أزمة النتائج تعصف بالكوكب .. والأنصار يحنّون إلى زمن المديوري

أزمة النتائج تعصف بالكوكب .. والأنصار يحنّون إلى زمن المديوري
السبت 18 ماي 2019 - 03:50

خرج نادي الكوكب المراكشي لكرة القدم من المباراة التي جرت بملعب مراكش الكبير، برسم الدورة الـ28 من القسم الوطني الاحترافي، منتصرا بأربعة أهداف مقابل هدف واحد، أمام ضيفه يوسفية برشيد؛ لكن هل يمكن لفارس النخيل أن ينتصر على مشاكله الداخلية، التي أضحت على لسان كل مهتم بالشأن الرياضي وقدماء اللاعبين، للوضعية غير الطبيعية للفريق صاحب المسار الرياضي المتألق والذي أنجب لاعبين ما زالت مدرجات الملاعب تتحدث عنهم؟.

وإذا كان مصير فريق الكوكب المراكشي لكرة القدم رهينا بنتيجة مقابلتين مصيريتين، لضمان بقائه بالقسم الوطني الاحترافي، الأولى أمام أولمبيك أسفي والثانية ضد الوداد البيضاوي؛ فإن الأوساط الرياضية المراكشية تعيش على صفيح ساخن، بعدما أضحى المكتب المسير لهذا النادي هدفا لوقفات احتجاجية من طرف جمعيات مساندة وأخرى لقدماء اللاعبين، صدحت خلالها حناجر المحتجين باتهامات بلغت وصف إدارة الفريق الأول بمراكش بـ”العصابة”.

19 سنة من الفشل

كل من يتحدث من المحتجين عن وضع نادي الكوكب المراكشي يترحم على زمن تدبير محمد المديوري، الذي رفع من شأن هذا الفريق، وترك له أملاكا كثيرة بمقاطعة جليز، كمصدر للتموين الذاتي؛ لكنه فجأة سقط إلى الحضيض، وأصبح يصارع من أجل البقاء في قسم الصفوة، هكذا وصف كل من عبد الحليم بن يحيى وأحمد البهجة وضعية فارس النخيل، لأن الصراعات والاختلالات تنخر مكتبه المسير، متهمين أعضاءه بالفساد والوقوف وراء فشل الفريق والاغتناء الفاحش من وراء سعيهم إلى هذه المهمة.

تراجع ترتيب فريق الكوكب المراكشي دفع مجموعة من قدماء اللاعبين كأحمد البهجة ومصطفى قيدي، رفقة بعض محبي الفريق، إلى تنظيم وقفات احتجاجية أمام إدارة النادي بمقاطعة جليز للمطالبة برحيل اللجنة المؤقتة، بسبب فشلها في إدارة شؤون ممثل عاصمة النخيل على مدار 19 سنة من التسيير، وبمحاسبة المسؤولين عن النتائج السلبية للكوكب المراكشي، وإبعادهم عن الفريق.

وخلال ندوة صحافية، عقدت يوم الـ11 من الشهر الجاري، رفع أحمد البهجة التحدي عاليا أمام أعضاء المكتب المسير لفارس النخيل، مؤكدا استعداده للوقوف أمام القضاء لفضح من وصفهم بـ”المفسدين في النادي الذين تلاعبوا بمالية فريق الكوكب المراكشي لكرة القدم، وفضح كل العمليات المشبوهة سواء تعلق الأمر بفبركة المنخرطين أو التلاعب في الاجتماعات وغيرها من الاختلالات كسوء التسيير والتدبير واختلاس مبالغ مالية تقدر بملايين الدراهم”، مؤكدا أن غايته من الحركة الاحتجاجية هو مستقبل الفريق، نافيا ما تتم إشاعته من أنه يسعى من وراء ذلك إلى الضغط لتدريب النادي نفسه.

