الإعلام الدولي: التعديل الوزاري يُذيب فكرة الحكومة "الإسلامية"

الإعلام الدولي: التعديل الوزاري يُذيب فكرة الحكومة "الإسلامية"
السبت 19 أكتوبر 2013 - 19:30

التعديل الوزاري يُذيب فكرة الحكومة “الإسلامية”..هكذا كانت عناوين الصحف الغربية، بعد أن تم الإعلان الخميس الفائت عن النسخة الثانية من الحكومة، يوما واحدا قبل افتتاح الدورة الخريفية للبرلمان المغربي من طرف الملك محمد السادس.

“ذوبان” إسلاميي الحكومة

وذهب موقع “سي إن إن” الأمريكي إلى أن احتجاجات الشارع المغربي سنة 2011، كانت فرصة سانحة لظهور أحزاب إسلامية انبثقت من مطالب “الربيع العربي” بالديمقراطية، أحزاب كانت قبل سنوات قليلة محظورة، وظهر من بينها حزب “الإسلاميين” في المغرب الذين نجحوا في استقطاب الثقة الشعبية، واعدين بإصلاحات سياسية وبمحاربة الفساد.

لكن أجندة “الإسلاميين” المغاربة تعرقلت في منتصف الطريق حين وجدوا أنفسهم أمام ائتلاف من قوى حزبية هشة، غير قادرة على إحداث فرق جذري في السياسة الداخلية، وقوى راسخة موروثة عن النظام المخزني لعقود في البلاد.

ومع ذلك، وعلى عكس جماعة الإخوان المسلمين في مصر، أثبت الإسلاميون في المغرب أنهم قادرون على العمل ضمن أي تشكيلة حكومية، بمختلف توجهات الأحزاب، بين حزب “الاستقلال” اليميني الذي استقال من نسخة الحكومة الأولى، وبين “التجمع الوطني للأحرار” الحداثي الذي شكل الائتلاف الحكومي الثاني.

وانتهى زعيم حزب “العدالة والتنمية” الإسلامي المعتدل “عبد الإله بنكيران”، بعد أشهر من المساومات والمفاوضات التي كادت تؤدي في مرحلة ما، إلى إنتخابات مبكرة، إلى إيجاد نقطة التقاء مع حزب “التجمع الوطني للأحرار”، ليخرج بتشكيلة حكومية جديدة، قادرة على مقاومة الغضب الشعبي اتجاه الزيادات في أسعار الوقود وبعض المواد الاستهلاكية، لكنها أفقدت الحكومة توجهها الإسلامي، لتذوب فكرة “الحكومة الإسلامية”، إعلاميا وشعبيا.

حكومة التكنوقراط وحلفاء القصر

ونشر موقع “سان آنطونيو” الإخباري تحليلا يفيد بأن “صلاح الدين مزوار”، وزير المالية السابق، ومنافس لدود للإسلاميين خلال الحملات الانتخابية السابقة، والذي خاض تحقيقات بشأن تلقي مكافآت غير مشروعة خلال وجوده على رأس الوزارة، أصبح وزير الخارجية الجديد.

وعلقت أغلب المنابر الإعلامية عن تخلي حزب “الإسلاميين”، “العدالة والتنمية”، عن حقيبة الخارجية لمن وصفته قناة “سي إن إن” بطرف معروف بعلاقته الوثيقة مع القصر.

ونشرت بعض المواقع الإنجليزية تصريحات المحلل السياسي “محمد البوز” الذي قال: “إن فوز حزب “العدالة والتنمية” في انتخابات 2011 كان بسبب وجوده كبديل عن باقي الأحزاب الموالية للقصر، ومن بينها مجموعة “جي 8″، بقيادة “مزوار”، والذي أصبح الآن جزءا من الحكومة نفسها. هذا التحالف بلا شك من شأنه المساس بمصداقية حزب “العدالة والتنمية”.

ونشر موقع “إنيديا اليوم”، بأن الملك زاد عدد الوزراء من 30 إلى 39 وزيلا إرضاء للأحزاب الأربعة المشكلة للإتلاف، ووضع حلفاءه في الوزارات الرئيسية مثل الداخلية والمالية والشؤون الخارجية، ما يسمون بالتنكنوقراط: “محمد بوسعيد” وزيرا للمالية، و”محمد حصاد” وزيرا للداخلية.

