال ممارسته السياسية.

كما يوثق الكاتب في سلسلة من الحلقات العلاقات السياسية المتقلبة التي كانت تربطه بشخصيات محلية وازنة، من عمال أقاليم وممثلي إدارات ترابية، ومسؤولين ومنتخبين في الأقاليم والجهات وأعيان؛ وذلك بصفته مسؤولا سياسيا على الصعيدين المحلي والإقليمي.

وللإشارة فإن بناصر أحوجيل حرص على التطرق في أحد أجزاء كتابه إلى ما كانت تعرف بـ”قضية بولوحوش”، التي أثارت ضجة كبيرة متم تسعينيات القرن الماضي، إذ كان الكاتب الفاعل الرئيسي فيها، مستدلا بمجموعة من الوقائع التي تضمنها إصداره الأول “بولوحوش والحقيقة الأخرى”، الذي كشف من خلاله بعض الغموض الذي اعترى هذه القضية طيلة سنوات.

‫تعليقات الزوار

36
  • حسن
    الخميس 26 نونبر 2020 - 10:55

    بدأت قراءة الكتاب. كتاب شيق وأسرار تكشف لأول مرة عن خفايا السياسة في المغرب.

  • جلال
    الخميس 26 نونبر 2020 - 10:57

    أحيي المؤلف على شجاعته في إعطاء شهادة للتاريخ دون لغة خشب. للأسف هذا النوع من السياسيين الأشراف لا نسمع عنهم ولا يصلون إلى المناصب العليا

  • نبيل عتيق
    الخميس 26 نونبر 2020 - 10:59

    كتاب سيكون له لا محالة صدى طيب، سيما أنه من الناذر أن تجد سياسيا يشارك تفاصيل سياسته في تسيير الشأن المحلي والجهوي بهذه الشفافية. حظا سعيدا

  • saida
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:00

    كنت قرأت ديوانا شعريا للكاتب، ولم أتوقع ان يكون يعمل بالسياسة. لم اتابع مساره السياسي، لكني تمتعت بأسلوبه ونبوغه الأدبي

  • محمد السايح
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:04

    السيد أحوجيل من أكثر الشخصيات المحترمة والنزيهة ولكنه لم يأخذ حقه التي عرفتها منطقة صفرو، بل ريما على الصعيد الوطني. إنما نحن طبعا نعلم من الذين نراهم مسيطرين على المشهد السياسي….

  • Nadia
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:05

    ou est-ce qu'on peut trouver ce livre svp? j'ai hâte de le lire

  • othmane
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:10

    كان لي الشرف أن اشتغلت مع السيد أحوجيل في المدرسة العليا للأساتذة، ولقد كان نعم الإنسان ونعم الزميل. اشتقنا إلى أيامه وحنكته الإدارية وخاصة إنسانيته وطيبوبته

  • عصام إيزرف
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:11

    أرى من خلال قراءتي للكتاب أن المؤلف قد تطرق إلى موضوع لم يتناوله أقرانه إلا بنوع من التحفظ أو الخجل عكس هذا الرجل، فهذا الكتاب يسرد بأسلوب بسيط ومشوق في نفس الوقت قصة رجل سياسية صادق يقدم للقراء باقة غنية من الحيل السياسة المشروعة التي كان يوظفها الكاتب إبان الانتخابات تنم فعلا عن دهاء سياسي.
    تحياتي

  • عبد العزيز
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:14

    كطلبة ومهتمين بالعلوم السياسية نحن بحاجة إلى هذا النوع من الإصدارات لأننا نعاني من نقص كبير في الموارد والمقالات في هذا المجال. شكرا على هذه البادرة، وأتمنى ان يكون المؤلف متوفرا في المكتبات وبثمن في متناول الطلبة. و نتمنى أن توفره لنا الجامعة في مكتبتها

  • متابع
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:16

    لقد قرأت للكاتب كتاب بولوحوش والحقيقة الأخرى. فعلا أسلوبه في السرد رائع، ولا يخشى قول الحقائق التي يحب الكثيرون إخفاءها وتعتيمها

  • omar B.
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:18

    شكرا هسبربس على مشاركة هذا النوع من الإصدارات. المرجو إخبارنا أين يمكن اقتناء الكتاب

  • آيت سغروشنية
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:19

    الأستاذ بناصر أحوجيل غني عن التعريف، أعطى الكثير ومازال يعطي بكل نكران للذات. اعتقد أن كتابه هذا لن يخلو من الدروس والعبر لإنسان قضى أكبر فترة من حياته في الميدان السياسي وما أدراك ما الميدان السياسي، حتى أصبح قدوة لشباب منطقته.
    شكرا هسبريس.

  • abou salah
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:22

    السيد بناصر غني عن التعريف. رفيق النضال! لا شك أن الكتاب سيكون إضافة مهمة إلى الحقل السياسي بالمغرب

  • يوسف بلغيثي
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:34

    يبدو أنها المرة الأولى التي يشاطر فيها أحد وجوه الساحة السياسية الوطنية،  من منطلق تجربته، وعلى هذا النحو الفريد، طريقة تسييره للشأن المحلي، فهو يتحدث بشكل مستفيض عن الأساليب والخطط الفعالة والذكية المشروعة التي انتهجها طيلة مساره السياسي، كما أن هذا الإصدار فيه بعض من رد الاعتبار لقبيلة آيت سغروشن العريقة …
    شكرا

  • ابن القبيلة
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:36

    شكرا سي أحوجيل على حرصك الدائم على التعريف بقبيلة أيت سغروشن وعلى دفاعك الدائم على مصالح السكان. رغم ان هناك من لا تعجبه نزاهتك وصرامتك في تدبير الشأن المحلي لأنهم اعتادو على "التخلويض"، لذلك ينتقدون أحيانا، وعلى الرغم من كل محاولات المغرضين، نظل نحن أبناء القبيلة ممتنين لك على ما فعلته من أجلنا بدون مقابل، ونحن فخورون أن شخصا مثلك أنجبته منطقتنا

  • Hasnae
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:40

    C'est une très bonne initiative! en tant d'étudiants, on a vraiment besoin de ce genre de publications. merci beaucoup

  • الانحراف والجناية تم الإجرام
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:41

    لا عادى لتلك المجموعة لدينا مثال عن ضحاياها ،امرأة اخدوا منها كل الحلي التي جمعتها طيلة عقود ، فقدت المسكينة عقلها و تركوها (مجموعة بلوحوش )تتحدث لوحدها عن نفسها في شوارع القرية ،تارة تحدث عن العامل،و العمالة، و تارة أخرى عن المخزن ورجال الدرك.فاي حقيقة أخرى توجد

  • سعيد
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:44

    أحسنت سي بناصر، كتاب آخر لإثراء الحقل السياسي بل وحتى التاريخي. لقد صدق الأستاذ الكبير البروفيسور عبد الله ساعف حينما صرح في التقديم أن المؤلف "يضع رهن إشارة الفاعلين السياسيين المحليين والوطنيين، والمراقبين والباحثين في العلوم الاجتماعية، شهادة ذات قيمة كبرى وغير مسبوقة على مستوى التوثيق"، وهذا ما لمسته من خلال قرائتي للكتاب. ما أحوجنا إلى مثل هذه المصداقية والشفافية في العمل السياسي. مودتي

  • الفيلسوف
    الخميس 26 نونبر 2020 - 11:45

    جماعة صغيرة وتقريبا بدون أي موارد، ورغم ذلك قام السيد أحوجيل أثناء ولايته بتجهيزها بالماء والكهرباء والطريق مع أنها منطقة جبلية صعبة، وقام بشراكات من اجل توفير استثمارات في المنطقة، بينما في جماعات المفروض أنها غنية الطرق فيها محفرة والأزبال…. هذا هو الفرق بين حسن التدبير و…. المرجو النشر هسبرييس وشكرا

  • حميد
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:00

    ما شاء الله أستاذ أحوجيل. فعلا أنت فخر منطقتنا. مزيدا من العطاء والتألق أستاذي المحترم.

  • بن دحمان
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:19

    كان أبي رحمة الله عليه صديقا للسي أحوجيل وعايش معه مجموعة من هذه الأحداث التي تطرق لها الكتاب. سعيد جدا أن أقرأ شيئا يذكرني بما كان يحكيه لي والدي، وفعلا أؤكد أن كل ما سرده الكاتب حقيقي وأحييه لشجاعته وصدقه في نقل الأحداث بدون تزييف أو مجاملات

  • le marocain
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:23

    هسبريس عودتنا دائما على النهوض بالثقافة والمثقفين. معظم الإصدارات التي تتحدثون عنها تحظى بإعجابي بعد اطلاعي عليها، وقد حفزني مقالكم لقراءة هذا الكتاب المهم. لكن المرجو تحديد أين يمكن أن نحصل على هذه الكتب، وحبذا لو كانت نسخة إلكترونية

  • Laila lou
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:33

    Un bon document pour les étudiants chercheurs! Un grand merci pour l'auteur. J'espère que l'ouvrage est en vente car j'en ai besoin dans l'immédiat

  • politologue
    الخميس 26 نونبر 2020 - 12:47

    Cet ouvrage est à la fois une sorte de testament politique et un témoignage historique poignant et prégnant, riche en anecdotes tantôt plaisantes, tantôt accablantes qui sont l'aboutissement de l'habileté d'un politicien chevronné avec derrière une quarantaine d'années d'expérience. L'approche de Mr. Ahoujil est, pour ainsi dire, "empirique" et descriptive, exempte de langue de bois!

  • ابو اياد
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:01

    كما تفضل الاستاذ الدكتور عبد الله ساعف بان الكتاب حكاية مسار مشوق لمنتخب محلي…الاستاذ بناصر احوجيل سغروشني حتى النخاع:التربية ، الاخلاق والقيم ما أجبره على العطاء الغزيز في جل الميادين : السياسة ، الشعر الرواية والان السرد للمعيش والممارسة اليومية لثلة من السياسيين …عتبة وطاتها قدماه منذ شبابه المبكر الشيء الذي يفسر غنى الكتاب … الذي لا يمكن ان نصنفه الا في خانة المراجع الواقعية الحية لاي مقبل على الممارسة السياسية ولكل الطلبة الباحثين في المجال …اكيد كتاب نادر لانه الواقع ولانه صحوة ضمير اسدى ويسدي لوطنه بدون كلل او ملل ….تحية اليكم اخي الحاج بناصر احوجيل وهنيئا لكم بالمولود الادبي الجديد.

  • Noureddine
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:24

    سلاسة واسترسال وصدق نلمسها في طريقة سرد الكاتب، وهو نفسه التوجه الذي تبناه في تأليف كتاب "بولوحوش والحقيقة الأخرى"، يضع القارئ في السياق التاريخي أولا مع ذكر أدق التفاصيل، ثم يأخذه إلى صلب الموضوع دون إزعاج مخيلته …
    Monsieur Ahoujil, vous êtes un physionomiste inné. Bravo!

  • احمد
    الخميس 26 نونبر 2020 - 13:59

    لا أحد يمكن أن ينكر التضحيات التي قام بها سي أحوجيل منذ السبعينيات من أجل أبناء قبيلته إلا جاحد أو هؤلاء الأنانيين الذين يغضبون إن لم يخدم لهم مصالحهم الخاصة ضدا عن المصلحة العامة. خسارة كبيرة للمنطقة وللبلاد أن سي بناصر قرر اعتزال السياسة ليترك الساحة خالية لقليلي الكفاءة او الانتهازيين. اتمنى أنا وكل الشرفاء ان يتراجع عن قراره وان يستمر غي عطائه دون الاكتراث لناكري الجميل والجهلة

  • حنين سعيد
    الخميس 26 نونبر 2020 - 14:06

    إنها لشجاعة أدبية وأخلاقية لها ثمارها الشائقة في سرد تجربة شخصية عن معاناة قاسية في المشهد السياسي الاجتماعي محليا ووطنيا، وإنها لبادرة ستحفز على الإطلالة والنشر لتجارب مماثلة بما تختزنه من تخبطات وتعثرات في خضم بحر لجي من شروط تواجه الفاعلين لا حيلة لهم بها،وما كان من سلوكهم نهج سبيل الماكرين المحتالين على حسن نوايا الآخرين. فتحية للكاتب وتهنئة صادقة.

  • عزيز
    الخميس 26 نونبر 2020 - 20:32

    اولا الجماعة الترابية ايت السبع لجروف التي ترأسها الاستاد بناصر ليست بجماعة صغيرة غنية بمواردها الطبيعية مادا اضاف احوجيل او امشوي او السباعي لهلته الجماعة سوى التفقير والتهميش والتفريط في مجالها الترابي فعند اي تقطيع ترابي تقوم به الداخلية يقتطع مجالها لينضاف بداية الى المجال التابع لعمالة ايفران ومؤخرا لجماعة كندر سيدي خيار
    اين هي الحنكة؟؟؟؟ …..

  • Dr. Benjelloun
    الخميس 26 نونبر 2020 - 20:52

    J'ai eu l'occasion de lire ce livre passionnant et plein de sagesse. je ne connaissais pas l'auteur, mais grâce aux conseils d'un ami, j'ai passé une agréable matinée à le lire, et je n'en suis pas du tout déçu. ce serait très intéressant si M. Ahoujil puisse raconter ces anecdotes sous formes de vidéos ou podcast.

  • سليم
    الخميس 26 نونبر 2020 - 20:54

    Si Ahoujil a toujours eu la manie du détail, il est razoir lorsqu'il s'agit de décrire les maux de sa tribu Ait Seghrouchen, très tenace à y faire face. Durant ces mandats, il n'a pas été las de prendre des décisions audacieuses pour le bien-être et le développement de sa région avec altruisme et abnégation. Cet ouvrage est un recueil de ses multiples prouesses à l'instar de son livre précédent traitant de l'affaire Boulouhouche.

  • محب الرسول
    الخميس 26 نونبر 2020 - 21:02

    مفاجأة سعيدة أن أرى كتابا للأستاذ أحوجيل! الشهادة لله، سياسي محنك، إنسان مثقف وخلوق، من أكثر الناس حبا لقبيلته ولبلده له مواقف إنسانية وسياسية تحسب له، ومعروف لدى الجميع بنزاهته الزائدة وتواضعه مع الضعفاء وترفعه وصموده أمام الأقوياء… أتمنى أن يقرأ تعليقي، فأنا وجميع من عاشره عن قرب نحبه في الله، وهي فرصة لنشكره أمام الجميع على تضحياته من أجل بلدتنا وصبره على من عرقلو مسيرته وحتى على أعدائه

  • مراد العلمي
    الخميس 26 نونبر 2020 - 21:08

    أحييك الحاج بناصر على إصرارك ومثابرتك بعد طول سنين من نكران الذات والإنجازات على مستوى جماعة آيت السبع رغم الإجحاف والخذلان الذي تعرضت له مرارا من طرف بعض الحاقدين وناكري الجميل. هذا الكتاب، شاء من شاء وأبى من أبى، سيعود بالنفع على المتعطشين للنهل من ينابيع العلوم السياسية، في لغة سهلة تنأى عن لغة الخشب وعن اصطياد العبارات المنمقة الفارغة.

  • السهلي
    الخميس 26 نونبر 2020 - 22:12

    شكرًا على هذا العمل القيم، اُسلوب فيه الكثير من التشويق
    نتمنى المزيد من الاصدارات من هذا النوع

  • ابن الكوف
    الخميس 26 نونبر 2020 - 22:39

    والله فرحنا كثيرا لصدور هذا الكتاب، فبفضل "عمي بناصر" كما يناديه أغلب ابناء القبيلة، تم التعريف بمنطقتنا على الصعيد الوطني. يكفينا شرفا ان منطقتنا تنتج أدمغة وشخصيات في مجالات الفكر والسياسة والادب من عينة سي أحوجيل إبن آيت سغروشن البار. جازاك الله عنا كل خير

  • مسار منتخب
    الأحد 29 نونبر 2020 - 23:38

    كتاب يستحق القراءة كتاب واقعي يحكي واقع سياسي والمغامرات ،التحديات والاكراهات التي واجهها في مساره السياسي ويتنوع بين تجاربه داخل حزبه وتجاربه في جماعته ومع دلك بقي مصرا و تحدى كل العراقيل فهدا السياسي المحنك يستحق تقديرا واحتراما ونتمنى المزيد من العطاء وان لا يبخل علينا باصدار كتب اخرى .

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33

مطالب بفتح محطة ولاد زيان