من جهته، قال عبد الحليم بن يحيى، الكاتب العام لجمعية الأوفياء المساندة للكوكب المراكشي الذي حصد البطولة الوطنية، أن المكتب المسير يتعاقد مع لاعبين دون المستوى، مشيرا إلى أن انتداب أكثر من 12 لاعبا بين سوق الانتقالات الشتوي والصيفي؛ لكن لا يظهر منهم سوى ثلاثة لاعبين أو أربعة، مؤكدا “أن هذه العملية يسودها الغموض، ويتم التكتم عليها بشدة”.

واستدل بن يحيى، في حديث مع جريدة هسبريس، على فوضى الانتداب بامتناع الجامعة المغربية لكرة القدم عن منح الفريق، بسبب كثرة الشكايات التي رفعها اللاعبون لدى الجامعة على الفريق للمطالبة بمستحقاتهم”، وفسر “تعدد الدعاوى القضائية من طرف هذه الفئة من اللاعبين بطريقة التعاقد معهم التي نعتها بالملغومة”، حسب تعبيره.

وتابع هذا المحب للكوكب المراكشي، الذي فاز بكأس الكونفدرالية الإفريقية: “يملك الفريق أملاكا كثيرة بأرقى منطقة بمراكش، فأين تصرف هذا المداخيل؟ يتساءل بن يحيى، الذي أوضح أن ما يهم أعضاء المكتب المسير، الذين نعتهم بـ”المافيا”، هو مصالحهم وليس مستقبل الفريق، الذي أضحى قنطرة لتحقيق أغراض سياسية، لذا يتم التحكم في الانخراط”.

وفي هذا السياق، طالب الحقوقي الطاهر أبو زيد وAMDH مراكش الجهات المختصة، خاصة النيابة العامة والمجلس الأعلى للحسابات والمفتشية العامة لوزارة الشباب والرياضة، بفتح تحقيق شفاف حول تصريحات أحمد البهجة، وما ورد فيها من مزاعم تبديد أموال النادي على مدى عشر سنوات، وترتيب الجزاءات القانونية الضرورية.

أضغاث أحلام

فؤاد الورزازي، رئيس فريق الكوكب المراكشي، نفى ما سبقت الإشارة إليه من اتهامات جملة وتفصيلا، واصفا إياها بالشعبوية؛ لأن من يروج لها لا يقدم دليلا مقنعا، مضيفا: “البهجة لا يتحرك من أجل عيون النادي، وإن كان يملك قرائن تعزز أقواله فأبواب المحاكم مفتوحة ليدلي بها”، مؤكدا أن الأخير “لا يصلح كإطار تقني لفارس النخيل”.

وتابع الورزازي: “إذا لم يتقدم البهجة أو غيره بالبراهين والقرائن على كل الاتهامات الموجهة ضد الفريق أو منخرطيه أو مسيريه، فمحامي النادي قد خصص ملفا متكاملا ضد كل من سولت له نفسه استغلال فارس النخيل لتصفية حساباته مع الأشخاص أو التشهير، وستقدم بهم شكايات فردية وجماعية إلى الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف، حتى يتبين الأبيض من الأسود”، على حد قوله.

“لما استلمت الفريق قمت بانتدابات قليلة؛ منها الحارس بارحو وبوقراب ومهري وكوريا وبولكسوت، والباز كمعار فأين هي 12 لاعبا؟” يتساءل الورزازي، الذي أكد أن كل اللاعبين حاضرون في ورقة المقابلات ما عدا كوريا؛ وإذا كانت للفريق أملاك مهمة تدر مبالغ كبيرة فأظن أن من يقول ذلك يتحدث عن فريق آخر أو لا يفقه شيئا بخصوص الكوكب”.

وأرجع رئيس اللجنة المؤقتة عدم توصل الفريق بمنح مجلسي جماعة مراكش وجهة مراكش آسفي إلى “عدم تجديد الاتفاقيات التي انتهت الموسم الفارط، ولم نتوصل بدعم السلطة الإقليمية، كما جرت العادة بذلك وبالتالي فالموسم الحالي هو أفقر موسم في تاريخ الكوكب من هذه الناحية”، يقول الورزازي.

