استقلال منطقة القبائل ... الذئب حلال .. الذئب حرام

استقلال منطقة القبائل ...  الذئب حلال .. الذئب حرام
الثلاثاء 19 يناير 2010 - 23:59

أجرينا في جريدة موروكو بوست وبتعاون مع الزميلة هسبريس خلال الأسبوعين الماضيين استطلاعا للرأي كان السؤال الأساس فيه هو : هل تساند استقلال منطقة القبائل المحتلة في الجزائر؟.

وكما هي العادة اتفق البعض معنا واختلف آخرون – ومن حقهم ذلك طبعا – لمسنا في رأي المتفقين حرقة ومرارة على ما يدبره أعداء المغرب ووحدته الترابية من مكائد ومطبات واستشعرنا ألمهم على مستقبل وطن قدم أبناؤه الكثير من أجل استرجاع مناطق عزيزة على قلوبهم ، لكننا في المقابل تفهمنا رأي الذين خالفونا الرأي ووصفوا الاستطلاع بالفعل المغرض.. فبينهم أخوة من الجزائر لا يوافقون على فصل أو بتر جزء من أرضهم تحركهم في ذلك الغيرة والإحساس الوحدوي بالوطن الواحد الذي لا يقبل القسمة على اثنين في نظرهم.

وهنا فقط .. أحسست انني ملزم بتقديم قراءة سريعة لنتائج هذا الاستفتاء راجيا منكم المساهمة بتعليقاتكم الغنية للتحاور جميعا حول مقولة شعبية قديمة تقول .. “الذئب حلال .. الذئب حرام”

النتائج :

هل تساند استقلال منطقة القبائل في الجزائر ؟

المصوتون بنعم 3129 صوتا بنسبة 85%

المصوتون بـ لا 471 صوتا بنسبة 13%

المحايدون 79 صوتا بنسبة 2%

سأكون أكثر من قاس على نفسي وعلى نتائج هذا الاستطلاع في محاولة انتقاص أكبر قدر ممكن من الأصوات المساندة للانفصال وإلغائها – افتراضا فقط لأنني لا أملك الحق في فعل ذلك –أفعل ذلك للوصول إلى نتيجة منطقية للسياق العام وإكمال النموذج التقريبي الذي سيسمح بقراءة سياسية للتوجه العام في دول الشمال الإفريقي وسيادة سياسة وضع العصا في العجلات التي تقودها الطغمة الحاكمة في الجزائر.

دعنا نفترض أن نسبة 50% ممن صوتوا بنعم دفعهم لفعل ذلك إحساسهم بالظلم الذي يمارسه حكام الجزائر على الشعب المغربي وهو الإحساس الذي دفعهم للتصويت ليس مساندة لقضية شعب القبائل ولكن انتقاما من جنرالات الجزائر. وبعد إلغاء 50% تبقى النتيجة 42.5% تساند استقلال القبائل.

ثم تعالوا لنقسم هذا الرقم إلى نصفين فنقول أن 50% من هؤلاء ليسوا جزائريين بل هم مغاربة من زوار موقع جريدة موروكو بوست وجريدة هسبريس وبالتالي فإن تصويتهم غير مقبول – افتراضا فقط مع اعتذاري لهم – ستبقى النتيجة بين يدنا كالتالي: 21% يساندون حق شعب القبائل في الاستقلال عن الجزائر.

ألا يجوز والحالة هذه الوقوف وتأمل المشهد مليا فبعد إلغاء 75 % من الأصوات المساندة للاستقلال والحفاظ على 100% من الأصوات المعارضة له تكون النتيجة هي :

 21% ينعم مقابل 13 % بـ لا.

إنها نتيجة لا تعني سوى شيء واحد وهو أن شعب القبائل بالفعل يتعرض لحيف وظلم وإهدار لحقوقه، بل وكل الشعب الجزائري الشقيق الذي يصارع الحياة من أجل مواجهة الغلاء وارتفاع أسعار جميع المواد مقابل نخبة عسكرية تكدس ثروات البلاد في حساباتها الخاصة بالبنوك الأجنبية وتتعمد تحويل أنظار الشعب المظلوم بافتعال حروب سياسية مع جيرانهم في المغرب.

ألا يعني وجود هذه الرغبة ( النسبة) في الانفصال عن الجزائر بأن قضية شعب القبائل تستحق أن ينظر إليها المجتمع الدولي بعين الدراسة والتمحيص؟ وهي رغبة لا تتعارض مع شعارات حكام الجزائر الذين ينادون صبح مساء بحق الشعوب في تقرير مصيرها ويقودون بسوء نية صراعا وهميا اختلقوه عداوة للمغرب وليس حبا أو عشقا لسواد عيون 45 ألف من الشعب الصحراوي الذي يلقون به في عراء المخيمات ويزايدون بقضيته في المنابر الدولية، لتظل دار لقمان على حالها ولا يتفطن الشعب لما ينهبه العسكر وطغمة الساسة والمستفيدين.

دعنا نفترض أنهم صادقون( أستغفر الله العظيم ) في نواياهم وان قلبهم الحنون يدفعهم لدعم عبد العزيز المراكشي في قضيته المطبوخة بدماء شعب اختطف من أهله ، فحرمت الأم من إبنها والأخ من أخيه ، دعنا نتظاهر بالبلادة ونصدقهم .. لكننا في المقابل لا نملك أن نتجاوز نكرانهم لحق شعب القبائل في إقامة كيان مستقل يعبر عن تركيبته العرقية واللغوية والثقافية.

قد يقول قائل .. مهلا لا تحركوا نعرة الانفصال فلستم بقادرين على مواكبة نتائجها. لهؤلاء نقول لقد ولى الزمن الذي كان المغاربة يدافعون. فقد اخترتم العداء وعليكم تحمل نتائجه. لا تخافوا فالبناء في المغرب بناء واحد صلب متين لكنه متنوع موزع ومستقل ولن يعارض أي مغربي حق الريفي في إدارة شؤونه المحلية أوان يدير سكان الأطلس أمر بيتهم الداخلي وكذلك سكان الداخلة وطنجة والدار البيضاء وبوجدور.

فمن يزايد ..؟ هل تملكون القدرة على المواكبة ؟

في المغرب نقول ” ولو طارت معزة”

أما شعاركم فهو ” الذئب حلال .. الذئب حرام”

ولنعد لمكونات هذا الاستطلاع فنقول .. هل يملك حكام الجزائر الشجاعة السياسية لفضحي وإثبات زيف ما أقول .. ؟ هل يستطيعون تنظيم استفتاء شعبي بإشراف أممي يقرر من خلاله سكان منطقة القبائل مصيرهم.؟

بل إنني أتحداهم فقط بوضع صيغة حكم ذاتي لمنطقة القبائل تمكن سكان هذه المنطقة من إدارة شؤونهم دونما تدخل عصابة الجنرالات؟

ههههه ” الذئب حلال .. الذئب حرام “

أعزائي القراء بهذه الكلمات أكون قد فتحت باب الحوار ولكم حرية إكماله، لكنني وقبل النهاية أرجو منكم أن تشاركوا في استفتاء جديد يستمر من اليوم وإلى غاية 28 من شهر يناير الجاري والسؤال هذه المرة هو :

كيف تعتبر أسعار شركة الطيران المغربية ؟

راجيا من الجميع المساهمة إن لم يكن ذلك لهف شخصي فعلى الأقل تضامنا مع المهاجرين المغاربة في الخارج الذين تمارس عليهم شركتنا الوطنية أبشع أنواع الاستغلال مقابل خدمات هي أقل من المستوى ( اقرأ مقالا في الموضوع للكاتب رشيد شلواح ) .

وفقكم الله وإلى لقاء قريب

للمشاركة في الاستفتاء المرجو الضغط على هذا الرابط:

http://www.moroccopost.net/poll

‫تعليقات الزوار

85
  • marocain
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:13

    أعبر من هذا المنبر الحر عن مساندتي المطلقة لكل ضحايا الميز العنصري و الإرهاب الجزائريين في حق المواطنين القبائليين المدنيين و المسالمين. إن المنتظم الدولي ملزم بتحمل مسؤولياته و العمل على وضع حد لهذه المجازر. نطالب بحق تقرير مصير الشعب القبائلي و استقلاله عن نظام الجنرالات المستبد. هذا الشعب الذي يعاني من القمع و التهميش منذ سنوات. الحرية و الإستقلال لشعب القبائل و الذل و الهوان للنظام الجزائري الفاسد و المنافق الذي يستعمل شعارات التحرر و تقرير المصير لضرب الجيران و تعطيل اتحاد المغرب العربي لكي لا يشاركه أحد في اقتسام ثروات الجزائر المنهوبة بلا حسيب أو رقيب. في حين يتنكر لأبسط حقوق الشعب القبائلي المضطهد. كلنا مع قبائل حرة و مستقلة.

  • Samir
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:15

    مقال رائع اتفق معك على طول النص .. يجب على جميع المغاربة الدفاع على صحرائهم .. عاش الملك

  • مغربية حرة
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:45

    السلام عليكم لا يسعني الا ان اشكر هذا الجهد لايصال جزء من الحقيقة انا لن اركز في تعليقي هذا على النسب المأوية بين معرض و محايد و مؤيدكل شعب من الشعوب له الحق في الاحتفاط بوطنه كاملا دون تقسيمات و هذا حق مشروع لنا و للجزائرو لكل بلد اينما كان ولكن عندما تعترض الجزائر طريقنا و تستغل اقلية لتقسيم المغرب هنا اكيد و مما لا شك فيه ساايد القبائل في الانفصال كما تعامل تعامل و ان الله يمهل و لا يهمل حان الوقت لرد الصاع صاعين و اقول للجزائر اننا على الاقل لا نميز بين صحراوي مغربي او امازيغي مغربي لاننا في الاخير ننتمي لبلد واحد عكسكمم انتم اللدين تعاملون القبائليين و كانهم و حوش او عالة على الجزائر نحن لسنا بعنصريين و لن نكون كذلك فخورون بالصحراويين بالامازيغ و بكل شرائح المحتمع و اللي دارو من الزجاج ميرميش على الجيران الطوب حمدا لك يارب العالمين لاني عشت الى ان شفت الجزائر تشرب من نفس الكاس المر الذي شربنا منه عاش المغرب بدون تقسيمات و عاشت بلادي من طنجة الى الكويرة و تحية للقابائل و السلام عليكم

  • Houssine
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:41

    je félicite l’auteur de cet article pour le sujet d’une part et également pour son analyse pertinent qu’il a choisis être plus objective possible. Et d’ajouter que ça y est, l’annonce officielle de l’indépendance de la kabylie a été lancé, et les revendications ne sont plus d’ordre autonomistes.

  • السيدة الحرة
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:47

    الشركات العالمية العملاقة هي التي تحدد مصير منطقة شمال افريقيافي الوقت الراهن ,وسيكون الا ما ترغب فيه مصالحها…اما الحكام والجنرالات فهم ليسوا الا …
    شكرا هيسبريس

  • kosay
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:49

    انا شخصيا ضد اي انفصالات ، كفانا تشرذم و تقسيم ، اختلق مع صاحب المقال حوي تلك النسب ، اعلم ان الحكومة الجزائرية تكيد للمغرب و ظالمة و الجنرالات ما زالو يلعبون العابهم القذرة و مع كل ذلك الشعب الجزائري اخ للشعب المغربي و لكل الشعوب العربية و نكن له كل حب و تقدير و لكني ادعو الحكومة الجزائرية و قبلها الرئيس بوتفليقة ان يعيدو النظر فان التفكك و الانقسامات لا تفيد الامة الاسلامية بل سوف تقضي على مسمى المغرب العربي و بالتالي ادعوه و ادعوهم اي يكفو يدهم عن ما يسمى بالبوليزاريو و ان يتجهو نجو علاقات اخوة و احترام مع المغرب لما فيه مصلحة المغرب العربي كاملا .. الله – الوطن – الملك

  • عربي امزيغي مسلم مسيحي يهودي
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:39

    بالفعل احس انه تحليلك , تحليل منطقي , و اعجبني , ادا قراه جنرال جزائري . اما يكون في حياته خيرين , اما ينتحر , او انه لن ينام هده الليلة ,متخوفا من تحليلك منطقي , و سيسعى ان لا يصل الى الشعب الجزائري الحر . لانهم تعودوا على جعل شعبنا الجزائري . مخنوق في خندق , لا يعرف انو العالم يتحول و يتطور بسرعة , و انو العالم تعيش بدون الحاجة الى اعتماد على البترول للعيض , مهم عندما ينضب البترول , سيهاجر جزائرين و الى الصومال . يبقى الشعب القبائلي محافضا على هويته , لانه شعب فقير ويعيش بكرامة . لانه لم يتلوت ايديه بشرقة بترول الجزائر

  • مولات البيصارة
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:13

    نعم لقد كنت واحدة ممن صوتت في هدا الاستفتاء وايدت الاستقلال القبائل وكدلك الجنوب لطوارق واتمنى ان تنقسم الجزائر الى 10دويلات حتى يسود الامن والسكينة في المنطقة فالجزائر تدعم الارهاب وتساند الانفصال فاتمنى من الله ان تصبح كل اراضيهاالتي سرقتها فرنسا من المغرب وتونس وليبيا ايام الاستعماراللا دويلات

  • عزيز
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:15

    اعتز ان حملة راية المغرب مع راية اخوتي الامازيغ لي اننا في وطن واحد بعدة ثقافات

  • Simow
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:45

    Salam
    Je suis l’un des fidéle visiteurs de Hespress.com, mais je n’ai jamais hosé de poster un commentaire. là, j’ai décidé de le faire, et je confirme tes dires, je suis pour l’independance du région : ELKBAYEL de l’Algérie. (Les traitres Alger à rien)

  • Maghrebi 7our
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:47

    je remercie hesspres, et Maroc- post pour publier cet article qui reflect la verite de notre re-sentiments envers le pays voisins, le mal-qui nous a fait non seulement les derniere 34 ans, mais de puis sa naissance en 1962, cet regime dictature qui nous attaque avec tous les moyens de sallir notre image et , on va pas reste croisee les bras, comme il a dit , Notre Roi Mohamed VI, ce n est pas de l rancune envers le pays voisins,mais on defend notre dignite (self-defense), sont eux les provocateurs mais a force du temps il n ont pas l energie et l perseverance de continuer malgre l argent qui ont depenser dans cet affaire dde notre sahara, premierement, ne peuvennt pas combattre la ligitimite de notre cause, dexiement les marocains ont un espit patriotique qui est l essence de leurs continuite, lorsque il s agit d une cause qui nous touche et qui menace l avenir et la securite de notre pays on devient plus solidaire, la logique des donnees de cet sondage est realistic, mais a mon avis les marocains supportent la republic kabylie ou l autonomie de la kabyle et devenu une necessite dans la region, puis que le maroc et l intelligence de notre Roi Mohamed VI en ce concerne l autodetermination regioneal, il aura un impact sur toute la region du Narod d afrique comme on dit au maroc( dir madar jarak wala rahal men hadah), le regime algerien est force a donne une autonomie au kabyle et tawareg, Vive Le Maroc, Vive Le Roi Mohamed VI, Vive FAR, Vive Les Marocains dima rejal.

  • im alone
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:49

    الشعب المغربي مع استقلال منطقة القبائل من الجزائر ليس فقط اعطائها الحكم الداتي انما استقلال كامل ومتكامل كما اننا مع استقلال اقليم الباسك من اسبانيا كما نطالب بتسليح القبائليين و تحريضهم على العنف وعلى خطف الجزائريين الغير قبائليين واحتجازهم في منطقة معزولة كتندوف ومعاملة الجزائر بالمثل
    حلال عليهم وخرام علينا ؟
    كدبت ابريل

  • aslal
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:51

    لست ضد انفصال الشعب القبائلي ولكنني لست معه… حبدا لو تمكن اخواننا امازغ الجزائر من التفاوض مع سعادة الرئيس ليتمكنوا من التوصل الى حل يرضي جميع الاطراف, اننا قد كسبنا رهان صحرائنا مع منحنا اياها حق الحكم الداتي ولا اظن اخواننا الجزائريين و خاصة حكومتهم قادرة على الارتقاء الى مستوى ديمقراطيتنا و قرارات عاهلنا الصائبة.

  • ahmed
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:09

    pour moi c’est un resultats logiques par ce que les qbaliens en algerie sont trés ignnorés par le gouvernement d’algerie et il ya les cas aussi au maroc

  • Amenzu
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:31

    يا أخي أنتم تزرعون الفتنة، الآمازيغ في الجزاير لا يطالبون بالإستقلال بل الحكم الداتي أي لوتونومي و لعل اللافتة أعلاه قد وضحت الأمر. و الآمازيغ يرفضون سياسة الإنفصال مبدئيا. و عاش الشعب الأمازيغي أمازيغيا حرا

  • med
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:01

    نحن المغاربة فاشلون في كل شئ شعبا و قيادات لا نصلح لا للفر و لا للكر كثرة الكلام بدون فعل اي شئ و الامثلة كثيرة مطالبة الجزائر بالاعتدار علنا لم تفعل ونحن لم نفعل شيئا (قضية المغاربة المطرودين من الجزائرالدين نهبوا وتبهدلوا) المسيرة الى منطقة تنيريفي المنزوعة السلاح المغربية و التي اصبح البوليزاريو يستعرض فيها عضلاته ليل نهارلم يحن بعد لهده المسيرة الانطلاق و لا تدخلت قواتنا لطردهم الضغط و مطالبة اسبانيا بالاعتدار و التعويض لاهل الريف نظير قصفهم بالقنابل الفسفورية لم تفعل و لم نفعل شيئا (ايطاليا عوضت ليبيا و فرنسا عوضت الجزائر) مساندة الباسك و نحن نعرف ان 90% صوتوا من اجل الاستقلال لم نتكلم عنهم و لم نفعل شيئا الخبر سمعته من الجزيرة و و و و……. الم اقل لكم ان جيراننا لايقيمون لنا وزنا لانهم يعرفون اننا لا نفعل شيئا

  • Mouhcine Metwali
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:11

    Selon les generaux algeriens : “Non a l’independance de la Kabylie ,Oui a l’independance du Sahara Marocain” pfffffffffffff

  • حبيب
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:55

    المشكلة ان الجزائر تحشر نفسها في مشاكل الغير وهية كلها مشكل

  • Youghata
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:03

    آه لو صح ما يدعون عن حق الشعوب في تقرير مصيرها تشجيع طغمة لشردمة ضالة لا تصل الى ما يصل إلية الشعب الامازيغي القبائلي في تيزيوزو و بجاية وجميع بلادرجال القبائل الاشاوس الذي يصل تعدادهم حسب بعض الاحصاءات الرسمية الى عشرات الملاييــن نسمةبالمقارنة مع بعض الآلاف من المغاربة الصحراويين المغرر بهم واستغلال ظروفهمفي ذلك الوقت كما كانت بالنسبة لجميع إ خوانهم المغاربةداخل البلادوفي زمن جـد
    حرج بالنسبة لهم وهم لازالوا حديثي العهد بالاستقلال حيث لم تترك لهم الطغمة العسكرية الحاكمة عند الجيران أ ي متنفس
    للحيلولة دون التفكير في مجالات
    البناء المتعددة وعلى جميع الاصعدة حتى باغثوهم بحرب الرمال
    في 1963 ثم ا فتعال قضية الصحراء المغربية بعد ذلك لكي
    ينسى المغاربةملكا و شعباقضية
    الحدود الشرقيةالتي لازالت لم تسوى حتى الآن ونقضهم للعهدالذي كان بينهم وبين جلالة الملك محمد الخامس رحمه الله مع استغلالهم المفرط لثرواتهاو خيراتهاغير آبهين وشأنهم في ذلك شأن الدولة المستعمرة فرنسالما كانت هناك في الاقاليم الشرقية
    من كلون بشار الى ماوراء تندوف
    حيث كانت تسمى الجزائر بفرنسا ما وراء البحار .إلا أ ننا لم نعاملهم بالمثل مقدرين الظروف
    الداخليةلبلادهم إلاأنهم أبوا إلا أ ن يسيروا في تعنتهمهذا.
    والآن أ صبحت شريحة كبيرة من المغاربةتطلب العاملة بالمثل وخاصة الامازيغيين الذي يريدون نصرة إخوانهم القبائل في الجزائر لنرى كيف ترمى العصى في الطريق ومن هنا نحيي الاخوة المناضلين مهني و لوزية حنون وا
    أ يت احمـاد وغيرهم كثير…

  • سعيد القومجي
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:05

    هذه الحمى من الافكار الانفصالية التي تغذيها المخابرات الاجنبية وباحثون عن زعامة محلية خطر كبير لانها لن تتسبب الا في كل رزية،فلايجب ان تدفعنا اخطاء الجزائر السياسية الى اخطاء اكبر وافدح،فنحن ذقنا مرارة الانفصال ولازلنا نعاني من ويلاته لذلك لايجب ولايمكن ان نسانده لان معنى ذلك ان كل مدينة وكل قرية وكل قبيلة ستنادي بالانفصال وسنصبح اكثر من لنان والعراق والسودان واليمن وهذه كلها نتيجة المخططات الاستمارية والصهيونية التي تسعى الى تفتيت الاقطار العربية بعدما منعت وتمنع بكل الوسائل كل الطموحات الوحدوية ولو في حدودها الادنى حتى يسهل استغلالها ولضمان التبعية..

  • chichid
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:43

    ان اخواننا الامازيغ في الجزائر يتعدبون كل يوم على ايدي السيمي ونحن نؤازرهم ونقول لهم نحن معكم من اجل الحكم الداتي الدي ترفضه المرتزقة في الصحراء المغربية

  • مروكي.
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:35

    ليس فقط نساند الشعب الأمازيغي القبائلي المقهور من القتلة العسكر,بل نطالب المغرب أن يساند هذا الشعب المظلوم على أرضه بالدبلوماسية العالمية وبالسلاح لما له من أسور أخوة بينه وبين الشعب المغربي وإعلانه مساندة المغرب في وحدة الترابية التي تتلاعب بها تلك العصابة المُغْتَصِبَة لالشعب الجزائري وتجاوزها ذالك في تهديد وحدة المغرب الترابية.ينفقون مليارات الدولارات في شراء خردة الأسلحة عبر العالم وا لجزائريين يتدورون جوعا .إن ساند المغرب الحكم الداتي للاقبائل لن يكون هناك أي تناقض بل تناسق مع ما أعلنه صاحب الجلالة من جهوية متقدمة بالمغرب بعكس العسكر الجزائري الذي يدعي مساندة إستقلال الشعوب عفوا المرتزقة ويواجه شعبه بالنار والحديد يفرض عليهم تعريب أرواحهم وإحساساتهم.بمساندة المغرب الحكم الداتي لالقبائل ستكون بمتابة رمح في قلب العسكر الجزائري وبالتالي إعادة التفكير في غطرسته تجاه وحدة أراضينا وأحتراما لتاريخنا وشعبنا.

  • jouhary
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:57

    السلام عليكم ارجو منك و من الجميع التفكير في الطريقة التي لطالما إستعملناها في دفاعنا عن وحدتنا. النقطة التي اريد التحدت عنها هي ان القول بان الجزائر تساعد الپوليزاريو في حين ان الشعب الجزائري غارق في الفقر والبطالة… وحين يقرأ اي جزائري هكذا جمل التي هي في الحقيقة من إنتاج المخزن، يتذكر كدلك نفس الجمل فقط من إنتاج جنرالاتهم. هم في فقر و نحن كذالك لديهم بطالة ونحن كذالك ودعارة و مخدرات و و…لا اهتم إن كان لديهم فقر او بطالة او ما إلا ذلك المهم ان لا يتدخلو في شؤوننا الداخلية، ومن يعتقد ان العسكر الجزائري هو وحده سبب المشكلة فان دلك الشخص جاهل! وهذا لا يعني اني اجزم ان كل الجزائريين لديهم نفس الموقف من الصحراء، لكن مايهمني ان الواقع يقول ان اغلبيةالشعب الجزائري مع الپوليزاريو وهذا يجعل منهم اعداء الى ان يتبتو العكس بمواقف! وليس بكلام فيmsn. مايجب ان نركز عليه ليس وضعهم المعيشي وإنما ان يوضحو موقفهم بافعال ان كانو اخوة لنا..العاطفة لم تنفع يوما ولن تنفع!نحن اصحاب حق ولو كانت العاطفة لها دور لتذكرو كم ساعدهم المغاربة في حربهم! ارجو ان يعي الجميع ان دفاعنا على قضية الصحراء لا يعني اننا نساند المخزن ولن يجعل منا ابواقا له! بان نردد مقولاته في ان الجزائريين فقراء وما إلا ذلك لان المخزن يبيع لنا القرد ويضحك. و هو السبب في كل مانعانيه الآن من مشاكل.الا ان هذا لا يعفينا من الدفاع عن ارضنا وليست ارض لا المخزن ولا الجزائر ولا حتى إسبانيا التي باع لها المخزن لماتش ويقولون علاقة الصداقة؟اي صداقه إن كنت تحتل ارضي وتساعد عدوي، و حتى صخره في البحر كانت على اتم الإستعداد لتنهي هده الصداقه من اجلها!لست ضد المصالح الإقتصديه للمغرب إن (كانت اصلا),مع إسبانيا، لكن يجب ان نكون ندا لا فئرا لاننا اصحاب تاريخ وحضارة يجب ان نعيدها لا ان نبكي عليها! والى كل الجزائريين جملة واحدة! إما معنا او ضدنا!

  • t tarik
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:59

    لا يحق لكم أن تتدخلوا في شؤون الأخرين لأننا نعاني نفس المشكل في المغرب .فالمقولة المذكورة تنطبق عليكم ..(الذئب حلال الذئب حرام)فلماذا تخرجون عن الحدود وتنسون أنفسكم …75%من المغاربة لهم نفس القظية مثلها ومثل اللقبائل …أرجو النشر

  • kadim
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:07

    أصبت أخي الفاضل فالجزائر اللتي أبت إلا أن تدعم الانفصال داخل دولة ذات سيادة تستحق منا و إن كان من غير اللا ئق التدخل لمناصرة القبايليين حتى يعرف مجرمو العسكرالجزائري فظاعة ما قاموا به و ما يقومون به حاليا آتجاهنا

  • جمال نايت آيت وضيل
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:01

    – تابع –
    الاستغلال الساذج لحركة ٌ المتبربرة ٌ في الجزائر من طرف المخزن ابتداءا من تسعينات القرن الماضي جاء كرد فعل على المساندة السياسية و اللوجيستية و التمويل و التدريب و التسليح و الدعم الديبلوماسي النشط لمرتزقة بوليساريو.. الا أن المخزن لم يأخذ العبرة من المثل الفرنسي الذي يقول: faut pas scier la branche sur laquelle on est assis
    و اغفال جذور و نشأة و مرامي الحركة ٌ المتبربرة ٌ و القابلة الكاثوليكية-الفرنسية التي اسولدتها تاريخيا..انها الأم الرؤوم الاصلية و ساركوزي لا يمنح هدايا مجانا..
    الآن l’effet Boomerang نحسه بكل جلاء في المغرب اليوم..و قد آن الاوان للتصحيح..
    كانت ثمة بدائل لهذه الكارثة لو تمعن المخزن و أخذ الحيطة و الحذر في التعاطي مع هذه المسألة ٌ البربرية ٌ الشائكة..
    -1- كانت و – لا زالت !- لدينا خيارات امكانية دعم غير مباشر للمجموعات المسلحة الاسلامية في عز عنفوانها عقب تدخل العسكر لايقاف مسلسل الانتخابات الديموقراطية..
    -2- كانت و – لا زالت – لدينا فرصة دعم أحزاب و شخصيات المعارضة الجزائرية في الخارج و تمكينها من اسماع صوتها في الداخل الجزائري ضد تحكم و سيطرة طغمة الجنرالات..
    أما الرهان البائس و البئيس على ٌالمتبربرة ٌ في القبائل أو صحوة ضمير افتراضية فهو محض سراب لن يقدم أو يؤخر ..

  • Heddaoui
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:53

    خرج الشعب القبائلي إلى الشارع يطالب بالحكم الداتي وسوف يناله رغم قمع الجنرالات عميلة الإستعمار الفرنسي.

  • رضوان
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:33

    لا تجعلوها معركة مفتوحة بين المغاربة و الجزائريين،نحن شعب واحد فرقت بيننا انعطافات التاريخ القديم و عربدات التاريخ المعاصر.قوة الشعوب في وحدتهالكن على أساس ديموقراطي يحفض للجميع كرامتهم ومقومات هوياتهم.الصحراء الكبرى من المحيط الأطلسي حتى البحر الأحمرهي الإمتداد الطبيعي للضفة الجنوبية للبحر الأبيض المتوسط و العكس صحيح.والشعوب التي عاشت فوق هده الأرض سواء كانت متعايشة أو متحاربةفمن المؤكدأنها اليوم مترابطة بأكثر من رابط و المفروض على الأجيال الصاعدة في كلا البلدين،المغرب والجزائر،أن تنتصر لتطلعات الشعبين الشقيقين ضدا على المصالح الضيقة للضغمة الحاكمة بكلا البلدين و التي لا يهمها سوى تركيز مصالحهابالنهب والسلب و فرض الهيمنة بالقمع و الإستبداد.ولأن هده هي سياستهافإنها تصنع لنا أعداء وهميين نخافهم ونكرههم ونصب جام غضبنا عليهم حتى لا نلتفت لهم باعتبارهم الأعداء الحقيقيين لنا.
    لاحضوا كيف تفاعل الشعب المغربي مع المسار الجيدللمنتخب الجزائري في إقصائيات كأس العالم رغم التراشق الإعلامي و الديبلوماسي بين الحكام في سياق تطورات قضية الصحراء.لكن الدرس كان بليغالأن الدعم لم يكن مشروطاوهو مازال مستمرا حتى الآن وقد لا حظت بنفسي كيف توقفت أنفاس الجمهور المغربي و هو ينتظر نهاية المقابلة ضد أنغولا.
    بالمناسبة أنا لست ضد حق القبائليين في الحكم الداتي ،وليس الإستقلال كما دهب إلى دالك صاحب المقال أعلاه،لأن هدا الحق لن يضعف الجزائر وكدالك الشأن بالنسبة لباقي الأقاليم بالمغرب الكبير(الريف..سوس..الصحراء الغربية…).
    ندائي إلى الإخوة الجزائريين بأن يكثفوا الجهود من جانبهم من أجل مستقبل مغاربي رحب مفتوح لجميع.

  • لعروسي عبد الرحمان - بباريز.
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:37

    بسم الله الرحمان الرحيم و الصلاة والسلام على
    اشرف المرسلين (ص).
    بعد التحية و التقدير الى كل قرأ و معلقي صحيفة
    هسبريس و بعد .
    انحكام الجزائر و على راسهم الجنرالات الذين
    أفسدوا و خربوا البلاد و نهبوا المال العام انهم
    يحللون و يحرمون و يفعلون كلما يشاؤون في
    هذا البلد العزيز على كل المغاربيين ، اننا ترة
    نرى هؤلاء الحكام ينادون بالدفاع عن حق الشعوب
    في تقرير مصيرهم و تارة نراهم كاللصوص
    يتخبعون من وراءالحائط حتى لا يراهم الآخرون
    و هنا دعوني أضع سؤال عليهم اذا كا نت فعلا
    مواقف الجنرالات الجزائريين ليست هي بحقد على
    المملكة المغربية و على الشعب المغربي بل هي الدفاع محض عن حق تقرير المصير للشعوب
    فلماذا إذن لم نرها تدافع و لو مرة واحدة عن
    شعب بلد البسك بشمال اسبانيا و شعب كرسكة
    بجنوب فرنسا و لماذا لم نرها تدافع عن شعب
    التبت بالصين الشعبية اما شعب الطوارق بجنوب
    الجزائر و شعب القبائل بشمال الجزائر فحدث
    و لاحرج و هكذا كل الذين شركوا في إستطلاع
    الري عن قضية حق تقرير المصير لجمهورية القبائل فقدوا كل المصدقية في الجنرالات.
    و السلام عليكم و رحمة الله .
     

  • Moha le Marocain
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:07

    Peut importe ce que diront les concernés à l’Est à propos des résultats de ce sondage. , l’essentiel est qu’ils doivent savoir qu’aucun pays n’est à l’abri des mauvaises surprises.
    La passivité de nos responsables était jadis dictée, peut être, par le souci d’éviter l’affrontement avec l’Algérie, pays frère, certainement non par peur d’une défaite, plutôt que par le souci d’épargner à la région une crise sans issue. Malheureusement, les généraux algériens avaient d’autres interprétations de la position marocaine, et d’autres visées. Le moment est venu que nos responsables sortent du carré défensif, et d’établir une nouvelle tactique offensive, non seulement pour apporter toute l’aide requise pour la cause Kabylie, mais aussi, pour la récupération du Sahara Oriental, jadis amputé par la France pour l’annexer à l’Algérie française.
    N’est ce pas l’Algérie, qui du haut de toutes les tribunes des instances internationales réclamait et défendait le Droit des peuples ( sans exception aucune ) à l’autodétermination ?
    Que ceux qui adoptaient et continuent à adopter ce discours ( hypocrite ) prouvent à l’opinion international, leur bonne volonté, et permettraient au PEUPLE KABYLI de se décider sur son sort.

  • ferid
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:55

    L’Algérie est un pays uni et en aucune manière les kabyles se sont revendiqués d’une appartenance à un pays autre que l’Algérie. Je suis pas surpris de voir certains journeaux proches du makhzen essayent de créer un problème qui n’existe mm pas à la base. Farhat Mhenni est un traitre à la nation algérienne et ouel França, et les algériens l’ont montré, oh combien leur amour à leur pays pendant la calification au mondial, jouez pas avec le feu, chère marocains

  • surprisingmorocco
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:57

    شكرا لك أخي سعيد على ما تبذله من مجهودات في سبيل تفنيد الحقيقة ودحض الغلاة الغزاة ،وما استشهدت به ماهو إلا غيض من فيض إذ أن المملكة المغربية لو أرادت ومنذ زمن بعيد أن تقارع هؤلاء البهلوانيين بوسائل وأساليب أكثر نجاعة لتأتى لها ذلك ولأعطى أكله ولكننا متسامحين ومكابرين أكثر من اللازم ، على أية حال المغرب كدولة ذات سيادة ومجد وتاريخ يحتفظ بحقه كاملا في بلبلة الجزائر في أي وقت ولدى المغرب عباقرة في فن المكر والدهاء نفتخر بهم أيما افتخار بل وسأكون سعيدا لو نظم المسؤولون مباريات وامتحانات تفضي إلى اكتشاف المواهب الشابة التي أخذت على عاتقها إيجاد المنافذ لبعثرة الجزائر وقلقلتها وسأكون أول المشاركين.وأحب أن أذكر أولائك الجزائريين الذين يحسون أنهم (كبيرون) أن تلكم البطن المنتفخة التي تظهرها “خراوطهم الطبوغرافية” مغربية منذ زمن بعيد وسترجع إلى حظيرة الوطن الأم في القريب بإذن الله.
    حماسنا ملتهب ومعنوياتنا عالية نحن مغاربة بلجيكا ولدينا من العزيمة ما يكفي لتقزيم الجزائر ووقفها عند حدها ولو تطلب الأمرسننشئ خلية وسنطالب الدولة البلجيكية بتقصي الحقائق، أصدقاؤنا كثر منهم من أمضى حياته في جمع المعلومات والبراهين والوثائق الدامغة وما يميزهم هو تمكنهم من اللغة الفرنسية بامتياز،هؤلاء الأحباب لديهم ملفات ضخمة هي بمثابة الفوسفور الحارق المدمر..
    ولو اقتضى الأمر سنغير حتى على مغاربة فرنسا وإسبانيا (المستعمرين) وسنجعل كل مغربي يحذو حذونا لنضغط بقوتنا وبقوة الملفات على (من يجعلون من الديموقراطية والحوار) أحد أولوياتهم ليقتنعوا أنهم ظلمونا كثيرا .فإماأن يعترفوا للعالم بالحدود التي بعثروها وتوخوا الفرجة من وراء ذلك وإما نلجئ إلى الدول التي لم تستعمرنا لنريهم آياتنا في الآفاق .
    خسئ بوتفليقة وأذنابه الجنرالات ،ولن نفرط في مغربنا مهما كلفنا الثمن.

  • marokan
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:09

    السلام عليكم : سراحة انا كنت من اصحاب هده الفكرة حتى يدوقوا مما ندوق

  • khalid
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:39

    bravo; ton analyse est juste et reelle ; reste aux generaux d alger d y repondre; bien sur ils n ont pas ce courage .

  • صخر
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:23

    ما اسس على باطل فهو باطل نفس الشىءيمكن ان يقوم به اعداء الوحدة الترابية وستكون النتيجة محسومة سلفا
    كن ذكيا في التعاطي مع موضوع شائك

  • abdel
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:39

    انقلب السحر على الساحر,الجزائر تريد ان تنصب نفسهاقوة دون ان تمتلك ادنى مقوم لدلك ,تمسح غير خنونتها,

  • khalid
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:41

    بسم الله الرحمن الرحيم
    هذه صور لبيت كلنا آويه وداخله وساكنه ..فليعمل كل واحد منا على تجهيزه بأفضل الجهاز وتفريشه بخير الفراش
    قبل أن يفوت الأوان
    فاللهم استر عوراتنا واستر علينا
    اللهم إنا نعوذ بك من عذاب القبر
    اللهم أحسن خاتمتنا وخاتمة والدينا وخاتمة جميع جميع المسلمين والمسلمات واجعل قبرنا روضة من رياض جنتك
    يا أرحم الراحمين

  • هدهد سليمان
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:25

    من عادة أصحاب البحوث الجادين أن يقدموا أنفسهم قبل التطرق لعرض أبحاثهم و مصادرها و نتائجها، لا بل و يصر البعض منهم على أن يعلن عن مصادر تمويل أبحاثه و دراساته دون مواراة أو مداورة أو خجل.
    من هذا المنطلق أود توجيه إستفساري التالي إلى محمد سعيد الوافي، و أملي أن لا يقوم مقص الهسبرس بحذفه:
    قل لي يا سيد سعيد الوافي هل أنت من حملة “لكرين كارد؟”
    أما موضوعك ـ من الواضح الجلي ـ فإن “الإحترافية” تنقصه؛ و لا مجال هنا للكلام عن المبادئ و الغايات السامية أو المثل العليا.
    لزوار موقع “الهسبرس” الأعزاء الغيورين، في كل ربوع الوطن الغالي ـ من القرن الإفريقي بحدود البحر الأحمر إلى القرن الأفريقي بالمحيط الأطلسي ـ أقول لكم لست بحاجة إلى تذكيركم بأن كل دول و شعوب وأمم أوروبا ـ الغربية منها بالخصوص ـ تسعى جاهدة إلى الوحدة و الإتحاد الشامل، مع ما عندهم من إختلاف أجناسهم و أعراقهم و مذاهبهم وولغاتهم و دياناتهم، بعكس ما يريدونه هم لنا من تمزق و تشرذم و تفرقة و انحلال و تناحر و طائفية، مع أن اللغة و التاريخ و الدين و وحدة المصير و تنوع الثقافة كلها تجمعنا وتوحدنا منذ القديم، و ها أنتم ترون كيف أوجد الإستعمار القديم ـ الجديد لهذه الغاية بياذقه و أعوانه و وسائله و مخططاته، وهو يعمل ليل نهار من أجل تفرقتنا، كهدف أولي بحيث يصبح من السهل عليه فيما بعد إلتهامنا و أكلنا لقمة سائغة. لكن هيهات

  • ALI 2010
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:41

    السلام عليكم تحية نضالية للأمازيغ الأحرار أريدأن أقول لصاحب المقال أنت قلت بأن الباقي =21%إذا المصوتون ب لا=3

  • abderrazzak
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:03

    أدعو المغاربة إلى دعم الماك (الحركة من أجل استقلال القبايل Mouvement pour l ‘Indépendence de la Kabylie) ماديا و معنويا. إني أعلم أن الجهات الرسمية المغربية لا زالت تتردد في هذا النهج. غير أنني أطالب الشعب المغربي قاطبة إلى تنظيم حملات دعم للقبايل و لرئيس حركتهم السيد المجاهد فرحات مهني. يجب جمع التبرعات لصالح الحركة، و التعريف بها في المنتديات الإلكترونية.
    عاس الشعب القبايلي حرا و مستقر عن الاستعمار الجزائري الغاشم.
    تعيش الحركة من أجل استقلال تيزي وزو.
    و يحيا المجاهد فرحات مهني. و إنه نضال حتى النصر. إنهم يرونه بعيدا و نراه قريبا.

  • من هولندا
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:29

    تنويه:الحديث عن الجزائر المقصودمنه النظام و ليس الشعب
    **************************
    ما ورد في الإستفتاء شئ منتظر لأننا نتحدث عن ردة فعل أكثر من تصويت محايد
    فكرة التصويت أصلا هي ردة فعل بعد الضربة الديبلوماسية القاسية التى لطم بها الجينرالات كمارة المغرب خارجيا
    لكن هدفها أراه صائبا لأننا صرنا فعلا محتاجيين لدبلوماسية ماكرة تضحك في وجهك و تضربك أسفل الحزام و لا أتصور أننا حاليا نتوفر على أشخاص قادريين على دلك ما دام خالى و أبن أختى و زوج أبنتى و أبن عمي و صهر زوجتي هم من يسيرون هدا البلد
    نحتاج فعلا أن نتعلم كيف نضرب تحت الحزام بدون أن نتلقى أنذارا من حكام هدا العالم لأنها مباراة ملاكمة يديرها حكم أمريكى كبير له علاقة مصالح مع المنافس و حكام طاولة(فرنسيين أسبان و روس و حتى أنجليز) لن يفرطوا في مصدر كبير من مصادر ذهب هدا العصر لعيون أجمل بلد في العالم
    في السياسة يقولون إدا أردت تجاوز مشاكل الداخل فعليك بإختلاق مشاكل في الخارج و هده النظرية يتقنها الجزائريون منذ السبعينات و ٌٌقد جربها المصريون مأخرأ في الكرة و نسوا مساكن القبور و رغيف الخبر الغالى لعيون مصر أم الدنيا
    ملف القبايل في الجزائر يمكن إعتباره أخر ورقة باقية في يد المغرب بعد أن أضاع ورقة حرب الرمال في 1963 و لم يلزم الجزائر بواقع الحدود الشرقية التى تعتبر الى الأن بركان خامد سيثور يوما كما لم يفرض الأمر الواقع بعد المسيرة الخضراء و فضل الحسن الثانى أن يخرج فكرة الإستفتاء المشأومة كم أضاع فرصة الإسلاميين و الحرب الأهلية في الجزائر في التسعينات و ما دارش مسمار جحا:الإسلاميين مقابل البوليزاريو فالقبايل إدا هي أخر فرصة و إدا أضعناها فلا تتفاجؤا إدا وجدناهم يوما يسعون الى إسقاط الملكية في المغرب
    الكل صار ملزم بالمساهمة للوقوف في وجه طموح الدبلوماسية الجزائرية الماكرة من إعلام الى مجتمع مدني و رجاءا أنسوا كلمة الشقيقة و الجارة و العرب و الإسلام و إلا ……

  • maghriby
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:19

    المشكل في الجزائر انها قابلة للتقسيم و التجزئة الي عدة كيانات و دويلات . اما المغرب فلا لان فيه ما يجمع كل مواطنيه من طنجة الي الكويرة انه الملك . موضع تقة و توافق كل المغاربة . ادن افهموا الدرس جيدا يا جنرلات الجزائر

  • Acelmig
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:13

    Azul tout le monde,
    Oui pour l’autnomie de la Kabylie puis son indépendance et celle de toute l’Afrique du nord Tamazgha

  • خليجي فحل
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:17

    هذا الكاتب يتفلسف كثيرا ولا اعتقد هتاك من فهم قصده نحن مع الوحدة الكبرى و اذا كان جكام الجزائر اخطئوا في حق وحدة الشعب المغربي فلا يجوز ان يخطأ الشعب المغربي في حق شقيقه الشعب الجزائري
    لا يجوز معالجة خطأ بخطأ أخر و الا فسيكون انزلاء خطير لسياسات ردود افعال مع تعميم اعمى
    وكفاك يا أخي من صب الزيت على النار فان تصبح بطلا تاريخيا بهذا الاتجاه الاعوج و اعدر صراحة اخوك فحل الخليج

  • أحمد
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:21

    ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين” صدق الله العظيم
    لقد انقلب السحر على الساحر ، وافتضح أمر عصابات وجنرالات الجزائر، الذين طالماأصموا آذاننا بأنهم ناس مبادئ ،وأنهم من مناصري الشعوب في تقرير مصيرها، وهي الحيلة التي لم تنطلي على أي مغربي ، لأنناو بكل بساطة خبرناهم وتأكدنا بأنهم واللؤم عملة واحدة ، لايترددون في نكران الجميل ، والكيد لكل من ساعدهم،وان وجدوا لترهاتهم صدى لدى بعض ضعاف العقول والمرتزقة من رؤساء بعض دول العالم الثالث ، هاهي ساعة الامتحان قد حلت ، لأن المثل المأثور يقول : من حفر حفرة وقع فيها، وأنتم من سيكتوي بنار التجزئة والتفتيت يا دعاة البلقنة، القبائل اليوم، وغدا الصحراء الجنوبية بطوارقها وآبار البترول والغاز. ورحم الله الجزائر الموحدة يا عصابة الشر.

  • إدريس أقشار
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:43

    لو قمتم بنفس استطلاع الرأي عن منطقة الريف ستحصلون على نسبة كبيرة ممن يطالبون بلاستقلال..
    اتحدى من قام بهذا الاستطلاع أن يقوم بنفس الاستطلاع عن الحكم الذاتي للريف….

  • Amine
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:45

    je ne comprends parfois pourquoi le silence des medias marocains quant à la répression algérienne des manifestants en kabylie alors qu’une certaine presse algerienne n’a pas cessé de relayer la propagande polisarienne notamment la fausse grève de la faine d’une certaine aminatou…Il temps que l’affaire de la kabyie soit internationaliser!

  • بوس الواوا
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:19

    تعليق بسيط سأقول لو كان بيتك من زجاج فلا تقدف بيوت الناس بالحجارة.يجب على الساسة الجزائريين بأن يكفوا عن عرقة الحرية المغربية لأن المغرب بدء شيئا فشيئا ينهض و يبتعد لاكن الجزائر لايعجبها دلك .لدلك فبإمكان المغرب أن الصاع صاعين ويدعم كدلك قضية الشعب الأمازيغي المحتل و هده هي سياسة الكيل بمكيالين ولكن هده ليست من شيم المغاربة فالمغرب دائما كان البلد القائد والقاطرة نحو القوة و التقدم كما كان عبر العصور لدلك يجب على الحكام الجزائريين بأن يخرجوا أخيرا من فضية الوحدة الترابية .

  • alwane
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:27

    المقال غاية في الروعة .وتحليل منطقي لواقع الحال .اذا كانت الجزائر بلد المليون ونسف المليون شهيد رحمهم الله , صادقة في دعمها لحقوق الإنسان , ومناصرة الشعوب المستعمرة من أجل الحرية والإنعتاق , حجتها في التدخل في الشأن المغربي , فلتبدأ تطبيق هذا المبدأ انطلاقا من عقر دارها .وتستجيب لتطلعات سكان القبايل المقهورين . قد تدعي أنه لم يثبت أن كانت بالمنطقة دولة مستقلة .فهل كانت بالصحراء المغربية عبر التاريخ دولة مستقلة ؟ أما الحساب الصحيح مع الجارة الجزائر فستكشفه الأيام القادمة . إذ أن فرنسا التي غيرت معالم الحدود بين الدولتين خلال الفترو الإستعمارية مطالبة بالتدخل لإعادة الأوضاع إلى ما كانت عليه حين احتلالها للجزائر . وللمنتظم الدولي رأي في هذا الشأن . فلتستعد عصابة حكام الجزائر إلى فصل خريف قد يطول . والبقاء للأصلح .

  • عاشق الملك
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:21

    امل ان نكون اكتر تعقلا و تحملا للمسؤلية في ما يخص كل التدخلات المتعلقة بهذا الموضوع ، فنحن ملزمون باحترام تاريخنا و مبادئنا و مجبرون على عدم الانصياع لاستفزازات اعداء وحدتنا الوطنية ، و ان نسير على خطى اجدادنا الذين فتحوا ابواب الترحيب بالمقاومة الشقيقة و امدوها بالغالي و النفيس من اجل ان تحرر بلاد الاحبة الاشقاء من ابناء الشعب الجزائري المناهضين تماما لرؤى و خطط حكامهم ناكري الجميل و المتناسين لمقرات طفولتهم و كذلك لفضل المملكة عليهم ، فيكفينا ان نقول ان بوتفليقة ترعرع و تعلم في المغرب و انه مدين لهذا البلد بالكتير ،
    من جهة اخرى انا لا اقدر المسائل هكذا ، فالعالم يتكاتف ويندمج و يتجمع و نحن ننادي بصنع كيانات و دويلات داخل الوطن العربي هي بالاساس تنافي مبدأ القوة و الانسجام و تضاعف من فرص انهزام و اندحار الامة و سنكون انانيين باتباعنا لاهوائنا وتغاضينا عن تواجدنا داخل امة هي في امس الحاجة لتكاتفنا و اتحادنا ،
    فانا ارى انه كان من الافضل و المفيد لنا ان ندعو الى استطلاع رأي جزائري حول دعمهم او رفضهم لجبهة البوليساريو اولا ، و لسياسات حكامهم تجاه المغرب تانيا، و انا اكيد ان الشعب الجزائري الشقيق سيترك حكامه معزولين تماما برفضه لفكرة تكوين دولة جديده بالمنطقة تزيد من اضعاف و شردمة الوطن العربي، فبلاد المليون شهيد لن تلد اشباح رجال و انما تلد رجالا فقهوا الحياة و مارسوها فلمسوا الحق لاصحابه و ما تبعوا تجارا يريدون بيع الزرع و الدرع و تسخير مصير شعب باكمله و نماء امة من اجل انهاء صفقات ترضي حساباتهم البنكية بالخارج و كذالك تغدي حقدهم على المغرب و رجالاته،

  • عبدالحميد
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:17

    muchas gracias محمدسعيدالوافي
    ******************************
    كان على المغاربة من زمان التصدي لمرتزقة حكام الجزائر بالمواجهة كما تقول الحكمة: العين بالعين والسن بالسن والباديء أظلم.يجب تلاحم المغاربة وخصوصا الشباب واستغلال الإمكانيات المتوفرة من وسائل الإعلام والمراكز والمواقع المختلفة لفضح جار الشر وتدخله في شؤون من لايعنيه ورد الصاع صاعين واستغلال الزمن لتدارك مافات بكل مايتيح فضح الطغمة العسكرية المرتزقة الجاثمة على صدور وعقول إخواننا من الشعب الجزائري الشقيق الذين نتأسف لحالهم ولوضعهم لما يتعرضون له من استغلال و الحط من الكرامة وهو مالايليق بشعب المليون شهيد ومنهم بالطبع إخوانهم المغاربة الذين يعتبرون الشعب الجزائري من لحمهم ودمهم وكرامته من كرامتهم ولانرضى بمذلتهم من طرف أزلام وحفدة الإستعمار الذين ورثوا عقلية الإستعمار والسيطرة على شعوبهم و جيرانهم المغاربة الذين تنكروا لفضلهم في احتضان المقاومة الجزائرية ودعمهم لها وافتخارهم ببطولاتهم وتضحياتهم وعلى رأسهم الشهيدالبطل الأمير عبدالقادر ورفاقه المغاربة أمثال محمد بن عبدالكريمالخطابي و محمد الزرقطوني وعزيز بلال و عمر بنجلون و أب المقاومة والكفاح الملك المغفور له محمد الخامس.لقد ربانا العرش العلوي المغربي على مبدأ “انصر اخاك ظالما أو مظلوما” واحترام حق الجوار كما أمرنا به نبينا الكريم عليه الصلاة والسلام. على الشباب المغربي و الجزائري الخروج من الإنتظاريةوالتآكل على الطبقات المتهالكة والإنخراط القوي والفعلي بكل جدية للمساهمة في تحقيق الوحدة والتضامن والتآزر والتآخي وتحدي العقليات المتحجرة المسبوغة بالأنانية وحب الذات والملذات وإهانة كرامة الشعوب. إن النظام الجزائري لم تبق له أية قطرة دم تخفي خجله من تقززه وفشله فيما حققه المغرب في ظل ملكيته من استقرار ومسار في طريق التقدم والديمقراطية -ولناأمثلة حيةعلى ذلك في واقعنا الحاضر- إننا ندعو هؤولاء المتسلطين على الحكم الجبابرةإلى الإبتعاد عن الغرور ونتحداهم للخروج لها مباشرة وندعوهم إلى أنه ليس من العار اقتباس التجارب في نظمالحكم والقوانين المستوردة من الغرب فإنناندعوهم إلى طرح استفتاء على الشعب الجزائري الشقيق لإختيار نظام حكم إما جمهوري ديمقراطي وليس جمهوري وراثي أو نظام ملكي، فأنا على يقين من أن الشعب سيختار نظاماملكيا….

  • Ali
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:23

    franchement j’aimerais bien que la situation s’enflamme en kabylie, pour la seule et unique raison, que les reponsables algeriens trouvent enfin une occupation qui les empechera de fourer leur nez dans les affaires du maroc. les reponsables algeriens, ne font jamais attention a ce qui se passe dans le monde, seul le maroc les rend malades, et j’espere de tout mn coeur, que la situation va s’empirer en kabylie! Je suis avec l’union des etats arabo-musulmans, mais avec des gens comme les generaux algeriens, je prefere plus de division et de problemes dans leur pays, comme ils laissent le maroc tranquil !
    Merci de publier!

  • muslim
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:07

    اساند استقلال منطقة القبائل في الجزائر استقلال منطقة القبائل في الجزائرمن العسكر القتال

  • MAGHRIBI 7OR
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:23

    أساند استقلال منطقة القبائل في الجزائر 100%

  • ahmed
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:09

    algeria headed by its military generals is pushing
    hard to distabilize the region .lets suppose that in the worst scenario our sahara gets its independence which will never happen in a million of years do you think a country like morocco with its rich history will take the witness stand,we will take back our land that was annexed by france to algeria and we will do whatever it takes to distabilize our neigbor.however if algeria gives up its self destructive theories we probably going to end up not only good neibors but also making a safe and better for region and for our kids.

  • من يقتل من ؟؟
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:27

    تحية عطرة الى شعب جمهورية القبائل و عاصمتها تيزي وزو . كما أحيي فخامة رئيس جمهورية القبائل السيد فرحات مهني.
    نحن في المغرب، عرب و أمازيغ ، نستنكر الإعتداء الشنيع من طرف الجينرالات الحركيين أولاد فرنسا و المخصي بوتفريقة في حق إخواننا سكان منطقة القبائل.أي دولة في العالم لا تسمح لأبنائها بحرية الإحتفال؟؟الدول التي تعنى بهموم مواطنيها تتقدم كل يوم خطوة الى الأمام أما النظام الحركي في الجزائر يتوارى كل يوم عشرات الخطوات الى الوراء .حذاري ثم حذاري أيها النظام الزائل. إن الشعب الجزائري ساكت و يتحين الفرصة و لكن عندما ينتفض ستكون نهايةالحكام الطاغية.
    أبشر الإخوة في القبائل أن النصر و الإستقلال آت لا محالة ،و ستبني شعوب المنطقة مستقبلا زاهرا يشرفها بين الأمم.
    ألا يجدر بالمغرب فتح سفارة بالرباط كما فعلت الجزائر مع الكيان الوهمي ؟؟ أين أنت يا دولة المغرب؟؟
    ألا يجدر بالمغرب الإعتراف بجمهورية القبائل ؟؟ أين أنت يا دولة المغرب؟؟
    ألا يحق للمغرب الترويج لطموحات الشعب القبائلي في تكوين دولة مستقلة أو على الأقل حكما ذاتيا كما فعل المغرب مع سكان الصحراء ؟؟ علما بأن المغرب أعطى جهوية موسعة لكل أقاليم المملكة. أليست الجزائر هي المتزعمة في الدفاع على تقريرمصير الشعوب و استقلالها؟؟
    ألا يستحق الشعب القبائلي المساندة الرسمية من طرف المغرب و مؤازرته بالمال و العتاد؟؟
    على الزعيم فرحات مهني فتح حساب بنكي لجمع الأموال لشراء السلاح اذا رفض الجنيرالات الدخول معهم في مفاوضات سلمية من أجل الإعتراف بحق شعب القبائل في تسيير شؤونهم بأنفسهم. إلى متى ستستمر آلة القمع العسكرية على شعب عازل؟؟
    على الإخوة في منطقة القبائل توثيق كل الأحداث بالمقالات و الصوت و الصورة وشهادة الناس و مكان و زمان وقوع الأحداث للإدلاء بها عند الحاجة. أما الشقيقة تونس ، فإنها تطلب صباح مساء قيام دولة القبائل لتريحها من شرالجينرالات القتلة.
    النصر لشعب القبائل الحر و الخلود لضحاياه الذين سقطوا لنصرة قضيتهم. و ما ضاع حق وراءه طالب.

  • Hayat Almaghribi
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:25

    شكرا، شكرا، ثم شكرا على هذا المقال. هذا ما نطالب به و نريد أن نراه ، تجند الصحفيين للدفاع عن وحدتنا الترابية و توعية الرأي العام لأننا سإمنا من تخاذل السياسيين. تأخر المغاربة كثيرا في معاملة الجزائر بالمثل ورض صاعها بصاعين ، بدلا من اليد الممدودة دائما لبلد يحتل أرضنا و يعمل على تقسيم بلدنا و يكن الحقد و الكراهية لنا و صحفه لا تتوقف عن عدائنا و التحريض ضدنا….إلخ.
    الجزائر منذ إستقلالها و هي، بدلا من التخطيط لبناء الإقتصاد و البنية التحتية و، و، و، كان أول ما خططت له هو زعزعة إستقرار المغرب فبدأت تدرب المعارضة على حمل السلاح ، في مراكز التدريب في الجزائر، و تزويدهم بالسلاح. هذا في الوقت الذي لم يجف بعد فيه دم الشهداء المغاربة الذين استشهدوا في سبيل إستقلال هذا البلد العدو الذي رفض تدريس أبناءه التضحيات الجسيمة التي قدمها المغاربة دفاعا عنهم.أما الملك محمد الخامس رحمه الله فقد رفض صفقة مع الإحتلال الفرسي يقوم بمجيبه المغرب وقف مساعدة الجزائريين بالسلاح و المناضلين (و إن دل هذا على شيء إنما يدل على الدور الكبير و الهام الذي لعبه المغاربة في مقاومة المستعمر في الجزائر) مقابل إعادة فرنسا الصحراء الشرقية التي ضمتها للجزائر والتي تمتد من بوعرفة إلى جنوب تندوف. لكن الملك رفض ذلك بحجة أن “الإخوة” الجزائريين سيعيدونها عندما يحصلون على الإستقلال . كم كان خاطئا ! كان يظن أنهم رجال يحترمون وعودهم و يعترفون بالجميل! لكن نحن، يجب أن نصلح هذا الخطأ ونطالب بإلحاح باسترجاع هذه الأراضي العزيزة علينا و يجب أن لا يهدء لنا البال حتى نعيدها. ماذا ننتظر؟….

  • Hayat Almaghribi
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:25

    …لقد مر على هذا الحدث أكثر من 52 سنة و الحكومات المغربية المتتالية لم تفعل شيئا يذكر، بل منعت التحدث عن هذه القضية المصيرية كأنه “طابو”.هذه أراضي الشعب وليست مِلك الحكام يفعلون بها ما يشاؤون! أتسأل دائما لماذا يلتزم حكام المغرب هذا الصمت القاتل تجاه موضوع هام كهذا ؟ أليس دور الحكام الدفاع عن المصالح الحيوية للبلاد؟ لو كان المغرب هو الذي يحتل أرض الجزائر لأعلنت هذه الأخيرة حربا شارسة لإسترجاعها.
    لقد ترك الحكام المغاربة الساحة فارغة ومفتوحة للجزائر لترويج الأكاذيب و التضليل حول صحرائنا، وللإستمرار في إحتلال أراضينا دون أن يحرك المغاربة ساكنا رغم أننا نملك وسائل شتى للتصدي لها و لإقافها عند حدها. من بينها قضية القبائل التي ليست وليدة اليوم، لكن المغاربة لم يستعملوها حتى للتهديد!
    لكن بوجود صحافيين أحرار مثل صاحب هذا المقال و جمعيات مدنية و وطنية كجمعية الصحراء المغربية و جمعية ضحايا الطرد التعسفي من العدوة الجزائر و شعب أدرك خطر الجزائر على إستقرار بلده و تطوره ، إن شاء الله سنسترجع جميع أراضينا من الجزائر و إسبانيا التي يجب أن لا نهمل الرد على تأييدها للإنفصاليين. كل ما نحتاجه هو الوحدة وحب الوطن و حملات التوعية و صحافة قومية حرة، تطالب بإسترجاع أراضينا و تدافع عن حقوقنا المشروعة، دون أخذ إذن من الحكومة أو غيرها من الفاشلين العاجزين. فلنعامل الأعداء بالمثل سواء كان هذا العدو دولة أو جمعية أو قناة فضائية. العين بالعين و السن بالسن و البادئ أظلم.

  • المنفي
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:49

     أولا شكرا على غيرتك اخي الوافي .لكن اخي العزيز أعارض هذا التوجه جملة و تفصيلا.
    1-أولا لأن أنسب طريقة لمواجهة الطغمة العسكرية في الجزائر هي تطوير الدمقراطية في بلدنا وليس تزكية الدكتاتوية و شرعنتها في البلدين.
    2-انت بهذا تسيء الى الشعب الجزائري بأسره…..فإما أنه شعب عدو يستحق منا الإساءة أو أنه شعب شقيق يحتاج منا إلتفاتة و إحسانا…أما الجمع بين الإثنين فمنتهى السخف.
    3-على المستوى البعيد هل من مصلحتنا استقلال القبائل…..
    4-ألا ترى معي ان النخب المتقففة في البلدين هي المعول عليها في رأب الصدع بين أخوين فرق بينهما ذئب و غفلة ذات جهل…بدل الإنسياق وراء سخافات الحكام’ و لا وعي الغوغاء .
    5-منطق الضرات <الضراير> لا ينفع في العلاقات الأسرية فما بالك في العلاقات الدولية.
    6-حاول أن تقرأ بين السطور ..ولكم واسع النظر.

  • الحسين
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:03

    إخواني انا لست ضد الشعب الجزائري انا ضد حكومته الطاغية لنضرة قصيرة ماهية انجازات بوتفليقة لاشيئ ونعلم ان الجزائر لهاخيرات من شانها تطوير جميع القطاعات لكن العكس يحدت الحكام
    لايريدون سوي زيادة ممتلكاتهم اين اللذين حاربو فرنسا يبيعون الخضر في الاسواق لايجدون حتي تمن دوائهم، خففو عن شعبكم إتفو عليكم.
    لذى انا مع استقلال القبايل خدو اموركم بيدكم وحاربو الطغيان فى الببلاداللتي ضحي اجدادكم بدمهم لاجلها .اعانكم الله و السلام

  • j.m
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:11

    لا تحامل على الجزائر، لكن الحق يقال، الجزائري شخص إنفعالي بطبعه، عكس المغربي، للجزائري إحساس مبالغ بالكرامة، وهو مايدفعه في بعض الأحيان إلى التعصب واللاعقلانية. موقف الجزائر اليوم لا يحسد عليه. فهي من ناحية تدعي تأييد حق تقرير المصير في الصحراء المغربية وتقمع نفس الحق في القبايل. ماذا يجدر بالمغر[ب فعله. لا يجب أن ننكنر أن الموقف صعب بالنسبة للمغرب، لأنه أدا ركب موجة مساندة حق القبايليين في تقرير مصيرهم كمعاملة بالمثل فسيكون مطالبا بحكم المنطق بالإعتراف بأي حركة إنفصالية أمازيغية (الريف مثلا) ستنشأ على أراضيه ، وهو تفكير حكيم على كل حال، تدكروا أنه لولا تبصر المغاربة لمازالت الجزائر غارقة في دوامة حربها الأهلية، في حال لوكان ساند جبهة الإنقاد سرا أو علنا -وأنا متأكد أن الحكام الجزائريين ليسوا من الحصافة للتفكير بنفس منطق المغرب، وإلا لكانت الأمور أفضل بكثير في شمال إفريقيا-. لكن سياق الصراع السياسي الذي فرضته الجزائر يفرض إستغلال أي فرصة لإظهار تناقض النظام الجزائري. لكن قبل البدأ بتسديد الضربات المضادة – وهو شئ فرض علينا فرضا- يجب علينا رص الصف الداخلي. وهو ما يفعله المغرب حاليا بمشروع الجهوية الموسعة. حين يكتب للمشروع النجاح سيكون بمقدور المغرب اللضغط بورقة القبايل على الجزائر دون الخوف في الوقوع في فخ العدوى…

  • لحسن
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:33

    إن ما يعيشه المغرب والجزائر على حد سواء يعبر عن ضعف مستوى النضج السياسي لدى البلدين وغيياب رؤية إستراتيجية واضحة ستضمن التقدم والإزدهار لكلا البلدين. لكن المغرب ورغم كل المناوشات والمناورات الهادفة الى تقسيمه نسجل شيء ايجابي وهو الإجماع الوطني على الوحدة الترابية فرغم كل المشاكل التي يعيشها هذا الشعب الناتجة عن سوء تدبير الشأن العام فهومتمسك بوحدته(لأن التاريخ يثبت ذالك) ومستعد أن يضحي بالغالي والنفيس من أجل بلده وهو المعطى الدي يجب إستغلاله.أماما يعيشه القبائل فهو كارثة نتيجة سياسة حكامه………..؟؟؟؟؟

  • الواقعي
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:31

    من دون نفاق للذات و هروب من الحقيقة فانه لا يمكن للمغرب مجرد التفكير في مساندة استقلال القبائل و لو حتى اعلاميا , و هذا ليس حبا في وحدة الجزائر و لا لسواد عيون الجزائريين بل هو خوف بأن تنتقل عدوى الاستقلال أو على الاقل المطالبة بالحكم الذاتي أن تنتقل الى مناطق المغرب .
    فكما للجزائر أمازيغ يوجد لمغرب أمازيغ أيضا و لهم نفس مطالب ظانازيغ الجزائر .
    أنت تتحدث عن استطاعة المغرب مواكبة أي حكم ذاتي تحصل يحصل عليه الريف و سوس و الصحراء و الشرق .
    بالله عليك هل فعلا تدرك ما تقول ؟

  • حسن الجرفي
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:21

    أبدأ الحديث بقول الرسول الكريم صلى الله عليه و سلم ” لا تكون إمعة إن أخسن الناس أحسنتم و إن أساؤا أسأتم… الخجيث ” أقول أننا وقت نحتاج فيه لجمع الشمل بدل تشتيته نحن في حاجة الي توحيد الكلمة المغربية الجزائرية لا الحديث عن فصل الصحراء عن المغرب أو القبايل عن الجزائر أن أعداء هذه الأمة يتربصون بها في الوقت الذي يدعون فيه الى وحدتهم و رص صفوفهم لأانهم يعلمون أن الخطر يتهددهم من هذه الأمة القوية بوحدتها الضعيفة بتفرقها

  • قائد ملالي
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:01

    نعم للوحدة الترابية للدول…
    ضد الدولة المركزية …
    ماهوراي الحكام في الجزائزمن ورقة تقرير مصيرالشعوب التي يضغطون بهاعلى المغرب .
    ماذا لوركب المغرب راسه ورد بالثمل على الجزائر واحتظن المطالبين بالاستقلال .
    نعم للوحدة الترابية للمغرب
    نحن مع الوحدة الترابية للجزائر.
    …عاشت دول المغرب العربي قوية
    بوحدتها الترابية

  • hicham
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:05

    في الوقت الذي تتحد فيه أوروبا لبيناإ اقتصادها و مجتمعها ، نحن العرب و الأمازيغ و صحراويون نتفرق لماذا؟ ،سبحان الله يامسلمين
    إن في كل دولة من دول العربية من الشرق إلى الغرب فيها على الأقل عرقين فأدى تقاسمت إحدى الدول فالباب سيفتح لتقسيم كل هده ألدول.
    salam

  • رشيد الخريبكي
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:35

    ما لا نقبله لصحرائنا المغربية لا نقبله للجزائر، لا لاستقلال القبائل ولا لاستقلال أي منطقة أخرى ونعم لوحدة المغرب العربي ضدا على كل من يريد التفريق بيننا…
    من يدعون بأنهم أمازيغ فكلنا أمازيغ………….

  • jamal
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:27

    ادا كانو العرب هما لجابو الاسلام لمغرب اجدودهم عرفو يطبقوه كانة المودة ورحمة وكان يجمعنا دين الاسلام منين فرطو فيه احفادهم من احسن كلها يديها فراسو ولابانت المعنة لافيدة فتكرار

  • مجاز عاطل
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:11

    تحية للكاتب على المقال الجميل.في نظري أن الجنرالات الجزائرية يتخدون شعار تقرير المصير كأداة للظهور على حسن نيتنم في قضية الصحراء وليس مبدأ ينطلقون منه في جميع القضايا المتعلقة بالإستعمار وهذا ما ظهر في الأونة الأخيرة حيت أن هذا المبدأ يستعملونه فقط خارج الجزائر ولا يريدون تطبيقه في الداخل بمنطقة القبائل الصامدة وهذا ان دل على شيء إنما يدل على التناقض الذي تعاني منه هذه السياسة الفاشلة.فإذا كانت الجزائر تريد الخير لشعبها فلتمنح لمنطقة القبائل استقلالا داتيا وسنكون أول من يرحب بذلك حبا لكرامة هذا الشعب المقهور.

  • وردة @
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:29

    نحن لا يهمنا المشاكل الداخلية للجزائر ونعرف ما لنا وما علينا .. لكن الدي يهم علاقتنا بالجزائر هو ان تترك وحدتنا الترابية وشانها فقط لا غير .. شكرا

  • amayno
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:19

    الى كل الامازيغ الاحرار اياكم ان تنساقو وراء كاتب هدا المقال لانكم بكل بساطة ستعترفون بشكل ضمني على ان شمال افريقيا لايرث فيه الامازيغ الامنطقة القبايل في حين ان الجزائر كلها امازيغية .اقول هنا انني لا اساند انفصال القبايل لان في دلك ظلم و ظغيان في حق سكان شمال افريقيا .اتعرفون لمادا لانه بكل بساطة ستعطون فرصة لتمزيقنا وتشردمنا وتعريبنا اكثر فاكثر وستنحصر الهوية الامازيغية في منطقة القبايل في حين ان الهوية والتقافةالامازيغية اعمق من دالك بكثير فعلى حكام شمال افريقياان يعترفوا ويرسموا اللغة والهوية الامازيغية فكفانا درا للرماد في العيون ولا انفصال لاية منطقةفي وطننا الابي.فنعم لدسترة اللغة الام ولا لمزيد من التعريب .اما في ما يخص ما تنادي به شردمة المرتزقة فاقول لهم ان الصحراء دمنا والدم في جسدنا الدي هو وطننا .دمتم ايها الاحرار للنضال والكفاح

  • ferid
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:05

    Voue me faites rire avec vos commentaires insensés. En Algérie, on n’a pas de problèmes de ce genre, on a certes d’autres chats à foueter. Je vous conseille de faire un tout en Algérie et vous allez vous mm vous rendre compte que parler ainsi, c’est comme parler en l’air. L’Algérie emerge et c’est un pays très important en Afrique, ces richesses sont illimités, le désert n’est mm exploité à 5% (je dirais), alors on coopère ensemble, ce serait mieux de s’entre- .déchirer

  • Amine
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:33

    @17, pour répondre àau commentaire 17, je lui rappelle que les kabyles ont désormais l’indépendance comme revendication et non plus l’autonomie. Et les algériens qui ont tant soutenu Aminatou ont oublié que leur diplomatie manipulatrice envers le polisarines a poussé les responsables kabyles de possuer le bouchon plus loin et de demander désormais l’independance. L’annoce a été faite le 16 janvier 2009 au canada par Ferhat mheni.

  • قائد ملالي
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:35

    كل ما نعلمه عن الشعب الجزائري أنه كان جنبا الى جنب مع أشقائه المغاربة في الدفاع عن استقلال الجزائر و المغرب
    ..كل ما اعرفه عن العلاقات الانسانية بين المغاربة والجزائريين هو الروابط الاخوية بين الشعبين .
    كل ما نعلمه عن الشعب الجزائري والمغربي هم اخوان لنا جزائريون يعيشون بينن ظهرانينا.. (بدون تعليق ).
    كل ما نعلمه عن الجزائر والمغرب .. الحدود المغلقة بين الشقيقتين ..( اترك لكم التعليق )

  • دادا
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:15

    انا غير موتفق معك عندما استعملت كلمة الشعب الصحراوي حيت لا يوجد شعب اسمه الصحراوي ف45الف هم مواطنون مغاربة يتنمون الي قبائل صحراوية جنوب التراب المغربي ويعتبرون من المحتجزين لدي الجيش الجزائري وعصابته البوليزريوا لدي يجب تصحيح المفاهم حتي يتضح لنا ولعموم القراء ان هناك فعلا نوع من الحياد

  • القرش
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:43

    ان منطق المعاملة بالمثل هو المنطق الصحيح الذي يفهمه حكام العسكر الجزائري .فاذا كانوا يستميتون في الدفاع عن ترويج قضية مرتزقة البوليزاريو في الاستقلال فحسب منطقهم الاولى أن يستقل الشعب القبائلي المحتل من طرف الجزائر .و يساند هذا الاستقلال الصحيح من طرف المغرب .فصنع العلم الوطني القبائلي و النشيد الوطني الفبائلي و العملة الوطنية القبائلية كل ذلك سهل عند المملكة الليبية و الملك الليبي . و بعذ كل هذا سترى حكام الجزائر يستغيتون بالدول العربية و يصرخون أن المغرب يهدد وحدتهم الترابية .( حلل و نافش).

  • hamidou
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:17

    في احدى السنوات القريبة الماضية و في طريقها من مدينة بشار الى مخيمات الذل و العار تعرضت حافلة تقل طلبة صحراويين لحادثة سير فهرعت السلطات الجزائرية الى الموقع فنقلت الجرحى الصحراويين الى المستشفى الوحيد ببشار و الذي اخلته من جميع المرضى الجزائريين و الجزائريات و التي كانت من بينهم قريبة و التي لولا احد الاشخاص الذي اخبر ولدها فحضر و حملها لفارقت الحياة امام باب المستشفى .
    و لكم التعليق

  • قلعة مكونة
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:37

    دعنا لا ننساق وراء هدا المقال الدي استعمل علم الرياضيات في منطق غير سليم… وادا فترضنا جدلا ان هدا الاستفتاء صحيح فما نسبة تمتيلية هؤلاء لشعب القبائل… كفى من الدعوة الى الانقسامات ومواجهة واعتقد ان افضل سلاح لدفاع عن وحدة البلاد ضد نوايا النظام الجزائري هي الدعوة الى الوحدة وحقوق الانسان التي تدعو الى الوحدة والغاء الحدود وليس لرسم حدود اخرى اقول لشعوب المغرب الكبير ان تتوحد ضد سياسات التفقير والتجويع التي تمارسها الانظمة الرجعية الاوطنية….

  • Moha le Marocain
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:51

    Tout d’abord Mr S. El Ouafi de répondre, en votre nom, à l’auteur du commentaire n° 47.
    Mettre en ligne tel sondage pour dévoiler l’opinion du citoyen maghribin n’avait pas l’intention de créer de problème à l’Algérie, ou d’inciter les Kabylis à demander leur autonomie, mais avait comme objectif de mettre à nu la duplicité du discours du pouvoir algérien.
    Si depuis 1975, l’Algérie dépensait ses petrodolars sur une fausse cause, rien que damer le pion au Maroc, pourquoi il se refuse donc, de reconnaître à une frange de son peuple le Droit à l’autodétermination.
    Soyez sûr Mr L’auteur du commentaire n° 47,que tous les marocains, Roi, gouvernement, et peuple ne souhaitaient pas la division des pays et des peuples. Nous sommes pour l’Union, mais que faire devant la tyrannie de vos dirigeants?
    .

  • khalid
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:37

    السلام عليكم
    كنت فكرت دات يوم بهذا الامر و قلت في نفسي ان الحل في إسكات نظام الجزائر هو دعم الحركات المتمردة في الجزائر بالسلاح مثل (حركة الدعوة و القتال و كذالك الطوارق في الجنوب الجزائري )
    لكني ا ستغرب لمادا لا يدعمهم المغرب . فحالة الدفاع لا تنفع
    و اتمنى ان يدعمهم المغرب في المنابر الدولية لكي ينقلب السحر على الساحر .
    و انا اضن ان هذه من افكار وزير الداخلية الجديد

  • منى
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:53

    صدق من قال باش تقتل باش تموت

  • jamal
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 01:31

    لايجب اللعب بالنار, لايمكن ان ننزل الى مستوى جنرالات الجزائر و لا ان ندعم تشردم شعب. بيتنا ليس صامدا و لازلنا غير قادرين على تفهم الاختلاف في اطار الوحدة, فحذاري ان ننصب فخ اخر للا نفسنا لمجرد ان نبين للجنرالات عدم صوابيتهم, ببساطة لانه لايهمهم وهم مستعدون للاغراق الشعبين

  • independence de la kabylie
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 00:29

    oui on veut notre autonomie , pour les arbes j veu just vous dire que ferhat mheni et sont pere et une grand Moujdaid et tomber au champd dhoneur malgre ca ete tortoure et arreter plusieur fois ete a lambase a cotes les islamiste d hamas,et de grace arrter de dire maghreb arabe car ci d racisme on exclu les autres peuples de cet geographie et merci pour tous pour votre soutien a nous les kabyle les maudit sur terre

  • ahmed
    الأربعاء 20 يناير 2010 - 02:51

    اردة ان اوضح هو انه جنرالات الجزائر معضمهم امازيغ و ان النضام الايداري في الجزائر بيد القبائل وان شهداء الجزائر منهم كثير من منطقة القبائل وهم كانوا من قادة الثورة التحريرية، كيف يعقل ان هم من بيدهم الجزائر يريدون فقط جزء صغيرمنها ؟؟
    ٢ انفصال منطقة القبائل عن الجزائر خطر كبير علي المغرب والمغرب العربي كله، لانه حتي هناك ايظا في المغرب شمالا عندهم فكرة الانفصال وهم امازيغ ايظا و ليست لديهم اي مسؤولية ولا علاقة مع النضام,كما في الجزائر .

  • مغربي امازيغي
    الخميس 8 شتنبر 2011 - 23:38

    بوتفليقة و نظامه العسكري المبني على القمع لا يملك الشجاعة حتى لاعطاء منطقة القبائل حكما داتيا و يساند دولة وهمية لطمس معالم الثقافة و الحضارة الامازيغية في الصحراء المغربية. أنا شخصيا أساند حق جمهورية القبائل في تقرير مصيرها وأتحدى حكومة بوتلفيقة أن تقوم باستفتاء بهدا الشأن.

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 7

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39 1

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40 8

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40 11

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40 4

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33 9

مطالب بفتح محطة ولاد زيان