أزمة غير مسبوقة بين المغرب وفرنسا بعد اتهامات لـDST بالتعذيب

أزمة غير مسبوقة بين المغرب وفرنسا بعد اتهامات لـDST بالتعذيب
السبت 22 فبراير 2014 - 12:16

هل سيتحول الوئام الحاصل بين المغرب وفرنسا على مر السنوات التي خلت إلى نقيضه، أم أن الأمر مجرد سحابة صيف عابرة سرعان ما تبددها أشعة الدفء الذي “اشتهرت” به العلاقات الثنائية بين الرباط وباريس؟..

هذا السؤال المباغث طرحه الكثيرون فجأة على خلفية استدعاء المغرب لسفير فرنسا بالرباط، مساء أمس الجمعة، بخصوص معلومات حول شكاية مرفوعة من طرف جمعية فرنسية ضد المدير العام لمراقبة التراب الوطني، عبد اللطيف حموشي، تهم ممارسة التعذيب بالمغرب.

الخارجية: حادث خطير وغير مسبوق

واستدعت الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون امباركة بوعيدة، مساء أمس، إلى مقر الوزارة، سفير فرنسا بالرباط، شارل فري، لإبلاغه “الاحتجاج الشديد للمملكة المغربية على إثر معلومات تهم شكاية ضد المدير العام لمديرية مراقبة التراب الوطني حول تورطه المزعوم في ممارسة التعذيب بالمغرب”.

وأفاد بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون، نقلته وكالة المغرب العربي للأنباء، أن بوعيدة أكدت أن “المغرب يرفض رفضا باتا المسطرة الفجة التي تم اتباعها، والمنافية لقواعد الدبلوماسية المعمول بها، وكذا الحالات القضائية التي تم التطرق إليه، والتي لا أساس لها”.

ووصفت الوزارة هذا الحادث بأنه “خطير وغير مسبوق” في العلاقات بين البلدين، من شأنه المساس بجو الثقة والاحترام المتبادل الذي ساد دائما بين المغرب وفرنسا”، قبل أن تؤكد أن المملكة المغربية “تطالب بإلحاح بتقديم توضيحات عاجلة ودقيقة بشأن هذه الخطوة غير المقبولة وبتحديد المسؤوليات”.

سفارة المغرب: اتهامات عبثية

وفي سياق ذي صلة، انتقدت سفارة المغرب بفرنسا ما وصفته بعبثية قضية أوردتها أخيرا وكالة الأنباء الفرنسية، التي أفادت بأن جمعية تطلب الاستماع إلى المدير العام لمديرية مراقبة التراب الوطني، بخصوص تواطؤ مزعوم في ممارسة التعذيب بالمغرب.

ووفق بيان للتمثيلية الدبلوماسية المغربية، فإن سفارة المملكة المغربية بفرنسا تعرب عن “استغرابها بشأن عبثية هذه القضية، سواء على مستوى المسطرة المعتمدة أو على مستوى الحالات القضائية المذكورة”.

ولفت المصدر ذاته إلى أن “هذه الخطوة غير مسبوقة، بالنظر إلى مساطر التعاون القضائي الجاري بها العمل بين المغرب وفرنسا، والتي يجري تطبيقها بشكل سلس”، قبل أن تعرب السفارة عن “أسفها لأن اللجوء إلى القنوات الدبلوماسية “تم تجاهله عمدا” وفق تعبير بلاغ السفارة المغربية باريس.

وسرد بيان السفارة حالات التي نشرتها قصاصة وكالة الأنباء الفرنسية تزعم فيها أنها حالات لأشخاص تعرضوا للتعذيب، مؤكدا أنها “قضايا لم تكن مديرية مراقبة التراب الوطني، وفقا لاختصاصاتها، معنية بها بأي شكل من الأشكال”.

حالات مزعومة

وأفاد المصدر ذاته أنه بالنسبة لعادل لمطالسي، وهو فرنسي من أصل مغربي، فقد تم توقفيه في منطقة طنجة في 3 أكتوبر 2008 من طرف الدرك الملكي بعدما دبر عملية تهريب 1601 كلغ من مخدر الشيرا. وقد حكم عليه ب10 سنوات سجنا نافذا ونقل في 16 أبريل 2013 إلى سجن فيلبنت في فرنسا لقضاء ما تبقى من مدة عقوبته.

وذكر البيان بأن المحكمة رفضت المزاعم التي استند إليها الدفاع بشأن اختطافه وتعذيبه، مضيفة أن “عادل لمطالسي متابع أيضا في إسبانيا بشأن عملية توصيل 500 كلغ من مخدر الشيرا إلى هويلفا في يونيو 2008 ، وكان قد أدين بالسجن في فرنسا في قضية اعتداء وجرح عام 1998 لمدة خمسة أشهر .”

أما بخصوص حالة النعمة أسفاري، أوضحت السفارة أن الأمر يتعلق بمواطن مغربي يقضي حاليا عقوبة سجنية لمدة 30 عاما “لتورطه في أحداث تسببت، في عام 2010 ، في مقتل 11 عنصرا من قوات الأمن، خلال عملية التفكيك السلمي لمخيم إكديم إيزيك قرب مدينة العيون، والذين تعرض بعضهم للذبح بوحشية والتمثيل بجثتهم”.

واسترسل البيان بأن “هذا الشخص ألقي القبض عليه من طرف الدرك الملكي، وتمت محاكمته في جلسات علنية، جرت بحضور العديد من الملاحظين الدوليين، ووفرت لها كافة ضمانات المحاكمة العادلة”، مشيرا إلى أنه خلال المعالجة القضائية لقضيته، “اعترف بالوقائع المنسوبة إليه، ولم يذكر، في أي وقت، أمام قاضي التحقيق والمحكمة تعرضه للتعذيب.

وأكد المصدر ذاته أن “سفارة المملكة المغربية تؤكد عزمها التام على تسليط الضوء على ملابسات هذه القضية، ومن جهتها، تحتفظ مديرية مراقبة التراب الوطني بالحق في اللجوء إلى جميع الوسائل القانونية لإزالة أي غموض ورد الاعتبار”، وفق تعبير البيان.

‫تعليقات الزوار

126
  • kalima
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:35

    مجرد سحابة صيف عابرة سرعان ما تبددها أشعة الدفء الذي "اشتهرت" به العلاقات الثنائية بين الرباط وباريس

  • Hamza
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:35

    ربما … الدبلوماسية المغربية لا تعلم ان فرنسا بلد دمقراطي و انه للمجتمع المدني حقه الكامل في الالتجاء الى القضاء.

  • مغربي
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:36

    "لتورطه في أحداث تسببت، في عام 2010 ، في مقتل 11 عنصرا من قوات الأمن، خلال عملية التفكيك السلمي لمخيم إكديم إيزيك'' يبقى في الحبس

  • Rachid
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:37

    ووفق بيان للتمثيلية الدبلوماسية المغربية، فإن سفارة المملكة المغربية بفرنسا تعرب عن "استغرابها بشأن عبثية هذه القضية، سواء على مستوى المسطرة المعتمدة أو على مستوى الحالات القضائية المذكورة". رائحتكم العفنة وصلت إلى العالم كله.المسيحي يهدي المسمى مسلم إلى طريق الصواب.إتقوا الله في شعوبكم خيرا.

  • عاديلوفيتش
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:39

    تسمع جعجعة ولا ترى طحينا.
    المغرب لا يستطيع فعل شيء فقط توضحات في توضيحات. ولا يستطيع أذناب فرنسا الإستغناء عنها, فيستطيعون أن يقدمو المغرب كله قربانا لفرنسا و ليس رئيس الإستعلامات العامة فقط إن ثبتت عليه التهمة.

  • متتبع
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:39

    هل ستنكرون كذلك التعذيب في تازمامرت والكاب 1 ودرب مولاي علي الشريف ولماذا ستزودون مفوضيات الشرطة بكاميرات مراقبة تفاديا لانتزاع الاعترافات تحت الظغط والعنف والتعذيب.

  • حمادي اليساري
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:40

    مضى الزمن الذي كان فيه النظام المغربي يكتم الأنفاس دون رقيب .. مضى أيضا زمان سكوت فرنسا على النظام المغربي. الإمبريالية الفرنسية تريد حكما عصريا في المغرب ليس حبا في الشعب المغربي، إنما لتأمين مصالحها وجوارها. الطابع الإقطاعي للسياسة الحاكمة في المغرب و للمصالح السائدة أصبح عائقا كبيرا لتطور المغرب و تطور المصالح الفرنسية فيه. وما يقال عن التعذيب وبصرف النظر عن الوقائع هنا او هناك، التعذيب موجود وهو وسيلة أساسية لدى القمع في المغرب، هي عملة البوليس، وما أن يدخل المواطن مراكز الشرطة حتى يشم رائحة القمع وإهانة وطغيان الأجهزة البوليسية، حتى ولو ذهب المواطن فقط لاستخراج بطاقته الوطنية.

  • محمد
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:41

    فرنسا تريد من المغرب أن يتعرى أكثر بإلغاء عقوبة إلإعدام وتمتيع المجرمين وتجار المخدرات والقتلة والمغتصبين بالحرية والحق في ممارسة نشاطاطهم
    وبهدا سيكون المغرب في نظرهم يحترم حقوف ألإنسان
    أخر شي تفكر به فرنسا هي مصلحة الشعوب ألأخرى
    أهل مكة ادرى بشعابها

  • jerimy
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:41

    la france a commis les crimes en afrique central sur les yeux de l'arme francaise et maintanant la france nous donne des cours en démocratie , il faut que le maroc applique des visas sur les français

  • كاتي
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:41

    ليس فقط التعديب ، بل كذلك سوء المعاملة وعدم انجاز المهام المنوطة ببعض الموظفين العاملين بالسفارات المغربية ، هناك سفارة المغرب بنيويورك حيث موظفيها ليس كلهم ولكن المتخصصين في إرسال ملفات البطائق الوطنية للمغرب لكي تنجز لمواطنين مغاربة ، حيث أنهم يتعاملون مع المواطن بعجرفة وقلة المسؤولية ، سأحكي عن موظف هناك قام مواطن قاطن بولاية تابعة للولايات المتحدة الأمريكية بتسليمه وثائق لإنجاز بطاقة وطنية وبعد مرور ثلاثة أشهر لم يتوصل بها فهاتف إدارة الأمن بالمغرب حيث أنه صدم بأن ملفه لازال بسفارة المغرب بنيويورك ، حينها اتصل بالسفارة لتعلمه أن بطاقته ستكون عنده في أقرب الآجال ، فكيف يعقل لمهاجرين مغاربة أضنتهم حرقة الغربة ويضيف هؤلاء المسؤولين غربة أكثر ، المرجوا من السيدة الوزيرة النظر في الأمر ، مع العلم أن هناك بالسفارة بنيويورك موظفين شرفاء يقدمون يد العون للمواطن ، وشكرا .

  • hamid le marocain
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:42

    يقول المثل المغربي الشهير :ما ديرش ما تخافش ، وإيلا غضبات علينا ماما فرنسا راه موشكيل

  • khalilanas
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:43

    ربما قد تكون هده الجمعية مدفوعة من جهة معادية لبلادنا كمنظمة كنيدي

  • lamine
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:44

    la france est un pays de justice, donc si ces accusations sont fausses ils vont faire le necessaire, ne pensez pas que vous pouvez acheté la justice française comme vous le faite au maroc, la justice marocaine c'est la plus injuste au monde

  • mpmm
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:45

    La France a tous les ficelles et les secrets des hommes politiques marocains. Elle peut les déstabliser à n'importe quel moment; je trouve que c'est buen que le régime at ce genre de piqures de temps en temps pour qu'il sache qu'il n'est fort qu'avec le soutien de la France. Le peuple lih llah, et Benkirane au poubelle de l'histoire

  • ملاحظ
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:45

    أصبحت مباركة بوعيدة امرأة حديدية ، فيعد توبيخ السفير الجزائري هاهي تسائل الفرنسيين .
    من بعد اخر ، أعطتاللمرأة المغربية الثقة في اتخاذ قرارات شجاعة .

  • ABDELLAH
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:46

    كنا ننتظر من فرنسا أكثر من هذه الإتهامات ، خاصة بعد الجرأة الديبلوماسية التي أبان عنها الملك تجاه افريقيا ، هذه الجرأة التي ستقلب كل الموازين لصالح المغرب و بسرعة قياسية ….. لا تقل عن الظروف التي أعلن فيها عن المسيرة الخضراء …. لا يهم المغرب أقوى من كل الإستفزازات ….

  • sarah
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:46

    quand au gens qui hurle au scandale ils devraient plus voir ce qui se passe en france ou des gens meurent de façon sinistre dans les fourgons de police française ….azul

  • ghir ana.. Mounir
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:50

    نتائج الزيارة الملكية ..وتضارب المصالح
    بعد قليل سيبدأ التحرش بتاريخ الرصاص المخزني وفتح(غير غادي انفسوه) ملف بن بركة..او….
    \
    \
    \
    الاشتراكيون !!؟؟

  • ما هي الا لعبة . Deutschland
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:51

    ربما المؤشرات المستقبلية تحدد ان المغرب سيصبح بلدا نفطيا مع موقعه الاستراتيجي وقربه لاروبا ويعتبر كذلك البوابة الكبرى للقارة الافريقية كل هذه العوامل ستدفع بفرنسا للضغط على المغرب لاعطاء تنازلات وتحفيزات لحبيبته الاولى فرنسا بعدما فهمت هذه الاخيرة ان جمال المغرب ربما سيفتح شهية لعشاق اخرين.
    ما هي الا لعبة المصالح, لا غير.

  • amateur
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:52

    لا احد منا سمع ان قضاء فرنسا او اي قضاء اية دولة من الدول التي تدعي الديمقراطية ادانت اختطاف وتعذيب اشخاط في سجن gواطناموا الشهير!بل من المؤكد ان هذه الدول ساهمت وشاركت في تعذيب اشخاص على اراضيها.
    المغرب ايها السادة ليس حائطا قصيرا للنط عليه…

  • مغربي
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:56

    هؤلاء من البوليساريو من رفعوا الدعوة القضائية ، اقرؤا المقالات

  • جاعا
    السبت 22 فبراير 2014 - 12:58

    العلاقات المغربية الفرنسية هى محكومة بمعادلة المصالح ليس الا لكن ما اثار انتباهى هو كثرة استدعاء المغرب لسفراء قى اتفه _المشاكل البسيطة_ما هذا العبث الدبلوماسى الجواب لاننا بعيدين عن الديموقراطية وعن حكم المؤسسات بل مازال الحكم يعتمد على مزاج بعض الاشخاص لكن اذا كانت العدالة المغربية مستقلة وشفافة وكانت dst لا تعتمد التعذيب وسيلة فى ممارستها فلى داعى لهذه -الضجة الديبلوماسية-

  • El Younsi Mohamed
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:01

    C’est tout a fait normal d’un pays de demander des clarifications de l’autre pays amis ! Mais les responsables marocains doivent faire attention des fois de telle sortie peut provoquer d’autres problèmes ! Donc, j’espère qu’ils ne répètent pas ce genre de comportement, surtout avec nos alliés ! Ecoutez, la France est un pays démocrate, la société civile et ses organisations fonctionnent donc indépendamment du gouvernement, et hors de son contrôle !

  • عماد
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:02

    ما تخافوش الساهرين على مصالح فرنسا في المغرب سيتدخلون فحزب فرنسا في المغرب قوي و متنفد
    المهم ما دام المخزن طائع و وفي لسيده الفرنسي و يقدم له الخدمات و يسهر على مصالحه و رعاياه فلا خوف اما ادا كان العكس فحوادث مثل هده قد تحدث هي قرصة ودن لا غير و عملية ترويض و تنبيه و تدريب و سرعان ما تعود فرنسا راضية عن المخزن باجهزته و يستطيع السيد الحموشي ان يقضي عطلته في باريس و اوربا دون الخوف من متابعة و يستطيع الفرنسيون القدوم للمغرب و استمتاع بالقاصرات و الماساج في رياضات و فنادق المغرب و لا جمعية تستطيع ان تقول لهم ما تقيسش ولدي و لا الشرطة ستعتقلهم فالمجرمون هم المغاربة فقط

  • النرويجي الأسمر
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:03

    لا يمكن للمغرب المعاق إقتصاديا و سياسيا و إجتماعيا و ثقافيا الإستغناء عن "ماما فرنسا" العجوز…
    و لا عن حليب ثديها المهترئة المتجعدة…

    لذلك إرضائها و التذلل لها من أولوية الأولويات…

    كما أم فرنسا لا يهمها لا الديموقراطية و لا حقوق الإنسان بالمغرب أو بأي بلد آخر خارج الإتحاد الأوروبي…كل ما يهمها هو مصالحها الإقتصاددية و الأمنية…

  • Azmamart
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:05

    Tout le monde sait que la torture existe au maroc. Tout le monde sait que le seul travail de la dst c'est poursuivre les innocents et la vrais opposition. Tout le monde sait que la dst ne protégé pas le territoire marocain, par contre, el protège les intérêts de quelques personnes contre la population du maroc.

  • - أحمد -
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:10

    متى تسربت أموال المخدرات وتهريب الأسلحة الى جمعية ما , تتحول الى خلية ارهابية , ومتى داقت من أموال النفط – السائبة – امتهنت البغاء بجميع أشكاله واجتهدت في طلب المزيد ..

  • nahla
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:12

    avant de balayer devant la portes des autres qu'il le fasse devant sa porpore porte. apparemment la france a oublier tout ces crimes et depassements commis en afrique et dans d'autres pays, vous n'avez qu'avoir ce qui se passe actuellement en afrique

  • Farid
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:15

    @

    HAMZA 2

    Votre naïveté vous pousse jusqu'à qualifier la France de pays démocratique. Je comprends votre position qui ne repose que sur l'ignorance et l'image véhiculée. Cherchez un peu , vous saurez ce qui se fait et ce qui s'est fait en France.

  • musta
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:17

    اخشى ان تقع وزارة الخارجية مع فرنسا في ما وقعت فيه مع السنغال عندما استعدت ظلما السفير السنغالي للاحتجاج بسبب موقف شخص سنغالي ووزير سابق له موقف مساند للبولزاريو.
    فالامر يتعلق بجمعية فرنسية من المجتمع المدني الفرنسي وليس جهة فرنسية رسمية
    والحكومة الفرنسية غير معنية في هذه القضية وانما هناك امراة فرنسية معنية باعتقال زوجها النعمة اسفاري
    وهذا يشبه قضية احد معتقلي تزمامارت الذي لعبت زوجته الفرنسية دورا حاسما في الكشف عن وجود تزمامارت

  • abdellatif
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:23

    l'hypocrisie francaise n'a pas de limites. les plus grands criminels a travers l'histoire sont les francais

  • ahmed
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:24

    فرنسا تريد من المغرب أن يتعرى أكثر بإلغاء عقوبة إلإعدام وتمتيع المجرمين وتجار المخدرات والقتلة والمغتصبين بالحرية والحق في ممارسة نشاطاطهم
    وبهدا سيكون المغرب في نظرهم يحترم حقوف ألإنسان
    أخر شي تفكر به فرنسا هي مصلحة الشعوب ألأخرى
    أهل مكة ادرى بشعابها

  • أرجو قراءة هذا الخبر
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:28

    ( الممثل الاسباني خافيير بارديم يهاجم فرنسا بسبب موقفها من قضية الصحراء
    وهو نجم هوليود ويقوم هده ألأيام بحملة الغرض منها جر عدد من المسؤولين المغاربة أمام المحاكم الفرنسية ).هذا مانقلته أحد المواقع المغربية هذا ألأسبوع ونفس الموقع يستغرب لعدم تحرك الدبلوماسية المغربية لتطويق تحركات هذا الممثل ألاسباني المعروف بمساندته للبوليساريو وأن عددا من مشاهير ألاعلام والفن والسياسة الفرنسيين يتقربون منه ويساندون أفكاره ضد المغرب .
    اذن لااعي أن تنشر السفارة المغربية هذا التقرير لأنها كانت في دار غفلون حتى جاء الفأس في الرأس وأدى الممثل ألاسباني مهمته للانفصاليين التي جاء من أجلها الى فرنسا .وبدات الخارجية المغربية والسفارة المغربية بباريس بالبلاغات وياحصرة حتى الخبراطلعوا عليه فقط من وكالة ألأنباء الفرنسية وتفاجأوا بزيارة البوليس الفرنسي .فعلا شيئ لايصدق أين المخابرات الخارجية لماذا لم تتحرك السفارة عند ماكان ذلك الممثل ألاسباني يقوم باتصالاته لاغراق المسؤولين المغاربة في المحاكم .فرنسا لاتتحمل المسؤولية لكن تقاعس دبلواسيتنا التي تنتظر الضربا ت للرد بذل افشا لها في مهدها .

  • كاليك فرانسا
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:29

    و ا فرانسا ديها غير ف راسك و لعنصرية ديالك ضد العرب و الافارقة اللي ستاغلتوهم و ترواتهم
    عطونا تيساع ولا تاحنا ندخلو ف ملفاتكم ديك ساعة مايعجبكوم حال
    المشاكل د بلادنا حنا عارفنها و حنا لي من حقنا نطالبو ب الاصلاحات و السياسات الي بغينا ف بلادنا
    و ما نتوما عرفناكوم باغيين غير مصالحكم، راه نهار بانلكم لبلان ف المغرب ستغمرتوه و ماغاديش نتيقو فيكم!!!

  • محمد
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:30

    يجب أن لا ننسى أن الدبلوماسية هي مجموعة خيوط مصالح، يعود الإنتصار لمن يحكم نسجها…
    و الجزائر العدو الإستراتيجي و السياسي للمغرب يحاول بكل ما بوسعه من قوة من أجل بسط سيطرته على المستوى الإفريقي. و فرنسا تستفيد من هذا النزاع و تميل للطرف الذي تستفيد منه الأكثر. و بما أن الجزائر عازمة على عزل المغرب فهي تدفع الثمن من أجل ذلك…

  • الى Hamza
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:30

    أي مجتمع مدني تتكلم عنه هل المجتمع الفرنسي ام المغربي ادا كانت فرنسا دولة ديمقراطية فهي تتعامل مع مواطنيها على دلك الاساس فما دخل المغرب في ديمقراطيتهم.نعم نحن نشاهد هده الديمقراطية و العدالة كيف تطبق في افريقيا الوسطى وكيف قامت امك فرنسا بنشر جنودها أمام مناجم الماس لحمايتها تاركة المسلمين يقتلون في حرب طائفية نعم انها العدالة في أبها حلتها

  • jaouad
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:30

    بغين صداع لمغرب باي طريقة "يمكرون والله خير الماكرين" الله يهديهم علينا ……قولو امييييييييييييييين.

  • Abdel
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:33

    Il ya des victimes de la torture physique et psychologiques qui en sont sortis vivants, il ya des preuves de torture. Il ya des temoins vivants, Il ne faut pas se cacher la face. La DST est un system terrible qui n'a pas la culture du respect de droit de l'homme. Il ya des grand pays qui ne peuvent pas pratiquer la torture chez eux et qui ont "outsourced" ce sal boulot au DST marocain. Tout marocain doit avoir honte de ce pratique inhumain.

  • kamal dakhily
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:34

    أولى بهذه الجمعية أن تطالب بتحقيق فيما ترتكبه فرنسا من مساعدة المسيحين في تقتيل و التنكيل بالمسلمين في إفريقيا الوسطى عوض محاولة مساعدة مجرمين منهم من قام بدبح بعض عناصر القوات العمومية بذم بارد. والسلام

  • Abou
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:39

    Si la diplomatie marocaine, continue ainsi, il va convoquer les consulats de monde entier; Il faut arretez de prendre les citoyens pour des imbéciles. Tout le monde sait qu'au Maroc il y a la corruption, une democratie de façade, repression des manifestants ect.. Niez cela c'est compliqué encore les choses. Il n y a pas d'autres solution que de commencer à installer une vrai democratie qui permettra le respect de citoyen marocain et poursuivre ceux ou celles qui ont porté atteinte à sa dignité. Retarder l'échéance, par la création de faux problèmes, ne fait qu' aggraver les choses et faire courrir au pays un grand risque .

  • مغربي حتى لجدر
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:42

    كل عام تطلع لنا دولة (صديقة) بشي مفاجئة من العيار التقيل. العام الماضي ولية الأمر أمريكا وهذا العام ماما الحبيبة فرنسا، ماكين لأصدقاء لأحباء، كاين المصالح، وا فهمو راسكوم، بوتفليقة راه يموّل من فلوس شعبو. وليّ نيتو شريفة يمشي يعلق على ما يحدث في مصر وسوريا.

  • isamine
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:43

    Pourquoi la France ne proteste pas contre les tortures infligées par les USA contre les musulmans iraquiens . Pourquoi elle ne protste pas contre les massacres de Tchetchens par les Russes . Pourquoi elle ne proteste pas contre la torture des enfants palestiniens . Pourquoi elle ne denonce pas le mauvais traitement des sahraouis marocains dans les camps de concentration à Tindouf par l'armée Algérienne . ????x

  • lemarocain3
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:45

    هناك جهات مغاربية وراء الموضوع؟
    ولكن سوف يكون عابرا.

  • Excellence
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:46

    Nous somme actuellement face à une compagne mène par l'Algérie à travers le polisario et l'Espagne en France

  • ذاكرة لاتموت ولا تفنى.
    السبت 22 فبراير 2014 - 13:57

    للمغرب ورقة رابحة يغلق بها فاه فرنسا ويحقق انتصارا باهرا.
    مفعول هذه الورقة هو في تسليط الضوء على ماض فرنسا بكل بقعة وطأتها أقدامها المشؤومة على شعوب داستها في كرامتها ودمرت مستقبلها وانجست تاريخها وشوهته.
    ورقة المغرب الرابحة هي في طلب تعويضات لما لحق من خراب ودمار وفساد وتخلف جراء التواجد الفرنسي بالمغرب، علاوة على الأرواح البريئة التي أزهقها جيشها الفرنسي بكل تشف وتمثيل بالجثث، بالإضافة لتغذية فرنسا للإرهاب في العالم، وبالتواطؤ على الشعوب مع أنظمة رجعية عميلة كان المغرب واحدا منها. وقد تلقى قادة المغرب على يدها كيف تخنق أنفاس المطالبين بالحرية والانعتاق. مما جعل المغرب، مع كونه يمتلك حضارة عظيمة أنارت بعض أضوائها الطريق للبشرية جمعاء، جعلته في مصاف الدول المتخلفة.

    (فاس عاصمة أول جامعة في العالم؛ طمست فرنسا معالمها وحولت العاصمة إلى رباط الشر. وليس اعتباطا أن يتندر المغاربة بالاستهجان بالخدم التابعين لفرنسا بوصفهم لهم ب"مسلمين الرباط")

    انتصرت تركيا على ضغوطات فرنسا، حين قامت فرنسا تسعى لاستفزازها بتاريخ الأرمنيين، فما كان من تركيا إلا أن ازاحت القناع عن بشاعة وجه ماضي فرنسا المخزي.

  • anass
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:01

    و مع كل ما تفعله فرنسا بنا فان ابن كيران ووزير تعليمه مصران على بيع القطاع التعليمي لفرنسا عبر الاتفاقية الموقعة أخيرا

  • بلال الشاعر
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:03

    ان صح هذا النبأ أتوقع إقالة مزوار قبل 24 ساعة المقبلة فهذه زلة مثل صفع صديق أمام الملأ

  • ahmed
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:05

    ادا كان مجرم فيستحق اكثر من التعذيب اما تعذيب اباطرة المخدرات فهو افتراء فبالعكس فهم يعاملون معاملة حسنة لانهم يتوفرون على الاموال

  • موحــــــــــآ أطلس
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:07

    هل تعتقدون قناة كنال بلوس التي طعنت في مغربية الصحراء قبل أيام، وهذه الدعوة القضائية، زائد بعض المقالات في الصحف الفرنسية التي تطعن حتى في الطماطم المغربية (هل تعتقون) بان كل هذا مجرد صدفة ؟؟
    أن كل هذا جزء من حملة "الثورة الكامونية" لصاحبها المعروف المتحالف مع الجزائر التي خصصت 750 مليون دولار هذه السنة للهجوم على المغرب في معاقله الأوروبية.

    فالإعلام الغربي لا يكون متوازن سوى في قضاياه الداخلية، أما مع الخارج فكل جريدة وقناة لها زبنائها الذي يشترون منها مساحات أو مقالات، لا تراعي أي موضوعية وتكتب حسب الثمن.

    اعطوني مليون اورو سأشتري لكم بها حلقة كاملة من أي برنامج سياسي في أي قناة فرنسية شرط أن لا تطلبوا مني أن تتكلم عن القضايا الداخلية الفرنسية، وسأقول لكم فيه أن الصين مستعمرة تشادية دون أن يزعج هذا أي كان.

    لهذا لا تنزعجوا من مثل هذه الشطحات التي ستكثر في القادم من الأيام حتى نفاذ 750 مليون دولار التي طلبها المدعو العمامرة لاستعمالها في تكتيف حملة الدعاية ضد المغرب.

    فقط يجب أن تسلموا بأن الصحراء المغربية. ولن ينتزعها من أين كان حتى وان رجمونا بكل الصواريخ النووية الموجودة في العالم

  • Mohamed
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:08

    la dst française encadre la dst marocaine, la République maçonnique française est complice de tous les crimes contre le peuple marocain mais ils vont le payer un jour ou l'autre

  • telemaque
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:09

    Dommage ,si on a ete colonise par les Anglais , ils ont occupe jabal Tare9 et ont laisse le reste aux Espagnols lhaz9in et aux frensh chauvinistes racistes qui se croient les plus civilises de la terre entiere. Dnoubna 3la ALGER et les Algerois qui ont facilte et aide les croisades francais a coloniser l Afrique du nord et dire toute l Afrique. Meme la langue francaise a present ne vaut meme pas un oignon basla comme dit ma grand-mere,mais avec l anglais langue internationale vous pouvez aller la ou bon vous semble; la recherche dans tous les domaines se fait avec cette langue. Le peuple Marocain sait tres bien que Fransa , avant de plier bagage a engage des concierges a sa solde pour veiller sur tout ce qui linteresse "strategie,politique minerais et cequi est economique et culturel " Le Clou de Jouha ,le CHANTAGE avec toutes ses excolonies. Et que vive ma patrie de Saidia -lagouira

  • Mustafsson
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:10

    بعض المعادين لوحدة المغرب الترابية ابدوا فرحهم بتعليقهم على هذا الخبر وكانهم اخترقوا وفضوا عقد الصداقة المغربية الفرنسية, غير ان الواقع هو ان الموضوع سيضع حدا لافتراءات المناوئين للمغرب وعلى راسهم الانفصاليين فيما يخص خروقات حقوق الانسان. ففرنسا ليس بهذا الغباء لتنصاع لزمرة من المشوشين والانفصاليين صنفتهم كفيلق تابع للجيش الجزائري في احد تقاريرها, على حساب بلد تقيم معه علاقات استراتيجية فوق العادة. خروج خبر كهذا كان منتظرا لما عرفته التطورات الاخيرة لملف الصحراء الذي اصبح الان تحت يد فرنسا لحلحلة الملف, فكان طبيعيا استضافتها للراي الاخر للبرهنة على الحياد, في الوقت الذي ظن فيه الاغبياء ان فرنسا قد تتنازل عن مواقفها ارضاءا للانفصاليين الذين بدؤوا في الترويج للانتصار. ففرنسا لم تنس تقتيل مواطنيها العاملين في مالي والنيجر على يد الارهابيين بطلب من البوليساريو انتقاما لمواقفها المساندة للمغرب. ومادامت البقرة الحلوب تدر باموالها البترودولاية في انتظار الحل, فتوقعوا بقاء الملف في يد فرنسا الى الابد.

  • Morabite
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:13

    @

    Abou

    Vous brossez une image assez noire du Maroc. Nous avons des efforts à faire dans les domaines de la justice et des droits de l'homme. Nous ne sommes cependant pas le mouton noir dans les domaines que vous citez. Il me semble que vous n'avez jamais quitté le Maroc et vous vous contentez des images véhiculées par les médias. Ceux qui donnent des leçons dans ce domaine sont loin d'être innocents. Ils se sont juste érigés comme gardien et gendarme du monde en utilisant les problèmatiques des droits de l'homme pour punir ceux qui ne s'alignent pas avec eux. La France défend les droits de l'homme, sachez qu'il y a 350000 avortements en France chaque année faits de manière légale et qu'en France les homosexuels peuvent se marier. Tout cela, elle l'intégre dans le cadre des droits de l'homme. Demain, ils nous demanderont autre chose. En réalité, ils se fichent complétement des hommes et de leur droits. Ces pays étaient derrière des génocides ayant fait des millions de morts.

  • adilkenitra
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:21

    لقد وصل الامرالى حد ان المغرب باصالته وتاريخه وعمق جدوره سفيها وجب الحجر عليه لتصل مجرد جمعية ليست بالحكومية ولا مجلس البرلمان ولا السلطة العليا بفرنسا ان تحرك خيوط لعبتها الخشبية المغرب كيفما تشاء والغريب في الامر ان المغرب بحكومته الاسلامية التي وثقنا فيها تخر ساجدة لغير الله مسارعة للاحتجاج ليبرهنوا لهم شدة خوفهم وارتعابهم مع ان الامور كانت واضحة المخابرات الفرنسية ارسلت بعضا منكلابها لمخيم ازيك منتظرة ان القوات المغربية ستتدخل بعنف وتلك الكلاب ستدون الاحداث بالصوت والصورة لكن وقع العكس حيث هاجم وقتل بوليزبال القوات المغربية ولتصبح المغرب ضحية والكلاب ومن معهم جناة فلما اصدرت الاحكام القاسمة لظهورهم تريثوا حتى تهدئ الامور ليطالبوا بالافراج او تغيير مكان حبس بعض الموالين لفرنسا وما هذه الا ورقة ضغط على بوجادة الحكومة المغربية تقلوا شوية و رزنوا راه مول الفز كيقفز الحسن الثاني لما تجرات جريدة بفرنسا عليه تابعها قاضائيا بفرنسا فعوض ما كانت في حالة هجوم اصبحت تدافع وخلا ضاربوها تعلموا من الاحداث والتاريخ لعلكم تتفكرون

  • brahim
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:27

    فرنسا تريد من المغرب أن يتعرى أكثر بإلغاء عقوبة إلإعدام وتمتيع المجرمين وتجار المخدرات والقتلة والمغتصبين بالحرية والحق في ممارسة نشاطاطهم
    وبهدا سيكون المغرب في نظرهم يحترم حقوف ألإنسان
    أخر شي تفكر به فرنسا هي مصلحة الشعوب ألأخرى
    أهل مكة ادرى بشعابها

  • moul lhanout
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:28

    هذا اول حدث يمس العلاقة بين المغرب و فرنسا منذ تولي الملك محمد السادس الحكم بعد ان عرفت العلاقة الفرنسية المغربية حالات من المد و الجزر في عهد المغفور له الحسن الثاني الذي كان يعلن حالة استنفار للجبهة الداخلية من اجل اعلان استياء المغاربة من المواقف الفرنسية التي تتم مراجعتها في حينها؛ نحن اليوم امام موقف مفاجئ لفرنسا يأتي بعد زيارة الرئيس الفرنسي لامريكا ربما هذا الموقف يدخل في اطار التنسيق بين الدولتين في القضايا الكبرى مما يستدعي منا ان نكون يقظين اكثر من اي وقت مضى.

  • Sifdine
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:28

    مالي و إفريقيا الغربية،خلاصنا نبق او تحت رحمة أوربا،هم يعلمون أن المغرب لو لم يبق عنده مشاكل في الصحراء سوف ينفلت وسيصبح قوة إقليمية، الإخوة الجزائريين …..بركاوا كيما تقولوا.راه العدو واحد… فيقول وفيقونا معاكم

  • H.B.
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:29

    L'anegerie et le polisabal cherchent un moyen de perturber les relations d amitié et d interet maroc-france. leur but etant bien sur que la france retire son soutien a l option d autonomie des provinces du sud
    mais je pense ca marchera pas car le maroc compte d abord sur ses 40millions de citoyens..la france et les US est un soutien important mais nous marocains on ne fait confiance qu'a nous memes

  • marocain
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:31

    كل دولة تنتهج سياسة الوداعة و "باغي التيقار" فلن تلقى الا مثل هدا .والمغرب ادا كان ينتظر من فرنسا اوغيرها ان ترضي عنه فانه لن يلقى الرضى وحتى ان كان فانه لن ينفعه في شيئ .وتبث ان سياسة الوداعة وباغي التيقار لا تفيد في شيئ بل انها تكالب عليك كثيرا ما حتى الضعاف من الدول او المنظمات ومن دوي النفوس الانتهازية ادن فلا بد من ان تدخل انت ايضا اسواق الاخرين ادا كنت تبغي لك السلم والاحترام . وهده المنظماتجميعها لا يهمها لا حقوق الانسانولا حتى الحشرات فقط حق اريد به باطل وهدا منتهى الانتهازية

  • سامي
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:32

    فرنسا ليس فيها التعذيب لانها تصفي المجرمين و الارهابيين و المعارضين قبل المحاكمة فكان بامكانها ان تقبض على مراح و لكنها فضلت ان ترتاح و ماذا عن مقتل بن بركة اليست متواطئة و للقضاء على الاجرام فاما التعذيب او الاعدام و امريكا تطبق الاعدام لانه اعطى نتيجة و كدلك السعودية و طبعا سوف لن يتكلموا عن العثماني لانه قتل الاجانب في اركانة

  • مغربي بكندا
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:47

    ان فعلت فرنسا دلك فهي تعلم ان الكل سيصدقها لان التقارير كلها تشير ان الرشوى في المغرب منتشرة و ان الحريات متدنية بالمغرب و ان الديمقراطية ما هي الا حير على ورا يجب على المغرب ان بصلح قضائه و يقضي على الفساد الاداري و يمارس الديمقراطية الصحيحة و سترون ان مكانته الدولية سترتفع بكتير لان قوة الدول الان في ديمقراطيتها حتى قضية الصحراء فحلها في الاصلاح الشامل للديمقراطية في المغرب و محاربة الفساد و الشفافية و اصلاح القضاء ساعتها لن يتجرا احد علينا

  • Nadia
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:55

    Il n'y a pas de fumer sans feu

  • مغربي
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:57

    رب كبيييييييييييييييييييييير.وشعب خطييييييييييييييييييييير…وملك حكييييييييييييييييييييييييم…
    الله الوطن الملك

  • sahrawia
    السبت 22 فبراير 2014 - 14:59

    u cant deneid it, there is alot of torture in morocco ,and also people have freedom of speech, and u u are just sick person triying to caver the of morocain politics stinkiness

  • kalima
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:00

    مجرد سحابة صيف عابرة سرعان ما تبددها أشعة الدفء الذي "اشتهرت" به العلاقات الثنائية بين الرباط وباريس

  • مغربي غير مفرنس
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:01

    صراحة لا احب تعاليق كل من هب و دب .و كنت اتمنى ان تكون هسبرس فضاء للتحاليل الموضوعية والعقلانية و ليس مكان لنشر العواطف والاحاسيس و التي اراها تضر هدا الوطن و تنقل فكرة عنا اننا شعب بليد…
    ارجو من المتدخلين ان يقرؤوا تاريخ بلادهم و ان يفهموا جيدا ما يدور حولهم …حتى تكون الردود في الصميم بناءة لا هدامة ليفهم العالم اننا شعب دكي و مثقف وله حضارة …..
    و النعد الثقة في انفسنا و نصلح دات البين بيننا.و النقف في وجه الرياح وقفة الجبل و النتجاهل الجعجعات الفارغة.و الننطلق نحو النماء و العمل لبلوغ الركب(فاما ان نكون او لانكون).
    فرنسا ام بلاوينا تحلب الحليب من ثدينا و ترضعنا السم الزعاف….و للحديث بقية اغير عليك يا هسبريس فانشري

  • مغربي
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:07

    فرنسا او غيرها هدا شين مغربي

    من تعدا حدود الله فقد ضلم نفسه .هادو المجرمون حكم عليهم بالشجن اتعدبوا ما دخلة فرنسا او غيرها في هد الامر المغرب حر

    مدا عملت فرنسا الشعب الجزاءري والمغربي وبعض الدول الآفريقية

    من قتل وعدا ب وتدمير الأسر

    فرنسا بدون المغرب فليسا بفرنسا

  • Atif
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:09

    إذا وضعنا هذا الحدث وسط السياق الحالي والذي يتمثل في الزيارة التي يقوم بها جلالة الملك لمجموعة من الدول الإفريقية والتي تشكل عمق إستراتيجيي وإقتصادي للمصالح الفرنسية على المدى المتوسط والقريب والتي لا تسمح فيه بأي منافسة وتعتبر كل نشاط سياسي أو إقتصادي لا يجب أن يتجاوز الخطوط الحمراء المسموح بها وأي تجاوز لذلك يعتبر تهديدا لها و للتوازنات الماكرو إقتصادية لبلدها ولكي نستوعب ردة فعل دولة فرنسا تحت غطاء المجتمع الفرنسي المتمثلة في الشكاية المرفوعة من طرف جمعية فرنسية ضد المدير العام لمراقبة التراب الوطني، السيدعبد اللطيف حموشي، تهم ممارسة التعذيب بالمغرب والتي تعبر عن رسالتين مشفرتين للمغرب فالأولى مرتبطة بالنشاط والزيارة التي يقوم بها جلالة الملك حاليا لمجموعة من الدول الإفريقية الذي لا تراه فرنسا بعين الرضا خاصة بعد الخطاب الملكي أمام المؤتمر ال21 لرؤساء دول افريقيا ….يتبع

  • RACHID DE CHRARDA
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:10

    البوليزاريو وراء مايجري يجب تضييق الخناق عليهم انهم يخوضون معركة قذرة لتشويه وفبركة الاكاذيب ضد المغرب خصوصا في الدول الاكتر تاثيرا في القرارات الدولية

  • Atif
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:12

    أكد جلالته في نص الخطاب بآلتالي : " اننا نحن الأفارقة واعون بمحدودية جدوى المساعدات الخارجية لتنمية بلداننا. كما أننا ندرك أن مسؤولية القضاء على الفقر ووضع تصور لتنمية مستدامة تقع على عاتقنا.
    وانطلاقامن هذه القناعة فاننا نعمل جاهذين باخلاص وعزم على تسريع الاندماج القاري لاقتصادياتنا وتكثيفه حتى نجعل منه دعامة أساسية للقارة في المنظومة التجارية متعددة الأطراف.
    ومن البديهي أن نجاح هذه السياسة يستوجب تعزيز المؤسسات الاقليمية وخلق مناطق للتبادل الحر تكون اقليمية أيضا.'' وهذا يوضح جليا التوجه الإستراتيجي والسياسي للمغرب إتجاه إفريقيا والذي بالطبع سوف ينافس ويعيد توزيع الأدوار بشكل يفقد لفرنسا موقعها الريادي والذي يسمح للمغرب بلعب دور جديد وخاصة مع الدول الإسلامية منها في إطار خلق تكثلات إقليمية تجعل فرنسا خارج اللعبة السياسية التي تلعب فيه دور شرطة مكافحة الشغب فقط

  • HAKIM
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:13

    ا لى من يتكلم عن الدمقراطية الفرنسية هل نسيتم اوامر الرئيس الفرنسي FRANCOIS MITTERRAND عندما اعطا اوامرة لتفجير باخرة GREENPEACE ومات خلالها المصور البرتغالي ان فرنسا ليست دولة دومقراطية كما يقول البعض وان الرشوة في جميع الاماكن متل مااتهم به رجل الاعمال واكبر الاغنياء هنا SERGE DASSAULT في شراء اصوات منتخبين CORBEIL ان المغاربة الدين يعيشون في المغرب لايعرفون اي شئئ عن فرنسا الا مايرونه عبر التلفاز اما عن ما يجري الان فهي حمله ضد بلدنا ووحدتنا الترابية وليعلم الجميع اننا لن نتخلا عن شبر واهد من صحرائنا وعلى الجزائر ان تحلم وتزيد في حلمها DIEU PATRIE ROI

  • Atif
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:14

    أما الرسالة الثانية فهي مرتبطة بطبيعة الملفات المرتبطة بموضوع الشكاية التي تحيلنا على قضيتين مهمتين ويقوم المغرب على إعادة فتحهما بأسلوب وطريقة مختلفة لمعالجتهما فالقضية الإولى مرتبطة بملف زراعة مخدر الشيرا والذي يرتبط بصورة ومصداقية المغرب لدى المؤسسات الدولية وخاصة الأوروبية والتي يرتبط فيه المغرب بمجموعة من الإتفاقيات التي بموجبها يحصل المغرب على مجموعة من المساعدات المالية والتقنية لمحاربة الظاهرة وحصوله بذلك على وضع متقدم في الأسواق الأوروبية والقضية الثانية مرتبطة بملف الصحراء القضية الأولى للمغرب والتي يجمع الكل على أن حلها يعتبر إقلاعا سياسي وإقتصادي يضمن للمغرب وللمؤسسة الملكية إستقراره على المدى المتوسط والبعيد

  • Atif
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:15

    وطريقة طرح موضوع الشكاية تحت ذريعة حقوق الإنسان هو نوع من الإبتزاز السياسي المقيت لمؤسسات الدولة وممثليها يوضح لنا عقلية النواة الإستراتيجة لدولة فرنسا التي لازالت تنظر إلينا بنظرة دونية ذات خلفية إستعمارية متعجرفة لا تسمح بتجاوزها أو تحقيق أي تقدم دون رضاها وهذا يدل بالدليل القاطع أن الرؤية الإستراتيجية والخطوات العملية التي يقوم بها جلالة الملك بالداخل والخارج قد نجحت فردة فعل فرنسا خير دليل لذلك ونتمنى أن تستوعب فرنسا من دروس الماضي لتكون شريك حقيقي بدل الفوضى التي سوف تضر بمصالحها إذا خسرت حليفا قويا بالمنطقة كالمغرب .

  • متابع
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:16

    للنظام المغربي تاريخ اسود فيما يخص التعذيب. وماقضية معتقلي العدل والاحسان السبعة عنا ببعيد وكذلك شهداء الحسيمة وكمال العماري احد مناضلي 20 فبراير وعضو جماعة العدل والاحسان .ولكن ما كان ليكون هذا لولا ازدواجية المعايير عند الغرب ومنهم النظام الفرنسي البئيس الذي يزءر
    اذا احس بنتهاك مصالحه ويسكت اذا كانت له مصلحة ولو على حساب حقوق الانسان الذي يتبجح بها .

  • mimi
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:30

    أولا يقول المثل ليس هناك دخان بلا نار. هذه مشاكل سياسية معقدة من الدرجة1 ربما لها علاقة بقضية الوحدة الترابية (الصحراء). لأن المغرب يعول كثيرا على مساعدة فرنسا له في هذه القضية. فرنسا لا ترى و لا ترعى إلا مصالحها ولا تحشر نفسها في امور تافهة. كما لايخفى عليكم كبار السياسيين المغاربة إن لم نقل كلهم فجلهم أخذ تكوينه و تدريبه في فرنسا. كيفما كان مستوى التلميذ لا يعلو على مستوى أستاذه.

  • SOGUIAR
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:30

    ف رنسا دولة دموقراطية لا شك في ذالك ولمواطنيها الحق في اللجوء الي القضاء ضد القا طنين بفرنسا فى حالة ارتكاب الجرم علي الاراضي الفرنسية وليس لهم الحق في متابعة رعايا دولة مستقلة ذات سيادة خاصة ان الجرم فرضا ان كان موجودا فانه وقع داخل المغرب وبالتالي فان الاختصاص ينعقد للقضاء المغربي علي علته

  • عمر مفتاح
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:34

    التعديب و الإختطاف و قتل الأشخاص و الشعوب باسم الديموقراطية هي ركيزة من ركائز السياسة الأوربية و لم نسمع يوما تم محاكمة أحد مجرميهم كم قتلت الشرطة الفرنسية من مغربي و كم من مغربي حكمت عليه ظلما لمادا لم ترفع منظمات المجتمع المغربي دعوة على المسؤولين الفرنسيين المتهمين أم أن هده المنظمات المغربية لا يهمها حقوق المواطن المغربي ؟
    لقد مللنا من سياسة فرنسا نحن مع الحكم الداتي و حقوق الإنسان , فرنسا سبب مشكل أقاليمنا الجنوبية و عليها الإعتراف بمغربيتهم لأن فرنسا مصالحها في المغرب لا يمكن أن تتنازل عليهم لأن توجد كثير من القوى الدولية مستعدة لتعويض فرنسا و تنتظر الضوء الأخضر من المغرب. كفى أن نهدي كل شيء لفرنسا بدون مقابل.
    أمريكا الصين روسيا ألمانيا… كلهم مستعدين لقول الأقاليم الجنوبية مغربية شرط إعطائهم فقط نصف ما اعطيناه لفرنسا.
    يكفي أن اليابان صنفت المرتزقة كإرهابيين لم تفعلها فرنسا ليومنا هدا.

  • الحدث
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:36

    اثار فضولي الوقت الذي تم الاعلان عنه في قضية التعديب هذه هي الزيات الناجحة للملك محمد السادس نصره الله و المكانة التي اصبح يكنها الماليين للمغرب والمغاربة حتى اصبحنا نرى بان الملك في بلده الثاني .وهذا هو لب المشكل مخاوف فرنسا من النفوذ المغربي و التغلغل بافريقيا بمشاريع حيوية .
    هيا الاسباب التي دفعت الفرنسين الى شد ادن المغرب بملف قديم جديد والاثي اخطر من ذالك بكثير
    مجرد وجهة نظر و الله اعلم

  • nooori
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:50

    هذا هو ثمار تبعية المغرب لفرنسا حتى ظنوا أنه مجرد ضيعة تلهو فيها جمعياتهم

  • reseau
    السبت 22 فبراير 2014 - 15:53

    tous les messages et interventions des internautes sont d une mediocricite intellectuelle alarmante

  • فريد
    السبت 22 فبراير 2014 - 16:11

    لا ثقة في الاستعماريين الاوربيين فادا لم يحشموا سنطلق لهم النحل من المهاجرين حتى يعرفوا قيمة المغرب و انداك على جمعياتهم ان تستقبلهم بالورود اما نحن فليسا لدينا ما نخسرة الروينة الفناها و الشعب اصبح واع سيتقاتل و لو بالحجارة و سبق و ان ذكرت بان اروبا يحقدون على المغرب لانه كان السبب في احتلال الاندلس و اختلط عليهم الدم العربي مع العجمي

  • houria
    السبت 22 فبراير 2014 - 16:29

    هده الجمعية تابعة للبوليزاريو. لو كان شفتو كيفاش تيتعاملو الفرنسيين مع المجرمين …. المهم هؤلاء التشخاص المدافع عنهم مجرمين وصدرت في حقهم احكام قضائية . اشنو خاصهم ؟؟ يعاملهم معاملة خاصة لانهم مجرمين لصالح فرنسا.

  • L absurde
    السبت 22 فبراير 2014 - 16:32

    Ah bon ,ils se sont trompés les pauvres,pas comme leur DST,la notre, elle ne connaît pas la torture,elle n e vient jamais vous chercher la nuit ,elle ne vous enleve pas ,elle vous convoque pour une enquête ou elle vous traite comme on voua jamais traite comme un être humain,quoi,pas pas comme votre DST vous la France,on la connaît elle.et vous osez venir nous donner des leçons, c est nous qui donnons des leçons sur les droits de l homme .vous si vous croyez être une démocratie,nous,la démocratie nous nous l incarnons.d ailleurs notre brave ministre,le plus propre des ministres, a bien fait de convoquer votre à ambassadeur ,façon de vous remettre a votre place bravo monsieur le ministre ,c est du pur patriotisme.
    Naïvement votre.

  • mohamed
    السبت 22 فبراير 2014 - 16:55

    الشبكة تعيب الغربال,فرنسا كتعذب دول ماشي اشخاص دول عربية افريقية لاتينية

  • moslim
    السبت 22 فبراير 2014 - 17:07

    أين فرنسا والعالم من ما يجري في إفريقيا الوسطى و مصر

  • مغربي حتى الموت
    السبت 22 فبراير 2014 - 17:12

    نقول للخونة العملاء احفاد المستعمر البغيض الذين يعيشون بين ضهرانين و يروجون ويمجدون لديمقراطية المستعمر، اين هو سيدكم وديمقراطيته التي تتشدقون بها مما جرى في سجن ابو غريب و معتقل كوانتناموا و المعتقلات السرية والعلنية في دول أروبا العجوز التي تتشدقون بديمقراطيتها وحقوق الإنسان والحيوان فيها.
    نحن المغاربة الشرفاء (( نقول لكل عميل خاءن )) اننا سوف نبقى جنود أوفياء لوطننا الحبيب ولي قائد هذا الوطن صاحب الجلالة الملك محمد السادس ، نصره الله وأيده ، ولكل مؤسساتنا الوطنية . {{ شعارنا الخالد هو: }}
    الله ~><~>< ~ الوطن ~><~><~ الملك.

  • زهير
    السبت 22 فبراير 2014 - 18:15

    خلاصة القول لاتوجد دولة ديمقراطية في العالم هناك بعض الدول قريبة من الديمقراطية ولاكن لاتوجد دولة ديمقراطية في العالم
    فرنسا أدركت
    .
    .
    .
    وكما أدرك العالم أن المغرب قد يلعب دورا مهما في أفريقيا وقريبا إنشاء الله في العالم ولذلك فرنسا لتنسب للمغرب شروط دبلوماسية أكتر ضغطا من سابقاتها وبالتالي ليتنازل أكثر وذالك لضمان إستمرارية فرنسا وضمان مكانتها العالمية وخصوصا دخلت في اللعبة أمريكا والصين وخافت فرنسا على أن تضيع مكانتها المرموقة في المغرب فهي تستفيد من المغرب من كل المستويات وتريد أن لاتضيع مثل هده الفرصة مستقبل المغرب هو أفريقيا وجمع شمل المسلمين ومحاربة الإرهاب الذي شوه صمعتنا عالميا

  • Aziz
    السبت 22 فبراير 2014 - 18:15

    nous vous inquiétez pas, on se connaît très bien français et marocain nos hommes sont bien implanté de chaque côté même le maître metirand n a pas réussi à percé cette alliance et même le général daugaul n a ps réussit vous devez savoir une chose quand le Maroc est touché c Israël qui touché et le crift nous laissera jamais aucun abruti. Parlé mal du Maroc sans qu' il payera même de sa vie si il le faut et vous verrez que cette incident si on le laisse passé en france c pour. Frappé fort après et justifié un ratissage

  • Hachem
    السبت 22 فبراير 2014 - 18:59

    La France cherche par ceuci a freiner le Maroc en plein extension vers l'Afrique sud saharienne et aider d'une manière indirect l'Algérie avant les élections présidentielle et avec cette pression la France a voulu faire comme l'uSA

  • متحرر
    السبت 22 فبراير 2014 - 19:01

    نطالب المغرب بالتعاون في التحقيق و بلا ما تشوهونا عاود

  • Karim
    السبت 22 فبراير 2014 - 19:04

    هذا متوقع من فرنسا لانها اصبحت تحس من كون المغرب بدا ينسل من قبضتها خاصة بعد الزيارة الحكيمة للملك للدول الافريقية و تطور العلاقات الاقتصادية مع امريكا ،لكن لا يجب التصعيد مع فرنسا لكونها تساند الوحدة الترابية للمغرب

  • عبد السلام
    السبت 22 فبراير 2014 - 19:07

    لا جمعية ولا هم يحزنون ،اين كانت هاذة الجمعية قبل هاذا?
    كفاكم من التعليق لمجرد إعمار السطور ،واعلموا انه اذا قامت حكومة باستدعاء سفير دولة شريكة فهو ليس عبث وانما لشئ تعدى حدود الصداقة والسياسة الدولية ليست كما ترونها في الصحف فهي اعمق بكثير مما نتصوره وعلينا ان نعلم جيدا ان فرنسا أحرجتها كثيرا زيارة ملك المغرب الى مالي اللتي تحمل في كواليسها ما لا يقال في الصحف واعلموا ان الملك المغربي يعي جيدا اكثر من غيره ان زمن فرنسا قد اصبح من الماضي وعليه فإنه من الضروري التحرك بكل شجاعة و دون تردد لتنويع مصادر الإقتصاد المغربي وعدم الإعتماد على فرنسا اللتي بدأت
    رائحة الأزمة الإقتصادية تفوح منها
    اذا كل هاذا الهول ما هو إلا كما تقولون انتم في المغرب راها (ماما فرنسا مفقوسة ) لا أكثر و لا أقل

  • driss
    السبت 22 فبراير 2014 - 19:16

    il ya des cas de criminilisation aussi en france,pourquoi se metait au maroc ,va de faire foutre la france

  • adounis
    السبت 22 فبراير 2014 - 19:18

    نحن لسنا في حاجة الى تقارير دول خارجية لاثبات ما تقترفه مختلف اجهزة القمع المغربية من انتهاكات خطيرة في حق المواطنين و المواطنات,بكل بساطة لاننا نعرف دلك,و لاننا نعايش الناس الدين تعرضوا لتلك الجرائم.المشكل ان "كبير الفم" المدعو "بن كيران" و عصابته الملتحية يبررون تلك الجرائم و في نفس الوقت يتلاعبون بعقل السدج و الاغبياء بحديثهم عن اسلامهم.

  • ميمون الهاشمي
    السبت 22 فبراير 2014 - 19:31

    ان البلد الدي تنعدم فيه العدالة الاجتماعية ينتج الاجرام والمجرمين وبدالك يكون مصيرهم السجن لكن هده السجون هل تقوم بهمة الادماج والتربية ام تنتج اجرم المجرمين نعم فهناك من دخل السجن اكثر من 50 مرة انا مند 2009 اعمل مرشدا دينيا في احدى اكبر السجون الاروبية فهدا فيه المغاربة وفيه المسلمين يتمتعون بجميع حقوقهم الدينية و القانونية والله داخل السجن فيه مسجد والسجن يتوفر على جميع المرافق التي يحتاجون اليها هدا ما اشهد عليه ومعاملة الادارة و حراس الامن والله جد ممتازة لكن سجون العرب لا زالت لم ترقى الى المستوى المطلوب و المدرسة المخزنية لا زالت على بيداغوجيتها السجنية البدائية الى متى تبقى سجوننا على هده الحالة فلا بد ان تعمل سجوننا على تربية ابنائنا وادماجهم قصد المصالحة مع المجتمع

  • ben
    السبت 22 فبراير 2014 - 19:33

    La France est und pseudodemocrarie. Preuve : pourqoui ILS ont stope le comedien Dieudonné. Ou est le droit de faire rire les gens

  • Noureddine
    السبت 22 فبراير 2014 - 19:36

    فرنسا الصهيونية العلمانية الفاشية الكافرة تريد أن ترى المغرب الحبيب في حرب أهلية مثل بعض الدول الممزقة لكي يضحكوا علينا كما ضحكوا و يضحكون على اليمن و ليبيا و سوريا و إفريقيا الوسطى
    و فرنسا المثلية الكافرة تريد أن تسيطر على العالم كما تدعي بأنها دولة ديموقراطية و حقوقية و هم يطردون الأجانب مثل الجردان
    و لكن نحن من سنسيطر عليها إن شاء الله كما فعلوا بأجدادنا سنوات الإحتلال الغاشم و إن اقتضى الأمر سنرهبهم بقوة الله كما قتلوا و شردوا عائلاتنا آنفا…
    نوراللدين من الجيش الحر

  • moha ou manou
    السبت 22 فبراير 2014 - 19:39

    حينما بتعلق الامر بالمدافعين عن الاجرام والجرمين كدت لاافرق بين الاثنين .الا اداكان المدافعون يرىدون اعطاء الجريمة طابعا سياسيا فهدا شييء يتناسب مع سياسة الكوكيين والقرقوبى فى دول اخرى لكن فى بلد كالمغرب فالامر مختلف تماما…

  • fatima mouh
    السبت 22 فبراير 2014 - 19:42

    هل ستذهب محكمة باريس بعيدا وتأمر بإيقاف البركاك الاول لمحمد السادس قصد البحث معه ؟ أم أن المصالح الاقتصادية الفرنسية بالمغرب ستضغط على القضاء الفرنسي ليغض الطرف حتى يعود الحموشي للمغرب ويغادر التراب الفرنسي لتفتح الملف ؟

  • حر libre
    السبت 22 فبراير 2014 - 19:47

    La franec est l origine de la demcraie comme on la connait actuellement. Alors ne me demandez pas de croire l etat marocain.qui a denoncé Tazmamart aux annee 80? C etatit la france de miterand. Et hassan 2 nous a menti

  • hicham
    السبت 22 فبراير 2014 - 20:24

    C'est un manque total de respect envers le maroc. Et si on faisait la meme chose avec la france. La france a beaucoup plus a gagner avec le maroc que l'inverse. Si rien n'est fait dans l'immédiat cote francais, ce sera une perte historique pour l'hexagone

  • vlademire
    السبت 22 فبراير 2014 - 20:53

    أليستDST الغربية هي النسخة المغربية لDST الفرنسية .كما أن لخبر يعطي انطباعا كأن المغرب هو ند ونظير لفرنسا .هل تعتقدون أن هذا البلد المليئ بالمشاكل اللاجتماعية و الاقتصادية هو مساو للدولة العضو الدائم و المالك لحق الفيتو في مجلس الامن الدولي بالاظافة الى كونها قوة نووية و اقتصادية و عسكرية . المغرب في الحسابات الفرنسية هو كالحديقة الخلفية لقصر الايليزي

  • شعيب
    السبت 22 فبراير 2014 - 21:25

    مند متى كان الغرب يحترمون المسلمين ويقدرونهم كذب وافتراء إن المتتبع والدارس للتاريخ الإسلامي ليجد تشابها بين حال المسلمين اليوم وحالهم بعد الخلافة الراشدة عندما صارو دويلات كل حزب بما لديهم فرحون وتشتت الأمة وأصبحت لقمة سهلة في يد الأعداء يتعاملون معهم حسب مصالحهم في خيرات المسلمين ويظهرون الود والصداقة حتى ينقلبو عليهم فجأة بعد انقضاء مصالحهم ويتمنو لو يستاصلونهم ما أشبه الأمس باليوم مند أيام قليلة فقط شهد المغاربة زيارة فرونسوا هولوند للمغرب وذلك الإستقبال المشهود الذي حول المزابل الكبرى في طرفة عين إلى حدائق ذات بهجة وسرور من أجل خنزير فرنسا إلى متى هذا الدل والإستكانة أين الشخصية الإسلامية ووووووو,,,,,يقول تعالى وتلك الأيام نداولها بين الناس }°)(نحن قوم أعزنا الله بالإسلام ومتى إبتغينا العزة في غيره أدلنا الله ,’.

  • البوزيدي
    السبت 22 فبراير 2014 - 21:27

    ماما
    فرانسى كلامها هوا لكبير غير باش تردي علينا أتقاد لينا ديك لخارطا من لتحت

  • Bahloul
    السبت 22 فبراير 2014 - 21:31

    ضحكني كلام للا الوزيرة المنتدبة و السفارة. زاعما الديستي جامعا الحملان الوديعة ماشي المجرمين الخطافا و القتالا. واخا خدمتهوم جمع المعلومات ، كل واحد فيهم يتصرف والا فرعون. المغرب معروف البلد الوحيد في العالم اللي كا يجلس الراجل على القرعة. والبلد اللي بغا يتعلم يتفنن في تعذيب شعبو يرسل الجلادين ديالو يديرو سطاج عند الديستي. زاعما القرعة ما كايناش؟ و السجن السري ديال تمارة ما كاينش؟

    لكن رغم أن الديستي رباعة ديال المجرمين القتالا و هادا مما لا شك فيه ، هاد التصريحات ديال فرنسا المحكومة من قبل الصهيونية (هولاند ماسوني و صهيوني و فالس أيضا ماسوني و صهيوني و كل الزمرة الحاكمة في فرنسا مجموعة ديال الصهاينة الماسون و المرجو قراءة كتاب Un Etat dans l'Etat للكاتبة Sophie Coignard) كاين شي حاجة ورا هاد التصريح.

    قد يكون السبب الفلوس. كا نعرفو أن شعبية الصهيوني هولاند في الحضيض بسباب الإفلاس الاقتصادي الوشيك بالأساس و لذلك خدام يقلب على الفلوس بشتى الطرق و على رأسها "محاربة الإرهاب" يعني بيع السلاح و إعارة الجيش و ماشي بعيد يكون ورا هاد التصريح شي صفقة بيترولية مع الجارة الشقيقة. و الله أعلم.

  • مرون الطنجوي
    السبت 22 فبراير 2014 - 21:39

    ( إذ تبرأ الذين اتبعوا من الذين اتبعوا ورأوا العذاب وتقطعت بهم الأسباب ( 166 ) وقال الذين اتبعوا لو أن لنا كرة فنتبرأ منهم كما تبرءوا منا كذلك يريهم الله أعمالهم حسرات عليهم وما هم بخارجين من النار ( 167 ) )
    صدق الله العظيم .

  • Ait benhamou chakib
    السبت 22 فبراير 2014 - 21:48

    La torture de l' elysee , par procuration au royauume du maroc : la complicite criminelle !. L' elysee sait et proteges les crimes de torture , subis par l' elite et les cerveaux marocains , par le departement d' etat : ces crimes sont physiques , psychiques , financiers , les aneantant , sans foi , ni loi !. L' objectif est l' analphabetisme autour du pouvoir central vide , et cela se produit pendant de longues annees , et avec l' accord criminel complice de l' elysee !. La torture depasse la dst de si hammouchi , qui n' est que l' homme de tache du pilier du regime , si benmoussa actuellement ambassadeur a paris ( autorite centrale du noyau monarchique et de l' interieur exile en mission a paris. L' agence bluffe des criminels potentiels , alors que sos intelligencia maroc denonce la torture du cerveau marocain apolitique , et avec accord de l' elysee , et dont si hammouchi n' est pas forcement le noyau central decisionnel !. L' elysee est complice de crime organise d' etat , stop.

  • محمد
    السبت 22 فبراير 2014 - 21:50

    للبيت رب يحميه…وشعب يدافع عنه..فلما هده الضجة

  • hassan frigorist tawima nador
    السبت 22 فبراير 2014 - 22:01

    ادعاءات هذه الجمعية ربما فيه جانب من الصواب وقد تحمل في طياتها كلمة حق يراد بها باطل
    لكن المهم والأهم هو أن نخدم أنفسنا بأيدينا وليس الإتكال على الجمعيات أو الدول الخارجية
    لأن الحريات تنتزع ولا تعطى
    فالمسألة مسألة قانون ، وهنا وجب على الحكومة الإسراع بإصلاح القضاء ومن بين بنود هذا الأصلاح
    إحضار المتهم لمحامي قبل النطق ولا بكلمة
    وقد حان الوقت لهذا
    واللوم كل اللوم وجب توجيهه للحكومة المنتخبة

  • younes
    السبت 22 فبراير 2014 - 22:08

    للنظام المغربي تاريخ اسود فيما يخص التعذيب. وماقضية معتقلي العدل والاحسان السبعة عنا ببعيد وكذلك شهداء الحسيمة وكمال العماري احد مناضلي 20 فبراير وعضو جماعة العدل والاحسان

  • fatima
    السبت 22 فبراير 2014 - 22:20

    A mon avis, il n'existe pas, dans le monde entier, des citoyens qui haissent leur pays et se haissent entrent eux comme le font les Marocains.Au lieu de se comporter tel un seul homme pour contrecarrer les plans des ennemis,on est là à critiquer son propre pays,son propre gouvernement,ses propres compatriotes;on est là à ironiser et à justifier les actes criminels commis contre notre paytrie;;;Personnellement,je pense que mama faransa est très dérangée par les activités de notre roi ;elle sent que le Maroc est en train de lui échapper et elle veut le" rappeler à l'ordre".Vive le roi!Vive le Maroc et les Marocains et à bas les ennemis! p

  • nabil
    السبت 22 فبراير 2014 - 22:23

    Pourquoi un pays comme la france une democratie se présume, une dictature en réalité fourre son nez dans nos affaires internes. déjà nous sommes des musulmans et ces nous n'attendons pas de moral de ces kouffars. Depuis quand les chrétiens doivent nous donner des leçons…je trouve que c'est vraiment dégouttant .
    je dis à la France et à ce' François hollande le sioniste israélite de donner la liberté d'expression à ses compatriote avant de nous donner des leçons. donner la liberté d'expression à vos citoyens; Alain soral, Dieudonnée, Robert Faurisson, Samir laibi,
    Jacob Cohen, Bruno boulefkhad, Joe lecorbeau,Claude bourguignon, Jacques atali, bernard junod, le site égalité et reconciliation, le site jss news, Roget waters, …etc et plein d'autres. et parmis ces personalités citées et d'autre y en a d'entre eux qui sont meme menacé de mort parce qu'il derange le systeme français…alors je dit à la france de respecter la democratie d'abord chez elle avant de venir nous doné leçons

  • khou
    السبت 22 فبراير 2014 - 23:30

    Il faut chrercher qui est deriere tout ca et c est pas possible que se sera un coup bas de notre voisin et ennemi jure de patrie

  • Taieb
    السبت 22 فبراير 2014 - 23:31

    Il parait que la DRS algérienne a misé de l'argent pour brouiller la visite historique de Sa Majesté en direction des pays amis africain et l'accueil chaleureux des Maliens ,Président et Peuple. Laissez tomber , je crois que même les français souffrent de la crise.

  • Ach
    الأحد 23 فبراير 2014 - 00:12

    Ouvrez vos yeux , On commncer a touché au business de la France en afrique, ceci présente une menace directe à leurs économie

  • ali
    الأحد 23 فبراير 2014 - 01:29

    extrait du livre
    le Maroc Emergent
    face aux prédateurs..
    La France bananière, corrompue, colonialiste et sanguinaire qui a dévasté les contrées des peuples africains revient aujourd’hui à la charge pour mépriser leur culture et haïr leurs civilisation.
    Quand on sait que ce n'est plus l’état français qui gouverne les services secrets, mais que ce sont certains anciens des services secrets qui gouvernent la France ainsi que le lobby sioniste, On comprend donc la dérive de la démocratie francaise.
    Ces responsables des services ont l’œil rivé sur nos pays.
    C’est La Françafrique et elle roule selon Le principe du soutien politique et militaire. Paris accordant une assurance vie aux régimes africains. En échange des accords privilégiés avec la France concernant leurs richesses minières : pétrole, uranium etc .
    Certains Etats offraient même des valises de fonds occultes pour le financement des campagnes électorales en France.
    maLe royaume chérifien n’est pas une mangeoire à charognes

  • قفل
    الأحد 23 فبراير 2014 - 03:46

    العلاقة بين الجزائر و فرنسا علاقة سيد و خادمه. ليس متل علاقة المغرب و فرنسا الند لند

  • Mini
    الأحد 23 فبراير 2014 - 08:19

    C'est pas a la France d'apprendre à nos systèmes comment fonctionner.Ils parlent de la dimocratiie dont ils sont incapables de comprendre son sens
    Sachez que le Maroc à son mode de vie c'est un pays visé vu son roi aimé , sa position et la sécurité que les ennemis font tout pour la toucher
    Entant que citoyenne marocaine je suis totalement d'accord que la DST doit avoir la liberté de gérer son travail surtout qu'elle a affaire à des criminels

  • اسفي المهمشة
    الأحد 23 فبراير 2014 - 08:58

    لا نحتاج إلى فرنسا كي تخبرنا بأن التعديب موجود في المغرب لأننا نعلم هدا يقينا والمصيبة أنه لا يقع هنا على تجار المخدرات أو المجرمين فقط بل حتى في تلبيس التهم للناس الأبرياء

  • Bingo
    الأحد 23 فبراير 2014 - 09:12

    غريب امركم هذا ، تيررون التعذيب بكون هؤلاء قد تاجروا في المخدرات او شاركوا في عمليات اجرامية معينة واعتقد ان المقال بسرده فلان تاجر في كذا وفلان شارك في كذا انما هي محاولة لتأكيد المنسوب وانا هاد الناس مكايعدبوا غير لستهالوا واين القضاء المتبجح به مجرم او مهما يكن فالقضاء وحده من يحدد عقوبته لا داعي لتخليط عقول الناس فالشمس لا يمكن ان تغطى بالغربال كما ﻳﻘﺎﻝ

  • اعتز بمغربيتي وبملكي
    الأحد 23 فبراير 2014 - 11:56

    اذا كان للمغرب تاريخ اسود في موضوع حقوق الانسان، فاعلموا ان هاته الدول اللتي تعيطينا دروسا في حقوق الانسان كان لها مثله، ما ذا لو رفعنا قضية ضد فرنسا لقتلها وفتكها لعزل في جبال الريف وقرى المغرب و أساليب التعذيب للمقاومين المغاربة بطرق وحشية … ويمكن ان نتحدث عن تاريخ الأسود لإسبانيا زمان فرانكو وزمان موسيليني في إطاليا وهيتلر بألمانيا ومقتل الآلاف او الملايين من طرف أمريكا في مختلف بقاع العالم ، فالمغرب ليس عفريت في مملكة الملائكة .
    فلا المخابرات الجزائرية ولا الفرنسية ستنال من صمودنا ووحدتنا واعتزازنا بمغربيتنا وتشبتنا بملكنا نصره الله على أعدائه وليعلم الجميع نحن نعيش في أمان بملكيتنا ونحسد على هاذا .
    الله الوطن الملك

  • hamza
    الأحد 23 فبراير 2014 - 13:09

    اخواني ليس فرنسا وحدها التي عندها يد في الامر هناك بلدان غربية و حتى عربية للاسف و هي خليجية و الربيع العربي ما هي الا فتنة تزعزع استقرار البلدان حتى تكون الشعوب المسلمة متشتتة مش المشكل في المغرب او الجزائر او تونس او مصر لا بل كل الدول المسلمة حتى غير العربية مثلا تركيا قفزت قفزة من كل النواحي الاقتصادية و الصناعية الدليل سوقت حتى الالبسة و الاطعمة و الافلام التركية وطورت حتى سياحتها هاذا لانهم رفضوا انضمامها للاتحاد الاروبي و السبب لانها دولة مسلمة 80 في 100 لهاذل الان خلقوا لها مشاكل مع شعبها مانتج منه انتفاضة شعبية و هاذي هي اول خطوات الفتنة ونحن كمسلمين لكي نصلح امرنا يجب نغير انفسنا كافراد اذا صلح الفرد صلح المجتمع بعدها يجب تكون عندنا وحدة اسلامية قبل كل شيء لان كلمة الوحدة العربية مصطلح خاطىء و مظلل في نفس الوقت لان الاسلام لما انزل على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم كان رسالة الى كل انسان مهما كان اصلو عربي او غير عربي على هاذا يا اخوة على الاقل نفكر تفكير واحد على اساس ديننا الاسلامي الذي يركز على نصرة الدين و نصرة اخاك المسلم والسلام عليكم و رحمت الله و بركاته .

  • mostafa El kamli
    الأحد 23 فبراير 2014 - 15:37

    Ne soyons pas naïfs , la sauce des services de renseignements algeriens est évidente.la percée diplomatique que mene sa Majesté au Mali derange amplement nos voisins..Cette machination porte surement leur signature.

  • talhaoui
    الأحد 23 فبراير 2014 - 20:05

    بسم ( الله ) الرحمان الرحيم علاقة فرنسا بالمغرب خلال 2015 يجب أن تتحول إلى علاقة عداء تدريجي هذه هي التعليمات التي تلقّتها فرنسا التي تعدّ المستثمر الأول بالمغرب إذا الأمر سحب و ليست سحابة على غرار إن كان الأمر حصل فعلا فهي ليست باتهامات عبثية

  • abd ajr
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 02:48

    يجب على المغرب ان يتخذ الحذر اكثر من اي وقت مضى ، وقد سبق لي ان نبهت في تعليق لي ان علينا الحذر من ما عساه تقدفنا به الجزائر وها هي بوادر مقدمة تسونامي المخطط الجزائري ومن معها تصلنا من كل جانب : من امريكا ، فرنسا ، اسبانيا .فانتظروا المزيد ، وعلينا التعامل بالحذر ولنعلم ان اي فرد او اية جمعية لا يمكن ان تمثل الراي العام لدولة وشعب بأكمله ، فلنحتفظ بحسن علاقاتنا مع كافة دول العالم وعلينا التصدي للاشخاص والجمعيات المماثلة بكافة الوسائل مع الرد بالمثل أو بالعنف السياسي كلما اقتضى الامر ذلك دون المساس بالعلاقات والصداقة والمصالح المشتركة وعلينا التوقف عن مجاملة الجزائر ومن معها وعلينا اعلان عدم رغبتنا في فتح الحدود مع الجزائرحيث لا خير في فتحها . ونطلب من كافة المغاربة في العالم مسلمين ويهود ونصارى وباقي الاجناس التصدي ضد اعداء المغرب ومحاربتهم كل واحد منا بقدر استطاعته . وحفظ الله المغرب والمغاربة ونصرهم وحفظ الله جلالة الملك محمد السادس واطال في عمره ويجعل الله النجاح حليفه اينما حل وارتحل . ونطالب اصدقاء المغرب واخوانه من دول العالم الوعي والتوعية بقضية المغرب وصحرائه وظلمات تندوف.

  • SARA
    الخميس 27 فبراير 2014 - 21:37

    تعودنا كلما قام الملك بزيارة عمل للدول الافريقية …
    تنفجر فينا غيرة عشيقتنا الفرنسية….
    ,,,,,,نار الغيرة تحرق الاخضر واليابس….
    …الله ماطفيها وكفينا شرها…………….

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 13

الفرعون الأمازيغي شيشنق

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 23

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 3

قافلة إنسانية في الحوز

صوت وصورة
مسن يشكو تداعيات المرض
الأحد 17 يناير 2021 - 18:59 10

مسن يشكو تداعيات المرض

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 3

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 8

إيواء أشخاص دون مأوى