أقصبِي: الحكومة مدّت يدها للسوق الدولية بعد دخولها نفقا مسدودا

أقصبِي: الحكومة مدّت يدها للسوق الدولية بعد دخولها نفقا مسدودا
الجمعة 24 ماي 2013 - 21:20

فِي أنينها تحتَ وطأة أزمَة ماليّةٍ، ارتأت حكومَة عبد الإله بنكيران، مؤخراً، اللجوءَ إلى الاقتراض من السوق الدوليَّة. حيثُ طَار وزير الاقتصاد والماليَّة، نزار بركة، رفقَة عددٍ من المسؤولين قبل أيام، إلى العاصمة البريطانيَّة، لعقد اجتماعات مع عدة بنوك، بعدَما كانَ قد اقترض السنة الفارطة، 1.5 مليار دولار، بسبب نقص السيولة، الذي تفاقم وفقَ ما أوردهُ بنكُ المغرب، مبيناً عن بلوغه 66.8 مليار درهم، خلال أبريل المنصرم، بخلافِ 64.4 مليار درهم، فِي مارس الفائت.

واستناداً إلى ما ذكرته صحف اقتصاديَّة مختصَّة، فإنَّ المغربَ قد يقترض ما بينَ 500 مليون إلى مليَار دُولَار، حسبَ ما تتيحهُ إمكانيات السوق، من أجل الحفاظ على احتياطِي النقد، كي يتمكنَ من تغطيَة أزيد من أربعة أشهر من الواردات، بعدما تخطَّى عجزُ الميزانيَّة 21 مليار درهم، مرتفعاً بالضعف تقريباً مقارنةً بمَا كانَ عليه في الفترة نفسها، من السنة الماضية.

الخبير والمحلل الاقتصادِي، نجِيب أقصبِي، لم يستغربْ اللجوءَ مجدداً إلى الاقتراض، قائلاً فِي اتصالٍ مع هسبرِيس، إنَّ كلَّ من قرأ قانون الماليَّة لسنة 2013، ووقفَ على بنيته، كانَ يدرِي سلفاً أنَّ الاقتراض سيتم عاجلاً أو آجلا، لأنَّ الموارد الضريبيَّة لا تغطِّي سوى 60 بالمائة من النفقات، وتَذرُ هوة بنسبة 40 في المائة، لا تتسطيعُ الدولَة تغطيتها بالكامل، حتَّى وإن سارت إلى البحث عن بدائل لدى بعض المؤسسات العمومية، التي لا تمد في أحسن الأحوال إلا بـ10 بالمائة، فتتبقى نسبة تربُو على 30 بالمائة.

وبمَا أننَّا لسنا بلداً ذَا موارد هائلة، يقولُ أقصبِي، فإنَّ الاقتراض يضحِي بمثابة الحال الوحيد فِي غياب الإصلاحات الضروريَّة، سواء تعلق الأمر بالإصلاح الضريبي أو معالجَة إشكال صندوق المقاصَّة، بل إنَّ تلك الإصلاحات في حد ذاتها، ما كانت لتصحح الاختلالات، حسب الأكاديمي المغربي، لو تم تنفيذها قبل أشهر، حيث كان يلزمها وقت طويل لتأتيَ أكلهَا، ولن تحل الإشكالات بين عشيَّة وضحاهَا.

وفِي سياقٍ ذِي صلة، أردفَ الدكتور أقصبِي، أنَّ القروض التي راحَ المغرب يبحث عنها مؤخراً، ليست إلَّا حلقةً واحدة من بين حلقات أخرَى قادمة فِي المستقبل، لأنَّ تلك القروض مفروضة، في ظلَّ التمادِي فِي أخطَاء قاتلَة على صعيد السياسَة الاقتصاديَّة والماليَّة، سيمَا فِي ظلِّ أزمَة سياسيَّة مفتعلَة لأغراض معروفَة، لا طاقَة للحظة الراهنَة بتداعياتهَا.

وبخصوص انعكاسات التمادي في اللجوء إلى السوق الدوليَّة لتغطية عجز الميزانية، زادَ أقصبِي، أنَّ اللجوءَ إلى الاقتراض من المؤسسات الدولية، في ظل أزمة السيولة، لا يمكن إلَّا أن يبعثَ بإشارة سلبيَّة للمستثمرين، كما لا يصبُّ فِي تشجيع مناخ الاستثمار، وَ ستكون تكلفَته جد باهضة، لأنَّ الأبناك التِي ستقرضُ المغربُ ستكونُ لها شروطها الخاصَّة.

‫تعليقات الزوار

32
  • لحسن الخميسات
    الجمعة 24 ماي 2013 - 21:33

    مارايكم ادا قلنا .التاريخ يعيد نفسه

  • ADNANE
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:08

    il faut que le maroc se lance dans des reformes . Il faut taxer les plus riches et non pas la classe moyenne qui peine aujourd'hui à payer toutes les charges , ni les milieux défavorisés. Il fut aussi que tout l'impôt soit payée par tout le monde, car ne pas payer l'imposition est en soi un acte de traitrise envers le Maroc. Que Dieu le garde. S'endetter ne menera nulle part , c'est un cercle viscieux et nous finiront par des interventions du FMI qui imposera des politiques d'aménagement structurelles qui feront très mal à notre pays. J’espère du fond du cœur que notre gouvernement prendra son courage à deux mains et se mettra à lancer de vraies réformes et arrêter de jouer au chat et à la souris avec les autres partis sur des sujets envers lesquelles le peuple marocain n'a aucun intérêt.

  • mustapha
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:11

    إن نقص السيولة مرده إلى احتكار المنعشين العقاريين الذي كدسوا الثروات في خزائنهم خوفا من أداء الضرائب،كذلك السلع الصينية والتركية والتهريب من جهة الجزائر والإسبان لهم نصيب في نقص السيولة ولاننسى مهربي الأموال إلى الخارج كل هذه الحالات ساهمت بكثير في الأزمة المالية للمغرب،فلماذا لاتقترض الدولة من رؤوس الأموال المعروفين بالمغرب،فمشكلة القروض مع الفائدة سيعيدنا إلى سنوات الثمانينات والتسعينيات والتي سيؤدي ثمنها الطبقة المتوسطة وهي التي ستعاني أكثر بسبب ثقل ديونها،فمزيدا من التدبربحكمة وتبصر.

  • سعد الكريمي الطافلي
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:12

    يجب على الحكومة أن تخرج من خجلها وتسرع بالإصلاحات الضريبية بالدرجة الأولى وأن تكون أكثر جرأة للحد من إقتصاد الريع الذي ظل ينخر في الإقتصاد الإجتماعي للطبقة الفقيرة و لا يزال هذا هو السبب لما نعيشه اليوم بحيث لو تمت هذه الإصلاحات من قبل أعتقد أنه بموجبها سيكون لدينا سيل من السيولة ويجب ألا نحمل الحكومة ما لا يحمل لكون ما يحدث وليد لما مضى لذا نأمل أن تكون خير خلف لأفلس سلف و لكم جزيل الشكر يا أهل الخير

  • bily
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:19

    السلام
    أستسمح حضرت الأستاذ هنالك موارد أذكر لك منها ( الفسفاط الغني باليورنيوم ……هنالك الابار النفطية الجديدة في الصحراء …..هنالك أملاك القصر الهائلة التي تعد من الاوائل عالميا …. هنالك المزانيات الغير مناقشة (الجيش والقصر) …هنالك أجور المسؤلين الكبيرة مع عملهلم المنعدم ….)
    وأيضا يوجد سوء تدبير المصاريف مع الكثير من الاختلاسات
    NB
    لماذا لا تفرض ضرائب على الأغنياء أو ما يسمى الضريبة على الثروة ?
    ام ان الشعب والطبقة الفقيرة أو بالأحرى الطبقة المسحوقة دائما هي فئران تجارب !!!!

  • ع ح
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:27

    من المعروف عن الدكتور أقصبي تحليله البراغماتي للإقتصاد و كذلك السياسة لكنه للأسف يكتفي بالإنتقاد بدل الإنخراط في التخطيط و التتبع لمختلف المشاريع الراهنة و المصيرية في مسار المغرب.
    المرجو من الدكتور المحترم الإنخراط في الحياة السياسية و تقديم البدائل الكفيلة بإخراج المغرب من النفق المسدود كما يراه.
    لا أخفي أنه يملك الكفاءة و الرؤية لكنه يفتقد إلى الفاعلية و الولقعية.
    تحياتي إلى أستاذي المحترم…

  • محسن
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:33

    المغرب لجا وسيلجا الى الاقتراض والى الماة سنة القادمة هل تعلمون لماذا يقول المثل المغربي البس قدك يواتيك ..ويقول ايضا اللي تيخسر اكثر مما تيصور على الحبس تيضور..لان المغرب لا يستطيع ان يضع اي رؤيا للاقتصاد الوطني ..نعتمد على موارد مرتبطة بالطقس والجو الملائم للسياحة واليد العملة في الخارج . لكن اين الصناعة التي لم نعد نسمع عنها. اين الصيد البحري .اين قطاع الخدمات اين الفلاحة اين الفوسفاط اين المخطط الخماسي والرباعي اين الاستراتيجيات الاقتصادية التي اعتمدها المغرب ..نحن لا نسال من السبب في هذه الازمة ..لقد كان المغرب في ازمة اقتصادية طيلة الخمسين سنة ساقول لكم برايي اين تكمن الازمة سال رسول الله عن الساعة فاجاب .اذا اسند الامر لغير اهله فانظر الساعة .نعم اخواني مشكلتنا ان الامر ليس في يد اهله وساعطي لكم مثال بسيطا عايشته اراد رجل ان يبني دارا فطلب منه ان يذهب الى مهندس معماري لوضع مخطط للبيت للمصادقة عليه من طرف الجهات المعنية لكن عندما اردنا ان نبني هذا البيت رمى هذا الرجل بالمخطط الى الرف وطلب منا ان نبني البيت بحسب رايه هو.وقال اشغادي يعرفو …لكم ان تنظرو الى هذا الرجل وهومسؤول

  • احمد
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:35

    سيرجون بالبلاد الى التقويم الهيكلي مثل سنوات الثمانينات وسيصبح المغرب مثل دولة اليونان تعيش على القروض. المواطن العادي والاجيال القادمة هم الذين سيدفعون فاتورة الفواءد العالية ومفاتيح القرار ستصبح بيد هذه المؤسسات البنكية. لماذا لا تلتجئء هذه الحكومة الى فرض الضريبة على الثروة والتقشف في مختلف الوزارات وخاصة رواتب الوزراء والبرلمانيين وذوي المناصب العالية? مع العلم بان اداءهم العملي في مجال الاقتصاد والسياسة والانتاج والتصدير هزيل جدا. وخاصة في ظروف الازمة من المعقول ان تنخفض رواتبهم. لماذا لا تسترجع الاموال المهربة الى البنوك الخارجية ووضع الحد الى تهريبها وتبييضها واعادة النظر في اقتصاد الريع والنظام الضريبي والجباءي وتوفير مناخ للاستثمار الداخلي والخارجي والانتاج والتصدير.

  • العرائشي
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:38

    ما لا يفهم من تدخلات شخصيات من طينة ووزن الأستاذ المحلل السيد أقصي هو لماذا يركز فقط على الأزمة( الداء) المعروفة عند العادي والبادي ولا يتعداها بإعطاء الحلول والنصائح اللازمة في مثل هذه الحالات وهو سيد العارفين بخبايا المسألة ، ألا نستحق نحن المواطنون العاديون من خبرائنا النخل من بعض ما يكتنزونه بدل الظهور كمن " يطبل في الماء" ومن يتحامل على هذه الحكومة المقهورة منذ توليها زمام الأمور( أقول هذا التعبير الأخير تجاوزا) هذا مجرد سؤال

  • عبد الرحيم
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:44

    أو مازال شباط كايطالب بتأخير الإصلاحات . كلما تأخرت الإصلاحات كلما زاد الثمن الذي سيدفعه المغرب نتيجة للتأخر .

  • idiot
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:48

    a government can borrow and borrow even if it will be never ever able to pay off, so why can a government have such a credibility in the financial market. the answer is pretty simple because the lender expects the borrower to roll-over and then the credit covenants will change and you will start to recognize what does it mean being a borrower, you will learn to accept the rule of the lender, he is the lord and this is the game and soon or late people will feel the change. what is going on is terrible , it is simply a vicious cycle and many many many people or even generation will have to pay the price. the price is not the nominal interest rate no the price is the leverage of the lender.

  • مغربي كاعي
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:48

    نفس مشاكل بداية الازمة الاقتصادية في اليونان و قبرص

  • Aafif Mohamed
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:49

    Je crois que le gouvernement n'a pas le choix comme qui remboursera? et comment? le gouvernement ne fais pas de vrais réformes qui obligerai tous le monde à participer à un effort national , surtout remplacer la caisse de compensation par des aides directe à ceux qui en en besoin.Est ce que ce n'est pas raisonnable qu'un taxi par exemple achète son carburant en HT au lieu de bénéficie des aides.Un étranger qui traverse le Maroc du nord au sud l état marocain lui paye une partie de son carburant, dans. Les province du sud il peut faire sa réserve pour faire le tour du continent es raisonnable?Pour avoir des ressources il faut contrôler pour ca il faut limiter les paiement en espèce aujourd'hui on peut retirer n importe quel montant au comptoir des banques ce qui favorise la fraude et encourage le développement d'une économie sous terrain sinon comment combattre la corruption et comment augmenter les recettes si tout est paye en liquide AM

  • ألأمير
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:51

    رئيس الحكومة ولا وزيرُ تالمالية هدوا مََُالين الْحاية راه ماعرفين إسيروا الدولة راه غادي يخرجواعلى بلادنا راه مساكن فيهم غيرالفم وقوة لكلام لاغير من الأحسن يجيبوا وزيرسابق فالمالية هو والعلوا من ألإتحاد ألإشتراكي يخرجهم من هاد الورطة فاش حاصلين شحال مايصبروا وقفرتوها ألإسلامين مَّالين اللحية لكدوب والنفاق لاغير وشي حاجة ماكاينة

  • احمد
    الجمعة 24 ماي 2013 - 22:58

    الازمة على الابواب ، اصبح لزاما علينا ان نغير اسلوب حياتنا وان نحاول ان نقتصد اكثر واكثر وان نتجنب التبدير والجري وراء الموضة ، لنعد إالى اسلوب اجدادنا في الحياة حيث لاقروض ولا استهلاك مفرط او ضياع للنعمة فحتى الخبر الكارم كانوا يصنعون منه اكلة لذيذة ، وكان الكل سعيدا ومنشرحا.

  • azizi
    الجمعة 24 ماي 2013 - 23:02

    mr le ministre un conseil ;dans cette situation de crise ;;;;il faut annuler toutes les lois d oppositions ou de saisies des depots bancaires quelques soient l origine;sauf pour l argent qui sent le terrorisme;cependant les banques n auront plus de problemes de liquidite;et il y aura des milliards de dollars de devis au point ou serez surpris:d ailleurs les banques chez qui vous allez preter;etes vous sur que l origine de cet argent est propre.LLYODS BANK.OU ROTHSHILD.ne sont pas des lieux de cultes;plutot des abris des satans:ils nous imposent des lois qu ils ne respectent pas;

  • taktaki
    الجمعة 24 ماي 2013 - 23:34

    في ظل السياسات الترقيعية للحكومات السابقة و محاربة الاصلاح ، يبدو اننا سنصبح يونان جديدة.
    اقتصاد اليونان يرتكز على قطاعي الفلاحة و السياحة اللدين لا يدران عائدات كبيرة، و هدا ليس هو المشكل الحقيقيي، اليونانيون يتهربون من اداء الضرائب و هدا ما يضطر الدولة للا قتراض و بفوائد خيالية.
    يجب على المغرب ان يصلح النظام الضريبي،الشركات تضخ الملايين في صناديقها و لا تعطي فلسا للدولة.
    فكيف للدولة ان تنهض دون مداخيل، نحن في دولة الغني يغتني و الفقير يزداد فقرا .

  • مواطن
    الجمعة 24 ماي 2013 - 23:51

    جاء بنكيران وجائت معه الأزمة ولو ذهب لذهبت معه ولكن الرجل متشبت بالحكم والسلطة تشبت الأعمى بعكازه
    يزعم أنه مصلح وأنه منقد ولكن هو لايدري أنه ليس أهل لذلك ولا كفاءته تسمح له بذلك

  • عبدالله
    الجمعة 24 ماي 2013 - 23:58

    يجب اخرج يورانيم من الفوسفاط و عدم بيع فوسفاك كمادة خامة
    فخريبكة يوجد فيها 75% من احتياط العالم و هي قادرة على حل أزمات المغرب ادا ما أستعملنا الفوسفاط بشكل جيد

  • ابوسامي
    السبت 25 ماي 2013 - 00:14

    إن سبب أزمتنا الاقتصادنا يرجع بالاساس الى تردد حكومتنا في مباشرة الاصلاحات الهامة لصندوق المقاصة والإصلاح الضريبي والحد من الاعفاءات الغير مجدية ومحاربة التهرب الضريبي بصرامة وتضريب الفلاحين الكبار ووضع حد لاستثناء أقاليمنا الصحراوية من الضريبة التي أصبحت تشكل جنة ضريبية لعدد من الشركات التي تجعل منها مقرا اجتماعيا و ترحل نشاطها الى الأقاليم الشمالية .كما يجب وقف نزيف سيارات الدولة وما تستهلكه من بنزين فلم يعد للمسؤولين في الإدارات العمومية الحق في استعمالها وهم يتقاضون التعويضات عن استعمال سياراتهم.اللهم إني قد بلغت اللهم فاشهد!

  • سميرأ
    السبت 25 ماي 2013 - 01:04

    بكلام بسيط 90 من المغاربة يعيشون بالخضر والجاج وبعض الفواكه، يشتري سيارة وتلفاز وربما يستدين من أجل شقة، يشتري ملابس جديدة وإلا من البال، يشتري أدوات المدرسة
    السؤال هل هذا يتطلب العملة الصعبة؟

    إذن 10 % من سكان المغرب هم من يستهلك العملة الصعبة فمن هم؟
    -من يدرس أبناؤه بالخارج
    – من يقتني ألايات من الخارج
    – من يشتري منتوجات كان بالإمكان صناعتها بالمغرب
    – من يهرب العملة الصعبة
    من يقضي عطله بالخارج
    – من يذهب للأستشفاء بالخارج
    -فريق كرة القدم
    -الأسلحة
    – موازين
    – فناني سهرات 2M
    – السيارات الفارهة
    – متورات الماء
    – القطار السريع
    – الصينيون سيلع بايخة
    – الاسبان سلع قديمة
    – نفط
    – مساعدة فلسطين أكثر من 5ملايير دولار
    – مساعدة مالي أكثر من 5 ملايين دولار
    – تعويضات الوزراء بالخارج
    – السفارات بالخارج
    – اللقاءات الرياضية بالخارج
    – الفنانون والشعراء يأتون ويحملون معهم العملة الصعبة
    – المستشفيات الميدانية بالخارج
    – العسكر في الخارج
    وزيد وزيد

    والسؤال ماذا يستهلك المغربي الفقير ومنه هو في الطبقة الوسطى من هذا كله؟ أظن والو، غذن اعلاش هما يأكلوا وحسبوا علينا؟
    سؤال آخر هل المغرب لم يصدر شيئا فقط يستهلك؟

  • Abdou2013
    السبت 25 ماي 2013 - 01:15

    مع كامل احترامي لأساتدتنا , فسي أقصبي تمادى مند سنوات في التركيز على الأزمة و مسبباتها وترك الإجتهاد لصندوق الدولي والمؤسسات المالية الدولية التي تفرض إملائاتها على المغرب .فمادا قدم سي أقصبي كحلول و تصورات للخروج من هده الأزمة عوض التحامل و النقد الهدام ضد حكومة لم تتم بعد سنتها الأولى ؟؟ مادا يفيد المغرب و المغاربة وجود خبراء في الإقتصاد إدا لم يساهموا في التنمية و إيجاد بدائل للخروج من الأزمات التي اكتوت بها بلدان متقدمة ونامية؟؟

  • mememe
    السبت 25 ماي 2013 - 01:33

    هاذ الشيئ لا يبشر بالخير.. العجز االاقتصادي و الاقتراض معناها ان المغرب أصبح سمكة سهلة الاصطياد من طرف الشركات العابرة للقارات ابتداء من البنك الدولي الدي يعد كول سنتر لهاته الشركات… مما سيؤثر على السياسة الداخلية و الخارجية للمغرب و الاهمممممممممم ان الطبقة الفقيرة ستصبح فقيرة اكثر مما هي عليه . اقرا كتاب نهب الفقراء للكاتب جون ميدلي و ستفهم

  • محلل
    السبت 25 ماي 2013 - 01:35

    أليس من الأجدى أن نسرع بالمصادقة على قانون البنوك التشاركية لنفتح الأبواب لضخ قسط من الأموال العربية المعدة بملايير الدولارات بدل اقتراض مليار واحد لدى البنوك الغربية تحت شروط صعبة على الاقتصاد الوطني ?

  • بارى
    السبت 25 ماي 2013 - 02:15

    "يقدر عدد الفقراء في
    المغرب بين 4.5 و 5 ملايين شخص ،تقريبا مليون أسرة .إذا كانت الدولة توزع عليهم مبلغ 1000.00 درهم شهريا فالكلفة الإجمالية هي 12 مليار درهم سنويا أقل بكثير من المبلغ الحالي 45 مليار درهم ،و لو أضفنا مليون أسرة أخرى من الطبقة بين الفقيرة و المتوسطة فإن الكلفة ستبقى أقل من النظام الحالي للمقاصة وأكثر نجاعة و إنصافا ،نحن نؤدي ثمن عدم إصلاح هذا النظام "

    نجيب أقصبي الخبيير الإقتصادي و الأستاذ المعروف في معهد الحسن الثاني للزراعة و البيطرة في"لقاء مع الخبراء "الرباط شتنبر 2011

  • مغربي
    السبت 25 ماي 2013 - 03:07

    الما ندا ديال الحكومة و البرلمان و المستشارين..والكرة القدم .و الا حزاب .ها دو لي دايرين الا زمة في المغر ب .الوزير تا يا خد 14 مليون من غير العلوات و التقا عد .و حسبوا .و في الا خير سياسة فا شلة في جميع الميا دين .

  • feredo
    السبت 25 ماي 2013 - 06:11

    vous faite erreur ou c le bon chiffre?!!! demandez un crédit pour une réserve de 4 mois?!! alors y'as ni réserve stratégique ni walou le vent l'arraigner, et vous avez pas honte de faire les clown devant le monde!!!!!

  • lama
    السبت 25 ماي 2013 - 10:16

    لااعرف ليست الا بضعة شهور وقذ صنف نزار بركة بانه احسن وزير مالية عربي عفوا بل في الكون كله !!!!!!!!!!!
    ثانيا مجموعة من الابناك المغربية تتسابق للاستثمار في ابناك افريقية
    ثالثا الشركة الكبرى للتعدين المغربية استثمرت و مازالت تسثمر عن التنقيب عن الذهب في كل من السودان و الغابون.
    رابعا الالاف من المغاربة لهم ارصدة بنكية في الدول الغربية مثل سويسرا

    الامور واضحة ايها الشعب المغربي لاتحتاج لخبراء و محللين اقتصاديين.

  • رشيد
    السبت 25 ماي 2013 - 10:29

    عندما تواجه الفساد و تنهزم هزيمة شنعاء، فتزيد في ثمن المحروقات و لا ينفع في شيء، فإنك في الأخير تمد يدك للغير، فيفعل فيك فعل الأسود في الفريسة، الفريسة الموشكة على الموت، فلو تلك ثارة و أصلحت الضريبة التي يتهرب منها أصحاب البطون فتجدهم يكتبون شركاتهم بأسماء زوجاتهم و أبنائهم لتهرب الضريبي، أما فيما يخص إصلاح صندوق المقاصة فأعتقد أنها تلك القشة التي ستقسم ظهر البعير، فالطبقة السحيقة و المتوسطة تستفيد من "البوطة" و الدقيق و السكر و الزيت، فإن زدت في ثمن هذه الأشياء ستقضي على 60% من السكان، الذي يجب عليك إيجاد لهم و ظيفة تحفظ لهم كرامة العيش أكتر من3500 درهم على الأقل

  • الصنهاجي
    السبت 25 ماي 2013 - 12:05

    الحكومة عاجزة على تنفيذ وعودها الانتخابية لعدة أسباب، أذكر منها انعدام الكفاءات، كثرة الثرثرة والانتقادات الفارغة من داخل الحزب الأغلبي، عدم الجرأة على المبادرة في اتخاذ خطوات جريئة للإصلاح الذي يدعون… المسؤولون في الحزب الأغلبي يتشبثون بالشعبوية والمنطق الانتخابوي في خرجاتهم وسياساتهم وبالتالي هم غير قادرين على تنفيذ سياسات جريئة في الإصلاح خوفا على مستقبلهم الانتخابي. وهم بذلك ومع مرور الوقت سيفقدون كل شيء وأكثر من ذلك سيعرضون البلاد والعباد لما لا تحمد عقباه وسيكرهون المواطن في السياسة والسياسيين. وكلنا فيهم الله.

  • al monadila mariyem
    السبت 25 ماي 2013 - 13:36

    دائما نسمع بالمشكل هو كالتالي نود يوما ان نقرا خبرا فيه الحل هو كالاتي وهذا راجع لكون المغرب لايبحت عن اسباب المشكلة وويسعى لحلها بل يبقى محصورا في ذات المشكلة وحتى لو اعطى حلا فانه يكون على المدى القصيروهذاا راجع الى سوء التدبير والتسير وانعدام الكفاءات

  • marocain
    السبت 25 ماي 2013 - 16:36

    un autre point positif que nous pouvons compte pour ce gouvernement c est que Mr Aksbi commence a comprendre les limites des ressources de notre Maroc…

صوت وصورة
حوار مع  السفير الألماني
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 22:40 3

حوار مع السفير الألماني

صوت وصورة
اتفاقية وزارة التضامن والعمران
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 20:22 4

اتفاقية وزارة التضامن والعمران

صوت وصورة
"ليديك" وفيضانات البيضاء
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 17:08 23

"ليديك" وفيضانات البيضاء

صوت وصورة
استثمارات يابانية في السيارات
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 14:59 11

استثمارات يابانية في السيارات

صوت وصورة
الفلاحة الإيكولوجية رافعة للتنمية
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 12:22 1

الفلاحة الإيكولوجية رافعة للتنمية

صوت وصورة
تعويضات خسائر الفيضانات
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 10:35 6

تعويضات خسائر الفيضانات