"اعتداء" على الجنرال بناني يدخل علاقات المغرب وفرنسا إلى النفق

"اعتداء" على الجنرال بناني يدخل علاقات المغرب وفرنسا إلى النفق
الخميس 19 يونيو 2014 - 20:30

لم تكد العلاقات بين المغرب وفرنسا تركن قليلا إلى الهدوء، بعد وقائع سابقة عكرت صفو سماء البلدين وأججت التنافر الدبلوماسي بينهما، حتى اندلعت واقعة جديدة اعتبرها المغرب “تتنافى مع روح الصداقة والتقدير” بين البلدين، وهو ما يفتح العلاقات الثنائية بين الرباط وباريس على جميع الاحتمالات.

وأدانت المملكة، اليوم الخميس، ما سمته “الاعتداء المعنوي الجبان الذي كان ضحيته الجنرال دوكور دارمي، عبد العزيز بناني، أمس في غرفته بالمستشفى الباريسي “فال دو غراس” من قبل مصطفى أديب، الضابط السابق في الجيش المغربي.

وأعرب محمد ياسين المنصوري، المدير العام لمديرية الدراسات والمستندات، عن استياء المملكة الشديد، عند استقباله لسفير فرنسا بالرباط، شارل فري، لما حدث للجنرال عبد العزيز بناني، الذي يقضي منذ أيام خلت فترة علاجه في المستشفى الباريسي.

وباشر المغرب في شخص سفيره بباريس، شكيب بنموسى، في اليوم نفسه، إجراءات للتنديد بهذا التصرف لدى وزارة الشؤون الخارجية الفرنسية، حيث اعتبرته السلطات المغربية “تصرفا بالغ الخطورة من حيث طابعه المستفز والمهين تجاه شخصية مغربية سامية تخضع للعلاج بمستشفى عسكري فرنسي”.

وتقدم السفير المغربي للجانب الفرنسي بتساؤلات حول “التساهل الذي يستفيد منه بعض الأشخاص المعروفين بسوابقهم، في إشارة إلى مصطفى أديب، و”الذي لا يمكنه إلا أن ينعكس سلبا على العلاقات المغربية الفرنسية”.

وردا على تنديد المغرب بما حدث من “اعتداء معنوي” للجنرال عبد العزيز بناني، عبرت السلطات الفرنسية عن “تأثرها البالغ إزاء ما حدث”، معلنة أنها “ستفتح تحقيقا على الفور تحت إشراف وزارة الدفاع”.

وسبق للضابط السابق مصطفى أديب أن حكمت عليه المحكمة العسكرية بالرباط سنة 1999 بالسجن لمدة خمس سنوات، ثم نقض الحكم من قبل المجلس الأعلى للقضاء ليصبح سنتين ونصف، كما تم تجريده من انتمائه للجيش، وذلك بتهمة “النيل من سمعة المؤسسة العسكرية ومخالفة نظامها الأساسي”، على خلفية انتقاده في حوار مع صحيفة فرنسية ما سماها “مظاهر فساد يرتكبها ضباط سامون بالمغرب”.

‫تعليقات الزوار

181
  • nono
    الخميس 19 يونيو 2014 - 20:45

    وذلك بتهمة "النيل من سمعة المؤسسة العسكرية ومخالفة نظامها الأساسي"، على خلفية انتقاده في حوار مع صحيفة فرنسية ما سماها "مظاهر فساد يرتكبها ضباط سامون بالمغرب. السيد لم يقل الى الحق لان اكبر مظاهر الفساااااااد توجد في المؤسسة العسكرية و هذا هو الامر الاكثر خطورة

  • majus
    الخميس 19 يونيو 2014 - 20:45

    ce qui vient de se passer est un acte inadmissible et la france en est totalement responsable.la france aurait remuer terre et ciel si c etait le cas pour un militaire de moindre grade !le maroc doit reagir et vigoureusement.

  • محمد
    الخميس 19 يونيو 2014 - 20:47

    اتمنى من كل قلبي ان تقطع العلاقة مع فرنسا والبحث عن شركاء جدد
    والاستغناء عن اللغة الفرنسية في المناهج التعليمية واستبدالها باللغة الانجليزية

  • abdellatif
    الخميس 19 يونيو 2014 - 20:48

    يجب علينا ان نقلب على فرنسا و نريها العين الحمراء لقد تمادت كثيرا في الاونة الاخيرة بتحرشاتها للمغرب .. يجب ان تعرف ان المغرب اليوم ليس هو مغرب الستينات و السبعينات لم نعد بحاجة الى فرنسا الان يوجد العديد من الدول للتعاون في جميع المجالات روسيا و الصين و دول شرق اسيا و دول امريكا الاتينية .. عطا الله الخير فلتذهب فرنسا الى الجحيم و تفرق على المغرب

  • سلوى
    الخميس 19 يونيو 2014 - 20:49

    الضابط اديب لوﻻ شعوره بالحقرة والظلم لما اقدم على هذا الفعل

  • إبراهيم
    الخميس 19 يونيو 2014 - 20:49

    الخونة في كل مكان من أجل تحقيق أهداف العدو عاش المغرب عاش الشعب المغربي عاش الملك

  • Mustafsson
    الخميس 19 يونيو 2014 - 20:51

    لدي اعتقاد راسخ ان المغرب يُحَارَبُ دوما من طرف ابناءه !!

  • marocaine
    الخميس 19 يونيو 2014 - 20:57

    "النيل من سمعة المؤسسة العسكرية ومخالفة نظامها الأساسي"، على خلفية انتقاده في حوار مع صحيفة فرنسية ما سماها "مظاهر فساد يرتكبها ضباط سامون بالمغرب".
    هذا صحيح المغرب ماكايرضاش للي يقولو فمك خانز كايعجبو غير لي كايطبل ليه
    ثم هذا جزاؤكم كنت كنتو كاتبغيو المغرب كون درتو مستشفيات فالبلاد ماتحتاجوش فرنسا و لا غيرها و لاكن عبرات عليكم

    كون ماكانش النهب و السرقة كون مايكونش السي بناني فالمستشفى كون تعالج غير هنا فالمغرب ولاكن كلشي كايهرب فلوسو لبارة وكايبني الشقق ففرانسا حيت ماشي مغاربا
    المغربا دبصح راهم كايعانيو وساكتين
    الله يشافي السي بناني والله يفضح الخروقات والتجاوزات ديال السلطة و غير السلطة
    فرنسا كبيرة والغرب كبير
    ولكن الله اكبر

  • nono
    الخميس 19 يونيو 2014 - 20:58

    گثیرا مانسمع بوزیر او جنرالات او شخصیات هامه تلقوا العلاج خارج آلمغرب اما هدا الشعب المسکین فلا حول ولا قوه الا بالله لهم مستشفیات المغرب اللهم انگ عفو نحب العفو فاعفوا عنا یااااآرب

  • يوسف
    الخميس 19 يونيو 2014 - 20:59

    و علاش اصلا مشا يتعالج في فرنسا ياك الحسن الثاني الله يرحمو و بقا في المستشفى العسكري في الرباط

  • خالد
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:03

    عمل جبان ينم عن حقد دفين ،و الفعل عميل للمخابرات الجزائرية.

  • محمد علي
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:04

    أساسا لوكان بناني وخلانه من مسؤولينا يخدمون بنية هذا البلد لما احتاجوا للتداوي والاستطباب في فرنسا حيث كان بإمكانهم بناء مستشفيات وتكوين أطباء على المستوى العالي في بلدنا ولكن للأسف الخبار فراسكوم !

  • mazigh
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:06

    هذا الاعتداء لا يدخل العلاقات الفرنسية المغربية في نفق ولا هم يحزنون , فهم يعرفونكم با نكم بلد يمشي عليه و اما فما نزعو سروال وزيركم سابقا

  • fatine lahlou
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:08

    الموضوع ليس عبد العزيز بناني انما السيادة المغربية واهانة شعب باكمله وممن من احد ضباطه كما يجب اﻻشارة ان المعتجى عليه طريح الفراش (العرب هما العرب ) لم ولن يتغيرو

  • محمد
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:10

    كلنا مغاربة وجسدنا واحد ولن نقبل لأي كان ان يتجرأ على اهانة من كرس حياته لحماية المغرب فهدا الانسان جندي من جنود الخفاء شكرا بناني وليمت اعداء المغرب

  • hajji
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:13

    ce general faisait partie de ces personnes qui auraient vendu le ravrallement à l' lennemi moyenant du fric.il paiera ca demain lorsqu`il sera face à dieu.

  • Wijhat nadar
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:15

    C ' est une grande giffle au MAROC , et qui va faire de l'echo .La solution pour que le Maroc puisse etre respecté et ne pas permettre à qui que ce soit de l'attaquer c'est de lutter contre tout ce qui est vols, corruption, detournement de fonds, exploitations illegales, non respet des droit de l' Homme …
    Bref lutter contre AL FASSAD!!!
    Et tous AL MOUFSIDINES doivent etre dennoncés et jugés .
    merci hespress

  • ALI
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:15

    Toute ma solidarité avec le general Mr Bennani dans cette agression qui vient de la part d'un lache qui s'attaque a un homme hospitalisé

  • alyaacoubi
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:16

    عجبا عندما أهين رسول الله عليه صلوات الله وسلامه لم نر هذا التحرك الديبلوماسي والإستخباراتي للدولة المغربية ؟؟؟ لأن الذي أهين ليس سوى محمد بن عبد الله وليس عبد العزيز بناني؟؟؟؟ ومنين هما بنفسهم لهاد الدرجة مالهم ماداوه يداوى فسويسي لي فيه تيتعالج الشعب لي ما ساميش ؟؟؟؟؟

  • marocain
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:16

    Si on a des hopitaux bien equipés et des medecins compétents au Maroc, le général aurait pu suivre son traitement sur le territoire marocain

  • مغربي
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:18

    لمادا لا يعالج هنا في المغرب لمادا ذهب الى فرنسا هل المغرب ليس فيه اطباء اليس تقريبا جل اطباء في المغرب حاصلين على شواهد من فرنسا مغرب فهم تسطا

  • فقه الاولويات
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:18

    الجنيرالات في الدول الأوروبية والأمريكية لا يملكون إلا شقة وسيارة رغم أنهم مصدرو الأسلحة .وعندنا الجينيرلات يملكون حسابات في سويسرا بمئات الملايير ناهيك عن الأراضي الفلاحية والعقارات داخل وخارج المغرب
    فهم تسطااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

  • TICK TICK
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:22

    ما إن يتعرض شخص ممن يسمون "رجال دولة" لاستفزاز أو سوء معاملة، أو إهانة( حسب دعواهم)، إلا وتعالت الأصوات المنددة وبدأ النحيب والبكاء، وكأن الوطن هؤلاء، وهؤلاء هم الوطن.. وأسائل نفسي كلما رايت ذلك وعايشته، كيف لشعب يهان بأكمله صباح مساء، وتسلب حريته وتهان كرامته، وتداس قيمه ومبادئه، وتمارس عليه جميع أصناف الظلم والفساد والاستبداد، ولم نسمع يوماً ولا صوتاً واحداً، ولا تنديداً غاضباً من أولئك الذين يتحينون الفرص ليعلنوا أنهم الذائذون والذائبون عن الوطن و"رموزه".. من أولئك الذين يرفعون أصواتهم وينددون كلما تعلق الأمر بأحد ناهبي هذا الوطن الذي لاحول له ولاقوة.. أليس هذا الشعب من هذا الوطن؟ فليهان هؤلاء ولتداس كرامتهم ماداموا للظلم رموزاً وللفساد حراساً وللاستبداد عنواناً..

  • SAMIR CASA
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:22

    فرنسا تغير حكامها اللذين أدوا واجبهم لبلدهم،عادي الحكام الجدد،سيقلبون الطاولة على من شاخ عنهم ولا زال مسؤولا كبيرا ،نحن الذين يجب احترام أنفسنا، إذا جاء اجل نهاية عملنا،لا ننتظر احترام فرنسا، فهي تظل حليفا ابينا أو كرهنا.‏‎ ‎

  • ilyes
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:26

    Ces responsables marocaines ils n'ont vraiment aucune dignité!! la question c'ets que pourquoi tous ces haut fonctionnaires vont se soigner chez maman la France!!! pourquoi ..ensuite pourquoi l'etat marocain ne defend pas ces propres citoyens qui sont humilier chaques jours par la France (je parle des citoyens marocains qui vivent en France et qui souvent le maroc par leurs devise!! pourquoi l'etat ne comdane rien de ce que leur arrive!! il est bizzare ce maroc

  • Dayron
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:39

    الجنرال بناني قاد معارك ضارية ضد المرتزقة و اشرف على تشييد الجدار الامني لصد الهجمات بعد كل هذه الخدمات الجليلة يستحق كل ثناء و تكريم.
    لكن السؤال كيف تمكن مصطفى أديب من الوصول إليه حتى ذاخل غرفته ؟ ألم يكن محاطا بحرس امنيين ؟

  • ابن شهيد
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:41

    الفساد الذي يعيشه الجيش والقواة المساعدة من طرف المسؤولين فهو متجدر ولكن الجيش ولا القواة المساعدة لا يقدرون على التكلم خوفا من القمع او قطع رزق فلدات اكبادهم ، فمثلا المواد الغذائية التي تسلم لهم جلها فاسدة خضر تستحي ان تقدمها للبهائم ، مواد أخرى قديمة (الغريب في الأمر أن المكلفين باقتناء هذه المواد يشترون من التجارالديشي بثمن الجودة في الفواتر ليبقى الفرق في الجيوب ) زد على ذلك فمسؤولون يرسلون الجيد من هذه المواد خصوصا اللحوم الحمراء والبيضاء والبيض لدويهم في أنحاء المملكة ويقدمون الباقي الغير صالح للجنود فعار عليهم في ضل دمقراطية متقدمة ودستور يحترم حقوق الانسان فالجيش الذي يسهر على حماية الحدود الدفاع عن البلاد والعباد يستحق هذه الاهانة ، عار

  • Abdelhafid
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:42

    خطير هذا الاعتداء على مريض قبل أن يكون عسكريا..لو حدث هذا لجنيرال فرنسي كان عندنا ووقع له ما وقع لقامت الدنيا ولم تقعد إلى أن يأخذ المعتدي جزاءه ..فرنسا أصبحت تساومنا وتستفزنا على حساب قضية الصحراء ..لقد وضعت في الآونة الأخيرة رجلا في الجزائر ولا زالت تضع الرجل الأخرى في المغرب لقضاء مصلحتها في المنطقة ..نفاقها مكشوف ..! لذا يجب على المغرب أن يتجه نحو الصين وروسيا وبريطانا وحتى أمريكا لا يعول عليها ..عليه أن يكشر على أنيابه كل مرة اتجاه فرنسا حتى تراجع نفسها جيدا

  • karim
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:47

    ليس لفرنسا ذنب فيما وقع للجنرال بناني.
    يجب أن نتحلى بالصبر والحكمة، وأن لانخسر فرنسا.
    عدوتنا الجزائر تنتظر هذه الفرصة بفارغ الصبر

  • محمد ياسين
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:50

    للأسف الشديد الصديقة فرنسا ما فتئت في الفترة الأخيرة تستفز المملكة المغربية في غير ما مرة، لا بد أن السبب هو انفتاح المملكة على العديد من الدول الافريقية مما يشكل تهديدا ان صح التعبير للمصالح الفرنسية المبيتة لبعض الدول الافريقية لما تتوفر عليه من طاقات اقتصادية و بشرية واعدة.
    نتمنى الشفاء للجنرال بناني و أن يعود لوطنه معافى سليما ان شاء الله.

  • خاي احمد
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:55

    يجب إصدار قانون بمنع جميع المسؤولين وأصحاب النفوذ والشخصيات الكبرى مدنية كانت أم عسكرية من التداوي بالخارج مما قد يجبرهم لإنجاز مستشفيات بالمستوى المطلوب داخل بلدانهم .

  • ccv
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:56

    si je regarde le repertoir des medecins au Maroc je voie que Dr. benani alors pourquoi Mr le general est parti en France pour se soigner et qui va payer les soings c est le pauve peuple , bravo mais n attendez pas que la france va vous offrir les bouquets de fleurs

  • ابو أيوب
    الخميس 19 يونيو 2014 - 21:58

    كل نفس داءقة الموت، لماذا هذا الصراع بين المغاربة عسكريين كانوا ام مدنيين لماذا هذا الحقد والكراهية ففي جميع الميادين والقطاعات الحكومية والخاصة نجد تراكم الاضضاض بالمغربي يركره أخيه كما يقولون في أمثالهم الشعبية عدوك في الدنيا شريكك في المهنة فإلى متى سنظل على هذا الحال الطف بنا يا رب و لين قلوبنا على بعض فإذا شعلت لن تطفى أبدا …..

  • aziz caram
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:00

    ,,,,اتقوا الله ان ضعف ایمانکم ترککم تعبدون من غیر الله انتم لا ترون الضعافاء الذین یرمونهم فی مشتشفیات الدار البیضاء الذی یسمی بمریزگو لا یراقبه مسؤول ولا شی لما تتکلمون علی بنانی فهو سخشیه کبیره بعضهم یعرف البعض انتم تتکلمون کأنکم فی عهد قیس و لیلی ,بالعربیه اوتعرابت هادک عیر قوالب دیال المغرب او فرانسا نتما سیرو دیها فی روسکم .

  • HICHAM
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:00

    encore une fois cette nomeé france depasse les bornes vaut mieux la traiter de la sorte et venger notre orgeuil ;y a beaucoup d autre pays avec qui pourrons nous collaborer y a la turquie la russie le bresil l espagne avec lesquels on peut negliger la france et tourner sa page a jamais

  • الزيداني
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:02

    سؤال؟؟؟علاش كنمشيو الفرنسا ونتعالجو وحنا معندناش أطباء,,, ولا الناس لي عندهم الفلوس علاج في الخارج والفقير يموت في بلاده احسن؟؟نديروا قيمة الروسنا ونتعالج. في البلاد جميعا،،،،،

  • mpol
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:02

    il ne peut pas aller se soigner ailleurs….tout , France , France …France. Jusqu'à quand allons nous rester le tout pour le tout pour la France. temps de réflechir et de changer de partenaire

  • Mohamed
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:06

    الى صاحب التعليق رقم 3 الدي يطالب بقطع العلاقة مع فرنسا ولم يتساءل اين ستعالج الشخصيات المغربية ادا الم بها مرض ما فادهب انت واقطع العلاقة حتى يقتطعونك من المغرب.

  • satjoker
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:06

    انا اقول هذا جزاؤنا ﻻننا لم نكن يوما قادرين على بناء مستشفيات في المستوى المطلوب لنداوي مرضانا فعلا نستحق اكثر من هذا …عفوا يا فرنسا نحن الجانون…

  • محمد المزار
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:07

    إذا كانت لدى المؤسسة كامل هذه النخوة والكرامة كما تدعي ذلك … لماذا تستغيث بفرنسا وتتسارع إلى مستشفيات فرنسا كلما ألم بأحدهم مرض أو وعكة صحية.. أليس هذه المؤسسة هي التي تتبجح علينا غير ما مرة بأنها تملك مستشفيات متنقلة والكل يسمع من هنا وهناك بإقامة مستشفيات ميدانية في ذاك البلد وذاك…

  • SAMI
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:07

    لو استرجعت الحكومة للشعب المغربي ما سرقوه لاستطاع المغرب بناء افضل من مستوى فا ل دوكراس وعلج الجميع في كامل الاحترام والتقدير

  • minA
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:11

    حسب منطقي ابدء بطرح السؤال لماذا عدة مراة واجيب بصراحة ٫ حتى الوصول الى اصل الخطئ ٫وابدا بالتغيير :
    المسالة :"اعتداء" على الجنرال بناني بفرنسا"
    لماذا؟: لانه اتجه لفرنسا .
    لماذا اتجه لفرنسا ؟ :لعدم وجود الامكانيات و التقنيات الطبية لمعالجته.
    لماذا ليس هناك الامكانيات و التقنيات؟ لعدم وجود الكفاءات العلمية و الادوات اللازمة.
    لماذا ليس هناك الكفاءات العلمية و الادوات اللازمة؟ لاننا سابقا لم نعد اطر ولا الامكنيات اللازمةسابقا لم نعد اطر ولا الامكنيات اللازمة
    لماذا لم نعد اطر ولا الامكنيات اللازمة٫٫٫٫٫٫
    ؟
    ؟
    ؟

  • مواطن عادي
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:11

    الاولى بالعقاب والتوبيخ هم المسؤولون المغاربة الذين تركوا شخصية من هذا الحجم بدون حراسة

  • هسبريسية
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:12

    فرنسا لم تتوقف من ارسالها لنا ما معناه ان نضرب راسنا مع الحائط
    لماذا اصلا التداوي بفرنسا؟
    لتذهب فرنسا الى الجحيم
    من يمس شرطتنا و جيشنا و كل عناصره كمن مس شرفنا.
    اما هذا الذي تقولون انه مظلوم فلا يمكن لنا ان نحكم لاننا لا نعرف بالضبط ماذا وقع.
    ما يهمنا الان هي الحقيرة فرنسا.

  • مراد
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:12

    بعضهم من بعض ليسبوا بعضهم أو يقتلون بعضهم لا يهم الشعب المغربي الأبي ما يحدث لأعدائه أتمنى من كل قلبي أن تندلع الحرب فيما بينهم و أجلس بعيد في مكان ما أتفرج عليهم و هم يقتلون بعضهم ليتخلص الشعب منهم و نتنفس الصعداء فلقد ضقنا درعا باللصوص و أذنابهم

  • Obsr toubkal
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:13

    Meme si cette affaire reste encore a clarifier il n'y a pas l'ombre de doute sur le comportement inadmissible de mustapha adib cet ancien militiaire marocain extradie des forces armees marocaines Si on sait qu'il a maintes fois voulu attirer l'attention sur lui et ce par des comportements dictes surtout par visees personnelles Dans quel but et en sa qualite de quoi s'est -il rendu a l'hopital repute pourtant par son regime militaire et ce dans le but d'importuner avec premiditation un malade Il y a de quoi se poser des questions ne serait ce qu a titre humain et puis et surtout les privileges accordes a
    un individu sans aucune credibilite avec des intentions douteuses

  • Saad
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:16

    Général agressée par un ancienne officier qui doit le connaître sans doute un règlement de compte peut-être la humiliée devant ces camarades peut-être lui y'a pourri sa vie et de sa famille ..j'entend le Maroc se développe avance ? y'a pas d'hôpital pour se soignée il faut m'expliquer général "VIP" publier svp .

  • بولعوان
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:18

    هذا مصطفى قليل الأدب ليست فيه نخوة ولا شهامة العسكري يذهب إلى رجل مريض داخل مستشفى ليعتدي عليه هذا هو الشرف وإلا فلا.. هذه هي التربية وإلا فلا.. فرنسا أصبحت تعامل المغرب بأساليب الجزائر كيف كيف.. لابد من إجراءات مؤلمة لهم ولو معنوية وهناك كثير مما يمكن فعله داهل البلد…

  • zahraa
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:18

    هذا تهور وتقصير في حماية الشخصيات الوطنية والوطنيين ينبغي للمسؤول عن هذا التقصير أن ينال جزاءه

  • ETTAKI
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:27

    هذا صحيح المغرب ماكايرضاش للي يقولو فمك خانز كايعجبو غير لي كايطبل ليه
    ثم هذا جزاؤكم كنت كنتو كاتبغيو المغرب كون درتو مستشفيات فالبلاد ماتحتاجوش فرنسا و لا غيرها و لاكن عبرات عليكم

    كون ماكانش النهب و السرقة كون مايكونش السي بناني فالمستشفى كون تعالج غير هنا فالمغرب ولاكن كلشي كايهرب فلوسو لبارة وكايبني الشقق ففرانسا حيت ماشي مغاربا
    المغربا دبصح راهم كايعانيو وساكتين

  • abou nahb
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:30

    beaucoup de Marocains sont mal traités partout dans le monde et on a jamais entendu parler d'humiliation à l'égard de ces citoyens mais dès qu'un militaire ou un homme d'état profond soit touché dans sa dignité lmkhzen réagit et montre ses dents mais pour les autres marocains il reste la bouche cousue comme si ces ne sont pas des citoyens marocains voici un pays ou les citoyens ne sont égaux

  • Mustapha Azayi
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:32

    Mehdi Elmendjra was a man with balls, when the French policeman tried to humilate him and all the Moroccan swimmers in the swimming-pool in Ifrane he gave him a hell of a reaction. Elmenjra didn't care what kind of high-officer shit that French ashole was. Of course that made him to change his mind and head to the USA where everything was different for him. Lah Rahmo He was a man of principles and men of principles scare the hell out of anybody who is not right. Please publish!

  • ابن شهيد في سبيل الله .
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:34

    هنا تتجسد السيادة للدولة ، فالإستعمارالفرنسي لم يكن يوما صديقا للمغرب ، بل وجد فيه سوقا إستهلاكية للغته ومنجاته ، وهو مما منع المغرب من التطور في عدة مجالات إقتصادية وسياسية وصناعية .ويعتبر الإستعمارالفرنسي المغاربة بكل مستوياتهم عبيدا له .فلا ريب أن يسيء الإستعمار لشخصية مغربية وهي ليس في حالتها الطبيعية لكن وهي تتعافى للشفاء .وهنا تسقط الإشاعات الإستعمارية وادعائها انها تحترم حقوق الإنسان وتعتني بالمرضى داخل فرنسا إنها شعارات مغلوطة ففرنسا دولة عنصرية لوكان الشخص في حالته الطبيعية يمكن تفسيرها بشيء ما ، لكن وهو يتماثل للشفاء يتم الإعتداء عليه معنويا إنها قمة العنصرية الإستعمارية الفرنسية .

  • fayçal
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:34

    هادي غير حضرة خاوية أش غادي يوقع إلى مات حنا كاملين غادي نموت أسدي لله يخلي لينا مليكنا كلشي يمشي وتبقى لمغرب

  • sdri Aziz
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:37

    Je pense que Bennani fait partie des fonctionnaires français au Maroc,en d'autre terme l'ésprit avec lequel il gére le Maroc est un ésprit du mafia qui consiste à protéger les interets français au Maroc en contrepartie des priviléges que ces dérniers lui accordent , du fait qu'il n'est que l'héritage de la France, de ce fait on se pose la question de savoir comment ce genre des gens peuvenr sérvir le Maroc. Ce qui signifie que c un homme corrompu.
    Par ailleurs on se demande pourquoi il est parti en France pour se soigner.ça dénote son indifférence et son laxisme vis à vis du Maroc et sa loyauté envers la France.De surcroit ce genre des informations ne sont que des prétextes qui visent à manipuler la population en ce qui concerne les priorités du pays à savoir la lutte contre la corruption et la tyranie. Bennani en est un grand symbol.Alors, hasbounaallah wani3malwakil

  • مغربي
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:37

    مرة اخرى تتصرف فرنسا تصرفا غير مسؤول مع شخصيات سامية في بلادنا وعليه يجب التعامل بصرامة في مثل هذه المواقف دون تهاون ورد الاعتبار لمسؤولينا خاصة إذا تعلق الامر بشخصية عسكرية بارزة حتى لو قطعت العلاقات مع فرنسا

  • محمد
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:39

    بعض المغاربة ليس لديهم اخلاق
    و الموضوع يتكلم عن اهانة شخص مريض و هم يدخلون شعبان في رمضان فما هده الانسانية عندكم
    و فضح اسرار الجيش يعاقب عليه في جميع الدول فلو كان في كوريا او ايران سيحكم عليه بالاعداو

  • هومواطن مغربي
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:39

    المغرب بلد محسود على أرضه على رجاله على كل مكوناته، المعتدى عليه هو مغربي قبل أن يكون عسكري ،ولو أن في قلبي حزازة القمع والذل والفاقة التي نعانيها من المخزن وهذا شأننا الذاخلي لكننا لن نقبل أن يهان أحد منا أو يعتدى على أي مواطن منا على أو صغر شأنه ،وإني أدين بشدة وأندد بهذا التصرف الهمجي الجبان على أحد رجالات وطننا وهو طريح الفراش، لكنه أخطأ لما ترك في وطننا أطباء أكفاء قل نظرائهم في العالم وخرج للعلاج عند الأعداء.

  • abdelhak
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:46

    إن ما لم يستوعبه المفسدين عفوا المسؤولين المغاربة هو أن الجمهورية الفرنسية هي دولة ديمقراطية تحترم مواطنيها، وتبحث لهم عن مصالحه. فالكل يعرف أن العلاقة بين المغرب وفرنسا متأزمة على خلفية مطلب أحد الجمعيات الحقوقية برفع دعوى قضائية ضد أحد جنرالات الجيش، وهو مطلب عادي وطبيعي في بلد يتسم باستقلالية السلط، فقام الساسة المغاربة الدنيا ولم يقعودوا ، وبه توترت العلاقات بين ساسة البلدين. فلماذا إذن أرسل الجنرال للعلاج في فرنسا . إن المفسدون المغاربة الذين باعوا المغرب لفرنسا كانوا يضنون بأن فرنسا ستحميهم مقابل ما قدموهوا لها من امتيازات للسطو على خيرات وثروات المغرب. واليوم يحتج على زيارة استفزازية، قام بها جنرال شريف سابق في الجيش المغربي الذي اتهم بعدم احترام المؤسسة العسكرية لأنه قال بأن المؤسسة العسكرية يتفشى في الفساد، قدم من خلالها أرخص باقة ورود للجنرال العليل. أليس هناك فساد ينخر جسم المؤسسات العسكرية بكاملها؟. أضن بأن الجواب عند أهل المؤسسة العسكرية الذين يمنعون الادلاء برأيهم كيف ما كانت طبيعته لوسائل الاعلام وغيرها.

  • abd da3if
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:47

    Beaucoup d intervenants melangent les choses et tobent dans des speculations et des jugement biaises
    Abdellaziz Bennani est avant tout un homme et malade donc
    1 il devait avoir droit a des conditions normales de tranquilite et quietude dans le but de sa guerisson
    2 c est un homme clean chers messieurs
    3 val de grace est un hopital tres connu et beaucoup de personnalite mondiales choisissent pour se faire soigner surtout pour des soins tres pointulleux
    4 la france n est pas incrimee jusqu a preuve du contraire ,si despersonnes auraient sciement faciliter l acces a l agresseur

  • سلامة
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:48

    باقة ورد باقل من ارو الى الجنرال البناني بالمستشفى البارسي تعتبر اهانة الى المؤسسة العسكرية ككل ولا اضن ان الحكومة الفرنسية ستتخد اي اجراء في حق الضابط المغربي السابق في الجيش

  • noualo
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:54

    C est qui lui pour soigner dehors du maroc? Alors la on doit dire que les marocains ne sont pas tous des marocains

  • Rahimaric
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:55

    Personnellement on est marocain on a pensé comme tel, au niveau de la politique marocaine on a toujours été posée réfléchie avant d'agir, contrairement à nos voisins,
    En ce qui concerne ce qui s'est passé dernièrement sur le territoire français, je pense qu'on doit faire comme il se doit, a savoir œil pour œil dent pour dent,
    Sur le territoire marocain on a toujours respecté les étrangers notamment les Français ils n'ont aucun respect pour nous les marocains résidant en France ni à ceux qui viennent visiter la France,

  • برود الثلج
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:06

    مضاهر الفساد يرتكبها ضباط سامون بلفعل موجودة .ولكن لا يحق له ان يدهب ويشتم رجل ليس كل الرجال يتلقى العلاج اين الحراسة وكيف سمح له بدخول .واتحدى ان تقوم الدولة المغربية باي اجراء لرد اعتبار لها فقد سبق لسفير فرنسي بامريكا ان وصف المغرب بالخليلة التي يضاجعها ولم نحرك ساكنا .هناك دول ترد بحزم على دالك مثل تركيا ومصر اما المغرب بارد برود الثلج .

  • elyoussi
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:08

    La France a exprimé ses « regrets » par courtoisie diplomatique mais elle est, sûrement, profondément convaincue que l’acte de dénonciation « commis » par Adib et pour lequel il a été condamné, a beaucoup dérangé ! « ILS » ont donc eu à cœur de lui donner
    une « leçon » pour lui clouer le bec et qui servira surtout à dissuader d’autres consciences. Au Maroc on ferme les yeux sur les criminels et on punit les dénonciateurs

  • mehdi
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:10

    Que peut faire notre maroc ???biensur rien que pleurnicher???Bennani se croit au bled!!! c,est un reglement de compte entre deux hommes marocains??!!!! si le soit disant ex membre de l armee marocain a pu harceler Bennani ce dernier se concilie avec lui avant de quitter

  • Amazigh
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:11

    Avant de commenter cet acte on se pose la question:N'y a-t-il pas d'hopitaux , de cliniques ou de specialistes au Maroc pour aller verser notre argent ailleurs?
    Y a-t-il une enquette ouverte pour mettre la lumière sur les déclarations de cet officier?
    Pourquoi donner tant d'interet au général qui a de quoi dépenser pour sa santé et négliger les pauvres soldats qui sont les premiers à s'attaquer au feu et qui travaillent dur pour un salaire mediocre.
    Pourquoi ? Pourquoi? pourquoi…..?

  • شاكر لله
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:18

    عمل دنيئ من المسمى اديب ولم يحفظ لاسمه بعض مما عليه كيف يمكن ان يعتدي على مريض في المستشفى ه\ا عمل جبان لاينم على ان الرجل له اخلاق الفرسان كيف يمكن ان يكون ضابطا في جيش المغرب ويقترف هذا السلوك المشين على كل المستويات على قول صدام حسين رحمه الله هل هاذي مرجلة او رجلة بالمغربي فقط اساء لنفسه

  • ayad
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:21

    لا افهم لماذا يذهبون للعلاج هناك ولقد زرت ضابط مغربي بفال دي كراس رايته في غرفة دنيىــة والله بالمغرب افضل منها مائة الف مرة لقد حزنت لما رايت الضابط في تلك الحالة يحرصون ان يموتوا هناك لا ادري لماذا ؟؟؟؟ لا تستغربوا اذن من هذه التصرفات

  • CAFE NOIR
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:26

    توجد اوساخ في الخارج تحارب وحدة المغرب وشموخه ونموه يربكها وتوجد اوساخ في الداخل إما عميلة لها وإما تساندها وإما تستقوي بها . عاشت القوات المسلحة الملكية الباسلة تحت شعار الله الوطن الملك. والراية الحمراء المجيدة.

  • saida
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:27

    وعلاش اصلا مشا يتعالج في فرنسا ولا مشا يشوف الفيلات والاملاك دياولو
    لي دارهوم من فلوس الشعب………..

  • charaf
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:30

    من الواجب الانساني والاخلاقي ،وكيف ما كان هذا الرجل يجب التعامل معه كمريض،من زيارة خفيفة.والدعاء له بالشفاء ،ومن لم يقدر يتركه في راحةالله.اما استخبارات فرنسا التي تتبجح بحقوق الانسان وتريد تطبيقها في مالي اليس لهذا الرجل في الحق .وتفتح المجال لمثل هذه المور المشينة

  • بنحمو
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:36

    لا أرى ضعف هذه الدولة إلا في أبناها الخونة.
    و لكم في التعاليق السابقة التي تساند عملا طائشا على أنه عمل الأبطال في حق أحد رجالات المؤسسة العسكرية دليل الخيانة الوطنية.
    قد يقول أحدهم أن المؤسسة العسكرية المغربية بها فساد. صحيح من ينكر هذا كن ؟ أهذا سبب دفاعكم عن من إعتدى على رجل طريح الفراش في دولة أجنيبية , حتى لو كان يمثل هذه المؤسسة ؟
    لعلمكم كل المؤسسات العسكرية بالعالم فاسدة, و فسادها لا يعني خيانة البلد, لكن أين ما وجد المال هناك من يبحث عن نصيبه منه. كما يحدث في المؤسسة العسكرية الأمريكية أو الفرنسية أو غيرها .كل الحروب سببها المال الذي يبحث عنه رجالات العسكر و أصحاب المال أو الدول نفسها التي تريد تفادي أزمة إقتصادية.
    أما صاحبنا أعلاه كنت من بين من نادى بإنصافه, لكن عمله هذا يدل على جبانه, لأنه تعدى على طريح فراش الموت, أو خيانته لوطنه.

  • hamidou
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:41

    كل ما قاله هذا الضابط الذي تظلموا عليه وطردوه من سلك القوات الملكية صحيح 100/100 لأن النهب جاري في كل القطاعات وعلى المسؤولين التحقق مما قيل والسلام

  • حمد
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:41

    لمذا ننظر الا الطبيب الفرنسي والمستشفى الفرنسي.والمغرب يتوفر على اطباء مختصين وممتازين لهم خبرة في كل مجالات الصحية .

  • يوسف
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:45

    أ الاخوان شوفوا لينا داك الملف ديال موظفوا الادارات العمومية (الانعاش الوطني) فين وصل اولا عطيونا غير نبذة عليه

  • citoyen
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:47

    un ancien officier qui s estime lésé dans son pays a eu l'occasion de cracher ses quatre vérités à ce gradé en terrain neutre est une chose je pense qu'on peut reprocher à la France le manque de rigueur sur le côté sécurité
    des visiteurs de l’hôpital
    Par contre les commentaires des inféodés aux moukhabarte d'un pays "frère" en vue de tentatives d'envenimer encore plus les rapports avec la France sont désespérants

  • rachid
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:48

    للأسف جل التعليقات تبين جهل المواطن المغربي وعدم بعد نضره ،ليس من شيم المغاربة الأحرار أن يستغلوا مرض أو عجز أحدهم مهما كانت مرتبته للإعتداء عليه ولو لفظيا،المهم هذا المدعو أديب أبان اليوم من خلال فعله هذا أن تكوينه العسكري لم يفده في شيء وأن قضيته واهية وأن المحكمة كانت محقة في حقه وأنه مجرد دعي ومرتزقة.

  • zghayba الد ا خلة
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:49

    البناني دابا مابقى يبان ليه لا علاقات ولا فلوس سويسرا ولا تالعبة البناني مسكين الله اللي عالم بيه كايتسنا غالصحة ترجع كيف ما كانت .ولكن هيهات فينا هي الصحة 86 سنة واقيلا.بقات غا الموت حداه كدور مكيدور حداه لا فيصل ولا نجات اعتابوولا الستا تي.الدوام لله الدوام لله الدوام لله .

  • al fakir ila allah
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:54

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, لا تستغربوا فمرضى الفرنسيون بكثرة في مستشفيات المغرب ,عفوا في فنادق المغرب,يستطبون بأبنائنا وبناتنا قبحهم الله .يستاهل ,التبعية و الدل.حسبنا الله ونعم الوكيل في كل من دل هذه الامة.

  • Hilmi zouheir
    الخميس 19 يونيو 2014 - 23:55

    La France n'est encore debout que grâce aux apports économiques de ses anciennes colonies d'Afrique du nord et du Sahel . Elle a la main mise sur ces pays pour lesquels les richesses sont transférées vers la France en maintenant des dictatures à tout prix .elle n'a laissé aucune chance à ces pays d'émerger ils sont classés parmi les plus pauvres des pays du monde . Pourquoi la France ne prend pas conscience du rôle vital que jouent ces pays pour son bienêtre en tissant des relations gagnant gagnant et en respectant les cotyens de ces pays c'est absurde de sa part

  • مغربي بليد
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 00:08

    اشرحوا لنا من فضمكم ما هية الااهانة التى لحقت اللواء أركان حرب السيد عبد العزيز بنانى حتى نعرف كيف التعامل مع الظالم الخائن العسكري المطرود و لكم الشكر.

  • حسين
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 01:02

    نتمى من الله الباري الشفاء العاجل للجنرال عبد العزيز بناني الذي أخلص في عمله لله ووطنه وملكه وأن يعود الى بلده وأهله وهو يتمتع بموفور الصحة والعافية والسلامة .
    أعقد أن المستشفى العسكري حيث يقيم الجنرال قد أخل بواجباته الأخلاقية بتوفير الراحة والحماية النفسية والمعنوية والبدنية للمرضى الذين يعالجون بمختلف مصالحه كما ان فرنسا تكون بذلك قد مست بحقوق مريض يعالج فوق أراضيها وهو في وضعية قانونية وشرعية خصوصا اذا كان ينتمي لدولة لها تاريخ مشترك مع فرنسا الا وهو المغرب البلد العريق ذو التاريخ التليد الذي قد يتجاوز تاريخ فرنسا نفسها.

  • REDOUTABLE
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 01:05

    الجنرال البناني وطني اوجع جار السوء بذكائه وحنكته في نحر دميته البوليزبل. وبنى الصور الواقي من سوء جار السوء. يستحق منا التإمل عميقا في تحركات خونة بلادهم. ووقفة إجلال واحترام لهذا الرجل الذي رفع هممنا عاليا. وويل لكل خائن عميل.

  • سمير
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 01:08

    الحمد لله والصلاة والسلام عل مولانا رسول وبعد.
    نتمن الشفاء العاجل لهذا المغربي ونعتز باناتماءنا كيفما كانت الظروف والأحوال لا بد لنا من أن يغير بعضنا عل بعضنا الاخر. فهذا الشخص باعتباره هاجم شخص له مكانة سامية وقد خدمات جليلة لبلادنا في أوقات عصيبة لا يستحق منا إلا الاحترام والتكريم فليعلم أنه كل من عبث معه فقد عبث مع بلد بأكمله .
    وأقول لإخوتي المغاربة ما حك جلد….

  • هادي
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 01:11

    إن الله يمهل ولا يهمل. أولاد الشعب يموتون وأصحاب الفلوس يتعالجون في الخارج من ضرائب الفقراء. هذا هو العدل عاش المغرب.

  • superbougader
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 01:18

    السؤال هو لمذا لم توفر السلطات الحماية اللازمة للسيد بناني باعتباره شخصية مهمة كان يشغل منصبا حساسا؟ و ماذا لو تعرض لاعتداء مادي جسدي و هو طريح الفراش ؟ لا لإهانة أية مغربية أو أي مغربي مهما كان شأنه. نقطة إلى السطر.فهمتني و لا لا~أبو صلاح الدين و ريان العرزيغ

  • Saif
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 01:19

    السلام. علا أخوا ننا المغاربة لي كيجا هدو فهاد الو طن العزيز
    س بن كيران بقا فيه س الجينرال ، س بن كيران عز عليه س الفهر ي ،س بن كيران د ا فع علي الفسا د علي حساب المغاربة. الي كنت مكلخ شنو د ارت ها د الحكومة لالشعب ؟
    الحكرة، الفساد، التضليل في الر اي.و اش عمرنا اسمعنا وزير اول كيهدر بالتماسيح او أنا مغديش نبقا ناكل دا ك دا نون، اوا الا زتو فلغاز مزاولو ابو طة.اخواني ان المغر ب اذا أراد التق دم يجب انزال قضاء نزيه عادل يطبق علي الجميع و الا سو ف ننزلق الى إلها وىة.س الجنرال الله ىشفىه اعطا الكتير الي البلد لكن فانه اذ ي الكتير و الله هو ألذ ي سوف يحاسب
    س الجنرال هو مر يض الله ًشفيه لكن هل س بن كيران تضامن مع العا طلين او المرضي ألذ ين لم يجدوا ادويتهم بسسب س وزير الصحة و الذي يعطينا الي الا كا ذيب
    اتحدا س بن كيران علي الهواء مبا شرة و يتركو المرضي ىتكلمون ساعةها سوف يرا ان س الجنرال ما شي و حدو مريض فهاد الحا لة راها فرانسا لخسها تسيفت لينا سبىتارات باش كولشي يداوا
    ما شي بحال وزير كلت صحة لبغي ودير لىنا مدرسة خصو صىة ديال الطب بلفلوس تفرناه مع الا طبة لقراو بصح بقاولينا ولا دهم .

  • slimani
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 01:33

    السلام عليكم سأل بسيط الحسن التاني رحمه االله مات في مستشفي فبلاد علينا ان نحسن من مستشفيتنا ونعطي قما لبلدنا ولنفسنا

  • مصطفى
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 01:42

    ألا يتوفر المغرب على مستشفيات عسكرية و أطر طبية تضاهي نظيراتها في اوروبا؟ باعتباري أحد الفاعلين في الميدان أأكد لكم ان جناح ال VIP بالمستشفى العسكري بالرباط مصنف افضل بكثير من مستشفيات فرنسا كما سبق له ان استقبل رؤساء و أمراء دول أجنبية عدة، فإذا تعرض الجنرال لإهانة فهو الذي بحث عنها في فرنسا العنصرية الاستعمارية التي لا زالت تنظر إلى المغرب كمستعمرة لا كدولة ذات سيادة، نتمنى ان يستبدل المغرب كل ما هو فرنسي بالإنجليزي بعد إعطاء الاولوية لكل ما هو وطني،

  • الشريف السباعي- الداخلة
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 01:42

    1) اذا لم يثق الجنرال باطباء المغرب لماذا لا يتوجه الى دولة من الدول العظمى بدل دولة جد عادية الامكانيات في كل شيء . مثلا التوجه الى روسيا الاتحادية او الصين او اليابان . أو المانيا
    2) فرنسا مخترقة من طرف اللوبي الجزائري و المرتزقة فرنسيين ومغاربة الذين يلبسون جبة اليسار . علما بان الأزمة اجبرت فرنسا على التخلي عن كبريائها لتلعب أدوارا قذرة مقابل منافع البترول الجزائري في استغلال رخيس لجهل القيادة الجزائرية في حملاتها الرامية الى كسب فرنسا لصا لح سياستها الرعناء
    3) الخطأ فينا نحن عندما ننظر الى العالم من خلال نظارات فرنسا مثلنا مثل حكام الجزائر الذين نسوا ان الفرنسيين ارتكبوا جرائم لا تغتفر راح ضحيتها مليون ونصف جزائري وآلاف المغاربة والتونسيون ابان الاحتلال . فكيف نصبح كالعاهرات نتنافس على مثلييها كالسفير الذي شبه المغاربة بالعشيقة وهذا التشبيه انشرح له جهلة النظام الشرقي رغم ان كرامة المغاربة والجزائريين واحدة.
    4) وزراء حكومتنا يجب ان يتوقفوا عن الحديث بالفرنسية عند زيارتهم لدول غير فرنسا كما فعلوا مؤخرا بروسيا . فالاعراف الديبلوماسية لا تسمح لهم ان يمثلوا المغرب بلسان فرنسا.

  • houssain
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 01:52

    اولا ان لا اخاف احدا الا الله.انا امريكي من اصل مغربي.وافتخر بمغربيتي.كنت ضابط صف فى القوات الجوية المغربية لمدت 10س .في 1999 تحول السجن العسكري من القنيطرة الزاكي في سلا.جاؤوا بهادا الضابط الا السجن بسلا حي ءلف.كنت مسجونا في زنزانة امامه.كان يعمل معاملة كانه قاءد.وكانوا يعاملونه معاملة جد حسنت.ام مقاله فهو صحيح واكير وغشته بنفسي. بحكم تجربتي فالجندي و ضابط الصف لاءسف يعاملون ويءكلون ما دون المستوىز ومن اكلهم يغتني المكلف بالمشتريات و كرالك رئسه.اما مصطفي اريب فقد خالف القانون الداخلي للجيش. ممنوع التجمع او الءضراب او التدخل ؤي السياسة باي طريقة. وكل جندي بمضي قبوله بدالك. وغلط هادا الرجل هو استجواب و تصريحات لجﻻيدة اجنبية. وكان الءحرا به الكتابة الى رؤستءه وان اقتدا تلءمر الى القاءد الءعﻻ للقواة المسلحة انداك الملك الراحل الحسن 2. وهادا ما حصل كها يحصل اللن في امريكا في قضية اسنو الهارب الى روسبا . وبهادا وجب التوضيح. امريكي مغربي من سلا. والسﻻم

  • Younes
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 02:00

    Nous avons des médecins militaires très compétent au Maroc, et obtiennent leur formation ici au Maroc, et l’hôpital militaire de Rabat est très bien équipé. Est-ce que le général Bennani n’a pas confiance en ces officiers médecins, et préfère se soigner chez les anciens occupants du Maroc.

  • hybride
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 02:00

    فرنسا يغيضها استقلال المغرب بقراره السياسي والتنموي. خصوصا مع ازماتها
    المختلفة…اما ما تتمناه فرنسا الان فهو التفرقة . ولكن يجب ان يذكرها المغاربة
    ان ذالك زمن ولى…نحن كلنا متحدون خلف ملكنا و نقدر عاليا جميع افراد القوات المسلحة الملكية ورجال ونساء الامن الوطني .ونقول لفرنسا .. لعبتكم اصبحت مكشوفة
    !vive Sa Majesté Le ROI
    gloire à notre armée royale

  • said
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 02:27

    كلنا نسمع مؤخرآ ان هناك اساتذة في الطب يدرسون في فرنسا .والله امر يدعو للاستغراب الشعب والملك في صف والجنيرالات والوزراء في صف تاني.شعلهم الشاغل في الإونة الاخيرة صندوق المقاصة .لماذا لم يحاسبو انفسهم على تلك الاموال اللتي تخسر في المستشفيات الفرنسية وغيرها وغيرها وغيرها الله يجفظ لنا ملكنا من اي مكروه .والله يهدي علينا هاذ كروش لحرام راهم كترو بزاف على هاذ الشعب لي نسبت الفقراء فيه كتفوق %90

  • marouane
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 02:29

    مازل ما بغاوش يفهموا راه فرنسا كل شي فيها ينتقد; عاد جنرال و غير واحد منهم عاود عليهم…فرنسا لاش!!!!

  • مغربي من تطوان
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 02:30

    المغاربة الذين ينتقدون و يشتمون الآن فرنسا عندهم هذا البلد في دمهم يجري في عروقهم،فهم لا يستطيعون حتى الكلام بلغتهم بدون أن يستعملوا الفرنسية،من حارس العمارة إلى سائق الطاكسي إلى البقال إلى الممرضة إلى الإداري إلى السكرتيرة إلى الرياضي إلى الرسام إلى الطبيبة إلى المكانيكي إلى المعلم إلى التلميذ إلى الطالبة إلى المقاول إلى رئيس البنك إلى النقابي إلى الصحافي إلى الكومسير إلى الجنرال إلى الوزير إلى المستشار إلى و إلى و إلى…كل المغاربة خصوصا الذين يعيشون في جهة المغرب ''المتطور'' حيث الإدارات و الشركات والصناعات و المستشفيات و الفنادق والملاهي والتراموايات و…و…يتفرنسون صباح مساء ويجدون في لغة موليير أحسن طريقة للتعبيربل منهم من لا يعرف كيف يتحدث بدارجته المغربية… من هنا أصل المشكلةـ الحكُرة،السيد البناني ذهب لفرنسا لأنه يتقن لغتها أفضل من رئيس دولتها ويعرف كذلك كيف يتحرك في محيطها وكيف يتعامل مع أهلها بتلقائية وبدون حرج …شفاه الله.

  • HAMOU
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 02:42

    لي يقول مايستاهلش امشي اسول شي احد من الاقارب ديالوا خدام في الصحراء

  • رضوان الحق
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 04:04

    آش داك لفرانسا. عطا الله الطبة فالمغرب لي ايداويوك وخا حتى بالكي. فرعتو لينا راسنا بفرنسا. راه فرانسا الراسها فااااااتها الكار مابقا فيها مايدار. الله إعفو علينا من "صداقتها"

  • علي
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 04:07

    انا اسأل ما سبب وجود جنرال دي كور دارمي في فرنسا؟؟للعلاج الم يتسنى ان تكون مستشفيات عسكرية ذات قدر على علاج مواطنيها في المغرب حثى لا يحتقرون في فرنسا او غيرها؟ناهيك عن الشعب المسكين؟وما هي أسباب ذالك؟؟؟

  • hmoo
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 04:34

    هناك شخصيات اخرى سياسية و عسكرية ستلقى نفس المعاملة لو فكرت في يوم من الايام الذهاب الى الخارج للاستشفاء ……………………………اتذكر ما حصل لسفير الامريكي حين اراد ان يقوم بزيارة احد المدن المغربية فتاهت? قافلته في اتجاه مدينة اخرى

  • chouf
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 06:19

    ا ب حثوا في اصل المشكل. والذابط المثرود من الجيش يعرف من كان وراء مشكلته .والدوام لله.ولازم من الحساب يوم لا ينفع مال ولا بنين.والظلم ظلمات يوم القيامة وكل يعرف ما قدم من خير.ولانزكي علي الله احد.ولا نحتاج الي اناس ليدافعوا عن مصالحهم تحت التقرب الي الجنرال.وكم من م نافق لا يهمه الا مصلحته.يشكر وينبطح ويتذلل.اللهم افعل بنا خير وشف عبدك ولا شماتة.

  • yassine
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 06:30

    j avais un prof d economie en 1990 qui nous disait que la dette du maroc c pas le probleme 5 des generaux du maroc peuvent la payer c est cela le vrai probleme arreter l hypocrisie comme de considerer ce general comme un prophete ou de vouloir arretr les relations avec la france l arrivé e de marine lepen va changer tout et va mettre à decouvert tous les secrets …

  • Amazigh
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 06:34

    De quoi la France peut elle être accusée si un ancien officier de l'armée vient présenter des fleurs à un général sensé être à la retraite depuis des lustres et qui est connu pour avoir amassé une fortune colossale et qui se trouve la ou il ne doit pas être , c'est à dire à l'hôpital du val de grasse.il aurait dû être transférer à l'hôpital de Layoune ou il est suppose exercer.C'est une polémique stérile et qui montre que ce système pourri ne tiendra pd longtemps tant ses représentants sont à milles lieues des préoccupations des citoyens

  • الرجل للذي
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 07:43

    فرنسا هي من صنعت المغرب و الجزائر على طريقتها و لا يمكنها التخلي عن أبنائها البررة انما تأذبهم على احترامها .
    أما في ما يخص مصطفى أديب فهو مغربي شهم و شهامته خرجت عليه في فضحه للفساد الكبير للذي تعيشه المؤسسة العسكرية في بلاد الحق و القانون هاذه المؤسسة للتي تنهب أموال الشعب بدون حق و لا يقدر أحد على محاسبتها أو حتى التجرأ لمعرفة نفقاتها للتي يبتلعها كبارها .
    مصطفى أذيب ظن أنه سيجد من يستسغ لشكايته و فضحه للفساد فوجد نفسه أمام عصابة من المفسدين خطيرة هي من تحاكمه فحكم عليه بالسجن 10 سنوات فوقف بجانبه بعض الشرفاء فاستأنفوا حكمه الى سنتين كاملتين و النفي لا لشيئ سوى أنه تجرأ على فضح ما رآه من فساد و نهب أما قضية بناني فما هي الا انظار للمفسدين أن الشرفاء من المغاربة لن ينسوهم و لأنتقام منهم مهما طال الزمن و كلما أتيحت لهم الفرصة فالمغاربة الشرفاء جلهم خارج البلاد لا يرضون بالذل و مهددون من طرف عصابات الفساد داخل البلاد من هاد المنبر أحيي الأخ مصفى اديب الرجل الشهم و الموت للمفسدين اللصوص الخونة.

  • syrine
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 07:45

    Vive le roi et vive le Maroc moi je vis en France ,venez voir les urgences ici les gens des le couloir ma fille s'est fait mal et a attendu heures pour la consulter tous ceux qui veulent être passe a la télé européen ils vont bien sur critiquer le Maroc ,les ennemis du parti

  • Driss USA
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 07:53

    جواب عن الذين يقولون علاش البناني مايدواش في المغرب . البناني له جنسيتين كباقي الجنرالات والضباط ونفس الشي الضابط لتعدي عليه . وله الحق يتدوى كأي عسكري او مواطن فرنسي .

  • مغربية
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 08:12

    بعد ان فتحنا لفرنسا الابواب من ايام الاستعمار الى اليوم تصول و تجول و تستنفع وجردتنا من كرامتنا و عزتنا، و قمتم بتبني لغتها و احتقرتم الامازيغية ديال البلاد، و همشتوها، كون من ديك الوقت لدابا 60 عام هادي كون ولات الامازيغية لغة علوم الكل يتقنها و كل مغربي يعرف العربية و الامازيغية و يتقنهما بالاضافة الى الانجليزية ف الثانوي، كون راه فرنسا كتكرضف لينا دابا و تتودد لنيل رضانا، عطيتوها قيمة كثر من القياس و لشركاتها، هدا متستاهلو، و لي جاي يعلم بيه الله،
    كتقيتو ف جنس فرنساوي بارد المشاعر، مهووس بالجنس و الانحلال الخلقي ماكر،
    ———-
    ايوا عولو على البراني لا الشرق و لا الغرب، و الله تا يخوويو بينا كاملين،
    قلنا ليكوم مكاينشي لي كيبغينا كلشي كيحسدنا و مكاينش لي يبغي لينا الخير، اللهم الحل نديرو العز لراسنا و نحترمو بعضياتنا و نردو الراس على بعضنا لان مصلحتنا واحدة و لا داعي لقهر الامازيغ ف بلادهم و احتقار هويتهم، شي مستقوي بالشرق شي بالغرب، نهتمو بحقوق الانسان لكل المجتمع، نشرو العدالة و نصلحو مجتمعنا بدينا، الى درنا هادشي معند العديان فين يلقاو لينا الطريق، الكل سيتكسر على ابوابنا،

  • خالد
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 08:27

    حتى نكون واقعيين ونرى الامور من منظورها الصحيح..نعرف ان من اعتدى على الجنرال بناني ليس فرنسيا بل انه مغربي تلقى تكوينه داخل الجيش المغربي و قارب كل اسراره ؛ فهدا النوع يشكل حطرا علي المرب ومن السهل ان يبييع اسرارنا للاعداء..فرنسا لم تعد تهمنا لانها ترعى فينا مصالحها فقط لدرجة ان يقول عنا احد رجالاتها كلاما يدمي
    الجبين
    في الحقيقة ما رلنا نساير ركب الحضارة لكننا نتقدم

  • ljoundi
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 08:33

    سلام عليكم اخي ادهب الى الصحراء شوف العسكري فين عايش لا ماء 30 ليتر في 4يوم الحقرة الفساد العنصرية في عيد الاضحى الاكباش توزع بينهم 40 العسكري في الخروف يغيرونها بالاكباش الكبيرة لا سكن لا اكل كلشي يشتريه العسكري ولا كاره الحياتو بالله عليكم في مدة 10 سنوات زادوه في راتب 70 درهم يعني 7 دراهم في السنة ولاكن ياتي يوم كل واحد ياخد حقه نصف المغرب يحكمونه ضباط ما يسمى بسامون اتمنى رسالتي توصل الى من يهمه الامر

  • mojrime
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:02

    جل الجنيرلات في المغرب العربي التكوين العسكري كان في سانسير بفرنسا .غير انه في فرنسا الجنيرال يخدم بلده وفي المغرب العربي وافريقيا يخدم جيبه.هذا العسكري لماذا فعل هذه الفعلة لان له حساب مع هذا الجنيرال .والتعلم ان في فرنسا الوظيفة وحدها في وقت المهام .والحيات العادية شئ اخر .اما نحن في المغرب العربي الموظف يردد وظيفته حتى يوم موته حتى في الحمام ولو انه بذون زي وظيفته والاسم يتبع داره .دار العسكري دار البوليسي دار………اما في فرنسا لاتعرفه في الشارع ولا اين يسكون ولا منه يزاول وظيفته وفي الحيات موظف عادي.

  • ahmadov
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:02

    مصطفى أديب، ضابط سابق، ندد بالفساد المستشري في صفوف الجيش بعد الكشف عن بعض مظاهره بالحجة والدليل، لكنه أدين واعتقل وسجن وجرد من مهامه من طرف قضاء بلده، لكن العالم كرمه من خلال حصوله على الجائزة الدولية لـ "ترانسبرانسي" ضد الرشوة، نحن مجموعة من الضباط نتساءل كيف يمكن قبول تبذير الأموال التي يؤديها المواطن ويقتطعها من جوعه، وهو يعتقد أنه يقوم بواجبه، بهذا الشكل المقيت، في حين إن جزءا كبيرا من هذه الأموال كانت تُحول إلى حسابات بنكيةلجنرالات فاسدين ومرتشين، وإذا كان الجنرالات يحتلون رأس القائمة، فهناك كذلك ضباط وضباط صف سمحت لهم مواقعهم وقربهم من الفاسدين من الاستفادة هم كذلك وبأقدار متفاوتة . ، لاسيما في الصحراء، بخصوص تدبير المخالفات المرتبطة بالصيد في أعالي البحار، وبالضبط الصيد السري، إذ أن القاعدة السائدة ظلت هي عدم الإعلان عن مبلغ الذعائر، ومن الأمثلة كذلك طرق تدبير حسابات تغذية الجنود والمحروقات، وكلها ظلت تشكل مرتعا للتزوير والنهب والاختلاس.

  • مغربي من المانيا
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:06

    يجب الابتعاد عن فرنسا ولغتها ولنتجه صوب المانيا وانجلترا انهم هم قادة اوربا اقتصاديا وفكرياً اما فرنسا فهي في ازمة اقتصادية وفكرية
    ويجب ان تدرس الانجليزية مقابل الفرنسية فسوق العمل يحتاج الانجليزية حثى في المغرب ضمن شروط قبول العمل الالمام بالغة الانجليزية

  • Marocain
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:14

    إهانة ……سؤال بسيط ….أليس هروب كل المسئولين للعلاج في فرنسا إهانة في حد ذاتها ، إذا كان هؤلاء المسئولين مغاربة فعلا ، لماذا لا يتعالجون مثل أولاد الشعب في بلدهم ??

  • Karim
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:27

    الاعتداء وقع من طرف ظابط مغربي سابق فما دخل فرنسا في كل هذا؟؟؟؟ ام كان يضن المغرب ان فرنسا ستوفر الحراسة الكاملة للجنرال؟؟؟ اسيدي، فرنسا لا تفرق بين المواطنين..الكل سواسية..
    واللذين ينادون المغرب بقطع علاقته بفرنسا فما اغباهم..المغرب لن يقطع علاقته مع دولة عظمى مثل فرنسا من اجل جنرال؟؟؟

  • جمال الكتامي
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:28

    يجب أن يعيش الانسان الألم و الظلم الذي عاشه القبطان مصطفى أديب لكي يفهم أن رد فعل أديب شيئ بسيط جدا و أن أي شخص في مكانه قادر على اشعال النار في هذه الدولة و اطفائها استعدادا لاشعالها مرة أخرى و هكذا دواليك..
    مغرب الظلم..

  • العلوي
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:40

    نتلقى الاهانة كل مرة سواء مواطنون عاديون او سامون ،بل المواطنون العاديون تلقوها ويتلقوها عابرون رسميون للحدود او مقيمون ومن رآهم او سمع بهم ، الاهانة مستمرة. فبالله قولوا لي كيف؛
    في اجتماعتنا الرسمية الادارية الوطنية ، صورة عاهل البلاد تتوسط القاعة والعلم المغربي يزين ركنها والمجتمعون كلهم مغاربة أبا عن جد وموضوع الاجتماع يهم المغرب والمغاربة والمسؤول المتراس للاجتماع مغربي كل هذا الا لغة الخطاب وسير الاجتماع " فرنسية "… ونتساءل لماذا تهيننا فرنسا ! ناهيك عن مراسلاتنا وتقاريرنا

  • badr
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:45

    La france savait que monsieur Mustapha allait agir de la sorte , tt simplement elle agit ainsi parceque le meroc s'ouvre économiquement vers d'autres puissances économiques, mais quoi qu'il advienne bennani mérite ce geste vues les atrocités qu'ils infligent aux pauvres soldats .Les marocains ne doivent se plaindre , la France est un pays de libertés malgré tout.

  • بخار
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:55

    اول نحن نطلب من الله العالي القدير ان يعفوا عن هدا المرض ، فإنه إبتلا من الله .
    تاني لو لم تكن ظالم لما أعطاك الله هدا المرض
    لما كان السيد بلعيش سفير بالكويت قمتو بنحي من سفارة المملكة لكي يعطى هدا المنصب الى ابنك في الأخير الله بينا الحق: اللهم يارب اشفى مرضنا كلهم
    تسلم على التوبيك
    جزاك الله كل خير
    أما بخصوص الجيش فإنك كنت ظالم

  • هشام المغربي حتى النخاع
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:56

    ما وقع في نظري لايعد اهانة بل ان الاهانة التي تعرض لها السيد أديب لا لشيئ اسوى أنه مغربي غيور على البلد ،وأراد أن يفضح الفساد الذي ينخر المؤسسة ق.م.م ،لكن كبار المسؤؤلين ب ق.م.م شنوا هجوما كاسحا ضده بدعوى فضح اسرار المؤسسة ،لكن الذي أريد ان اعرفه اليست الاموال التي تخصص للمؤسسة العسكرية هي أموال الشعب ن ولماذا لا تناقش ويتم محاسبة كل من يتلاعب بها ، من كبار الضباط ،وبذلك تمت محاكمة أديب ظلما وعدوانا ،عوض محاكمة المفسدين،وهاد الحكرة هي الي جعلاتني نخوي من هاد الميدان،وخلي ليهم الله ،والعقاب الرباني آت لا محالة .وديما مغربي

  • abderrahim
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 10:04

    هذا يدل على عدم الثقة في البلد و أطباءه

  • عبد الله القنيطرة
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 10:06

    كل مرة نسمع بالتجاء مسؤول مغربي للعلاج خارج الوطن وبفرنسا لمادا ? هل المستشفيات والاطباء الموجودون في المغرب لاقيمة لهم // مافيدهومش // فلدينا لله الحمد مستشفيات جامعية مدنية وعسكرية بالرباط + الدار البيضاء +فاس +مراكش +اكادير +++++ ام هم مستشفيات صورية ..ام ان اغنياءنا وضباطنا لايرضون بالعلاج ولاباطباء بلادهم او لان اغلبهم له جنسية مزدوجة . وفي هده الحالة تظهر الاموال المغربية المهربة والودعة بالابناك الخارجية ..في هده السنة بالدات 2014 اهين رئيس المخابرات المغربية ووزير بالحكومة واليوم جنرال دوكور دارمي وهده و الاهانات كلها من فرنسا // والله ما بقينا نعرفوا والو//

  • rachid de rabat
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 10:27

    إنه لمن العار ان نترك مستشفى عسكري بالرباط بكل ما يحتويه من أطباء ودكاترة من خيرة الوطن ونذهب الى ماما فرنسا لنضرب استقلال البلد في الصميم وهذا ما يهز مصداقية مؤسسة عظمى في شخص أكبر وأعظم قادتها فلماذا تنفق المليارات في تجهيز اكبر مستشفى في افريقيا و تشغيل افضل دكاترة المشهود لهم بالكفاءة عالميا واقولها عالميا اليس بالا جدران يعطي الجنرال المثل الاعلى والقيمة الا سما لا طباء وطننا الحر والا فهذا يرسخ عدم الثقة في ابناء الوطن فكيف تريدوننا ان نثق نحن في مؤسسات لا يثق المسؤولون على ادارتها فيها وهذا ينطبق على جل الميادين من تعليم و صحة وووو

  • خالد
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 10:42

    هذه الواقعة هي رسالة مشفرة لكل من إختار الإستشفاء على الأراضي الفرنسية، أنه بعدما يتم علاجك من الأمراض البدنية، سيبدأ تطهيرك من أوساخك الأخلاقية وسوابقك العملية المتعفنة إذا وجدت، وبعدها سيتم نشر غسيلك لإبلاغ الرأي العام.

  • ali nadori
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 10:51

    نتمنى للجنرال ولكافة المرضى الشفاء العاجل لكن السؤال الذي سيظل مطروحا هو لماذا توجه هذا الجنرال و -بالطبع جميع الشخصيات حينما تصاب بأي مرض – للعلاج في المستشفيات الفرنسية فالأمر إن دل على شيء فإنما يدل على أن هنا في المغرب لا توجد مستشفيات ولا أطباء و لا ولا ولا … هذا اعتراف ضمني منهم ، ومن جهة أخرى هذا يدل على التبعية المطلقة لهؤلاء لفرنسا فالدراسة بها والعلاج بها و الحياة التي يعيشونها هنا فرنسية واللغة كذلك إذن هؤلا لا تجمعنا بهم إلا هذه الأرض فهم مغاربة فقط بالبطاقة الوطنية بل منهم من له جنسية ثانية قد يتخلى عن الجنسية المغربية متى راى ضرورة لذلك… هذا حالنا وحال نخبتنا المتأزمة !!!!

  • انصار
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 10:51

    من المايا احيي عاليا المناضل اديب على عمله الجريئ والشجاع وادعو فرنسا ا تكف بالكيل بمكياين .مثل بناني عتى فسادا في امغرب كاثاله لقد هجرنا واصبحنا مواطين في اوطان اخرى لذا لا يجب استفزازنا برموز الاستغلال والات القتل باوطاننا.واننا نعدكم بالمزيد ليست فرنسا هي التي سترينا كيف نتصرف هناك قانون كوني ضد كل مجرم.عاش الشعب.

  • moaten maghribi
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:02

    58 سنة من الاستقلال كان حري بنا ان يتوفر المغرب على مستشفى يقتنع به السي بناني عوض ان يتعرض للاهانة في فرنسا.

  • مغربي حر
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:08

    البكاء من وراء الميت خسارة.اذا كان اكبر السؤؤلين العسكريين لا يثق في مستشفيات المغرب فماذا ننتظر.النتيجة تحصيل الحاصل.يجب ان لانلوم فرنسا بل نلوم انفسنا.ففرنسا دولة استعمارية بفكرها فهي تفكر في مصالحها فقط.

  • فتيحي
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:20

    كفى تحقيرا للبعض وكفى تمجيدا للبعض الآخر وكفى تمطيطا للموضوع ، أولا فرنسا لا دخل لها في الموضوع، فهي بلد ديموقراطي حتى رئيس الجمهورية يتعرض للإنتقاد وربا الإهانة من أبسط الناس ولكم أن تنظروا إلى برلسكوني بإيطاليا حينما أشبعه مواطن لكما ،فإن الدولة لم تطلق عليه الرصاص.فقط كان على أديب إحترام رجل مريض يكبره سنا وله وزن في بلده بحكم محيطه ومنصبه الحساس وعفى الله عما سلف.
    والسؤال لكل مواطن مغربي إذا تسبب لك رب معمل بالطرد من عملك وصادفته في بلد كفرنسا أي في حلبة محايدة ماذا سيكون رد فعلك، ستقول حسب تربيتي ودرجة- الحكرة- التي لفقت لي.
    فنعمة فرنسا إلتقاء جميع الأجناس والدول والمناضلين اللاجئين السياسيين و المغضوب عليهم وحتى مهربي خيرات بلدهم من الشخصات الافريقية بدون استثناء. او لم يكن مسؤولنا في المغرب يمجدون ديبلومات أبنائهم الخاصلين عليها في فرنسا ولا يعترفون بديبلومات مدارس الشعب.المغربلد المتناقدات
    ما الموضوع الآخر فمنذ صغري وأنا أسمع أن فلان أو فلان ذهب يعالج في الخارج، وهؤلاء أشخاص غالبا في حالة متقدمة في السن حتى أن أحد أجدادي كان دائما يتسائل مازحا ، هل فرنسا تبيع الأرواح.

  • السر فر
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:26

    أكبر فساد في الدولة هو في الجيش، وعندما أراد ان يتكلموا عليه الأحرار أصبحوا متهمين وسجنوا، والبناني إختار ماماه فرنسا للتداوي فيها ثم أصبح يلومها، هكذا يكون الأحرار"عفوا فهم لا يعرفون مامعنى كلمة حر"، والذي يعرفها فقد عاش في أوربا ولديه الحق في الحصول على جنسيت أحد دولها فسمح في كل شيء وعاد إلى المغرب للمساهمة في تغيير الأوضاع بما يستطيع، وهنا اتحدث عن نفسي والله على ما اقول شهيد.

  • مغربي
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:27

    يريت لو كان كل المغاربة بناني لتدافع عنهم الدولة, فالمراة المغربية تهان في جميع بقاع العالم بشهاة كل الدول وبوتائق ترسل من الجمعيات الدولية الى الحكومة و لا من يحرك ساكنا. هذا حظنا ولدنا في بلد الذل اللهم فرج يارب امين امين امين…….

  • عبدالله
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:27

    تحرك المخزن من اجل الدفاع عن احد رجالاته الابرار لتعرضه لضرر معنوي يطرح اكثر من علامات استفهام لكون مغاربة كثر يعانون من اعتداء معنوي وبدني سافر في بعض الدول الشقيقة والصديقة دون ادنى حراك من اجهزة الدولة هدا انما يدل على منطق الدولة ازاء مواطنيها حيث الميز بينهم واضح وسافر يفرق بين المواطنين فهدا من الاسياد وهؤلاء من العبيد

  • اسماء
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:31

    لي مبغاش اتهان ف سبيطرات ديال بلدات الناس ابني مستشفيات محترمة فبلادو .راه الشعب يوميا تيتهان فبلادو لا مستشفيات لا ادوية.علاه .اش داه كاع اخرج الخارج اداوا تماك. الا مقدراتش الوؤسسة العسكرية تبني سبيطار مقاد اداويو فيها عل الاقل بعضياتهم علم الله جودة الاسلحة كيف عاملة

  • mrouki
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:34

    كلنا مغاربة وجسدنا واحد ولن نقبل لأي كان ان يتجرأ على اهانة من كرس حياته لحماية المغرب فهدا الانسان جندي من جنود الخفاء شكرا بناني وليمت اعداء المغرب

  • aicha
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:34

    ا تهاجمون شخصا قال كلمة حق والله انه لصادق في قوله وموقفه لان الفساد متفش بالفعل في الموسسة العسكرية

  • abdo
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:42

    هذا جنرال اعتدي عليه وتنتصرون له اما الضعفاء والمساكين فمن ينتصر لهم ومن بني جلدتهم…. إن الله يمهل ولا يهمل‏.

  • Soussi
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:42

    الجنيرالات في الدول الأوروبية والأمريكية لا يملكون إلا شقة وسيارة رغم أنهم مصدرو الأسلحة .وعندنا الجينيرلات يملكون حسابات في سويسرا بمئات الملايير ناهيك عن الأراضي الفلاحية والعقارات داخل وخارج المغرب

  • mojrime
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:56

    ا لعلقة مع فرنسا والمغرب العربي والشرق الاوسط لايمكن ان تتغير على اي حال كان او اي راي جل الحكام العرب وافريقيا لهم مساكن وقصور في فرنسا .وجل الحكمات الجديدة تاسست في فرنسا لماذا نلوم فرنسا .تصنع وتبيع العتاد العسكري وتدرب الجنيرلات .والاقمار الاصطناعية لتجسس .والحكومة الفرنسية تبحث دائما كيف تحسن قتصادها في كل المجالات الصناعية والطبية والفلاحية وتاتي كمذافع عن ممثلكتها في البلدان التي ليس فيها ستقرار. وتئد كل معارضة مع الالتزام بدفتر التحملات. اجمل مقاطعة في باريس 2 . 8 . 16 ترى فيها كل الاشياء التي تغيب عنك في جميع المجلات وتنمي العقل وتريحه من الجيدال وكلام الجرائد سواء المحلية او الخارجية.

  • azizb
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:01

    A part 3 ou 4 commentaires qui sont certainement des ex militaires bien informés et instruits le reste est du bla bla bla,si mostafa a offert un bouquet de fleurs quelque que soit son prix sa valeur est toute autre ,mais la vrai humuliation est celle du general envers les hopitaux de son pays,par son depart a la france il reconnait publiquement que nos hopitaux et madecins sont nuls,pourquoi voulez vous que la France empêche un visiteur d'offrir un bouquet à un malade?.

  • simoh
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:06

    Si Bennani et ses acolytes avaient donné de l'importance au système de santé de leur pays ils ne seraient pas obligé de se faire soigner dans un autre pays. Hier Boutaflika et aujourd'hui c'est Bennani (À leur place je serais gêné). Les responsables qui se font soigner à l’étranger n'ont aucune fierté et de ce fait, ils méritent amplement l'humiliation

  • مواطن 101
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:07

    ما وقع دليل قاطع على تفشي الفساد بالمؤسسة العسكرية، وعلى هيسبريس أن تنشر دون تمييز.

  • عبييد
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:19

    الجنرال دوكور دارمي، عبد العزيز بناني، أمس في غرفته بالمستشفى الباريسي "فال دو غراس"
    وهل قلت المصحات في المغرب حتى يتوجه لباريس أم ان مستشفياتنا لا تقدم خدماتها " الرفيعة " إلا لأبناء البلد المغلوبين على أمرهم .

  • فتيحي
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:40

    هل تتوقعون يوما أن المغرب بإمكانه يوما كبح علاقته مع فرنسا ، هذا حلم وتهور، ففرنسا تملك خيرات واسرار جميع من يحكموننا وربما قامت بتربيتهم ورعاتهم وتدريس أبنائهم ومنحهم مناصب عليا داخل المغرب وليس في فرنسا.
    أتذكر خلال سنوات السبعينات حينما كان الحصول عل جواز السفر أغلى من الربح في لعبة اللوطو، فكانت وزارة الداخلية تمنح الجوازات بالتفضيل الشخصيات ،الأعيان ،أبناء المقاومين ،الطلبة أبناء الأغنياء الخ……فكنت أتسائل يومها لمذا هذا المقاوم وإبنه يسعدون بالحصول على جواز السفر وهم من كانوا بالأمس القريب يسعون لطرد فرنسا من المغرب لنيل الإستقلال والعيش في بلدهم أحرارا،فإما أن اللعبة السياسة ونضالهم مغشوش يميلون دائما لكفة الربح والمنافع وإما لأن الإستقلال الذي كانوا ينشدونه تبين لهم أنه مغشوش من طرف المسؤولين عليه فأنت لا تحب فرنسا وتفعل المستحيل للسفر إليها ، هذا من باب العجائب السبع

  • most
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:42

    فرنسا عندها خمسين وجه..والفرنسيون ينظرون الى المغرب نظرة احتقار..ومهما يكن شأن المواطن المغربي..سامي أو عادي يجب أن يحترم كمانرحب نحن بالفرنسي ونحترمه..وأنا أتفق مع السيد محمد صاحب التعليق الثالث..فماذا استفدنا من فرنسا..فهي ثقيلة الظل في كل الميادين ..يتميزون بحاجة واحدة الصابون ..النظافة وفرشة الاسنان ..رحم الله الحسن الثاني..الذي حيرهم حتى في لغتهم

  • ابو اية
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:59

    زوروا مستشفيات البلاد لتتعرفوا الاهانةالتي يتعرض لها الشعب.الاهانة التي تعرض لها الجنرال شخصية وجاءت دفاعا عن الشعب

  • iiiiii
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:00

    الحكرة موطنها المغرب الدي دخل كتاب الارقام القياسية في هدا المجال / ولا يمكن ان ننقل مشاكلنا الى فرنسا

  • أمازيغاعرابت
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:21

    تاريخ المؤسسة العسكرية المغربية ملطخ بالدماء والفساد وثراؤها الفاحش مصدره التهريب والفساد على حساب بؤس الجنود ودافعي الضرائب.

  • حسن
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:27

    كيف يترك شخص سامي في رتبة جنرال والمفتش العام للقوات المسلحة الملكية دون حراسة ولو انه بالمستشفى.

  • مغربي حتى الموت
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:38

    تكفي مداخيل صندوق اسود واحد لبناء 5 مستشفيات في كل ارجاء المغرب و افضل بكثير من المستشفى الفرنسي فال دو كراس بكل الاته وتجهيزاته العصرية و حتى الدكاترة و الاساتذة هناك مغاربة عباقرة في الطب موزعين في العالم اجمع .نعم صندوق اسود واحد من الصناديق السوداء التي لا يريد وزير المالية و مديريه ادخالها في ميزانية الدولة و مراقبتها من طرف البرلمان ..لدينا رزقنا و لدينا اطرنا و لدينا كدالك اصدقاؤنا من الذين يحبون لنا الخير ..هناك ملاحظة اخرى وهي .هل تنتفض الدولة لاعادة الاعتبار لاي مسؤول مغربي تعرض للاهانة في بلد صديق و هو يحمل في نفس الوقت جنسيتها ??

  • خالد
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:48

    لماذا لم توضحوا في مقالكم طبيعة الإهانة التي لحقت بالجنرال المريض؟
    الإهانة لها علاقة بباقة ورد من النوع الرديئ جدا، أرسلت إلى المستسشفى العسكري، حيث يعالج الجنرال البناني. صاحب باقة الورد الرديئ، التي أرفقت برسالة للجنرال بناني، هو الظابط السابق في الجيش، مصطفى أديب. هذه كل القصة والرأي العام ينبغي تمكينه من المعلومة كاملة. استغربت كيف أن السفير الفرنسي يستقبل من طرف مدير لادجيد ياسين المنصوري ليتم الإرعاب له عن استياء المملكة من الاهانة التي لحقت الجنرال في المستشفى العسكري! لماذا ياسين المنصوري وليس صلاح الدين مزوار؟ لماذا قناة عسكرية وليس دبلومسية؟ هل لأن الجنرال بناني رجل عسكري كان لا بد للاحتجاج أن يكون من خلال مسؤول استخباري ؟
    لقاء سفير دولة يحمل صفة دبلوماسية برجل دولة مغربي يحمل صفة استخبارية أمر يطرح أكثر من علامة استفهام حول المغزى منه، لاسيما، وأن فرنسا لها ملحقها العسكري في سفارتها بالرباط الذي كان بامكانه أن يلتقي مع المسؤول الأول في لادجيد. على كل حال، التصرف ديال الظابط أديب الذي حولته الدولة إلى معارض للنظام بعد محاكمته بسبب فضحه للفساد، أساء التصرف عندما أهان مريض

  • AKIM MIDOU
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:52

    لا يمكن لخلاف شخصي أن يؤثر على علاقة البلدين إنه الهراء لمن يقول يجب أن نقطع العلاقة مع فرنسا كيف للابن أن يتخلى عن أمه من الواضح أن الآمر يتعلق بخلاف شخصي كيف للجنرال أن يهان من طرف ضابط جيش سابق ألم يكن يتوفر الجنرال على الرد و يظهر شهامة المغاربة و الوقوف ضد الخونة الذين يبيعون ذممهم للآغراب / إني أرى أن الآمر مجرد خلاف شخصي كان على السيد الجنرال التصدي له في إطار الشخصية دون إدخال المغرب في صراعات هو غني عنها أمام الصراعات و الآزمة التي تواجه المغرب

  • ibn siroua
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:59

    رد فعل لا ارادي ازاء الحكرة انتم لم تزوروا يوما المكمة العسكرية بالرباط لتروا مدى بطش هؤلاء القوم وحوش ادمية تتخفى وراء ستار القضاء لهلا ايوريكم لنه ما كان عليه ان يختزل دالك في الجنرال للانه درع من ادرع المغرب ضد الاعدا اطالب جلالة الملك نصره الله ان يكف يد قضاة المحكمة العسكرية وو كلاء الملك بها عن عباد الرحمان اليك نشتكي بعد الله ياسيدنا المنصور بالله

  • مغربي ولد الميدان
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 14:06

    كل ما وقع كان لا بد ان يقع والواقع هنا احد رجالات المؤسسة العسكرية و مفتش جيوبها . فعوض التنديد و النفخ في قربة فارغة, ابحثوا في الاسباب التي ادت لهدا التصرف. ولو اتيحت الفرصة لغيره لفعلوا الكثير. والله ما ربوا في الجنود الا الكراهية والقمع وقول نعم لكل الاوامر من دون مناقشة. ناهيك عن الفوارق في كل شيئ, الاجرة, اللباس, الاكل, البنزين والقائمة طويلة ومن يرد المزيد من المعلومات الاتصال بالمتقاعدين غير الضباط. اما هناك ترقية من سلك ضباط الصف الى سلك الضباط لا داعي للحديث في هدا الموضوع, اسئلوا اهل البيت في اجدير وهم سيجيبونكم لكن بوجه متخفي…

  • ex soldat
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 14:17

    salut a tous les militaires qui mérite ce nom,
    l'ex capitaine mustapha adib j ai travaillé avec lui dans une caserne au maroc c un bon personne qui respecte les soldats quelque son grades il a dit la vérité qui existe dans tous les caserne du maroc la vérité des officiers quelque soit dans la gendarmerie royale ou dans les caserne tous son des voleurs recolte la fortune de façon illigale vive la vérité

  • Mustapha
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 14:18

    هذا الضحك توجد أشياء اكتر أهمية مما وقع للجنرال مثل العنصرية في فرنسا قضية الصحراء المغربية … اما ماوقع بين الجنرال و الضابط السابق في المغرب هذا عمل تافه لا يستحق هذه الأهمية ….

  • عادل الكوس
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 14:39

    من سمع الاعتداء سيقول ان مصطفى اديب اشبع الجنرال الثري ضربا وجرحا وركلا وسط غرفته ,,,الحالة هو ان اديب القبطان الوطني الغيور على وطنه ,,,تم فصله وسجنه بسبب تنديده بفساد المؤسسة العسكرية والنهب والسرقة التي تطال اموال الجيش من طرف جنرالات المروك ’’’’الضابط اديب ادى الثمن غاليا وغادر وطنه قسرا ,,,احس بالظلم والحكرة ودهب ليدكر الجنرال بحسابه امام الله وحمل بيدية ارخص باقة ورد ولكن مع دلك تبقى باقة ورد ,,,,ليس للتشفى ولكن للتدكير بانه قريب من ايدى الخالق عز وجل اي اعتداء معنوى ؟؟ الم يوقع بناني قرار فصل ومحاكمة اديب ونفاه الى الخارج بلد الانوار فرنسا التي رعته ووفرت له ملادا للعيش بعد ان طرد من وطنه الجنرال له مسكن بفرنسا وابنه دبلوماسي وله عقارات وضيعات واديب ليس له الا كرامته وكرامة وطنه فمن المعتدي ؟؟؟؟؟؟

  • salam
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 14:51

    je veux juste répondre à celui qui a écrit l'article 58 pour lui dire qu'il rêve et que personne n'est jalouse du Maroc , le Maroc est un pays où les citoyens ne sont pas égaux il y a une minorité qui est chanceuse et qui profite pleinement de la richesse du pays et il y a en contre partie une majorité qui vit dans la précarité ,la marginalisation et la pauvreté , la majorité des gens n'ont pas de dignité, de quelle jalousie parles-tu ou bien tu n'as jamais quitté ce pays pour respirer l'odeur de la démocratie qui n'existe chez nous que chez les journalistes corrompus ou leurs mas médias corrompus

  • retraité
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 15:24

    Je souhaite le retablissement de l'état de santé du Général BENNANI. On sait bien que le généréraux de notre pays sont bien formés et ont des expériences dans tous les domaines. En ce qui concerne lex violences dont il a été victime M. Bennani constituent vraiment un acte lache qui doit être condamné sévérement quelque soit les arguments que pourrait avancer M. ADIB. Il est à signaler qu'à part les généraux qui font du sérieux, il y a des officiers qui ne pensent qu'à l'enrichissemebnt par n importe quel moyen et détournent les droits de leurs subordonnés. Allahoummades

  • nari ya nari
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 15:31

    ان يدخل اديب مستشفى عادي جدا، ومن حقه الاحتجاج لان الدمقراطية الفرنسية هي هذه، لا نخلط بين الحكومة الفرنسية و حرية الاحتجاج لاديب،
    فرنسا فتحت ابوابها لمظلومي العالم و المعارضين، ولو لم تكن فرنسا ما حلمنا بالديمقراطية، انظروا جيدا الى التاريخ مع احترامنا للجميع،
    الم ترون ان مواطنا اوربيا يمكن ان يرمي رئيس دولته البيض دون ان يحاكم، عاشت فرنسا التي حررتنا من الحكرة،

  • aziz
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 15:46

    La France c est le pays de la liberte, et si le general etait reste au maroc dans les soitdisant chu il n aurai rien risque.acec l argent il peut avoir tt les priveleges que n aura ja

  • عبد السلام
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 15:51

    هذا عمل جبان غير انساني يستحق الادانة من مغربي يعتدي على ضابط سامي افنى حياته دفاعا على هذا الوطن عاش الملك محمد السادس وكلنا جنودا ورائه

  • غير دايز
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 16:25

    مصطفى أديب أهدى للجنرال باقة ورد من أرخص الورود, وهذا ما اعتبروه اعتداءا. وما أثار حنق الدوائر الرسمية في البلاد هو تعامل أديب مع بناني كما يتعامل شخص مدني في زيارة نزيل في المستشفى, ولم يتعامل معه كضابط صف مع ضابط سامي. في الحقيقة أن مصطفى أديب لم يبقى ضابطا في الجيش حتى يخضع للبروتوكول العسكري, ولهذا تعامل مع الجنرال كمواطن مغربي عادي.

  • عبده
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 16:29

    ولِم لا نطور مستشفياتنا ونستثمر في العنصر البشري ،هذا هو بيت القصيد،وهذا ما يعرقل تقدم بلادنا.

  • عبد الغني مديان
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 19:06

    علينا ان نترك الثقافة الفرنسية التي ترسبت فينا وغششت في بيوتنا وابنائنا لنتركها حالا نرميها في القمامات

  • بابلو
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 20:02

    يا جماعة يا جماعة اديب معارض يريد فقط ان يصفي حسابته مع رجل ليقول له انا وراءك و زمان طويل,
    كل هدا تتحمل الدولة مسؤوليتها فيه سواء مع اديب او بناني ما تعرض له من اهانة .
    علال الفاسي كان تيقول جبالة و ا مازيع طرد استعمار من بلادكم و الفاسيين ترسلهم للفرنسا يدرسوا , الامر عادي بناني يتعلج فرنسا و نحن نتعالج في مستشفيات الدولة

  • sam
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 20:27

    Mais pourquoi il est partie se faire soigner en France.
    C'est une honte et une insulte pour le Maroc et les .médecin marocain

  • BLADI
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 21:43

    اتمنى من كل قلبي ان تقطع العلاقة مع فرنسا والبحث عن شركاء جدد
    والاستغناء عن اللغة الفرنسية في المناهج التعليمية واستبدالها باللغة الانجليزية
    فرنسا دولة فقيرة تعيش على بقايا المستعمرات ولغتها لا تسمن ولا تغني من جوع كفانا من التبعية للمستعمر الفقير

  • 95% من التعليقات للجزائريين
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 22:56

    كالعادة بكل شؤون المغرب نجد الجزائريين أكثر من يحشر أنفه فيها فالتعليقات هنا واضح أن غالبيتها لداك الشعب الذي لا شغل ولا مشغلة له سوى المغرب أرضا ونظاما وشعبا !! فمتى ستهتمون بشؤون بلادكم يا جزائرييين وتنسو المغرب الذي لا يعنيكم ولا صلة له بكم ؟؟؟ ولماذا مهتمين به إلى هذه الدرجة ؟؟ شي غير معقول بجميع المواقع نفس الشئ حتى أصبحنا نكره دخول النت بسببكم

  • ayoob
    السبت 21 يونيو 2014 - 00:12

    باقة هاد فرانسا مابغاتش تبعد علا هاد لبسالات باق مامسروطش ليها التفاقيات لدار المغرب مع الدول الافارقة باقة تدير علينا(الُفتُوَّة)خاسها تعرف أن المغرب مامفروضش عليه اعطيها جباية لأن حيت هادوك دوال كانو مستعمراتها أمامفرودش عليه ايخد" موافقتها أرضاها" خاسها تعرف أنها تقدر تخسر بزاف إلا بقات تاتعامل بهاد طريقة أتاتعتابر المغرب مش شريك بل تتعتابر بحا ولدها لتمرد عليها………..عاش الملك

  • MAROC
    السبت 21 يونيو 2014 - 03:06

    سبحان الله في هذا المغرب أصبح كل من هب ودب معارضا للنظام ، والكل يعلم أن هذا الضويبط أضحى مجرد بوق للنظام الجزائري هو و بوشتى .وأجزم أنهما معا داقا حلاوة النفط والغاز
    ولهذا نقول له بصراحة
    خذ ما شئت من أموال الشعب الجزائري لكن لا تتكلم باسم الشعب المغربي لأن أمثالك ممن يسهل بيعهم وشراءهم قصد ضرب بلادهم لا يستحقون التعاطف أو الإحترام.
    وكل من يؤيدوا أمثال أديب أو بوشتي إما لا يدركون أخطائهم الدريعة وإما هم من الذين يبيعوا وطنهم للعدو رقم 1 أو الاعداء رقم 2 وإما هم أعداء المغرب من أوطان أخرى.

  • المرابط
    السبت 21 يونيو 2014 - 04:45

    سمعو الإخوان ديما ليفكرشو العجينة خايف من الموت mais خسارة تابعاك واخا تفوت فرانسا امول أعالي البحار …

  • صالح الصالح
    السبت 21 يونيو 2014 - 06:06

    مما يتطلب هو التخطيط لمواجهة فرنسا إلغاء اللغة الفرنسية التي لا تفيد المغرب والشعب المغربي وتكوينه بشيئ بل تزيد في تأخير المغرب والاعتناء بالغة الانجليزية وتوجه الي الجامعات الانجليزية والأمريكية ، فتح العلاقات التجارية والصناعية مع اليبان ودولة ألمانيا توقف عن المنتجات الفرنسية ومنها القطارات والسكك الحديدية والسيارات الزبالة الفرنسية ، واستراد القطارات السريعة من اليابان والسيارات اليابانية أفضل من الفرنسية تعلم الطب من الدول غير فرنسا توجه الي ألمانيا والي سويسرا وانكلتيرا والولايات المتحدة الامريكية لكسب خبرة الطب فتح العلاقات مع دولة كوريا والصين والبرازيل ودولة الارجنتين والاستغناء عن فرنسا ولغتها وصناعتها الزبالية الضعيفة التي لا تفيد المغرب وتكلفه الا الخسارة .

  • عقدة تسمى المغرب
    السبت 21 يونيو 2014 - 09:10

    95% من التعليقات من الجزائريين
    كالعادة بكل شؤون المغرب نجد الجزائريين أكثر من يحشر أنفه فيها فالتعليقات هنا واضح أن غالبيتها لداك الشعب الذي لا شغل ولا مشغلة له سوى المغرب أرضا ونظاما وشعبا !! فمتى ستهتمون بشؤون بلادكم يا جزائرييين وتنسوا المغرب الذي لا يعنيكم ولا صلة له بكم ؟؟؟ ولماذا مهتمين به إلى هذه الدرجة ؟ شي غير معقول بجميع المواقع نفس الشئ حتى أصبحنا نكره دخول النت بسببكم. إننا نتساءل نحن كمواطنين لمذا كل هذا الحقد على المغرب ألم يكفيهم أنهم بتروا من المغرب صحراءه الشرقية بما تحتويه من خيرات ولاحظوا ان المغرب دار كبيرة وحفدة الرسول (ص) آثروا على انفسهم جارا عربيا مسلما هذا قابلوه بالشر عوض الخير. ومما لاحظته في سلوكيات الجزاير هو إحساسهم بالغرور وانهم قادرون على تفتيت وحدة المغرب والوصول الى ضفة المحيط الاطلسي .قصة تشبه قصة ذلك الحمار الذي احس بان الاسد خائف منه فطارده حتى دخل وراءه مغارة الاسود. ان الجزاير مريضة بمرض اسمه جنون العظمة.وهي لما عساكرهم ترى خريطتهم في افريقيا يوحى لهم وكانها روسيا او كندا او استراليا بدل ان يروا انفسهم بمقياسهم الحقيقي كتشاد او مالي مكبرة قليلا

  • achlhiy
    السبت 21 يونيو 2014 - 10:44

    التداوي في فرنسا اعتراف ضمني بعدم التقة وبفشل المؤسسات الوطنية برمتها.

  • محمدعلو
    السبت 21 يونيو 2014 - 11:00

    مصطفى اديب ذهب ضحية تقارير يعلم الله بها. لان في الجيش المغربي كل من حاول الاقتراب من صورحديقة الاصلاح فهو محرض خائن.
    نحن مع مصطفى اديب في هذا الجانب ولكننا من الناحية الدينية والانسانية والوطنية لسنا معه لانه ضرب هذه القيم كلها عرض الحائط حين هجم على مسن مريض رمز من رموز القوات المسلحة الملكية فالجمال والخيول والبغال والكلاب التابعة لهذه المؤسسة تكون محترمة فكيف بانسان رتبته كبيرة ومنصبه من اكبر المناصب العسكرية و مخلص ومحب للملوك العلويين و متشيث باهداب العرش العلوي ودافع بالغالي والنفيس عن وحدة المغرب من شماله الى جنوبه كيف له ان يهان؟ واشهد شهادة صادقة انه ما ظلم جنديا قط وانما الظلم على عاتق من كانوا يرفعون له التقارير

  • YSN
    الأحد 22 يونيو 2014 - 11:00

    اكيد ان المغرب بلد محتاج لان امواله نهبت من دويه و بالتالي لا مجال للهروب من فرنسا .وعليه لا بد من الرجوع الى شريعة الله سبحانه و تعالى و تشديد المراقبة على اموال البلاد و خدمة مصالح العباد

  • adel dz
    الأحد 22 يونيو 2014 - 12:31

    سبحان الله يمهل و لا يهمل تكلمتم جنرلات الجزائر و اتهمتوهم بالحركى فكشفكم الله,الذي بيته من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة

  • ابن زاكورة
    الأحد 22 يونيو 2014 - 21:51

    المشكلة ليست فيما يخص علاقة اديب بالجنرال والفساد في المؤسسة العسكرية ولا الجنرالات فعلوا او تركوا،المسألة كرامة شخصية وطنية مغربية،ولكن مع الأسف نحن نتكلم ونخاطب من نقطة ضعف،فقضية الصحراء اصبحت ورقة ضغت على المغرب،يلعب بها الأروبيون حسب هواهم،وفرنسا برآسة هذا اليهودي،يعتبر اكبر الفرنسيين عداء للمغاربة،من جهة اخرى المغاربة المسؤولين اضعفوا بلدهم بانفسهم،فجلسات البرلمان والمستشارين بينت حقيقة الاحزاب المعول عليهم في تقوية البلاد؛وبالمناسبة احيي التقدم والاشتراكية على ثباتهم وكذالك الحركة الشعبية ،والأحزاب التي مرت مؤتمراتها بالاجماع على امينهم السابق وتم مؤتمراتهم بنجاح؛عكس من الاشتراكيين والاستقلاليين،الذان وصلت الى المحاكم،هل مثل هاؤلآء يعول عليهم؟اعانك الله ياجلالة الملك،ونصرك على اعدائك الداخليين اولا ثم الخارجيين

  • سعيد من العيون
    السبت 28 يونيو 2014 - 00:41

    العز لقواتنا المسلحة الملكية بقيادة ملكنا محمد السادس نصره الله و ايده التاريخ و الحاضر شاهدان على انجازاتها خارج و داخل المغرب.

  • adil
    الأربعاء 2 يوليوز 2014 - 09:19

    لماذاا المؤسسة العسكرية تعتبر من الطابوهات والله الجنود لدينا في هذا البلد في حالة جد مأساوية من جميع الجوانب

  • Mohammed Chahed
    الجمعة 10 أكتوبر 2014 - 00:29

    إن من يقول بأنه يعيش تحت شعار: الله الوطن الملك، فهو مثل النصراني الذي يقول بسم الآب، والإبن، والروح القدس، لا فرق بينهما، بل إن للنصراني حروف عطف بين آلهته الثلاثة، أما المغاربة فيجعلون آلهتهم في مستوى واحد فالله يساوي الوطن والوطن يساوي الملك والملك يساوي الله، بل إن هناك من كان يقول علنا بأنه يخاف الملك اكثر من خوفه لله، لأن الله غفور رحيم، والملك…. أكملوا أنتم الجملة إذا استطعتم ذالك….

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 113

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد

صوت وصورة
ساكنة تطلب التزود بالكهرباء
الإثنين 18 يناير 2021 - 16:50 1

ساكنة تطلب التزود بالكهرباء

صوت وصورة
الاستثمار في إنتاج الحوامض
الإثنين 18 يناير 2021 - 15:50 3

الاستثمار في إنتاج الحوامض

صوت وصورة
فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع
الإثنين 18 يناير 2021 - 13:49

فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع

صوت وصورة
سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب
الإثنين 18 يناير 2021 - 12:55 10

سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 45

الفرعون الأمازيغي شيشنق