التفاصيل الكاملة لتفكيك "كتيبة أنصار الخلافة" الإرهابية بمدينة تطوان

التفاصيل الكاملة لتفكيك "كتيبة أنصار الخلافة" الإرهابية بمدينة تطوان
الجمعة 4 دجنبر 2020 - 13:45

في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة وتحت زخات الأمطار التي كانت تهطل على مدينة تطوان، نجحت فرق مكافحة الإرهاب، التابعة للمكتب المركزي للأبحاث القضائية، في تفكيك خلية إرهابية بلغ عناصرها مراحل متقدمة لتنفيذ عمليات تخريبية تستهدف مواقع حساسة بالمملكة المغربية.

وتمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية (البسيج) من توقيف ثلاثة متطرفين يشتبه في ارتباطهم بهذه الخلية الإرهابية، تتراوح أعمارهم ما بين 21 و38 سنة، وتربط أحدهم علاقة عائلية بمقاتل بصفوف “داعش” بالمنطقة السورية العراقية.

والتدخل الأمني جاء في وقت متزامن بحيين شعبيين بمدينة الحمامة البيضاء؛ فقد جرى توقيف شخصين اثنين داخل منزل واحد حي بوجراح تجمعهما قرابة عائلية، وفي حي الكاريان أوقفت العناصر الأمنية سالفة الذكر الشخص الثالث.

وقاد هؤلاء الأشخاص الثلاثة الموقوفون السلطات الأمنية إلى “مكان آمن” بالمدينة القديمة “باب العقلة”، وهو عبارة عن بيت قديم كان يتم فيه تخزين الأسلحة وإعداد مستحضرات كيميائية تدخل في صناعة العبوات المتفجرة التقليدية.

وعثرت فرق البحث والتحري، ضمن المحجوزات أيضا، على راية من الثوب تجسد شعار تنظيم “داعش”، ومخطوط ورقي يتضمن نص البيعة للخليفة المزعوم للتنظيم، وأسلحة بيضاء متعددة الأنواع والأحجام، ومعدات معلوماتية وأجهزة إلكترونية، بالإضافة إلى كتاب “العمدة في إعداد العدة”، وهو بمثابة “دستور للتنظيمات الإرهابية” ويدعو إلى الجهاد في سبيل الله.

ووفق معطيات حصرية حصلت عليها هسبريس، فقط أطلق أعضاء خلية تطوان على أنفسهم لقب “كتيبة أنصار الخلافة”، بعد تشبعهم بالفكر الجهادي العنيف؛ وهو ما وثقه شريط فيديو بيعتهم للأمير المزعوم لتنظيم “داعش”، وفق الأسلوب والشروط التي يقتضيها هذا التنظيم الإرهابي، والتي حددوا فيها الأهداف العامة لمخططاتهم الإرهابية.

ويقودُ “كتيبة أنصار الخلافة” جزار يبلغ من العمر38 سنة، وله سوابق في قضايا الحق العام تتعلق بالإجرام، ورحّلته السلطات الإسبانية إلى المغرب منذ حوالي 10 سنوات بالنظر إلى خطورته الإجرامية، وبعد ذلك تشبع بالفكر المتطرف.

المعطيات التي حصلت عليها هسبريس كشفت أن أحد أعضاء الخلية كان متزوجاً من امرأة سبق أن توفي زوجها الأول في معاقل تنظيم “داعش” بالساحة السورية والعراقية خلال تنفيذه عملية إرهابية.

وجرى إيداع المشتبه فيهم الموقوفين في إطار هذه القضية تحت تدبير الحراسة النظرية من أجل تعميق البحث، الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المكلفة بقضايا الإرهاب؛ للكشف عن جميع المشاريع الإرهابية والامتدادات والارتباطات المحتملة لهذه الخلية، التي تؤشر مرة أخرى على تنامي المخاطر الإرهابية التي تحدق بالمملكة في ظل إصرار المتشبعين بالفكر المتطرف على تلبية الدعوات التحريضية التي يصدرها تنظيم “داعش”.

‫تعليقات الزوار

46
  • مغربي وطني
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 13:59

    أصل الارهاب هو الجماعات الاخوانية والوهابية ، لا يعترفون بالأوطان وحلمهم اقامة دولة اسلامية والرجوع بنا الى العصور المظلمة … لكن هيهات هيهات … لن نترك لكم الفرصة لسرقة هذا الوطن . الوطن قبل كل شيئ.

  • مغربي
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:02

    تحية عالية لعناصر الأمن الوطني .
    هكذا يجب التعامل مع ما يسمى بالانفصاليين المتواجدين داخل تراب المملكة بالاقاليم الجنوبية .

  • Citoyen
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:03

    للإرهاب يأتي من أزمة وتدبير التعليم في المغرب وجميع الدول الإسلامية. متفق تماما مع الاستاد عصيد، لابد من اعادة النضر في برامج التعليم في بلادنا وإعطاء الأهمية لتعايش بيت الدييانات، الفلسفة،التربية الجنسية، إلى آخر. ..

  • أمازيغي مراكشي
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:05

    على الشعب المغربي مساعدة الدولة في محاربة الفكر الإسلاموي السلفي الوهابي المتخلف الذي ينتج لنا دواعش و الذين يشوهون الإسلام بتصرفاتهم الإجرامية.

  • التازي
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:08

    البق ما يزهق هذه هي المخابرات المغربية التي لا تنام.
    فرق معلوماتية ذات كفاءة عالية بالإضافة إلى الاختراق و التجنيد.

  • كتامي
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:10

    الحمامة البيضاء كانت غتولي حمامة سوداء، بغيت نفتح داك "الدماغ" ديال هاد القوم ونعرف شنو فيه، أكيد سيكون شيء غريب يجعل تكفيرهم، عفوا، تفكيرهم هكذا

  • kamal
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:11

    هم أشخاص عاديون يعيشون بيننا يحملون أفكارا ظلامية و تحسها من فلتات لسانهم، حاقدون على غير المتدينين، يكرهون المرأة الطموحة، يمجدون للغزوات و يحلمون بالخلافة، يحتقرون غير المسلمين و ينسبون أنفسهم للفرقة الناجية …

  • الله يلطف وصافي
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:16

    والناس فيما يعشقون مذاهب .
    في الوقت الذي نجد فيه أناسا يربطون ليلهم بنهارهم من أجل إنقاذ البشرية من ويلات جائحة كورونا ،
    نجدون آخرين يخططون للفتك بها .

  • محمد محمد
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:22

    متفق مع من ذكر أن الخوانجية من يسترزقون و يغتنون على حساب الدين هم من يقفون وراء هذه الجماعات الضالة لكن ما لم يعرفه الكثيرون هو مصدر التمويل بالمنطقة و هم اعداء المغرب و خصوصا عسكر الجزائر الذين هم من يوفرون اللوجيستيك لتمكن الارهابيين من اسلحة مهربة و م اد خطيرة لا يمكنهم العثور عليها بالسوق الداخلية ، و لحد الآن لم يتمكن عسكر الجزائر من فهم أن المغرب دولة معتدى عليها و الله لا يحب المعتدين لهذا يجعل كيدهم في نحورهم الواحد تلوى الآخر الى أن ينقرض ا و تعود الحياة المدنية للجزائر .

  • متقاعد
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:22

    تحية تقدير لرجال الأمن الوطني المغربي بكل تشكيلاته!! وتحية خاصة للبسيج في عملياته الاستباقية ظد كل إرهابي يريد تخريب أمن وسلامة البلد!!! الحمد لله على أمننا ونحن نفتخر به ايما افتخار!!!!

  • مغربية خالصة
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:23

    ادا كنتم حقا مسلمين مؤمنين و تسعون الى نصرة الدين الاسلامي و رفع مكانة المسلمين في كل بقاع الارض فلمادا لا تحاولون ضم كل المشردين و المنحرفين و المرضى و المحتاجين فتعيدون تاهيلهم و ردهم الى الطريق المستقيم و تعليم العاطلين مهنة يسترزقون منها و يعيشون حياة كريمة و تخصصون للاميين من المواطنين حصصا تعليمية تمحون بها اميتهم و تحفظونه القران الكريم ما دمتم تتوفرون على اموال طائلة و عوض ان توظفوا هده الثروات التي تمكنهم من الحصول على الاسلحة في قتل الناس و في التخريب توظفونها فيما فيه الصالح العام و بدلك تضمنون لكم و لاسركم سعادة الدارين ؟ مجرد تساؤلات لكم يا اولي الالباب ان كانت لكم الباب .

  • مغربي
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:26

    الى صاحب التعليق الاول اقول و بالله التوفيق لا تخلط بين الامرين .فالاخوان جماعة إرهابية منها تفرخت القاعدة و اخواتها الى تنظيم داعش. فكل الجماعات المتطرفة اخذت فكرها من سيد قطب احد مراجع جماعة الإخوان. أما أن تتهم الوهابية بالتكفيى فهذا افتراء اما لجهلك بمفهوم الوهابية الصحيح أو متعمدا لتشويه مفهومها الحقيقي. و لابسط الوهابية فهي نسبة للشيخ محمد بن عبدالوهاب الذي دعا الى توحيد العبادة و محاربة الشرك و هذا ما جاء به ديننا الحنيف .و لانه حارب الاتراك مع ال سعود و اخرجوهم من جزيرة العرب. بدات الدولة العثمانية الصاق الاكاذيب على الوهابية منها انهم تكفيريون و لا يحبون النبي صلى الله عليه و سلم. و معلوم أن الدولة السعودية ادرجت جماعة الإخوان انها جماعة إرهابية بعد صدور فتوى في هذا الباب. و لا تجد الا قطر هي التي تدافع عن جماعة الإخوان و الاتراك لانها تخذم مصالحها.

  • Skali Ali
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:38

    À vrais dire le corps de la police aujourd'hui que nous observons soit aux médias ou dans le terrain répond à un besoin accru de sûreté auprès du citoyen et le satisfait, honnêtement un grand merci à ceux qui veillent de garantir la paix et la sûreté nationale. Dorénavant ces menaces terroristes reflètent un risque qui nécessite beaucoups de fermeté pour avorter toutes actions menaçantes à priori comme nous voyons aujourd'hui.

  • نبيل
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:41

    نحمد الله على يقضة الاجهزة الامنية اتجاه هذه الذئاب البشرية الكامنة

  • عبدو.رحيم
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:42

    الإعدام لكل من يحاول زعزعة أمن الوطن بافكار رجعية تمفيرية متطرفة يجب عزل هؤلاء الإرهابيين في غرف منفردة و مراقبتهم بالكاميرات لكي لا يرتقبوا اي عمل اجرامي داخل محبسهم كما فعل الارهابي الكبير الهيش مول تريبورتور الذي ذبح حارس السجن بطريقة داعشية بشعة.

  • Marocain
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:44

    هذه هي نتيجة الصحوة الاسلامية التي اتتنا الينا من الشرق الذي يزعم انه يدعو الى السلام ولم يعرف السلام ابدا..
    نحيي الدولة على محاربتها للداعشيين ولكن هذا غير كاف.. وجب تجريم السلفية والاخوانية والزج بالسجن كل معتنقيه من الظلاميين

  • مواطن
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:44

    اللهم سلمنا ونجينا من الفتن ما ظهر منها وما بطن وتوفانا مسلمين آمنين مطمئنين.

  • Atlas anamas
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:50

    كل شكر لسلطات البلاد على ضربات الاستباقية . يجب تحرك ضد جميع الحركات الاسلامية التي لاتعترف بالاوطان . فهي التي تفرخ الارهاب

  • واقعي
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:50

    من واجب الدولة حماية اراضيها ومواطنيها من الانفصاليين والمتطرفين الذين يحملون الفكر الوهابي الاخواني بتجفيف منابع هذا الفكر الذي يحلم بدولة الخلافة.

  • كمال إسبانيا
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:56

    كيف وصلت الأسلحة من ليبيا ومالي إلى تطوان ؟ وهل للجماعة الإنفصالية (البليساريو) التي تتبنى الإرهاب مؤخرا بعد فشلها في مرادها يد في القضية ؟

  • موظف صغير
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:58

    السلام علبكم المعلق 3 كلامك غير صحيح الدليل هو الدول الأروبية متل فرنسا عندها التربية الجنسية والفلسفة و كل شيء ومع ذلك تجد فيها كثيرا من الدواعش وحملة الفكر المتطرف الإرهابي . الحل هو التربية الإسلامية وتعليم الأطفال منذ الصغر تعاليم دينهم .

  • اطلس المتوسط
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:58

    لن يتوقف الإرهاب مادامت أسبابه، يجب أن تتم مراجعه جميع نصوص الدينيه التي تدعوا للجهاد وتجميدها او اعتبارها تهم زمان ومكان معين ، بدون هذا الأمر فالارهاب سيستمر.

  • سين
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 14:59

    لابد من إعادة النظر في منظومة التعليم والتنمية والحريات لتتلاءم ونتماشى مع منظومة حقوق الإنسان كما في الدول المتقدمة .تحياتي

  • الريصاني
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 15:00

    Absolument il faut mettre une prison spéciale terroristes et une autre spéciale malfaiteurs. Avec un régime adéquat.

  • karimd
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 15:03

    الحمد لله على نعمه الامن والامان
    شكرا جزيلا للامن الوطني والاستعلامات العامة والبسيج والدرك الملكي والقوات المسلحة الملكية والوقاية المدنية
    نعم للسلم نعم للامن نعم للتعايش السلمي بين الملل
    لا للعنف لا للتطرف
    اللهم احفظ هادا البلد وجميع البلدان يآرب

  • تحية كبيرة لرجال المخابرات
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 15:38

    تحية كبيرة لرجال المخابرات المغربية الذين يقومون بعمل جبار خاصة فيما يخص محاربة الإرهاب و الجريمة المنظمة. اطلب من السلطات المغربية أن تتعامل مع الإرهابيين و حاملي الفكر الإرهابي بكل الصرامة والقسوة وبدون رحمة او شفقة.
    عاش الملك وعاش المغرب و المغاربة من طنجة إلى الكويرة في أمن وأمان تحت القيادة السامية لملكنا الكبير سيدي محمد السادس نصره الله.

  • التازي
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 15:42

    تحية وتقدير لهاد الفرقة اللي كتسهر على امن هاد البلاد بنادم كيشوف هادشي كيجيه عادي معارفش بلي عاد الفرقة كل مرة كينقدوا الالاف الارواح حيت هاد المجرمين لو نجحوا فالمخطط ديالهم كان ممكن يفجروا شي مكان عمومي واللي ممكن نكون فيه انا ولا شي فرد من العائلة ديالي او اي مواطن مغربي اخر الحمد الله مرة اخرى تمر بسلام وتحية كبييرة كبييرة لهاد الناس لولا المجهودات والتفاني في العمل وحب الوطن لكنا في اعداد الموتى كما يقع مثلا في افغانستان كل مرة تسمع بانفجار قنبلة او عبوة ناسفة وسقوط ضحايا اطفال ونساء وشيوخ حيت هاد المتطرفين اغلبهم مكلخين وجهلاء الى قتل طفل بريء سحاب ليه غادي يمشي الجنة لكن فرقة مكافحة الارهاب دائما في المرصاد وتصفع تنظيم داعش مرة اخرى وهادي رسالة لهاد التنظيم باللي المغرب هذا واجرك على الله غير نساوه والله لصورتوا منو شي حاجا ولكن اللي كيضرني فخاطري هو ان من يريد ان يقوم بهاته الافعال الاجرامية هم مغاربة من هذا الوطن للاسف باغيين يقتلوا خوتهم المغاربة مسلمين

  • تطواني
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 15:54

    من واجب الدولة ان تحمي الوطن من كل من يتربص بهدا الوطن من صغيرة و كبيرة فكلنا سواسية تحت القانون بغض النضر عن بعض المسؤلين بمدينة تطوان يتلمصون عن ااميؤولية و يتهربونفجل شوارع المدينة مملوؤة بالازبال و الروائح ااكربهة اينكم ابها المسؤولبن

  • بالعمري
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 15:59

    كل ما تعلمناه في التربية الدينية مجرد أكاذيب ولا علاقة له بالواقع.
    لقد علمونا أن الإسلام دين محبة ودين سلام وكل هذا لا يتطابق مع السيرة النبوية والآيات القرآنية.
    شكرا للأنترنيت الذي فضح الكذبة والنصابين.

  • karimd
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 16:19

    الحمد لله على نعمه الامن والامان شكراااا جزيلا لرجال الامن
    لا للعنف لا للتطرف
    نعم للتعايش السلمي
    اللهم احفظ بلدنا وجل البلدان من كل سوء

  • henry micheal
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 17:02

    سبحان الله كيشدو غي الخلايا الارهابية بغينا شي نهار يشدو شي خلية ديال النصب على المال العام والفساد اامالي

  • جامع
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 17:10

    الإسلام يعني السلام. دين التسامح. المشكلة ليست التدين ولكن كيفية التدين/الفهم الغير الصحيح. ادم لابد إلى الرجوع الفهم الصحيح لهذا الدين الإسلامي الحنيف. قبل أيام قال لي أحد الغربيين: ما اروع دينكم ولكن لمن فهمه الفهم الصحيح. قال سيدنا علي رضي الله عنه: من يرد الدنيا فعليه بالعلم ومن يرد الآخرة فعليه بالعلم ومن يرد الدنيا و الآخرة فعليه بالعلم. و الله اعلم

  • ولد العمومي...
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 17:26

    حفظ الله بلدنا من كيد الاشراروانصار الفتنة…نشد بيد الفخر والاعتزاز على قواتنا المتيقظة والساهرة على امن وطننا العزيز…وليسقط الارهاب ايا كانت ملته وعقيدته ولينصر الله ملكنا الهمام محمد السادس وليجعل الله لهذا البلد سدا منيعا وحصنا امام تربصات الاعداء من قؤيب ومن بعيد…واجعل المغاربة صفا صفا في وجه الحقودين…

  • الى 32 - جامع
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 18:16

    يُعرَّف الإسلام لُغويًا بأنه الاستسلام، والمقصود الاستسلام لأمر الله ونهيه بلا اعتراض، وقيل هو الإذعان والانقياد وترك التمرّد والإباء والعناد

    الاسلام شيء والسلام شيء اخر.. من فضلكم لا تاتوا بتفسيرات من عندكم
    لو كان الاسلام يعني السلام لعرفت منطقتنا السلام..

  • يوسف
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 18:30

    الاسف كل الاسف على الدين لا زالوا يحلمون بوهم الخلافة و المهدي و الدجال و علامات الساعة كل هده خرافات الامم الاخرى اختارت العلم و العمل و نحن وهبنا الله دينا قيما لكن سيئ فهمه و السبب كثرة الشيوخ و المداهب و الصحاح و لا حول و لا قوة ال بالله.

  • ابن سينا
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 18:58

    مزيان, ولكن ايلا دخل عوتاني للحبس طلقوه فيه يسرح ويمرح ويذبح في ولاد الناس.

    عطيوه جنوية غادي يحتاجها الداخل.

  • boujbilmastafa
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 19:00

    للأسف النصوص الدينية فيها من التطرف ما لا يوصف مما يجد هؤلاء التكفيريون فرصتهم لتطبيقها وإعلان الجهاد الذي هو سنام الدين لإقصاء الأخرين

  • سيمو
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 19:58

    تحية إجلال وتقدير المخابرات المغربية التي أعتز بها وعلى رأسها السي عبد اللطيف الحموشي العين التي لا تنام وجميع عناصر الأمن الوطني الشرفاء بكل ربوع المملكة

  • Jamal
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 21:47

    الى من يقول الوهابية ادعوه الى قراءة كتب الشيخ محمد ابن عبد الوهاب قبل الحكم عليه
    بجهل منه و انا اجزم انه لم يقرأ له كتابا فقط يردد مثل الببغاوات ما يقوله العلمانيون الحاقدون لانهم يحبون الفاحشة و الرذيلة في مجتمعنا الاسلامي المحافظ. و لن ينالوا ذالك باذن الله .و نحيي جهازنا الامني على هذه اليقضة و دورهم الفعال في حماية هذا الوطن من هؤلاء الخوارح كلاب النار

  • ديسكلايسيكو
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 21:52

    سقط الستار وإنفضح الإسلام دين الكوارث والمصائب إن ماحرض على القتل والسبي فهويحرض على الكره والعنصرية وذلك أضعف الإيمان …أصبحتم تلقون اللوم على بعضكم البعض حتى الإمام البخاري بعدما كان رضي الله عنه فقد أصبح كذابا ولا يمثل الإسلام …بعد قليل سوف تقولون أن الصحابة الذين تقاتلو فيما بينهم على الخلافة بينما جثة صلعم تتعفن لايمثلون الإسلام ،وبعدها الرسول لايمثل الإسلام، ثم الله لايمثل الإسلام…ماهذا الهراء؟كل مجرم إرهابي مشبع بالكراهية والحقد تتبرأون منه رغم أن كل فكره وإيمانه وقنعاته أخذها من مراجعكم من القرآن والسنة…توقفو عن النقل قبل العقل فلقد طفح الكيل فكروفي مستقبل أولادكم على كوكب الأرض

  • Momo
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 22:12

    Sûrement, ils sont des ignorants ils ne savent rien ni sur l'histoire ni sur la religion.lkhilafa comme on l'appelle à gouvernés siècle, qu'a t-elle fait que des guerres ,des injustices ….il faut que nous ayons une vraie ,et finie de laisser le peuple ignorants à ce point ,il préfère la mort à qq chose u il ne connais même pas

  • تك فريد
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 22:29

    رد علي ديسكلايسيكو
    تخيل معي حفنة من البشر حفاة عراة يعيشون بصحرا جردا قاحلة استطاعو ان يهجموا علي مشارق الارض ومغاربها بحذ السيف ثم اسسوا دولة اسلامية باوربا (واندلوسيا) اكثر من قرن من الزمن قبل ميلاد السي البخاري.
    اتباع صاحب خاصية فيتاغوزس استطاعوا ان ينخروا جميع الاديان من الداخل بما فيها الاسلام، واصحاب الاعلام السود والدربالة الكحلة الذين ظهروا في العقود الاخيرة بالمجتمعات الاسلامية هم ثمرة مخططاتهم.

  • محمد الجبلي
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 22:52

    الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات،جزى الله خيرا أمننا الوطني ووفقهم لما فيه خير العباد والبلاد حفظ الله بلادنا و سائر بلاد المسلمين

  • يوسف
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 22:53

    تحية كبيرة للمخابرات و الشرطة المغربية اللهم ادم علينا الأمن و السلام هولاء الإرهابيون لا يمتلون الإسلام هم مجموعة من الجهال خربوا و دمروا الأمة العربية هذا الكتاب المسمى العمدة في اعداد العدة يجب منعه و عدم السماح بنشره الله المستعان

  • عبيد
    الجمعة 4 دجنبر 2020 - 23:57

    اي اسلام هذا الذي يعتنقه هؤلاء الاسلام لا يدعو الى التخريب والتفجير المنشآت العامة ولا يدعو الى قتل الابرياء الاسلام بريئ ممن يدعو الى هذه الخزعبلات

  • فضولي
    السبت 5 دجنبر 2020 - 00:56

    كنتي باغي نقلب فگوگل على هاد الكتاب ديال "العمدة في إعداد العدة" غير من باب الفضول ونشوف كيفاش كيفكرو هاد الارهابيين، ولكن خفت لتجي ليا المخابرات المغربية وتهزني. نمشي نعس حسن ليا.

صوت وصورة
تطوان تتنفس تحت الماء
الإثنين 1 مارس 2021 - 23:05 1

تطوان تتنفس تحت الماء

صوت وصورة
فيلات فاخرة في دار بوعزة
الإثنين 1 مارس 2021 - 20:32 13

فيلات فاخرة في دار بوعزة

صوت وصورة
معاناة الرحل في منطقة إيش
الإثنين 1 مارس 2021 - 19:33 2

معاناة الرحل في منطقة إيش

صوت وصورة
الشاي في ڭلميم
الإثنين 1 مارس 2021 - 17:30 3

الشاي في ڭلميم

صوت وصورة
صاري وعنف شباب مونتريال
الإثنين 1 مارس 2021 - 14:31 4

صاري وعنف شباب مونتريال

صوت وصورة
حجاج .. نقاش في السياسة
الأحد 28 فبراير 2021 - 22:20 96

حجاج .. نقاش في السياسة