كما أن تغيير وزير الخارجية “سعد الدين العثماني”، وفق ما ورد في مواقع إخبارية كثيرة، ربما كان بسبب اختلافه مع القصر في بعض المسائل، بما في ذلك الانقلاب في مصر، والذي اتخذ فيه الملك محمد السادس موقف حلفائه في الخليج بدعم العسكر.

النساء في الحكومة

ونقلا عن موقع “پاكستاني أبزرڤر”، فقد تميز اختيار النساء في النسخة الجديدة من الحكومة باختلاف مرجعياتهم وتايارات انتماءاتهم.

وفيما احتفظت بسيمة الحقاوي، وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، بمنصبها، ممثلة للتوجه الإسلامي لحزب العدالة والتنمية، تم تعيين خمس نساء في الحكومة الجديدة، من أحزاب سياسية بمرجعية حداثية، إما بحقائب وزارية كاملة، أو وزيرات منتدبات.

وتم تعيين فاطمة مروان من حزب “التجمع الوطني للأحرار” وزيرة للحرف والصناعة التقليدية، وما تبقى كوزيرات منتدبات (نائبات وزير)، كمحاولة إرضاء لمطالب المرأة في الاستوزار، والحصول على مناصب عليا في الدولة.

‫تعليقات الزوار

40
  • mohamed rif
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 19:43

    ا لمهم هو خدمة الشعب,لا يهمنا ان تكون هذه الحكومة اسلامية او علمانية او…..

  • حسن اشمها
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 19:44

    نصلي صلاة الجمعة, صلاة الاعياد , …لاكن نحارب حكومة الاسلام !

  • يحيــــــــــى
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 19:49

    alors c'est bien. Laissez le gouvernement travailler tranquillement. vous avez peur de tout ce qui a une relation avec l'islam, c'est par e que vous ne comprenez pas le vrai Islam..

  • wail
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 19:50

    الكل يشارك فى تقدم المغرب احسن من مصلحة الحزب كما فعل حزب العدالة والتنمية

  • عبد الغني مسعودي
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 19:53

    هذه الحكومة ماهي الا سوى ماكياج لتسويق ان المغرب بلدا ديمقراطيا. هذه الحكومة تمثل مسرحية للضحك على ذقون المغاربة ففي الاصل هناك حكومة الظل التي تشرف على تسيير البلاد بقيادة المستشارين داخل القصر الملكي ولعل ما قام به سعد العثماني الاكاديمي الكبير هو حركة ذكية منه ليقول للمغاربة ان هذه الحكومة سوى ماكياج لتوهيم المغاربة بالربيع الاستثناءي بالمغرب

  • بـلــيــد في بلدي
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 19:55

    إذا كان التقشف صادقا صادرعن نيات تنبعث من القلوب الزكية الصافية الذي ينطبق ويجري عليه الحديث
    عَنْ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ – رضي الله عنه – قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ – صلى الله عليه وسلم
    إِنَّمَا الْأَعْمَالُ بِالنِّيَّاتِ، وَإِنَّمَا لِكُلِّ امْرِئٍ مَا نَوَى فَمَنْ كَانَتْ هِجْرَتُهُ إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ، فَهجْرَتُهُ إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ، وَمَنْ كَانَتْ هِجْرَتُهُ لِدُنْيَا يُصِيبُهَا أَوِ امْرَأَةٍ يَنْكِحُهَا، فَهِجْرَتُهُ إِلَى مَا هَاجَرَ إِلَيْه ِ\" مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ.
    ..إنما ينطلي على ذلك أيضا على تقليص عدد الوزراء والتخفيض من رواتب التماسيح والعفاريت وتكون البداية من الأفضل وخير وقدوة و مثال يحتذى
    المستوحاة محاكاتها من صور عدل عمر الرائعة
    أما التقشف على حساب عرق البسطاء
    راك يا بن كيران اخرجت على اولاد الطبقات الفقيرة
    نقولها بفصاحة بلا حرج والله لويفهم الشعب لجموك بالحجارة كالشيطان المارد المارق المتأسلمون لقد كثرت شروركم

  • المنصف
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 20:06

    ا لحمد لله .على الاقل ليدعوهم يعملوا.حتى بنكيران حلق لحيته ,ولكن الله يعلم وانتم لاتعلمون .فالرجل فضل ارضاء المعارضة الممثلة في الاحرار على ارضاء حزبه.ومعهم سيكتسبون الخبرة كما تدعون ننقصانهاعند العدالة, وهذالايضر ما دامت النيات صافية ,والايدي نظيفة, وحب الوطن والملك والشعب, وبالاخص الفقراء, هو المهيمن .فنحن نسير في طريق الاستقرار والامن .واذا ما اكرمنا الله بالنفط, صخرا, او سائلا ,او هما معا, فسيجزي الله عباده المومنين .فمزيدا من الصبر والدعاء .ولاتستهينوا بالدعاء والاستغفار, فكما ارسل الله امطاره علينا هذه السنتين مدرارا ,فسيزيدنا من فضله ما نعلم ومالانعلم .ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لايحتسب, ومن يتوكل على الله فهوحسبه .اتتذكرون السعودية كيف كانت قبل السبعينات?انها كانت تعيش على مداخل الحج والعمرة ,ولكن تطبيقها واتباعها للاسلام رزقهاالله به نفطا لم تكن تحلم به .فاتقواالله مااستطعتم .

  • عزيز
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 20:08

    هذه حكومة الأحرار وليست حكومة بن كران اما زيادة الوزراء لسبب واحد وهو زيادة عدد النساء لإرضاء النساء فقط اما اللذين يريدون ان يضغط على الإسلاميين بسبب ما جرى في فقد اخطئتم عليكم ان تنظرو كيف سينتهي هاذ الانقلاب والذي ينعق واء كل حدث فهذا ليس بسياسي وليست له رؤية واضحة

  • N.Swiss
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 20:10

    C'est l'intérêt de la nation qui est dessus de tous et de tout les partis politiques qui sont incapables de trouver un terrain d'entente, donc le Roi a raison de s'intervenir

  • منبسط زغلول
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 20:22

    قيل لارضاء الاحزاب، طيب. ماذا يمثل ال pps برلمانيا و انتخابيا و نقابيا حتى تظاف اليه وزارة اخرى و انقاص وزارة من البيجيدي و خلعها من العثماني؟ ماذا حصل؟ هل تغير المشهد الانتخابي و حدثت انتخابات مبكرة؟لم يقع اي شيئ، بل فقط زلزلت الاغلبية بخروج الاستقلال و بلاغ الملك بدعوة الوزراء المستقلين بتصريف الاعمال حتى اعادة تشكيل اغلبية جديدة يجب الا يفهم منه عدم تغيير الحكومة و برنامجها و اعادة التنصيب بالبرلمان و التصويت بالثقة – لانه اخذ في الحسبان اما استقالة بنكيران او عودة رجوع الاستقلال بوزراء اخرين اذا ما تم الاتفاق و هو ليس بالمستحيل – هذه الفرضية لم تتحقق و ما تحقق هو تكوين اغلبية جديدة بدخول حزب عارض البرنامج الحكومي و اظافة وزراء كثيرون و من مشارب متعددة مما يحيل على حكومة جديدة و لا بد للسيد بنكيران من تحمل المسؤولية امام نواب الشعب في كل هذا- منطقيا و دستوريا- الامر ليس تعديل اي تغيير جد محدود داخل نطاق نفس الحزب الحكومي. لا. الامر يتجاوز التعديل الحكومي

  • من شمال
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 20:24

    الذين يتحدتون على ان الحكومة بنكيران الثانية ذابة فيها المرجعية اسلا مية اقول وهل الحكومةالاولى كانت تبت الاسلام بصلة

  • بوعبيد
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 20:27

    مال الحكومة الاسلامية؟؟ احسن من گاع الحكومات اللي فاتو فاش ما جات…

  • حسن المكناسي يوسفي
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 20:34

    اي ابحاث هذه واي تشريح واي شعوذة هذه .انها حكومة امير المؤمنين وحكومة مغاربة مسلمين وافرادها حملوا الامانة ان خاموها خانوا القسم الذي ادوه وان كانوا كما عاهدوا الله نجحوا ورضي الله عنهم ورضوا عنه.هي ليست بحوث لانهم لا يعرفون فئات والطبقات المكونة للوطن .هم فقط يخافون من الموت لان اعمالهم مكر.

  • المتضررون
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 20:35

    الحمد لله نتسابق في ارضاء لغرب ونقلدهم في اشياء ونتهاون في اشياء متلا الشئ الذي يرضي لحكومة ترى فيه امتياز لركوب على لقوت ليومي ومتوسطي دخل ولمستضعفين الذين لاحيل ولاقوة لهم الا رضوخ لقرارت جهنمية لكل من تبعبع بشعارات كاذبة من اجل مناصب عالية لضمان راتب تقاعد سيارة سكن وتوظيف تبيعاتو ووظف الاسلام في شعارت متناسيا المتل شعبي لي قال لعصيدا باردا يعمل ايدو فيه شق تاني لارضاء لغرب هو قرارت لبنك دولي ومعطياته لفاشلة مدونت لمراة اجتهاد خاطئ وما سارت عليه الامور من عزوف عن زواج وكترت طلاق وتبرج والقاء نظرة شمولية بمحاكم مملكة وسجونها شق تالت مشرع لغربي بعد لحرب لعالمية 2 في تزكيت تشغيل لمراة بعدما قل رجال بنسبت 9/7فلمئة واعطوها لعمل بشركات لامسيرات طبقناه بمبادرة كبتية لبعض من صفقو للمشروع وتوظفت المراة وكتسحت لبرلمان وتوزير بدون انتخابات لارضاء اعداء الاسلام واقصاء شباب ذكوري من تشغيل مما سرنا نعيش من اجرام مخدرات سرقة تسيب احتلال لملك لعام نتشار لفساد رذيلة شق رابع مدونت سير اين طرقها مقارنتنا بدول خارجية في غلاء معيشة اين الاستشفاء وتعليم نزيه وتقاعد لمريح واستخلاص شماج حلل وناقش ترى لعجب

  • motao-1
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 21:49

    Notre gouvernement est fort, il est constitué par des ministres hautement instruits et expérimentés dans tous les domaines, de la diplomatie jusqu'au finances en passant par les services et l'industrie etc… Avec ce staff le Maroc est sur le bon chemin. Les tamassihs et les minables chabatiens rentreront dans leurs coquilles

  • شوف تشوف
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 22:04

    بنكيران يجب ان يلملم نفسه واصحابه ويغبرو وجههم، ازمونا وخرجو علينا

  • Marocain
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 22:20

    On ne peut imaginer la bléssure profonde et l'agitation incontournable du PAM de l'Istiqlal et du Ittihad ayant appris la naissance du guouvernement Ben Kirane2,évenement qui a dissout toutes les tentatives malheureuse des meneurs de jeux pour venir à bout d'une détérmination solide du Pjd.Maintenant il est temps que nos journalistes quittent la partialité et qu'ils réctifient le tir du côté de la sagesse de notre presse.et qu'ils se douviennent que le Maoc est Musulman et il le restera et pas besoin d'utiluser sans relache l'éxpression "houkouma islamia" ou autres appélations identiques et peut importe ceque prononce un jiurnaliste non Marocain

  • Abdelilah
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 22:54

    Peu importe l'idéologie politique, je pense que les marocaines et les marocains s'inquiètent sur l'avenir du Maroc et donc sur leur avenir …

  • xmen
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 22:56

    وعلى عكس جماعة الإخوان المسلمين في مصر، أثبت الإسلاميون في المغرب أنهم قادرون على العمل ضمن أي تشكيلة حكومية، بمختلف توجهات الأحزاب، بين حزب "الاستقلال" اليميني الذي استقال من نسخة الحكومة الأولى، وبين "التجمع الوطني للأحرار" الحداثي الذي شكل الائتلاف الحكومي الثاني.
    les marocains ne sont pas commes les autres

  • رابحة
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 23:07

    حكومة بنزيدان فقدت فيك الثقة انا وعاءلتي لانكم اخلفتم الوعود
    ندمت الندم الشديد
    عمر داوود ما يعاود

  • jalila
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 23:11

    بئس التأسلم وبئس الاحزاب المتأسلمة

  • lina
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 23:23

    حكومة فاشلة و منافقة استغلت الدين لقضاء مصالحها فبئس الاحزاب المتأسلمة

  • احمد
    السبت 19 أكتوبر 2013 - 23:50

    بكل واقعية وصراحة لا الوضع الداخلي ولا الظروف الدولية المحيطة بنا تسمح بتأسيس حكومة اسلامية قحة ، فالمواطن البسيط مغلوب على امره وقد انهكته كثرة المصاريف والقروض ومتطلبات العيش اليومية ، وهو يعاني من تبعات حكومات سبقت بحسناتها ومساوئها زيادة على الوضع الدولي المتأزم والمشحون ضد كل مايمت للاسلام بصلة فأصبحت المفاهيم حوله مقلوبة باستعمال وسائط اعلامية عملاقة لاقبل لنا بها ، علينا ان لانكذب على انفسنا لنبدأ باصلاح انفسنا ونمد ايدينا لبعضنا ولنتصف بالصبر فاليساري او الحداثي اخ لنا ، كيف يمكنك ان تغير فكرا زرع لسنوات بين عشية وضحاها في مكونات وأطر مجتمعنا ، لنتحل بالشجاعة ولنقبل بجد على اوراش بلادنا يدا في يد تحت ارضية مشتركة نتفق عليها وان شاء الله لن يكون الا الخير امامنا فنحن قبل كل شيئ امة مباركة ساهمت وتساهم في البناء والتشييد والله المستعان .

  • مغربي غيور على بلاده
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 00:09

    و مافيها باس كذلك الى الملك امير المؤمنين تنازل شي شويا على واحد
    25 ولا 30% من الاجرة ديالو وكذلك ينقصوا شي شويا من الميزانية
    ديال القصر ونتعاونو كاملين باش نهضو بهاد البلاد الى الامام
    والله ماباغين الا الخير لهاد البلاد
    والله على مااقول شهيد
    والله المستعان

  • hafid
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 00:31

    bravo au pjd qui à sus démontrée durant ses deux annees de gestion du pays qu'il n'est pas plus islamiste que tous les autres partis politiques éxistant au maroc…..d'abord , par-ce-que tous les marocains sons de nature des islamistes tolérant cela depuis leur confessions,alors que meme le chapitre 7 de notre constitution actuel nous interdit la création de partis politiques à vocations religieuses..maintenant il est vrait qu'il y à confusion à ce sujet et qu'il faux agirent vite pour metre fin a cet situation…alors au travail méssieurs dames…..oublions le passez construisons notre pays qui dispose de tout ce qu'il faut pour,, sauf d'une organisation démocratique….qui ne tomberas jamais du ciel si on ne là construissent pas nous memes,mais d'une maniére intéligente et pacifique…. m

  • ابوانس
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 00:55

    حزب العدالة والتنمية حزب سياسي وسطي يمارس السياسة و بنكيران شكل الحكومة من اربعة احزاب باديولوجيات مختلفة وهو بذلك انفتح علئ كل مكونات المشهد السياسي ودخل معها في حوار وتفاوض معها سياسيا ومن ثم فان القول بوجود حكومة اسلاميين كما كان في مصر يعتبر حكما غير واقعي ذلك ان الحكومة سواء في نسختيها الاولئ اوالثانية هي حكومة ائتلاف يشكل فيها حزب العدالة والتنمية الاغلبية بل الملاحظ ان بنكيران تنازل عن هذه الاغلبية للتقنوقراط لاسباب سياسية صرفة .

  • hamid
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 01:09

    هل أصﻻ هناك حزب إسﻻمي ! إنه مجرد شعارات ﻻ غير.

  • المغرب
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 01:36

    عندما كان الاتحاد الاشتركي يحكم وحزب الاستقلال يحكم كانو يتحلفون مع اي حزب الا العدالة والتنمية والان عندما فازت العدالة اصبحتم تقلون حزب اسلامي ثم حزب اسلامى لم يبقى اسلامي++++ مع العلم ان المغاربة كلهم تقريبا 99 في المئة مسلمون وهاؤلاء المسلمون يعرفون جيدا ان ملك البلاد محمد السادس هو امير المؤمنين ومكلف بالدين المجلس العلمي الذي يتخرج منه الائمة والدعات على مذهب المالكى هذا هو المغرب الكل يشارك في الحكم يسارى يميني ملحد +++ تحت سيادة الملك الذى يريد البعض انقلاب على الملكية وتعوضها بالسيبة والله نجنا منها وعرفنا ان الملك له دور محورى واذا كانت حكومة في المستوى اكيد المغرب سيكون افضل باذن الله اللهم اجعل هذه الحكومة فيها البركة فاعضائها الملتزمين والمسلمين والمتحزبين واهدي اجزاب اليسار وعلمانيهم الى طريق الصحيح…

  • Houcine
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 01:37

    Je ne suis pas un islamiste ni quelq un qui a voté sur le parti pjd aux élections précédentes .. Mais actuellement je me trouve optimiste du travail du gouvernement actuel .. J ai énormément de confiance que ce gouvernement pourrait certainement donner un plus à notre pays .. Que dieu l aide à réaliser la rêve de tout les marocains inchaallahe

  • Mohajir
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 02:02

    Bonne immaje,maïs on attend bon reform profond politique ,economique et socialde de cette gouvernement

  • إدريس السني
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 02:23

    حكومة مغربية<< تسير>> البلاد بالأدوات العلمانية وبالسياسة الفرنسية يطلق عليها العلمانيون الحاقدون على الإسلام حكومة << إسلامية>> أي دينية. وحكومة "ميركل" في "ألمانيا" مسيحية بأكملها سياسة وتدينا ولم نسمع عنها أنها حكومة دينية !!!!!!!!!
    السبب هو أن الحزب الرئيسي في الحكومة المغربية حزب إسلامي لم ترد فرنسا السماح له بالوصول إلى كراسي الوزارات منذ أن نشأ رغم أنه كان من الممكن أن يكتسح مقاعد البرلمان منذ ولادته وهي أعلم من غيرها أن من فتح له الطريق إلى الكراسي هو "الربيع العربي" لولاه لربما كانت قياداته كلها في السجون بتهمة <<المساس بالمقدسات>> أو <<التخابر مع القرآن الكريم>> أو <<المساس بأمن الدولة>> أو بدون تهمة.

  • العشاب
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 04:06

    كان علي هذه الاحزاب الخبزية باش تدير النويبة على الحكم مرة يحكموا العلمانين مرة يحكموا الاسلامين ويتركوا الصلاحية للصناديق بعد كل ولاية ويطبق هذا في كل البلاد العربية التي لها جشع السلطة وتبقى هكدا امولى نوبة

  • غريق
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 08:42

    انا مزاوك ، القضية حامضة الاخوة

  • mohamed
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 12:13

    أنا شخصيا ما يهمني هو المصلحة العليا للبلاد. أنا مغربي مسلم وأحب بلدي المغرب وأتمنى أن يعيش كل المغاربة بأمان. وليس مهما أن تكون الحكومة إسلامية أو علمانية.

  • si chrif
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 12:32

    ان المغرب بلد قوي يجب اعطاء دينامية قوية لمغرب حديث وشكرا

  • فوزي
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 12:58

    كلنا مسلمين و يجب علينا كمغاربة ان نتعاون في ما بيننا بعيدا عن الطائفية.ونجعل استقرار الوطن وحب ونصح بعظنا البعض هو الاهم

  • gayour
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 14:18

    اتمنئ من رئيس الحكومة الرجوع الئ الخطابات قبل الانتخابات لسنة 2O11
    لكي يصل الئ الخلاصة التالية الستقالة او الرحيل عن رئاسة الحكومة لانه كدب علئ الشعب المغربي ولم يحقق ادني شيئ من برنامجه الانتخابي هذا بالاضافة الئ تحالفه مع الخصوم

  • حميد بودريسة
    الأحد 20 أكتوبر 2013 - 18:57

    ‏‎ ‎العدالة والتنمية سبق له أن عرض المشاركة على الأحرار في تشكيل النصخة الأولى فجاء الرفض منه ،والأن تلومون بن كيران على إدخال الأحرار، الإسلاميون لايستعملون الخطوط الحمراء الذي استعمله هو حزب الأصالة والمعاصرة ولم يرد عليه العدالة والتنمية إلا هذه اللحظة ،وهذا يحسب للإسلاميين لا عليهم

  • بهلول أبو الهيجاء
    الإثنين 21 أكتوبر 2013 - 11:03

    حزب العدالة والتنمية لم يفقد مكانته عند الشعب لأنه لم يخلف الوعد الذي قطعه على نفسه مع المغاربة ودون مبررات سواء انسحب حزب الاستقلال والتحق حزب الأحرار فهو مسؤول عن الوعد الذي قطعه على نفسه وللمغاربة أن يحاسبوه وحده وليس غيره بعد مضي مدة الانتخاب خمس سنوات .
    ثم إن نظام الاقتراع وكيفية تشكيل الأغلبية تفرض عليه أن يتحالف حتى مع الشيطان من أجل مصلحة الوطن .

  • سعيد امناد
    الإثنين 21 أكتوبر 2013 - 11:30

    حكومة فاشلة و منافقة استغلت الدين لقضاء مصالحها فبئس الاحزاب المتأسلمة

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 2

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 8

إيواء أشخاص دون مأوى

صوت وصورة
الطفولة تتنزه رغم الوباء
السبت 16 يناير 2021 - 22:59 5

الطفولة تتنزه رغم الوباء

صوت وصورة
حملة للتبرع بالدم في طنجة
السبت 16 يناير 2021 - 22:09 1

حملة للتبرع بالدم في طنجة

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11 9

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 11

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال