إسبانيا تكرم أفضل نجومها وتستعيد ذكريات خمسة أهداف تاريخية

إسبانيا تكرم أفضل نجومها وتستعيد ذكريات خمسة أهداف تاريخية
الخميس 10 نونبر 2011 - 23:59

أقام الاتحاد الإسباني لكرة القدم، الخميس، حفل تكريم لأبرز النجوم في تاريخ المنتخب الإسباني للعبة. وكان المهاجم الشهير راؤول غونزاليس أبرز الغائبين عن الحفل بعدما تعذر حضوره لأسباب تتعلق بنادي شالك الألماني.

وأعلن الاتحاد اسم راؤول ضمن أسماء النجوم الأربعة المكرمين لتجاوزهم حاجز المائة مباراة دولية مع المنتخب الإسباني ولكن اللاعب اعتذر مساء أمس الأربعاء عن عدم الحضور لتعذر حصوله على التصريح الخاص من ناديه بالسفر إلى إسبانيا.

وأقيم حفل التكريم بمدينة كرة القدم في لاس روزاس القريبة من العاصمة مدريد حيث تسلم ثلاثة نجوم هم حارس المرمى السابق أندوني زوبيزاريتا والحارس الحالي إيكر كاسياس وزميله تشافي هيرنانديز ميداليات التكريم المقدمة من الاتحاد الأوروبي للعبة والخاصة بتجاوز مائة مباراة دولية مع المنتخب الإسباني.

وقال تشافي، العقل المفكر في صفوف فريق برشلونة والمنتخب الإسباني، “أفتخر دائما بقدومي إلى هنا”.

ونال تشافي الذي خاض 105 مباريات دولية مع المنتخب الأسباني تهنئة كل من لويس أراغونيس وفيسنتي دل بوسكي، المدربين السابق والحالي للمنتخب الإسباني.

وشهد الحفل الكشف عن القميص، الذي سيرتديه لاعبو المنتخب الإسباني خلال رحلة الدفاع عن لقبهم الأوروبي في بطولة كأس الأمم الأوروبية القادمة (يورو 2012).

وقال كاسياس، نجم ريال مدريد وعميد المنتخب الإسباني “نتوقع تكرار النجاح الذي حققناه في البطولة الماضية التي استضافتها النمسا وسويسرا” في إشارة إلى يورو 2008 التي أحرز فيها المنتخب لقبه الأوروبي الثاني حيث كان لقبه الأول في بطولة 1964.

كما شهد الحفل استعادة لخمسة أهداف تاريخية في تاريخ المنتخب الإسباني وتم عرضها من خلال صور زيتية للرسام أندريس سانشيز قبل تعليق هذه الصور في المتحف المقام داخل مقر الاتحاد الإسباني للعبة.

وجاء في مقدمتها الهدف الذي سجله اللاعب الراحل تيلمو زارا في شباك المنتخب الإنجليزي في 23 يوليوز 1950 ليصعد بالمنتخب الإسباني إلى المربع الذهبي للمرة الأولى في بطولات كأس العالم.

وتم تسليم الجائزة إلى عائلة الراحل زارا.

وكان الهدف الثاني هو هدف مارسيلينو في 21 يونيو 1964 والذي منح المنتخب الإسباني لقب يورو 1964 ليكون اللقب الأول في تاريخ الفريق بعد التغلب على المنتخب السوفياتي السابق 2-1 في نهاية البطولة بالعاصمة الإسبانية مدريد.

ثم جاء هدف كيكو في الثامن من غشت 1992 والذي منح إسبانيا الميدالية الذهبية لكرة القدم في أولمبياد برشلونة بالفوز على المنتخب البولندي 3-2 في النهاية بفضل هدف كيكو في الدقيقة الأخيرة من المباراة.

وكان الهدف الرابع هو هدف فيرناندو توريس في المباراة النهائية ليورو 2008 بسويسرا والنمسا وذلك في 29 يونيو 2008 والتي فاز فيها المنتخب الإسباني على نظيره الألماني 1-0 في العاصمة النمساوية فيينا.

وأخيرا، يأتي هدف أندريس إنييستا الذي فاز به الفريق 1-0 على منتخب هولندا في نهاية كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا وذلك في العاشر من يوليوز ليقود الفريق للفوز في الوقت الإضافي والتتويج باللقب العالمي للمرة الأولى في تاريخ إسبانيا.

وقال آنخل فيار، رئيس الاتحاد الإسباني للعبة، إن هذه الصور ستوضع في متحف الاتحاد لأن هذه الأهداف تعيد ذكريات أبرز وأهم اللحظات في تاريخ كرة القدم الإسبانية والتي يجب أن تتذكرها الأجيال الجديدة دائما.

‫تعليقات الزوار

1
  • كمال خيرون
    الثلاثاء 15 نونبر 2011 - 20:18

    لاعبون اساطير امتاعون بحق…يستحقون أكثر من ذالك…

صوت وصورة
تطويق مسجد بفاس
الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 00:00 14

تطويق مسجد بفاس

صوت وصورة
مع هيثم مفتاح
الإثنين 19 أبريل 2021 - 21:30

مع هيثم مفتاح

صوت وصورة
بين اليقين وحب العطاء
الإثنين 19 أبريل 2021 - 17:00 1

بين اليقين وحب العطاء

صوت وصورة
مبادرة "حوت بثمن معقول"
الإثنين 19 أبريل 2021 - 15:32 11

مبادرة "حوت بثمن معقول"

صوت وصورة
حماية الطفولة بالمغرب
الإثنين 19 أبريل 2021 - 12:10 3

حماية الطفولة بالمغرب

صوت وصورة
أوزون تدعم مواهب العمّال
الإثنين 19 أبريل 2021 - 07:59 3

أوزون تدعم مواهب العمّال