إسرائيل تؤكد تصدير بضائع إلى المغرب

إسرائيل تؤكد تصدير بضائع إلى المغرب
الإثنين 23 نونبر 2009 - 23:47

في الصورة مقاطعون للمنتجات الإسرائيلية


قال رئيس معهد التصدير “الإسرائيلي” نائب مدير عام الصناعات الجوية العسكرية دافيد أرتسي إنه رغم الإعلان عن مقاطعة واسعة للبضائع “الإسرائيلية”، إلا أن هذه البضائع تصل إلى الغالبية العظمى من دول العالم بما فيها الدول العربية والإسلامية باستثناء إيران وسوريا ولبنان.


ونقل عنه موقع “يديعوت أحرونوت” الإلكتروني، أول أمس، قوله، “لا أعتقد انه على أرض الواقع يوجد شيء اسمه مقاطعة ل”إسرائيل”، وربما هناك مقاطعة رسمية لكنها لا تؤثر في الواقع”. وأضاف “يوجد تصدير “إسرائيلي” إلى كل مكان باستثناء، ربما، دول عدوة يحظر على “الإسرائيليين” أيضا المتاجرة معها وهي إيران وسوريا ولبنان، لكن هناك تجارة مع غالبية الدول العربية والإسلامية”، حسب قوله.


واعتبر أرتسي أن تأثير المطالبة بمقاطعة البضائع “الإسرائيلية” يأتي بنتائج معاكسة وأن “تفكير رجل الأعمال يختلف عن تفكير السياسي، موجهاً أوصافاً لاذعة بحق الرئيسين السوري والإيراني. وقال إنه “لا يوجد مستورد في سوق الاتصالات لا يريد بضائع “إسرائيلية”، كذلك لا توجد حكومة لا تريد هذه البضائع”.


وحول إخفاء المستوردين لكون هذه البضائع مصنوعة في “إسرائيل” قال أرتسي “لا أعرف ما الذي يعلم به الإنسان العادي الذي يذهب إلى المسجد ويستمع لأقوال التحريض، لكن واضح أن من ينبغي عليه معرفة ذلك يعرف، وأقصد المستورد والموظف الذي يراقبه”. وأوضح أنه “يتم بيع البضائع إلى السعودية والعراق بواسطة طرف ثالث، وفي المغرب أو اندونيسيا يشترون البضائع “الإسرائيلية” مباشرة لكنهم يزيلون عبارة صنع في “إسرائيل”، وفي مصر يشترون من “إسرائيليين”، لكن في أوروبا وفي الأردن توجد مصانع كثيرة بملكية “إسرائيلية” ويكتبون على البضائع Made In Jordan لكن الجميع يعلم من هو صاحب المصنع”.


وتابع أن “الأتراك يواصلون الشراء منا بهدوء لكن من دون إخفاء ذلك وأنا لا أعرف عن إلغاء أية صفقة، أما في السلطة الفلسطينية فإنها ليست قادرة على مواصلة الوجود ليوم واحد من دون بضائع “إسرائيلية” وعمليا كل الحديث عن الازدهار الاقتصادي الحاصل الآن في الضفة يستند إلى المتاجرة مع “إسرائيل””.


وقال ارتسي أن “المصدرين “الإسرائيليين” يصلون إلى كل مكان وأنا شخصيا زرت دولا إسلامية كثيرة مثل المغرب وإندونيسيا وماليزيا”. وأضاف “أنا أسافر بجواز سفر “إسرائيلي” فقط وهناك أماكن ينبغي إخفاء الهوية فيها لأسباب أمنية لكني لن أدخل أية دولة لا تقبل بجواز سفري”. وخلص إلى أن “المقاطعة العربية هي فشل مطلق مثل جميع المقاطعات ضدنا”.

‫تعليقات الزوار

6
  • نبيل07
    الإثنين 23 نونبر 2009 - 23:51

    لا عجب ان نستهلك بضائع يهودية بالمغرب على سبيل المثال حبوب الطماطم بجرثومتها الني اتت على الاف الاطنان ولمعالجتها نستورد الدواء من فلسطين وليس دولة فلسطين.ثم بيبسيكولا وكوكاكولا وميريندا والعجائن والالات الالاكترونية.لاننا مجتمع يستهلك ولاينتج .

