إنها البداية فقط..

إنها البداية فقط..
الخميس 10 مارس 2011 - 11:27

من الواضح ان الخطاب الملكي الأخير يعد خطابا تاريخيا في حياة المملكة،فالإصلاحات التي قدمها الملك أتت كجواب على عدد من الأسئلة التي أرقتنا منذ سنوات،وهي أسئلة متعلقة بجعل بلدنا بلدا ديمقراطيا عوض “فيرمة” يقتات منها من يمتصون دمائنا كل يوم..


الإصلاحات التي أتى بها الملك تؤشر لمغرب جديد يقطع مع عدد من أوحال الماضي،فالجهوية المتقدمة وما ستجلبه من منافع للبلد تعد خطوة حقيقة نحو التنمية الموسعةّ،ودسترة الامازيغية انجاز حقيقي لثقافة مغربية موغلة في التاريخ،واستقلالية القضاء وفصل السلط وتعزيز دور الأحزاب السياسية كلها خطوات حقيقية نحو تنقية الميدان السياسي من الشوائب التي تعمه،زد على ذلك ان ضمان حريات الإنسان وتخليق الحياة العامة وتنفيذ توصيات لجنة الإنصاف والمصالحة،أمور من شانها إنصاف الإنسان المغربي الذي عانى لعقود من بطش المخزن..


بعد الخطاب مباشرة،تدفقت مشاعر الكثير من المغاربة،ورقص بعضهم فرحا كما لو ان كل شيء تم انجازه وان المغرب سيتحول في لحظات الى البلد الأكثر ديمقراطية في العالم،آما البعض الآخر،فقد زاد من لغة التشاؤم،واعتبر ان هذه الإصلاحات مجرد حبر على ورق لن تراوح مكانها،كما لو الموضوعية منعدمة عند هذه العينة التي لا ترى إلا الجانب الفارغ من الكأس..


بين هذا وذاك،أرى ان الخطاب الملكي يمثل دفعة حقيقية نحو تحقيق ما نريده كشعب،وارى انه أتى كاستجابة لمطالب بدأت منذ مدة وتبلوت أكثر مع الحركات الشعبية التي ظهرت في المدة الأخيرة،لان تلك المظاهرات التي حدثت في يوم ال20 من فبراير والتي حضرها أزيد من 150 ألف مغربي،أعطت الدليل القاطع على ان الأوضاع بالمغرب ليس استثناءا عما تشهده الدول العربية،وان الإصلاح مطلب أساسي كي نبني حاضرا أجمل ومستقلا أكثر تميزا..


بيد ان هذا لا يمنع من ضرورة التأكيد على ان هذه الإصلاحات ليست سوى غيض من فيض،وقليل من كثير،وان عددا من المطالب التي رفعها الشعب المغربي في الأيام السابقة لم تتحقق بعد،وهي مجموعة من المطالب التي يظهر البعض منها مستعجلا وضروريا الآن،والبعض الآخر يمكن ان يأتي على مهل لعدة اعتبارات منها عدم تبلور الوعي الشعبي بأهمية الانتقال الديمقراطي في المغرب،والبعض الآخر أرى انه يمكن التغاضي عنه والتعامل بحسن نية مع الخطاب الملكي..


فمطالب من قبيل إسقاط الحكومة وحل البرلمان،يمكن التغاضي عنها وإعطاء الوقت للصيغة الجديدة التي أعطيت للعمل السياسي من طرف الدستور الجديد،لان محاكمة هذه المؤسسات بشكل متكامل لم يكن ممكنا في السابق بسبب الهامش الضيق من الحرية الذي كانت تتميز به،أما الآن،ومع هذه الصلاحيات الموسعة للوزير الأول والحكومة والبرلمان والمعارضة والمنظومة الحزبية،يمكن التريث والصبر قليلا حتى نرى ما سيتم تقديمه،وبالتالي التعامل بتفاؤل مع المرحلة عوض الإصرار على نفس المواقف..


أما المطالب المؤجلة،فربما أرى ان أهمها هو الملكية البرلمانية و تغيير الفصل 19 من الدستور،لان هذا المطالب تحتاج لتراكم تاريخي من النقاش والتربية على الديمقراطية،وهو ما سيأتي تدريجيا وليس في دقيقة واحدة،لان عمر الملكية الدستورية في المغرب عمر طويل وليس سهلا ان يتم تغييره في فترة قياسية..


بخصوص المطالب العاجلة،فهي بالأساس مطالب اقتصادية واجتماعية من قبيل الفصل بين السلطة والثروة،تعزيز القدرة الشرائية للمواطن المغربي،إصلاح التعليم،تطوير المنظومة الصحية للمغاربة،محاسبة ناهبي المال العام،الإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين،إضافة الى مطلب ملح وهو إصلاح الإعلام المغربي بكل مكوناته وضمان الحد المطلوب من الحرية للعمل الصحفي المستقل والنزيه،وبدون تحقيق هذه المطالب،ستتحول التنمية المطلوبة الى إنسان معاق يمشي برجل واحدة..


يقول الرسول (ص):”تفاءلوا بالخير تجدوه”،أتمنى ان تعم لغة التفاؤل عوض زرع بذور التشاؤم التي تنبت غابات وحقول من العدمية والسلبية،فمن يصرون على مقولة ان كل لا زال اسود،يحتاجون في رأيي الى عملية طبية تغسل أدمغتهم من الشوائب التي تجتاحها،دون نسيان ان ما تحقق لحد الآن أتى كترجمة لحراك شعبي بالأساس وليس الى بعض الأحزاب السياسية التي ركبت على الحركة،أو بعض المراهقين الذين استغلوها ليحققوا شهرة شبيهة بأبطال الروايات التافهة والأفلام السطحية،وهذا المعطى سيظهر جليا مستقبلا عندما سيجدون أنفسهم مرتبكين هل سيستمرون في بطولاتهم الوهمية،أم ستكون العودة الى الوراء مآلهم النهائي..


النقاش سيستمر،والمطالبة بالتغيير ستبقى،لكن بشكل حضاري ومسؤول يشترك فيه جميع الفرقاء وجميع مكونات الشعب دون إقصاء،لان الاستمرار في التظاهر حق من حقوق المغاربة المكفولة في الدستور،والمطالبة الدائمة بالإصلاح صفة من صفات الشعوب المتقدمة أو الراغبة في التقدم اكثر،أما المبالغة في الاطمئنان أو التشاؤم،فمن شانه ان يدمر كل ما تحقق ويعود بنا الى عصر أشار الملك الى انه قد تم القطع معه…


[email protected]


http://www.facebook.com/ismailoazzam

‫تعليقات الزوار

22
  • مراكش
    الخميس 10 مارس 2011 - 12:09

    بشوي بشوي اظن ان التعديل سيكون شبه ملكية برلمانية يجب على الاحزاب الدخول في الحداثة وان تمارس الديمقراطية في بيوتها فلا نريد مرشحين يدرفون الاموال والولائم في الانتخابات القادمة يجب القضاء ان يبرهن استقلاليته ايضا فحين يورط مسؤول في الفساد نريد ان يحاكم و يزج في السجن ان تحقق هدا سنكون في الطريق الى ملكية برلمانية اما ادا بدانا نسمع في احاديث في المقاهي عن تسمسير القضاة وعن تبزنيس المسؤولين اظن ان المستقبل سيعصف بالنظام المهم هده فرصة اخيرة فعلينا العمل لمصلحة البلاد كل في موقعه انادي بالديمقراطية في الاحزاب

  • ياسين
    الخميس 10 مارس 2011 - 12:07

    ان الاصلاحات الدستورية التي وعد بها الملك كافية لتحقيق المطالب الغير محققة التي ذكرتها
    لأننا اذا تتبعنا اصل المشاكل سنجد انها المواد الدستورية القديمة
    و كما قلت يجب ان نتفاءل و كلنا ثقة في ملكنا

  • عادل الهواري
    الخميس 10 مارس 2011 - 12:03

    الخطاب الملكي يعطي حياة جديدة للشباب المغربي
    واعطى خطوة اجابية تبشر بأن مغرب الغد الجديد في تقدم
    وعاش الملك محمد السادس نصره الله

  • mostami3
    الخميس 10 مارس 2011 - 12:05

    هنا اختلف معك اخي الكاتب ، انا في نضري ان خطاب الملك ثاريخي من جانب واحد هو اننا سمعنا به من زمان. هنا اطرح عليكم سؤال : من سيسهر على تفعيل هذا الدستور في الواقع ؟؟؟ الاحزاب المغربية الفاسدة ، القضاة الفاسدين ، العامل و الوالي و القايد حتي الى المخزني ههههه. مشكلة بلدنا عزيزي ليست في اصلاح الدساتير المشكلة في العصابة المذكورة انفا

  • Bnadm
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:53

    I totally agree with you and as I said before:
    ++++++++++++++++++++++++++++
    We should now all of us go to the street on 20 March.
    To implement Our King vision of new MOROCCO on the ground. We should come to the street to declare
    That we are free. And to say to FASSI and ALMAKHZAN your page is history, we will turn it for ever it is just matter of time (short time). We will all of us with the KING write a new DOSTOUR. WE will go to demonstrate every month until all our demands are met. I support urgently:
    1- Release all the political prisoners immediately.
    2- The winner party should choose the prime, interior and foreign minsters.
    3- Free the Media (all kind).It should be the mouth of CHAAB not Almakhzan.
    4- The elected person should not change his party until next election; otherwise he should resign from the parliament.
    5- No more ALWALI (symbol of corruption)
    If we stay at home the 20th MARCH none of the changes above will happen and you will stay slaves forever.
    Regardless if we have monarchy or not .
    If somebody agrees to above,please translate to arabic.

  • حي بن يقظان
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:55

    أهم شيء في نظري محاربة الجهل والتخلف و اللامعني التي طغت على أوساط واسعة من الشعب..بسبب المناهج التعليمية المشوهة..الاعلام الموجه الى الرقص والغناء والأفلام الفضائحية..التطبيع مع المنكر..قمع حرية التفكير والتعبير وجعلها تقتصر على أمور كمالية..كالرياضة وبعض الظواهر الاجتماعية…
    لماذا لا تخصص برامج على القنوات العمومية للتوعية السياسية مثل التعريف بالدستور..معرفة الحقوق والواجبات..التعريف بالسلط…??

  • عبدو
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:35

    ما يحتاجه الشعب استعجاليا هو الرفع من القدرة الشرائية، محاربة الغلاء و المضاربات في السلع والبضائع وحتكار السوق والمواد الغدائية، وإعادة النظر في فواتير الماء والكهرباء والهاتف والدواء ومحاربة اللوبي المحتكر للبضائع،ليس عن طريق صندوق المقاصة لأن هذا الصندوق ليس إلآ هروب إلى الأمام. هذا ما نحتاجه مستجلا.أما التعديلات و..و.. حتى وإن عادت علي المواطن البسيط بخير ما فسيكون ذلك على المدى الطويل يعني الأجيال القادمة.

  • مغربي
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:29

    اخي هؤلاء الدين دكرت هم جزء من الشعب..الاحزاب و القضاة و الولاة و لمقدمين وووو همالشعب اخي ادا العيب فينا و يجب ان نبدأ الاصلاح من انفسنا
    كي نكون في مستوى السلط الكبيرة التي تنازل عنها الملك لممثلي الشعب..
    للاشارة الولاة و العمال سيناط المهام و السلط التي لهم الان بالمجلس الجهوي و رئيسه المنتخب من شاكنة الجهة و هدا تقدم ديموقراطي كبييير..يبقى السؤال هل نحن و نخبنا في مستوى هده السلط ام سنبيع اصواتنا في انتخابات مجالس الجهات و ينجح كروش لحرام و يجدوا انفسهم بسلط و اسعة تمكنهم من نهب وسرقة كل مقدرات الجهة هنا السؤال..
    و نفس الشيء ينطبق على السلط الواسعة التي سيتمتع بها الوزير الاول…تصوروا وزير اول على شاكلة عباس الفاسي و في يده سلط واسعة يستغلها في النهب و السلب و تعيين اقرباءه و اصدقائه في المواقع التي يريد..ووو
    هدا هو السؤال الدي يحتاج الى جواب هل نحن كشعت نخب و وناخبين في مستوى التعديلات الدستورية؟؟؟؟؟ اتمنى ان تجيبو.

  • soussi52
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:41

    كلنا تفاؤل لما ستاتي به هده التعديلات الدستورية واملن كبير في ملكناوالله المعين

  • ابو علي
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:43

    خطاب وخطاب وخطب مند ان جاء الملك الى الحكم وخطبه توصف بالتاريخية ومقالك هدا مجردله رؤية الادناب والباباغواتيالام على رسول الس من السيا سيين وعملاءالمخابرات الدين خرجوا للشارع لثتمين الخطاب وسوف ترى انكلم تاخد نصيبك من المال للصلاة والسلام على رسوللله اضحكوا على دقونكم اما التغيير فانتظروه يوم القيامة …..

  • fadwa.mouslima
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:57

    اخي الكريم اتمنا ان تكون فعلا البدايه لمغرب الامن والامان وحتى الامال ان الخطاب الملكي فتح ابواب التفاؤل لكل مغربي واتمنا ان يكون هنا ك فعلا تغيريطال بلدنا وكلنا تقة بملكنا

  • هواري
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:59

    أنت يا اسماعيل عزام تتكلم وكأنك تعاني أظهر حقيقتك للناس أنت تأكل من مال يأتي غليك عن طريق والدك الذي اقتحم المجالس المنتخبة ………بالاضافة الى اشياء يندى لها الجبين

  • سامية المرزوقي
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:33

    و كأنك عزيزي الكاتب تعيش في كوكب اخر لا يوجد به مغاربة!!متفائيل قابل بفتات المائدة الملكية و التي لاتعدو كونها حبرا على ورق اليس هو الملك نفسه الذي تباشرنا و هللنا لقدومه!!في 1999 الم يعطينا وعودا كانت في حقيقتها أوهاما :الديمقراطية و حقوق الانسان و الحيوان وحرية التعبير و الاختلاف و و التخلص من عبادة الاشخاص و تقديسهم و لم نرى من ذلك الا اشتداد القمع والتنكيل بنا في الشمال و الجنوب و امتصاص ماتبقى من قطرات دم فينا من قبل كل العاملين على شأن مملكتنا و ازداد فقيرنا فقرا و غنينا غنى و ازدادت مسافة انحناءتنا حتى نجبل على الركوع و الخنوع أكثر و تقبيل ألايادي التي لاتمد لا لديننا و لا لعاداتنا بسلطان بل هي بدعة اختلقها النظام الملكي الذي يمن علينا اليوم بدستور واصلاحات وهمية لم نعد نثق فيها أصلا

  • حنان
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:51

    الشمكل في هد البلاد ان مكاينش لممكن تعطيه تقتك الاخ تيقول المشكل في النواب و المشكل في …… هدوك شكون ماشي منا فينا يعني المشكل ماشي لا في حكومة و لا في الدستور المشكل فينا كشعب لاننا حنا لفاسدين لاننا تنعطيو البليس الرشوة و النفس راها ضعيفة و تنعطيو القوضات و تنعطيو ل.. حنا لسماحنا ليهما باستغلالنا
    حنا لخصنا نتغيروا ماشي هاد الشي لتطالبو بيه نتوما

  • yassine
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:45

    pour rassurer les marocains un autre discours royale est obligatoire pour assoir une vraie politique de lutte contre la corruption l’autoritarisme et la cupidité et rompre avec la politique d’impunité

  • chabad rachid
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:49

    اسماعيل انا متفق معك وسأخد هذه الفرصة بهدف مقاسمة النقاش.
    الملك قام بخطوة كبيرة جدا بهدف ارساء مفهوم الديمقراطية في بلد يقبل كل الاحتمالات للخروج من النفق المضلم،قام جلالته باعلان ورش الاصلاح الدستوري الشامل دون الخوض في التفاصيل وعين لجنة استشارية تتضمن خبراء في مجالات متنوعة.ما أريد ان اوصل للجميع اننا بصدد التغيير الحقيقي اذا ساهمنا فيه كشباب وهذه فرصة لكي نسير في نطاق هذا الاصلاح بدل ان نقف في صف المنتقدين الحائرين والجاهلين لمفاهيم التقييم والبديل وشكرا

  • مريم
    الخميس 10 مارس 2011 - 12:01

    الى سامية المرزقي اختي من قال اننا نرض بالفتات ومن قال ان فقيرنا ازداد فقرا انا فى كل يوم ارى المغرب يزدهر بل لم اسمع قط بدوله توزع فيها الارضى والسكن وو متل مرايته هنا في المغرب وايضا نمارس الشريعتنا الاسلاميه بكل حريه هنا من تلبس حجاب ومن تلبس نقاب ومن حلق لقحيه ومن اعفى ها ووو والغلاء فهو اقل من البلدان الان الم ترين ان اليمون في فرنسا ب50 درهم مغربيه او لم تعلمين ان نصف بصله ب30 درهم في موريتانيا الم تعلمي ان المغرب نهار ايغلى فيه البصل يدير10دراهم اوووو واش مشتوش الاصحات التي في المغرب اولا كيبان ليكم غير لى مازال متصلحش خصوصا المغاربه عندنا كيتمشاو غير بالرشوه كيفاش بغتو المغرب ايتقدم والشعب حطي غير المضاهرات او الخروج عن الحكم علاش منكونوش يد بيد .اشنو مازال بغيتو اكتر من هكا الحمدللله نحن في نعمه وعااااااااااااش الملك الله الوطن الملك

  • محمد
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:39

    نعم للاصلاح لكن من ارض الواقع،اد ان التجارب السابقة تبين بالملموس عدم ملائمة الاصلاحات المعلن عنها للواقع المغربي،فعلى سبيل المثال لا الحصر:
    -مدونة السير نقلت عن دولة اجنبيةحرفيا،بالرغم من ان الطرق ببلادنا اقل جودة من الطرق بالخارج،المستوى المعيشي للمواطن بالمغرب اقل بعشرات المرات مما هو عليه بالخارج،فين حين قيمة الغرامات تبقى نفسها.
    – البطاقة الوطنية للتعريف:
    حسب الاشهار فانها تنجز في ظرف وجيز و دون عناء،الا ان الواقع عكس دلك،لعدة اعتبارات اهمها قلة الموارد البشرية المشرفة ،وعدم مبالاة المشرع بمعاناة المواطن في هدا الصدد،حيث يضطر كل راغب في الحصول على البطاقة التوجه للمصلحة المعنية بساعات قبل حلول وقت العمل الاداري،املا في ان يحالفه الحظ في ايداع طلبه،وان كان كدلك فتاريخ تسلمها يبقى في علم العلم الغيب،اد عليه ان التوجه للمصلحة المعنية العديد من المرات ،عائدا ادراجه دون جدوى،كأن الدي يسن هدا القانون لا ضمير لها و المواطن الدي اثقل كاهله من جراء غلاء المعيشة بالنسبة له ،يستحق هدا الدل و مصاريف التنقل ان اراد ان يكون مغربيا.
    جواز السفر البيومتري: اجبارية ايصال الملف في ظرف زمني محدد- حسب المشرع- من طرف العون المكلف بتلقي الطلبات على نفقة الخاصة دون اي تعويض و ان وجد فانه لا يسد و لو عشر ماصرفه في تنقله،الامر الدي يمكن اعتباره اما ان الدولة تريداما ابادة هده الشريحة من الموظفين المحرومين من حقوقهم في الترقية و المباريات الداخلية و الزيادة في الاجور و التعويض عن التنقل كسائر باقي موظفي الدولة،او ان الدولة لازالت تشجع الرشوة عن طريق اجبار الموظف الى التماس مساعدة الراغب في الحصول على جواز السفر في سد مصاريف التنقل،و اما ان القوانين و المساطر مستوردة مع ابقاء التعويضات و الامتيازات المكافات للشريحة المحظوظة،من تقاعد للبرلمانيين و الموظفين الساميين.

  • بني
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:31

    عجبا لبعض المعلقيين الذين يحصرون الكرامة في البصل او الليمون او حتى الخبز .نعم لازلنل نعيش على فتات موائد الاغنياء .
    يجب ان يعرف الملك ان اعوانه لم يبقوا لنا الى على النذر اليسير لسد رامقنا .وانهم افقرونا لتدجيننا وتخنيعينا .لكن هيهات فقد ودعنا خوفنا الذي انتقل اليهم وسنزللزل ارضنا من اسفل اقدمهم
    اذا سمعت حكامنا يتحدثون عن اي اصلاح فاحذر فانهم يريدون تدارك مافتاهم

  • Abdou
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:37

    On a entiérement confiance en nôtre roi…
    Pas de place au voyous…
    LE MAROC AIMEZ LE OU QUITEZ LE!!!

  • hasmaroc
    الخميس 10 مارس 2011 - 11:47

    الشعب الشعب الشعب
    لماذا يتكلم الفرد بإسم الشعب
    من أخذ التفويض من الشعب ليتكلم باسمه
    كفاكم هرطفة ولا تسرقوا صوت الشعب كما سرق المفسدون ماله
    لنكن ديموقراطيين

  • Brahim
    الخميس 10 مارس 2011 - 12:11

    20mars est otre rendez vous

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 2

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40 2

اعتصام عاملات مطرودات

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36 8

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن

صوت وصورة
منع وقفة مهنيي الحمامات
الخميس 21 يناير 2021 - 16:39 15

منع وقفة مهنيي الحمامات

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32 11

احتجاج ضحايا باب دارنا

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 21

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية