الأمطار "تسقي" الانتقادات في جماعة "أولاد النمة"

الأمطار "تسقي" الانتقادات في جماعة "أولاد النمة"
الثلاثاء 17 دجنبر 2019 - 19:19

تسببت التساقطات الأخيرة التي عرفها إقليم الفقيه بن صالح على غرار باقي مدن وأقاليم المملكة، في الرفع من وتيرة انتقادات فعاليات جمعوية ومدونين للوضع التنموي الهش بعدد من الجماعات الترابية التابعة الى الإقليم.

ودعا ربيع مجيد، فاعل جمعوي من سوق السبت أولاد النمة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك الى توثيق هذه اللحظات بصور وفيديوهات من أجل الكشف عن هشاشة البنية التحتية لعدد من الأحياء المهمشة خاصة منها حي الرجاء02 والانارة وحي كريم وسيدي بنعدي..

وكتب ربيع إننا نستغل المناسبة لندعو مجلسنا الجماعي للقيام بجولة ميدانية بأحياء المدينة.. ولا بأس أن نذكر بحجم المعاناة الحقيقية التي تكابدها ساكنة حي الرجاء 2 ( الدرانحة) حاليا بفعل المستنقعات والأوحال التي يغرق فيها الحي دون أن يلقى مطلب فك العزلة أي أذان صاغية خاصة فيما يتعلق بشق الطرق في انتظار استفادة الحي من مشروع تبليط الأزقة مطلع السنة القادمة.

وكان الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الانسان بسوق السبت، قد سجل في بيان له هشاشة البنيات التحتية خاصة على مستوى شبكات صرف المياه والتطهير السائل وعدم فاعلية أغلبها بسبب الأتربة والأوحال المتراكمة داخلها ما يؤدي في غالب الأحيان الى انسدادها بشكل شبه تام خاصة بالأحياء ناقصة التجهيز.

وفي سابقة من نوعها على المستوى المحلي، ولتشخيص الواقع ذاته، احتفلت فعاليات مدنية، الأحد الماضي، بطريقة ساخرة، بعيد ميلاد “حفرة” مرّ على تواجدها حوالي سنة بوسط شارع تجاري، في خطوة احتجاجية سلمية جديدة تروم إيصال رسالة المجتمع المدني إلى المسؤولين بعد طول انتظار الساكنة لإصلاح ما يمكن إصلاحه، بحسب ما أورده ربيع مجيد.

وأكد نور الدين الخياري، رئيس جمعية حي النخلة للتنمية والتضامن، أن هناك فعلا خصاص على مستوى البنية التحتية، وهناك حاجة ماسة الى إعادة تأهيل الحي بشبكة جديدة للصرف الصحي، وهناك معاناة للساكنة كلما تهاطلت الأمطار، إلا أن انخراط المجتمع المدني بتنسيق مع السلطات المحلية والمجلس الجماعي في حملة بيئية، مكّن هذه المرة من تجاوز عدة إكراهات كانت تتسبب في بعض المشاكل للساكنة، خاصة منها انسداد بالوعات مياه الامطار.

ودعا الخياري كافة الجهات المعنية بالتنمية المحلية من مجلس جماعي و مجلس إقليمي ومجلس الجهة وسلطات العمالة الى التعاون لتأهيل المدينة، وفك العزلة عن مختلف الأحياء التي تشكو من الهشاشة على مستوى الأزقة والشوارع وشبكات الربط الاجتماعي..

وأوضح بلكاسم الوستيتي، رئيس المجلس الجماعي لسوق السبت، أن عددا من أزقة الأحياء في حاجة فعلا الى التبليط، وأن المجلس الجماعي يعي بجدية هذا الوضع ولم يتوان في البحث عن شركاء من أجل تمويل المشروع الذي يتطلب امكانات مادية تفوق ميزانية الجماعة.

وأضاف أن عددا من الحفر التي أشارت إليها الفعاليات الجمعوية تمّ إصلاحها، وأحيانا بإمكانيات ذاتية، وأن المجلس الجماعي أعد طلب سند خاص بالموضوع ذاته، مشيرا إلى أن العديد من أغطية بالوعات الصرف الصحي ومياه الأمطار تتعرض للسرقة دون التمكن من معرفة الجهة التي تقف وراء العملية، ما يستدعي المزيد من التوعية والمراقبة.

وانتهى المسؤول ذاته بالإشارة إلى أن المجلس الجماعي بادر في إطار استعداداته لمواجهة موجة البرد والتساقطات الى تعزيز اليد العاملة بالمدينة تحسبا لأي احتمالات ممكنة، كما نسق مع كافة الجهات المتدخلة من سلطات محلية ومسؤولين عن التدبير المفوض للتفاعل مع مطالب المواطنين طيلة الفترة.

‫تعليقات الزوار

5
  • ae Zi
    الثلاثاء 17 دجنبر 2019 - 19:40

    ما احوج الساكنه سوق السبت اولاد النمه بالخصوص دوار اولاد بوعزه للتطرق الى موضوع المزبله التي تكاد تسبب في امراض جسيم ه للساكنه الكبار منهم والصغار فيجب فقط البحث قليلا في الموضوع فهو في غايه الاهميه لماذا خطورته على الساكنه

  • Ayoub
    الثلاثاء 17 دجنبر 2019 - 21:13

    C'est vrai comme l'a signalé M. Hamid Rizqui à propos de souk Sebt Oulad Nemma, selon moi c'est un probléme des élus corrompus aussi pour les Douars voisinants, à savoir: Douar Oulad Bouazza, Douar Oulad Bourahmoune, Oulad Jabri, Oulad Bel Ghaït et d'autres

  • صاحب القلم الأحمر
    الثلاثاء 17 دجنبر 2019 - 21:47

    سؤال موجه إلى الأستاذ رزقي لماذا تتكلمون في مقالاتكم دائما عن حيي الإنارة والرجاء وتنسون اوتتناسون بقية الأحياء الشعبية وخصوصا أحياء الياسمين 1 و2و3و4 هذه الأحياء غارقة في الأوحال والأزبال والتهميش اكثر من غيرها لذا أرجوا من هذا الصحفي المقتدر الأستاذ حميد رزقي ان يلفت إلى هذه الأحياء وشكرا مسبقا

  • الواقع
    الثلاثاء 17 دجنبر 2019 - 22:05

    في الحقيقة إن سبب ما تعيشه هذه الأحياء هو ساكنتها التي سارعت في 2011 إلى بناء سكنات عشوائة ينعدم فيها احترام قوانين التعمير و دون دراسات (أزقة ضيقة، مساحات صغيرة للسكنة بناء بدون تصميم زيادة على ذلك السرعة في انجاز البناية …) كل هذه الظروف تراكمت و خلفت ما هو علية الحال كلما تساقطت الأمطار فالمجلس الحالي لا يملك العصا السحرية لحل هذه المشاكل الصعبة الحل و كبيرة التكلفة، كان من الأجدر أن تبنى المنازل في تجزئات تضمن لهم العيش في سلام و اطمئنان مع العلم أن التكلف تقارب حجم المعانات التي تعيش فيها الساكنة ووو

  • يونس زكرياء
    الثلاثاء 17 دجنبر 2019 - 22:35

    تعقيبي على مول تعليق (الواقع) هل تركت لهم الإجرائات العويصة والصعبة وتقريبا المستحيلة وقتا لتفكير فيها حتى تبقى مطروحة إجرائاتهم طويلة ومكلفة فالمواطن صاحب الدخل المحدود لازمه سكن يأويه بأي طريقة ممكنة والمنتخبون أو المسيرون لشأن المحلي ليس لهم عصا سحرية وإنما صندوق ممتلأ في أغنى الجماعات الحضرية وحلول على طاولة يلزمها من يرصدها في النفع وليس رصدها في الولائم والمهرجانات

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 113

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد

صوت وصورة
ساكنة تطلب التزود بالكهرباء
الإثنين 18 يناير 2021 - 16:50 1

ساكنة تطلب التزود بالكهرباء

صوت وصورة
الاستثمار في إنتاج الحوامض
الإثنين 18 يناير 2021 - 15:50 3

الاستثمار في إنتاج الحوامض

صوت وصورة
فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع
الإثنين 18 يناير 2021 - 13:49

فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع

صوت وصورة
سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب
الإثنين 18 يناير 2021 - 12:55 10

سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 45

الفرعون الأمازيغي شيشنق