وأكد الرئيس نفسه أن “القول بتوظيف الكوكب المراكشي سياسيا ليست سوى أوهام في مخيلة من يصرون على إقحام الرياضة في السياسة، والتعاقدات على قلتها لا غموض فيها، لأنها تتم بحضور عدة أطراف فهل سبق لأحدهم أن تحدث عن هذا الغموض؟ سواء كلاعبين أو فرق؟”، مشيرا إلى أن “هذه الاتهامات هي من نسج خيال بعض المتتبعين الذين يصدرون أحكام قيم على كل ما يجري في الفريق متغاضين عن المشاكل الحقيقية”.

وأوضح الورزازي، ضمن تصريحه لهسبريس، أن الكم الهائل من النزاعات المعروضة على الجامعة، والتي تحرم الفريق من منحة النقل التلفزيوني لسنوات، لست مسؤولا عنها؛ لأنني لما غادرت رئاسة الفريق في 2015 لم أترك نزاعات تذكر ولما استلمت رئاسة النادي بداية الموسم فوجئت بأن 100 في المائة من لاعبي الفريق توجهوا إلى الجامعة الوصية من أجل المطالبة بمستحقاتهم، وهذا أمر غير طبيعي، ومثبت في التقارير المالية وفي تفاصيل النزاعات”.

‫تعليقات الزوار

11
  • محس
    السبت 18 ماي 2019 - 04:14

    كيف ما كانت تصريحات المحبين من جهة و المسيرين من جهة أخرى الأكيد هو ان حال الكوكب لا يبعث على الارتياح و ليس في مستوى تاريخ هذا النادي العريق و يجب إعادة النظر في تسيير و تركيبة هذا الفريق و عن الحنين إلى من الحاج المديوري فهذا الرجل الفذ الحكيم الكريم المعطاء افتقدناه سواء في مرة القدم او في العاب القوى و التايكواندو و لن يجود الزمان بمسيرين من طينته و حبذا لو التفت التفاتة الى الرياضة و عاد لسابق عهده.

  • غيور على مراكش
    السبت 18 ماي 2019 - 06:12

    مراكش تحتاج التدعيم ماديا ومعنويا لفريق مولودية مراكش الاخضر والعناية ببطولة الاحياء والحومات المراكشية لانها هي الوحيدة في تغدية الفرق المراكشية.اما الكوكب المراكشي نتمنى انتخابات شفافة بعيدا عن اصوات المنخرطين المحسوبيه على إدارة المكتب الكوكب .تم انتقاء رجالات مراكش الاوفياء لتسيير الفريق وشكرا.

  • soussi
    السبت 18 ماي 2019 - 06:27

    في عهد المديوري ولفتو كن فيكون كلشي على ضهر الشعب

  • مراكشي حر
    السبت 18 ماي 2019 - 06:36

    هل من متابع لشؤون وخبايا لفريق الكوكب المراكشي ان بدلنا عن وصفة صحية لانقاد فرق الكوكب ؟ كل يوم نسمع أخبار سيءة عن تسيير إدارة الفريق هل من بديل ؟ الجواب انقاذ الفريق اولا ثم استقالة المجلس الإداري للفريق واللجوء إلى إنتخابات شفاة يشارك فيها جميع الجمهور المراكشي.اما المنخرطين فقد اتضح جليا بأنهم محسوبون عن المجلس الإداري الحالي الذي عمر 12 سنة أو ما يزيد .ويجب تدخل رجال مراكش الحقيقيين بمالهم وحنكتهم وحكمتهم ودعم فرق اخرى في المدينة كفريق مولودية مراكش الاخضر الذي وراءه جمهور كبير خاصة في المدينة القديمة ليكون توازن وديمقراطية بين الفرق والتقوى بمثل المدينة الحمراء وشكرا جزيلا هسبريس .

  • Dr Abdelouarit
    السبت 18 ماي 2019 - 08:08

    الكل يعلم أن فوز الكوكب المراكشي في تلك المباراة كان فيه إن.. فالصراع من أجل البقاء في المجموعة الأولى بدأ يحتدم بين تطوان والحسيمة ومراكش.. وهو ما حرك النقود تحت الطبلة لشراء ذمم الفرق..

  • حسيمي
    السبت 18 ماي 2019 - 09:09

    وماذا عن التلاعب في مباراة يوسفية برشيد. سجلت الكوكب أربعة أهداف يتساهل الحارس ودفاع برشيد.الكل شاهد الاهداف.الكوكب تستحق قسم الهواة

  • مراكشي
    السبت 18 ماي 2019 - 11:48

    كنقول لهد الاخوان لحتى الان عاد نادوا كايحتجوا ضد الكوكب هدي ما شي وقيتوا و اداكانوا غيوربن على هدا الفريق كما يقولون فعليهم التشجيع و المساندة لا الاحتجاج و اضعاف الجهود المبدولة من قبل الاخوان الدين بعملون جاهدين على ابقاء هدا الفريق بالقسم الاول لاننا نثمن المجهودات الني يقومون بها هاؤلاء الاخوان و على راسهم اامدرب الدي نتمنا له التوفيق مع هدا الفريق الاحمر

  • فتحاوي
    السبت 18 ماي 2019 - 12:20

    الكرة أساسا لا يتقنها لا البصري ولا المديوري. وهما ما كانا يتدخلان أبدا في اللعبة . بل في المقابل كانت تتم محاباتهما دون علمهما لأن جامعات ذلك الزمان لم تكن من صلب الديموقراطية . وكان السائد هو (باك صاحبي ) حتى ولو ان اباك لا يعرفني . حفاظا او طمعا في المناصب والكرايم والبقع من العمال والولاة في ذلك الزمان . وهذا كان ينطبق على اغلب الفرق من ال وداد والرجاء ووجدة والجيش والجديدة والكوكب وسطات وسيدي قاسم وخريبكة وفاس وزيد وزيد .هكذا كانت بطولتنا …

  • يوسف
    السبت 18 ماي 2019 - 14:29

    جتى كاس الكونفيدرالية الافريقية التي فاز بها الكوكب سنة 1996 تدخل فيها المديوري اما نهضة سطات فكانت فريقا مرعبا و تضم لاعبين كبار لعبوا للمنتخب الوطني اظن ان ادريس البصري كما تقولون هو الدي جعلهم يلعبون للمنتخب …ما يجري للكوكب سببه المكتب المسير كما حدث للمغرب الفاسي و النادي المكناسي …فريقين عظيمين تركا فراغا في البطولة الوطنية.

  • فادي
    السبت 18 ماي 2019 - 19:06

    بعص التدخلات تطبعها العصبية ولا أحد تكلم عن فرق الدارالبيضاء وعن بركان وعن فرق أسفي الذين يستفيدون من الريع وعائدات الشركات الكبرى ومن الفوسفاط مقارنة مع فرق مراكش وفاس ومكناس وسطات والمحمدية أليس هذا بريع هناك من الفرق المعروف من لديها سماسرة وحصلت على الألقاب بظغوط من الصحافة المتحيزة ثم أن جمهور مراكش في وقفات احتجاجية واعتصامات وشعارات في الملعب بشكل مستمر ضد عصابة جثمت لمدة عشرين سنة دون أي اهتمام من الصحافة المتحيزة المغرببة

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 2

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40 4

اعتصام عاملات مطرودات

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36 8

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن

صوت وصورة
منع وقفة مهنيي الحمامات
الخميس 21 يناير 2021 - 16:39 16

منع وقفة مهنيي الحمامات

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32 13

احتجاج ضحايا باب دارنا

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 22

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية