الأمم المتحدة تثمّن جهود المغرب في المشاورات الليبية بمدينة طنجة

الأمم المتحدة تثمّن جهود المغرب في المشاورات الليبية بمدينة طنجة
الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 14:00

انطلقت أولى الجلسات الرسمية التشاورية لأعضاء مجلس النواب الليبي، اليوم الثلاثاء في مدينة طنجة، في خطوة تهدف إلى توحيد المجلس وإنهاء حالة الانقسام.

وأشادت الأمم المتحدة مجدداً بالدور المغربي في الملف الليبي، وأعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم، تشجيعها للاجتماع التشاوري الموسع لمجلس النواب الليبي الذي تستضيفه المملكة المغربية.

وأضافت البعثة الأممية على حسابها الرسمي بموقع “تويتر” أن اجتماع مثل هذه المجموعة المتنوعة من البرلمانيين من أقاليم ليبيا الثلاثة تحت سقف واحد، “يمثل خطوة إيجابية مرحبا بها”.

وأكدت البعثة الأممية أنها “لطالما دعمت وحدة مجلس النواب”، وعبرت عن أملها أن “يفي المجلس بتوقعات الشعب الليبي لتنفيذ خارطة الطريق التي اتفق عليها ملتقى الحوار السياسي الليبي من أجل إجراء انتخابات وطنية في 24 ديسمبر 2021”.

وأشادت سفارة فرنسا في المغرب بجهود المملكة المغربية للمساهمة في الحوار الداخلي الليبي والداعمة لجهود الأمم المتحدة، وذلك تعليقا على المشاورات الجارية بين النواب الليبيين في طنجة.

وقالت السفارة الفرنسية بالرباط: “تؤكد فرنسا باستمرار على ضرورة أن تكون البلدان المجاورة لليبيا أطرافاً فاعلة على نحو كامل في الحوار الداخلي الليبي تحت رعاية الأمم المتحدة”، مشيرة إلى أن “جهود هذه الدول تساهم في استمرار حوار داخلي ليبي شامل، وفي التنفيذ الكامل لوقف إطلاق النار الذي وقعته الأطراف الليبية وينص على مغادرة المرتزقة الأجانب من الأراضي الليبية”.

وأجمع نواب ليبيا، المجتمعون في طنجة إلى غاية يوم غد الأربعاء، على ضرورة توحيد برلمان ليبيا من أجل أن يسهر على التشريعات المرتبطة بإتمام العملية الانتخابية في المرحلة المقبلة.

ويعقد أعضاء مجلس النواب، وعددهم 110 من كلا البرلمانين في طرابلس وطبرق، جلسات تشاورية للتوافق بشأن مكان انعقاد مجلس النواب في ليبيا أولا، ثم البحث عن التوافق حول آلية الانتخابات والترشح لعضوية المجلس الليبي.

وأشاد سعد محمد الجازوي، نائب ليبي عن مدينة بنغازي، بدعوة المملكة المغربية بشأن الاجتماع في طنجة من أجل التشاور والتوافق بين كافة أعضاء مجلس النواب من أجل الوصول إلى تفاهمات حول الملفات محط الخلاف.

وقال النائب الليبي في تصريح لهسبريس، الاثنين، إن لجنة تواصل تشكلت من أعضاء مجلسي النواب بطرابلس وطبرق، وتقدمت في مشاوراتها بشأن تحديد مكان الجلسة الرسمية التي ستعقد في ليبيا بنصاب كامل.

وأضاف أن “مشاورات طنجة” ستحدد الأجندة والاتفاقات النهائية حول جدول أعمال الجلسة الرسمية المرتقبة في ليبيا، إضافة إلى تحديد مكان انعقاد البرلمان، ثم أولويات مجلس النواب في المرحلة القادمة.

وأعلنت البعثة الأممية في ليبيا أن الجولة الثانية من الحوار السياسي الليبي ستستكمل غدا الأربعاء في ليبيا، في حين اجتمعت اللجنة العسكرية المشتركة مجددا، وبحثت تنفيذ بنود اتفاق وقف إطلاق النار، بما في ذلك إخراج المرتزقة.

وأعلنت رئيسة البعثة الأممية بالإنابة، ستيفاني وليامز، عن موعد استكمال الجولة الثانية من هذا الحوار، وكانت الجولة الأولى عقدت في وقت سابق من الشهر الجاري في تونس بمشاركة 75 شخصية من الطيف السياسي والمجتمعي الليبي.

‫تعليقات الزوار

16
  • مدرسة الحب العجيب .
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 14:06

    الدبلوماسية الهادئة للمغرب خطيرة وقوية . لا أعرف صراحة من أين أتى المغرب بكل هذا السمو في علاقته مع كل دول الجوار أحبة وأعداء .

  • Mohammedia
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 14:20

    المغرب بلاد الخير بلاد التسامح فهنيئا لإخوانناالليبين بهذا التوافق والمغرب يسعى دائما إلى الوحدة العربية

  • Citron
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 14:24

    Comme il est grand le Maroc, il s'occupe et trouve des solutions pour ses propres problèmes et en même temps des solutions pour les problèmes d'autres pays et d'autres nations, Chapeau le Maroc

  • samir
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 14:24

    يجب على اخواننا واشقاؤنا الليبيين ان يبتعدو عن الجزائر,لانها بلد عدو وهو ضد وحدة الشعوب المغاربية , وحذاري ايها الاشقاء الليبيين من الشيطان الجزائري الذي استقبل عائلة القذافي في ليبيا ودعم القذافي ضد الليبيين,

  • Citron
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 14:46

    Au No 5: Le jour ou tu arrêtes de faire la queue une journée entière dans ton pays pour obtenir 250 grammes de semoule et 2 dl de lait et 150 grammes de sucre, là on te croira

  • dahok
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 14:47

    و الله العظيم كل مصائب العرب من وراءها ما يسمى بنواب الأمة و الامثلة كثيرة عندكم مصر العراق لبنان المغرب الجزائر ………

  • Amaghrabi
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 14:53

    اتمنى بدوري التوفيق لإخواننا الليبيين واتمنى كذلك انهم قد استفادوا من سياسة القذافي المقبور ومن سياسة الجيران التي هدفها اشعال النيران وبالتالي تجنب هذه السياسات الهدامة

  • wind city
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 15:00

    بالأمس القريب جدا كان تبون يقول لا حل في ليبيا من دون المرور عبر الجزائر الشئ الذي جعلها مقصية من ملف ليبيا !

  • عمر عبدالنور
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 15:43

    هنيئا للدبلوماسية المغربية بعدما تمكنت من لم شمل الاخوةالليبين … واتمنى ان يعلو صوت الوطن … الوطن الذي يسع الجميع وان يضعو حدا للاطماع الخارجية خصوصا بني جلدتهم ..

  • hassia
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 16:02

    Marocains faites Attention,imaginez un Maroc comme La lybie,syrie,irak,yemen ext,certes le pouvoir et gouvernement ont leurs defauts Mais La securite n,a pas de prix

  • زهير
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 16:03

    كل التوفيق لإخواننا الليبيين .. ليبيا قوية وموحدة ستخدم مصلحة كل الدول المغاربية

  • مغربي صحراوي
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 16:03

    المغرب يجب أن يتوسط أيضا في الخلاف بين حكومة الصومال و حكومة ارض الصومال لتوحيد دولة الصومال التي تقف معنا دوما يجب مد اليد لهذه الدولة المنسية و يجب على الشعب المغربي ان يتضامن مع انفصال كل الدول التي تعاني من الانفصال مثل أنغولا نيجيريا موريتانيا الجزاير زيمبابوى و الموزمبيق.
    المعاملة بالمثل.

  • Hassan
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 19:58

    حتى هاته الجهود المبدولة من المغرب والحياد الإيجابي ستنتقده الجزائر وستحاول أن تبلبلها لاكن لا دور للجزائر إنتهت وقتلت نفسها بنفسها

  • معتوه
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 21:06

    الحل الليبي في ليبيا، ليس في طنجة ولا برلين ولا تونس ولا بوزنيقة.
    اهم اسباب الخلاف وانقسام مجلس النواب الليبي سطوة المليشيات المسلحة وقدرتها على زعزعة الاستقرار في اي لحظة عندما تمس مصالحها.
    وشاهدنا كيف فرض وزير الداخلية الليبي نفوذه فوق سلطة اعلى سلطة في البلاد برعاية المليشيات المسلحة، وها هو بالامس يزور فرنسا دون سابق ترتيب مع رئيس المجلس الرأسي، في خطوة تنذر بتنصيبه في مركز حساس للمرحلة القادمة.

    والسبب دعم المليشيات المسلحة له.

    ونحن مازلنا نصدق اعلامنا الذي يسوق للدوبلوماسية المغربية.

  • مغربي
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 00:34

    هنيئا لإخواننا الليبيين جمع شملهم
    وهنيئا للمغرب ملكا وشعبا
    حفظ دماء المسلمين أجره عظيم عند الله
    من أحيا نفسا فكأنما أحيا الناس جميعا

  • الحقيقة
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 12:15

    هنيئا لمن تتوفر فيه القيم الحميدة افرادا وشعوبا هنيئا لمن يسعى بين الناس بالصلح وياحسرة على مثل حكام الجزائر الذين يسعون بين الناس بالتفرقة والعداء والفصل بين الأهل والأحباب.

صوت وصورة
وصول لقاح أسترازينيكا
الإثنين 25 يناير 2021 - 00:52 2

وصول لقاح أسترازينيكا

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20 10

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32 11

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 23

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 9

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 11

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان