أوغندا تجرّم "المثلية الجنسية" رسميًا

أوغندا تجرّم "المثلية الجنسية" رسميًا
الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:15

جرّمت أوغندا اليوم الإثنين، رسميًا، أي شكل من أشكال العلاقات الجنسية بين الأشخاص من نفس الجنس، فضلاً عن الترويج أو الاعتراف بهذه العلاقات الجنسية في المؤسسات العامة وغيرها من الأماكن.

وفي حفل رسمي خاص، اليوم، وقع خلاله على مشروع القانون المثير للجدل، قال الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني : “لم تظهر أي دراسة أن الشخص يمكن أن يكون مثلي الجنس بالفطرة، لأن النشأة هي الأكثر أهمية ويمكن للمجتمع أن يفعل شيئا لتجنب ذلك”، مضيفا “ولهذا قررت التوقيع على مشروع القانون”.

واعتبر أن “الشواذ خسروا قضيتهم في أوغندا، ويجب أن يغيّروا أنفسهم، وينبغي على المجتمع مساعدتهم”.

جاء هذا بعد أن قدّم 14 خبيرًا طبيًا تقريرًا إلى موسيفيني يصف المثلية الجنسية كـ”ظاهرة اجتماعية وليست وراثية”.

ويوم 20 ديسمبر الماضي، وافق البرلمان الأوغندي على مشروع القانون الذي يقضي بعقوبة السجن على أي شخص يثبت ارتكابه لأعمال المثلية الجنسية.

وتقدم بمشروع القانون لأول مرة عام 2009 النائب ديفيد باهاتي، عن دائرة “ندورا” غرب أوغندا، وينص على معاقبة المخالفين لأول مرة بالسجن 14 عامًا، والسجن المؤبد لمرتكبي أنشطة مثليي الجنس مع القاصرين، ويجرّم أيضًا عدم إبلاغ السلطات عن المشتبه بتورّطهم في نشاط مثلي الجنس.

ووجّه الرئيس الأوغندي انتقادات صريحة إلى الغرب بسبب قضية زواج مثليي الجنس، بقوله: “لا يمكنني فهم منطق الثقافة الغربية، ولقد أصابتنا خيبة الأمل منذ فترة طويلة إزاء سلوكيات الغرب، ولكننا التزمنا الهدوء، ولم نعلق مطلقا لأنها ليست بلادنا”.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما بعث الأسبوع الماضي رسالة إلى نظيره الأوغندي موسيفيني، أعرب فيها عن معارضته لفكرة تجريم المثلية الجنسية، محذرًا من أن “إقرار هذا التشريع سيضير علاقات أوغندا الطيبة مع الولايات المتحدة”.

ورد الرئيس الأوغندي على التهديدات الغربية بتقليص المساعدات إلى بلاده، قائلاً: “الأجانب لا يمكنهم أن يملوا أوامرهم علينا، ويمكنهم أن يأخذوا مساعداتهم.. أوغندا غنية للغاية”.

وأشار موسيفيني إلى أن “الروابط بين أي دولتين يجب أن تقوم على العلاقات المتساوية والاحترام المتبادل، وليس التبعية إلى مجتمع آخر يجب أن نوافق على ما يريده”.

وأردف: “إذا كان الغرب لا يرغب في العمل معنا بسبب مثليي الجنس، فلدينا مساحة كافية للعيش هنا بالاعتماد على أنفسنا، وبدء استثمارات مع أشخاص آخرين”.

والثلاثاء الماضي، أقرت الحكومة الأوغندية رسميًا مشروع قانون يجرِّم “المواد الإباحية”.

وفي مؤتمر صحفي عُقد، الثلاثاء الماضي، أعلن وزير الأخلاقيات والنزاهة الأب سيمون لوكودو تجريم المواد الإباحية بقوله “أخيرًا، تم التصديق على مشروع قانون مكافحة المواد الإباحية”.

إلا أن مشروع قانون تجريم المواد الإباحية سوف يُعرض على البرلمان الأوغندي للتصويت عليه ليتم إقراره نهائيًا.

ويعرِّف مشروع القانون الأوغندي المواد الإباحية على أنها “أي تصوير من خلال النشر، العرض، السينما، عروض غير لائقة، أو تكنولوجيا المعلومات، لشخص يشارك في أنشطة جنسية صريحة، حقيقية أو صورية، أو أي تمثيل للأجزاء الجنسية للجسد البشري”.

‫تعليقات الزوار

57
  • yakouta
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:21

    ا لرضا والعز يا اوغندا ها المعقول ليث الكل يقتدي بها

  • الفكرون المهرطق
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:27

    فخامة الرئيس الاوغندي لا يسعني إلا ان ارفع لك القبعة تقديرا و احتراما ، و لكن معجبتينيش حيت معتارف بالبوليزبال

  • عبد الرحمان
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:28

    يجب ان يجرم كل فعل يمس بالطبيعة التي خلقها الله . تلويث البيئة . المثلية الجنسية . تشويه الخلق وقس على هذا..

  • Adham
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:34

    اخيرا دولة تتخد قرارا حرا واخلاقيا. ليتنا نصل لهذا المستوى من الحرية الحقيقية وليس الحرية على قياس الغرب

  • Hespressien
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:37

    والله رجل في زمن قل فيه الرجال…

  • الفزازي ابو ريم
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:40

    سبحان الله دول افريقية تتهم بالتخلف وهي أرقى الدول فكرا وثقافة وأخلاقا. وهذا حال أوغندا وان كانت تحكم بغير ما أنزل الله لكن فطرة شعبها السليمة ترفض ما يخل بالذوق والأخلاق ويخرج عن لياقة ثقافة الجسد من شذوذ ونشر للأفلام الاباحية. بل ها هي تتجاسر على أمريكا الدولة المخربة للأخلاق والمحاربة لله وتتهجم على رئيسها وتقطع ود العلاقات معها. تضحي بالمساعدات وما أدراك ما المساعدات المريكية التي تمنح خاصة لدول افريقية فقيرة؟؟؟ وكل ذلك حتى لاتجرؤ أمريكا على التدخل في شؤونها أو افساد أخلاق شعبها وتمييع أذواقهم.أما نحن المسلمون فبحقوق الشواذ ننطق وبحرية الأفراد الجنسية نتنفس وتجد الجمعيات الحقوقية تتجاسر على ديينا الاسلام وتورد البيانات تلو البيانات التي تدافع عن هؤلاء المرضى بل وتسارع الزمن لاخراج قانون يحل الشذوذ واللواط. وبالمقابل نجدها تجرم زواج القاصرات وتعدد الزوجات.فما بال أمتنا قد انحطت أخلاقها وتحجر فكرها؟؟؟لقد صدق أحمد شوقي حين قال" انما الأمم الأخلاق ما بقيت فان هم ذهبت اخلاقهم ذهبوا"

  • abdell raqui
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:44

    bravo UGANDA, je trouve que ce sont des décisions logiques..et ça répond à l'état naturelle de l'être humain…si les états condamnent les homos, automatiquement ces personnes anormales vont chercher la voix correcte et reviennent à l'états naturelle normale..

  • rachid
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:50

    waw waw what a leader !! even economically poor but at least he can protect his nation from social diseases that comes from western society .

  • باعمراني
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:51

    لا يسعني في الحقيقة الا ان احيي بحرارة المسؤولين في دولة اوغندا الطاهرة الطيبة التي اراد مسؤولوها مكافحة اللواط والسحاق اكبر خطر يهدد الفطرة البشرية في الوقت الحاضر …والتي اثبت الاسلام والعلم الحديث انها ظاهرة لاعلاقة لها بالوراثة بل هي متعلقة بسلوك خسيس لبعض البشر والذين يرضون لانفسهم ان يكونوا اخس من الحيوانات فلم يسمع من قبل ان جنسا معينا من الحيوانات يعرف شذوذا في سلوكه الجنسي رغم تاخرها الجيني مقارنة بجينات الانسان ولا حتى في قرود الشومبانزي التي يقال خريطتها الجينية قريبة من الانسان … فكيف يفكرهؤلاء الشواذ … لقد كان حكم الاسلام واضحا صريحا في الشذوذ الجنسي … قال الرسول صلى الله عليه وسلم " من وجدتموه يفعل فعل قوم لوط فاقتلوا الفاعل والمفعول به " … لماذا في نظركم حكم عليهم الاسلام هذا الحكم العدل المنصف لانهم رضوا ان يكونوا اخس من الحيوانات ولانهم فيروس خبيث يتهدد وجود الجنس البشري … اللهم استرنا في الدنيا والاخرة .

  • ahmem
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:51

    نتمنى من حكومتنا ان تطبق هذا القانون على مثلى الجنس في بلادنا

  • مسلم
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:53

    نتمنى أن يقوم بلدنا المغرب بنفس العمل ويجرم هذا الفعل الشنيع أو المرض الفضيع فليس هناك جنس ثالث ، الله عز وجل خلق الرجال وخلق النساء أما ما دون ذلك فهو منكر نكير أما عن من يؤيد اسفحال هذا الفعل الشنيع في مجتمعنا اﻹسلامي فسأقول له إتقي غضب الله واستحي منه قبل أن تستحيي على عرضك وشرفك

  • akinators
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:54

    bravo m le president il ne faut pas suivre les occidentaux leurs fin va venir de ses problemes qui ont cree l animal ne pratique pas ses choses

  • yahya
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:56

    برااااافو اوغندا . لا تنصتي لامريكا

  • mehmet
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 20:57

    وانا اقرأ هذا المقال لااخفيكم انني ووددت لو كنت اوغنديا
    لقد ابان الاغنديون بقرارهم الشجاع عن انسانية عميقة وعن مسؤولية وسيادة ابية
    افتقدها المغاربة والمسلمون للأسف واصبحنا محبطين جراء فقداننا الثقة كليا في مسؤولينا الأتباع المنبطحين كليا للغرب ولثقافته التافهة

  • هركا آل يلثم
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:00

    فينك أ الطايع اجي تسمع !!! if you know what i mean
    -_-

  • إقبال
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:00

    اشكر الرئيس الاغاندي من أعماق القلب و أتمنى له التوفيق و النجاح والغنى عن الناس آ………مين

  • tataza
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:00

    ورد الرئيس الأوغندي على التهديدات الغربية بتقليص المساعدات إلى بلاده، قائلاً: "الأجانب لا يمكنهم أن يملوا أوامرهم علينا، ويمكنهم أن يأخذوا مساعداتهم.. أوغندا غنية للغاية".وأشار موسيفيني إلى أن "الروابط بين أي دولتين يجب أن تقوم على العلاقات المتساوية والاحترام المتبادل، وليس التبعية إلى مجتمع آخر يجب أن نوافق على ما يريده".

    وأردف: "إذا كان الغرب لا يرغب في العمل معنا بسبب مثليي الجنس، فلدينا مساحة كافية للعيش هنا بالاعتماد على أنفسنا، وبدء استثمارات مع أشخاص آخرين".
    fooooooorrrrrrrrttttttttt.

  • mhmoum
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:00

    وأشار موسيفيني إلى أن "الروابط بين أي دولتين يجب أن تقوم على العلاقات المتساوية والاحترام المتبادل، وليس التبعية إلى مجتمع آخر يجب أن نوافق على ما يريده".

    وأردف: "إذا كان الغرب لا يرغب في العمل معنا بسبب مثليي الجنس، فلدينا مساحة كافية للعيش هنا بالاعتماد على أنفسنا، وبدء استثمارات مع أشخاص آخرين".

  • sam
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:00

    تحياتي لرئيس اوغندا لبطل هكذا يجب التعامل مع لغرب الشاذ جنسيا ,ليس
    كاشباه الرجال الذين يحكمون لمغرب التطبيع مع الشدود لجنسي ومغتصبي
    لاطفال والدعارة ولافلام لاباحية باسم لحرية لفردية واي حرية هذه ?
    شعب لكرطون لماذا قبلتم بهذه لافعال لاجرامية لمشينة ??

  • tanjawi bruxelles
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:02

    الله اكبر, اجيو اخوتنا الاوغنديين علموا هاد قوم لوط ديالنا

  • Youssef
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:04

    سبحان الله حنا لبلادنا بلاد إسلامية ساكتين على قوم لوط، او مخالينهم واخدين راحتهم. سمعو و شوفو و خودو عبرة من هاد البلاد، لا لقوم لوط، لا للشد الجنسي، لا للاباحية الجنسية، نعم للاسلام نعم للاخلاق نعم للعفة، اللهم احفظ ابناءنا، اللهم جعلنم ذرية صالحة، اللهم اهديهم الصراط المستقيم. و امريكا الا بغات تساندهم تعطيهم الVisa ديال مريكان ؤ تهنينا منهم.

  • نزار
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:08

    كيف يمكن الحصول على الجنسية اللأغندية ؟
    الهربة لمن استطاع لأغندا سبيلآ

  • rifi
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:10

    الله يعطيك الجنة جنة الفردس هكذا يكون الشخصيات الأحرار أفضل ألموت جوعا أحسن من الذل العرب لا يتوكلون على الله بل يتبعون الغرب حتى يديهم الواد ويغرقهم في البحر إن شاء الله

  • رصيد انتخابات
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:18

    المثليين رصيد مهم في انتخابات "الدول الديموقراطية" لهذا ترى الاحزاب تتصارع لارضائهم وهم سخيون في تمويل من يساعدهم
    يوم تخترع انتخابات مثل البكالوريا على اسس فئاة مثلا رجال نساء شيوخ حاملين باكالوريا … وعلى المرشح الحصول على معدل من كل فئة لينجح سوف يتخلص العالم من اشتغلال فئات محددة للنجاح في الانتخابات
    لنتصور مثلا ان نمنع الاميين من التصويت ونطالب شباط باقناع فئة المهندسيين او الاطباء انه الكفءا ولكم التعليق

  • oussama
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:26

    salam 3alaykoum
    etre homme est facile
    etre un homme est difficile
    mes respects président ougandais

  • you
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:30

    ا لسلام عليكم فينك اسي بنكيران ممثل حزب اسلامي عمري سمعنا منك شي قرار يكون رحيم ولو بالطبقات الفقير كنشوفك زايدنا غي فالغلا ديال المعيشة اما تعارض ما يمليه علينا الغرب من نشر الرذيلة اضنك لا تملك الجراة

  • في قلبي جرح قديم
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:30

    معدن الرجال.
    قد يكون القذافي مصيبا فيما ذهب إليه حين قال بأن عصر حكم الزنوج للعالم قادم لا محالة بعد أن حكمه الجنس ألأصفر وبعده العنصر ألأبيض، وسيأتي دور سود البشرة.
    معدن الرجال.
    لم يكن عايدي أمين دادا الرئيس الأوغندي السابق ليخاف من أحد حين صوت في الأمم المتحدة على أن الصهيونية نوع من العنصرية. وقد كلفه ذلك التصويت الطرد من بلاده.
    معدن الرجال.
    وجّه الرئيس الأوغندي الحالي انتقادات صريحة إلى الغرب بسبب قضية زواج مثليي الجنس، بقوله: "لا يمكنني فهم منطق الثقافة الغربية، ولقد أصابتنا خيبة الأمل منذ فترة طويلة إزاء سلوكيات الغرب، ولكننا التزمنا الهدوء، ولم نعلق مطلقا لأنها ليست بلادنا. والأجانب لا يمكنهم أن يملوا أوامرهم علينا، ويمكنهم أن يأخذوا مساعداتهم. أوغندا غنية للغاية والروابط بين أي دولتين يجب أن تقوم على العلاقات المتساوية والاحترام المتبادل، وليس التبعية إلى مجتمع آخر يجب أن نوافق على ما يريده"
    إمعات وعضاريط:
    في عالمنا العربي والإسلامي قادتنا خاضعون لإملاءات الغرب الصليبي ويحتكمون دائما لشرعيته "الدولية" لسحق بعضهم ولتدمير شعوبهم خدمة منهم لضمان مستقبل زاهر لأجيال الغرب القادمة.

  • Nabil
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:32

    Franchement rien a dire chapeau pour le président d Ouganda c un homme un H majuscule tenir tête a c peedee d occidentaux qui ont plus de valeur moraliste ils vivent comme des animaux en nom de la liberté vivement quand des vrais hommes qui gouvernent dans les pays musulmans comme le Président d Ouganda mais inchallah tte et possible et ça serait dans les brefs délai bi indni Allah

  • عبدو
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:35

    بعدما أعطونا دروسا في كرة الفدم هاهم يعطوننا درسا آخر في اﻷخﻻق

  • mohamed
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:43

    je cois que oghanda a bien repondu a obama les relations doivent respecter authencité et l'independance de chaque payé

  • ليلى
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:48

    je connais des gens homosexuels maries qui ont des amants etrangers qui se rencontrent a agadir chaque deux mois.et personne se dérange pour appeller la police.ni les employés des hôtels qui voient tous!

  • Touria
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:49

    Felicitation pour les dirigeants d' auganda vous avez pris la bonne decision et vous n'´avez pas laisser usa vous influencez bonne courage

  • itham
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:53

    والله ياخوتي مكنقدر نتفرج فاغلب اﻻفلام المغربية انا وﻻدي بسبب المشاهد اﻻ اخلاقية اي حرية هذه واي ابداع هذا

  • from scandinavia
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 21:55

    أشهدكم اني أرفع قبعتي إحتراما للمسؤولين في أوغندا.

  • فهموا الناس
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 22:08

    اقسم بالله العلي العظيم انني جربت جميع الوسائل لكي اعالج من هدا المرض وما فلحت وانتهى بي المطاف عند طبيب نفسي شرح لي انه من المستحيل معالجة هدا المرض والحل الوحيد هو تقبل نفسي كما انا … هل تعتقدون انني اخترت ان اكون هكدا !!! بالله عليكم كيف يقبل شاب هدا الشي !! على الاقل تفهموا …

  • Soooo
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 22:21

    دولة جاهلة و متخلفة كيف لها أن تثبت أن المثلية الجنسية غير فطرية وهي لا تفقه شيئا في العلم

  • صحراوي لمتوني
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 23:00

    أوغندا تجرم كل ما له علاقة بالمثليين…والمغرب يعرض فلما سينيمائيا حول المثلية واصحابها…والسفير الفرنسي في واشنطن يصف دولة المغرب بالمومس…حلل وناقش؟

    اين كرامتكم يا مغاربة؟ اين انتم من حق الرد يا من نشروا الإسلام شمالا وجنوبا؟
    نريد الرد واضحا…واين انتم يا نواب الأمة باختلاف أطيافكم…نائب أوغندي واحد حقق إجماع البرمان حول ما له علاقة بالمصلحة العامة…وانتم حققتم التفرقة رغبة في النيل من الدين…
    اين انت يا بنكيران، الم تقسم بمحاربة الفساد؟
    واين 20 فبراير من هذا النوع من الفساد؟ ام نراكم خارجين الى الشارع، ضد ما يمس أخلاق المجتمع ويريد المس بالدين؟
    واين انت يا شباط يا زعيم حزب علال السلفي المقاوم؟ واين شبيبة الأحزاب الوطنية من هذا كله؟
    واين ابناء الحي الواحد الذين يسمحون بهذه الأمور؟

  • فوءاد ش
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 23:33

    و هل مثل هذه القوانين السخيفك ستمنع المثلية من الوجود؟
    المضحك المبكي هو ان التوقيع على هذه القوانين تم من خلال حفل رسمي ! و كان الامر هواصبح من اولى الاولويات .. كتحقيق مستوى عيش لاءق او تنمية حقيقية .. ثم لماذا لا يجتهد هدا الموسيفيني في قوانين ضد الفساد و الديكتاتورية التي سمحت له بالبقاء حاكما للابد؟ اما المهللين من اخوتنا المغاربة ممن يدعون لموسيفيني بالجنة و وضعوه موضع الابطال ، انظرو الى مواقفه من الاسلام و ما فعله ضد المسلمين .. فرحتكم لن تطول .. و اخيرا، حقا من السهل الضحك عل الشعوب الافريقية و العربية بافتعال معارك بطولية وهمية .. كمطاردة المثليين و اشياء اخرى تثير العجب .. صافي سالينا مابقالينا غير هادشي؟

  • Mohammed
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 23:38

    Excellente initiative! Il fallait visiter ce pays alors :p

  • ايت الراصد:نيويورك
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 00:03

    انها العزة في أبهى صورها من بلد فقير أخذت من قوته الحروب والفاقة سنوات لكن رءىيسه يريد ان تكون كرامة مواطنيه فوق كل الاعتبارات بما فيها المصالح العليا،وهنا وجب تذكير المملكة الشريفة بما تسمح به من سياحة جنسية خاصة في مراكش واكادير…والغريب ان "وزير" العدل الرميد عندما تم العفو عن مغتصب أطفال القنيطرة ذكر ان ذالك من اجل المصالح العليا؟؟!مما يحتم القطع الكامل مع هذه السياسة المذلة للشعب المغربي خاصةان وزيرا فرنسيا يأتي من اجل اغتصاب الأطفال بمراكش ويعود الى فرنسا بكل سهولة والغريب عندما فضحه احد أبناء بلده لم يستدع المغرب السفير الفرنسي لان الامر يتعلق فقط بأطفال من الشعب المستضعف اما عندما قامت جمعية فرنسية بتحريك ملف الحموشي للتحقيق معه في اتهامات لها صلة بتعذيب المواطنين سواء في معتقلات الأمن او وزارة العدل هنا تدخلت الدولة ولكن عندما يسب السفير الفرنسي بواشنطن الدولة التي شبهها بعاشقة دولته التي ينامون معها ؟؟!خرج علينا بيدق المخزن لوزارة الاتصال ببيان محتشم يدل على سياسة الإذلال التي تنتهجها الدولة!؟ الأهم هو ان تتعلم دولة المملكة مما قام به السيد رءىيس اوغانذاالمحترمة ….

  • JAM
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 00:41

    شكرا فخامة الرئيس الاوغندي
    INCHALLAH CA SERA DANS LE MONDE ENTIER

  • ismail candle
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 00:45

    الله الله الله
    هناك من لازالت فيه الإنسانية
    تحياتي للرئيس الأغندي

  • عبد الكافي القندسي
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 01:40

    هذا الرجل موسوفيني مع الحق دائما …ولكن كما قال الأخ "الفكرون المهرطق" أو المطرطق لم يعجبه لأنه اعترف بحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره … أرد عليه يا الفكيرين الحق كل لا يتجزأ فالحق قائم بذاته وأعجبك أم لم يعجبك هذا لا يهم من يسعى له دوما …وتذكر أن الحب لا يمكن أن يكن بالجبر وإن كنت تعتقد أن الصحراء الغربية المحتلة مغربية فليسمح ملكك بإجراء استفتاء حر ونزيه تحت الرعاية الأممية فقد تأكد الجميع أن إقليما قائما بذاته تم اقتسامه مع موريتانيا لمدة 4 سنوات وعند انسحابها يتم ضمه كاملا بدعوى أنه لكم أمر مضحك … 4 سنوات ونصفه موريتاني وبقدرة قادر يصبح كله لكم بعد خروجها منه وتوقيعها اتفاقية سلام مع البوليزاريو لا تتكلمون عنها أبدا !!! ماذا لو بقيت موريتانيا مالكة "لنصفها" هل كنتم سترتجعونه منها ؟؟؟

  • Magharibi
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 02:13

    Quand a Kaddafi, il etait plus pervers que vous ne le pensiez. J'etais a Paris lorsqu'il vint en visite prive. Il a cause le scandal da'voir voulu amener de force et argent un jeune francais qui travaillait dans l'hotel ou il descendait. Ses tendences homo etaient secret de polichinele. Pour humilier ses oposants (hommes), il les violait devant des cameras. Tout dernierement sa chambre "sensuelle" dans un sous sol etait photographie par un magazine. Ceci dit, je vous laisse deviner quels sont les autres les autres "HOMMES" que vous admirez n'ont pas de "squelettes dans leurs armoirs"! Quand a applaudir un dictateur et lui promettre le paradis, lisez ce qu'il a fait au Musulmans et ce que ceux la souffrent en Centrafrique qui est voisine de l'Ouganda, Oh combien civilise et democratique! Savez vous que dans presque tous les pays africains, y compris l'Ouganda, on mange encore les albinos et meme des enfants? On viole les jeunes filles pour soigner le Sida? Etc…Treve de betises !

  • simo sahrawi
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 04:21

    سبحان الله دول افريقية تتهم بالتخلف وهي أرقى الدول فكرا وثقافة كِْيتْ حنا زعما دولة مسلمة كانرحبو ب لبيدوفيل لحم ولاد وبنات الشعب كيتباع رخيص حسبي الله ونعم الوكيل

  • جبريل بن النيل
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 05:37

    هذا ما يجب يحدث من جميع الحكام إذا كانو رجال

  • abdellatif
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 06:26

    Merci a l'Ouganda. malheureusement chez nous au Maroc on veut les memes lois mais on a pas d'etat

  • badr-ddine
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 09:06

    الحمد لله هادي بادرة طيبة .او مكان يسحابلي بلي اوباما تا هو. … على كل حال كنطلبوا من الله كيفما استاطع إوعيهم بهاد البلاء ينشر دين الحق والنور في هاد البلاد الفريقي

  • مسلم
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 10:24

    إن الله يقيم دولة الحق و لو كانت كافرة و لا يقيم دولة الباطل و لو كانت مسلمة

  • مسعود السيد
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 10:30

    شيء طبيعي أن يتخد أي شخص طبيعي مثل هدا القرار .وبدورنا نستغرب دفاع بعض الغربيين على الامعقول .فتحية لمسوفيني وكل من معه على الخط

  • laila
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 11:55

    اخيرا دولة تتخد قرارا حرا واخلاقيا. ليتنا نصل لهذا المستوى .

  • مراد
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 12:23

    المثلية باقية ما بقيت الحياة.. اعترف أو لم يعترف بها.
    سنة من سنن الكون…

  • من عيدي أمين إلى السدج
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 17:54

    كثير من التعليقات صفقت لقرار اتخدته دولة من أكثر الدول تخلفا في العالم منذ أن قاده السفاح عيدي أمين دادا الذي انتهى به المطاف لاجئا في ليبيا ثم السعودية لاحقا
    أوغندا تحتل المرتبة161عالميا في مؤش التنمية البشرية وتعاني من حروب ومشاكل مع الجيران وتعاني من فقر مدقع ويحكمها يوير موسيفيني منذ1986 أي أنه أصبح خالدا كحاكم غني جدا على شعب فقير جاهل متخلف
    قد نتفق على تجريم المثلية الجنسية واحترام ذلك التجريم لو صدر من دولة محترمة أما وقد صدر من دولة لا زالت تختلط فيها القرود بالبشر فلا يشرفنا كمغاربة أن نصفق لمثل ذلك القرار

  • الصم الاول
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 20:01

    بتداء من اليوم وانا بحت عني معلومة عني أوغندا وعني تقفتها ورائيسها واين تقع في فريقيا وعصمتها وقتصدها ولغتها القومية ودينتها
    كنت الاعرف شيئ عنها

    ارفع قبعتي احترامن الى رائيسها الدي شفي غليلي في الغرب المتعجرف
    وارد لهم الصاع صعين وعلمهم الاخلاق

    عاش الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني ويموت اوباما المتنكر لبني جلدته
    عاش الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني ويموت اوباما المتنكر لبني جلدته يعيش عاش الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني ويموت اوباما المتنكر لبني جلدته يعيش عاش الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني ويموت اوباما المتنكر لبني جلدته

    عاشة الأوغند الحرة الابية
    عاشة الأوغند الحرة الابية

    تعيش الام الدي انجبة يوري موسيفيني

    تعيش الام الدي انجبة يوري موسيفيني

    دهبة اخلاق الغرب وتبق الأوغند
    انشري ياهسبريس

  • جلال لهناوي
    الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 21:50

    تحية خالصة للرئيس الأغاندي على قراره وتحديه للرئيس الأمريكي فجازاه الله خيرا على ما فعله لمواطنيه

  • هنــــا االمغرب
    الأربعاء 26 فبراير 2014 - 16:56

    أتركوا أوغندا و مرحباً بكم في مدينة مراكش

  • bent leblad
    الأربعاء 26 فبراير 2014 - 21:51

    أنا شخصيا اتمنى أن يصل كل منا إلى إحترام نفسه وإحترام غيره …
    انادي الله في صلاتي و أحس أنه يفهمني و هذا يكفيني.
    أحاول أن أربي أسرتي على حب الله و رسوله، غير أني وصلت إلى عدم الوثوق بالعديد من المؤولين القاسين و العنيفين في الدين…
    الشباب المثلين لا أدري إن كانو على خطأ أو صواب لأنهم لا يمسونني بشيء ولا يؤذوني ، لي خالق مسؤول عني و أنا أعتقد بوجوده و أسعى لطاعته … ولكن هذه أنا و هم ليسو أنا ولا يعتقدون ما أعتقده ،وهم لا يطالبون الناس أن يكونو مثلهم … كل ما يطلبون هو أن يحترم ٍرأيهم وطريقة حياتهم و أن لا يقابلو بالعنف لأنهم مختلفين و أقلية.
    هم ليسو عنيفين ولا يغتصبون الأطفال و القاصرين.
    انا اعتقد بما أنهم مسالمين فعلى الجميع إعادة النظر في كيفية التعامل معهم و إحترامهم في الحياة الدنيا أما في الآخرة فلنا الله خالقنا جميعا الحاكم بيننا.
    ما أعرفه عن ديني أنه دين سلام و انه لا إكراه في الدين وأنه لكم دينكم ولي ديني … فلماذا نريد إرغامهم على إتباع نمط عيشنا و إتباع وجهة نظرنا بحجة أننا الأغلبية و أننا بلد مسلم …
    ثم أين نحن من إسلامنا و بأي وجه نقابل الله و ماذا عسانا نقول له

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 11

الفرعون الأمازيغي شيشنق

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 21

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 3

قافلة إنسانية في الحوز

صوت وصورة
مسن يشكو تداعيات المرض
الأحد 17 يناير 2021 - 18:59 9

مسن يشكو تداعيات المرض

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 3

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 8

إيواء أشخاص دون مأوى