  • عالَم أوابد
    الإثنين 23 نونبر 2009 - 23:49

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بكل صراحة يجب علينا مقالطعة المنتوجات الصهيونية لانهم يعلمون شعبهم مقاطعة المنتوجات الاسلامية بدعوى انها تدعم الارهاب
    ادعوكم الى ادخال هذا العنوان في اليوتيوب “حملة مقاطعة المنتوجات الصهيونية “
    المرجو النشر

  • محرحر
    الإثنين 23 نونبر 2009 - 23:53

    السلام عليكم ورحمة الله
    شكراً لهذا النكرة الاسرئلي على بوحه بالحقيقة علانا ليس حبا فينا طبعا وانما ليستفز الشعوب العربية التي اعتادت على الاستفزاز وبات امرا عاديا فمن يتاجر بلحم بناته في تل ابيب كيف سيمنع دخول السلع الاسرائيلية ! واظن انه من البديهي هذه الشطارة و الذكاء في التاجر الاسرائلي فهم عرفوا على مر التاريخ كيهود بالاسواق القديمة مثل صنعاء بسوريا والى يوم هذا فكل الراسميل الضخمة هي لليهود فمالجديد في المقال غير لهجة استفزازية تقول بصريح العبارة للعرب انهم لايساون عن بني اسرائل عشر دابة من دوابهم بالفعل فهذا صحيح لانك عندم تسمع استبدال 100 اسير عربي بدليل واحد يدل على بقاء جندي يهودي على قيد الحياة هذا يدل على تقديسهم لبني جلدتهم على غرارنا نحن بني عربون نبيع القضية قبل ان تصبح قضية! وليعلم المواطن المغربي ايضا ان التمور الرمضانية هي اسرائيلية بنسبة مهولة ومنها من استبدلت تواريخ صلاحيتها كي يستحلكها الشره العربي الذي بات همه اشباع رغبتين فقط لاثالت لهم الشهوة مع شميشة والشهوة مع الجمعيات الغير حكومية و الحقوقية وهنا نستنتج غياب الشهوة العقلية عند بني عربون مما اذى ببساطة الى تخلفهم الفكري المستمر بحركة متسارعة ومما جعل اجبن خلق الله يجمعون العملة على حسابنا ويستهزؤون بكرامتنا لاننا ببسطة اهديناها لهم على طبق الله اعلم من اي معدن هو..

  • محمد
    الإثنين 23 نونبر 2009 - 23:55

    اشكركم كثيرا على هذا المقال الذي نورنا فعلا وجدت سلع مستوردة من الاردن واستغربت كيف للاردن ان تصنع مثل تلك السلع وباثمنة بخسة تصل المدن الصغيرة و النائية في المغرب كميدلت التي اكتب لكم منها هذه السطور شكرا مرة اخرى على تنويركم لنا

  • نور الهدى
    الإثنين 23 نونبر 2009 - 23:57

    إحذروا البضائع خصوصاً التمور.. ذهبت لفرنسا في إجازتي الصيفية و الله رأيت العجب
    تمور من إسرائيل و مكتوب عليها الأردن.. و لقد تأكدنا من هذا عن طريق رقم الهاتف المرتبط بإسرائيل المكتوب بحروف صغيرة جداً لا تستطيع قرائتها إلا بصعوبة
    قاطعوا STARBUCKS و جميع المنتجات الإسرائلية..
    أنقروا هذا الرابط لتعرفو المزيد
    http://www.youtube.com/watch?v=vJCngGZgFgk
    أنشر يا أخي لو سمحت

  • Lui même
    الإثنين 23 نونبر 2009 - 23:59

    C’est cela le vrai rôle de l’association de soutien au peuple palestinien, elle doit nous fournir la liste des produits Israeliens pour que nous puissions les boycoter, c’est cela le vrai militantisme et non pas l’organisation des marches qui n’impressionnent personne et ne donnent aucun résultats

صوت وصورة
ضحايا الاعتداءات الجنسية
الجمعة 11 يونيو 2021 - 23:50 4

ضحايا الاعتداءات الجنسية

صوت وصورة
أولويات البيئة بمعامل لافارج
الجمعة 11 يونيو 2021 - 21:42 8

أولويات البيئة بمعامل لافارج

صوت وصورة
بوريطة وموقف البرلمان الأوروبي
الجمعة 11 يونيو 2021 - 19:42 17

بوريطة وموقف البرلمان الأوروبي

صوت وصورة
وزيرة الخارجية الليبية في المغرب
الجمعة 11 يونيو 2021 - 17:46 7

وزيرة الخارجية الليبية في المغرب

صوت وصورة
تنسيق النيابة العامة والأمن الوطني
الجمعة 11 يونيو 2021 - 16:59 4

تنسيق النيابة العامة والأمن الوطني

صوت وصورة
جوائز أفريكا موتورز
الجمعة 11 يونيو 2021 - 16:06

جوائز أفريكا موتورز