أوغلي يُشيد بدور المغرب في دعم القدس

أوغلي يُشيد بدور المغرب في دعم القدس
الثلاثاء 15 ماي 2012 - 06:30

أشاد أكمل الدين إحسان أوغلي، الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي بالدور الذي تضطلع به لجنة القدس برئاسة الملك محمد السادس.

وذكر أوغلي في مقابلة مع “البيان” الإماراتية نشرته في عددها لنهاية الأسبوع الأعمال المهمة التي تنفذها وكالة بيت مال القدس الشريف على الأرض، لحماية المدينة والحفاظ على مقوماتها الدينية والحضارية ودعم سكانها.

وتعتبر الوكالة التي أحدثت بمبادرة من الملك الراحل الحسن الثاني عام 1998، بمثابة الذراع الميدانية للجنة القدس، وعُهد إليها بتوفير الإمكانيات المالية لتنفيذ مشروعات اجتماعية ملموسة يعود أثرها على تعزيز صمود السكان على أرضهم.

وذكر إحسان أوغلي لـ”البيان” ما تتعرض له القدس الشريف من خطط غير مسبوقة بغرض تفريغها من أهلها فيما وصفة ب”المأساة التاريخية” الهجمة الإسرائيلية الممنهجة للإستيلاء على المدينة وطمس آثارها وتهجير أهلها، مؤكدا أن منظمته تقوم بأنشطة سياسية ودبلوماسية نشطة لمواجهة هذا الواقع.

وقد عملت الوكالة في الآونة الأخيرة على الرفع من وتيرة إنجازاتها في مجالات التعليم والصحة والإسكان والشؤون الاجتماعية ومشاريع المرأة والشباب والطفولة لتبلغ في سنتي 2010- 2011 ما مجموعه 17,8 مليون دولار.

بيد أن مسؤولي الوكالة ما لبثوا يؤكدون في كل مناسبة على التحديات المطروحة على المؤسسة والمرتبطة أساسا بمعضلة التمويل، حيث يبقى المغرب هو الممول الرئيسي للوكالة في حدود 80 في المائة من قيمة الاعتمادات المستثمرة خلال السنتين المذكورتين.

وتقوم بلاد المغرب الأقصى، التي يرأس عاهلها لجنة القدس بجهود حثيثة لوضع قادة الدول العظمى في العالم أمام مسؤولياتهم إزاء الأوضاع في القدس، التي يمكن أن ترهن مستقبل الأجيال، في ظل التحولات العميقة التي تشهدها المنطقة، وتسارع وتيرة التهويد والاستيطان للإخلال بالتوازن الديمغرافي في المدينة وتغيير وضعها القانوني ووضع العالم أمام الأمر الواقع الجديد.

وتعتبر وكالة بيت مال القدس الشريف، التي تبوأت مكانتها كشريك موثوق لعدد من الهيئات والمؤسسات المقدسية، مؤسسة عربية إسلامية رسمية من واجب الدول والحكومات والشعوب دعمها لتنهض بالتزاماتها إزاء السكان المرابطين في القدس وتلبية حاجياتهم المتزايدة.

وتمكنت الوكالة من تنفيذ عدد من المشاريع في قطاع التعليم شمل ترميم وتأهيل 10 مدراس ضمن برنامج “المدارس الجميلة”، وهو البرنامج الذي تم إطلاقه عام 2008، أهمها مدرسة المسيرة الثانوية في مخيم شعفاط.

كما عملت الوكالة على اقتناء عقارات وأبنية وأراضي شيدت عليها مدارس جديدة منها مدرسة الحسن الثاني في وادي الجوز ومدرسة النهضة ومدرسة صلاح الدين في راس العامود.

أما في قطاع الصحة فقد استفادت مستشفيات القدس الرئيسية من دعم الوكالة وهي: مستشفى المقاصد والمطلع والهلال الأحمر وماريوسف ومستشفى العيون، وذلك ببناء وتجهيز وحدات علاج وجراحة أورام وأمراض الدماغ والتكفل بأمراض الكلي وتحديث مختبرات التشخيص المتطور وتأهيل البنيات التحتية للمستشفيات.

ومن أبرز مشاريع المساعدة الاجتماعية تستمر الوكالة للعام الخامس على التوالي قي تنفيذ مشروع العيش الكريم الذي يقوم على توزيع 20 رغيف يوميا لفائدة 1000 عائلة مستفيدة، بغلاف مالي سنوي يفوق مليون دولار.

كما يتواصل العمل للعام الثاني ببرنامج كفالة اليتيم المقدسي، وهو مشروع مندمج تم إطلاقه في شهر أكتوبر من سنة 2010 ويهم كفالة 500 يتيم مقدسي (225 من الذكور و275 من الإناث)، كفالة شاملة تضم المنحة الشهرية المنحة الشهرية الدائمة والتكفل بالرسوم الدراسية والحقيبة والزي المدرسي، وكذا تغطية قيمة المساعدات الغذائية في شهر رمضان والمناسبات الدينية وكسوة العيد، فضلا عن تكفل الوكالة بالتغطية الصحية الشاملة لفائدة الأيتام المستفيدين.

صوت وصورة
مشاريع تهيئة الداخلة
الأربعاء 27 يناير 2021 - 21:40

مشاريع تهيئة الداخلة

صوت وصورة
انفجار قنينات غاز بمراكش
الأربعاء 27 يناير 2021 - 20:24 8

انفجار قنينات غاز بمراكش

صوت وصورة
أشهر بائع نقانق بالرباط
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:54 20

أشهر بائع نقانق بالرباط

صوت وصورة
انهيار بناية في الدار البيضاء
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:30 5

انهيار بناية في الدار البيضاء

صوت وصورة
مع بطل مسلسل "داير البوز"
الأربعاء 27 يناير 2021 - 10:17 10

مع بطل مسلسل "داير البوز"

صوت وصورة
كفاح بائعة خضر
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 21:46 14

كفاح بائعة خضر