"الاستئناف" يفتح ملف "باب دارنا".. والضحايا يطرقون باب الملك

"الاستئناف" يفتح ملف "باب دارنا".. والضحايا يطرقون باب الملك
الجمعة 13 نونبر 2020 - 01:00

تزامنًا مع مثول المتهمين في ملف عملية النصب العقارية التي طالت العشرات من المواطنين المغاربة في القضية المعروفة بـ”باب دارنا”، رفع الضحايا الذين توافدوا أمام محكمة الاستئناف بالدار البيضاء شعارات مطالبة بتدخل الملك محمد السادس لإنصافهم واسترجاع الأموال التي دفعوها.

ورفع المحتجون من ضحايا الشركة العقارية، أمس الخميس، شعارات من قبيل: “يا أمير المؤمنين، أجي تشوف الظالمين”، و”الوردي ها هو وفلوسنا فينا هي”، ثم “العصابة ها هي وفلوسنا فينا هي”، مناشدين أعلى سلطة في البلاد بإنصافهم بعدما طرقوا أبوابا عديدة دون نتيجة.

وبعد توقف احتجاجاتهم بسبب حالة الطوارئ الصحية والحجر الصحي الذي كان معمولا به في ظل جائحة كورونا، خرج الضحايا لتصدح حناجرهم بشعارات تزامنا مع أول جلسة لمثول المتهم بالنصب محمد الوردي أمام قاضي التحقيق باستئنافية الدار البيضاء بعدما كانت القضية في بدايتها لدى المحكمة الابتدائية بعين السبع.

وشدد واحد من الضحايا المغاربة المقيمين في الديار الأمريكية على أن الضحايا الذين تم النصب عليهم في هذا الملف “لم تعد لهم ثقة في الحكومة والبرلمان وغيره، وهم اليوم يناشدون الملك محمدا السادس لإنصافهم؛ لأنه الوحيد الذي نثق فيه”.

ولفت المتحدث نفسه، في تصريحه لجريدة هسبريس الإلكترونية، الانتباه إلى أن الضحايا “ضربوا تمارة في الدول الأخرى، سواء بأوروبا أو أمريكا.. وكان همهم الاستثمار واقتناء منزل بالمغرب؛ لكنهم وجدوا أنفسهم ضحية نصب كبيرة”، مشيرا إلى أن ما جعلهم يقعون في هذا “الفخ” كون المتهم الوردي “اعتمد على ممثلين وقنوات عمومية للترويج لمشاريعه، وكذا مشاركته في المعارض الدولية للعقار”.

من جهتها، قالت خديجة، التي كانت تصرخ أمام المحكمة رفقة سيدات أخريات “بغينا فلوسنا”، إن الضحايا “بعد احتجاجاتهم السابقة، توقفوا عن ذلك بسبب الحجر الصحي، واليوم قرروا العودة إلى الاحتجاج تزامنا مع مثول الوردي المتهم الرئيسي أمام قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف”.

وأوضحت المتحدثة نفسها أن الضحايا لا يهمهم سجن المتهم بقدر ما يطالبون باسترجاع الأموال التي ضحوا من أجلها وتكبدوا العناء من أجل جمعها، قبل أن يجدوا أنفسهم ضحايا عملية نصب كبيرة.

وأردفت السيدة المذكورة: “نحن لا يهمنا سجنه، ما يهمنا هو استرجاع أموالنا التي كافحنا واشتغلنا من أجلها لسنين داخل المغرب وخارجه”، مضيفة: “فلوس خدمنا فيها، وضربنا تمارة عليها، ودار لينا الطلاميس، ونحن اليوم نريد تحكيما من طرف الملك محمد السادس”.

ووجه المحتجون الغاضبون انتقادات إلى الحكومة بسبب عدم تحركها في هذا الملف وإنهاء معاناتهم ودعمهم من أجل استرجاع المبالغ التي تقدموا بها، مستغربين من مخاطبة سعد الدين العثماني لهم: “مشيتو عند مول الحانوت”.

وتفجرت قضية النصب العقارية سنة 2019، بعد شكايات عديدة من لدن المتضررين من عدم تسلمهم مشاريع سكنية تابعة لمجموعة “باب دارنا” التي يملكها محمد الوردي، ليتم إيقافه وعقل مجموعة من العقارات التي بحوزته.

‫تعليقات الزوار

28
  • رضوان
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 01:15

    كيف يعقل أن لا يتق إلى فى الملك أين العدالة أين المؤسسات أين ، اش هذ الحالة وصلنا ليها، اش هذ الظلم،
    أفضل الكلام لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

  • bensaid
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 01:40

    يجب بيع جميع ممتلكاته لتعويض الضحايا. و ادا لم تكفي ممتلكاته يتم بيع اعضائه الحيويه من قلب و كلي و عينين و رئة الى غير دلك. و ادا لم تكفي اعضاؤه يتحمل المسؤولون من جيوبهم تصامنا ما تبقى بدمته لأنهم لم يحموا الضحايا .

  • mbolo watara
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 01:49

    فضيحة باب دارنا وحمزة مون ببي وصمة عار على جبين القضاء المغربي انا لا اثق في القضاء المغربي فاينك السي بوعشرين لمادا لا تدافع عن ضحايا المافيا العقارية ام ان ليس لديهم بترودولار

  • Hassan nl
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 01:53

    شكوى لله لا لعبد! حتى انا سرقني في طنجة.. ولكن الحمدلله على كل شيء يوم القيامة قريب جداً… اما لن ولن نشري شي بركه في المغرب… إسبانيا هي الحل: راحا او شميشه والعبادات علي طريقها. في المغرب انسان كينسا كل شيء، لا دنيا لا اخيره

  • hassia
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 01:55

    Le Roi n,est pas un ange faut en finir avec cette Mafia

  • محمد جام
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 01:59

    هذا كلام فارغ.
    ليس الملك وحده من يتحمل المسؤولية.
    فالدولة لها مؤسسات من مسؤوليتها حماية المواطن في ماله. فهي من تتحمل ارجاع أموالكم و إن لم تستطيع فهي مشكورة على مجهوداتها و الباب مفتوح أمامها.

    فماذا تعني كل هذه الضرائب و جيش الموضفون و الاموال التي تصرف عليهم. لكي نلجأ دائما للملك لحلها. فهو له مسؤوليات أكبر.

  • عبد الفتاح
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 02:24

    ينبغي وقف الفساد بالطرق القانونية, وإلا سيأتي اليوم الذي يتكفل كل مواطن تعرض للفساد لإسترجاع حقه بكل الأشكال وبلا حدود, أو تنتج فكرة دويلات داخل دولة, كل دويلة لها جيشها لإسترجاع حقوقها, لقد أضر الفساد كثيرا بسمعة المغرب, وإقتصاد المغرب, وما يحز في النفس هو الغياب التام للدولة إن لم يكن بعض مسؤولي الدولة هم رأس الفساد رغم أنه رائحته أزكمت الأنوف ومنذ زمن طويل.

  • Abdool
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 02:31

    المشكلة هي كلمة القانون لا يحمي المغفلين وبهذا ضاعت حقوق الناس، الواجب حماية هاد المغفلين من النصابة الذين يستغلون ثغرات القانون والضرب من حديد على هؤلاء النصابة الكثر حتى يكونون عبرة لغيرهم ،اللي ما مفهوم هو كيف لا نتق في مشروع مرخص له وهناك إشهار في قنوات رسمية وتصاميم من مصالح الدولة ووو… سي العتماني رئيس حكومة يقول مشيتو عند مول الحانوت، اسي العتماني واش هاد البلاد سايبة اللي استغل شي ثغرة من انتاجكم ينصب على المواطنين.

  • علي
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 03:00

    أتعجب لمن يترك العقار رخيصا في امريكا و إسبانيا و تركيا و المكسيك و يشتري بيوتا رملية غالية الثمن نوافذها مقابلة مزبلة او بركة مائية عفنة.
    يا مغاربة العالم، العقار في المغرب من أغلى و أسوأ ما يكون ، فلا تعطوا رقبتكم لمافيا العقار و تصبحوا على ما فعلتم نادمين.

  • Housni kawkabi
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 03:06

    المسؤول الاول هي وزارة الاسكان والوزير الدي كان على راسها لوليتين حكوميتين والان اصبح في صف المعارضة لايمكن لشركة ان تنصب على كل هدا الكم من الناس لو ان الوزارة والوزير قاموا بعملهم
    على يقين لن يتم النشر كما لم يتم اي تعليق لي في هدا الموضوع

  • سميرة
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 03:20

    قضيتكم عادلة و لكن مطالبكم هاته غير مشروعة، أنتم تطلبون التدخل في القضاء، القضاء مؤسسة عليكم احترامها خصوصا أن الأحكام لم تصدر بعد، ثانيا ماقادكم لهاته الوضعية هو الطمع الذي أعماكم تحملوا أيضا مسؤوليتكم و انتظروا ما سيقرره القضاء ككل الناس التي تتوجه للمحاكم. على الحكومة أيضا بعد هذه القضية سن قوانين جديدة في مجال العقار تحمي الراغبين في الشراء من المقاولين و تحمي أيضا الراغبين في الشراء من طمعهم و غبائهم.

  • Massinissa
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 08:00

    20 سنة سجن لزفزافي الذي طالب بمستشفى

  • Youcefadam
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 08:22

    المشكل هو انه اكبر من المحاكم يجب التحكيم الملكي كي يأخذ كل واحد حقة أما المحاكم فلله العدالة وحدها زوجتي تعاني في خلف تظلم منذ سنة 2012 شكرتها وزوجها وأخ الزوجة زوروا وثائق رسمية واستولوا على مشروع بأكمله مشروع مؤسسة تعليمية happy kiss رقم83بزنقة الحور بحي الرياض مازالت زوجتي تعاني جميع العلل حلت بها بعدما لم تنصف من طرف القضاء المحكمة التجارية والمحامية الكل يطلب المزيد من المصاريف والله القرض لطلبتوا من الوكالة البنكية من أجل المصاريف آخر اقتطاع انقضى والملف مازال تحوم فيه شبوهات ﻷنه ليس باياد أمينة لنا الله

  • اه يا بلدي
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 09:13

    باب دارنا الصخرة وليست القشة التي دكت ضهر الحمير.
    لن يساهم مهاجر مغربي في العقار الا اذا كان بليدا، حيث اصبح العقار غاااااااليا جدا، ناهيك عن قانون اربع سنوات يجب مراجعة الملكية والا ممكن ان تاخذه مافيا العقار يعني، قانون لصالحها منها واليها.

    شوهت سمعة المغرب في العالم بسبب الفساد، رغم ان ارضه لو كان فيها مصلحون لكان ارقى بلد نظرا لموقعه الاستراتيجي

  • بنت البلاد
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 09:50

    الصحة والتعليم والعقار والخدمات العمومية من أكفس ما يكون في المغرب كحلتو لنا وجهنا قدام العالم وشوهتونا بغيت ربي ياخد فيكم الحق

  • غيثة
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 09:55

    الدي يتحمل المسؤولية الأول و الاخير هو الشخص الدي دخل نفسه بنفسه بطمعه كان عليه قبل أن يقدم على الشراء يبحث أولا بالمحافظة العقارية على هدا العقار هل هو موجود على الخريطة الطبوغرافية و هل هو في ملك الشركة المعنية ( باب درنا ) فحل من إشترى من المهاحرين بالدولة المتقدمة و عدد لابأس به من قطاع العدالة منهم قضاة و محمامون فكيف تغيب عنهم البحث عن تلكم المعلومات….

  • ثمارة في اوربا
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 10:35

    يحكي احد المهاجرين سبق وان وقع ضحية مثلكم رافع امام القضاء…ووكل محاميا من اسرته…وعند الجلسة لم يحضر المحامي…وحضر رئيس الودادية (استاذ ثانوي) ونائبه. وعقدت الجلسة …واختصرت الجلسة في سؤال…الاول للمحتال وعصابته ..الذي رذ وهومبتسما انه لم يتحايل على احد انما العراقيل هي من المنخرطين …تم توجه القاضي الى المتضرر. امرا اياها بالوقوف. وقفة هيبة واحترام. امام المحكمة ذون ان يدري ان المتضرر.له اعاقة. بدنية (اعرج)…وانفض الجمع ..وعند الباب لقي جماعة توجهوا له بالسب والشتم وانه ما عندو ما يصور….. وبعد يوم التقى ..احد (حكماء)الودادية ..فنبهه. بكلام مقتضب ان اسثتمارك هو خسارة والخساره تجرك لخسائر من كل الانواع….

  • الحسين
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 10:46

    ادخال الملك في الامور القضاء لايحبه احد لأن القضاء يجب أن يكون محايدا ومستقلا.. لان المحاكم اصلا تحكم باسم جلالة الملك. بما يعرف بوكيل الملك .

  • ibrahim-bis
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 10:53

    ما هذه الثغرات في القانون اين هو قانون المحاسبة للوداديات السكنية اين هي حماية حقوق المستهلك؟

  • الزمروق العظيم
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 11:03

    هدو لي تيشرو ديور فالمغرب هما عيشين برا خصهم طبيب الحماق.
    شريو فبلدانكم فاوروبا وامريكا ولا خبعو فلوسكم ديرو بها مشاريع لولادكم.
    والعطل فسبانيا وفي احسن بلايص فالعالم تطيح ارخص من هد بلاد الجوع والحضية.
    ولي بغا يشوف والديه يسيفطليهم زيارة ويعطيهم فلوس لي يحتاجوها ليديهم بالاورو ميربح معاكم حد.

  • ibrahim-bis
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 11:50

    الى الاخت رقم 16 معك حق ورأيك معتبر لكن خاص الدولة لي كترخص لهذا النشاط تلزم المقاول تنفيذ عقد البيع واذا لم ينفذ يعاقب. اختي الله يحسن لعوان السكن ثمنه باهض والناس يلتجئون للوداديات لثمنها الاقتصادي

  • عيدالله
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 12:14

    لو كانت حكومتنا حكومة بالمعنى الصحيح، لكانت أول من تبنى القضية وسارع لحلها واستغلها فرصة لتعزيز مكانة المغرب بحفظ سمعته و زيادة الثقة في مؤسساته، لكل من أراد أن يستثمر في هذا البلد العزيز.
    مرابطون، حتى نترك لابنائنا الوطن الذي سيفتخرون به، بإذن الله.

  • Immigre
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 12:34

    La responsabilité reste de l’état marocaine qui font rien pour s’assurer que la société est en règle ou il y’a des gros requins partis les gens de l’état dans cette affaire no
    More comment

  • إضافة
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 13:02

    ما دمتم تعملون وقاطنون في الخارج،وحاملين جنسية اخرى،لماذا لا تحملون قضيتكم إلى محاكم خارج الوطن،اكيد ستكون استجابة من طرف المسؤولين المغاربة……

  • خديجة
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 13:54

    انا من ضحايا باب دارنا لقد نصب علي بمعية ضحايا آخرين اكتر من الف ضحية باسم القانون أي أننا لم ترتكب أي خطأ فقط وتقنا بالموتق الذي يمتل الدولة .
    يعني أن الدولة هي المسؤولة عن عملية النصب هذه وعليها تعويضنا أو الضغط عل النصاب الذي يخفي اكتر من 100 مليار حصيلة عرق جبين المغاربة من الداخل والخارج .
    عندما نطلب التحكيم الملكي رغم أن القضية في يد القضاء لأن
    كل الأحكام تصدر باسم الملك بالإضافة أن القضية غير عادية وتتطلب حلولا آنية وعاجلة لتداعياتها الاجتماعية الخطيرة .
    ناهيك عن الضرر الاقتصادي الذي خلفته .

  • Hicham
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 15:10

    شي مخبي فشي
    عصابات منظمة …..
    سياسة الصمت.

  • مغربي
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 15:18

    للاسف داروا ليهم مثال اخدم ءتاعس على الناعس. تلك هي طرق الحرايمين اذا بحثت عن اصلهم لاءصل لهم.

  • Adilov
    الجمعة 13 نونبر 2020 - 16:52

    القانون و المؤسسات في المغرب هي فقط للإستئناس بها عند الحاجة و يبقى الظلم سيد الموقف

صوت وصورة
"قرية دافئة" لإيواء المشردين
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 22:30 1

"قرية دافئة" لإيواء المشردين

صوت وصورة
فن بأعواد الآيس كريم
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 21:40

فن بأعواد الآيس كريم

صوت وصورة
مشاكل دوار  آيت منصور
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 18:33 1

مشاكل دوار آيت منصور

صوت وصورة
ركود منتجات الصناعة التقليدية
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 16:33 5

ركود منتجات الصناعة التقليدية

صوت وصورة
تحديات الطفل عبد السلام
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 12:30 11

تحديات الطفل عبد السلام

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 115

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد