اجتماعية مستخدمي اتصالات المغرب تقاضي أحيزون

اجتماعية مستخدمي اتصالات المغرب تقاضي أحيزون
الخميس 31 مارس 2011 - 23:50

أعلنت جمعية الأعمال الاجتماعية لمستخدمي اتصالات المغرب عن قرارها بمقاضاة عبد السلام أحيزون لإصرار إدارة اتصالات المغرب في “السطو على ممتلكات الغير ضدا على كل القوانين والأنظمة.. وازدرائها للسلطات التنفيذية والقضائية المغربية”.. وجاء الإفصاح عن هذا التوجه من قبل جمعية الأعمال الاجتماعية ضمن نص بيان توصلت به هسبريس يشعر بأن المكتب الوطني للجمعية المذكورة يتوخى من هذا التحرك تفعيل “منطق مسؤوليته في الحفاظ على ممتلكات الجمعية من جهة والدفاع عن مؤسسات البلاد من جهة أخرى”.


وأورد ذات البيان المتوصل به: “منذ تجديد مكتب الجمعية بتاريخ 17 أبريل 2010 طالب مسؤولي إدارة اتصالات المغرب.. بضرورة رفع اليد عن تدبير وتسيير مراكز الاصطياف التابعة للجمعية، بل أكثر من ذلك خلال اللقاء الأخير الذي جمع المكتب وإدارة اتصالات المغرب بحضور رئيس الإدارة الجماعية بتاريخ 18 يناير 2011 أعلن هذا الأخير.. عن فض الارتباط بين اتصالات المغرب والجمعية باعتبارها مستقلة حسب قوله”، وأضافت ذات الوثيقة عن نية “مراسلة الوزير الأول والوزارة الوصية على القطاع لأن الدولة تمتلك 33% من رأسمال اتصالات المغرب، زيادة على مراسلة وزير الاقتصاد والمالية بخصوص رفض اتصالات المغرب تقديم الدعم للجمعية منذ إنشائها”.


كما نقل نفس البيان المتوصل به من قبل هسبريس بأن الإدارة تعتبر دعم جمعية الأعمال الاجتماعية لمستخدميها بمثابة منة أو صدقة عوض أن تكون حقّا.. وأن اتصالات المغرب قد أعقبت إصدار الجمعية لمذكرة الاستفادة من مراكز الاصطياف برسم العطلة المدرسية للطور الأول من العام 2011 برفض رؤساء المراكز للمستفيدين من الولوج وذلك وفق “إخلال صريح بالتزامات إدارة اتصالات المغرب في شخص رئيس إدارتها الجماعية”.


جمعية الأعمال الاجتماعية لمستخدمي اتصالات المغرب اعتبرت أن مجريات التدبير تعتبر “تطورات خطيرة تمس ممتلكات وحق الرأي العام الاتصالاتي في خدمات اجتماعية من حجم المؤسسة التي ينتمون إليها”، ومن ثم عمدت ذات الجمعية إلى “تحميل الجميع مسؤولية العمل على احترام القانون، وخصوصا وزارة التجارة والصناعة وتقنيات الإعلامن بتفعيل الفصول 108 و109 و110 من القانون 24|96″، هذا قبل “تأكيد التشبث بحماية ممتلكات الجمعية والدفاع عن اختصاصاتها..”.

‫تعليقات الزوار

26
  • الأيدي الناعمة
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:14

    رصيدك يتبخر بعد مكالمة قصيرة .. مايمكنش ـ الريزو تيتقطع إذا غيرتي مكانك فالدار .. مايمكنش ـ تتصل بصديقك وترد عليك العلبة الصوتية .. مايمكنش ـ ماتقدرش تتصل بخوك في الخارج إذا كنت موظف .. مايمكنش ـ سعر الدقيقة مرتفع .. مايمكنش .. ضعف شبكة الإنترنت.. مايمنكش ـ يعطوك رصيد مضاعف ويطيروه ليك مع أول مكالمة محلية .. مايمكنش … والآن ودائما ممكن مع شركات الإتصالات في المغرب واللي ما عجبوش الحال يضرب راسو فالحيط !.

  • omarrabat68
    الخميس 31 مارس 2011 - 23:56

    إن السيد أحيزون صار يعتبر نفسه رئيس دولة داخل الدولة فصارت قرارته لا تحتكم للقانون الشغل في المغرب .
    إننا كاتصالاتين نطالب ب :
    *الزيادة في الأجور
    *إصلاح الأضرار التي لحقت المستخدمين في مساراتهم المهنية والمتمثلة في جمود الترقية مند سنة 2004.
    *الاستفادة الجماعية من منحة الأرباح.
    *احترام كرامة العاملين في علاقة الرئيس بالمرؤوس بحيث اصبح الرئيس يعتبر المرؤوس عاملا في ضيعته الخاصة مما يجعل هدا الأخير عرضة للجميع أنواع الإهانة والشطط.
    *احترام أوقات العمل الرسمية في الوكالات التجارية وعدم خضوعها للمجازية بعض المسؤولين.
    *الكف عن مطالبة العاملين بالوكالات التجارية بتحقيق أهداف تجارية في حكم المستحيل في ضل المنافسة التي يشهدها قطاع الاتصالات.
    *الكف عن إخضاع منحة المردودية للمنطق الزبونية و المحسوبية.
    *توحيد الاستفادة من منحة البيع بين التقنين و التجاريين لكون حصرها في العاملين في الوكالات التجارية يعتبر حيفا و تحقيرا للمجهودات التقنين في عملية الخدمة ما بعد البيع.

  • محمد الامين الواد نوني
    الخميس 31 مارس 2011 - 23:58

    انه لشئ مؤسف ان تقوم شركة اتصالات المغرب بالسطو على حقوق العاملين بها،ومن خلال منبركم هذا الموقر اعلن تضامني مع هذه الجمعية وكافة اعضاءها …كما اود ان اخبر كل القراء الكرام والراي العام الوطني ان شركة اتصالات المغرب قامت بالترامي على ارض مجموعة من سكان مدينة كليميم،منذ مايقرب من عشرين سنة، من اجل انشاء مقر هذه الشركة المتواجد حالبا بشارع محمد السادس (شارع اكادير).المتضررون من هذا العمل الذي اقدمت عليه هذه الشركة يستعدون للقيام باشكال نضالية حتى يسترجعون حقهم المغتصب ،بما في ذلك استخدام المواقع الاجتماعية الاكثر شهرة لفضح هذه الشركة …

  • yassiramadan
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:38

    je vois que la plus grosse erreur que l’état a commis c’est de vendre maroc telecom à une société étrangère-vivendi
    car depuis cet acte criminel qu’a commis AOULAALOU avec la complicité de AHIZOUN le maroc a perdu un grand pilier de l’industrie marocaine et maintenant on vois comment les actionnaires de VIVENDI profitent de l’argent des marocains chaque année.
    en effet si on voit combien de milliards quittent notre paye pour atterrir dans les poches des étrangers on connaitra la cause du déficit budgétaire au maroc.
    la seule solution pour moi c’est rendre a césar ce qu’est à césar et rendre maroc telecom aux marocains et que les gens de VIVENDI degagent de maroc telecom et qu’ils apportent avec eux AHIZOUN LEUR HOMME DE MAIN.
    de ce site je demande à tous les marocains et à travers tous les sites communautaires de dire à haute voix “AHIZOUN DÉGAGE” “VIVENDI DÉGAGE” pour libérer maroc telecom des mains des étrangers..

  • khezzani
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:26

    أحتى الضيعة “” Zimare””لم تسلم من براثين هذا السيد ولاكن نحن على أتم الإستعداد للنزال حتى أخر رجل من عائلة أيت لحسن ألعروسي والسلام …..يتبع

  • اتصالاتي منهك
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:02

    الاتصالاتيين يعيشون الازمة والماسات يعيشون الاختناق ,,يعيشون الضنك والمرض والانهيار العصبي والسكري والضغوطات تحت ادارة استبدادية متعسفة لا تراعي ادنى شروط العمل,,,
    فالاجور جامدة ولا تتحرك وان تحركت تتحرك بمقدار مشية السلحفاة عكس ما يستفيد منه زمرة محسوبة ومقربة,
    والترقيات ملغاة وهناك من بقي في اطاره ما يناهز العشرين سنة,
    الاعمال الاجتمايع منحطة الى الحضيض رغم ان اقتطاعاتها سارية من اجور المستخدمين,,
    اجور الاتصالاتيين اضعف اجور كل المستخدمين في قطاع الاتصالات في مشارق الارض ومغاربها,,
    الشركة لاتراعي الا المداخيل التي لا يستفيد منها الا احيزون وازلامه ,,والتي تصرف لصالح مرافق بعيدة عن الشركة كالجامعات الرياضية من كرة قدم و العاب القوى,,,,
    الشغيلة الاتصالاتية تعيش الماساة بعد
    ان باعتها الدولة وخانتها النقابات,,واصبح احيزون هو المسيطر يجني يببع ويشري ويعلن الارباح بملايير الدراهيم وعندما يسال عن حصة المستخدمين من الكعكعة تعويضا عن جهودهم يجاوب ببرودة دم لا نقاش ولا تناقشوه بهذا الخصوص,,,
    كاتصالاتي اخذت مني هذه الشركة الشباب والصحة وعدت مريض بجميع الامراض المستعصية ودون مقابل يذكر ويستحق ,,فامام الله ساقاضي المتسببين,,هذا ان لم تجد صيحاتنا اذان صاغية,,,

  • أبو عزمي
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:04

    حتى لا يبقى القارء لجريدتكم المحترمة في دار غفلون,أن أغلب جمعيات الاعمال الاجتماعية لموظفي أو مستخدمي قطاعات الانتاج تم تأسيسها من طرف أعضاء النقابات الحزبية حيت أصبحت هذه الجمعيات ملحقات لتلك الأحزاب . فقياسا على هدا المنطق,فان جمعية الأعمال الاجتماعية لمستخدمي اتصالات المغرب
    تعتبر ملحقة لحزب الاتحاد الاشتراكي حيث لكي يستفيد مستخدموااتصالات المغرب من بعض خدمات هده الجمعية التي تمول من الاقتطاعات المباشرة للأجر, يجب علي المستخدمأن ينتمي الى حزب الاتحاد الاشتراكي أو نقابة حزب الاتحاد الاشتراكي أو نقابة الحزب المنشق.وكل مستخدم اتصالاتي لا ينتمي لهده الثلة ليس له الحق في لاستفادة من مراكز الاصطياف بدعوى أنهه لم يحالفه الحظ في قرعة انتقاء المصطافين,عكس ذالك نجد أشخاص لا علاقة لهم بشركة اتصالت المغرب يستفيدون كل سنة من تلك المراكز.غير أن المرة الوحيدة التي استفاد منها المستخدمون من عملية الاصطياف بدون زبونية هي سنة2010 عندما تولت ادارة اتصالت المغرب عملية الاصطياف.
    جمعية الأعمال الاجتماعية لمستخدمي اتصالات المغرب تقرر مقاضاة عبد السلام أحيزون لإصرار إدارة اتصالات المغرب في “السطو على ممتلكات الغير, كان بالاجدر تنوير الرأي العام بتلك الممتلكات,فالاتصلاتيون يعرفون جيدا دواعي اعادة تجديد مكتب الجمعية قبل موعده المحدد قانونيا,حيث كانت الصفقة بين أعضاء المكتب الجديد للجمعية وبعض أعضاء ادارة اتصالت المغرب كالأتي كولسة مكتب جديد للجمعية مع طرد أعضاء المكتب القديم من أنصار حزب العدالة والتنمية مقابل تفويت ملعب كرة المضرب المتواجد بمدينة الرباط و الفندق المتواجد بمدينة افران لصالح الادارة واعتراف هذه الاخيرة بنقابة أعضاء الجمعية كممثل للاجراء رغم عدم حصول هذه النقابة على عتبة تمثيل الأجراء.لكن بعدما لم تستطع النقابة المذكورة انتزاع حق تمثيل المستخدمين بدات ترفع فزاعة المساومة.
    ان مستخدمي اتصالات المغرب ينتضرون من زمن بعيد اليوم الدي تقوم الدولة بافتحاص جمعيةالاعمال
    الاجتماعية لاتصالات المغرب مند
    نشاتها الى اليوم وتقديم تقارير
    الافتحاص الى الرأي العام.

  • اتصالاتي
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:24

    التلاعبات ثم التلاعبات في الاعمال الاجتماعية ولا اعرف هل السيد احيزون على علم بها,,,ففي اطار البمهرجانات الصيفية لا سيما التي تقام في الشواطئ نجد نفس الشركات هي التي تستفيد من الصفقة لكن ليس ببلاش ولكن بحصص كبيرة تعود على القائم الاول على ادارة la communication وازلامه والذي يدعى بالامبراطور منذ ان كطان مدير وكالة الى ان اصبح مدير مركزي مختص بالاشهارات والمهرجانات,,,
    فمتى ستتحرك الة الحساب والعقاب لا سيما من قبل مجلس الحسابات الذي سيكتشف حجم التلاعبات في هذه المؤسسة,,
    في الوقت التي اصبحت تعيش الفراغ من وجود نقابات قوية تكشف الزيف والهيف والاعلام الذي اصبح يغض البصر عن هذه المؤسسة المواطنة مقابل الحصول على الاشهارات,,,

  • ابن الجنوب
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:28

    ايها المغاربة هده هى حقيقة اتصالات المغرب
    فكل من يطل على اشهاراتها فى التلفزيون او حتى الارباح المعلنة حتما سيضن ان مستخدميها بالف خير لكن العكس هو الدى بالداخل
    فانا شخصيا من ضمن الدين عملوا فى هدا القطاع لمدة تفوق 18 سنة من دون ادنى تعويض حتى اننى لجات الى المحكمة وبدون جدوى
    اخوانى انها اخطبوط اكل البلاد والعباد

  • Economistefan
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:34

    je pense que la privatisation représente la solution optimale pour répondre aux besoins croissants du marché de l’emploi.Arreter ce processus veut dire condamner plusieurs familles marocaines à crever la misère et même à geler l’économie nationale et l’acheminer vers une économie non adaptée aux exigences internationales et du coup fait tomber notre pays dans une vieille tradition économique celle de l’autarcie économique.
    Je pense que le véritable débat serait plutôt des moyens de drainer plus d’investissement pour mieux dynamiser l’économie nationale et créer plus d’offres d’emploi,bien sure dans le respect des droits du salariat marocain,et si même il y’a un problème on pourrait pas le résoudre par un problème plus compliqué en appelant à arrêter la privatisation et en critiquant des personnalités intègres et responsables sans fondement et suite à aucune logique..

  • Badr
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:32

    Je reprend le commentaire de M. Omarrabat68 qui a dit exactement ce que nous tous pensons:
    إننا كاتصالاتين نطالب ب :
    *الزيادة في الأجور
    *إصلاح الأضرار التي لحقت المستخدمين في مساراتهم المهنية والمتمثلة في جمود الترقية مند سنة 2004.
    *الاستفادة الجماعية من منحة الأرباح.
    *احترام كرامة العاملين في علاقة الرئيس بالمرؤوس بحيث اصبح الرئيس يعتبر المرؤوس عاملا في ضيعته الخاصة مما يجعل هدا الأخير عرضة للجميع أنواع الإهانة والشطط.
    *احترام أوقات العمل الرسمية في الوكالات التجارية وعدم خضوعها للمجازية بعض المسؤولين.
    *الكف عن مطالبة العاملين بالوكالات التجارية بتحقيق أهداف تجارية في حكم المستحيل في ضل المنافسة التي يشهدها قطاع الاتصالات.
    *الكف عن إخضاع منحة المردودية للمنطق الزبونية و المحسوبية.
    *توحيد الاستفادة من منحة البيع بين التقنين و التجاريين لكون حصرها في العاملين في الوكالات التجارية يعتبر حيفا و تحقيرا للمجهودات التقنين في عملية الخدمة ما بعد البيع.

  • بدر العلي
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:30

    أحزون يسحب البساط من تحت أقدام أعضاء الجمعية الانتهازيين. فبعدالعمليةالتدبيريةالناجحة
    لمرحلة الاصطياف لسنة الفارطة ومخافة من أن تعيد الادارة نفس الطريقة لمرحلة الاصطياف لسنة الحالية يطل علينا هؤلاء الانتهازيون ببدعة الدفاع على ممتلكات المستخدمين لكنهم في واقع الامر يدافعون على ممتلكاتهم الخاصة التي استلبوها من المستخدميين بموجب الشرعية النضالية الزائفة فليسأل كل مواطن أي مستخدم لشركة الاتصالات السؤال الاتي هل يستفيد أبناؤك من الرحلات خارج الوطن والمخصصة للاطفال, الجواب طبعا لا, فمن المستفيد من الدعم المقدم من طرف الادارة لأطفال المستحدمين طبعا انتهزيوا جمعية الاعمال الاجتماعية وأقاربهم.ان مستخدمي اتصالات المغرب أصبحوا واعون أكتر بعد تحربنهم مع خوصصة القطاع أن النقابي في شركة اتصالات المغرب = انتهازي , فما على كل مشكك في هذه المعادلة الى ان يسأل رئيس الإدارة الجماعية لاتصالات المغرب عبد السلام أحيزون عن ذلك النقابي القيادي الذي التقى رئيس الإدارة الجماعية بمصعد المأسسة فقال له لقد سعدناكم ضدا على مصلحة المستحدمين لكني لم أستفد من الكعكة فبعدها أصبح النقابي الانتهازي رئيس مركز .
    ان الاتصالاتيون يطالبون بوضع بنود بالدستور الجديد لمحاسبة مسيري النقابات وجمعيات الشؤون الاجتماعية لوضع حد للانتهازيين وصماصرة الباطرونا

  • roberto
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:12

    je veus annoncer quelque chose tres importante c est que j ai une preuve qui peut detruire la vie de cette personne tte entiere bon c est un voleur qui a fait pas mal de trucs

  • موظف بالبريد
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:10

    كلنا نطلب إعفاء هذا الرجل لأنه خلد في هذا المنصب وأصبح الآمر الناهي زيادة على المكاسب التي حققها من هذه الإدارة وحدث ولا حرج لا من الطائرة الخاصة ولا من الضيعات والعمارات والأملاك داخل المغرب وخارجه
    كفى …. كفى…..كفى…..
    ألا يوجد في المغرب إلا هو ليسير هذه المصلحة ؟
    إن الأموال التي كدسها والتي اغتصبها من هذه الوظيفة تكفيه لحياة البدخ والعز،
    لهذا أصبح من الواجب أعفاءه وتعيين إطار في الستوى ليصلح ما أفسده ونطالب بمحسابته قبل مغادرته ليعلم الشعب المغربي أين تصرف أمواله وكيف تسرق أما أنظاره
    ولله الشتكى بهذه العناصر التي خلدت وزمنت في هذه الوظائف

  • غيور على الوطن
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:00

    أضن أن المغرب قد أقدم على خطوة مهمة من خلال الإنفتاح على الإقتصاد العالمي وذلك من أجل خلق فرص شغل أكثر ومن أجل تنافسية أكثر ،لذا في نضري ما يجب التركيز عليه هو جدب استثمارات جديدة و الحرص على الحفاظ على الموهلات التي يزخر بها المغرب والتي جعلته قبلة مفضلة للعديد من المستثمرين الأجانب من خلال ترحيل خدماتهم إلى المغرب.
    لذا فالقول أن المغرب قد اخطا في خوصصة مثلا شركة إتصالات المغرب هذا في نضري كلام غير سوي بالنضر إلى ارتفاع مستوى التنافسية العالمية وبا عتبار أنا المغرب منفتح على الإقتصاد العالمي ناهيك عن نسبة البطالة التي تقض مضجع العديد من الشباب المغاربة في ضل عدم قدرة الدولة على تشغيل الكم الكبير من الأطر التي تخرج من الجامعات والمدارس العليا سنويا.
    لذا أقول أنه لا يجب الرجوع إلى الوراء بل يجب الانكباب على تطوير بلدنا من خلال استحضار بان بلدنا ليس جزيرة معزولة عن باقي العالم بل فاعل اقتصادي عالمي استطاع بفعل التجارب التي راكمها في مجال الأعمال إثبات مكانته ،وذلك ما برهنت عليه العديد من الشركات كاتصالات المغرب مثلا ومجموعة من الشركات الأخرى التي ساهمت في الرفع من سمعت المغرب وفرضه كفاعل مميز له حضوره في التنافسية العالمية والملتقيات الدولية .

  • boutaina
    الخميس 31 مارس 2011 - 23:52

    je me demande d’où vous avez tiré ces idées débiles, et l’ignorance est désormais devenue coutumière des marocains.. mais depuis que Vivendi est là Maroc telecom est devenu un puissant groupe telecom en afrique, Ahzioune est un gestionnaire par excellent que vous le vouliez ou non!!
    le monsieur qui raconte ZIMAR, mais c’est quoi ce ZMER que tu raconte, c koi le rapport avec l’article!!
    c’est quoi ces crise de vomissement qui vous tiennent tout d’un coup!!
    tu crois que si l’etat detenait toujour maroc telecom elle allait être aussi rayonnante que ça ??
    vous revez en couleur !!
    c’est quoi ce double discours d’un coté vous voulez les investisseur et de l’autre vous voulez les chassé!!
    Franchement je vous conseille vivement d’aller vous soigner, c’est du n’importe quoi!!

  • yassiramadan
    الخميس 31 مارس 2011 - 23:54

    A BOUTAINA
    JE CROIS QUE VOUS ETES PARMI LES GENS QUI NE COMPRENNENT RIEN
    VIVENDI N’A RIEN AJOUTE A MAROC TELECOM CAR C’EST DES CADRES ET EMPLOIES MAROCAINS QUI DIRIGENT CETTE BOITE ET FOURNISSENT DES EFFORTS CONSIDÉRABLES POUR QUE MAROC TELECOM SOIT DANS CETTE POSITION .
    JE CROIS QUE SA PRIVATISATION A FAIT PERDRE AU MAROC UN SOURCE DE REVENU TRÈS IMPORTANT.
    MOI JE SUIS EN PARFAITE SANTE ET C’EST TOI QUI DOIS ALLER
    SE FAIRE SOIGNER ET SI TU COMMENCE PAR FAIRE CE CALCUL LA :
    faite la différence entre le cout d’achat de maroc telecom par vivendi et les sommes qu’a a gagne cette société depuis sa privatisation et vous aurez la résultat suivante :le MAROC A ÉTÉ LE PIGEON DE CES ARNAQUEURS DE VIVENDI
    .ON EST AVEC RÉINVESTISSEMENT ÉTRANGER QUAND IL A UNE VALEUR AJOUTE POUR LES MAROCAINS ET LE MAROC ET QUAND IL CRÉE DES EMPLOIS ET PARTICIPE A L’enrichissement du fond monétaire marocain mais dans notre cas on a remarque que depuis sa privatisation MAROC TELECOM A FORCE DES EMPLOYES A PRENDRE LEUR DEPART “volontaire” et a gelé les tableaux d’avancement depuis 2004.et chaque année les actionnaires de VIVENDI PROFITENT SUR LE DOS DU MAROCAINS ET DES EMPLOYÉS DE MAROC TELECOM.

  • ابو عبد الرحمان الوجدي
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:40

    من هذا المنبر كاتصالاتيين نطالب من صاحب الجلالة ان ينظر لحالنا وينصفنا بعد ان طغى علينا هذا الاخطبوط الاحيزوني الذي اتى على الاخضر واليابس وعتى نهبا وسلبا وعاد ملك داخل مملكة,,,
    احيزون الذي اشترى صمت الصحف مقابل الاشهارات,,,واشترى صمت النقابات مقابل العلاوات والامتيازات,,,وعادت الشغيلة بدون من يدافع عن حقها,,,الاتصالاتيون نصفهم مرضى بالضغط والسكري والانهيار العصبي والقلب وجميع الامراض المستعصية والاحصائيات موجودة,,,الشغيلة مسحوقة ودخلها هو الضعيف في سوق الاتصالات في العالم رغم الارباح التي تجنيها,,,بل وحتى مقارنة مع باقي الوظائف في القطاع العام,,,التويضا هزيلة والترقيات جامدة والاجور منحطة,,,ولايستفيد من الكعكعة الا الازلام,,,ومناصب المسؤولية بالمحسوبية والزبونية,,,فهل من اذان صاغية,,

  • khezzani
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:16

    mes paroles se sont adressées à bouthaina
    ان كنت تدري فتلك مصيبة وان كنت لا تدري فالمصيبة اعظم,,,
    قل لمن يفهم عنى ما اقول قصر القول فهذا الشرح يطول
    ثم سر غامض من دونه قصرت والله اعناق الفحول
    انت لا تعرف اياك ولا تدر من أنت ولا كيف الوصول
    لا ولا تدر صفات ركبت فيك حارت فى خفاياها العقول
    أين منك الروح فى جوهرها هل تراها او ترى كيف تجول ؟
    هذه الأناس لاتحصرها لا ولا تدرى متى عنك تزول
    أين منك العقل والفهم اذا غلب النوم فقل لى يا جهول ؟

  • مغربي نزيه
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:36

    لم نعد نتق لا فى هولاء ولا فى هولاء الكل كداب ومنافق فحالنا كاتصالاتيين يرتى له نقابة مغشوشة وادارة مستبذة والشكوى على الله ياخد الحق فى الطغاة والضلام المحسوبية والزبونية والامتيازات لاناس عالة على القطاع فى حين يعانى الكادحين الامرين من ضعف وسائل العمل ولا تعويض عن ساعات العمل السعات الاضافية ايام المداومة وكان القطاع فى ازمة والحال ان المداخيل تعد بالارقام الخيالية اما عن الاعمال الاجتماعية فلا وجود لها تماما المخيمات لايلجها الااصحاب الحضوة بل تفوت لغير العاملين فى القطاع اما عن التطبيب فحدت ولاحرج المهم حتى لا اطيل اكدح الكادحين هم مستخدمى الاتصالات حقيقة يجب ان يعرفها المغاربة حتى لا ينخدعوا بالارقام الخيالية والارباح الباهضة التى تدهب الى جيوب الغير دون ان يستفيد من عمل على تحقيقها من المغاربة تم الترقيات متوقفة ولانعرف السبب مند اكتر من 12 سنة بل يرقى من لا يستحق فالقطاع مملوء بالفساد ويجب تطهيره ومحاسبة المفسدين فيه

  • MOHA BOOUSSAFOU
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:18

    avant de traiter des dans l idiologie je demanade a ces orrgamisme d etre reglementaires vis a sis de ses employes. a cet effet je pose la question : suivante : ni les dites organismes ni ce ce qu on appelle les sundicats pensent a traiter la situation administrative des licenciers qui sont au sien de leur corps dans des situation administrative dont ils sont stagnes malgre leur diplome superieur. i est souhaitable d en mener des etudes dans ce sens pour ameliorer la productivite et le rendement ….pour ne pas retrousser le depassement du temps dont otre societe paye le cher…………….

  • Verdadissimo
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:22

    Je pense que le fait de dire que Maroc Telecom exploite le patrimoine de l’association des œuvres sociales est une accusation qui n’a aucun fondement surtout si on se réfère à la loi 24/94 relatif à la Poste et aux Télécommunications.
    Cette loi précise qu’il s’agit d’un patrimoine commun partagé par l’ensemble des acteurs dans le domaines des postes et télécommunication à savoir l’ANRT,Itisssalat Almagherb,et Barid AL Magherb,ceci dit Maroc Telecom ne peut pas oser mettre la main sur un bien qui ne lui appartient pas.
    Au contraire Maroc Telecom présente son soutien pour l’équipement du centre de l’association parce que ça met en jeux le bien être de ses salariés.
    Ce qui peut être dérange quelques membres du bureau de cette association des œuvres sociales c’est que Maroc Telecom essaye d’instaurer un processus d’équité et de transparence pour permettre à l’ensemble des salariés de bénéficier des avantages sociaux .
    Une règle qui étais tout le temps transgressée vue que le l’association (comme cité d’ailleur dans l’article ci-dessus) octroyait ces avantages aux personnes avec qui elle partage la même couleur syndicale ou appartenance politique, ce qui représente une transgression flagrante de l’article 110 de la loi 24/94 .
    Ceci dit,dire que Maroc Telecom a mis la main sur les biens de l’association reste une accusation biaisée surtout qu’elle n’existe aucun papier ni documents certifiant ces faux propos, son action reste conforme aux disposition d’article 110 qui stipule que « L’Etat, représenté par le ministre chargé des postes et télécommunications, l’ANRT, Itissalat AL-Maghrib et Barid AI-Maghrib concluront entre eux et avec les associations créées ….des conventions pour une utilisation équitable des oeuvres sociales des personnels adhérents à ces associations … à la date d’entrée en vigueur de la présente loi
    . »…
    Iwa baraka min lkdoub!!!!!

  • وئام
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:20

    افيقوا ايها الاتصالاتيون فقد نهبكم النظام الدي لا يراقبه احد فاين الاموال التي بيعةبها نسبة من اتصالات لصالح فيفاندي كم كان نصيب احزون منها كل القطاعات تقوم بالاضرابات بين الفينة والاخرى اين الاتصالاتيون من هده الاضرابات كل الاتصالاتين يعانون من عدم المساوات فيما يسمى منحة العمل هل اوضحت النقابات هداللص احزون

  • omarrabat68
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:42

    لا يغير الله ما بقوم حتي يغيروا ما بأنفسهم .
    لقد حز في نفسي هدا الخنوع و الروح الانهزامية التي اصبح متلازمة بالجسم الاتصالتي فضعف رد الفعل و عدم الثورة علي الأوضاع لدينا نحن الاتصالاتين لهو والله ما أوصلنا لهاته الحالة من الذل و الهوان وأضاع حقوقنا و طمع فينا كل حقبر و ظالم .
    أن الحق يؤحد و لا يعطي و ما نيل المطالب بالتمني و لكن تؤحد الدنيا غلابا. .إنا نخاف أن يستولي عليكم القردة والخنازير ، فقد روي أن أعمالكم عمالكم ، وكما تكونون يولى عليكم . فكفي من الجبن و لنناضل في سبيل تحقيق مطالبنا وهي :
    *الزيادة في الأجور
    *إصلاح الأضرار التي لحقت المستخدمين في مساراتهم المهنية والمتمثلة في جمود الترقية مند سنة 2004.
    *الاستفادة الجماعية من منحة الأرباح.
    *احترام كرامة العاملين في علاقة الرئيس بالمرؤوس بحيث اصبح الرئيس يعتبر المرؤوس عاملا في ضيعته الخاصة مما يجعل هدا الأخير عرضة للجميع أنواع الإهانة والشطط.
    *احترام أوقات العمل الرسمية في الوكالات التجارية وعدم خضوعها للمجازية بعض المسؤولين.
    *الكف عن مطالبة العاملين بالوكالات التجارية بتحقيق أهداف تجارية في حكم المستحيل في ضل المنافسة التي يشهدها قطاع الاتصالات.
    *الكف عن إخضاع منحة المردودية للمنطق الزبونية و المحسوبية.
    *توحيد الاستفادة من منحة البيع بين التقنين و التجاريين لكون حصرها في العاملين في الوكالات التجارية يعتبر حيفا و تحقيرا للمجهودات التقنين في عملية الخدمة ما بعد البيع.
    فكفي من الحسابات الضيقة نقابتي و نقابتك,مصلحتي و مصلحتك و لنكن جميعا في خندق واحد ولنقطع الطريق علي كل من يهدد حقوقنا و يستهدف النيل من عزيمتنا و لنقل جميعا :لا للسرقة ,لا للمحسوبية و الزبونية,لا للاستغلال ,لا لهضم الحقوق,لا للاتفاقية الجماعية المشؤومة .

  • وائل
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:08

    اقرت اتصالات المغرب مند 2004 ما يسمى بمنحة العمل ولقد فوجئنا مند دلك التاريخ بعدم مساوات المستخدمين الدين ينتمون لنفس الصنف في هده المنحةومند دلك الوقت ورغم كترت الشكايات في هدا الصددفالمسؤولون في هدا القطاع لايكلفون انفسهم حتى الرد على هده الشكايات واين دور النقابة الاكثر تمثيلا بل اين دور مناديب ايضا لا احد يعلق . هناك من اجابنى من المستخدمين بان هناك مستويات في نفس الصنف وهدا ليس صحيح وعندي الدليل .فاناكنت مع زميلي في العمل ننتمي لنفس الصنف ورغم اقدميتى عليه في العمل اكتشفت بانه يفوقني في منحة العمل وتشاء الاقدار ورغم ترقيتي الى الصنف الاعلى لا زال زميلى يفوقنى في هده المنحة فاين هو الانصاف ايه المسؤولون وايتها النقابة وايها العمال واختم بقول التونسي .هرمنا هرمنامن اجل هده اللحظة التاريخية.متى تاتى.

  • المهدي
    الجمعة 1 أبريل 2011 - 00:06

    بسم الله الرحمن الرحيم .لايغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم.اخوتى الاتصالاتيون والاتصالاتيات جاء وقت التغيير.انظروا الى اخوانكم رجال التعليم وما حققوه من امتيازات .وهدا لم ياتى من فراغ بل من اضرابات متتالية قادها الرجال.اين نحن ايتها النقابة الاكثر تمثيلا من هده الاضرابات.مم نخاف اخوتي الاتصالاتيون .انخاف من الاقتطاعات .ام نخاف من الطرد الجماعى .ام نخاف من الموت .انظروا الى الشعوب التى غيرت انظمتها الفاسدة.انا لا ادعوكم الا تغيير النظام .لا كننى ادعوكم الى تغيير شركتكم .يجب المطالبت برحيل احيزون فورا.والمطالبة بتغيير نظامه المتمثل في المديرين الجهويين.تقوا بي فزنقة زنقة هو احزون الحلزون.لم يفوتكم القطار بعد.يجب المطالبة بزيادة الاجور اكثر مما اعلنه الوزير.الترقية…وانصاف جميع ااتصالاتيين فيم يسمى منحة العمل…وجميع القضايا المعلقة..لاننا هرمنا من اجل هده اللحظة التاريخية.وفقكم الله وسدد خطاكم.

صوت وصورة
السفير الألماني وتعقيدات الفيزا
الأربعاء 13 يناير 2021 - 22:28

السفير الألماني وتعقيدات الفيزا

صوت وصورة
خطر كورونا على القلب
الأربعاء 13 يناير 2021 - 21:27 6

خطر كورونا على القلب

صوت وصورة
احتجاج فدرالية اليسار
الأربعاء 13 يناير 2021 - 19:30 4

احتجاج فدرالية اليسار

صوت وصورة
هدم منزل مهدد بالسقوط
الأربعاء 13 يناير 2021 - 18:28 3

هدم منزل مهدد بالسقوط

صوت وصورة
صرخة دكاترة الوظيفة
الأربعاء 13 يناير 2021 - 17:44 33

صرخة دكاترة الوظيفة

صوت وصورة
إنتاج وتثمين العسل
الأربعاء 13 يناير 2021 - 13:44 7

إنتاج وتثمين العسل