أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

31
  • Me again
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:13

    الجميع يتكلم و يتفرج و لا يقوم باي شيء، رغم ان الحل بسيط و هو غرس على الاقل نقلة/ شجيرة واحدة فقط في كل زيارة في اقل من ربع ساعة في هذه الاحوال الجيدة حيث الرطوبة و الماء و الشجيرة ستعتني بنفسها عن نفسها… 7 سنوات او اقل او اكثر لا يهم، لكن العقلية المتجدرة تريد ان تنمو الشجرة في رمشة عين او كما تفعل الجماعات في المدن حيث تأتي بنخلة وصلت حد نموها و ثمنها يفوق مليوني سنتيم و نقلها الى الشارع و حفر و غرس يحتاج مليون سنتيم و الساكنة لا ترها تنمو و لا يهتمون بها و لا ، بل كل ما سيظنون هو انه غش و احتيال و اكاذيب و انهم مثل السياح يقيمون في فنادق داخل منازلهم، مثلما ما جرى في بورگان ليراك بأكادير قبل اسابيع! و الاطفال يظنون ان الشجر ينمو مثل البيطون!

  • Hassan
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:23

    والله حتى حرام هادشي لي تايديروه شي مواطنين او بالاحرى اشباه مواطنين لان كلمة المواطنة راها تضم كل ماهو من مسؤولية حقوق وواجبات ملي تانشوف هنا فالمانيا غابات عاى مد البصر Niedersachsen تايبقى في الحال علاش فبلادنا ماتكون بحال هاكا راه فقط وتانأكد عليها الزجر ثم الزجر هو الحل فالبلاد ديالنا في كولشي بحال الطوبيسات ديال كازا عقوبات وغرامات راه هاد شي لي كاين هنا دير شي حاجة مخالفة للقانون غرامة اغاتخلص غاتخلص بزز منك او راسك فوق رجليك والا الحبس عيب او حشومة عندنا غابات معدودة او ما عارفينش قيمتهم الله يهدي ما خلق

  • عبدو
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:25

    إنه جشع المنعشين العقاريين ما دامت شركة الضحى استولت على الجانب المطل على البحر فكذلك الآخرون يريدون الشطر المواجه له وهذه من معالم تقسيم الكعكة

  • . TAbdou
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:26

    بالفعل ،عند ممارستي لرياضة المشي صباحا شاهدت مرارا رعاة البقر والأغنام يخربون هذه الغابة بطريقة همجية .
    اتمنى ان تتدخل الجهات المسؤولة لوضع حد لهذه الممارسات التي تضر بالبيئة في اقرب الآجال وشكرا لجمعية سليج المعمورة على إثارتها لهذا الموضوع.

  • أستاذة وطنية
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:28

    المسؤول الأول والأخير هم اباطرة البناء الذين يرغبون في تدمير كل المجالات الخضراء لتعويضها بعمارات البناء لانها تسوى الملايين وتدر دخلا على الدولة لهذا انصح هذه الجمعية ان تضع يدها في يد المجتمع المدني ويعيدوا تشجيرها وإن استغرق نموها سبع سنوات لا يهم فقط تسييجها حتى لا تلحق بها الاغنام ضررا

  • جمال
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:40

    الحل في نظري هو تفويت الغابة لشركة خاصة وذلك بإعادة تهييؤها وتجهيزها بمرافق ترفيهية مقابل الولوج باثمنة رمزية.
    ولنا المثال في الحدائق العجيبة ببوقنادل وحديقة ماجوريل في مراكش.
    وشكرا

  • لقد وصل السيل الزبى
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:46

    أولا: يجب تحديد الفئات أوالأطراف التي تدمر الغابة وهي:
    -الرعاة؛
    -جامعي حطب التدفئة؛
    -المتنزهون؛
    ثانيا: من هي الأطراف المسؤولة عن حماية الغابة
    ثالثا: ماهي الإجراءات التي اتخذتها الجمعيات وماهو دور وسائل الإعلام لفضح هذه الخروقات.
    لقد ضقنا درعا من هذه الخروقات أتمنى ألا نسكت عليها وألا نمر عليها مر الكرام .

  • azouz
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:49

    لا أدري أين هم حراس المياه و الغابات….انه الرعي الجائر…و الحطب مع العلم انه القليل من يطبخ على الحطب في وجود الغاز…. و على بعد عشرين كلم …وفي طريقك إلى سوق الأربعاء السهول على الشمال . ضيعة للدجاج ترمي ما مات منه في الغابة حيث أصبح مرتعا للكلاب…. أما تكسير الاشجار من الساكنة المجاورة حدث ولا حرج مع العلم ان مقر الحرس الغبوي لا يبعد الا بمئات الامتار

  • متتبع
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:51

    تدمير هذا الجزء القريب من مدينة سلا والرباط لغابة المعمورة قد حدث بالفعل والاشجار المدمرة لايمكن اعادة احياءها من جديد لي عطا الله عطاه ولكن السؤال هو مالذي يمكن فعله والحالة هاته من قبل الجمعيات القريبة من الموقع قبل تدخل السلطة ولو اءن الرجل الذي تحدث عن مشاكل المنتزه قام بمبادرة رفقة المهتمين وقام بكراء جرافة اءو تراكس (1000 اءو 2000درهم )اقتصادا للمجهود البدني ثم قامو باحداث الحفر وغرسها باشجار الفلين لتعويض ماضاع واءعادة المكان الى ماكان عليه وشهر فبراير من الشهور الملائمة لغرس الاشجار .

  • حسن
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:53

    لا مواطن زائر، لا سكان محليون داخل الغابة، لا مسؤولين على قطاع الغابات الكل يتحمل مسؤولية التدمير الذي تتعرض له غابة المعمورة بجانب سلا الجديدة وهو وصمة عار على المدينة بشكل عام في غياب وعي بيئي و ايكولوجي لدى الجميع. لا يسعني إلا أن أقول لا حول ولا قوة إلا بالله. الكل يعتبر المناطق الخضراء و الضايات والغابات الحضرية كمزابل و مراتع للفساد و القاء القمامة و مواد البناء وهذا مشهد يومي يتم معاينته.

  • ENSEIGNANT RETRAITE
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:54

    ces gens qui detruisent la foret ne connaissent pas l interet de la foret;a casablanca pour atteidre la foret de bouskoura il faut courir 20 KM.

  • مراقب
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 12:59

    غِيرو على أشجاركم.. را الناس كتغرس شجة وكتصرف عليها ميزانية سنوية باش تكبر وتولي خضرة.. سولو الناس فالخليج يجاوبكم.. حافظو على أرضكم ماحدها حية.

  • غيور
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 13:08

    كلما ذهبت للممارسة المشي و الرياضة في هذه الغابة القريبة من سكناي الا و اشعر بالغضب بالسبب الازبال و الاوساخ او قنينات الخمر و البيرة متناثرة هنا و هناك. سلوك لا افهمه بثاتا مع العلم ان الاغلبية يأتون بالسيارتهم و يمكنهم جمع نفاياتهم في سيارتهه ورميها في الاماكن المخصصة لذلك. زد على ذلك التجهيزات( الات الرياضة و الطاولات و الكراسي الخشيبة ) التي تم تخريبها. لا حوة و قو الى بالله العضيم متى سوف نكون مواطنين صالحين نترك المكان كما هو و لانخربه او نوسخه لانه في الاخر ملكنا جميعا

  • مغربي مُتألِّم......
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 13:13

    هذه الغابات و المساحات الخضراء الطبيعية بصفة عامة ، هي مِلْكٌ لكل البشر ولكل المغاربة على الخصوص ، و هي الرِّئة و هي المَعمَل و المَصنع الذي يُجَدّد الهواء في الغلاف الجوي و يُنَقِّيه ، و على كل المغاربة أن يُقَدِّروا هذا الدّور الحيوي للغابات ، و بالتالي فالحفاظ عليها هو الحفاظ على الحياة ، فعندما أرى غابات اجْثُتَّتْ و احتلَّت مكانها عمارات أو فيلّات أو فنادق ، فهذه جريمة في حق البيئة و في حق البشر ، و مع الأسف فالأمثلة كثيرة في مدننا المغربية و هذا يُؤلِم في القلب ، و يَحُزُّ في النفس ، و في مدينتي مكناس مثلا كانت هناك غابة وسط المدينة ، هي غابة الشباب ، التي يعرفها المكناسيون ، و كانت هي رئة المدينة ، ذهب جزء كبير منها ، عوضته فنادق و مطاعم و مقاهي ، و الجزء الصغير المُتَبقِّي في الجهة الأخرى ، مُهمَل و مُعَرَّض هو أيضا للإندثار إذا لم تتدخَّل الجهات المسؤولة لِإنقاذه و إعادة تأهيله….

  • Ayoub
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 13:15

    في غياب تام من المسؤولين عن حماية الغابة بسلا ،تم اجتثات العديد من اشجار البلوط ،لو دخلت الى وسط الغابة ، لصرعتم من هول الدمار الذي يلحق بالغطاء الغابوي ضواحي سلا، المسؤولين هم مهندسي وحراس مركز سيدي اعميرة عامر ، وكذلك مركز بئر الاحمر العرجات السهول.

  • ALMAHDI
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 14:11

    غابة المعمرة التي اعرفها قبل الاستنزاف لها فضل كبير على عدد كبير من الناس بمختلف خيراتها وجمالها، الان يجب مضاعفة جهود اعادة التشجير والمراقبة؟!!!

  • farissrabia
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 16:20

    مع الاسف هناك بعض الناس لا يحترمون بتاتا الطبيعة وغير الطبيعة التي حبانا الله . كيف يعقل ان يترك الشخص “الميكا ” بعدما قضى يومه مثلا في الغابة ويرك وراءه الازبال والبلاستيك ويرحل كانه لا يوجد من سياتي لزيارة المكان ثانية .. انا شخصيا اكاد اصاب بالجنون لمثل هذه التصرفات… لا شيء غير الردع وهو تطبيق عقوبة المخالفات ماديا على كل من عبث بمكان او ترك وراءه ازبال .

  • abdo
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 16:48

    السلام عليكم الحق اقول لا يحق لنا ان نتهم اي جهة من الجهات الذين يقومون بتذمير غابة المعمورة هم الرعاة من اجل اعطائها كعلف للماشية و كم من مرة قمت بتحذيرهم من هذا العمل المشين لكن بدون جدوى المهم على الجهات المسؤولة القيام بردع هؤلاء الجهلة وشكرا.

  • cotopaxi
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 16:59

    مافيا العقار والعصابات سرقة الاشجار والمياه والغابات لا ثقة فيهم

  • عابد الميدالتي
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 17:23

    في العقود اﻷخيرة أي سنوات السبعينات 1970 كانت جبال اﻷطلس مخضرة بأشجار الصنوبر والبلوط ووو أما اﻵن فقد خربت الغابة من طرف الحطاببن دون تعويضها بغرس جديد مما كلف ساكنة اﻷطلس الكثير من المشاق والمعانات كغلاء الحطب وبرودة الطقس والتصحر وارتفاع درجة الحرارة ووو . المسئولية الاولى تأتي على عاتق وزارة الفلاحة والمياه والغابات وحراس الغابة بالدرجة الثانية والمواطنين باﻷخص حيث يبيعون حطب التدفئة للأفران والحمامات والمنازل ويدعون انه رزقهم

  • faty اسبانيا
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 20:36

    المافية العقار حطة عنيها على هد الغابة و المسئولين هملينها باش ترجع فيلات و عماراة والفاهم يفهم.

  • Slaoui
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 21:15

    المرجو برمجة حملة نظافة شاملة بإشراك الجمعيات و المتطوعين من الزوار،
    أنا أتطوع للمشاركة، من يريد المشاركة يضغط لايك

  • سلام
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 21:41

    عرابا معندهمش مع المحافظة على البيئة وحماية الطبيعة الا من رحم ربي وهذا ناتج عن تراكم سلبي تربوي رغم ان ديننا الحنيف ينص على ذلك.
    للأسف هذه حقيقة مرة هو انا النصارة عندهم وعي بيئي اكتر منا نحن المسلمين.

  • أبو طارق
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 22:04

    الجواب على سؤالك تجده أخي الكريم بين الغابة وحي الواد في سلا وانت تعاين الكراريس محملة باغصان الاشجار خضراء تفرغ في الافرنة مثل فران الخبز .خذ لك فنجان قهوة في الشارع ولاحض واذا كنت بريعا في الحساب سترى عجبا.

  • نعيمة
    الإثنين 22 فبراير 2021 - 23:22

    مؤسف جدا ما تتعرض له غابة المعمورة من تدمير امام اعين الجميع ..اين هم المسؤولون عن هذه الغابة ..غابة المعمورة تحتضر …تخريب وتكسير ممنهج وعلني لاشجارها..المرجو من وزارة المياه والغابة وكافة المسؤولين عن هذا القطاع حماية هذه الغابة من المخربين والتدخل السريع لإيقاف هذا التخريب الذي يطال غابة معمورة

  • iwiss n tmazirt
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 00:35

    جهة سوس الشبه الصحراوية تحتوي علي 30 إلي 40 في المأة من غابات المغرب، أين هي غابات الشمال الشاسع الممطر، المغرب يسير نحو التصحر

  • iwiss n tmazirt
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 06:11

    عيب شديد أن تكون الجهات الشمالية الكثيرة المطر لا تتوفر على غابات كثيرة وحيوانات ، في حين نجد جهة سوس ماسة القليلة الأمطار لديها 40 % من غابات المغرب بأكمله وحيوانات من كل الأنواع
    لبد من دراسة هذه الوضعية الغريبة؛ وكأن الشمال سلِّط عليه عقوبة تاريخية بتدمير الموارد الطبيعة بيد الإنسان

  • الغابة المنسية
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 10:23

    الغابة الملك السايب التي كل من هب ودب يفعل فيها مايشاء وكأنها لاتعني بالنسبة له أي شيئ وحتى الذين يسكتون عن هذا الدمار من المجتمع المدني يتحملون المسؤولية أما البرلمانيون فهم منشغلون بقسمة كعكة عوائد التقاعد “ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُم بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ”

  • Abou Yasser
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 11:59

    كلما أتيحت لي الفرصة للتنزه في هذه الحديقة، الملاحظة الأولى الصادمة هي أنه غالبًا ما يكون عدد السيارات التي تتحرك بين الأشجار أكثر من الأشخاص الذين يمشون. مع العلم، تشير اللافتة الموجودة عند المدخل إلى أنه ممنوع دخول الغابة بالسيارة أو الدراجة النارية.
    والمفارقةالغريبةأن الأشخاص الذين يأتون بحثًا عن القليل من الهدوء وسط الطبيعة ليتنفسوا هواء الغابة النقي، ليجدوا أنفسهم مزاحمين بالسيارات.
    لذا فإن الحل الأول يتمثل في إحاطة هذه المساحة الطبيعية بالكامل بسور، مثل ما يحدث في غابات حضرية أخرى (هيلتون ، هرهورة ، مهيدرة ، الغابة الصغيرة). هذا من شأنه أن يردع لصوص الأخشاب، والمركبات التي ترمي حطام البناء، وسائقي السيارات الذين يغسلون سياراتهم في الغابة، أو يزعجون طمأنينة المشاة.
    الحل الثاني الذي أقترحه هو إقامة نقطة حراسة دائمة عند المدخل ودورية في الأيام المزدحمة (السبت والأحد) لردع السلوك السيئ.
    يجب أيضًا جدولة حملات التنظيف وإعادة التشجير بانتظام لإعادة هذه المنطقة إلى سابق مجدها.

  • Abou Yasser
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 12:05

    Le premier constat qui choque dans cette forêt c’est qu’il y a souvent plus de voitures qui circulent entre les arbres que de personnes qui marchent. Le panneau implanté à l’entrée indique pourtant qu’il est interdit d’accéder dans la forêt en voiture ou en moto, et pourtant la valse des véhicules de tout genre ne s’arrête pas : Les gens qui viennent chercher un peu de quiétude au sein de la nature et respirer l’air frais de la forêt, se retrouvent bousculés par les voitures.
    Solution 1 = clôturer totalement cet espace naturel à l’image de ce qui est fait dans d’autres forêts urbaines. Cela devrait dissuader les voleurs de bois, les véhicules qui jettent des débris de chantiers, et les automobilistes qui dérangent la quiétude des promeneurs.
    Solution 2 = monter un poste de garde permanent à l’entrée et des patrouilles dissuader les mauvais comportements.
    Solution 3 = programmer des campagnes de nettoyage et de reboisement pour redonner à cet espace toutes ses lettres de noblesse.

  • Samir
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 14:44

    في قلب غابة معمورة بالقنيطرة ظهرت عشرات مشاريع الفيلات والسكن العالي القيمة ولا من يتحدث عن حماية الغابة ولا سيدي زكري

صوت وصورة
حوت ضخم بشاطئ الجديدة
الأربعاء 3 مارس 2021 - 18:31 11

حوت ضخم بشاطئ الجديدة

صوت وصورة
فضيحة طريق بآسفي
الأربعاء 3 مارس 2021 - 16:14

فضيحة طريق بآسفي

صوت وصورة
المصلي تلتقي المجتمع المدني
الأربعاء 3 مارس 2021 - 14:44 1

المصلي تلتقي المجتمع المدني

صوت وصورة
فرح الفلاحين بجهة البيضاء
الأربعاء 3 مارس 2021 - 13:50 4

فرح الفلاحين بجهة البيضاء

صوت وصورة
موجة الغلاء تمتد إلى البيض
الأربعاء 3 مارس 2021 - 13:45 17

موجة الغلاء تمتد إلى البيض

صوت وصورة
البوزيدي وتقنين القنب الهندي
الثلاثاء 2 مارس 2021 - 22:06 4

البوزيدي وتقنين القنب الهندي